Iraq News
























مواقع إخبارية

سي أن أن

بي بي سي

الجزيرة

البشير للأخبار

إسلام أون لاين



الصحف العربية

الوطن العربي

كل العرب

أخبار اليوم

الأهرام

الوطن

القدس العربي

الحياة

عكاظ

القبس

الجزيرة

البيان

العربية

الراية

الشرق الاوسط

أخبار العراق

IRAQ News




فضائيات



قناة طيبة

قناة الحكمة

قناة اقرأ

قناة الشرقية

قناة بغداد الفضائية

قناة البغدادية

قناة المجد

وكالات أنباء

وكالة أنباء الإمارات

وكالة الأنباء السعودية

المركـز الفلسطينـي

وكالة أنباء رويترز

وكالة الانباء العراقية


تواصل معنا من خلال الانضمام الى قائمتنا البريدية

ادخل بريدك الألكتروني وستصلك رسالة قم بالرد عليها

Reply

لمراسلتنا أو رفدنا بملاحظاتكم القيمة أو

للدعم الفني

راسل فريق العمل

إنظم للقائمة البريدية


اخي الكريم الان يمكنك كتابة تعليق وقراءة آخر عن ما ينشر في شبكة أخبار العراق من خلال مساهماتك في التعليقات اسفل الصفحة



Website Hit Counter
Free Hit Counters

الأحد، 17 فبراير، 2008

صحيفة العراق الالكترونية الاخبار والتقارير 14-02-2008


نصوص الأخبار والتقارير
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
1
غموض حول الحالة الصحية للسيستاني وسط مخاوف من تداعيات وفاته علي العراق
الأهرام
يحيط الغموض الشديد بالحالة الصحية للمرجع الشيعي الأعلي في العراق آية الله علي السيستاني‏,‏ وسط مخاوف متزايدة من العواقب الناتجة عن الفراغ الذي ستخلفه وفاته علي الطائفة الشيعية بوجه خاص وعلي العراق بصفة عامة‏,‏ نظرا لما يتمتع به من نفوذ طاغ علي الصعيدين الديني والسياسي‏.‏وذكر تقرير لوكالة الأسوشيتدبرس أن السيستاني ـ البالغ من العمر‏80‏ عاما ـ يعد أقوي شخصية مؤثرة في بلاد الرافدين‏,‏ وأن نفوذه يتجاوز من الناحية العملية صلاحيات الرئيس ورئيس الوزراء‏,‏ وأنه تثور تساؤلات عديدة في الآونة الأخيرة عن حالته الصحية بسبب قلة نشاطه وتخفيف أعباء العمل من علي كاهله خلال الشهور الماضية‏,‏ وذلك طبقا لمسئولين قريبين من المرجع الشيعي أجرت معهم الوكالة لقاءات‏.‏وأشار التقرير الي أن السيستاني فوض نجله محمد رضا أخيرا في القيام بالعديد من مهامه واتخاذ القرارات‏,‏ وأنه توقف عن إلقاء محاضرات علي الطلاب الذين يتوافدون علي مقر اقامته في مدينة النجف‏,‏ كما أنه حصر لقاءاته السياسية علي عدد محدود من النواب الشيعة في البرلمان‏.‏وأضاف التقرير أن السيستاني يقضي معظم وقته داخل منزله‏,‏ وأن وفاته قد تقود لحدوث انقسامات خطيرة داخل الطائفة الشيعية مما سيؤثر بالسلب علي الحكومة العراقية‏,‏ التي يقودها نوري المالكي ـ شيعي ـ ومن ثم دعم الجماعات المسلحة المناوئة للولايات المتحدة ـ وبالذات السنية منها ـ التي لن يكون بمقدورها في ظل هذا الوضع انجاز أهدافها المعلنة في العراق خلال العام الحالي وأهمها خفض العنف الدامي في البلاد‏.‏ومما يزيد من هواجس واشنطن بخصوص غياب السيستاني عن الساحة‏,‏ أنه لا يوجد في الوقت الراهن الشخصية المناسبة لخلافته في مكانته الرفيعة‏,‏ خاصة أنه في نظر الإدارة الأمريكية يعد حائط صد في مواجهة شخصيات متشددة معارضة لها مثل مقتدي الصدر‏,‏ ورشحت الأسوشيتدبرس ثلاثة أسماء يمكن أن تخلفه عند الضرورة‏,‏ وهم آية الله محمد سعيد الحكيم‏,‏ وآية الله محمد بشار النجفي‏,‏ وآية الله محمد اسحق‏.‏ويبدو أن الغموض لا يقتصر فقط علي الحالة الصحية للسيستاني‏,‏ إذ أنها امتدت لتشمل أيضا البرلمان العراقي مع تزايد الأصوات الداعية لحله‏,‏ عقب فشله في التصديق علي مشاريع ثلاثة قوانين مهمة تتعلق بالميزانية الجديدة والمحافظات والعفو العام‏.‏
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
2
زيباري لـ"الخليج" من موسكو: الوجود العسكري الأمريكي لن يكون أبدياً في العراق
الخليج
هوشيار زيباري وخلال زيارته الرابعة لروسيا منذ توليه منصب وزير خارجية العراق، اسقطت موسكو معظم ديونها المستحقة على العراق. وخلال هذه الزيارة التقته “الخليج” وطرحت عليه العديد من الاسئلة حول هذا الموضوع، وحول الاوضاع الداخلية في العراق والعلاقات مع أمريكا والقمة العربية المقررة في دمشق خلال الشهر المقبل.ورداً على سؤال حول الوضع في العراق قال: “إننا نتعامل مع معطيات بيانية ميدانية، والاتجاه العام لهذه المعطيات يشير الى تحسن الاوضاع الامنية وانخفاض العمليات الانتحارية والسيارات المفخخة والعمليات الارهابية، ولكن هذا لا يعني ان مثل هذه الاعمال قد انتهت أو ولت الى غير رجعة، وأنه لن تحدث تفجيرات هنا أو هناك، أو أن أعضاء هذه الشبكات لن يحاولوا تشويه هذه الصورة التي نسعى الى إعطائها للشعب والعالم، لكن هناك حقيقة ثابتة هي هزيمة تنظيم القاعدة في الانبار في بغداد وديالى، وحاليا فإن فلول وبقايا هذا التنظيم تجمعت في بعض المناطق الجنوبية من محافظة الموصل (نينوى) حيث تجري الآن عملية لتطهير هذه المناطق من هذه الفلول.وعن حقيقة الاوضاع السياسية في العراق والتناقض القائم بين المجموعات والاحزاب، قال: “هناك حركة سياسية نشطة بين القوى والتيارات العراقية، وهذا دليل على صحة العملية السياسية، ما يعني أنها ليست جامدة، وجبهة التوافق تركت مقاعدها الوزارية في الحكومة برغبتها، وهي الآن ترغب في العودة، والحكومة بالتأكيد تؤيد ذلك”.أضاف: هناك مباحثات حول بعض التفاصيل نأمل نجاحها كي تعود الجبهة بشكل كامل وقوي، شرط الالتزام ببرنامج الحكومة.أما بشأن الحكومة وإعادة تشكيلها فلا أعتقد أنه سوف يحصل تغيير جذري أو شامل، ربما تحصل بعض الاجراءات أو التغيرات الوزارية أو دمج أو ترشيق هذه الحكومة خاصة وأن هناك 34 وزيراً، وبعضها وزارات دولة وليست سيادية، لذا هناك تفكير في تقليص حجم الحكومة، ولكن ليس مطروحا حاليا إحداث تغيير حكومي شامل.وبشأن الوجود العسكري الامريكي في العراق ومستقبله قال زيباري “سندخل قريبا في مفاوضات مهمة وجدية مع الولايات المتحدة للتوصل الى اتفاقية للتعاون والصداقة بعيدة المدى، ونحن نجمع حاليا أعضاء الوفد التفاوضي العراقي والخبراء والقانونيين الاختصاصيين، لأن هذه المفاوضات ستكون مباحثات صعبة وشاقة، على أمل أن نتوصل الى نتيجة خلال الصيف أي في شهر يوليو/تموز المقبل، هذه الاتفاقية ستشمل العديد من الجوانب الامنية والعسكرية والتي هي في صلب هذه الاتفاقية، اضافة الى جوانب سياسية واقتصادية وثقافية.ولا شك، أن هذه الاتفاقية ستنظم العلاقة بين الحكومة العراقية والقوات العراقية والقوات الامريكية، وأن فترة بقاء هذه القوات ستتحدد من خلال التفاوض وعبر التخويل الذي ستمنحه الحكومة الى هذه القوات، اي أن وجودها في العراق لن يكون أبديا أو الى ما لا نهاية. ويجب أن نتفق على بعض السياقات الزمنية، والجوانب التي ستشملها عملية التفاوض، مثل مسائل السيادة والحصانات، والوجود، والقيادة والسيطرة على القوات العراقية، والاملاك، والحركة في البلاد، لذلك ستكون المباحثات دقيقة من الناحية القانونية والعسكرية والأمنية.هذا جانب، ومن جانب آخر، بادرنا إلى تحقيق حوار أمريكي إيراني في العام الماضي، وعقدنا حتى الآن ثلاث جولات من هذه المباحثات، والجولة القادمة ستكون الرابعة وستكون فنية حول أمن واستقرار العراق وليس حول العلاقات الامريكية الايرانية”.وعن القمة العربية المقبلة، وما سيحمله العراق اليها، قال وزير خارجية العراق: هناك تحسن في العلاقات بين العراق ودول الجوار، وهناك تعاون أفضل من جانب هذه الدول بالنسبة لجهود تحقيق الامن والاستقرار في العراق، وإن كانت ليست بالمستوى المطلوب الذي نطمح إليه، ولكن لاحظنا أن هناك تحسنا، نحن لدينا اجتماعات قادمة لدول الجوار، لدينا ثلاث لجان عمل فنية سوف يتم تفعيلها خلال الفترة المقبلة، وهي لجان تتعامل مع قضايا الامن واللاجئين العراقيين المقيمين في دول الجوار واحتياجات العراق من الطاقة.أما بالنسبة للقمة العربية، سيشارك بهذه القمة التي ستعقد في دمشق، وأعتقد أن الازمة اللبنانية بلا شك ستلقي بظلالها على القمة ولو أنها غير مترابطة، ولكن وكما عبر الامين العام للجامعة العربية عمرور موسى فإن القمة العربية القادمة قائمة وستعقد في موعدها ومكانها، بالنسبة للعراق فما يتوقعه ويرجوه هو التواصل العربي الاكبر والوجود العربي الاكبر في العراق خلال هذه المرحلة المهمة، حيث بدأ العراق يستعيد عافيته، وبدأ يتحقق فيه المزيد من الامن والاستقرار، وقد حان الوقت للدول العربية أن تتضامن، وأن تتواجد وأن تتفاعل مع العراق، هذه الرسالة الاساسية التي سيحملها الوفد العراقي الى القادة العرب في قمتهم.ورداً على سؤال حول اسقاط روسيا الديون المستحقة على العراق من دون منحها الافضلية كرد للجميل قال زيباري: يقصدون بالمفاضلة إعطاء افضلية لهذه الشركات أو تلك، لكن القانون العراقي الجديد لا يسمح بذلك، لان القانون مبني على اساس المنافسة الحرة للشركات حول العقود والتي تقدم العرض الافضل والخدمة الافضل، إلخ، وللشركات الروسية حظ كبير جدا في ان تحظى بهذه الافضلية من خلال خبرتها وتجربتها وعملها في العراق، لكن هذه المراحل هي ضمن آليات اسقاط الديون، وضمن آليات نادي باريس، فهذه المراحل لا علاقة لها بما تفضلتم به بمسألة الافضلية.لا توجد شروط روسية لاسقاط الديون، بل هناك التزام روسي من قبل نادي باريس والتي هي عضوة فيه، كل الدول أسقطت الديون عدا روسيا، وهذا يعني انه ستترتب عليه تبعات دولية والتزامات قانونية، ونحن تحملنا وصبرنا الى أن وصلنا الى هذه المرحلة لاسقاطها كليا او بنسبة كبيرة جدا.
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
3
قوات عراقية أمريكية مشتركة تقتل أميراً لتنظيم القاعدة في كركوك
الوطن الكويتية
أعلن الجيش العراقي الاربعاء ان قوات عراقية وامريكية تمكنت من قتل أمير تنظيم القاعدة في احدى مناطق مدينة كركوك ( 250 كم شمال بغداد).وقال العقيد الركن عبد الله دلوي آمر اللواء الثاني بالجيش العراقي في كركوك لوكالة الانباء الالمانية (د.ب.أ) ان »قوات الجيش العراقي بمساندة قوات امريكية تمكنت مساء الثلاثاء من قتل فؤاد ابو رسل احد امراء تنظيم القاعدة في ناحية الرياض التابعة لقضاء الحويجة غربي كركوك كما قتلت سائقه الذي كان برفقته«.واضاف ان »الجيش العراقي والقوات متعددة الجنسيات حصلت على معلومات استخباراتية عن وجود ابو رسل في المنطقة ثم شنت حملة موسعة بحثاً عنه وتمكنت من قتله«.
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
4
نداء دولي لمساعدة 900 ألف عراقي
الاتحاد الاماراتية
أطلق الاتحاد الدولي لجمعيات الصليب والهلال الأحمر في جنيف أمس الأول نداء لمساعدة نحو مليون عراقي من الفقراء والمعاقين ضحايا النزاع والأزمة الاقتصادية الناجمة عنه في العراق. وقال الاتحاد في بيان رسمي إنه يريد جمع 13 مليون يورو من أجل إغاثة 150 ألف عائلة تضم 900 ألف شخص يفترض أن يتلقوا مساعدات غذائية ومادية لمدة عام واحد. وأوضح أن نحو خمسين ألف شخص سيستفيدون من خدمات صحية وأن عشرة آلاف معاق سيحصلون على مقاعد متحركة. وذكر أنه يريد مساعدة الأشخاص الذين يعيشون في ''وضع اجتماعي هش'' وليسوا بالضرورة من النازحين داخل العراق البالغ عددهم نحو مليوني شخص وكذلك الأسر الكبيرة التي فقدت أحد الوالدين والأرامل وضحايا كوارث طبيعية.
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
5
صحيفة أميركية: القاعدة قتلت ما لا يقل عن 147 من قادة الصحوة منذ أكتوبر الماضي
راديو سوا
قالت صحيفة كريستيان ساينس مونيتور في تقرير لمراسلها في بغداد سام داغر إن تنظيم القاعدة في العراق قتل ما لا يقل عن 147 من قادة مجالس الصحوة منذ أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، في الوقت الذي تقف الحكومة العراقية حائلا أمام تحقيق المطالب السياسية لهذه المجالس. وأضاف داغر أن يوم الاثنين الماضي شهد محاولة لاغتيال أحد مؤسسي الشيخ علي الحاتم الذي قال إنها المحاولة السادسة لتصفيته، وذكـّر المراسل باغتيال قائد حركات الصحوة الشيخ أحمد أبو ريشة في شهر سبتمبر/ أيلول الماضي. وتحدث داغر عن مخاطر أخرى تعترض عمل مجالس الصحوة، مشيرا إلى أن من بينها الاحتقان الطائفي الذي دفع مجالس الصحوة في ديالى إلى تجميد نشاطها المسلح ضد القاعدة، مطالبة بإقالة قائد شرطة المحافظة الشيعي اللواء غانم القريشي بعد أن اتهمته بارتكاب أعمال قتل طائفية. وبرز سامي داغر مراسل صحيفة كريستيان ساينس مونيتور في بغداد عقبة ثالثة تقف بوجه مجالس الصحوة هي تأجيل الحكومة العراقية لضم مقاتلي هذه المجالس للجيش والشرطة. وأضاف داغر في هذا الإطار إلى أن 10 في المائة فقط من 77 ألف عنصر من مجالس الصحوة سيقبلون للتدريب في الجيش والشرطة. وعلى الرغم من خطورة هذه المصاعب وجديتها إلا أن ما يفوقها في خطورته وفق تقرير صحيفة كريستيان ساينس مونتر هو تنامي الصراع داخل هذه المجالس الفتية. وأشار التقرير في هذا الصدد إلى أن الشيخ أحمد شقيق الشيخ عبد الستار أبو ريشة وخليفته أعلن الثلاثاء الماضي عن تشكيل حزب جديد برئاسته أطلق عليه اسم صحوة العراق، ومن المتوقع أن يحصل هذا التشكيل الجديد على حصة من نتيجة الانتخابات المحلية المقبلة. وكان من أهم المتغيبين عن إعلان تأسيس هذا التشكيل الشيخ علي الحاتم الذي يرى في نفسه الأحقية في ترأس الصحوة، وسبق أن اتهم الحزب الإسلامي الذي قال داغر إن له تحالفا سابقا مع أبو ريشة بالفساد ومحاولة سرقة جهود الصحوة والحفاظ على علاقات مع تنظيم القاعدة.
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
6
مجلس النواب الحكومي يُقر ميزانية 2008 وقانون العفو العام
وكالة يقين
أقر مجلس النواب الحكومي اليوم الأربعاء ميزانية 2008 بعد تأخر استمر لاسابيع كما أقر قانون العفو العام الذي يمكن أن يؤدي للافراج عن الاف السجناء.كما أجاز قانون مجالس المحافظات في اجراء سيحدد العلاقة بين السلطة المركزية في بغداد وسلطات المحافظات.
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
7
مقتل 9 عراقيين باعمال عنف متفرقة
الرأي الأردنية
اعلن مصدر امني عراقي مقتل خمسة اشخاص وجرح اثنين من عمال البناء في هجوم مسلح امس في محافظة ديالى (شمال-شرق بغداد).وقال الرائد محمد الكرخي من شرطة ديالى ان مسلحين مجهولين اطلقوا النار على عمال بناء في منزل، في بلدة السعدية (100 كم شرق بعقوبة) ما ادى الى مقتل خمسة واصابة اثنين بجروح .وعلى صعيد متصل اعلنت الشرطة العراقية ان جنودا عراقيين قتلوا مسلحا بعد أن فتح النار على دورية تابعة للجيش العراقي بالقرب من الرياض التي تبعد 60 كيلومترا جنوب غربي كركوك.من جهتها اعلنت وزارة الدفاع ان الجيش العراقي قتل ثلاثة مسلحين واعتقل 63 اخرين خلال عمليات وقعت على مدار الساعات الاربع والعشرين الماضية في مناطق مختلفة في العراق.من جهة اخرى اعلن مسؤول في التيار الصدري في البصرة مساء امس الافراج عن المترجم العراقي الذي يعمل لحساب شبكة سي بي اس الاميركية والذي خطف الاحد مع صحافي بريطاني.وقال حارث الاعذاري مدير مكتب الصدر في البصرة تم اطلاق سراح المترجم وانشاء مكتب مستمر في قضية المفاوضات والوساطة لاطلاق سراح الصحافي الاجنبي الذي خطف الاحد مع المترجم.واوضح ان المترجم نقل الى مستشفى قصر السلطان في البصرة.واعلن مكتب مقتدى الصدر في البصرة (جنوب العراق) في بيان انه انهى المفاوضات مع خاطفي الصحافي البريطاني وانه سوف يتم تسلمه خلال الساعات القليلة القادمة .واوضح البيان ان مكتب الصدر انهى المفاوضات مع الخاطفين في قضية الصحافي البريطاني .واضاف سوف يسلم الصحافي من قبل الخاطفين الى مكتب الصدر خلال الساعات القليلة القادمة .وكانت قوات الامن العراقية تقوم منذ الاثنين بعمليات بحث مكثفة عن الصحافي البريطاني ومترجمه العراقي اللذين خطفهما مسلحون من فندق قصر السلطان بالبصرة (550 كلم جنوب بغداد).
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
8
العراق يتفق على شراء 40 طائرة بوينغ
الوكالة المستقلة للأنباء
ذكر وكيل وزارة النقل، الأربعاء، أن السلطات العراقية بصدد التوقيع على عقد مع شركة بوينغ الأمريكية لشراء 40 طائرة لنقل المسافرين وإعادة افتتاح عدد من خطوط النقل بين بغداد وعدد من الدول العربية والأجنبية.وقال بنكين ريكاني للوكالة المستقلة للأنباء(أصوات العراق) يوم (الاربعاء) أن "وزارة النقل ستوقع في القريب العاجل على عقد مع شركة بوينغ الأمريكية لصناعة الطائرات لشراء 40 طائرة ومن مختلف الأحجام لتضاف إلى أسطول شركة الخطوط الجوية العراقية ".وأضاف ريكاني أن "الخطوط الجوية العراقية ستستلم الطائرات خلال العامين 2013 و2014 وان قيمة العقد وصلت إلى 6 مليار دولار أمريكي (الدولار يساوي نحو 1223 دينارا عراقيا)".وفي إطار متصل أعلن ريكاني عن إعادة افتتاح عدد من الخطوط الجوية بين بغداد وعدد من الدول العربية والأجنبية قريبا .وقال "سيتم خلال الفترة القريبة المقبلة إعادة افتتاح عدد من الخطوط الجوية المباشرة بين بغداد ولندن (بريطانيا) وفرانكفورت (ألمانيا) وكراتشي(باكستان) والمنامة (البحرين) ".وأوضح ريكاني"أن إعادة تسيير الرحلات الجوية هذه تأتي بعد الاتفاق المبدئي بين وزارة النقل العراقية وعدد من شركات الطيران المعروفة من أجل إعطاء رخصة العمل في العراق والعمل على تلك الخطوط الجوية الجديدة ".وتعد الخطوط الجوية العراقية،التي تأسست عام 1945، أكبر خطوط للملاحة الجوية في العراق وهي عضو في الاتحاد العربي للنقل الجوي وكانت تستخدم في بداية نشوئها الطائرات البريطانية والسوفيتية الصنع. في السبعينيات سمحت الولايات المتحدة لطائرات الخطوط الجوية العراقية باستعمال مطار جون كينيدي العالمي في نيويورك
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
9
اشتباك بين جنود إيرانيين وعراقيين
الخليج
ذكرت مصادر ايرانية ل “الخليج” امس ان اشتباكا مسلحا وقع بين جنود ايرانيين وعراقيين عند حدود خرمشهر في جنوب ايران.وقال حميد بيش المساعد السياسي لقائد مدينة خرمشهر، ان العراقيين ارادوا نقل عجلات ايرانية عن طريق خرمشهر لأجل بيعها في العراق الا ان الايرانيين دخلوا معهم في مواجهة مسلحة استمرت لساعة حيث تم إحراق زوارق عراقية.
ت
عنوان الخبر أو القرير
مكان النشر
10
مثقفو العراق يطالبون بوقف السطو الايراني على النفط
الغد الأردنية
اطلق المئات من مثقفي العراق ونخبه من اكاديميين وعسكريين وناشطين سياسيين وشيوخ عشائر واعلاميين حملة تستهدف وقف سرقة النفط العراقي والتنبيه الى مخاطر السطو الايراني على ثروات العراق.وتستهدف الحملة من خلال فرق طوعية داخل العراق وخارجه جمع التواقيع لهذا النداء الذي يستهدف الحفاظ على ثروات العراق من الهدر والسرقة.وحمل النداء الذي تلقت "الغد" نسخة منه الحكومة والبرلمان مسؤولية التغاضي والسكوت عن اقدام ايران على الاستيلاء على (15) بئرا نفطية وسرقة النفط منها وما يترتب على ذلك من هدر وتدمير للاقتصاد العراقي.واعتبر الموقعون على النداء استيلاء ايران على ابار النفط العراقية وطرد العمال العراقيين منها بمثابة الاحتلال لاراض عراقية تتحمل ايران مسؤولية وتبعات هذا العمل.وحمّل النداء بعض الاطراف في حكومة المالكي لم يسمها بالضلوع في عمليات السطو المنظم لنفط العراق تنفيذا للاجندة الايرانية في العراق التي تهدف الى تدمير العراق واضعافه على حد وصف النداء.وكانت وزارتا الخارجية والنفط اعلنتا ان ايران قامت بالاستيلاء على (15) بئرا نفطية في محافظة ميسان جنوبي العراق وقيامها بسرقة النفط العراقي من هذه الابار خصوصا في حقلي مجنون والطيب.يذكر ان حقل مجنون هو من اضخم حقول النفط العراقي اكتشف في سبعينيات القرن الماضي وهو ليس حقلا مشتركا مع ايران كما اكدت ذلك وزارة النفط العراقية.وطالب مثقفو العراق ونخبه الحكومة والبرلمان بموقف واضح من السطو الايراني على نفط العراق والزام ايران بدفع التعويضات جراء سرقتها النفط العراقي.وختم الموقعون على النداء بالتأكيد على ان قوات الاحتلال الامريكي تتحمل المسؤولية الكاملة للحفاظ على ثروة العراق وحدوده من اي هدر او اعتداء طبقا لقرارات مجلس الامن الذي حولت العراق الى بلد محتل.
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
11
رايس تعلن مشاركتها في المؤتمر الدولي الثالث عن العراق في الكويت نيسان القادم
الدار العراقية
أعلنت كوندوليسا رايس وزيرة الخارجية الأميركية أنها ستحضر مؤتمرا دوليا في الكويت شهر أبريل/ نيسان القادم حول الجهود المبذولة لاستقرار الوضع الأمني في العراق . ووفقا لتقرير لوكالة الصحافة الفرنسية فإن رايس قالت في لقاء مع عدد من أعضاء الكونغرس الأربعاء في واشنطن إنها قبلت الدعوة الموجهة إليها من الحكومة الكويتية لعقد المؤتمر الدولي الثالث حول العراق في نهاية شهر أبريل/ نيسان. وكانت إيران قد أكدت الأسبوع الماضي أنها ستشارك في المؤتمر المذكور الذي ستحضره دول الجوار العراقي والدول الأعضاء في مجلس الأمن الدولي والدول الثماني الكبار
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
12
المارينز يسلم القوات العراقية الملف الأمني في هيت
الوطن الكويتية
تتسلم القوات العراقية اليوم من قوات المشاة البحرية الامريكية (المارينز) الملف الامني لواحدة من بلدات محافظة الانبار بغرب العراق بعد استتباب الامن فيها وتحسن اداء القوات العراقية هناك.وقال مصدر امني عراقي لوكالة الانباء الكويتية (كونا) ان القوات العراقية ستتسلم اليوم ملف هيت ضمن احتفالية خاصة يحضرها عدد من قادة الجيش العراقي والضباط الامريكيين.من جانبه قال الجيش الامريكي عند عملية التسليم ان الفوج الاول من قوة مشاة البحرية الامريكية (المارينز) سيقوم رسميا بتسليم امن هيت الى قوات من الجيش العراقي.واضاف الجيش الامريكي ان مسؤولين من الحكومة العراقية سيحضرون عملية التسليم فضلا عن عدد من كبار قادة القوة متعددة الجنسيات في العراق.
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
13
(أخبار الساعة) تحذر من (خطر العائدين) من العراق
أخبار العرب
أكدت نشرة ’’ أخبار الساعة ’’ إن منطقة الشرق الأوسط تحتاج إلى حالة من اليقظة والتعاون المكثف من أجل مواجهة الخطر المشترك ’’ خطر العائدين من العراق ’’ الذي يستهدف الجميع. وقالت إذا كان ’’ العائدون من أفغانستان ’’ قد سببوا كل هذا الخطر والاضطراب والدمار فإن ’’ العائدين من العراق ’’ أكثر خطرا لأسباب مختلفة لأنهم يأتون في ظل ظروف حرب عالمية ضد الإرهاب لم تكن موجودة في حالة ’’ العائدين من أفغانستان ’’ كما أن الأحداث أثبتت أنهم أكثر شراسة ودموية مقارنة بالأجيال السابقة من العناصر الإرهابية. وأضافت النشرة التي تصدر عن مركز الإمارات للدراسات و البحوث الاستراتيجية تحت عنوان / خطر ’’ العائدين من العراق ’’ / إن الحديث خلال السنوات الأخيرة كان عن خطر ’’ العائدين من العراق ’’ باعتباره خطرا حقيقيا ربما يقفز إلى الصدارة في أي مرحلة ما استوجب التحذير منه مرارا ولكنه في مجمل الأحوال ظل خطرا مؤجلا إلا أن بعض المؤشرات الصادرة خلال الفترة الأخيرة تشير إلى أن الخطر قد انتقل إلى خانة ’’المؤجل ’’ ليصبح خطرا حقيقيا واَنيا في الوقت ذاته. وأوضحت إنه في ظل الضغوط الأمنية المكثفة التي تتعرض لها جماعات الإرهاب والانقسامات والخلافات والأخطاء التي ارتكبتها عناصر هذه التنظيمات على الساحة العراقية يلجأ الكثير من عناصرها إلى الخارج بعدما أصبحت بيئة العمل طاردة لأنشطتهم الإجرامية عقب انكشاف توجهاتهم الحقيقية ومن ثم باتت البدائل المطروحة أمام هذه الشراذم الفارة إما العودة إلى بلدانها الأصلية وإما إلى بلدان أخرى لمعاودة النشاط الإرهابي من جديد. ورأت أن ضعف تنظيم ’’ القاعدة ’’ في العراق يمثل انتصارا في معركة مهمة ضد الإرهاب ولكنه لا يعني بالضرورة كسب الحرب ضد الإرهاب مؤكدة إن العراق لم يكن المعركة الأخيرة وربما ليست الأصعب أو الأخطر لأن الإرهاب خطر ممتد يستند إلى فكر متطرف ينشط وينتشر مستغلا ظروفا سياسية وأمنية واقتصادية مختلفة ولهذا فإن الحديث المتداول في الاَونة الأخيرة على لسان بعض القادة العسكريين في العراق بشأن هروب عناصر ’’ القاعدة ’’ إلى الخارج لا بد من أن يقرع أجراس الخطر بقوة في كل دول المنطقة حتى لا يتحول ’’ العائدون من العراق ’’ إلى نسخة مكررة من ظاهرة ’’ العائدون من أفغانستان ’’ الذين نشروا العنف والإرهاب في العديد من الدول العربية ومثلوا تحديا لم يتم الانتباه له مبكرا ولهذا تحول مع الوقت إلى خطر متفاقم ومتفجر دفعت منطقة الشرق الأوسط كلها ثمنه غاليا من ها واستقرارهاتنميتها وأمن ودماء أبنائها إضافة إلى علاقاتها الخارجية التي تأثرت سلبا جراء ممارسات هذه التنظيمات. وفي ختام افتتاحيتها قالت ’’ إن إرهاصات خطر ’’ العائدين من العراق ’’ بدأت في الظهور على السطح من خلال العمليات الإرهابية التي حدثت في منطقة المغرب العربي وتحدثت التقارير عن أن العناصر التي تقف وراءها كانت في العراق قبل أن تعود منه إلى بلادها أو بلاد أخرى ومن خلال التهديدات التي تصدرها ’’ القاعدة ’’ بين كل فترة وأخرى وتصاعدت بشكل لافت للنظر خلال الفترة الأخيرة بمزيد من العمليات الإرهابية التي تركز على منطقة الشرق الأوسط.
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
14
مجلس الوزراء يوافق على تخصيص 500 مليون دولار لوزارة الكهرباء
راديو دجلة
وافق مجلس الوزراء من بين عدة قرارات اتخذها امس الثلاثاء على تخصيص مبلغ (500) مليون دولار لوزارة الكهرباء بغية شراء مادة زيت الغاز لمدة ستة اشهر.وقال المتحدث باسم الحكومة علي الدباغ ان "مجلس الوزراء وافق على صرف مستحقات الطلبة الموفدين للحصول على شهادة الماجستير في جامعتي بورتسموث وبرونيل ببريطانيا من قبل وزارة الاتصالات والابقاء على قيمة الكفالة المقدمة من الطلاب سابقاً بمبلغ 50 مليون دينار وليس 150 مليون دينار".واضاف الدباغ في بيان ان مجلس الوزراء وافق كذلك على مشروع قانون دمج المصرف الاشتراكي بمصرف الرافدين والاشارة الى الغاء امر سلطة الائتلاف 76 لسنة 2004 والقانون رقم 5 لسنة 2000.وذكر البيان انه تمت الموافقة على تخفيض سعر الشعير لاغراض العلف الحيواني الى 200 الف دينار للطن وتخفيض سعر الحنطة العلفية بذات النسبة على ان يتم ذلك من خلال التنسيق بين وزارتي التجارة والزراعة اضافة الى الموافقة على مشروع قانون تعديل قانون العيادات الطبية الشعبية.
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
15
تسجيل ثالث حالة وفاة بحادثة التسمم بالثاليوم في عمان والضحايا بلا مساعدة حكومية
راديو سوا
توفي الأربعاء في عمان أمين سر الهيئة الإدارية لنادي القوة الجوية مدير فريق كرة القدم محمد رسول بعد حوالي أسبوعين من تناوله مادة الثاليوم التي وضعت في قالب حلوى كان مقدما لإدارة النادي، وهي المادة التي كانت تستخدمها المخابرات العراقية في عهد النظام السابق. ويقول الإداري في القوة الجوية ستار جبار الذي فقد اثنين من أبنائه بحادثة التسمم نفسها في إتصال هاتفي مع "راديو سوا" من عمان أن محمد رسول كان في غيبوبة تامة طيلة الأيام الماضية. ووصف جبار حالة من تبقى في عمان بأنها غير مستقرة، وأن هنالك مضاعفات جديدة بدأت بالظهور عليهم. وأضاف ستار جبار أن أحد العراقين المقيمين في الأردن الذي كان عضواً سابقاً في إدارة النادي تكفل بتحمل تكاليف علاج الأسرتين في عمان، مشيرا إلى أنهم لم يحصلوا على أية معونة مالية من الحكومة باستثناء وعد من النائبة صفية السهيل بالحصول على دعم من وزارة الدفاع. تجدر الإشارة إلى أن الشرطة العراقية رفضت الإدلاء بأية تفاصيل حول الحادث على الرغم من احتجازها عدداً من المشتبه بهم على ذمة التحقيق القضية.
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
16
قصف قاعدة الاحتلال الامريكي بالثرثار بالصواريخ
شبكة أخبار العراق
قال شهود عيان: إن جماعة مسلحة قصفت ظهر اليوم قاعدة الثرثار العسكرية المشتركة ( قوات الاحتلال وقوات حكومية ) شمال شرق الرمادي بصاروخين . وأضاف الشهود : ان جماعة مسلحة يستقلون عدة عجلات قاموا بإطلاق صاروخين من نوع كاتيوشا بواسطة قاعدة إطلاق صواريخ كانت تحملها إحدى السيارات الحوضية التابعة لهم . وأشار الشهود بان الصاروخين أصابا قاعدة الاحتلال حيث شوهدت أعمدة الدخان وهي تتصاعد من مقر القاعدة .وأكدوا بان طائرات الاحتلال الأمريكي جابت سماء المنطقة بارتفاعات شاهقة بحثا عن مصدر الإطلاق .يذكر ان قاعدة الثرثار تتعرض بشكل مستمر لهجمات من قبل مسحين كان اخرها يوم 6/2 حيث تعرضت وابل من قذائف الهاون .
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
17
مكتب الصدر: إطلاق سراح مترجم الصحفي البريطاني المختطف
الوكالة المستقلة للأنباء
قال مسؤول في مكتب الصدر بمحافظة البصرة انه تم مساء الاربعاء اطلاق سراح المترجم العراقي الذي كان قد اختطف برفقة صحفي بريطاني يعمل لصالح قناة التلفزة سي بي اس في مدينة البصرة،جنوبي العراق، منذ يوم الاحد. واضاف الشيخ علي السعيدي في اتصال هاتفي مع الوكالة المستقلة للانباء (اصوات العراق) "ان المترجم العراقي الذي كان برفقة الصحفي البريطاني والذين اختطفا منذ الاحد قد اطلق سراحه مساء اليوم واعيد الى فندق قصر السلطان في وسط البصرة."ولم يذكر القيادي الصدري متى سيتم اطلاق سراح الصحفي البريطاني الا انه اكتفى بالقول "ان مكتب الشهيد الصدر استطاع التوصل الى اتفاق مع الخاطفين لاطلاق سراحه."وكان مدير مكتب الصدر بالبصرة حارث العذاري قد قال في اتصال هاتفي مع الوكالة المستقلة للأنباء (أصوات العراق) ظهر الاربعاء أن " مكتب الشهيد الصدر قد توصل الى اتفاق مع الخاطفين لاطلاق سراح الصحفي البريطاني و مترجمه."وأوضح العذاري أن المفاوضات تجرى مع الخاطفين في حيطة وحذر شديدين.وكانت محطة التلفزة السي بي أس التي يعمل لديها الصحفي البريطاني المختطف قد ناشدت مكتب الصدر بالبصرة اليوم الأربعاء ببذل "المساعي النبيلة لاطلاق سراح الصحفي والمترجم". مؤكدة أن "موقف مكتب الشهيد الصدر موقف نبيل ويساند العمل الصحفي بالعراق
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
18
40 ألف عنصر أمني لحماية زوار كربلاء
الخليج
شهد العراق أمس، استقراراً نسبياً في الأوضاع الأمنية، فيما أعلنت كربلاء نشر 40 ألف عنصر أمني لحماية الزائرين، وأطلق سراح 59 معتقلاً في ديالى والأنبار.وفي كربلاء تم نشر 40 ألف عنصر أمني من قوات الشرطة والجيش لتأمين الحماية للزائرين الذين يتوافدون إلى المدينة لتأدية زيارة أربعينية الإمام الحسين التي تصادف نهاية الشهر الجاري.وفي ديالى قتل ضابطان من الجيش العراقي السابق في مدينة بعقوبة، فيما تم إطلاق سراح 40 معتقلا كانوا محتجزين داخل قيادة الشرطة ولم تثبت إدانتهم ضد التهم الموجهة إليهم. وفي الفلوجة أعلن عن اصابة مدنيين جراء انفجار عبوة ناسفة قرب المدينة. وفي الرطبة بمحافظة الأنبار نجا قائممقام المدينة من محاولة اغتيال بهجوم مسلح وسط المدينة ما أسفر عن جرح اثنين من أفراد حمايته، بينما اعتقلت القوات الأمريكية 11 شخصا في ناحية الصقلاوية، وأطلقت في الوقت نفسه سراح 19 معتقلا من أهالي مدينة حديثة.وفي بغداد قتل الجيش العراقي 3 مسلحين واعتقل 63 آخرين خلال عمليات وقعت في مناطق مختلفة في العراق.وفي بيجي تسبب تسرب نفطي في اندلاع حريق في أنبوب للنفط بين مصفاتي تكرير في حديثة وبيجي.
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
19
وفد عراقي الى الامارات لاستعادة آثار مهربة
موقع نون الخبري
اكتشفت القوات المتعددة الجنسية نحو 200 قطعة اثرية في احد المواقع داخل مدينة كركوك، سلمتها الى مفتشية الاثار في المحافظة، في وقت غادر وفد من وزارة الدولة للسياحة والاثار الى مدينة دبي في الامارات العربية المتحدة لغرض معاينة الاثار العراقية المهربة التي تم ضبطها من قبل السلطات المختصة في ابو ظبي. وقالت مصادر اعلامية تم اكتشاف قطع أثرية قديمة تعود إلى ما يقارب الألفي سنة وذلك عن طريق الصدفة عندما قام احد منتسبي القوة الجوية الأميركية في كركوك بمعاينة احد الطرق داخل القاعدة الجوية في كركوك الشهر الماضي لغرض البناء والعمران. وروت المصادر ان العريف الاميركي (كيلي وايمنت) لاحظ شيئا بدا له وكأنه حجر ذو شكل غريب وعلى اثره أوقف العمل، ثم بعد ذلك ألقى العريف الذي يعمل ميكانيكيا في الفرقة (506) للهندسة المدنية، نظرة عن قرب تبين له أن الحجر الغريب عبارة عن آنية فخارية مصنوعة من الطين واكتشف لاحقا قطعا فخارية أخرى مبعثرة حول اطراف موقع العمل حجم الواحدة منها بقدر صحن طعام. واضافت المصادر ان (وايمنت) قام بعد ذلك بإبلاغ مسؤوليه وعلى الفور قام الملازم (برايان ويرنل) وهو مهندس بيئي في القاعدة الجوية باستدعاء عالم آثار من متحف كركوك لمعاينة القطع الأثرية. واوضحت ان مدير متحف كركوك اياد طارق حسين حضر الى موقع الاكتشاف حيث اتضح ان بعضا من هذه الأواني الفخارية تعود لألفي عام، إذ أكد أنه تم استلام ما يقارب (200) قطعة أثرية من قبل القوات الأميركية بموجب قوائم استلام وتسليم أصولية. وأضاف: تم إبلاغ وزارة السياحة والآثار في بغداد بهذا الشأن والقطع كلها موجودة الآن داخل المتحف في كركوك وهي محفوظة داخل صناديق خاصة وتم الاتفاق مع قوات الأميركية التي أوقفت العمل في تلك الرقعة، على تنظيم زيارات أصولية للموقع وإجراء عمليات التنقيب فيها، فضلا عن هيئة تنقيب سيتم تشكيلها في المنطقة لمتابعة هذه الاثار. في غضون ذلك، اعلن مصدر اعلامي في وزارة الدولة للسياحة والاثار ان وفدا من الوزارة برئاسة المستشار بهاء احمد المياح غادر امس الى مدينة دبي في الامارات العربية المتحدة لغرض معاينة الاثار العراقية المهربة التي تم ضبطها من قبل السلطات المختصة في ابو ظبي. وقال المصدر: ان شرطة مدينة ابو ظبي القت القبض على احد الاشخاص وبحوزته مجموعة من المواد المشبوهة وقد اعترف اثناء التحقيق الابتدائي بانها اثار عراقية مسروقة. واضاف: ان غالبية الاثار المهربة خارج العراق هي من نتائج الحفر والنبش العشوائي غير القانوني وبالتالي فان الاثار المهربة بهذه الطريقة تكون غير مسجلة ولا تحوي اية وثائق. واكد ان الاثار العراقية تدل على هويتها بذاتها وان كانت غير مسجلة وان قانون الاثار العراقية المرقم 55 لسنة 2003 يمنع التصرف بالاثار والتراث والمواقع التاريخية الا وفق أحكام هذا القانون وعليه فانه لايجوز للمواطن حق النبش والتخريب في المواقع الاثارية بقصد اخراج الاثار لغرض التصرف بها اوالتجارة بها او تهريبها خارج البلد.
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
20
القادة يمنحون المالكي اسبوعا لاكمال اليات تشكيل حكومة جديدة
ايلاف
منح القادة العراقيون في المجلس التنفيذي رئيس الوزراء نوري المالكي مهلة اسبوع واحد لاكمال آليات تشكيل حكومة جديدة برئاسته بينما شدد نائب الرئيس طارق الهاشمي ان البلاد بحاجة الى طاقم سياسي جديد .. فيما طالب رئيس الوزراء السابق رئيس حركة الوفاق الوطني اياد علاوي باطلاق سراح المعتقلين منذ فترة طويلة وتنفيذ قانون العفو الذي صادق عليه مجلس النواب اليوم بأسرع وقت .. في وقت اجرى وزير العدل الأميركي مايكل موكاسي في بغداد مباحثات مع عدد من المسؤولين العراقيين في مجال القضاء .وفي اجتماع له في بغداد اليوم بحث المجلس التنفيذي الاعلى الذي يضم الرئيس جلال طالباني ونائبيه عادل عبد المهدي وطارق الهاشمي ورئيس الوزراء نوري المالكي ورئيس اقليم كردستان مسعود بارزاني "الوضع السياسي للدولة والعملية السياسية" .. وناقش موضوع الحكومة الجديدة والآليات التي يمكن اعتمادها للخروج بتشكيلة حكومية فعالة و"تم منح رئيس الوزراء مهلة اسبوع لاتاحة الفرصة له للنظر في آليات تشكيل الحكومة ومناقشة الموضوع في الاجتماع الذي سيعقد الاسبوع المقبل" كما قال بيان رئاسي ارسلت نسخة منه الى "ايلاف". وخلال الاجتماع شدد طالباني لدى مناقشة المجلس للوضع الاقتصادي والخدمي في العراق على ضرورة تفعيل المؤسسات الحكومية لتكون قادرة على تسريع ايصال الخدمات الى المواطنين و تلبية احتياجاتهم و ما يتناسب مع الدخل الكبير للعراق، وضرورة استثمار هذه الموارد لخدمة المواطن و المرافق الخدمية المختلفة. كما بحث الاجتماع واقع الوضع الاقتصادي والمالي للبلد، وكيفية وضع برامج طويلة الامد بهدف تقوية البنى التحتية للاقتصاد العراقي حيث تقرربهذا الخصوص عقد اجتماعات اخرى مع الخبراء العراقيين واللجان الاقتصادية المختصة من اجل تطوير الاقتصاد العراقي.وكانت ثلاث كتل سياسية قد سحبت وزراءها من حكومة المالكي على مدى الاشهر الستة الماضية هي التيار الصدري وجبهة التوافق السنية والقائمة العراقية الامر الذي افقد الحكومة نصف وزراءها ال 36 واصابها بخلل كبير في تقديم خدماتها للمواطنين . لكن مباحثات بدأت مؤخرا بين التوافق والحكومة من اجل عودة وزرائها الخمسة ويبدو انها لم تتوصل الى نتائج مرضية على هذا الطريق لحدن . وقالت الجبهة الاسبوع الماضي ان "العرض الأخير الذي تقدمت به الحكومة ليس كافيا وسوف تجري الجبهة التعديلات المقتضية وتعرضها على الوفد الحكومي المفاوض خلال الأيام القليلة القادمة". واشارت الى انه في هذا السياق تم التأكيد على أن رغبة الجبهة بالعودة العاجلة للحكومة يقتضي مرونة الحكومة واستجابتها للمطالب التي تقدمت بها. ولم توضح الجبهة طبيعة العرض الحكومي الذي تحفظت عليه لكن مصادر عراقية قالت ان الجبهة تطالب بمشاركة اكبر في صنع القرارين السياسي والامني . ويتجه المالكي الان الى تشكيل حكومة جديدة يقوم خلالها بترشيد عدد وزاراتها من خلال الغاء بعضها ودمج البعض الاخر بحيث يتراوح عدد حقائبها بين 20 و22 وزارة .ومن جهته اكد نائب الرئيس طارق الهاشمي أن ملء الفراغات التي تعاني منها الحكومة اثر انسحاب 17 وزيرا غير مجدٍ حاليا . وقال في تصريحات وزعها مكتبه ان العراق الآن في مفترق طرق ويتطلع للإصلاح لذلك التغيير لا مفر منه، لا في البرنامج السياسي فحسب وإنما في الطاقم السياسي أيضاً وبعيداً عن المحاصصات الطائفية. واضاف الهاشمي وهو الأمين العام للحزب الإسلامي العراقي عدم وجود خلافات على مجلس محافظة الأنبار وأن الحزب تعامل بمرونة ومسؤولية مع الأطراف جميعها. وقال "نحن قدمنا تضحيات لأجل تطهير الانبار والتاريخ سيكتب من بدأ بمحاربة القاعدة والثمن الغالي الذي دفعه الحزب في الأرواح والأموال". وحول زيارته لاقليم كردستان اواخر الشهر الحالي أوضح الهاشمي ان بعض وسائل الإعلام حاولت تشويه مقاصده .. وقال "لا فرق عندي بين الانبار وأربيل والبصرة فأنا أعمل لخدمة العراق وما حصل بالضبط هو أنه قد وصلت منذ بعض الوقت فكرة خاطئة للأخوة الأكراد حول حقيقة توجهي ومواقفي ولذلك قررت الذهاب إلى كردستان لان اللقاء المباشر من شأنه أن يوضح الكثير من اللبس وسوء الفهم وقد كانت تلك الزيارة بما فيها زيارة حلبجة قد أزالت كل تلك التشويهات، أما مذكرة التفاهم مع الأكراد فهي نتاج سنة من الحوار، وكانت ضرورية جداً" . وبشأن التغييرات المرتقبة في الحكومة العراقية شدد نائب الرئيس العراقي أن ملء الفراغات غير مجدٍ حاليا فالعراق الآن في مفترق طرق ويتطلع للإصلاح لذلك التغيير لا مفر منه لا في البرنامج السياسي فحسب وإنما في الطاقم السياسي أيضاً وبعيداً عن المحاصصات الطائفية.
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
21
نائب قائد الأركان الأميركي في أنقرة: تنسيق ضد «الكردستاني»
القبس
بعد اسبوعين من الزيارة التي قام بها نائب رئيس الاركان التركي الفريق اول اركون سايغون الى واشنطن حل نظيره الاميركي جيمس كارت رايت هذه المرة ضيفا على انقرة ليبحث مع المسؤولين الاتراك المزيد من التفاصيل الخاصة بالتعاون العسكري والاستخباراتي ضد عناصر «الكردستاني» شمال العراق.والتقى كارت رايت الفريق اول سايغون في رئاسة الاركان بحضور ممثلين عن وزارتي الدفاع والخارجية وبحث واياهم الجوانب العسكرية والسياسية لهذا التعاون الذي يهدف القضاء على عناصر حزب العمال الموجودين شمال العراق. وشارك في الاجتماع قائد القوات الاميركية في العراق الجنرال ديفيد باتريوس ومسؤولون من رئاسة الاركان العراقية.وكان تكثيف التعاون التركي – الاميركي قد بدأ بزيارة رئيس الوزراء رجب طيب اردوغان الى واشنطن 5 نوفمبر، حيث اعطت واشنطن الضوء الاخضر للعمليات العسكرية التركية شمال العراق، وبدأت بتقديم معلومات استخباراتية مفصلة عن تحركات عناصر «الكردستاني» في المنطقة. وكانت انقرة استضافت بداية ديسمبر اول لقاء بين نائبي رئيس الاركان سايغون وكارت رايت، بحضور الجنرال باتريوس فيما قام سايغون بزيارة مفاجئة الى بغداد نهاية الشهر الماضي والتقى نظيره العراقي نصير عبادي.وتقوم الطائرات التركية منذ 16 ديسمبر بقصف مواقع ومراكز ومخيمات حزب العمال الكردستاني التركي شمال العراق. وتناشد قيادات عراقية انقرة لاصدار عفو عام وغير مشروط عن عناصر الكردستاني التركي حتى يتسنى لهم اقناعهم بالتخلي عن العمل المسلح والعودة الى تركيا. وترفض انقرة هذا الطلب وتؤكد ضرورة استسلامهم دون اي قيد او شرط.
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
22
اصدار جواز عراقي جديد (نوع G) يتضمن اللغة الكوردية
PUK media
بعد ان زار وفد من اللجنة العليا من دائرة الجوازات العراقية ومديرية جوازات السليمانية الى ألمانيا, تم تصميم نسخة الجواز العراقي الجديد نوع G الذي يتضمن اللغة الكوردية والعربية والإنكليزية.وبهذا الصدد قال العقيد صالح عثمان مدير جوازات السيمانية في تصريح خاص لصحيفة كوردستاني نوي" قمنا مع وفد عراقي بزيارة ألمانيا في نهاية العام الماضي, وتم الإتفاق مع شركة ألمانية لطبع النسخة الجديدة من الجواز العراقي الجديد نوع G والذي يتضمن اللغة الكوردية الى جانب العربية والانكليزية.مشيرا الى ان وزارة الداخلية العراقية وافقت على اصدار الجواز الجديد الذي يتضمن اللغة الكوردية, وسيتم منح العراقيين هذا الجواز من الشهر السادس القادم.وستطبع الشركة الألمانية 7 ملايين نسخة بداية, وان الجواز العراقي الحالي يتم التعامل به عند اصدار الجواز الجديد.
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
23
مسؤول في الخارجية الأميركية: إيران أبلغت حكومة بغداد بتأجيل المفاوضات بشأن العراق
راديو سوا
قال المتحدث الإعلامي باسم دائرة الشرق الأدنى وشمال أفريقيا في وزارة الخارجية الأميركية ديفيد فولي إن الحكومة الإيرانية أجلت مرة أخرى موعد المحادثات الجديدة التي كانت ستجريها مع الولايات المتحدة بشأن العراق والتي كان مقررا إجراؤها في بغداد الأسبوع الجاري. وذكر فولي أن وزارة الخارجية العراقية أبلغتنا بهذا التأجيل، معربا عن رغبة بلاده بإجراء هذه المحادثات في أقرب وقت ممكن ومشيرا في الوقت ذاته إلى سعي الولايات المتحدة لإجراءها في أقرب وقت. وأعرب فولي عن أسف واشنطن لما وصفها بمماطلة إيران تجاه لإجراء هذه المحادثات وأوضح أنه يصعب على واشنطن تحديد ما إذا كانت هذه المماطلة ناتجة عن خلافات كبير أو جدال سياسي داخل الحكومة الإيرانية.
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
24
الاتفاق المعتزم بشأن العلاقات في المستقبل بين الولايات المتحدة والعراق لا يتضمن شيئا يلزم الرئيس الأمريكي المقبل بسياسات إدارة الرئيس بوش
جريدة حوارات
قال وزيرا الخارجية والدفاع الأمريكيان في تصريحات نشرت يوم الأربعاء ان الاتفاق المعتزم بشأن العلاقات في المستقبل بين الولايات المتحدة والعراق لا يتضمن شيئا يلزم الرئيس الأمريكي المقبل بسياسات إدارة الرئيس بوش.وقالت كوندوليزا رايس وروبرت جيتس ان اتفاق "وضع القوات" وهو اتفاق طويل المدى تجري مناقشته مع بغداد لن يتطلب أن تواصل وزارة الدفاع مهامها القتالية في العراق. وكتب الوزيران مقالة في صحيفة واشنطن بوست تفيد بأن الاتفاق لن يحدد حجم القوات الأمريكية أو يلزم الولايات المتحدة بالدفاع عن العراق ضد أي بلد أو يسمح بوجود قواعد أمريكية دائمة في العراق ،وأضافا "باختصار.. لن يكون هناك شيء على طاولة النقاش في الشهور المقبلة يقيد يدي القائد الأعلى القادم أيا كان أو كانت.. بل على العكس ستعطي الرئيس السلطة القانونية لحماية مصالحنا الوطنية وإمكانية صياغة نهج للإدارة المقبلة."وأشارا إلى أن الاتفاق لن يخضع لموافقة مجلس الشيوخ الأمريكي على الرغم من مطالبة بعض الديمقراطيين باجراء مراجعة للاتفاق من جانب الكونجرس.واتفقت الولايات المتحدة والعراق على بدء مفاوضات رسمية بشأن مستقبل العلاقات بين البلدين بهدف الانتهاء من صياغة اتفاق بحلول نهاية يوليو تموز.وتعمل الولايات المتحدة في العراق في الوقت الراهن في إطار تفويض من الأمم المتحدة ينتهي بنهاية عام 2008. وتستخدم اتفاقات وضع القوات عادة في وضع معايير لأنشطة القوات الأمريكية في الدول الاخرى.ولكن الديمقراطيين في الكونجرس قالوا إنهم قلقون من أن تستخدم إدارة بوش الاتفاق من أجل ابرام اتفاق طويل المدى بشأن وجود عسكري أمريكي قبل انتخاب رئيس جديد في الرابع من نوفمبر تشرين الثاني. وقال بعض السناتورات ان الاتفاق يتعين أن يخضع لموافقة الكونجرس.ولكن رايس وجيتس رفضا الفكرة.وكتبا في المقالة المشتركة"اتساقا مع العرف القديم المتعلق بمثل هذه الاتفاقات فانه لا يوجد شيء سيخضع لسلطة الموافقة على الاتفاقات التابعة لمجلس الشيوخ على الرغم من أننا سنعمل عن كثب مع لجان الكونجرس المناسبة من أجل ابقاء أعضاء الكونجرس مطلعين وتوفير شفافية تامة."وأضافا ان الولايات المتحدة لديها اتفاقات خاصة بوضع القوات مع 115 بلدا.وقالا إن الاتفاق مع العراق سيضع السلطات والصلاحيات القانونية اللازمة للعمل ولتنفيذ مهام مثل مساعدة الحكومة العراقية على مكافحة القاعدة وبناء قواتها الخاصة بها والقضاء على تدفق الأسلحة وعمليات التدريب التي تقوم بها إيران.وتابعا "يوجد جدل هنا في بلادنا بشأن مستقبل وجود القوات الأمريكية في العراق وتشكيلها ومهمتها.. لكن من الواضح أن القوات الأمريكية ستحتاج للعمل في العراق بعد انتهاء العام من أجل استمرار احراز تقدم في فرض الاستقرار في العراق."
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
25
وثائقي حول فضيحة سجن ابو غريب في مهرجان برلين السينمائي
الدار العراقية
عرض في مهرجان برلين السينمائي الفيلم الوثائقي "ستاندارد اوبريتينغ بروسيدجرز" (قواعد العمل المعتمدة) حول التجاوزات التي ارتكبها جنود من الجيش الاميركي في سجن ابو غريب في العراق معطيا الكلمة لهؤلاء الجنود الذين اعتبروا انهم حوكموا بسبب جرائم شجعت عليها قيادتهم.والفيلم وهو اول وثائقي يشارك في الدورة الثامنة والخمسين للمهرجان الذي ينظم من 7 الى 17 شباط/فبراير من اخراج الاميركي ايرول موريس الذي نال جائزة اوسكار عام 2003 عن فيلم "ذي فوغ اوف وور" (ضباب الحرب) حيث يعلق وزير الدفاع الاميركي السابق روبرت ماكنمارا على تاريخ القرن العشرين.وهذه المرة قام بابحاث على مدى سنتين انطلاقا من صور التقطت في سجن ابو غريب العراقي الذي شهد فضيحة عام 2004 لمعتقلين عراقيين عراة تعرضوا لاذلال وسوء معاملة من قبل حراسهم الاميركيين. وحتى الان تمت محاكمة 11 جنديا فقط وحكم عليهم بعقوبات تتراوح بين بضعة ساعات من العمل للمصلحة العامة وعشر سنوات في السجن.واذا كان ضابط عراقي تلقى مجرد توبيخ فان ايا من كبار مسؤولي الجيش لم تتم ملاحقته بهذه القضية التي اعتبرها الرئيس الاميركي جورج بوش بانها "افدح خطأ" للولايات المتحدة في العراق.واراد الاميركي ايرول موريس اعطاء الكلمة "لبعض الاشخاص الفاسدين" المسؤولين عن هذه الافعال بحسب الرواية الرسمية التي اعلنها وزير الدفاع الاميركي انذاك دونالد رامسفلد. وامام الكاميرا يتحدث ستة رجال وثلاث نساء يعطي كل منهم روايته المختلفة جذريا عن روايات الاخرين.ويقولون انهم كانوا تحت الضغط لانتزاع معلومات من المعتقلين الذين يشتبه بضلوعهم في الارهاب والذين اقتيدوا من كل انجاء البلاد عبر مروحيات او شاحنات مثل "الماشية" الى ابو غريب الذي اصبح في نهاية 2003 "مركز الاستجواب" في العراق.وهذا ما اكدته المسؤولة عن السجن جانيس كاربينسكي التي اقيلت من مهامها وخفضت رتبتها العسكرية قائلة ان قيادة الجيش كانت تطالب باعتقال الرئيس العراقي السابق صدام حسين.وليندي انغلاند التي كانت تبلغ بالكاد عشرين عاما انذاك وحكم عليها بالسجن ثلاث سنوات عام 2005 ظهرت مبتسمة في صور لمعتقلين عراة تهددهم الكلاب او مكدسين فوق بعضهم البعض. وتقول انغلاند بدون اي ملامح معبرة انها كانت متاثرة انذاك بمواقف حبيبها السابق تشارلز غرينر (34 عاما) الذي نال اقسى عقوبة لكن المخرج لم يتمكن من لقائه.وتروي امرأة اخرى تدعى سابرينا هارمان عبر رسائلها التي تليت في الفيلم "كل الاعمال الدنيئة" التي ارتكبت في السجن. ويؤكد الاخرون انهم قاموا بتطبيق القواعد المعتمدة في هذا السجن (ستاندارد اوبيريتنيغ بروسيدجيرز) ويبررون اعمالهم.وقال احدهم "لم اشأ مخالفة رأي احد". ويقول اخر "لم تكن لتحصل اي فضيحة لو لم يتم التقاط صور. كما تعلمون هناك الكثير من الناس يموتون تحت التعذيب هناك وليس هناك من صور لذلك".اما ايرول موريس فيعتبر ان "هذه الصور ادت لنا خدمة كبرى عبر ارغامنا على التفكير في لحظة مهمة في التاريخ كنا لنتجاهلها بدون وجودها". واضاف في برلين "لانه تمت المعاقبة على جرائم في سجن ابو غريب لكن لم تتم معاقبة المذنبين الفعليين".وتقول الفيلسوفة هانا ارنت ان الفيلم يظهر "تفاهة الشر" اي قدرة الاشخاص العاديين جدا على القيام باعمال غير انسانية.
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
26
مصادر برلمانية لـ الوطن: محاصصة مصالح ستجبر الكتل على تمرير القوانين المطلوبة
الوطن الكويتية
قالت مصادر برلمانية ان الاتفاق بين الكتل البرلمانية على تمرير صفقة القوانين التي اعلن عنها رئيس مجلس النواب محمود المشهداني قد سقط بانعدام الثقة بين هذه الكتل وسط حديث يدور في اروقة قصر المؤتمرات عن »محاصصة مصالح« ستجبر اغلبية برلمانية على تمرير هذه القوانين الامر الذي جعل عددا كبيرا من النواب يدعون الى حل المجلس.وعلمت »الوطن« ان بعض النواب قد تمردوا على قرارات قادتهم في قبول نسبة %17 من مجموع الموازنة العامة لهذا العام التي لم يوافق عنها الا الحزب الشيوعي وبعض نواب كتلة العراقية الوطنية، بالرغم من تأكيد الدكتور اياد علاوي رئيس الكتلة على نواب كتلته باهمية التصويت مع هذه النسبة، فيما اعترض نواب اخرون على هذه النسبة وعلى الصلاحيات التي تمنح للحكومات المحلية في المحافظات التي لا ترتبط باقليم، لاسيما من حزب الفضيلة والتيار الصدري، فضلا عن نواب كتلة التوافق وجبهة الحوار العربية برئاسة الدكتور صالح المطلك.وترى مصادر برلمانية، ان ما حصل من مشاحنات وصلت الى تبادل الالفاظ النابية، دلالة واضحة على فجوة عدم الثقة بين مختلف الكتل البرلمانية، مؤكدة وجود حالة من المحاصصة في المصالح بين الكتل الرئيسية، وهي كتلة الائتلاف العراقي الموحد، التي ترى مصلحة مهمة لها في اقرار قانون انتخابات مجالس المحافظات بالشكل الذي يسهل اجراءات تشكيل اقليم جنوب بغداد الذي يكرر المجلس الاعلى دعوته لتشكيله، فيما يرى الاتحاد الكردستاني مصلحة مهمة له في التصويت على قانون موازنة 2008 بالنسبة التي طالب بها وهي %17 من مجموع الموازنة البالغة 48 مليار دولار امريكي، وكذلك هناك مصلحة للحزب الاسلامي بالتصويت على قانون العفو العام، ليظهر امام جمهوره وكأنه قدم انجازا كبيرا لهم.وترجح عدم وجود جدار للثقة بين هذه الكتل، جعل التصويت على قانون العفو العام يتوقف عند المادة الاخيرة بالرغم من دعوة بعض النواب للكتلة الكردستانية بالتصويت عليه، لاسباب انسانية تتعلق بمصير الكثير من المعتقلين الذي يمكن ان يفرج عنهم بموجب تشريع هذا القانون، الامر الذي قابله اصرار كردي واضح على ضرورة التصويت على الموازنة واصرار من المجلس الاعلى على للتصويت على قانون انتخابات مجالس المحافظات، كحزمة من 3 قوانين، مما جعل عقد مجلس النواب ينفرط، بانسحاب مختلف الكتل.في غضون ذلك، تزايد عدد النواب الداعين الى حل البرلمان. وقال رئيس البرلمان محمود المشهداني خلال الجلسة المسائية الاستثنائية الثلاثاء »عندي مذكرة رفعتها بعض الكتل النيابية، تطالب بحل البرلمان اذا لم يتم التصويت على القوانين«.واكد محمدالدايني بان المشهداني قال »مجلس النواب سيحل اذا لم يستطع تمرير هذه القوانين المطلوبة« واعلن النائب نصار الربيعي رئيس الكتلة الصدرية في البرلمان »هناك حديث غير رسمي جرى (الثلاثاء) ان الحل الامثل هو حل البرلمان بسبب الخلافات حول تمرير القوانين«.ووفقا للدستور يحق لمجلس النواب حل نفسه في حال مطالبة ثلثي اعضاء المجلس (275 نائبا) بذلك، او بموافقة رئيس الجمهورية بالتوافق مع رئيس مجلس النواب ورئيس الوزراء حل المجلس.من جانبه قال النائب المستقل ضمن لائحة الائتلاف العراقي الموحد جابر جبيب جابر »هناك ازمة ثقة كبيرة بين الكتل البرلمانية، والدليل هو ان قيادات الكتل تتفق في المطبخ السياسي بمعزل عن ارادة اعضاء كتلها«.واضاف »بالتالي فما جرى هو تعبير عن التمرد على ذلك، فكل كتلة تتبنى قانونا من القوانين الثلاثة وتخشى من الجانب الاخر الا يصوت الاخر باتجاه قانونها«.لكن جابر استبعد حل البرلمان قائلا ان »ذلك يحتاج الى تاييد ثلثي الاعضاء«.واضاف »كذلك ان الكتل الكبيرة تخشى الا تعود بنفس التمثيل او تخسر الانتخابات المقبلة لذلك لا تجازف في حل البرلمان«.
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
27
الداخلية تعتبر تنظيم انصار المهدي حركة محظورة
راديو دجلة
اعلنت وزارة الداخلية انها تعتبر تنظيم ما يسمى بانصار المهدي او تنظيم اليماني المنتشر في المحافظات الجنوبية حركة محظورة رسمياً ويتعرض مؤيدوها الى ملاحقة قضائية.واكد مدير مركز القيادة الوطني في الوزارة اللواء الركن عبد الكريم خلف انه تم اعتبار هذا التنظيم محظورا استناداً الى قانون مكافحة الارهاب رقم (4) اضافة الى المادة (406) من قانون العقوبات.واشار خلف الى ان هذا القرار جاء من قبل السلطات القضائية وان الوزارة يتوجب عليها تنفيذ القرار بملاحقة اتباع هذا التنظيم كونها الجهة التنفيذية قانوناً.منوها بان التنظيم المذكور كان يمارس نشاطه العقائدي طيلة العامين الماضيين الا ان طروحاته اصبحت عسكرية انقلابية وعدوانية اذ بدأ التنظيم مؤخرا برفع السلاح بوجه الدولة وقام بقتل الناس على اساس معتقداتهم الدينية مؤكدا ان هذه الاسباب كانت وراء تصنيف التنظيم ضمن التنظيمات الاجرامية المسلحة.
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
28
برهم صالح: حصة الإقليم من الموازنة تبلغ 6 مليارات دولار
PUK media
قال الدكتور برهم صالح نائب رئيس الوزراء العراقي في تصريحات صحفية لوسائل الإعلام الكوردستانية، اليوم الأربعاء، أن المصادقة على ميزانية إقليم كوردستان والتي بلغت 6 مليار دولار هو انتصار كبير للشعب الكوردستاني، لافتاً بذلك الى أن الكورد لأول مرة يحصلون على أكبر ميزانية في تاريخ العراق، مؤملاً أن تصرف نسبة 17 بالمائة من أجل تنمية إقليم كوردستان ومن أجل خدمة المجتمع الكوردستاني.وأضاق الدكتور صالح أن مجلس النواب العراقي صادق اليوم على ميزانية قدرت بـ50 مليار دولار، حيث بلغت حصة إقليم كوردستان 6 مليار دولار أمريكي، أي بنسبة 17 بالمائة.وكرر نائب رئيس الوزراء العراقي بأن ما تم اليوم هو انتصار كبير، وانه سيتم تخصيص مبلغ 14 مليار دولار من الميزانية في مجالات الاستثمار والانتاج في العراق.
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
29
مراسلون بلا حدود تتحدث عن اعتداءات على الصحفيين و"إفلات من العقاب" و"غياب التحقيقات ".
الوكالة المستقلة للأنباء
نددت منظمة مراسلون بلا حدود بالعنف الذي يتعرض له الصحفيون بالعراق مشيرة الى حالات "افلات من العقاب" و"غياب تحقيقات جدية" حول استهداف الصحفيين.وقالت المنظمة في تقريرها السنوي للعام 2007 الذي صدر الاربعاء وتلقت الوكالة المستقلة للأنباء (أصوات العراق) نسخة منه، " لم ينجح إصدار مجلس الأمن في كانون الأول ديسمبر 2006 القرار 1738 حول حماية الصحافيين في مناطق النزاع في حث السلطات العراقية على مكافحة الإفلات من العقاب الذي يستفيد منه المعتدون على القطاع الإعلامي". واوضح التقرير "في المجموع، لاقى 47 صحافياً و 9 معاونين إعلاميين ومصور روسي حتفهم في خلال العام 2007 مع الإشارة إلى أن أكثر من نصف الاعتداءات المسجّلة قد وقعت في بغداد بالرغم من التواجد الكثيف للقوى الأمنية العراقية والجنود الأمريكيين فيها".وحمل التقرير على السلطات العراقية لانها "لم تفكّر في اتخاذ أي مبادرة للحيلولة دون أعمال العنف الموجهة ضد الصحافيين مشيرا الى مصرع 207 محترفين في القطاع الإعلامي منذ بداية الحرب في آذار مارس 2003".وقال ان "معظم الصحافيين العراقيين صرعوا في كمائن نصبتها جماعات مسلّحة لهم" توحي بانهم "وقعوا ضحية توترات سياسية – إثنية وحرب أهلية لا عنوان صريحاً لها".واضافت المنظمة التي تتخذ من باريس مقرا لها "أثبتت الحكومة عجزها التام عن حمايتهم مع أنها كانت تستطيع تفادي بعض الاغتيالات المسبوقة بتهديدات".وكشف التقرير عن ان عمليات اختطاف الصحافيين في العام 2007 بلغت 25 عملية فيما ولا يزال مصير 14 آخرين مختطفين، بعضهم منذ العام 2006، مريباً ولا يدعو غياب الأخبار عنهم إلى أي تفاؤل.واشار الى ان "غياب التحقيقات الجدية يحول دون معرفة دوافع المعتدين فيما يبدو أن الانتماء السياسي أو الإثني لوسائل الإعلام التي يعمل الصحافيون لحسابها يبرر إلى حد بعيد اختيار الضحايا".وانتقد تقرير المنظمة الدولية ولكن بشكل اقل حدة تعامل السلطات في اقليم كردستان مع الصحفيين .وقال "في كانون الأول/ديسمبر، أقر المجلس الوطني الكردستاني نصاً جديداً ينطوي على مواد تقييدية وقامعة للحريات. ولكن رئيس الإقليم مسعود بارزاني رفض المصادقة عليه وطلب في كانون الثاني يناير 2008 مراجعته".وذكّر التقرير باعتقالات تعسفية واعتداءات طالت صحفيين محليين في الاقليم لكن سرعان ما اطلق سراحهم.ولفت الى تقييد سلطات الاقليم الانتقال الى مناطق جبلية محاذية لايران وتركيا و "حظر تصوير مناطق الاعتداءات في أيار مايو قرب جبال قنديل عند الحدود العراقية – التركية للقاء متمرّدي حزب العمال الكردستاني في تشرين الثاني نوفمبر إلى بث الريبة في الجسم الصحافي".وبين التقرير ان "أعمال العنف المستشرية في العراق منذ خمسة أعوام دفعت عدداً كبيراً من الصحافيين العراقيين الى الاغتراب. ولكن تخلّصهم من الهم الأمني لا يعني ارتياحهم من المشاكل: إنهم مضطرون لمواجهة عدة صعوبات إدارية ومالية في البلد الذي يستضيفهم".وتابع "أما الذين آثروا البقاء في العراق فكثّفوا إجراءات الحيطة والحذر: التأكد من قاعدة سياراتهم عند كل صباح، وسلوك طرق مختلفة للتوجه إلى المكان نفسه، والتنقّل مع سائقين معروفين فقط ،والتكتّم على مهنتهم... حتى أمام جيرانهم" حتى غدا "ركوب سيارة أجرة ..محفوفاً بالمخاطر".وصور التقرير صعوبة عمل الصحفيين بالعراق والتعقيدات التي تلازم حصولهم على المعلومات في المدن العراقية الرئيسة. وقال "لا بدّ من إجراء العمل الميداني في سرية تامة".واوضح ان "المصوّرين يعانون من هذه الناحية بسبب الآلات التي يحملونها". وكانت الشرطة عثرت الثلاثاء على جثة الصحفي هشام مجوت حمدان مقتولا في منطقة باب الشيخ ببغداد وكان القتيل يعمل لصحيفتي (السياسة والقرار) و(الاخبار) فيما لا يزال الصحفي البريطاني بتلر ريتشارد من شبكة CBS مختطفا منذ الاحد مع مترجمه العراقي على يد مجهولين بالبصرة

ليست هناك تعليقات: