Iraq News
























مواقع إخبارية

سي أن أن

بي بي سي

الجزيرة

البشير للأخبار

إسلام أون لاين



الصحف العربية

الوطن العربي

كل العرب

أخبار اليوم

الأهرام

الوطن

القدس العربي

الحياة

عكاظ

القبس

الجزيرة

البيان

العربية

الراية

الشرق الاوسط

أخبار العراق

IRAQ News




فضائيات



قناة طيبة

قناة الحكمة

قناة اقرأ

قناة الشرقية

قناة بغداد الفضائية

قناة البغدادية

قناة المجد

وكالات أنباء

وكالة أنباء الإمارات

وكالة الأنباء السعودية

المركـز الفلسطينـي

وكالة أنباء رويترز

وكالة الانباء العراقية


تواصل معنا من خلال الانضمام الى قائمتنا البريدية

ادخل بريدك الألكتروني وستصلك رسالة قم بالرد عليها

Reply

لمراسلتنا أو رفدنا بملاحظاتكم القيمة أو

للدعم الفني

راسل فريق العمل

إنظم للقائمة البريدية


اخي الكريم الان يمكنك كتابة تعليق وقراءة آخر عن ما ينشر في شبكة أخبار العراق من خلال مساهماتك في التعليقات اسفل الصفحة



Website Hit Counter
Free Hit Counters

السبت، 18 أكتوبر، 2008

أخبار العراق السياسية - الاربعاء15-10-2008

1الجزيرة
المالكي: تصريحات أوديرنو "عقدت" العلاقات مع واشنطن
قال رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي إن قائد القوات الأميركية في العراق الجنرال ريموند أوديرنو "يغامر بمنصبه" بسبب تصريحاته التي قال فيها إن إيران تقدم رشا لنواب عراقيين كي يرفضوا المعاهدة الأمنية مع الولايات المتحدة المزمع عرضها على مجلس النواب العراقي لإقرارها.
وأضاف المالكي في حديث لعدد من الصحفيين الكويتيين بثته قناة العراقية الحكومية أن "القائد الأميركي غامر بمنصبه عندما تحدث بهذه اللهجة وهو للأسف عقد العلاقات" بين البلدين.
وأضاف "عرف عن الرجل أنه جيد وطيب, فكيف له أن يتحدث هكذا عن موضوع لا أساس له, إن ما قاله مؤسف للغاية بالفعل".
وكان الجنرال الذي تسلم منصبه الشهر الماضي قد أدلى بتصريحه لصحيفة "واشنطن بوست" ونشر يوم الاثنين قائلا إنه ينقل عن تقارير استخبارية لكنه أوضح أنه لا إثباتات لديه على الرشوة، مشيرا إلى أن تقارير استخبارية كثيرة تشير إلى أن إيران تسعى لدفع الأموال للنواب للتصويت ضد المعاهدة.
وتكرر الاتهام على لسان المتحدث العسكري الأميركي باتريك ديسكرول الذي قال الأربعاء إن الجيش الأميركي يشك في أن عملاء إيرانيين يسعون لرشوة السياسيين العراقيين لرفض المعاهدة لكنه استدرك قائلا إنه لا إثباتات لديه بأن العراقيين أخذوا الرشوة.
ونقلت وكالة أسوشيتد برس عن نائب شيعي قوله إنه لا يفهم لماذا تقيم الحكومة العراقية هذه الضجة على تصريحات أوديرنو في وقت يعرف فيه الجميع أن لإيران لوبياً قويا في أروقة السلطة ببغداد بما فيها مجلس النواب المكون من 275 نائبا.

ومعلوم أن مفاوضين عراقيين وأميركيين أعلنوا الأربعاء أنهم أتموا إعداد مسودة الاتفاقية التي ستسمح ببقاء القوات الأميركية في العراق حتى عام 2011 على أن يتم إقرارها لاحقا من طرف السلطتين العراقية والأميركية
2
الجزيرة
الجيش التركي يقصف قرى حدودية في إقليم كردستان العراق
قصفت طائرات حربية تركية قرى حدودية في إقليم كردستان العراق مستهدفة عناصر من حزب العمال الكردستاني على الشريط الحدودي، في وقت أكد فيه الجيش مقتل 35 من مسلحي الحزب في عملية جرت هذا الأسبوع على جبل جودي بمحافظة شرناق جنوب شرق البلاد.

فقد نقل الموقع الإعلامي للاتحاد الوطني الكردستاني عن مصدر كردي رفض نشر اسمه، قوله إن ثلاث طائرات حربية تركية بدأت ظهر اليوم بقصف بعض القرى التابعة لناحية سنكسر بقضاء بشدر في محافظة السليمانية (350 كلم شمال شرق العراق).

وأضاف المصدر أن "خسائر القصف لم تعرف" مؤكداً وجود "خسائر مادية لحقت ببساتين وممتلكات المواطنين في المناطق الحدودية".

وقد كثف الجيش التركي قصفه الجوي والمدفعي لمواقع الكردستاني شمال العراق، منذ هجوم عنيف شنه الحزب قبل أسبوعين على الحدود التركية العراقية قتل فيه 17 جنديا تركيا.

من جهة أخرى أعلن الجيش التركي أنه التقط اتصالات لاسلكية لحزب العمال تفيد بأن 35 من مسلحيه لقوا حتفهم في عملية تركية جنوب شرق البلاد.
وكان رئيس قسم الإعلام بالجيش الجنرال متين غوراك تحدث عن خسائر ثقيلة تكبدها الكردستاني في عملية بمحافظة شرناق الثلاثاء الماضي, لكنه قال إن الجيش لا يستطيع تأكيد الأرقام.
ولقي أمس خمسة جنود أتراك مصرعهم أربعة منهم في اشتباكات والخامس في تحطم مروحية قال الجيش إن سببه فني, في حين أكد حزب العمال أنها سقطت بنيران سلاحه.
وزادت هجمات الكردستاني من الضغط على القيادتين العسكرية والسياسية في أنقرة لتشديد التدا بير ضد مقاتلي الحزب الذي يتمتع حسب تركيا بحرية الحركة شمال العراق.

3
النيل
انتخاب خمس دول في مجلس الامن وفشل إيران
انتخبت الجمعية العامة للامم المتحدة يوم الجمعة اليابان وتركيا والنمسا والمكسيك واوغندا لشغل مقاعد في مجلس الامن للفترة من 2009 الى 2010 ورفضت جهود إيران وايسلندا.
وكما كان متوقعا تمكنت اليابان من هزيمة إيران التي تخضع لعقوبات فرضها عليها مجلس الامن بسبب برنامجها النووي لشغل مقعد اسيا الذي اصبح شاغرا في الاول من يناير كانون الثاني. وحصلت اليابان على 158 صوتا من اصوات الجمعية العامة المكونة من 192 عضوا فيما حصلت ايران على 32 صوتا فقط. وفي سباق ثلاثي لشغل مقعدين اوروبيين كانت ايسلندا الضحية فيما يبدو بسبب ازمتها المالية الكبيرة وحصلت على 87 صوتا وهو ما يقل عن اغلبية الثلثين المطلوبة. ونجحت تركيا بسهولة فيما فازت النمسا بهامش ضيق. وكان انتخاب المكسيك واوغندا مؤكدا من الناحية الفعلية لانه لم يعترض عليهما أحد في مجموعتيهما الاقليميتين. وتصوت الجمعية العامة مرة كل عام لشغل خمسة مقاعد من مقاعدها العشرة غير الدائمة العضوية من بين اعضاء المجلس المؤلف من 15 دولة. ومجلس الامن هو الجهة التي يمكنها فرض عقوبات وارسال قوات حفظ سلام. والدول الدائمة العضوية في مجلس الامن التي لها حق استخدام النقض (الفيتو) هي الولايات المتحدة وروسيا وبريطانيا وفرنسا والصين

4
بي بي سي
واشنطن تحشد التأييد للاتفاق الامني مع العراق
يسعى وزير الدفاع الامريكي روبرت جيتس الى الحصول على دعم كبار السياسيين الامريكيين لمسودة الاتفاق الامني الذي جرى التفاوض بشأنه مع الحكومة العراقية لتنظيم الوجود الامريكي في العراق بعد انقضاء التخويل الذي منحه مجلس الامن للقوات الامريكية نهاية العام الجاري.
وبالرغم من عدم نشر تفاصيل الاتفاق، يقول المسؤولون الامريكيون إنه يتضمن تعهدا بسحب القوات الامريكية من العراق بحلول عام 2011.
ويقوم جيتس باطلاع كبار زعماء الكونجرس الامريكي على تفاصيل الاتفاق بالرغم من ان المصادقة عليه لا تتطلب موافقة مجلسي النواب والشيوخ.
الا انه يتطلب موافقة البرلمان العراقي، وهو امر يقول المراسلون إنه قد يكون عسيرا.
يذكر ان التخويل الاممي الذي تعمل بموجبه القوات الاجنبية في العراق ينتهي في 31 من شهر ديسمبر/كانون الاول المقبل. ويبلغ عدد القوات الاجنبية العاملة في العراق حاليا 152 الفا، 144 الفا منهم امريكيون.
ويقول المسؤولون الامريكيون إن مسودة الاتفاق تنص على سحب القوات المقاتلة من المدن العراقية بحلول منتصف العام المقبل، وسحبها كليا من البلاد قبل نهاية 2011.
الا ان ناطقا باسم وزارة الدفاع الامريكية قال إن القوات لن تنسحب من العراق "ما لم تتوفر الظروف المناسبة على الارض لذلك."
وكانت ادارة الرئيس جورج بوش تعارض دائما فرض جدول زمني محدد لسحب القوات الامريكية من العراق.

5
سي ان ان
بغداد: 3 قتلى في انفجار بمسجد للشيعة بعد صلاة الجمعة
قُتل ثلاثة أشخاص على الأقل وأُصيب ما يزيد على سبعة آخرين، في انفجار وقع خارج مسجد للشيعة في العاصمة العراقية بغداد، أثناء خروج المصلين من صلاة الجمعة.
وقال مسؤول بوزارة الداخلية العراقية إن الانفجار وقع بالقرب من مسجد شيعي بضاحية "الشعب"، شمال شرقي بغداد، بينما كان المصلون يهمون بالخروج من المسجد.
إلا أن تقارير إعلامية محلية رجحت ارتفاع عدد قتلى الانفجار، الذي يُعتقد أنه نجم عن عبوة ناسفة وضعت خارج "حسينية سيد حيدر"، حيث أن بعض الجرحى إصاباتهم خطيرة.
من جانب آخر، شهدت مدينة الموصل شمالي بغداد، انفجاراً استهدف دورية عسكرية للجيش العراقي شرقي المدينة، مما أسفر عن مقتل أحد أفراد الدورية وإصابة أربعة آخرين.

6
الوطن الكويتية
محام سويدي يشكك بمقتل الرجل الثاني في القاعدة بالعراق
شكك محام سويدي امس فيما أعلنه الجيش الامريكي في العراق أمس عن مقتل الرجل الثاني في تنظيم القاعدة في العراق.وكان الجنرال باتريك دريسكول المتحدث باسم القوات الأمريكية في العراق أكد أمس في مؤتمر صحفي ببغداد أن »القوات الأمريكية قتلت أبو قسورة المعروف أيضا بـ (أبو سارة) خلال عملية عسكرية في الخامس من أكتوبر الجاري«.ويحمل أبو قسورة المغربي المولد الجنسية السويدية أيضا.وأكدت هيئة الامن السويدية علمها بتورط (أبو قسورة) »43 عاما« في أنشطة جماعات اسلامية مسلحة في السويد، دون أن توجه أي تهم له.وقال عبد الحي علمي محامي (أبو قسورة) في السويد في حديث لاحدى الاذاعات السويدية انه يشك فيما نسب الى موكله السابق.وأضاف علمي أن موكله السابق كان ببساطة »مسلم متدين« كان يرغب في العيش وفقا لتعاليم دينه، موضحا أن (أبو قسورة) لم يحظ الا بالقليل من التعليم وعمل نادلا في السويد، ويتحدث السويدية بطريقة سيئة والقليل من اللغة العربية.وأردف علمي بالقول انه مثل أبو قسورة في الاستجواب الذي أجري معه حول تورطه في تفجيرات قطارات مدريد التي وقعت في مارس من عام 2004، وقد تم اطلاق سراحه بعد استجواب قصير.ويعتقد أن (أبو قسورة) غادر السويد عام 2006 وفي العام ذاته أضافته الولايات المتحدة والاتحاد الاوروبي الى قائمتيهما للارهابيين.وقال دريسكول أمس »أبو قسورة تسلم منصب (أمير) المنطقة الشمالية في تنظيم القاعدة في العراق في يونيو 2007 وهو الرجل الثاني بعد أبو أيوب المصري كما أنه مسؤول عن العمليات العسكرية«.وأضاف أن »أبو قسورة« تعرف على »الزعيم السابق للقاعدة في العراق أبو مصعب الزرقاوي منذ زمن، كما أن لديه علاقات مع زعيمي التنظيم في باكستان وأفعانستان«.
7
الرأي الأردنية
العراق ينفي منح شركة دي.ان.أو رخصة لتصدير النفط
قال وزير النفط العراقي حسين الشهرستاني لرويترز في رسالة بالبريد الالكتروني امس ان العراق لم يمنح شركة دي.ان.أو النرويجية رخصة لتصدير النفط العراقي.وقال الشهرستاني في رسالته ان أي نفط خام ينتج في العراق بما فيه انتاج الشركة النرويجية يجب أن يسلم للمؤسسة العراقية لتصدير النفط /سومو/ لتصديره للخارج وان كل الايرادات تحول الى وزارة المالية.وتنتج دي.ان.أو النفط في المنطقة الكردية التي تتمتع بالحكم الذاتي في شمال العراق وتسعى للحصول على رخصة لتصديره.ودون هذه الرخصة يتعين عليها أن تبيع النفط في السوق المحلية بسعر بسيط مقارنة بالاسعار العالمية وارتفعت أسهم الشركة لفترة وجيزة أكثر من 50 في المئة يوم الثلاثاء بعد أن ذكر تقرير اخباري أنها على وشك الحصول على الرخصة رغم أن الشركة قالت انها لم تحصل عليها بعد وانخفض سعر السهم عقب ذلك.
8
العربية نت

السفير الأردني لدى العراق يقدم أوراق اعتمادهأعلن مسؤول في وزارة الخارجية العراقية أن السفير الأردني وصل الى بغداد وقدم اوراق اعتماده الخميس الى وزير الخارجية هوشيار زيباري. وأفاد المصدر أن "السفير الأردني (نايف الزيدان) سلم أوراق اعتماده اليوم لوزير الخارجية (هوشيار زيباري)". لكن لم يذكر ما اذا كان سيباشر مهامة فورا. وكان العاهل الاردني الملك عبد الله الثاني قام في 11 اغسطس/آب الماضي بزيارة هي الأولى لزعيم عربي منذ سقوط النظام السابق عام 2003. وقد أعلنت وزارة الخارجية الاردنية تعيين الزيدان القنصل العام الأردني السابق في الامارات العربية المتحدة, سفيرا جديدا للمملكة لدى العراق. وتعرضت السفارة الأردنية في بغداد في أغسطس/آب من عام 2003 الى عملية تفجير تبنتها القاعدة, ما أدى الى مقتل 14 شخصا بينهم أردني. وربطت عدة دول عربية إعادة سفرائها إلى بغداد بتحسن الوضع الامني، وتشهد بغداد منذ فترة حركة دبلوماسية نشطة باتجاهها مع انفتاح المزيد من الدول العربية.وحضت الولايات المتحدة في الأشهر الأخيرة الدول العربية الحليفة لها ولا سيما الخليجية منها على تطوير علاقاتها مع العراق.