Iraq News
























مواقع إخبارية

سي أن أن

بي بي سي

الجزيرة

البشير للأخبار

إسلام أون لاين



الصحف العربية

الوطن العربي

كل العرب

أخبار اليوم

الأهرام

الوطن

القدس العربي

الحياة

عكاظ

القبس

الجزيرة

البيان

العربية

الراية

الشرق الاوسط

أخبار العراق

IRAQ News




فضائيات



قناة طيبة

قناة الحكمة

قناة اقرأ

قناة الشرقية

قناة بغداد الفضائية

قناة البغدادية

قناة المجد

وكالات أنباء

وكالة أنباء الإمارات

وكالة الأنباء السعودية

المركـز الفلسطينـي

وكالة أنباء رويترز

وكالة الانباء العراقية


تواصل معنا من خلال الانضمام الى قائمتنا البريدية

ادخل بريدك الألكتروني وستصلك رسالة قم بالرد عليها

Reply

لمراسلتنا أو رفدنا بملاحظاتكم القيمة أو

للدعم الفني

راسل فريق العمل

إنظم للقائمة البريدية


اخي الكريم الان يمكنك كتابة تعليق وقراءة آخر عن ما ينشر في شبكة أخبار العراق من خلال مساهماتك في التعليقات اسفل الصفحة



Website Hit Counter
Free Hit Counters

الثلاثاء، 11 مارس، 2008

صحيفة العراق الالكترونية الأخبار والتقاريرالأثنين 10-03-2008


نصوص الأخبار والتقارير
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
1
مقتل 8 عراقيين والجيش الاميركي يقلل من شأن زيادة الهجمات
الرأي الأردنية
اعلنت مصادر امنية عراقية مقتل اربعة اشخاص وجرح ثمانية اخرين في هجمات متفرقة امس بينها انفجار سيارة مفخخة في مدينة الموصل، شمال بغداد كما تم العثور على أربعة جثث في بغداد.وقال العميد خالد عبد الستار الناطق باسم خطة فرض القانون في الموصل ان شخصين قتلا واصيب خمسة اخرون بجروح في انفجار سيارة مفخخة . واوضح ان سيارة متوقفة على جانب الطريق في حي الكورنيش (وسط) انفجرت بالتزامن مع مرور دورية مشتركة للجيش العراقي والشرطة .واشار المصدر الى ان الانفجار لم يلحق ضررا بالدورية.وفي تكريت، قال مصدر في الشرطة ان ضابطا برتبة ملازم قتل واصيب اثنان من عناصر الشرطة بجروح بانفجار عبوة ناسفة .وفي بغداد، اعلن مصدر امني مقتل شخص واصابة اخر بجروح بانفجار عبوة ناسفة على طريق رئيسي في منطقةالزعفرانية . كما عثرت الشرطة على أربع جثث مجهولة الهوية. و أشار المصدر إلى أن دوريات الشرطة العراقية عثرت أمس على أربع جثث مجهولة الهوية في مناطق متفرقة من بغداد ظهرت عليها أثار تعذيب وطلقات نارية وقامت بنقلها إلى الطب الشرعي لحفظها.من جهة اخرى اعلن مصدر في الجيش العراقي امس اعتقال قيادي في شبكة القاعدة خلال عملية دهم غرب مدينة كركوك الغنية بالنفط، شمال بغداد. وقال المصدر طالبا عدم الكشف عن اسمه ان قوات اللواء الثالث اعتقلت الارهابي عواد شكر صالح الملقب +ابو شهد+ في قرية باجوان . واضاف ان العملية نفذت وفق معلومات استخبارتية دقيقة قدمها سكان محليون . وتابع ان صالح يتولى المسؤولية المالية في شبكة القاعدة في المنطقة كما انه مطلوب لدى الاجهزة الامنية منذ فترة طويلة . الى ذلك، اعلنت وزارة الدفاع ان قوة من الفرقة الخامسة عثرت على مخبأ كبير للاسلحة في منطقة العثمانية في محافظة ديالى يحوي عشرات البراميل من مادة تي ان تي الشديدة الانفجار .وعلى صعيد اخر قال مسؤولون أمنيون عراقيون بارزون امس إن الوضع الامني المضطرب وتهريب الاسلحة بمدينة البصرة الواقعة جنوبى البلاد يتدهوران نتيجة غياب الرقابة الامنية على الحدود مع إيران.وقال موهان الفريجي قائد عملية البصرة إن إيران لا تزال تمد البصرة بالاسلحة مما يهدد أمن المدينة .وقال الفريجي إن رئيس الوزراء العراقي و هو أيضا القائد الاعلى للقوات العراقية المسلحة نوري المالكي أعطى الضوء الاخضر لاتخاذ إجراءات أمنية جديدة مما يسمح بنشر مزيد من القوات بالمدينة وعلى الحدود.ودعا عبد الجليل خلف قائد شرطة المدينة قادة الكتل السياسية المحلية للاتفاق على خطة لنزع سلاح العشائر والجماعات والافراد.ودفع ارتفاع وتيرة العنف في الجريمة في البصرة ، ومنها عمليات الخطف وتهريب الوقود والسلاح ونشاط العصابات ، الساسة المحليين ورجال الدين إلى المطالبة باستقالة خلف.واتهم خلف الساسة بالمدينة التي تسكنها أغلبية شيعية بالتناحر على السلطة وتمويل العصابات.الى ذلك قال الجيش الامريكي امس ان الزيادة التي وقعت في الاونة الاخيرة في التفجيرات ليست بداية لتوجه أوسع في العراق حيث أن العنف تراجع بشكل عام.وقال الرير أميرال جريج سميث المتحدث باسم الجيش الامريكي انه لا يعتقد بأن المكاسب الامنية التي تحققت في الاونة الاخيرة قد تلاشت.وقال في مؤتمر صحفي أنا لا أرى في الاسابيع القليلة الماضية زيادة أو توجها متصاعدا ولكن كانت هناك سلسلة متقطعة من الاحداث التي..تمخضت عن فقد عدد كبير من الارواح .وأشار سميث الى أن موجة الهجمات الاخيرة بحاجة الى مقارنتها بما كان يحدث في العام الماضي حينما كان الاف المدنيين يموتون في أعمال عنف طائفية بين الشيعية و السنة فيما كانت القوات الامريكية تتكبد خسائر ثقيلة.ويقول قادة عسكريون أمريكيون ان القاعدة هي أكبر تهديد لامن العراق ولكنهم قلقون أيضا من الميليشيا الشيعية المارقة التي تتهم ايران بتمويلها وتدريبها وتسليحها.ونفت طهران هذه الاتهامات محملة الوجود الامريكي في العراق المسؤولية عن العنف.وتابع سميث أن هناك أدلة واضحة على أن عناصر من داخل ايران تدعم الميليشيا في العراق وتقول ان المقاتلين المعتقلين أكدوا هذه الاتهامات وأن القوات الامريكية تعثر بصورة متكررة على مخازن أسلحة تتضمن أسلحة مصنوعة في ايران.وقال وزير الخارجية الايراني منوشهر متكي امس المحادثات المباشرة مع الولايات المتحدة ليست على جدول أعمال ايران ولكن المحادثات الايرانية الامريكية بشأن العراق تأجلت بسبب قضايا فنية .
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
2
الهاشمي يؤكد استمرار الخلافات بين السنة وحكومة المالكي
العرب اليوم
قال طارق الهاشمي نائب الرئيس العراقي امس الاحد ان الخلافات مع رئيس الحكومة نوري المالكي ما زالت قائمة وان اللقاءات الاخيرة لم تثمر في تقريب وجهات النظر بين الجانبين.وقال بيان صادر عن المكتب الصحافي لرئيس الجمهورية ان الهاشمي اكد خلال لقاء صحافي مع احدى القنوات الفضائية مؤخرا ان خلافاته مع رئيس الحكومة نوري المالكي ليست خلافات شخصية.وشرح الهاشمي في بيانه طبيعة خلافاته مع رئيس الحكومة قائلا المشكلة ليست بيني وبين رئيس الوزراء انما هي تتجسد اليوم في موقف سياسي وطني يدعو الى الاصلاح ومدرسة أخرى تعتقد أن واقع الحال هو الواقع المثالي الذي ينبغي الاستمرار عليه.وتاتي تصريحات الهاشمي وهو القيادي في جبهة التوافق العراقية البرلمانية التي تمثل مشاركة العرب السنة في العملية السياسية وفي الحكومة لتشير الى ان احتمالات عودة جبهة التوافق الى الحكومة ما زالت بعيدة المنال وليست قريبة وان الخلافات بين الطرفين ما زالت عميقة وكبيرة.ميدانيا اعلنت مصادر امنية عراقية مقتل اربعة اشخاص وجرح ثمانية اخرين في هجمات متفرقة امس بينها انفجار سيارة مفخخة في مدينة الموصل.من جهة اخرى ذكر مصدر امني مسؤول في محافظة ديالي انه تم العثور على مقبرة جماعية شمال المدينة, تضم ست جثث مجهولة الهوية لمدنيين تعرضوا لاعدام جماعي رميا بالرصاص.كما اعلن مصدر في الجيش العراقي امس اعتقال قيادي في شبكة القاعدة خلال عملية دهم غرب مدينة كركوك, شمال بغداد.وقال المصدر طالبا عدم الكشف عن اسمه ان "قوات اللواء الثالث اعتقلت عواد شكر صالح الملقب »ابو شهد« في قرية باجوان".وقالت مصادر امنية عراقية ان قوات التدخل السريع في الكوت اعتقلت قياديا بارزا في جيش المهدي وسط المدينة خلال عمليات دهم قامت بها.على صعيد اخر قامت القوات الامريكية بنشر عدد من الاسلاك الشائكة على مداخل ومخارج مدينة الصدر وقامت بمنع الدخول والخروج الى المدينة.من جهة اخرى طالبت شخصيات كردية خلال تجمع امام مبنى المحافظة في كركوك امس الاحد بتطبيق مادة دستورية مثيرة للجدل يعارضها العرب والتركمان في المدينة التي تضم ثلاث قوميات واقلية مسيحية والغنية بالنفط.وقال علي خورشيد احد منظمي التجمع ان الاعتصام سيكون "مفتوحا لانه يمثل 150 منظمة وجهة من اصل 320 منضوية ضمن اللجنة العليا للمنظمات الكردستانية" في كركوك.واضاف ان "الاحتجاج هو احد وسائل الضغط على الحكومة نشجب ونستنكر المماطلة التي تبديها رئاسة مجلس الوزراء ازاء تطبيق المادة رقم 140 والاستجابة لمطالب شعب كردستان".من جانبه قال وزير الخارجية العراقي ان وفد ايران فشل في لقاء مسؤولين أمريكيين في بغداد في محادثات تتناول الوضع الامني في العراق واضطر للعودة الى بلاده الاسبوع الماضي من دون الاجتماع بالامريكيين بسبب حدوث التباس في المواعيد.وانتابت الحيرة المراقبين الذين يتابعون عن كثب المحادثات بعد أن قالت ايران انها ستبدأ في السادس من اذار وقال السفير الامريكي انه لم يتحدد موعد. وقال نائب رئيس الوزراء العراقي ان المحادثات ستجرى في غضون أسابيع.وتراوحت التكهنات بين تعمد الامريكيين بالترفع عن اللقاء في ضوء الخلاف المتعلق بالبرنامج النووي الايراني والاحتمال الاخر الارجح وهو وجود خلل في الاتصالات.وفي أول تصريح له في هذا الشأن قال وزير الخارجية العراقي هوشيار زيباري اليوم ما حصل كان نتيجة ارباك بالاتصالات وفي تثبيت مواقف الطرفين على موعد محدد.
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
3
تدهور الأمن في البصرة لغياب الرقابة على الحدود مع إيران
الغد الأردنية
قال مسؤولون أمنيون عراقيون بارزون امس إن الوضع الامني المضطرب وتهريب الاسلحة بمدينة البصرة الواقعة جنوبي البلاد يتدهوران نتيجة غياب الرقابة الامنية على الحدود مع إيران. وقال موهان الفريجي قائد عملية البصرة، إن "إيران لا تزال تمد البصرة بالأسلحة مما يهدد أمن المدينة". وقال الفريجي إن رئيس الوزراء العراقي وهو أيضا القائد الاعلى للقوات العراقية المسلحة نوري المالكي أعطى الضوء الاخضر لاتخاذ إجراءات أمنية جديدة مما يسمح بنشر مزيد من القوات بالمدينة وعلى الحدود. وتسبب نزاع مستمر بين العراق والكويت حول 500 مزرعة مشتركة بالقرب من منطقة صفوان الحدودية في إثارة مزيد من المشكلات الأمنية أمام سلطات البصرة. ودعا عبد الجليل خلف قائد شرطة المدينة قادة الكتل السياسية المحلية للاتفاق على خطة لنزع سلاح العشائر والجماعات والافراد. ودفع ارتفاع وتيرة العنف في الجريمة في البصرة، ومنها عمليات الخطف وتهريب الوقود والسلاح ونشاط العصابات، الساسة المحليين ورجال الدين إلى المطالبة باستقالة خلف. واتهم خلف الساسة بالمدينة التي تسكنها أغلبية شيعية بالتناحر على السلطة وتمويل العصابات.
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
4
البياتي: البرلمان ينتظر تنفيذ الحكومة منع تولي مزدوجي الجنسية المناصب
الزمان
كشف الجنرال ديفيد بترايوس القائد الأعلي للقوات الامريكية في العراق عن أنه ظهرت مبكرا بوادر للقبول بالمصالحة الوطنية في صفوف بعض الجماعات المسلحة. وأضاف بترايوس في لقاء مع قناة Sky البريطانية في بغداد الأحد قائلا إنه لا يمكن للقوات المتعددة الجنسية قتل كل من يشارك في التمرد المسلح، علي صعيد آخر قال عباس البياتي النائب عن الائتلاف العراقي لـ"الزمان" ان "تحريم المناصب السيادية علي العراقيين من حاملي جنسيات الدول الاخري الذي تم تعليقه ينتظر اصدار قانون تنفيذي من الحكومة لاعادة العمل به وهو موضع اجماع من جميع الكتل النيابية". واوضح البياتي لـ"الزمان": انه لا خلاف بين الكتل حول هذا الموضوع وان التنفيذ ينتظر تشريع قانون تنفيذي من الحكومة. من جانبها كشفت مصادر سياسية عراقية وثيقة الاطلاع لـ"الزمان" ان لوبياً من كبار المسؤولين العراقيين يتولي قسم منهم وظائف حساسة في مكتب رئيس الوزراء يعرقلون اصدار مثل هذا القانون. وقالت المصادر ان اغلب المسؤولين العراقيين وقيادات الاحزاب التي عادت من الخارج يحملون جنسيات امريكية وبريطانية اضافة الي الجنسية العراقية. وقالت المصادر التي طلبت عدم ذكر اسمها ان ذلك ينطبق ايضا علي القيادات في حكومة الاقليم. وقال البياتي ان هناك نصاً دستورياً يحظر ويمنع تسلم المهمات السياسية الحساسة لحاملي الجنسية المزدوجة ويحظر عليهم تولي مثل هذه المسؤوليات. واوضح البياتي لـ"الزمان": ان لجنة اعادة الصياغة نجحت عبر التوافق في ان تدخل 30 مادة جديدة الي الدستور. وتتطلب التعديلات الجديدة موافقة ثلثي النواب عليها قبل احالتها الي استفتاء عام. واضاف "ان اكثر من 30 مادة دستورية اخري خضعت للاضافة او الحذف وضبط النص فنيا وصياغته". ورداً علي سؤال حول المواد الخلافية قال البياتي لـ"الزمان" ان "خمسة بنود لم يتم الاتفاق عليها في لجنة اعادة الصياغة وتمت احالتها الي القيادات السياسية للتوصل الي اتفاق بشأنها. وقال ان هناك خمس مواد لازالت موضع خلاف واوضح ان المادة 140 التي تنص علي اجراء استفتاء حول مصير كركوك في نهاية العام الماضي في مقدمة المواد الخلافية. وقال البياتي ان الخلاف الثالث هو حول قانون الجنسبة فهناك من يري بأنه يجري الالتزام بالقانون المعمول به حاليا. واضاف ان الخلاف الرابع الذي لازال غير محسوما به هو صلاحيات الرئيس علي حساب صلاحيات رئيس الوزراء لكن البياتي رفض الكشف عن طبيعة الصلاحيات الجديدة المقترحة للرئيس.
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
5
تجمع لأكراد كركوك للمطالبة بتطبيق مادة دستورية مثيرة للجدل
الخليج
طالبت شخصيات كردية خلال تجمع امام مبنى المحافظة في كركوك امس الاحد، بتطبيق مادة دستورية مثيرة للجدل يعارضها العرب والتركمان في المدينة التي تضم ثلاث قوميات واقلية مسيحية والغنية بالنفط.ورفعت خلال التجمع لافتات بالعربية والكردية والانجليزية كتب عليها “نطالب بإعادة كركوك الى اقليم كردستان” و”نطالب بتطبيق المادة 140” و”لا نقبل غير المادة 140 في كركوك”.وقال علي خورشيد احد منظمي التجمع ان الاعتصام سيكون “مفتوحا لانه يمثل 150 منظمة وجهة من اصل 320 منضوية ضمن اللجنة العليا للمنظمات الكردستانية” في كركوك. اضاف ان “الاحتجاج هو احد وسائل الضغط على الحكومة نشجب ونستنكر المماطلة التي تبديها رئاسة مجلس الوزراء ازاء تطبيق المادة رقم 140 والاستجابة لمطالب شعب كردستان”. وقال شيرزاد غفور عمر من “الاتحاد الائتلافي لفلاحي كردستان” ان المتجمعين يريدون “اجراء الاستفتاء فعدم تطبيق المادة سيجعل من كركوك نارا تلتهم العراق، ويجب اعادة الحق الى اصحابه”.وتنص المادة 140 من الدستور على “تطبيع الاوضاع واجراء احصاء سكاني واستفتاء في كركوك واراض اخرى متنازع عليها لتحديد ما يريده سكانها”، وذلك قبل 31 ديسمبر/ كانون الاول ،2007 ووافقت الحكومة العراقية على تمديد العمل بالمادة الى ما بعد انتهاء موعدها.ويطالب الاكراد بإلحاق كركوك بإقليم كردستان في حين يعارض التركمان والعرب ذلك. ويبلغ عدد سكان المدينة حوالي مليون نسمة هم خليط من التركمان والاكراد والعرب مع اقلية كلدوآشورية.وتتخوف تركيا من ان يؤدي إلحاق كركوك بالاقليم الكردي الى منحه الموارد المالية الكافية لاعلان استقلاله، الامر الذي يمكن ان يشجع الحركة الانفصالية الكردية داخل اراضيها
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
6
الحزب الشيوعي العراقي يلوح بالانسحاب من القائمة العراقية
الوكالة المستقلة للانباء
لوح حميد مجيد موسى الامين العام للحزب الشيوعي العراقي، الاحد، بأحتمال أنسحاب الحزب من القائمة العراقية بالبرلمان بسبب خلافات بين ممثليه ورئاسة القائمة فيما شار عضو بالعراقية الى مفاوضات بين الطرفين مقللا من اهمية انسحاب الشيوعي.وقال موسى للوكالة المستقلة للأنباء (أصوات العراق) "هناك مشاكل بين ممثلي الحزب الشيوعي ورئاسة القائمة العراقية رما تؤدي إلى أنسحاب الحزب من القائمة العراقية" مشيرا الى ان الحزب "فعليا لايمارس عضويته بشكل طبيعي" في القائمة.وارجع موسى الخلافات الى "أبتعاد القائمة عن البرنامج الذي أتفقوا عليه عند تشكيل القائمة" وأتخاذها "مواقف سياسية مخالفة لوجهات نظر عدد كبير من أعضاء القائمة".وأوضح ان القائمة "تتخذ القرارات بشكل فردي وبدون مراعاة الجماعية" وتمارس "سياسة الاهمال والتجاهل لعدة ملاحظاته تقدم بها ممثلو الحزب في القائمة وعدم التشاور معهم في القضايا الهامة التي تخص موقف القائمة".وأضاف موسى أن بقاء الحزب لحد الأن في القائمة هو موقف سياسي نابع من الرغبة في اعطاء فرصة اكبر لاصلاح الذات في القائمة العراقية وتعديل مسارها. وقال "صبرنا على تحمل بعض الامور شعورا منا بالمسؤولية لبذل مايقتضي من جهود للاصلاح قبل اتخاذ الموقف النهائي والأنسحاب". واضاف ان "الحزب أعطى مهلة لإجراء هذه الإصلاحات وبعد ذلك سيتم أتخاذ قرار الأنسحاب بشكل رسمي" ارتباطا بأجتماع اللجنة المركزية للحزب ورد فعل القائمة ومدى تعديل مسارها.لكن البرلماني عن القائمة الوطنية اسامة النجيفي قال ان مسألة انسحاب الحزب الشيوعي لم تحسم بعد في انتظار ما ستسفر عنه مفاوضات جارية بين الطرفين.وقال أن "موضوع أنسحاب الحزب الشيوعي من القائمة العراقية لم يحسم بعد وهناك مفاوضات بين القائمة العراقية والحزب الشيوعي لبيان موقفه من بقائه او انسحابه من القائمة العراقية".وأشار الى وجود "نوع من عدم الأنسجام بين الحزب الشيوعي والقائمة العراقية" بسبب "تباين المواقف".وكشف عن "أنقطاع من الحزب الشيوعي عن حضور أجتماعات القائمة". ونفى النجيفي وجود فردية في اتخاذ القرارت في القائمة وقال ان القائمة العراقية تتكون من تيارات مختلفة تمثل طيفا واسع من الشعب العراقي وهي ليست قائمة طائفية أو عرقيةلذل هناك تباين في الآراء ولكن الرأي الذي يتفق علية داخل القائمة هو الذي يوجه بالتصويت له داخل مجلس النواب.واعتبر النجيفي انسحاب الحزب الشيوعي ان حصل "شيئا مؤسفت" لكنه استبعد ان "يكون هناك تغير في منهج القائمة أو قوة القائمة" بسبب الانسحاب لان "الحزب الشيوعي له مقعدان داخل القائمة ولن يكون لأنسحابه اي تاثير واضح".وتشغل القائمة العراقية الوطنية التي يرأسها رئيس الوزراء الاسبق اياد علاوي 21 من مقاعد البرلمان الـ275 وتتألف من تيارات واتجاهات سياسية متعددة. وقد شهدت انسحابات متتالية من اعضائها (مهدي الحافظ وصفية السهيل وحاجم الحسني العام الماضي والقاضي وائل عبد اللطيف الشهر الفائت).
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
7
اعتقال المسؤول المالي لتنظيم القاعدة في كركوك
راديو دجلة
اعتقلت القوات الامنية اليوم الاحد في محافظة كركوك المسؤول المالي لتنظيم القاعدة وذلك اثر عملية امنية نفذتها جنوب غربي المحافظة .وقال مصدر امني ان "قوة من الجيش العراقي نفذت عملية امنية في احدى القرى الواقعة جنوب غربي المدينة دون ان يذكر اسمها واعترف اثناء التحقيقات الاولية بتورطه في العديد من الهجمات المسلحة ضد القوات الأمنية والمدنيين". امنيا ايضا لقي ضابط مصرعه واصيب ثلاثة اخرون من افراد الشرطة بجروح اثر انفجار ثلاث عبوات ناسفة في اوقات متقاربة بمدينة تكريت.واشار مصدر امني الى ان ثلاث عبوات ناسفة استهدفت احدى دوريات الشرطة في الشارع الرئيس وسط المدينة ما اسفر عن مصرع واصابة اربعة من افرادها بينهم ضابط برتبة ملازم اول اضافة الى تدمير عجلة الدورية بالكامل.
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
8
كتلة الصدر تطالب المالكي بتنفيذ مذكرات اعتقال بحق أعضاء من "حزب الدعوة" في كربلاء
الملف نت
اتهمت الكتلة الصدرية في البرلمان العراقي الحكومة بـ "الازدواجية في تنفيذ الاوامر القضائية" وطالبتها بالامتثال لاوامر القضاء وتنفيذ مذكرات الاعتقال الصادرة بحق قيادات ادارية وامنية رفيعة المستوى في محافظة كربلاء، وتوعدت باستجواب وزير الداخلية جواد البولاني ومحاسبته امام مجلس النواب خلال الفصل التشريعي الثاني. واكد عضو الكتلة الصدرية النائب فلاح شنيشل ان المجلس الاعلى للقضاء اصدر اربع مذكرات اعتقال بحق محافظ كربلاء عقيل محمود الخزعلي وقائد الشرطة في المحافظة رائد شاكر جودت وقائد فوج المهمات الخاصة محمد حميد هاشم وشقيقه علي حميد هاشم احد ضباط فوج المهمات الخاصة. واشار الى ان مذكرات الاعتقال المشار اليها صدرت على خلفية تورط هؤلاء في جرائم قتل لنساء واطفال وارتكاب انتهاكات خطيرة لحقوق الانسان في كربلاء. ولفت شنيشل الى ان الكتلة الصدرية اتصلت بوزير الداخلية حال صدور مذكرات الاعتقال وطالبته بتنفيذها «الا انه لم يستجب» متهماً «السلطة التنفيذية بالتعامل بازدواجية مع قرارات القضاء». واوضح ان رئيس الوزراء نوري المالكي دعانا الى الاحتكام الى القضاء عندما طرحنا الموضوع امام المجلس السياسي للامن الوطني. وعليه (المالكي) الآن احترام سلطة القضاء وعدم تسييسه. واكد ان عدم تنفيذ مذكرات الاعتقال بحق هؤلاء سببه انتماؤهم لتنظيمات حزب الدعوة» الذي يتزعمه المالكي لافتاً الى انه «ما من احد يملك الحق بتسوية الموضوع بعيدا عن اروقة القضاء والقانون. وختم شنيشيل بالقول ان الكتلة الصدرية ستسعى الى استدعاء وزير الداخلية امام مجلس النواب خلال الفصل التشريعي الثاني لاستجوابه في القضية. واكد المستشار القانوني لمكتب الشهيد الصدر المحامي مهدي المطيري ان مذكرات الاعتقال المذكورة لم تكن الاولى وان مجموعة من مذكرات الاعتقال سبقتها جرى تجميدها تحت وطأة الضغوط التي سلطت على وزير الداخلية ورئيس الوزراء ومجلس القضاء الاعلى. واوضح ان مكتب الصدر اقام عددا من الدعاوى القضائية ضد القيادات الادارية والامنية في كربلاء في اعقاب احداث العنف التي شهدتها الزيارة الشعبانية في كربلاء في آب (اغسطس) الماضي وما صاحبها من انتهاكات وخروقات قانونية بحق ابناء التيار. ولفت الى ان محافظ كربلاء وقائد شرطتها تورطا بتزوير مذكرات اعتقال بحق عدد من عناصر التيار بينهم نائب المحافظ جواد الحسناوي.
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
9
الجنرال أوديرنو: من المهم أن يتمتع العراق بعلاقات طيبة مع إيران
راديو سوا
شدد الجنرال ريموند أوديرنو نائب رئيس هيئة الأركان في الجيش الأميركي في حديث مع شبكة CNN التلفزيونية الأميركية الأحد على ضرورة حفاظ العراق على علاقاته الطبيعية مع جميع الدول المجاورة بما فيها إيران.غير أن أوديرنو شدد من جهة أخرى على القول إن على الأميركيين مواصلة الضغط على طهران لضمان عدم التدخل في الشأن العراقي من خلال تمويل وتسليح الجماعات المسلحة التي ما تزال تشن الهجمات ضد القوات العراقية والقوات متعددة الجنسيات.ووصف أوديرنو الدور الذي تلعبه إيران في العراق بأنه ملتبس وغير واضح، مشيرا إلى أن لدى الأميركيين دلائل على وجود تمويل وتدريب للجماعات المسلحة، كما أن القوات الأميركية مازالت تعثر على قاذفات هاون وعبوات ناسفة متطورة من صنع إيراني، على حد قوله.وأنهى أوديرنو حديثه قائلا إنه يأمل أن يمارس القادة العراقيون ضغوطا قوية على نظرائهم الإيرانيين عندما يلتقون بهم خلف الأبواب المغلقة وأن يشجعوهم على لعب دور إيجابي في بناء العراق الجديد.
عنوان الخبر أو القرير
مكان النشر
10
مقاتلو »الصحوة« يساعدون الجنود الأمريكيين دون الحصول على ثقتهم
الوطن الكويتية
يقول ضابط امريكي في القوات الخاصة وهو ينفخ دخان سيجاره في القاعدة العسكرية في ديالى شمال شرق بغداد »لقد نجحنا في خصخصة الحرب ضد القاعدة في العراق«.وتبنى الجيش الامريكي استراتيجية جديدة لمحاربة شبكة القاعدة في العراق بدءا من سبتمبر 2006 تقضي بتكليف زعماء عشائر عربية سنية تجنيد مقاتلين سابقين من صفوفهم لمواجهة المتطرفين.الجيش الامريكي على المجندين اسماء »المواطنين المعنيين« او »ابناء العراق« او »قوات الصحوة«. ووفقا لاخر احصائية لدى الجيش الامريكي، يبلغ عدد عناصر 130 من مجالس الصحوة على الاقل نحو ثمانين الف رجل.ويشكل العرب السنة بين هؤلاء نحو ثمانين بالمئة والباقي للشيعة بينما هناك بعض مجالس الصحوة المختلطة من السنة والشيعة.ويحمل كل عنصر منهم سلاحا واحدا من طراز كلاشنكوف وثلاثة مخازن وسترة مرمزة برتقالية اللون.ويضيف الكابتن كيفن جيمس المسؤول عن منطقة بهرز جنوب بعقوبة (60 كلم شمال شرق بغداد) »عملنا هنا على تجنيد 256 مقاتلا عبر خمسة من شيوخ العشائر من اجل ضمان الامن«، اي اقامة عدد من الحواجز على الطرقات.ويوضح الكابتن امام اعضاء المجلس البلدي الخمسة عشر في بهرز ان الشيوخ الخمسة يتولون المحادثات مع الجيش الامريكي، موضحا انهم »يتلقون مبلغا يقومون بتوزيعه على المقاتلين الخاضعين لاوامرهم ونعطيهم الاموال للانفاق على ما يحتاجونه«.لكن مسالة الولاء تتخللها الشوائب. فقد امر الكابتن ليوني وحدته عند الفجر بعملية مفاجئة في الاحياء القديمة من بعقوبة استهدفت احدى المجموعات التي يشتبه بتعاونها مع مقاتلي شبكة القاعدة.وبمساعدة الشرطة العراقية، اقتحم الجنود الامريكيون احد المنازل حيث اعتقلوا عددا من العراقيين.وفي الخارج، وضعت الاصفاد في اياديهم ووقفوا الى جانب الجدار وتركزت الانظار على احدهم الذي كان يرتدي سترة برتقالية اللون وهي رمز للذين يحاربون القاعدة.ويوضح ليوني »يقوم عم هذا الشخص بتصنيع الاحزمة الناسفة بينما يتولى هو تجنيد الانتحاريين في الجامعة، طبقا لمعلوماتنا«.ورغم ما يشكله »ابناء العراق« من امل بالنسبة للجيش الامريكي في معركته ضد الارهاب الا ان عدم ثقة الجنود بهؤلاء ما تزال كبيرة.ودليلا على ذلك، يقوم الجنود الامريكيون بتفتيش عناصر الصحوة ويطلبون منهم سحب مخازن الرصاص من بنادقهم وتصويبها باتجاه الارض قبل القيام بعملية مشتركة في احياء بعقوبة.ويقول احد الضباط محاولا طمأنة الاخرين عبر مترجم ان »هذه العملية لا تستهدفكم لنا ملء الثقة بكم« بينما يقوم المترجم بتوزيع بطاقات كتب عليها »حان الوقت لمهاجمة الارهاب« او »ماذا افعل اليوم لمحاربة الارهاب«؟
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
11
الدباغ يؤكد عقد محادثات أمريكية عراقية قريباً
الخليج
أكد المتحدث الرسمي باسم الحكومة العراقية علي الدباغ ان المفاوضات الأمريكية العراقية حول مستقبل العلاقات بين البلدين ستعقد قريبا خلال الأيام القليلة المقبلة، وأشار الى ان اجتماعاً تحضيرياً عقد الاسبوع الماضي للاعداد للمفاوضات المرتقبة.وقال الدباغ ل “الخليج” ان اللقاء القادم سيتناول اربعة محاور هي المحور الأمني والعسكري والمحور السياسي والدبلوماسي والمحور الثقافي. وأوضح ان الجانب الامريكي سيمثله السفير الأمريكي في بغداد دريان كروكر بينما سيمثل الجانب العراقي وكيل وزير الخارجية العراقية لبيد عباوي.
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
12
اهالي الزاب وعشيرة الجبور يطالبون بنقل الاشراف على مجالس الصحوة للحكومة العراقية والتنبه الى عناصر القاعدة المندسة بين الاميركيين
الملف برس
الحادثة التي تعرضت لها عائلة شيخ عشيرة البنغزات، احد افخاذ قبيلة الجبور في العراق ، وفجع بها اهالي منطقة ادبيس التابعة لناحية الزاب في كركوك، ليست الحادثة الاولى من نوعها، اذ اعتادت القوات الاميركية الرد بعنف على مصادر النيران التي تتعرض لها ،غير ابهة بمن سيكون الضحية، ولا سبيل لديها بعد ذلك سوى الاعتذار..وما حدث لعائلة الشيخ عيسى محسن الجبوري ، يفتح الباب واسعا امام عدة مطاليب واحتمالات ذكرها لـ(الملف برس) مسؤولون قبليون واداريون في الناحية، لعل اهمها المطالبة بنقل الاشراف على مجالس الاسناد والصحوة التي ينتمي بعض من عائلة الشيخ الجبوري اليها الى الجانب العراقي، وضرورة تنبه الاميركان الى مصادر معلوماتهم التي ربما تحاول الايقاع بينهم وبين مجالس الصحوة خدمة للقاعدة التي مازالت تحاول ان تجد لها موضع قدم في المنطقة.عشيرة الجبور طالبت قبل ذلك القوات الاميركية بالاعتذار عن الحادث الذي قتل فيه سبعة عراقيين بينهم ابنة الشيخ وطفلتها واربعة شباب بينهم شقيقي الشيخ وهم جميعهم من عناصر الصحوة. وقال ابو صدام رئيس مجلس اسناد الحويجة ان هذه الحادثة ربما ستعقد الاوضاع الامنية وتربكها في المنطقة ما لم توضع النقاط على الحروف، على حد تعبيره، مشيرا الى ان القوات الاميركية كافأت الارهابيين بقتل رموزنا، فكيف نبقى نساندهم ونساند الحكومة .واضاف ان استهداف منزل الشيخ هو بمثابة جائزة منحت للارهابيين الذين عجزوا عن ايقاف عمل العشيرة وتصديها للقاعدة من خلال تشكيلها افواج الاسناد. ويوضح ان القوات الاميركية مازالت هي التي تدعمنا لكن دعما لا يوازي ما نقوم به من جهد مطالبا بان ينتقل الاشراف على مجالس الصحوة الى الحكومة العراقية.وقال اننا نحصل على 250 الى 275 دولار لكل متطوع في الصحوة في مدن الحويجة والزاب والعباسي لا يحصل المتطوع منها سوى على 250 الف دينار بعد استقطاع بعض المصروفات منها. واكد انهم يفضلون بان ينتقل الدعم المقدم الى رجال الصحوة والاشراف عليها الى الجانب العراقي كون الوسط الذي يعيش فيه رجال الصحوة مازال يرفض الوجود الاميركي. ووصف حادثة الزاب بالكارثية مؤكدا ان وراءها عناصر مندسة بين الاميركيين يحاولون زعزعة الثقة بين الجانبين.من جانبه يهدد الشيخ عيسى محسن القوات الاميركية بحمل السلاح في وجهها في حال لم تقدم اعتذارا عن الحادث ولم تعوض عائلته التي فجعت بابناءها. ويبين قائلا : نحن تحملنا عبئا كبيرا وتهديدا خطيرا بسبب انتمائنا الى مجالس الصحوة ، فما عاد بامكاننا التجول في الاسواق ولا مغادرة العراق فالكل يتهمنا بالعمالة للاميركان الذين يقتلون ابناءنا.ويؤكد ان القوات الاميركية التي داهمت منزله هي قوات مخترقة من قبل القاعدة كونها تعتمد على اناس يزودونها بمعلومات خطيرة هدفها تدمير العلاقة بين عناصر الصحوة وبين هذه القوات وتحرق المنطقة بكاملها، على حد قوله.وكانت الشرطة في قضاء الحويجة قد قالت ان القوات الاميركية قتلت سته من عائلة الشيخ عيسى عبد الله السبيل الجبوري واصابت اكثر من ثلاث اخريين بينهم شقيقي الشيخ. واوضح الرائد عطا الله محمد الجبوري من شرطة الحويجة ان قوة اميركية مدعومة بالمروحيات تعرضت بحسب معلوماتنا لاطلاق نيران قرب منزل الشيخ مما دفعها الى الرد فادى الى مقتل سبعة عراقيين بينهم سيده وابنتها واصابة اكثر من ثلاث اخريين تم اعتقالهم مع عشره اخريين بينهم الشيخ عيسى الجبوري.ابناء الزاب يرفضون مبايعة القاعدة ويؤكدون التزامهم بمحاربتها، الا انهم في ذات الوقت يؤكدون استعدادهم الى رفع السلاح بوجه الاميركان في حال تكررت حادثة الشيخ عيسى مع شخص اخر، كما يؤكدون على الجانب الاميركي التثبت من المعلومات التي يتلقاها قبل الشروع في أي عملية عسكرية، كون الكثير من جواسيس القاعدة يعملون الى جانب الاميركيين ويحاولون تضليلهم للايقاع بعناصر الصحوة، على حد اعتقادهم.وبحسب الاهالي وشخصيات ادارية وعشائرية فان منطقتهم ومنذ تشكيل مجالس الصحوة باتت من المناطق الامنة وهذا الامر لا يروق للارهابيين الذين يحاولون بشتى السبل النيل من عناصر الصحوة واظهارهم على انهم من المتعاونين مع المسلحين ضد القوات الاميركية والعراقية ليتم مهاجمتهم وتصفيتهم بنيران اصدقائهم.
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
13
التيار الصدري ينفي حدوث انشقاقات بين قادته
راديو دجلة
نفى رئيس الهيئة السياسية للتيار الصدري لواء سميسم حدوث انشقاقات بين قادة التيار الصدري واصفا خروج بعضهم بأنه فرز وليس انشقاق.وقال سميسم في تصريح اليوم الأحد ان "التيار الصدري يقدر عدده بمئات الآلاف وخروج بعض القادة لا يعني انشقاق بقدر ما هو فرز لبعض الأطراف عن التيار". ولوّح سميسم بوجود عملية فرز تحدث بين صفوف التيار الصدري بهدف اخراج "العناصر الذين يتبعون اهواءهم الشخصية عن الذين يتبعون المصلحة العامة".واكد سميسم ان السيد مقتدى الصدر ما زال قائدا وموجها للتيار على الرغم من تفرغه للدراسة موضحا ان "السيد مقتدى لم ينقطع عن الساحة السياسية نهائيا وما زال القائد الأعلى لجيش المهدي والتيار الصدري" وانه سيستمر في توجيه قادة التيار الصدري في "الأمور المهمة". وكان السيد مقتدى الصدر زعيم التيار الصدري أعلن الجمعة الماضية تفرغه للدراسة ماجعل بعض القنوات الاعلامية يشيع بانع اعتزل العمل الساسي.
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
14
الكونجرس يطالب إدارة بوش بتحديد مصير مليارات الدولارات من عائدات البترول العراقي
الاهرام
بمناسبة مرور خمس سنوات علي الغزو الأمريكي للعراق‏19‏ مارس الحالي‏,‏ طالب عضوان بارزان في لجنة الخدمات المسلحة بمجلس الشيوخ الأمريكي‏,‏ بمراجعة شاملة لطريقة إنفاق العراق لعائداتها من البترول علي مدي الأعوام الماضية‏.‏وأكد كل من السيناتور الديمقراطي كارل ليفن والجمهوري جون وارنر أن دافع الضرائب الأمريكي تحمل خلال الفترة الماضية عبء تمويل عمليات إعادة بناء العراق‏,‏ وذلك علي الرغم من وصول عائدات البترول العراقي إلي عدة مليارات تم إيداعها في بنوك غير عراقية‏.‏وأشار إلي أن مباحثاتهما المتكررة مع الجانبين العراقي والأمريكي‏,‏ أكدت أن الحكومة العراقية الحالية لا تبذل ما يكفي من الجهد لتوفير الخدمات الأساسية‏,‏ وتحسين مستوي معيشة المواطنين‏.‏ وقدر ليفن ووارنر حجم عائدات البترول العراقي في الفترة من‏2003‏ وحتي‏2007‏ بنحو‏100‏ مليار دولار‏.‏وأشارت صحيفة نيويورك تايمز الأمريكية إلي أن طلبا أرسل أمس الأول إلي ديفيد ووكر‏,‏ أكبر مسئول في مكتب محاسبة الولايات المتحدة‏,‏ توقع أن تتجاوز عائدات البترول العراقي حاجز الـ‏56‏ مليار دولار في عام‏2008,‏ بسبب الارتفاع الكبير في الأسعار‏.‏ومن ناحية أخري‏,‏ كشف استطلاع للرأي أجرته مجلة السياسة الخارجية الأمريكية‏,‏ شمل‏3400‏ ناشط وعسكري أمريكي متقاعد عن أن‏60%‏ من المشاركين في الاستطلاع يعتقدون أن القوات المسلحة الأمريكية أضعف مما كانت عليه قبل خمس سنوات ـ أي قبل غزو العراق ـ مقابل‏25%‏ اعتقدوا أنها أقوي‏,‏ و‏15%‏ أكدوا أنها لم تتغير‏.‏وأشار‏88%‏ إلي أن الحرب في العراق استنزفت الجيش إلي حد كبير‏,‏ في حين أكد‏42%‏ أن الحرب أضعفت الجيش مقابل‏56%‏ أكدوا العكس‏,‏ كما استبعد‏80%‏ إمكانية أن تشن الولايات المتحدة الحرب علي إيران أو أي منطقة أخري‏.‏
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
15
أمين عام اتحاد البرلمانيين العرب: غياب العرب عن العراق كان خطأ فادحا
راديو سوا
توقع نور الدين بوشكوج الأمين العام لاتحاد البرلمانيين العرب في مؤتمر صحافي عقده في مدينة أربيل الأحد نجاح مؤتمر الاتحاد الذي سيعقد في الـ 11 من الشهر الجاري، ورأى أن غياب العرب عن العراق كان خطأ فادحا. وأضاف بوشكوج إن دولا عربية ستغيب عن المؤتمر، نظرا لبعض الظروف الخاصة بها، مؤكدا مشاركة سوريا في المؤتمر. وأوضح بوشكوج أن جدول أعمال المؤتمر سيتضمن موضوعات مهمة، ولاسيما الأوضاع العربية الراهنة ودور البرلمانيين في تعزيز التضامن العربي، وتوحيد المواقف إزاء القضايا العربية الساخنة في فلسطسن ولبنان والسودان والعراق. وأشار الأمين العام لاتحاد البرلمانيين العرب إلى أن الاجتماع في العراق له طعم خاص، على حد وصفه. ورأى بوشكوج أن غياب العرب عن العراق كان خطأ فادحا، مؤكدا أن المؤتمر سيحمل رسالة تضامن واعتذار على عدم حضور الأمة العربية في العراق في المدة الماضية، ولفت إلى أن المؤتمر سيكون نقطة تحول كبرى في العلاقات الأخوية التي تربط العراق بالأمة العربية.
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
16
زيباري: سوء تفاهم سبب عدم عقد اللقاء الأميركي الإيراني
الدستور الأردنية
قال وزير الخارجية العراقي ان وفد ايران فشل في لقاء مسؤولين أمريكيين في بغداد في محادثات تتناول الوضع الامني في العراق واضطر للعودة الى بلاده الاسبوع الماضي من دون الاجتماع بالامريكيين بسبب حدوث التباس في المواعيد.وانتابت الحيرة المراقبين الذين يتابعون عن كثب المحادثات بعد أن قالت ايران انها ستبدأ في السادس من اذار وقال السفيرالامريكي انه لم يتحدد موعد.وقال نائب رئيس الوزراء العراقي ان المحادثات ستجرى في غضون أسابيع.وتراوحت التكهنات بين تعمد الامريكيين بالترفع عن اللقاء في ضوء الخلاف المتعلق بالبرنامج النووي الايراني والاحتمال الاخر الارجح وهو وجود خلل في الاتصالات.وفي أول تصريح له في هذا الشأن قال وزير الخارجية العراقي هوشيار زيباري امس "ما حصل كان نتيجة ارباك بالاتصالات وفي تثبيت مواقف الطرفين على موعد محدد ".وأضاف في تصريح خلال مقابلة مع محطة تلفزيون الشرقية التي مقرها دبي "كان سوء فهم.. استلموا (الامريكيون) الموعد لكنه لم يعلنوا عن موافقتهم على الموعد.. كما تعلم انهم بحاجة الى خبرائهم ومترجميهم.. الخ والى فترة اطول ".وتابع قوله "المطلوب حاليا منا كحكومة عراقية الان ان نحدد موعدا اخر يكون مناسب للطرفين ونستلم تعهدا من الطرفين ان يلتزما بالموعد ".وعقدت الولايات المتحدة وايران اللتين لا تربطهما علاقات دبلوماسية منذ ثلاثة عقود 3 جولات من المحادثات في العام الماضي تناولت سبل انهاء العنف في العراق.وتتهم واشنطن طهران بمعاونة الميليشيات الشيعية. وهي تهمة تنفيها ايران.
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
17
معلومات عن خلافات بين طالباني وبرزاني بسبب زيارة تركيا
وكالة الصحافة العراقية
تشير معلومات من اوساط سياسية عراقية وكردية بأن خلافا برز بين رئيس الجمهورية جلال طالباني ورئيس إقليم كردستان العراق مسعود بارزاني على خلفية زيارة طالباني إلى تركيا، ومخاوف حكومة الإقليم من توقيع اتفاقيات لا تصب في صالح الإقليم ، لكن النائب عن التحالف الكردستاني محسن السعدون اشار إن زيارات رئيس الدولة تتعلق بسياسة الحكومة المركزية، وليس هناك أي خلاف بين طالباني ورئيس إقليم كردستان، وأضاف أن الحكومة التركية لا تستطيع أن تبث الخلاف بين الطرفين ، وسبق للنائب عن التحالف الكردستاني محمود عثمان أن حذر من توقيع اتفاقيات مع أنقرة تمنحها حرية أكثر في مطاردة حزب العمال، مشيرا إلى أن مثل هذه الخطوة ستعمق الأزمة بين أنقرة وحكومة الإقليم ، بينما طالب الطالباني في انقرة ان يلقي حزب العمال اسلحته او يغادر العراق
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
18
صحف كردية تنتقد طريقة استقبال أنقرة للطالباني
صوت العراق
انتقدت صحف كردية صادرة الأحد طريقة استقبال رئيس الجمهورية جلال الطالباني من قبل الحكومة التركية، معتبرة أنها لم تكن بالمستوى المطلوب.ونشرت صحيفة هاولاتي مقالا للكاتب هلال إبراهيم بعنوان (الهجمات التركية وزيارة الطالباني) قال فيه إن "استقبال جلال الطالباني في أنقرة يوم الـ7 من آذار مارس الحالي تم بدون الاتكيت أو المراسيم الرسمية المتبعة في تركيا لدى استقبال أي رئيس بتلاوة النشيد الوطني أو فرش السجاد الأحمر"، معللا ذلك لقومية الرئيس العراقي "الكردية".وكان الطالباني وصل إلى أنقرة الجمعة الماضية، تلبية لدعوة من الرئيس التركي حيث كان في استقباله والوفد المرافق له، نائب رئيس الوزراء التركي ناظم أكرم وعدد من المسؤولين الأتراك، بعد ان رفضت قيادة الجيش التركي استقباله رسميا أو توفير الحماية له، ما دفع الرئيس التركي عبد الله غول إلى إعلان ان زيارة الطالباني هي زيارة عمل.وهاولاتي (وتعني المواطن) صحيفة سياسية نصف أسبوعية تصدرها مطبعة رنج في مدينة السليمانية (364 كم شمال شرق بغداد).ودعم الكاتب كلامه بتصريح الناطق الرسمي باسم الحكومة التركية جميل جيجك الذي قال إن "حزب العدالة والتنمية يتعامل مع جلال الطالباني بصفته ممثلا للأكراد وليس رئيسا للجمهورية".وسلط إبراهيم الضوء على أصداء زيارة الطالباني إلى تركيا في الأوساط السياسية والإعلامية العالمية والكردية التي كانت "تنظر بحذر لخطوات الزيارة" وخاصة حيال الأمور التي اتفق عليها الرئيسين العراقي والتركي، لأن الناطق الرسمي باسم رئاسة تركيا صرح بأن "زيارة الطالباني تهدف لتطوير العلاقات بين الطرفين وحل مشكلة المسلحين الأكراد"، وهو ما يعني ان "قضية الأكراد لن تحل بشكل ديمقراطي يصب في مصلحتهم". وفي السياق ذاته، نشرت صحيفة هولير مقالا للكاتب ريبوار كريم بعنوان (سفر الطالباني ونظرتين مختلفتين) ذكر فيه انه "بحسب الأعراف الدولية المعروفة، لم يكن على رئيس جمهورية العراق زيارة تركيا التي احتلت أرضه لمدة ثمانية أيام وخرقت حدوده، من دون جهة ثالثة".وتأتي زيارة الطالباني إلى تركيا، عقب أسبوع من انسحاب القوات التركية من إقليم كردستان بعد أن شنت هجوما بريا على مدى ثمانية أيام ضد عناصر حزب العمال الكردستاني (البي كي كي) الذي تحظره حكومة أنقرة وتتهمه بشن هجمات تستهدف قواتها من أماكن تتركز في مناطق وعرة بالقرب من الحدود العراقية.وصحيفة هولير (وتعني أربيل) صحيفة يومية عامة تصدر بدعم من محافظة أربيل عاصمة إقليم كردستان (364 كم شمال بغداد) نوزاد هادي.وتحدث كريم وهو صاحب الامتياز في الصحيفة عن مراسيم استقبال جلال الطالباني التي قال عنها انه "لم تكن وفق الاتكيت المتعارف عليه، وكأنها لم تكن مراسم استقبال رئيس جمهورية".وأضاف الكاتب ان "الخلافات العميقة بين الحكومة والجيش التركيين يلقيان ظلالهما على العلاقات مع العراق وكردستان مرة أخرى، صحيح ان الطالباني لم يستقبل مثل رئيس دولة، إلا ان القادة الأتراك تجاوزوا ذلك من خلال تخصيص قصر الضيافة التركي، الذي كان سابقا مخصصا لرؤساء محددين مثل الرئيس الأمريكي جورج بوش، مكانا لإقامة الطالباني، كما يعد الترحيب الحار الذي قدمه كل من الرئيس التركي عبد الله غول ورئيس وزرائه رجب طيب اردوغان دليلا على أن الحزب التركي الحاكم له علاقة بالعراق والأكراد، فضلا عن التعاون المستمر الذي قدمه جميل جيجك للطالباني" خلال اليومين الذين أمضاهما في أنقرة. إلى ذلك نشرت صحيفة كوردستاني نوي مقالا للصحفي توانا احمد بعنوان (إذابة الثلوج) أوضح فيه ان "زيارة الطالباني إلى تركيا تعد بداية لفتح باب الحوار بين العراق وتركيا، لذا يتوقع ان تتمخض عنها نتائج سريعة وعاجلة، وخاصة بعد فترة من الخلافات بين الصديقين، وعلى رأس هذه الخلافات وجود قوات البي كي كي (عناصر حزب العمال الكردستاني) في مناطق إقليم كردستان الوعرة والحملة التي شنتها أنقرة عليهم، والعلاقات الاقتصادية والسياسية بينها وبين حكومة الإقليم".وكوردستاني نوي (وتعني كردستان الجديد) صحيفة يومية سياسية تصدر في مدينة السليمانية عن الاتحاد الوطني الكردستاني الذي يتزعمه رئيس الجمهورية جلال الطالباني.وتساءل احمد عن "إمكانية إيصال العلاقات بين الطرفين إلى مستواها الطبيعي، بالرغم من كل الخلافات، خلال هذه الزيارة؟".وأضاف الكاتب ان الطالباني "تلقى دعوة رسمية من تركيا كأول رئيس جمهورية كردي، إلا انه لم يتم استقباله بوجود حرس الشرف التركي"، معتبرا ذلك دليل على "رفض الجيش التركي للزيارة"، ولذلك وصفها المحللون السياسيون بزيارة عمل.
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
19
السامرائي: وضع الحكومة صعب ومجهول بغياب تمثيل نصف البرلمان
الخليج
أكد عضو في جبهة التوافق ان المفاوضات بينها والحكومة انتهت بتقديم ورقة مفصلة تحمل المطالبة الرئيسية للجبهة كشرط للانضمام إلى الحكومة.وقال عبدالكريم السامرائي عضو الجبهة واللجنة التي شكلتها للتفاوض مع الحكومة، ان هذه الأخيرة لم تصدر حتى الآن اعلاناً رسمياً بقبول معظم مطالب الجبهة، كما انها لم تبلغ الجبهة بالاستجابة لمطالبها. وأشار الى ان هناك صيغاً تم الاتفاق عليها واعيدت كتابتها في الورقة النهائية التي سلمت للحكومة. وذكر ان الحكومة لم ترد على هذه الورقة النهائية، ولا توجد لقاءات بين الطرفين حالياً، ولا تعرف الجبهة ما اذا قوبلت طلباتها بالرفض او القبول
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
20
تركيا تمد حكومة بغداد بمعلومات خاطئة عن الإقليم
مؤسسة العراق للاعلام والعلاقات
ظهرت خلاف بين حكومة إقليم كردستان والحكومة العراقية حول عائدات إقليم كردستان ، التي حددها الإقليم بـ (186) مليون دولار، حيث شككت الحكومة العراقية في الرقم المذكور، مشيرة إلى أنها تقدّر عائدات الإقليم بـ(480) مليون دولار. مما خلق حالة من اللاثقة بين الجانبين، فيما إعتبر أحد البرلمانيين أن السبب في هذا الخلاف يعود إلى أن تركيا تريد خلق مشكلة بين بغداد والإقليم، وذلك بإعطاء معلومات خاطئة للحكومة المركزية حول الإقليم.وقال بشتيوان أحمد العضو في البرلمان العراقي عن قائمة التحالف الكردستاني، في تصريح لصحيفة {ئاسو}: "، يعود السبب في تلك المشاكل التي خلقت للإقليم حول عائداته للعام الجديد إلى رغبة تركيا في خلق مشكلة للإقليم، وذلك بإعطاء معلومات خاطئة للحكومة المركزية حول أن المنافذ الحدودية، وخاصة منفذ إيراهيم الخليل، تعود بمبالغ كبيرة للإقليم.وأردف العضو في البرلمان العراقي : ".معلومات تركيا خاطئة، ولا يصح الإعتماد عليها ، لأن هدف تركيا من هذا العمل هو خلق مشكلة للإقليم". وكشف بشتيوان أحمد : "الحكومة المركزية بصدد تشكيل هيئة من الخبراء في المجال الإقتصادي وممثلين عن جميع المحافظات العراقية لحل المشاكل وتحديد عائدات جميع المحافظات". من جانب آخر، كشف خالد شواني عضو مجلس النواب العراقي عن قائمة التحالف الكردستاني : "عائدات الحكومة العراقية للعام الجديد تبلغ (57) مليار دولار ، ولن يتم تحديد حصة الإقليم إلا بعد فصل حصص الوزارات ، وحينها سيتم فصل (17%) لحكومة الإقليم وستتوضح ميزانية الإقليم حينذاك".من جانب آخر، سيناقش البرلمان الكردستاني ،بعد مؤتمر الإتحاد البرلماني العربي المقرر عقده في هولير، مسألة مشروع الميزانية وسينهي عطلته الرسمية بجلسة في يوم العاشر من آذار الجاري.وقال آريز عبد الله مسؤول دائرة العلاقات في البرلمان الكردستاني، خلال حديثة لصحيفة {ئاسو} : "سينهي البرلمان الكردستاني عطلته بعقد جلسة في العاشر من شهر آذار ، حيث سيبدا مؤتمر الإتحاد البرلماني العربي أعماله يوم (11) من هذا الشهر، ومن المقرر أن توضع مسألة ميزانية الإقليم للعام (2008) ضمن مناقشات البرلمان ، بالإضافة إلى مناقشة االعقود النفطية وقانون العمل الصحفي".وحول ما إذا كان البرلمان العراقي أكثر فاعلية وحراكاً من البرلمان الكردستاني، قال مسؤول دائرة العلاقات في البرلمان الكردستاني "ارجو أن يكون تنافسنا مع البرلمان العراقي على مستوى خدمة المشاريع الخدمية ، وإن كان البرلمان العراقي حيوياً فإن هذا محل ترحيب كبير بالنسبة لنا".
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
21
102 من السعودية معتقلون في كروبر وبوكا
الزمان
قال وكيل وزارة الداخلية حسين كمال ان تسليم المحكومين السعوديين في العراق الي الرياض يخضع للمحادثات بين البلدين، مشيرا الي ان الجانبين يعملان علي ابرام اتفاق امني شامل. وأضاف كمال في لقاء صحفي امس الأحد أن (تسليم هؤلاء يخضع لمحادثات بين البلدين، وقد أبدت الرياض استعدادها لتسلمهم) مشيراً الي ان (الحكومة العراقية تدرس جميع الخيارات وتتعاطي مع المسألة بما يخدم مصلحة أهالي الضحايا وتخدم العلاقات الايجابية بين البلدين). ويبلغ عدد المعتقلين السعوديين في العراق 102 موزعين بين سجني كروبر في بغداد وبوكا في البصرة. وتابع كمال (هناك تعاون امني بين الحكومتين السعودية والعراقية لدحر الارهاب التكفيري، ونحن نعمل علي توقيع اتفاق أمني شامل مع المملكة العربية السعودية يشمل كل المجالات الأمنية). وأشار الي أن أعداد الموقوفين السعوديين تقدر بالعشرات، بينهم معتقلون لدي السلطات الأمنية العراقية، وأجريت لهم محاكمات أصولية وفقا للقانون العراقي وتم الحكم عليهم. وتم تسليم الحكومة السعودية أثناء زيارة وفد عراقي الي الرياض العام الماضي لائحة أولية بالمحكومين من الجنسية السعودية. وأكد كمال أن المحادثات لم تنقطع مع القيادة الأمنية في السعودية، لتطوير العلاقات والاتفاقات الأمنية بما ينسجم وتطور العلاقات بين البلدين. وكان وفد عراقي رفيع المستوي برئاسة مستشار الأمن القومي موفق الربيعي قد زار الرياض العام الماضي واجتمع مع رؤساء الأجهزة الأمنية السعودية، لبحث العلاقات الثنائية.
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
22
طالباني:زيارتي لتركيا كانت ناجحة وسأشارك في مؤتمر البرلمانيين العرب
PUK media
عقد مجلس الرئاسة بكامل أعضائه مساء الأحد (9/3/2008) اجتماعا في محل اقامة الرئيس طالباني ببغداد لبحث عدد من القضايا التي تهم البلد.واشار الرئيس طالباني عقب انتهاء الاجتماع وفي مؤتمر صحفي مشترك الى انه أطلع نائبيه على نتائج زيارته الى تركيا ومضمون مباحثاته المثمرة مع المسؤولين الاتراك، واصفا زيارته بالناجحة.واوضح الرئيس طالباني ان نائب رئيس الجمهورية الاستاذ طارق الهاشمي سوف يترأس الوفد العراقي للمشاركة في المؤتمر الاسلامي في السنغال، مشيراً الى ان فخامته سيزور مدينة اربيل لافتتاح مؤتمر اتحاد البرلمانيين العرب.وبشأن مميزات زيارته الى تركيا اشار الرئيس طالباني الى انهم اتفقوا في زيارته مع المسؤولين الاتراك على اقامة علاقات ستراتيجية مديدة بين البلدين وعلى تشكيل لجنة عليا ولجان مختلفة مع التأكيد على ضرورة تعزيز علاقات اقتصادية، نفطية، تجارية وثقافية واسعة بين البلدين وتم الاتفاق على احياء اللجنة العراقية الامريكية التركية لموضوع الامن فيما يتعلق بحزب العمال الكردستاني.وحول مشاركة العراق في القمة العربية التي من القرر ان تنعقد في دمشق قال فخامته: انا لم اعتذر عن المشاركة بل دولة رئيس الوزراء سوف يترأس الوفد العراقي وينوي ترتيبات لعقد اتفاقات ونزلنا عند رغبته.
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
23
الضباط الاميركيون: ايران الرابحة الاولى في حرب العراق
ميدل ايست اونلاين
كشفت دراسة نشرتها مجلة "فورين بوليسي" في آذار/مارس ان الضباط الاميركيين قلقون على حال جيشهم بعد سنوات الحرب في العراق وافغانستان ويعتبرون انه ليس قادرا على مواجهة حرب جديدة. وبحسب هذه الدراسة التي اعدها مركز "نيو اميركان سيكيوريتي" في كانون الاول/ديسمبر وكانون الثاني/يناير على عينة تمثيلية شملت 3437 ضابطا في الخدمة الفعلية او متقاعدا فان حوالي 60% من هؤلاء الضباط يعتبرون ان الجيش الاميركي هو اليوم اضعف مما كان عليه قبل خمسة اعوام. وعلى الرغم من ان 64% من هؤلاء الضباط اعتبروا ان معنويات الجيش لا تزال جيدة وان 56% رفضوا فكرة ان تكون هاتان الحربان قد "حطمتا" الجيش الاميركي. واعتبر 37% منهم ان ايران هي اكثر دولة استفادت من الحرب على العراق مقابل 22% اعتبروا ان المستفيدة الاولى هي الصين و19% راوا انها الولايات المتحدة. وعلى الصعيد الاستراتيجي وضع الضباط علامة 3.3 على عشرة لخطوة خفض عدد الجنود الذين اجتاحوا العراق في آذار/مارس 2003 وعلامة 3.1 على عشرة لخطوة حل الجيش العراقي. وبالمقابل فان غالبيتهم العظمى (88%) اعتبرت استراتيجية تعزيز عديد القوات الاميركية في العراق التي وضعها الجنرال ديفيد بترايوس قبل عام "ايجابية". ولتشجيع التطوع في الجيش اعلن 78% من الضباط تاييدهم لفكرة وعد حاملي الاقامة الاميركية (غرين كارد) بمنحهم الجنسية مقابل الخدمة العسكرية، و58% ايدوا خفض شرط الحد الادنى للتحصيل العلمي للتطويع من الشهادة الثانوية (البكارلوريا) الى الشهادة المتوسطة (البريفيه)، و47% راوا ان من الجيد رفع البدل المادي او رفع الحد الاعلى لسن التطوع. وعلى صعيد التعذيب اعتبر 46% من الضباط الذين شملتهم الدراسة ان محاكاة الاغراق يجب اعتبارها تعذيبا في حين وافق 53% فقط على رفض التعذيب بالمطلق.
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
24
قوات الاحتلال الامريكي تحاصر مدينة الصدر
وكالة يقين
ذكر شهود عيان من اهالي مدينة الصدر يوم الاحد ان قوات الاحتلال قامت باغلاق اغلب منافذ المدينة وبدأت بحملة مداهمة وتفتيش بالمدينة .وقال احد الشهود في اتصال هاتفي مع يقين : ان قوات الاحتلال الامريكي اغلقت صباح اليوم اغلب منافذ المدينة وبدأت بحملة دهم وتفتيش بحثا عن مطلوبين من مليشيا جيش المهدي .يذكر ان مدينة الصدر تعتبر من معاقل مليشيا جيش المهدي الاجرامية المتهمة بقتل وتهجير الاف المواطنين على اساس طائفي في بغداد وبعض محافظات العراق الجنوبية .
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
25
الصدر: جيش المهدي سيدافع عن نفسه ولا لتحويله مؤسسة مدنية
الغد الأردنية
قال رجل الدين الشيعي المناهض للولايات المتحدة مقتدى الصدر أمس ان ميليشيا جيش المهدي ستدافع عن نفسها ضد اي هجوم رافضا تحويلها الى مؤسسة مدنية.وقال ان دور الميليشيا العسكري لا يتنافى مع الدور "الانساني والعقائدي" الذي يجب ان تؤديه.وقال الصدر في بيان يحمل توقيعه "لا منافاة بين كون هذا الجيش جيشا عسكريا وبين كونه انسانيا وثقافيا.. بمعنى ان لكل ظرف واجباته ومقتضياته".وبدا ان الصدر يرد على تساؤلات اعضاء في جيش المهدي بشأن احتمال ان تستغل القوات الأميركية والعراقية وقف اطلاق النار لمهاجمتهم.وقال في البيان "ان شنت علينا من المحتل حصرا حربا عسكرية دافعنا عن انفسنا عسكريا بعد ان نكون محصنين من هذه الناحية .. وان شنت علينا من الغرب كافة ومن التيار العلماني خاصة الحرب العقائدية والثقافية المعادية للانسانية وللاسلام وافكاره واحكامه فعلينا ان نحصن انفسنا ثقافيا ودينيا وعقائديا واجتماعيا حتى نستطيع ان نقف ضد الهجمة البربرية والصليبية ضد الاسلام".وكان الصدر يرد في بيانه الذي يحمل ختمه الشخصي والذي جاء في اربع صفحات على ثلاثة تساؤلات قدمت اليه من اتباعه حول مستقبل الميليشيا اضافة الى سؤال يتعلق بحملة المداهمات والاعتقالات التي بات يتعرض اليها اتباعه من جيش المهدي وتنفذها القوات الأميركية وقوات عراقية من الجيش والشرطة في بغداد وعدد اخر من المحافظات خاصة بعد الاحداث الدامية التي شهدتها مدينة كربلاء في آب (اغسطس) الماضي والتي راح ضحيتها العشرات.واتهمت ميليشيا جيش المهدي انذاك بالوقوف وراء تلك الاحداث.وأعلن الصدر وقتها تجميد ميليشيا جيش المهدي لمدة ستة اشهر وعاد مرة اخرى قبل اسابيع ليعلن تمديد وقف اطلاق النار.وادى قرار تجميد جيش المهدي الى تحسن كبير في الوضع الامني للبلاد ورحبت الحكومة العراقية والجيش الأميركي بالقرار.وقال الصدر في بيانه ان قراره تجميد ميليشيا جيش المهدي "ليس معناه تحويله الى مؤسسة او ما الى ذلك من التسميات. بل هي فترة للتأهيل والاصلاح والترتيب الى ما شاء الله".وفي رده عن سؤال حول الموقف من عمليات المداهمة والاعتقال ضد اتباعه واذا كان من حقهم الدفاع عن انفسهم طالب الصدر اتباعه بالصبر كما اجاز لهم الدفاع عن انفسهم امام القوات الأميركية.وقال "رفضهم وابائهم امام ظلم المحتل بكافة جنسياته فهذا لا نقاش فيه.. وان الدفاع عن النفس في مثل هذه الحالات قد اجيز منهم".ورغم تاكيد الصدر ان الدفاع عن النفس امام القوات الامنية العراقية يمكن معالجته "بالطرق السلمية .. من خلال المختصين وخصوصا البرلمانيين" الا انه اجاز لاتباعه ايضا الدفاع عن انفسهم امام هذه القوات.وقال "ان من يعتبر هذا دفاعا عن النفس فهو واجب عقلا وشرعا ولا دخل لي من هذه الناحية سوى اني اشاطره المعاناة ان كان على حق. وان كان على باطل فانا بريء منه".وهذا تطور في الموقف الذي أعلنه الصدر غداة اعلان قرار تمديد وقف اطلاق النار حيث كان قد طلب من اتباعه عدم حمل السلاح مهما كانت الظروف وحتى في حالات الدفاع عن النفس.ودعا الى حل الخلافات "التي تقع بين المسلمين ولا تصل الى الدماء" عن طرق المصالحة بقوله "اذا وصل الامر الى هدر الدماء واراقتها بين المسلمين فهذا ابرأ منه الى الله ومن كلا الطرفين سواء المعتدي او المعتدى عليه".
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
26
موسى فرج يكشف عن عقود بناء مستشفيات عراقية يشوبها قضايا فساد كبيرة
الملف نت
كشف رئيس هيئة النزاهة في العراق موسى فرج عن ان عقود بناء مستشفيات عراقية في بغداد وعدد من المحافظات التي اقرها مجلس الوزراء بقيمة 10 مليارات دولار تشوبها الكثير من قضايا فساد كبيرة. وابلغ فرج ان ملف الفساد في وزارة الصحة العراقية يتضمن سرقة الادوية وبيعها خارج مواقعها الرئيسة بالاضافة الى وجود صفقات لشراء ادوية من دون اجراء فحص دقيق عليها واستيرادها من مصادر غير معتمدة دوليا اوغير مسجلة. واضاف فرج ان مسالة الكشف عن حالة اصابة بالايدز في مدينة الحلة مركز محافظة بابل جنوب بغاد تم تعتيمها من قبل جهات رسمية فيما قتل الشخص الذي ابلغ عن هذه الحالة مشددا على ضرورة ان يناقش مجلس النواب العراقي قضايا الفساد في هذه الوزارة في جلساته المقبلة.
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
27
فحص الاقامات الخاصة بالأجانب في بغداد
الدستور الأردنية
أعلنت السلطات العراقية امس اجراءات جديدة للتأكد من شرعية تصاريح الاقامة الخاصة بالاجانب المقيمين بالعاصمة بغداد في إطار خطة للحد من أعمال العنف في المدينة.وقال اللواء قاسم عطا المتحدث باسم قيادة العمليات في بغداد للوكالة المستقلة للانباء (أصوات العراق) إن نقاط التفتيش الامنية في أنحاء بغداد تلقت تعليمات بفحص صلاحية تصاريح الاقامة للمواطنين العرب والاجانب واعتماد الشرعية منها.وأضاف عطا أن "من لا تتوفر لديه وثائق سليمة سيخضع للمساءلة القانونية".

ليست هناك تعليقات: