Iraq News
























مواقع إخبارية

سي أن أن

بي بي سي

الجزيرة

البشير للأخبار

إسلام أون لاين



الصحف العربية

الوطن العربي

كل العرب

أخبار اليوم

الأهرام

الوطن

القدس العربي

الحياة

عكاظ

القبس

الجزيرة

البيان

العربية

الراية

الشرق الاوسط

أخبار العراق

IRAQ News




فضائيات



قناة طيبة

قناة الحكمة

قناة اقرأ

قناة الشرقية

قناة بغداد الفضائية

قناة البغدادية

قناة المجد

وكالات أنباء

وكالة أنباء الإمارات

وكالة الأنباء السعودية

المركـز الفلسطينـي

وكالة أنباء رويترز

وكالة الانباء العراقية


تواصل معنا من خلال الانضمام الى قائمتنا البريدية

ادخل بريدك الألكتروني وستصلك رسالة قم بالرد عليها

Reply

لمراسلتنا أو رفدنا بملاحظاتكم القيمة أو

للدعم الفني

راسل فريق العمل

إنظم للقائمة البريدية


اخي الكريم الان يمكنك كتابة تعليق وقراءة آخر عن ما ينشر في شبكة أخبار العراق من خلال مساهماتك في التعليقات اسفل الصفحة



Website Hit Counter
Free Hit Counters

الأحد، 23 مارس، 2008

صحيفة العراق الالكترونية الأخبار والتقاريرالجمعة 21-03-2008


نصوص الأخبار والتقارير
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
1
بليكس‏:‏ حرب العراق كانت مأساة‏ وأمريكا وبريطانيا بالغتا في تقدير خطر صدام
الأهرام
وصف هانز بليكس المدير العام السابق للوكالة الدولية للطاقة الذرية الحرب في العراق بأنها مأساة‏,‏ متهما واشنطن ولندن بالمبالغة في التهديد الذي كان يشكله نظام الرئيس العراقي الراحل صدام حسين‏.‏ وأوضح بليكس‏-‏ في مقال نشرته صحيفة الجارديان البريطانية بمناسبة الذكري الخامسة لغزو العراق‏-‏ أن هذه الحرب مأساة للعراق وللولايات المتحدة وللحقيقة والكرامة الإنسانية‏.‏ وأشار الدبلوماسي السويدي السابق‏-‏ الذي رأس فرق التفتيش عن الأسلحة التابعة للأمم المتحدة في العراق‏-‏ إلي أن مسئولية الحرب تقع علي عاتق كل من كانوا يجهلون الوقائع منذ خمس سنوات‏.‏واعتبر الحرب بمثابة تراجع في الجهود الدولية لمحاولة الحد من استخدام القوة بين الدول‏,‏ مؤكدا أن العراق لم يكن يشكل تهديدا لأحد في‏2003,‏ وأكد أنه لو لم تتم الإطاحة بصدام حسين لتحول علي الأرجح إلي نسخة من قذافي أو كاسترو‏,‏ يقمع شعبه لكنه لا يشكل تهديدا للعالم‏.‏ وذلك في إشارة إلي الزعيم الليبي العقيد معمر القذافي والرئيس الكوبي فيدل كاسترو‏.‏ وعبر بليكس عن أمله في أن يساهم الفشل الكبير لعملية نزع أسلحة وفرض الديمقراطية بالقوة‏,‏ إلي اللجوء إلي الدبلوماسية بشكل أوسع‏.‏
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
2
الحكومة العراقيـة تشيـــد بخطـــاب بـــوش وتختلــف معــه فـي التقييــم
الرأي الأردنية
قال علي الدباغ المتحدث باسم الحكومة العراقية امس ان خطاب الرئيس الامريكي بمناسبة الذكرى الخامسة للحرب فيه الكثير من الايجابيات لكن العراق يختلف معه في التقييم خاصة فيما يتعلق بمستقبل البلاد.والقى الرئيس الامريكي جورج بوش يوم الاربعاء خطابا بمناسبة الذكرى الخامسة للحرب التي قادتها الولايات المتحدة ضد العراق والتي انتهت باسقاط نظام الحكم ووضعه تحت الاحتلال.ودافع بوش في خطابه عن قرار الحرب وقال انه لا يشعر باي ندم بشان الحرب رغم التكلفة العالية في الارواح والمال وان قرار الاطاحة بصدام حسين كان قرارا صحيحا رافضا وضع جدول زمني لانسحاب القوات ومعتبرا ان زيادة القوات التي امر بها في بداية العام الماضي ساهمت في استقرار الامن في العراق داعيا الى تعزيز تلك المكاسب.وقال علي الدباغ الناطق باسم الحكومة لرويترز انا اعتقد انه لم يكن للولايات المتحدة من خيار اخر غير هذه الحرب لاسقاط نظام صدام رغم اختلاف الرؤى مع الكثير من العراقيين وقوى دولية بان الحرب ستجلب مشاكل الى العراق وتخلق مشاكل من نوع جديد .ورغم ان الدباغ اعتبر ان خطاب الرئيس بوش كان يحتوي على الكثير من الايجابيات عن مستقبل العراق الا انه قال ان الحكومة العراقية لديها رؤيتها الخاصة التي قد تتطابق مع رؤية الرئيس بوش لكنها تختلف في بعض التقييم الذي ذهب اليه الرئيس بوش لتقييمه الوضع في العراق .ورفض بوش في خطابه دعوات المرشحين الديمقراطيين لانتخابات الرئاسة هيلاري كلينتون وباراك اوباما من اجل وضع جدول زمني لانسحاب مبكر للقوات بقوله ان التراجع الان سيقوي شوكة القاعدة وايران وسيعرض الولايات المتحدة للخطر.وقال الدباغ نحن نرى ان العراق لا يجب ان يكون نقطة ارتكاز للاخرين في المنطقة .. وان العراق هو من يجب ان يدير شؤونه السياسية بعيدا عن التاثيرات الاقليمية او التاثيرات الدولية .واضاف من يتصور انه يستطيع ان يخلق حكومة عراقية تابعة له ..فاتصور هذه ستكون نقطة اختلاف كبيرة .ورفض الدباغ الربط بين ذكرى الحرب وبين اعلان مواقف تطالب بانسحاب القوات الاجنبية من العراق وقال الحكومة العراقية ليست في /محل/ اطلاق شعارات .. نحن لدينا برنامج زمني وموضوعي نعمل عليه .. وليست الذكرى الخامسة هي مناسبة لاطلاق دعوات للانسحاب .واضاف قرار الانسحاب او عدمه هذا تقرره الحكومة العراقية وليست لمناسبة مرور الخمس سنوات علاقة بالموضوع .وعلى خلاف قيام الرئيس الامريكي بالقاء خطاب بمناسبة الذكرى الخامسة للحرب فان السلطات العراقية الرسمية على اختلاف مسمياتها لم تعلن عن موقف او تصدر بيانا في هذه الذكرى.وبخلاف ما كان يفعل في المرات السابقة فان بوش لم يصل في خطابه هذه المرة الى حد الوعد بنصر صريح في العراق الا انه قال هذه معركة يمكن لامريكا ان تكسبها ويجب ان تفعل ذلك .وكان بوش اعتاد ان يصف المعركة في العراق بأنها جبهة مركزية في الحرب على المتطرفين الاسلاميين .
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
3
"البصرة" ارض النفط تتحول الى منطقة نزاع شيعي - شيعي
العرب اليوم
قال مسؤولون وسكان في البصرة الغنية بالنفط, جنوب العراق, ان التدهور الامني الناجم عن التنافس بين الاحزاب الشيعية بات السمة الغالبة للمدينة التي تعيش حالة عدم استقرار منذ الاجتياح في اذار .2003وقال العميد احمد الساعدي من الجيش ان "الوضع الامني غير مستقر في جميع انحاء العراق وخصوصا في البصرة" ثاني مدن البلاد ومنفذها البحري الوحيد لتصدير النفط الى الخارج.وبرر المسؤول الامني سوء الوضع الامني في المدينة ب"افعال البعثيين لاجهاض العملية السياسية والنظام الديموقراطي الجديد".من جهته, قال صلاح البطاط عضو مجلس المحافظة لفرانس برس "انتقلنا الى الحرية والتطلع الى الانسانية بعد سقوط النظام السابق".واضاف بحسرة "لكن للاسف الشديد, لم يستمر فرحنا طويلا حيث تعاونت علينا وتكالبت كل الوحوش الكاسرة التي لا تريد للعراق الجديد وللديمقراطية النجاح وتسعى لاعادتنا الى الظلم عبر دوامة ارهابية".واشار الى "وقوع انواع مختلفة من العنف الذي يستهدف ابناء العراق بمختلف اطيافه وقومياته".واعرب البطاط عن امله بنجاح "الارادة العراقية في تجاوز هذه الازمة الخانقة".وانتقلت محافظة البصرة من سلطة القوات البريطانية الى سيطرة القوات العراقية منتصف كانون الاول .2007وينتشر حاليا خمسة آلاف جندي بريطاني في محيط مطار البصرة على بعد عشرة كيلومترات من المدينة حيث يتولون تدريب قوات الامن العراقية.بدوره, قال محمد سالم (32 عاما) وهو موظف حكومي من البصرة ان "اوضاعنا لم تتغير كثيرا فيما زلنا نعاني عدم توفر معظم الاشياء الضرورية لاستمرار الحياة".من جهتها, قالت ولاء صادق (21 عاما) الطالبة في كلية القانون ان "الامن والامان مفقودان في البصرة" واضافت "تكثر الجريمة وتزداد معدلاتها خصوصا في الاشهر الاخيرة".واكدت "لم نشعر بأي تحسن طوال السنوات الخمس الماضية فالوضع يسير من سيء الى اسوأ يوما بعد يوم في البصرة".وتشهد البصرة نزاعا على النفوذ بين فصائل شيعية متنافسة خصوصا جيش المهدي بزعامة رجل الدين الشاب مقتدى الصدر والمجلس الاسلامي الاعلى في العراق بزعامة عبد العزيز الحكيم بينما يتولى ادارة المدينة مسؤولون من حزب الفضيلة الشيعي.واشار الساعدي الى ان "الوضع الامني بدا يتدهور لاسباب عديدة بينها ارتفاع معدلات البطالة وتدخل دول الجوار بالاضافة الى عدم جدية التيارات السياسية بنزع اسلحتهم ما ادى الى تصاعد وتيرة اعمال العنف والاغتيالات والخطف".ويقول مسؤولون ان هناك ما لايقل عن 40 حزبا او جهة تتحرك في المدنية الجنوبية المطلة على الخليج حيث يتم تصدير حوالى مليون و600 الف برميل يوميا من اجمالي صادرات البلاد البالغة نحو مليوني برميل يوميا تمثل المورد الرئيسي للبلاد.
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
4
ماكين: الانسحاب من العراق يعني انتصار القاعدة
الغد الأردنية
رأى المرشح الجمهوري الى الانتخابات الرئاسية الاميركية جون ماكين امس ان الانسحاب العسكري من العراق "سيشكل نصرا للقاعدة"، وذلك في اثناء زيارته الى لندن التي تتزامن مع الذكرى الخامسة لاجتياح العراق.وقال ماكين "ان سحب القوات الاميركية من العراق سيشكل نصرا للقاعدة".واضاف اثر لقائه رئيس الوزراء البريطاني غوردون براون "سيكون من المواضيع الرئيسة للحملة "الانسحاب ورؤية القاعدة تنتصر...او مواصلة هذه الاستراتيجية حتى نجاحها".وقال السناتور الجمهوري ان "المشكلة في العراق" نشأت من "سوء ادارة النجاح الاصلي" وكرر ثقته في "نجاح" التعزيزات الاخيرة للقوات الاميركية.لكنه أقر بأن القاعدة "ما زالت في حالة فرار". وقال للصحافة "لم يهزموا بعد. علينا مواصلة تدريب الجيش العراقي والمثابرة في ما نفعله اذا اردنا التوصل الى استقرار الوضع في العراق".وأعرب ماكين الذي سيعين رسميا كمرشح الحزب الجمهوري الى الانتخابات الرئاسية الاميركية في تشرين الاول (نوفمبر)، عن الترحيب بدعم بريطانيا ورئيس وزرائها غوردون براون للحرب في العراق، التي بدأت قبل خمسة اعوام بالضبط.وصرح "اقدر فعلا التزامه بعلاقة فريدة وطويلة الامد بين بلدينا".ويتمركز حوالي 4100 جندي بريطاني في منطقة البصرة جنوب البلاد. ويفترض ان يقلص عددهم الى 2500 مع حلول ربيع 2008.ويقوم ماكين بجولة عالمية، بدأت في الاردن، ثم اسرائيل وبريطانيا، ثم يفترض ان يتوجه الى فرنسا على رأس وفد للجنة الدفاع في مجلس الشيوخ الاميركي. ومن المرتقب ان يلتقي الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي في باريس.
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
5
مقتل ستة مدنيين بقصف أمريكي قرب سامراء والمتعددة تعلق على الحادث
الوكالة المستقلة للأنباء
قال مصدر مسؤول في شرطة مدينة سامراء في محافظة صلاح الدين الشمالية الخميس إن ستة مدنيين قتلوا بقصف أمريكي استهدف سيارتهم قرب المدينة، فيما ذكرت القوات المتعددة الجنسيات انها استهدفت عددا من المشتبه بهم بزرع عبوات ناسفة جنوب غرب سامراء الاربعاء. وأضاف المصدر، الذي رفض الكشف عن اسمه، للوكالة المستقلة للأنباء (أصوات العراق) أن "طائرة أمريكية أطلقت النار الاربعاء على سيارة مدنية على الطريق الرئيس الذي يربط مدينتي سامراء وتكريت، ما أسفر عن مقتل ستة مدنيين".ومن جانبه، قال السيد عبد اللطيف ريان المستشار الاعلامي للقوات المتعددة الجنسيات في العراق لـ(أصوات العراق إن "قوات التحالف استهدفت الاربعاء ارهابيين يقومون بزرع عبوات ناسفة وأطلقت النار عليهم دفاعا عن النفس، فقتلت اربعة ارهابيين".وأضاف ريان "تم ايضا تدمير السيارة التي كانت برفقتهم من قبل طائرة ثابتة الجناح"، مشيرا إلى ان السيارة تحتوي على "بنادق وقنابل صاروخيه واجهزة ازالة الالغام الارضيه".وأوضح المستشار الاعلامي ان "الطائرة الثابتة الجناح تستخدمها قوات التحالف لمنع وقوع المزيد من النشاط الارهابي". وتتبع مدينة سامراء محافظة صلاح الدين وتقع على بعد 120 كم شمال بغداد، فيما تقع مدينة تكريت مركز محافظة صلاح الدين على بعد 175 كم شمال العاصمة.
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
6
صحوات المدائن توقف أعمالها احتجاجا على دس الحكومة لعناصر الميليشيات في المنطقة
وكالة الأخبار العراقية
أعلنت الصحوات في قضاء المدائن إيقاف أعمالها اليوم احتجاجا على تصرفات صدرت من الجيش العراقي الحالي ومحاولات للزج بعناصر من الميليشيات الطائفية في المنطقة.وأكد متحدث باسم مجالس صحوة المدائن لوكالة الاخبار العراقية ( واع ) أن الموضوع متراكم لعدة تصرفات صدرت عن الحكومة العراقية في محاولة لإفشال مشروع الصحوة الذي جلب الأمن والأمان لأهالي المنطقة بغض النظر عن طائفتهم وبدأت المنطقة تعيش من جديد بعيدا عن العنف الذي نال الجميع وأضر بالقضاء أي ما إضرار.وقد تفاقم الأمر اليوم الخميس عندما قامت إحدى السيطرات التابعة للفوج التاسع من الجيش العراقي بمنع مرور دورية تقليدية لإحدى الصحوات من المرور في منطقة أكدت المعلومات أن هناك عملية تسريب لعناصر من الميليشيات إليها تمهيدا لشن هجمات كالهجوم الذي باشرته عناصر إرهابية بعد منتصف ليلة 18/3/2008م الماضي لغرض احتلال مرقد الصحابي الجليل سلمان الفارسي الذي تسلم الوقف السني مسؤوليته رسميا في وقت لاحق قبيل الهجوم الغادر.. والمستغرب أن قوات من مغاوير الداخلية صاحبت الميليشيات في هجومها برغم أن قرار إعادة تسلم الوقف السني للجامع والمرقد قرار حكومي, ما يعني استمرار تبعية بعض قوات الامن لجهات غير حكومية, وقد الهجوم الميليشياوي بقيادة شخصيات مطلوبة للقوات الأميركية بتهم ارتكاب مجازر طائفية جماعية على رأسهم كل من عمار نزار وحسين زعوري.وأكدت قيادات الصحوات في القضاء أنها لن تعاود فتح مكاتبها أو الانتشار في نقاط السيطرة حتى توقف الحكومة العراقية تدخلات أفواج غير منضبطة للجيش والمغاوير في القضاء, واحترام ما تم الاتفاق عليه في المنطقة والذي حقق أمانا لم تحققه القوات الحكومية.وأكد أن كل أهالي المدائن مرتاحون تماما لأعمال الصحوات التي وفرت الأمان لجميع أهالي المنطقة على حد سواء ولم يتعرض أي مواطن لأي أذى من أي جهة كانت منذ استتباب الأمن’ الأمر الذي عجزت عنه قوات الجيش والمغاوير التي لم تترك وراء أعمالها الطائفية سوى عمليات انتقام مقابلة كما جرى الحال في سياسات جهات حكومية تقف وراءها شخصيات ليست أفضل من تنظيم القاعدة .
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
7
كندا ستستقبل المزيد من اللاجئين العراقيين
الخليج
أعلنت كندا أنها ستستقبل هذا العام ضعف اللاجئين العراقيين الذين استقبلتهم العام الماضي، وذلك في الذكرى الخامسة للحرب على العراق.وقالت وزيرة الهجرة الكندية ديان فينلاي، ان بلادها تنوي استقبال ما بين 1800 و2000 لاجئ عراقي في العام 2008 مقابل 900 في العام 2007.وأوضحت وزارة الهجرة ان الوزيرة الكندية ستدرس الطلبات التي سترفعها المفوضية العليا للاجئين التابعة للأمم المتحدة، وكذلك الطلبات التي سترفعها عائلات عراقية تقيم في كندا.
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
8
انتخابات مجالس المحافظات ... خط فاصل لظهور تحالفات جديدة تمثل الواقع السكاني للسنة العراقيين وتؤكد دورهم في " الحرب الاميركية" على الارهاب
الملف برس
لم ينطلق تحذير رئيس البرلمان ،الدكتور محمود المشهداني لكل فرقاء الواقع السياسي العراقي بضرورة الانتباه لموعد الانتخابات المحلية لمجالس المحافظات من فراغ في التحليل الاستراتيجي الاميركي ، ذلك ان موعد هذه الانتخابات في تشرين الاول المقبل يتزامن مع قمة الانتخابات الرئاسية الاميركية ، والتنازع فيها حول " نجاحات " الجمهوريين في حرب الارهاب وقاعدتها الامامية في العراق ، مقابل ما يراه الديمقراطيون " فشلا" في هذه الحرب غير المجدية !! وتعالج دراسة اصدرها معهد واشنطن لسياسات الشرق الادنى ، في شهر اذار الجاري ، هذا الموضوع للفصل ما بين النجاح والفشل في الحرب على الارهاب ، من خلال طرحها سؤالا محددا" من يمثل السنة العراقيين " كعنوان لهذه الدراسة ، لتحليل مختلف اوجه الصراع السياسي والامني في المشهد السني ، وصولا الى انتخابات مجالس المحافظات المقبلة ، وما يمكن ان ينتج عنه كلا الاطارين من التصارع ، مابين نقل الوظيفة الامنية لتشكيل صحوة الانبار الى وظيفة سياسية ، او استمرار الحزب الاسلامي العراقي بفرض سيطرته على مؤسسات ا لحكومة المحلية في الانبار .تقول الدراسة "منذ سقوط صدام حسين ، يصارع السنة في الانبار وبقية مناطق العراق الغربية ،من اجل قيادة سياسية متماسكة وممثلة لهم . وتشكيل المؤتمر الاخير للصحوة العراقية – وهو اتحاد لما يعرف ب قيادات " مجالس الصحوة "- قد يمثل الخطوة المقبلة في ذلك التطور ، واذا تمت تنشئته ، فسيكون اسهاما مهما لتوسيع المصالحة السياسية . وسيعني ذلك ايضا ، بالرغم من كل شيء ، بان القادة الحاليين المنتخبين يجب ان يعطوا الطريق للقيادات المحلية الجديدة ، او التنافس سياسيا معهم ، طالما انه لاطائل من التنافس بالعنف في ضوء عدم توازن ميزان القوى الحالية".يبدأ واضعو الدراسة بتحليل المشهد السياسي في الانبار، باعتبارها المحافظة ذات الحدود الاكبر مع سورية والاردن والسعودية العربية ، تحتوي المدن المهمة ، الرمادي والفلوجة .ولسنوات كانت المحافظة معقل القاعدة في العراق ، قبل تمرد العشائر الذي افضى الى تشكيل مجالس " الصحوة " في سنة 2007 .وبنتيجة مقاطعة السنة للانتخابات المحلية في سنة 2005 ، تم فقط تجميع اربعة الاف صوت فقط من مجموع مليون من السكان . والحزب الاسلامي العراقي – المكافئ للاخوان المسلمين في مصر ، يتفاخر بواجهة قومية ودوائر انتخابية تمثل النخبة السنية وهو برئاسة نائب الرئيس طارق الهاشمي – وافق هذا الحزب على المشاركة في العملية السياسية التي ظهرت حديثا في الانبار بالرغم من المقاطعة . وبنتيجة كونه الاول في الميدان ، فقد هيمن الحزب الاسلامي ليس فقط على مجلس محافظة الانبار ، بل مكتب المحافظ وتقريبا على كل موقع اداري رئيسي في المحافظة . وقد اعطى ذلك الفائدة الكبرى في الانتخابات الوطنية ، وسمح له بالفوز بعدد غير متكافئ من المقاعد في الكتلة البرلمانية السنية ( 23 من مجموع 55 ممثلا عن السنة ) . وترى الدراسة ، ان اللاعب الرئيسي الاخر في الانبار هو هيئة علماء المسلمين ، التي ظهرت بشكل سريع بعد الغزو الذي قام به التحالف في سنة 2003 ، في جهد للتوازن مع النفوذ السياسي " لمؤسسة رجال الدين الشيعة " ، ويقود الهيئة حارث الضاري ، وقد زودت الهيئة تنظيم القاعدة بالدعم الديني ، والاكثر اهمية بالدعم العراقي الوطني للاستمرار بالتمرد ضد الولايات المتحدة والحكومة العراقية الجديدة معا . بالرغم من تاكيد الدراسة على ما نصفه ب"عدالة العملية الانتخابية" السابقة ، فان مجلس محافظة الانبار وممثليهم في البرلمان العراقي تم انتخابهم من عدد قليل من الأشخاص لكي يكونوا حائزين للشرعية بصدق . وبالنظر اليهم على انهم " سياسيو المنطقة الخضراء " فان هؤلاء الممثلين قلما قاموا بزيارة دوائرهم الانتخابية ونادرا ما استقبلوا الناخبين في بغداد . وبالمقابل ، فان تيار" الصحوة" يعكس جوهر العشائرية في الانبار ، من زعماء الاقليم – وهو شيء حقيقي فقط بالنسبة لبعض الممثلين المنتخبين الحاليين – ولهؤلاء الذين كسبوا المصداقية والتعاطف في صراعهم ضد القاعدة ، وبالنتيجة فان "قادة" امر واقع فرضوا عليهم .وبالنسبة لهؤلاء خارج الانبار ، فان تصميم قادة الصحوة على تطهير احيائهم من القاعدة ونموذجها من حكم طالبان ، قد اكسب المجموعة دوائر انتخابية جديدة . والشيخ عبد الستار ابو ريشة مؤسس مجلس صحوة الانبار الاصلي – الذي تعمم لاحقا في المناطق السنية العراقية – كسب موقعه من مثل هذا الدعم . وبعد اغتيال الشيخ من قبل القاعدة بعد ايام من اجتماعه مع الرئيس بوش ، فقد استلم بدلا عنه اخوه الشاب احمد ابو ريشة الذي تعهد بالانتقام . واظهرت جهوده المتأنية لالحاق الخسائر بالقاعدة في الانبار ، جديته واثبت مصداقيته كقائد . وفي موتمر 12 شباط الماضي لمجالس الصحوة – حيث الف خلالها رسميا تشكيلا سياسيا – فقد انتخب بشكل جماعي قائدا له .وفي بغداد تنظر الحكومة التي يقودها الشيعة ، الى مجلس الصحوة بقلق ،وتنظر اليهم باعتبارهم يتكونون من المتمردين والبعثيين . وبالرغم من شكوك بغداد ، فان دعم السياسيين السنة والقادة الاميركيين اثبت بانه حاسم . وباستمرار مجالس الصحوة ببناء سجل من النجاحات ضد القاعدة – ولاسيما في الاحياء السنية – بدأت حكومة المالكي بشكل حذر بالاعتراف بدورهم وتبني المزيد من التوجهات المساندة لهم .
ومن السخرية ، تقول الدراسة ، ان تكون هذه النجاحات الكثيرة ، قادت الى دق اسفين بين قادة الصحوة والقيادة السنية المنتخبة ، ولاسيما حينما حاولت الاخيرة الاستفادة من الدعم الواسع لهم . وفي شهر تشرين الثاني 2007 ، اعلن حميد الهايس زعيم مجلس انقاذ الانبار – وهي المظلة التنظيمية لمجالس صحوة الانبار – عن تسمية مرشحي الصحوة للمناصب الوزارية الخالية في حكومة المالكي . وهذه الحقائب الوزارية كانت من نصيب وزراء التوافق سابقا – وهي الكتلة البرلمانية الاكبر في البرلمان والمتكونة من 44 نائبا . وكانت قد انسحبت من الحقائب الوزارية في السنة الماضية كأحتجاج على سياسات رئيس الوزراء . وقد رد عدنان الدليمي رئيس كتلة التوافق بشكل سلبي على الاخبار بان مرشحي الصحوة سوف يحاولون ملء الفراغات ، واشار الى ان المواجهات تبدو وشيكة ثم انسحب عن ذلك بعد اسبوع من . وفي تطور اكثر حداثة ، اصدر قاض فيدرالي في الرمادي مذكرة القاء قبض ضد الهايس وعلي حاتم سليمان ، وهم من شيوخ الدليم البارزين ممن يعرف ايضا ب " امير عشائر الدليم " . وقد صدرت المذكرة على اساس المادة 430 من قانون العقوبات التي تتعلق بالارهاب والتحريض – ولكن المنتقدين قالوا بان الخطوة كانت ذات بواعث سياسية . وفي حدث غير محتمل هو حدوث الاعتقال ، لان صدامات بين مجالس الصحوة والحكومة قد تندلع ولاسيما ان السليمان يحظى باعتبار من قبل الداعمين في عشيرته .وقد تعرضت هيئة علماء المسلمين الى تهديد ببروز الصحوات في السيطرة على السلطة بشكل عام . واستنادا الى هيئة علماء المسلمين فان اعضاء الصحوات هم خونة وكفرة بسبب قتالهم ضد القاعدة . وكما صور قادة الهيئة الموضوع ، فان :" القاعدة منا ونحن من القاعدة " . وهذا البيان قوض دعوة هيئة علماء المسلمين بين السنة في الانبار خلال سنة 2007 ، من منطلق بانهم قد عانوا بشكل كبير من القيادة الاجنبية للقاعدة .وتقرأ الدراسة معطيات هذا المشهد بالمدخلات التي توفرت لها من مراقبة الاوضاع العراقية من الخارج ، بان التحضير لانتخابات جديدة ، يؤدي الى نمو هذه الانقسامات في الاشهر المقبلة ، ولاسيما اذا اصبحت توقعات الانتخابات المحلية حقيقية . وبالرغم من استمرار النزاعات حول قانون " صلاحيات المحافظين " ، فانه حتى منتقديه السياسيين في مجلس الرئاسة العراقي – الذي له حق الفيتو على جميع التشريعات مالم يتم تبنيها بغالبية ثلثي الاعضاء برلمانيا – يتفق بان الانتخابات المحلية يجب ان تعقد في شهر تشرين الاول المقبل . واذا جرت مثل هذه الانتخابات ، فان مؤتمر الصحوات العراقية قد اوضح بانه سيشارك . وبقيامه بذلك ، فانه سيتنافس مباشرة مع الحزب الاسلامي ومن المحتمل انه سيحظى بالتأييد الواسع ، ولاسيما في محافظات الانبار وصلاح الدين ونينوى .وبالرغم من ان المكاشفة بين مؤتمر الصحوات العراقي المشكل حديثا والتوافق ( الذي يتضمن الحزب الاسلامي ) تبدو حتمية ، فان طبيعة النزاع غير واضحة . وتصريحات الهايس المعادية للحزب الاسلامي ومطالبته " ان يغادر الانبار ويغلق مكاتبه خلال شهر او اقل " وقبل اسبوع من انتخاب زعامة مؤتمر الصحوة ، فقد كان واضحا بانه محاولة لكسب الدعم السياسي ، من وجهة نظر هذه الدراسة . وتضيف "لحسن الحظ لم يرن صداها بين المصوتين ولم يتم انتخابه لقيادة المجموعة بالنتيجة – بالرغم من انه يبقى القائد بالامر الواقع . ومثل هذا الاستخفاف كان سيقود الى العنف في الماضي ، ولكن تلك لم تعد الحالة الان" . ومثل هذه التحديدات يجب ان تعتبر مؤشرات ايجابية ، بان السنة وقياداتهم ( المنتخبة وغير المنتخبة ) قد نضجت سياسيا وتسعى الى الوسائل غير العنفية لحل اختلافاتها . واذا امكن استغلال هذه التطورات ، فان العراق يمكن ان يكون في طريقه الى عملية مصالحة سياسية حقيقية وبشكل اكثر املا ، بعملية سياسية اكثر شمولا بعد الانتخابات المقبلة .والحكومة العراقية ، بالرغم من ذلك ، يجب ان تقوم بالجزء المتعلق بها لتامين هذه المكتسبات . ومن اجل حصول انتخابات ذات معنى ، فان قانونا جديدا للانتخابات هو ضروري ، ليحل محل نظام " القاعدة الحزبية " نظام " قاعدة الدائرة الانتخابية " وهو النظام الذي سيسمح بتوزيع واسع للسلطة . وايضا ، فان الاكثر دعما لتزويد الهيئة المستقلة للانتخابات من قبل الامم المتحدة في العراق ، فان الاحتمالات المحتملة سوف تنجح . وصفحة التخطيط للانتخابات يجب ان تكون في طريقها الان ، ولكن هناك اشارات قليلة بان اي شيء قد بدأ بالفعل .وعلى الجبهة السياسية ، فان جميع الاحزاب يجب ان تتوقف عن الخصام وتحجم عن استخدام القضاء كوسيلة سياسية ، طالما بان مثل هذا السلوك يقوض النظام برمته . واجراء الانتخابات المحلية والوطنية في العراق في القريب الممكن هو امر جوهري لاضافة الشرعية والمصداقية للعملية السياسية المتداعية ، وستكون ايضا خطوة ذات اعتبار باتجاه المصالحة بين المكونات العراقية .
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
9
وزير خارجية بريطانيا: السلام في العراق صعب
الدستور الأردنية
رأى وزير الخارجية البريطاني ديفيد ميليباند ان الحرب في العراق شكلت "انتصارا مميزا" ، لكنه اعترف بان احلال السلام في البلاد يبدو "اصعب بكثير مما كان متوقعا".وصرح وزير الخارجية البريطاني لمحطة "جي ام تي في" في الذكرى الخامسة للغزو ان "الحرب بحد ذاتها احرزت نصرا مميزا وجرت بصورة فاقت التوقعات. لكن الحقيقة هي ان انشاء السلام بعد الحرب اصعب بكثير مما كان متوقعا". واضاف "الحقيقة ان الصعوبة تكمن في المساعدة على بناء مجتمع اكثر استقرارا في العراق لكنني اعتقد ان المؤشرات منذ عام او اثنين اصبحت مشجعة". وقال ان "احد عشر مليون عراقي صوتوا لحكومتهم ونحن هنا لنحاول الدفاع عن وحدتها ومساعدتها على ادارة بلاد سليمة". واضاف ان "الوضع خطير جدا لقواتنا وللعراقيين لكنني اعتقد ان الامر المدهش هو تراجع عدد الهجمات ، وتطور الوضع الاقتصادي".
ت
عنوان الخبر أو القرير
مكان النشر
10
مهدي الحافظ يشكك في إمكانية القضاء على الفساد في دوائر الدولة
راديو سوا
شكك النائب مهدي الحافظ في إمكانية القضاء على الفساد الموجود في مؤسسات الدولة، في ظل ما وصفها بأزمة الحكم التي تشهدها البلاد وحماية المفسدين من جهات مسلحة. وطالب الحافظ في حديث مع "راديو سوا" الجهات المعنية تقديم صورة واضحة عن الوضع المالي والنقدي للدولة، مستبعدا صحة ما أعلنه بعض المسؤولين المقربين من الحكومة من صرف 68 بالمئة من ميزانية الإعمار للعام الماضي. وسبق لكمال البصري مستشار رئيس الوزراء للشؤون الاقتصادية أن أكد خلال مشاركته في برنامج "في صلب الموضوع" قيام الحكومة بصرف نحو 68 بالمئة من ميزانية الإعمار لعام 2007 فيما اشار مكتب المحاسبة الحكومي الأميركي إلى أن الأموال المصروفة لمشاريع الإعمار لم تتجاوز سبعة بالمئة.
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
11
حراسة رئيس الوزراء العراقي تعتدي على فريق "العربية" في بابل
العربية نت
تعرض فريق قناة "العربية" في مدينة بابل الخميس 20-3-2008 لاعتداء من قبل فريق حماية رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي أثناء حضوره فعاليات اختيار مدينة بابل عاصمة للثقافة العراقية. وأفاد مراسل قناة "العربية" فارس المهداوي أن الاعتداء تبعه اعتصام من جميع الصحفيين ممثلي القنوات الفضائية الذين قاطعوا تغطية الفعالية لكن فريق العربية هو الوحيد الذي تعرض لتحطيم آلة التصوير ومصادرة الشريط. وقد اصدرت الجمعية العراقية للدفاع عن الصحفيين بيانا تضامنيا مع فريق قناة "العربية" شجب الانتهاكات التي يتعرض لها الصحفيون من قبل أجهزة حماية المسؤولين. يذكر ان هذا المهرجان هو الاول من نوعه الذي ينظم في العراق وتعتبر بابل المحافظة الاولى التي يتم ترشيحها كعاصمة ثقافية للعراق، وقال مدير اللجنة الاعلامية المشرفة على المهرجان حاكم الشمري في تصريح صحفي انه تم تهيئة وطبع وتوزيع بطاقات الدعوة الخاصة بالمهرجان في بغداد وباقي المحافظات وطبع اكثر من 10 آلاف بوستر ترمز الى بابل وحضارتها اضافة الى تهيئة وسائل النقل بين بغداد وبابل لنقل الفرق المشاركة بالفعاليات.
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
12
طائرات عسكرية تركية تقصف مواقع لحزب العمال الكردستاني شمال العراق
الملف نت
قصفت طائرات عسكرية تركية صباح الخميس مواقع تابعة لحزب العمال الكردستاني شمال العراق، حسب ما أفادت به محطة تلفزيونية تركية خاصة. وقالت المحطة إن الطائرات قامت بجولة استطلاعية فوق المنطقة قبل أن تعود لقصف أهدافا تابعة لحزب العمال الكردستاني، من دون أن يؤدي القصف إلى وقوع إصابات في صفوف المدنيين. ولم تصدر بيانات عن الجانب التركي حول القصف الجوي الخميس، ولكن رئيس هيئة أركان الجيش التركي الجنرال يشار بيوكانيت صرح في الآونة الأخيرة أن أنقرة ستستمر في هجماتها ضد معاقل المسلحين شمال العراق. وفي سياق متصل، اعتقلت قوات الأمن التركية عنصرين من حزب العمال الكردستاني جنوب شرق البلاد، وعزز الجيش التركي وجوده عند الحدود مع العراق.
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
13
اعتقال الخلية المسؤولة عن تفجير السليمانية
راديو دجلة
اعلنت مديرية امن السليمانية اليوم الخميس عن اعتقال خلية تنتمي الى تنظيم ما يسمى بدولة العراق الاسلامية المرتبطة بالقاعدة والمسؤولة عن التفجير الانتحاري الاخير الذي حدث الاسبوع الماضي امام فندق سليمانية بلس.وقال مدير الامن العام في اقليم كردستان اللواء سيف الدين علي في مؤتمر صحفي عقده اليوم الخميس ان الخلية مكونة من عدة مجاميع ومؤلفة من 11 شخصا بينهم احدى النساء قامت بالتعاون مع بعض المجموعات المسلحة الموجودة في محافظتي الموصل وكركوك وبالتعاون مع احد الاشخاص لادخال السيارة المفخخة الى المحافظة.وحول سؤال لراديو دجلة عن كيفية ادخال السيارة الى المدينة اضاف علي ان السيارة تم تفخيخها في الموصل وتم نقلها الى كركوك قبل ادخالها الى السليمانية موضحا بان مجموعة اخرى كانت تقوم بدور المراقبة والاستطلاع داخل المدينة قبل 15 يوما من التنفيذ.واشار علي الى ان الارهابين سيقدمون للعدالة وان التحقيقات قد تمت بمهنية وسرية عالية للكشف عن خيوط الشبكات المسلحة.
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
14
البارزاني : أمريكا أوفت بالتزاماتها مع المعارضة بطريقتها.. والمشكلة فرض الاحتلال
الوكالة المستقلة للأنباء
إعتبر مسعود البارزاني، رئيس اقليم كردستان، فى مقابلة صحفية نشرت، الخميس، أن فرض الاحتلال على العراق بقرار من مجلس الأمن هو الخطأ الذي أدى إلى خلط أوراق كثيرة وتفجير الأوضاع في البلاد، مشيرا إلى أن الإدارة الأمريكية أوفت بالتزامها، حيال المعارضة، بإسقاط نظام صدام حسين، لكنها فعلت ذلك بطريقتها الخاصة. وقال البارزاني، رئيس أحد الحزبين الكرديين الرئيسيين في حوار مع صحيفة (الحياة) الدولية لمناسبة الذكرى الخامسة للحرب على العراق، نشرته في طبعتها السعودية الخميس، "إن أبرز خطأ أرتكبه الأمريكيون بعد سقوط نظام صدام حسين، هو فرض الاحتلال بقرار من مجلس الأمن، بديلا من حكومة وطنية انتقالية". وأضاف أن "هذا الخطأ الذي أدى إلى خلط أوراق كثيرة، وتفجير الأوضاع في البلاد، والتي ما زلنا لم نبرأ منها بعد". وأوضح أن ما كان في مركز اهتمام المعارضة الوطنية تمثل في إسقاط النظام السابق، مشيرا إلى أن "كل التفاصيل الأخرى لم تكن في أساس أي اتفاق، فلا قرار الحرب ولا قرار الاحتلال ولا عشرات القرارات والتدابير التي اتخذتها إدارة بول بريمر (الحاكم المدني السابق للعراق) كانت معبرة عن خياراتنا، أو كان في مقدورنا الحيلولة دونها، أو تعديل مساراتها". وتابع "يمكن القول ان الولايات المتحدة وفت بالتزامها التي أكدت عليه وهو إسقاط نظام صدام حسين، ولكن بأدواتها وأساليبها ووجهتها في المعالجة". وعن أبرز الأخطاء التي ارتكبتها القوى السياسية العراقية بعد سقوط النظام، قال البارزني إن" الخطأ الفادح تجسد في عجزها عن تطويع الزمن المكثف الذي أعقب السقوط المدوي للنظام لإقامة حكومة وطنية انتقالية على قاعدة سياسية واسعة". وقال "هذا ممكنا لولا التردد والمراوحة وتبادل الهواجس والرغبة في الاستئثار، ولولا التغير المفاجئ الذي حصل في خيار الإدارة الأمريكية باستبدال الجنرال جاي جارنر الذي كان مع هذه الوجهة، بالسيد بريمر". وعما إذا كان النفوذ الإيراني صار أمرا واقعا في الحياة السياسية العراقية وفي الأمن العراقي، قال إن" الفراغ السياسي، بل انهيار الدولة والانفلات الأمني في البلاد، شجع كل الدول والأطراف المعنية بالصراع الدائر في المنطقة وحول ايران إلى ان يكون لها موطئ قدم في بلادنا".وتابع قائلا "للأسف فإن الدول العربية غيبت نفسها عن ميدان الصراع الذي دار، بل نأت بنفسها عن لعب أي دور إيجابي في دفع عملية التطور السياسي في البلاد. والمؤلم ان المظاهر السلبية التي أعاقت العملية وعرّضت أمن العراقيين والعراق إلى مخاطر وتضحيات جسيمة اقترنت ببعض هذه البلدان". وأشار إلى ان "إيران لها مصالح، كما لغيرها من البلدان في الجوار والمحيط الأبعد، ولا بد أنها رأت ان من حقها الاستفادة من أوضاع مواتية في العراق لتعزيز مواقعها". وعما اذا كان الأكراد يتخوفون من انسحاب أمريكي سريع من العراق، قال" من المهم أن يبذل العراقيون قصارى جهودهم لتحقيق المصالحة الوطنية لتوسيع قاعدة المشاركة الشعبية السياسية، وبالتالي استكمال بناء الدولة الديموقراطية الاتحادية بأركانها العسكرية والأمنية والسياسية".وأضاف أن اتخاذ الإدارة الأمريكية قرارا بانسحاب سريع " قبل ضمان درء أي خطر طارئ يهدد أمن العراق، قد ينعكس على المصالح الأمريكية سلبا، ولا بد من أن تأخذ الإدارة الأمريكية ذلك بالاعتبار". وأضاف "نحن نؤيد بقوة إبرام اتفاقية استراتيجية بين العراق والولايات المتحدة تحدد أسس التعاون بينهما".
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
15
الهاشمي يصف أوضاع العراق بعد خمس سنوات من الاحتلال بالفاجعة
شبكة أخبار العراق
أعرب رئيس الحزب الاسلامي طارق الهاشمي عن استيائه مما آلت اليه الأوضاع في البلاد بعد مرور خمسة أعوام على احتلال العراق وأوضح الهاشمي قائلا إنه بعد خمس سنوات على الحرب فإن العراق في فاجعة. وقال إن ما حصل في العراق هو نتيجة خطأ استراتيجي فرض على هذا البلد بناء على أحلام وتوقعات وأمنيات لم تتحقق حتى هذه اللحظة ورأى الهاشمي أن من دفع ثمنا باهظا نتيجة هذا الخطأ هو الشعب العراقي وأكد الهاشمي في حديث أدلى به لعدد من وسائل الإعلام في بغداد الخميس حرصه على دراسة الاتفاقية العراقية الأميركية طويلة الأمد قبل الموافقة عليها. وحول سحب مجلس رئاسة الجمهورية اعتراضها على قانون مجالس المحافظات، قال الهاشمي إن المجلس ما زال يتحفظ على القانون، لأنه يتضمن كثيرا من البنود التي لا تسهم في استقرار المحافظات، موضحا أن لدى المجلس مشروعا لتعديل هذا القانون الذي قال إن مجلس الرئاسة صادق عليه على الرغم من ذلك في سبيل المصلحة الوطنية العليا وجدد الهاشمي مطالبته بمضاعفة إعداد المفرج عنهم من المعتقلين لدى قوات الاحتلال من السجون التابعة لها وإغلاق هذه السجون بشكل تام، مشددا على أن في ذلك دعما لمشروع المصالحة الوطنية، على حد قوله.
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
16
أطباء العالم تدين الوضع الصحي المأساوي
الخليج
شددت منظمة “أطباء العالم” في بيان في الذكرى الخامسة لغزو العراق أمس على “الوضع الصحي المأساوي” في هذا البلد واتهمت المجتمع الدولي والاتحاد الأوروبي “بمواصلة التهرب من مسؤولياتهما”.وأكدت المنظمة الصحية أن الضحايا الرئيسيين لهذه الأزمة هم مدنيون، وأشارت الى ان 28% من الأطفال العراقيين يعانون من سوء التغذية و10% منهم من أمراض مزمنة فيما تنجب 30% من النساء أولادهن في المدن و40% في الأرياف، بلا عناية صحية.وقالت المنظمة غير الحكومية العاملة في العراق منذ 1991 ان المنشآت الصحية تعاني من نقص المعدات والموظفين المؤهلين و90% من 180 مستشفى في كل أرجاء البلاد تعاني من نقص حاد في الموارد البشرية.وأضافت انه في وسط البلاد وغربها تتعرض المنشآت الى الهجوم والاحتلال من القوات العسكرية او الميليشيات المسلحة.وأعربت المنظمة عن قلقها من المعاناة النفسية لدى العراقيين، موضحة أن 20% من المرضى في المؤسسات الصحية لديهم أمراض نفسية وأن حالات الادمان تتطور بسرعة لدى السكان، لا سيما الشباب. وأضافت “ان الفاليوم امسى الدواء الأكثر استهلاكا في العراق اليوم”.
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
17
روسيا: العراق تحول الى أحد اكثر الاماكن خطورة على كوكب الارض
وكالة الأخبار العراقية
أدانت روسيا تصاعد حدة التوتر وكافة مظاهر الارهاب فى العراق ورفضها لكل المبررات التى يوردها مدبرى هذه الجرائم.وأعلن الناطق الرسمى باسم الخارجية الروسية ميخائيل كامينين اليوم ان بلاده تدين هذه الموجة الجديدة من العنف التى تتزامن مع الذكرى الخامسة لاحتلال العراق وتوءكد تضامنها مع شعب العراق فى هذه اللحظة المعقدة بالنسبة اليه.واكد كامينين ان العراق تحول الى احد اكثر الاماكن خطورة على كوكب الارض معربا عن الثقة بان الشعب العراقى قادر على الحيلولة دون وقوع كارثة قومية واسعة النطاق وضمان احلال السلام والاستقرار والنظام فى بلاده بدون تدخل من الخارج وعلى السير فى طريق بناء دولة ديمقراطية قوية مستقلة.وقال الناطق الرسمى باسم الخارجية الروسية ان بلاده ترى ضمانة ذلك فى بلوغ المصالحة الوطنية الحقيقية فى العراق وتعامل كافة المجموعات الاثنية والدينية والقوى السياسية فى المجتمع العراقى التى يجب ان تقرر معا مصيرها موءكدا ان روسيا ستواصل تقديم المساعدة الفعالة والمخلصة لدعم العملية السياسية فى العراق سواء على المستوى الثنائى أو على المستويين الدولى والاقليمي.
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
18
بتريوس:إيران تواصل تقديم الدعم للجماعات المسلحة وسوريا تسمح بعبور المقاتلين الأجانب عبر حدودها الى العراق
المرصد العراقي
قال الجنرال بتريوس في تصريحاته لـCNN إن إيران تواصل تقديم الدعم للجماعات المسلحة الشيعية في العراق، واصفاً الأمر بأنه "خطير للغاية"، رغم نفي طهران مراراً تقديم أي دعم لمسلحي العراق. كما جدد الجنرال الأمريكي الاتهامات إلى سوريا، قائلاً إن السلطات السورية تسمح بعبور المقاتلين الأجانب حدودها والدخول إلى الأراضي العراقية، للإنضمام إلى الجماعات المسلحة في العراق. وحذر بتريوس كل من طهران ودمشق قائلاً إن الولايات المتحدة يجب ان تتعامل بكل حسم مع مثل هذه المخاطر، التي تهدد النجاحات التي تحققت بالعراق، والتي من المتوقع أن يتضمنها تقريره الذي سيقدمه إلى الكونغرس الشهر المقبل، والذي ستناول فيه الوضع الأمني، فيما سيقدم السفير الأمريكي ببغداد، رايان كروكر، تقرييراً حول الوضع السياسي بالعراق
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
19
التيار الصدري يتهم الشرطة باعدام اثنين من مناصريه في محافظة كربلاء
الملف نت
أتهم مدير "مكتب الشهيد الصدر" في كربلاء يوم الخميس شرطة المدينة بإعدام اثنين من مناصري التيار الصدري ، الامر الذي نفاه مدير الشرطة ، مؤكدا ان شخصا واحدا لقي حتفه في تبادل اطلاق نار خلال مداهمة قامت بها الشرطة في مدينة الهندية شرقي كربلاء. غير ان الشيخ عبد الهادي المحمداوي مدير مكتب الشهيد الصدر اصر في تصريح على ان "الأجهزة الأمنية قامت بإعدام اثنين من أتباع التيارالصدري في مدينة الهندية. وقال تضاعفت الهجمة ضد أبناء التيار الصدري بعد التفجير الذي وقع الاثنين الماضي في كربلاء"، في اشارة الى تفجيرعبوة ناسفة وسط حشد من المدنيين على بعد 300 متر من مرقد الامام الحسين بن علي اسفرت عن مقتل 47 وجرح 75 آخرين بينهم عدد من الزوار الايرانيين. وفند المحمداوي ما وصفها بمزاعم الشرطة الحكومية التي تقول ان الشخصين المذكورين قتلا اثناء مواجهات مسلحة قائلا "هذا الكلام عار عن الصحة ونطالب بتشريح الجثتين لمعرفة حقيقة الأمر". وطالب المراجع الدينية بالتدخل لوقف هذه الهجمة "لان الأمر بلغ غاية الخطورة". من جهته ، نفى مدير شرطة كربلاء وقائد عملياتها اللواء رائد شاكر جودت اتهامات المحمداوي مؤكدا ان شخصا واحدا قتل اثناء تبادل إطلاق نار بين الشرطة وبين مسلحين خلال عملية تفتيش ودهم . وأضاف أن "حقيقة ما حدث هو أن الأجهزة كانت تقوم بعمليات تفتيش ودهم للبحث عن مطلوبين وحدث تبادل إطلاق نار بين الشرطة وبين مسلحين في أحدى بساتين المدينة مما تسبب بمقتل أحد الاشخاص".
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
20
خمس سنوات على غزو العراق: سقوط 33 ألف جندي أميركي بين قتيل وجريح
ميدل ايست اونلاين
قبل خمس سنوات، وطأت اقدام طلائع قوات التحالف بقيادة الولايات المتحدة ارض العراق حيث تقترب حصيلة القتلى العسكريين الاميركيين اليوم من عتبة الاربعة الاف الرمزية. ومنذ بدء العمليات العسكرية في العشرين من اذار/مارس 2003، بلغت خسائر قوات التحالف بقيادة الولايات المتحدة 4298 قتيلا بينهم 3991 اميركيا. وبين القتلى 175 بريطانيا و133 من سائر الوحدات الاجنبية المشاركة في عملية "الحرية للعراق"، وفقا لموقع الكتروني مستقل. وقضى 40 بالمئة من هؤلاء خلال هجمات غالبيتها العظمى تفجير عبوات ناسفة تستهدف الدوريات المؤللة و/او الراجلة، طبقا للموقع ذاته. وتكبد العبوات الناسفة الخارقة للدروع القوات الاميركية خسائر جسيمة الامر الذي دفع بوازرة الدفاع الاميركية الى نشر آليات عسكرية من طراز جديد اكثر تحصينا. وكان العام 2007 الاكثر دموية بالنسبة للجيش الاميركي بمقتل 901 عسكري يليه العام 2004 (849 عسكريا) والعام 2005 (846 عسكريا) والعام 2006 (822 عسكريا). وقد قتل 3854 عسكريا اميركيا منذ ان اعلن الرئيس جورج بوش في الاول من ايار/مايو 2003 من على متن حاملة الطائرات ابراهام لنكولن "انتهاء العمليات العسكرية". وللمقارنة فقط، قتل 58 الف عسكري اميركي خلال حرب فيتنام (1964-1973). وحتى الان، ما يزال تشرين الثاني/نوفمبر 2004، ابان الهجوم على الفلوجة، الشهر الاكثر دموية حيث قتل 137 عسكريا. وقضى 87 عسكريا منذ مطلع السنة الحالية. وتشكل نسبة الجنود المتوفين لاسباب لا علاقة لها بالمعارك مثل حوادث الطرق والمرض والانتحار 18.8% من الخسائر. وتشير الارقام الى انتحار 145 جنديا في العراق. وخلافا للفكرة السائدة، يشكل البيض ما نسبته 75% من القتلى يليهم المتحدرون من اصول اسبانية (10.72%) ثم السود (9.4%). وبين الضحايا 102 امراة اي ما نسبته 38.2% من الخسائر. والغالبية العظمى من القتلى (77%) تقل اعمارهم عن الثلاثين عاما. وتتصدر ولاية كاليفورنيا لائحة القتلى (425 عسكريا) تليها تكساس وبنسلفانيا. وخلال خمسة اعوام، قتل العدد الاكبر من العسكريين في محافظة الانبار (1282) المعقل السابق للمقاتلين السنة قبل ان يسودها الهدوء، وبغداد (1244). يشار الى حقيقة يتم تجاهلها غالبا وهي اصابة اكثر من 29 الف جندي بجروح منذ بدء الاجتياح سيحمل حوالى ثلثهم عاهاتهم معهم. ويبلغ عديد القوات المنتشرة حاليا 158 الفا وقد غادر الفا جندي مطلع الشهر الحالي ضمن اطار الانسحاب المعلن لخسمة الوية مقاتلة، اي 30 الف عسكري، بحلول تموز/يوليو المقبل. وكان 30 الفا وصلوا اعتبارا من مطلع العام 2007 ضمن اطار تطبيق خطة امنية لفرض الهدوء في العاصمة العراقية. واخيرا، لا تتضمن الارقام الرسمية للقتلى الموظفين المدنيين المتعاقدين مع وزارة الدفاع الذين قتل منهم ما لا يقل عن 430 شخصا، وفقا لموقع الالكتروني.
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
21
متظاهرون بريطانيون ضد الغزو يطالبون باستجواب بلير
الخليج
نظم ناشطون من تحالف “أوقفوا الحرب” و”حملة نزع الأسلحة النووية” و”المبادرة الإسلامية البريطانية” تظاهرة أمس أمام مكتب رئاسة الحكومة البريطانية “دوننج ستريت” ضد حرب العراق، فيما تشهد مدن ألمانيا المختلفة اعتبارا من اليوم (الجمعة) المسيرات التقليدية بمناسبة الاحتفال بعيد القيامة، حيث ستسيطر قضايا الحرب في العراق وأفغانستان عليها.وسلم ممثلون عن المنظمات الثلاث رسالة إلى رئيس الوزراء البريطاني جوردون براون تطالبه بفتح تحقيق عام حول حرب العراق وتزويده بصلاحية الوصول إلى الوثائق الحكومية ومحاضر جلسات الحكومة حول حرب العراق واستجواب رئيس الوزراء السابق توني بلير.وقالت الرسالة الموجهة إلى براون “إن السياسات الكارثية التي انتهجتها حكومتك منذ العام 2003 تستمر في التسبب في معاناة ملايين الناس وإزهاق أرواح الكثير منهم”، ودعته إلى فتح تحقيق مستقل حول سياسة المملكة المتحدة في العراق.
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
22
ستيفان دي مستورا: الوقت ينفد امام القادة في العراق لكي يحلوا الخلافات التي تعرقل العملية السياسية
شبكة اخبار العراق
المبعوث الخاص للامين العام للامم المتحدة في العراق ستيفان دي مستورا حذر القادة العراقيين من ان الوقت ينفد امامهم لكي يحلوا الخلافات التي تعرقل العملية السياسية . دي مستورا اكد ان الامم المتحدة تعمل مع العراقيين ويجب ان يتحركوا من تلقاء ذاتهم اشار كذلك الى ان تراجع اعمال العنف في البلاد يفسح المجال امام العراقيين لتمرير مشاريع القوانين المهمة التي قد تنهي النزاع الطائفي واهمها مشروع قانون النفط.
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
23
مصدر قضائي : تحديد29 نيسان أول جلسة بقضية " إعدام التجار"
الوكالة المستقلة للأنباء
قال مصدر قضائي في المحكمة الجنائية العليا، الخميس، إن المحكمة حددت يوم 29 من نيسان أبريل المقبل لعقد أول جلسة في محاكمة المتهمين بقضية "اعدام التجار العراقيين" التي حدثت عام 1992. وأوضح المصدر الذي طلب عدم الكشف عن إسمه للوكالة المستقلة للانباء (أصوات العراق) أن" المحكمة الجنائية الاولى التي يترأسها القاضي رؤوف رشيد عبد الرحمن في المحكمة الجنائية العليا حددت موعد 29 من نيسان آبريل المقبل لعقد أول جلسة في محاكمة المتهمين الثمانية من النظام السابق بقضية اعدام التجار العراقيين التي حدثت عام 1992، بعد إنتهاء النظر بملف القضية من قبل هيئة محكمة الجنايات الاولى بعد إحالة القضية من قبل المحكمة الجنائية العليا. وأشار الى أن" المحكمة الجنائية العليا أرسلت (الخميس) أمراً الى نقابة المحامين لتبليغ وكلاء المتهمين (المحامون عنهم) لحضور موعد عقد الجلسات". وكشف المصدر عن أسماء وكلاء المتهمين في قضية اعدام التجار العراقيين حيث سيكون المحامي خليل الدليمي وكيلاً عن المتهم وطبان إبراهيم الحسن..وودود فوزي شمس الدين وكيلاً عن المتهم سبعاوي ابراهيم الحسن..وعبد الستار الكبيسي وكيلاً عن المتهم علي حسن المجيد، ومروان حازم وكيلاً عن المتهم طارق عزيز. وتابع" سيكون المحاميان حسن لطيف جاسم البدري وقائد حسن البدري وكيلان عن المتهم مزبان خضر هادي..ونعمان توفيق الدليمي وكيلاً عن المتهم احمد حسين خضير..وعصام سعيد العاني وكيلاً عن المتهم عبد حميد محمود..وبديع عارف عزت ومروان حازم الشيخلي وكيلان عن المتهم عصام رشيد حويش". كان مصدر قضائي في المحكمة الجنائية العليا قال فى وقت سابق، إن المحكمة أحالت قضية إعدام التجار العراقيين التي حدثت عام 1992، الى محكمة الجنايات الاولى التي يترأسها القاضي رؤوف رشيد عبد الرحمن في المحكمة الجنائية العليا بعد استكمال التحقيقات مع المتهمين في القضية من قبل قضاة التحقيق في المحكمة. وأشار المصدر الى أن المحكمة ستنظر في ملف القضية خلال الاسابيع المقبلة، بعد اطلاع أعضاء هيئة محكمة الجنايات الاولى عليه. وقضية اعدام التجار هي القضية التي أمر فيها رئيس النظام السابق صدام حسين بإعدام 40 من التجار العراقيين ومصادرة اموالهم المنقولة وغير المنقولة بسبب ما وصف فى ذلك الوقت "بمساهمتهم في رفع اسعار السلع الاساسية وتخريب الاقتصاد الوطني" وتم اعدامهم ومصادرة اموالهم.واضاف المصدر أن "هناك ثمانية متهمين في قضية إعدام التجار العراقيين، وهم كل من وطبان ابراهيم الحسن وزير الداخلية ابان تنفيذ عملية الاعدام بالتجار، وسبعاوي ابراهيم الحسن مدير الامن العام للفترة من 1991 لغاية 1995، وعلي حسن المجيد وطارق عزيز ومزبان خضر هادي كأعضاء في مجلس قيادة الثورة المنحل، وعبد حميد محمود سكرتير الجمهورية للنظام السابق، واحمد حسين خضير وزير المالية للنظام السابق من 1992 لغاية 1995، وعصام رشيد حويش محافظ البنك المركزي منذ عام 1994 لغاية 2003." وتابع أن "نوع الجريمة التي سيحاكم وفقها المتهمون تقع تحت مسمى جريمة ضد الانسانية، وان زمان وقوع الجريمة كان ضمن سياسة منهجية لاعتقال التجار استمرت منذ عام 1992 ولغاية 1995، متضمنة اصدار أحكام بالاعدام وقطع الايدي والوشم بين الحاجبين ومصادرة الاموال المنقولة وغير المنقولة."
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
24
البياتي يطالب بتحديد سقف زمني للمفاوضات بين الحكومة و التوافق
راديو دجلة
طالب النائب عن الائتلاف الموحد عباس البياتي بتحديد سقف زمني للمفاوضات الجارية بين الحكومة وجبهة التوافق بشان عودة وزرائها الى الحكومة الحالية.وقال البياتي في تصريح صحفي اليوم الخميس لايمكن ان تستمر المفاوضات بين (جبهة التوافق) والحكومة الى امد غير محدود ولابد من وضع سقف زمني لها.وأضاف البياتي ان" المفاوضات بين التوافق والحكومة ما زالت مستمرة ولم تنقطع بشكل نهائي" مشيرا الى انها "ستستأنف بعد عطلة مجلس النواب الشتوية التي ستنتهي الإسبوع المقبل".
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
25
أسامة النجيفي: مقاطعة القوى السياسية لمؤتمر المصالحة رسالة للحكومة
شبكة اخبار العراق
أكد النائب أسامة النجيفي عضو القائمة العراقية ان مستلزمات المصالحة لم تتوفر لحد الآن في الساحة السياسية وهناك تقاطعات كثيرة واخفاقات في اداء الحكومة والتشريعات اللازمة لاكمال المصالحة، أولها تعديل الدستور باعتبارها مسألة مفصلية في تحقيق المصالحة بالأضافة الى البناء المختل للعملية السياسية على أساس المحاصصات الطائفية والعرقية . واضاف في ،هذا الأمر دفع القائمة العراقية الى اصدار بيان حول مؤتمر المصالحة وابداء رؤيتها حوله، فهو مخالف لطبيعة المجتمع العراقي وطبيعة التآلف المطلوب تحقيقه ولذا فالحكومة تسير في اتجاه المحاصصة ورسخت هذه المفاهيم في بناء الدولة وأخفقت في الحوار مع الشركاء الأساسيين في العملية السياسية من خلال التهميش والابعاد عن المشاركة الحكومية. وأعرب النجيفي عن أعتقاده بأن الحكومة غير قادرة على الاتصال والتفاهم مع القوى التي هي في خارج العملية السياسية وكل ما يدور من محاولات ومهرجانات أو احتفالات فهي لا تتعدى النشاط الاعلامي والترويج السياسي ، مؤكدا أما ما يتحقق على الأرض فهو بطيء جدا وضعيف فضلا عن أنه بعيد كل البعد عن جوهر المصالحة الوطنية.وعن المشاركين في المؤتمر قال النجيفي أنهم لم يكونوا ذو أهمية كبيرة فالقوى السياسية الفاعلة قاطعت المؤتمر ومن حضر عدد قليل وهذا واضح فأكثر الحاضرين كانوا من الموظفين الرسميين، مضيفاً ان انسحاب القوى هو رسالة موجهة الى الحكومة بأن تُغيّر من مسار الاداء الحكومي والعملية السياسية وأن تشرك الأقربين ومن ثم تتحول الى القوى من خارج العملية السياسية.ومدى عن استجابة الحكومة لهذه الرسالة قال النجيفي ان هذا يعود الى فهم الحكومة للرسالة ومدى استجابتها لها فالأمر أوضح من أن يخفى من خلال عدد الحضور والاعتراضات التي قدمت والتراجع الذي تحقق في المصالحة منذ سنة الى الآن ففي السنة الماضية كان الحضور أكبر وهذا قد تراجع مما يدلل على انعدام الثقة بالأداء الحكومي فالوضع العراقي بمجمله يتدهور بسرعة شديدة في كل المجالات مؤكدا نحن الآن أمام مرحلة خطيرة اذا لم نتدارك البلد سيكون مصيره الى التفكك والانقسام والمعاناة الشديدة وما يخص جدية الحكومة في تحقيق المصالحة أم انها فقط شعارت للتباهي قال النجيفي ان الحكومة أرادت أن تعطي رسالة للأميركان والى المنطقة العربية أنها تسعى للمصالحة ولكنها غير قادرة على المصالحة الآن في تشكيلتها الحالية بقدراتها وادائها .وعن تقييمه للوضع الأمني اوضح النجيفي أن هناك تقدم وقتي في الوضع الامني ولكنه هش وضعيف قابل للأنفجار في أي وقت وهناك اختراقات أمنية كبيرة مثل ما حصل في محافظة كربلاء والبصرة والكوت، وقال "إذا لم نعالج الوضع السياسي وخلق الاستقرار له فلن يكون هناك استقرار أمني طويل وهذا يبين أننا لن نبني أمنا على تناحر سياسي وخصومة سياسية".
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
26
البحرين وبريطانيا تأملان في تحقيق المصالحة العراقية
الحياة
أعرب ملك البحرين الشيخ حمد بن عيسى آل خليفة ورئيس الوزراء البريطاني غوردون براون عن أملهما في ان يتمكن العراق، وبمشاركة فعّالة من سائر فئات شعبه، من انهاء حالة الاقتتال والعنف وتحقيق المصالحة الوطنية والحفاظ على وحدته وسيادته.جاء ذلك خلال لقاء عقد امس بين الشيخ حمد وبراون في مقر الحكومة البريطانية وتطرق الى امكانات تعزيز العلاقات التاريخية الوثيقة بين البلدين والشعبين والتعاون بينهما لتحقيق مزيد من التقدم والنمو في المجالات السياسية والاقتصادية والاستثمارية والثقافية ومجالات التدريب وتبادل الخبرات، وخصوصاً التعاون في مجال التعليم وتطويره.كما تطرقت المحادثات الى عدد من القضايا الاقليمية والدولية، بما في ذلك مسائل الامن والاستقرار في الشرق الاوسط وأهمية التوصل الى سلام عادل وشامل في المنطقة وانهاء الصراع الاسرائيلي الفلسطيني الذي يشكل حجر الزاوية في عملية السلام.كما جرى بحث الملف النووي الايراني وضرورة ايجاد الحلول له بالطرق السلمية لدعم الامن والاستقرار في المنطقة.ومن المقرر ان يتوجه ملك البحرين بعد بريطانيا الى الولايات المتحدة في زيارة رسمية تلبية لدعوة من الرئيس الاميركي جورج بوش، يجري خلالها محادثات تتناول العلاقات الثنائية والتطورات في الساحتين الاقليمية والدولية.أعرب ملك البحرين الشيخ حمد بن عيسى آل خليفة ورئيس الوزراء البريطاني غوردون براون عن أملهما في ان يتمكن العراق، وبمشاركة فعّالة من سائر فئات شعبه، من انهاء حالة الاقتتال والعنف وتحقيق المصالحة الوطنية والحفاظ على وحدته وسيادته.جاء ذلك خلال لقاء عقد امس بين الشيخ حمد وبراون في مقر الحكومة البريطانية وتطرق الى امكانات تعزيز العلاقات التاريخية الوثيقة بين البلدين والشعبين والتعاون بينهما لتحقيق مزيد من التقدم والنمو في المجالات السياسية والاقتصادية والاستثمارية والثقافية ومجالات التدريب وتبادل الخبرات، وخصوصاً التعاون في مجال التعليم وتطويره.كما تطرقت المحادثات الى عدد من القضايا الاقليمية والدولية، بما في ذلك مسائل الامن والاستقرار في الشرق الاوسط وأهمية التوصل الى سلام عادل وشامل في المنطقة وانهاء الصراع الاسرائيلي الفلسطيني الذي يشكل حجر الزاوية في عملية السلام.كما جرى بحث الملف النووي الايراني وضرورة ايجاد الحلول له بالطرق السلمية لدعم الامن والاستقرار في المنطقة.ومن المقرر ان يتوجه ملك البحرين بعد بريطانيا الى الولايات المتحدة في زيارة رسمية تلبية لدعوة من الرئيس الاميركي جورج بوش، يجري خلالها محادثات تتناول العلاقات الثنائية والتطورات في الساحتين الاقليمية والدولية.

ليست هناك تعليقات: