Iraq News
























مواقع إخبارية

سي أن أن

بي بي سي

الجزيرة

البشير للأخبار

إسلام أون لاين



الصحف العربية

الوطن العربي

كل العرب

أخبار اليوم

الأهرام

الوطن

القدس العربي

الحياة

عكاظ

القبس

الجزيرة

البيان

العربية

الراية

الشرق الاوسط

أخبار العراق

IRAQ News




فضائيات



قناة طيبة

قناة الحكمة

قناة اقرأ

قناة الشرقية

قناة بغداد الفضائية

قناة البغدادية

قناة المجد

وكالات أنباء

وكالة أنباء الإمارات

وكالة الأنباء السعودية

المركـز الفلسطينـي

وكالة أنباء رويترز

وكالة الانباء العراقية


تواصل معنا من خلال الانضمام الى قائمتنا البريدية

ادخل بريدك الألكتروني وستصلك رسالة قم بالرد عليها

Reply

لمراسلتنا أو رفدنا بملاحظاتكم القيمة أو

للدعم الفني

راسل فريق العمل

إنظم للقائمة البريدية


اخي الكريم الان يمكنك كتابة تعليق وقراءة آخر عن ما ينشر في شبكة أخبار العراق من خلال مساهماتك في التعليقات اسفل الصفحة



Website Hit Counter
Free Hit Counters

السبت، 15 مارس، 2008

صحيفة العراق الالكترونية الاخبار والتقارير 11-03-2008


نصوص الأخبار والتقارير
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
1
تفجير انتحاري امام فندق فخم بالسليمانية يخلف عدة قتلى وجرحى
ميدل ايست اونلاين
قتل شخص واحد على الاقل واصيب 13 آخرون بجروح في تفجير انتحاري بسيارة مفخخة الاثنين امام فندق كبير في مدينة السليمانية في كردستان العراق (شمال)، كما افاد مسؤول محلي. وقال محافظ السليمانية دانا احمد مجيد ان انتحاريا فجر سيارته المفخخة امام فندق بالاس، ما اسفر عن مقتل شخص واحد على الاقل واصابة 13 آخرين بجروح. ووقع الانفجار قرابة الساعة 18:40 (15:40 تغ) امام هذا الفندق في وسط السليمانية، وهو اكبر فنادق هذه المدينة التي تعتبر احدى اكبر مدينتين في كردستان العراق وتقع على بعد 330 كلم شمال بغداد. وتنعم كردستان العراق التي تتمتع بحكم ذاتي والمستقلة عمليا عن حكومة بغداد، باستقرار امني لافت مقارنة مع سائر انحاء العراق التي تجتاحها اعمال العنف. الى ذلك، اعلن مسؤول اميركي كبير الاثنين ان تنظيم القاعدة قد يحاول تغيير تكتيكه في العراق من خلال التخطيط لاعتداءات ضخمة. وقال الجنرال جون كيلي قائد اول وحدة في قوة مشاة البحرية (المارينز) في غرب العراق "لدينا معلومات تفيد بانهم قد يخططون لاعتداء كبير للفت انتباه وسائل الاعلام". وغالبا ما يلجأ التنظيم الى العمليات الانتحارية او السيارات المفخخة التي تحصد عددا كبيرا من الضحايا المدنيين في العراق وهو تكتيك يرمي الى زعزعة الاستقرار في البلد وتأجيج حدة التوتر بين السنة والشيعة. وكانت القبة الذهبية لمرقد الامامين علي الهادي والحسن العسكري تعرضت للتدمير في عملية تفجير مزدوجة في 22 شباط/فبراير 2006 اسفرت عن اندلاع اعمال عنف طائفية بين الشيعة والسنة ادت الى مقتل الالاف من العراقيين. وبحسب كيلي، فان تنظيم القاعدة قد يكون اختار ان يضرب في محافظة الانبار (غرب بغداد) معقله السابق من حيث طرد العام الماضي بعد ان شكل زعماء العشائر تنظيم صحوة الانبار. وقال الجنرال الاميركي انه سيكون من الصعب على القاعدة مع ذلك انتاج ونقل كميات كبيرة من المتفجرات الى المحافظة. واضاف ان "الخبر السار هو اننا لا نعتقد انهم يتمتعون بالحرية لصناعة هذا النوع من القنابل الكبيرة داخل المحافظة. وبات عليهم استيرادها". وبشكل عام تراجعت اعمال العنف الى حد كبير في غرب العراق ما يعني ان تهديد تنظيم القاعدة "تراجع لكنه لا يزال قائما". واضاف "اذا تمت ملاحقة مقاتلي القاعدة وطردهم من مناطق اخرى كما يفعل جنودنا في الشمال، فاننا نعتقد انهم سيعودون الى المناطق التي يعرفونها اكثر". واوضح ان "عددا كبيرا منهم يأتي من الانبار (...) واذا كانوا فارين فاننا نتوقع ان يعودوا الى هنا (الانبار)".
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
2
إيران تحمل الولايات المتحدة مسؤولية عدم انعقاد لقاء حول العراق
الوطن الكويتية
حملت ايران الاثنين الولايات المتحدة مسؤولية عدم انعقاد لقاء بين البلدين حول الامن في العراق، متهمة واشنطن بالغاء دعوة وجهتها بغداد، حسبما تؤكد طهران.وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الايرانية محمد علي حسيني في لقاء مع صحافيين ان »العراقيين اعلنوا انهم مستعدون وعلى اساس الدعوة التي وجهها العراق توجهنا الى هناك«.
وتوجه الوفد الايراني الى بغداد بعد اعلان رئيسه رضا اميري مقدم الاربعاء ان »جولة رابعة من المفاوضات بين ايران والولايات المتحدة والعراق حول الامن في هذا البلد ستنظم الخميس«.وغادر الوفد العراق بعد ذلك بعدما »رفض الامريكيون بدء المفاوضات«، حسبما قال مصدر ايراني قريب من الوفد.وقال حسيني »قبل ساعات من اللقاء نقل العراقيون عن الامريكيين قولهم انهم ليسوا مستعدين«.وصرح المتحدث باسم الحكومة العراقية علي الدباغ ان »الحكومة كانت منشغلة بزيارة الرئيس الايراني« محمود احمدي نجاد التي جرت قبل ايام من ذلك »ولم يكن هناك وقت لتحديد تاريخ المحادثات«.ونفى مسؤول امريكي الاربعاء ان يكون تم تحديد موعد للمحادثات.وكان يفترض ان تجرى الجولة الرابعة من المفاوضات الشهر الماضي لكنها ارجئت مرات عدة.والتقى السفير الامريكي في بغداد راين كروكر نظيره الايراني حسن كاظمي قمي في بغداد في 28 مايو و24 يوليو 2007 بينما عقد لقاء ثالث على مستوى الخبراء في السادس من اغسطس الماضي.وتتهم واشنطن طهران باستمرار دعم المتطرفين الشيعة في العراق، وهذا ما تنفيه ايران.
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
3
البرلمانيون العرب يبحثون في كردستان ملفات العراق وفلسطين ولبنان
المستقبل اللبنانية
يحمل انعقاد مؤتمر اتحاد البرلمانات العربية الذي سيعقد في اربيل عاصمة كردستان العراق اليوم ويستمر لـ3 ايام ابعادا ودلالات مهمة على مستويات عدة في ضوء حزمة الملفات ابتداءا من العراق مرورا بفلسطين والازمة السياسية في لبنان وغيرها من الهموم العربية الكثيرة التي ستتم مناقشتها من قبل البرلمانيين العرب والتي ستعكس اهتماما مباشرا من قبلهم وخصوصا التحولات الديموقراطية التي يشهدها المشهد العراقي منذ سقوط النظام السابق واتجاه البلاد نحو ترسيخ المفاهيم الجديدة في مختلف المجالات.فالديبلوماسية العراقية تتجه لانفتاح على المحيط العربي والدولي لاسيما ان انعقاد المؤتمر في اربيل سيسهم بتوضح وجهة النظر العراقية تجاه مختلف التطورات التي تشهدها المنطقة، مع السعي للحصول على دعم واعتراف عربي واسع للحكومة العراقية والدفع باتجاه مشروع المصالحة والوفاق بين الفرقاء العراقيين فضلا عن دعوة البرلمانيين العرب لاخذ زمام المبادرة باتجاه تفعيل الدور العربي الغائب لغاية الآن في العراق لمصلحة اجندات اقليمية عدة وصراع المصالح على مسرح العراق.ويعد انعقاد مؤتمر البرلمانات العربية والذي سيرأس دورته الحالية العراق، اختبارا جديدا للسياسة العراقية التي بدات بوصلتها تنشط على مختلف الاتجاهات خصوصا عقب الزيارة الاخيرة التي قام بها الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد الى العراق وزيارة الرئيس العراقي جلال الطالباني الى تركيا واخيرا نجاح العراق باقناع رؤساء البرلمانات العربية بالاجتماع في العراق للمرة الاولى منذ نحو عقدين من الزمان.ووصلت الى اربيل امس الوفود العربية المشاركة في المؤتمر حيث كان في مقدمة المستقبلين رئيس مجلس النواب العراقي محمود المشهداني. ومن ابرز الحاضرين الرئيس الحالي لاتحاد البرلمانات العربية رئيس مجلس النواب الاردني عبد الهادي المجالي ورئيس مجلس الامة الكويتي جاسم الخرافي ورئيس البرلمان الاماراتي عبد العزيز الغرير فضلا عن رئيس المجلس الوطني الفلسطيني سليم الزعنون ورئيس البرلمان السوداني احمد ابراهيم ورئيس مجلس الشعب القطري الشيخ محمد بن مبارك.وعلى الرغم من ان الامين العام للاتحاد البرلماني العربي نور الدين بوشكوج كشف في وقت سابق إن من بين الدول العربية الأعضاء الـ22 في الاتحاد ستشارك 19 دولة في مؤتمر ارييل وامتناع ثلاث دول عن المشاركة وهي الصومال وجزر القمر وليبيا، الا ان رئيس ديوان رئاسة اقليم كردستان فؤاد حسين ابلغ "المستقبل" ان 17 دولة عربية ستحضر المؤتمر بالاضافة الى ممثل الامين العام للجامعة العربية.ووصل الى اربيل عصر امس الرئيس العراقي جلال الطالباني للمشاركة في افتتاح مؤتمر اتحاد البرلمانات العربية، وكان في استقباله رئيس اقليم كردستان مسعود البرزاني ورئيس وزراء الاقليم نجيرفان البرزاني بالاضافة الى رئيس مجلس النواب العراقي محمود المشهداني.واتخذت السلطات الامنية في اربيل عاصمة اقليم كردستان العراق اجراءات امنية مشددة من خلال نشر عناصر الشرطة والامن الكردية في المفاصل المهمة في المدينة او حول مقر اقامة الوفود العربية كما ازدانت الساحات العامة والشوارع الرئيسة بعلم الاقليم والعلم العراقي الجديد بالاضافة الى اعلام جميع الدول العربية.عضو الوفد العراقي المشارك في المؤتمر النائبة صفية السهيل ذكرت في تصريح لـ"المستقبل" ان اليوم الاول "سيشهد تشكيل عددا من لجان لبحث الملفات التي سيبحثها المؤتمر ابرزها الخارجية وحقوق الانسان والمرأة والجنة المالية والاقتصاد"، مؤكدة ان هذه اللجان ستقدم نتائج اجتماعاتها خلال ايام المؤتمر في الجلسة الختامية لاعتمادها.وبحسب المصادر، فان المؤتمر سيناقش على مدى ايام موضوعات من اهمها انتخاب رئيس المؤتمر وأمين سر البرلمان واقرار جدول الأعمال وتقرير الأمين العام بشأن أوضاع الاتحاد منذ المؤتمر الـ12 الذي عقد في مدينة العقبة الأردنية العام 2007، اضافة الى بحث الأوضاع العربية الراهنة ودور البرلمانيين العرب في تعزيز التضامن العربي وتوحيد المواقف ازاء القضايا العربية الساخنة، اضافة الى واقع وآفاق التنمية المستدامة في الوطن العربي وتقرير اللجنة البرلمانية العربية لتطوير عمل الاتحاد البرلماني العربي والتعديلات المقترحة على ميثاقه ونظامه الداخلي.كما سيناقش المؤتمر النشاط الاقليمي والدولي للاتحاد البرلماني العربي ومشاركاته في أعمال الدورة 118 للاتحاد البرلماني الدولي والمؤتمر البرلماني الأفريقي العربي الـ11 واقتراح رئيس البرلمان الفدرالي لروسيا الاتحادية بعقد معاهدة تنسيق وتعاون.
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
4
وزير الداخلية السعودي : ضبطنا حدودنا مع العراق والعمل جارٍ لإنشاء السياج الامني
وكالة الصحافة العراقية
قال وزير الداخلية السعودي نايف بن عبدالعزيز إن المملكة قامت بضبط حدودها وإن العمل جار في إنشاء السياج الأمني الحدودي ، وحول تسرب سعوديين للعراق قال إن المملكة قامت بضبط حدودها وإن العمل جار في إنشاء السياج الأمني الحدودي لكنه لم يحدد متى ينتهي العمل بهذا السياج الذي اثيرت ضجة حوله العام الماضي ، وقيلانه يكلف اموالا طائلة ، لانه سيكون حديثا ومكهربا لمنع التسلل من والى العراق ، وألمح وزير الداخلية نايف بن عبدالعزيز إلى أن هناك احتمال وجود أعداد من المطلوبين للجهات الأمنية أو أشخاص آخرين مرتبطين بالتنظيم الأخير الذي كشفت عنه وزارة الداخلية ،وتشير تقارير ان بعض اعضاء التنظيمات المتطرفة في السعودية منهم من قاتلوا في العراق وعادوا الى السعودية .
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
5
قصف بريطاني على البصرة ومصرع 5 جنود أمريكيين في هجوم
الخليج
شهد العراق أمس عدة تفجيرات ثلاثة منها انتحارية، حيث أعلن عن مصرع 5 جنود أمريكيين عندما هاجم انتحاري بحزام ناسف دورية راجلة للاحتلال في حي المنصور غرب بغداد، وتسببت 3 تفجيرات في بغداد وديالى منها اثنان انتحاريان في مقتل واصابة اكثر من 33 شخصاً بينهم عناصر من الشرطة وقائد صحوة وزعيم عشيرة قتل في تفجير نفذته انتحارية طلبت لقاءه ثم فجرت نفسها لتقتله وابنته واثنين من حراسه، وفي البصرة أفاد شهود ان مقاتلات حربية بريطانية قصفت حياً سكنياً غرب المدينة.وقال شهود ان خمسة جنود امريكيين قتلوا عندما هاجمهم انتحاري يرتدي حزاما ناسفا بعد ظهر امس الاثنين في بغداد.واعلن اللواء قاسم عطا المتحدث باسم خطة فرض القانون أن مهاجماً يرتدي حزاما ناسفا فجر نفسه مستهدفا دورية راجلة للقوات الأمريكية في حي المنصور غرب بغداد.لكن عددا من الشهود اكدوا مقتل خمسة جنود على الأقل وقال أحدهم وهو جندي عراقي “وصلنا إلى المكان حيث شاهدنا خمسة جنود قتلى في حين اصيب المترجم بجروح”.وفي بعقوبة اعلن مصدر عسكري عراقي أمس مقتل أحد قادة مجالس الصحوة وثلاثة آخرين، في هجوم انتحاري نفذته امرأة ترتدي حزاما ناسفا في بلدة كنعان شمال بعقوبة.وقال العميد راغب العميري من الجيش العراقي إن “امرأة ترتدي حزاما ناسفا طلبت رؤية الشيخ ثائر غضبان الكرخي قائد صحوة كنعان، وزعيم العشيرة فخرج مع حمايته لمعرفة طلبها”، وأضاف “لدى خروجه من باب المنزل فجرت المرأة نفسها ما اسفر عن مقتل الشيخ واثنين من حمايته وابنته واصابة اثنين آخرين من حمايته”. وأشار إلى أن “أفراد حماية الكرخي ابناء شقيقه”.وفي حادث منفصل، اعلن مصدر عسكري مقتل شخصين على الأقل واصابة 20 آخرين بينهم شرطيان وأطفال ونساء بتفجير انتحاري في بلدة شهربان شمال بعقوبة.وقال إن “انتحاريا يرتدي حزاما ناسفا حاول الاقتراب من الباب الرئيسي لمركز الشرطة فرصده الحراس واطلقوا النار عليه لكنه تمكن من تفجير نفسه قبل وصوله إلى الباب”.واعلنت مصادر أمنية عراقية مقتل ثلاثة اشخاص واصابة 13 آخرين بجروح في هجمات متفرقة، بينها انفجار سيارتين مفخختين في بغداد أمس، وقال مصدر في وزارة الداخلية إن “شخصا قتل واصيب سبعة آخرون بجروح في انفجار سيارة مفخخة متوقفة في منطقة الشعب”.وأوضح ان “الانفجار وقع قرب مقر المجلس البلدي في حي الشعب”، مشيرا إلى “أضرار مادية في المنازل المجاورة”.
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
6
جنرال اميركي: «القاعدة» يخطط لهجمات ضخمة في العراق
الدستور الأردنية
اعلن مسؤول اميركي كبير امس ان تنظيم القاعدة قد يحاول تغيير تكتيكه في العراق من خلال التخطيط لاعتداءات ضخمة.وقال الجنرال جون كيلي قائد اول وحدة في قوة مشاة البحرية (المارينز) في غرب العراق "لدينا معلومات تفيد بانهم قد يخططون لاعتداء كبير للفت انتباه وسائل الاعلام". وغالبا ما يلجأ التنظيم الى العمليات الانتحارية او السيارات المفخخة التي تحصد عددا كبيرا من الضحايا المدنيين في العراق وهو تكتيك يرمي الى زعزعة الاستقرار في البلد وتأجيج حدة التوتر بين السنة والشيعة.وبحسب كيلي ، فان تنظيم القاعدة قد يكون اختار ان يضرب في محافظة الانبار (غرب بغداد) معقله السابق من حيث طرد العام الماضي بعد ان شكل زعماء العشائر تنظيم صحوة الانبار. وقال الجنرال الاميركي انه سيكون من الصعب على القاعدة مع ذلك انتاج ونقل كميات كبيرة من المتفجرات الى المحافظة.واضاف ان "الخبر السار هو اننا لا نعتقد انهم يتمتعون بالحرية لصناعة هذا النوع من القنابل الكبيرة داخل المحافظة. وبات عليهم استيرادها".واضاف "اذا تمت ملاحقة مقاتلي القاعدة وطردهم من مناطق اخرى كما يفعل جنودنا في الشمال ، فاننا نعتقد انهم سيعودون الى المناطق التي يعرفونها اكثر". واوضح ان "عددا كبيرا منهم يأتي من الانبار ، واذا كانوا فارين فاننا نتوقع ان يعودوا الى هنا (الانبار)".
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
7
الحزب الشيوعي يجدد دعمه للحكومة العراقية
راديو دجلة
جدد الحزب الشيوعي العراقي دعمه الكامل للحكومة وللعملية السياسية الجارية في البلاد.اذ لوح عدد من قيادي الحزب بالانسحاب من القائمة العراقية بسبب ما وصفوه بهيمنة قيادتها وعدم اشراك جميع مكوناتها في اتخاذ القرارات اضافة الى مواقف القائمة غير الايجابية تجاه الحكومة .
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
8
المشهداني يتهم ليبيا بدفع"أموال مقابل أعمال ارهابية
المستقبل اللبنانية
شن رئيس مجلس النواب العراقي محمود المشهداني هجوما عنيفا على ليبيا متهما اياها بدفع "اموال مقابل اعمال ارهابية"، وذلك بعد امتناعها عن المشاركة في مؤتمر لاتحاد البرلمانيين العرب بذريعة وقوع العراق تحت الاحتلال".ووجه المشهداني فور وصوله الى اربيل، مكان انعقاد المؤتمر الثالث عشر للبرلمانيين العرب، انتقادات الى موقف الحكومة الليبية قائلا "نحن ربما بنظر الليبيين دولة محتلة لكننا لم ندفع اموالا مقابل عمل ارهابي". واضاف "اذا كانت الدول تحتل ارض العراق فيبدو ان الدول نفسها تحتل النظام في ليبيا".وختم: "نطلب من النظام الليبي ان يساعد الشعب العراقي على التخلص من الاحتلال اذا كان فعلا يعتقد باننا دولة محتلة فعليه ان يقطع علاقاته بكل الدول التي تحتل العراق لا ان يغازلها او يكسب ودها".
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
9
البرزاني يصف انعقاد مؤتمر البرلمانين العرب في أربيل بالحدث التأريخي
راديو سوا
وصف رئيس إقليم كردستان مسعود البارزاني عقد مؤتمر البرلمانيين العرب في أربيل يوم الثلاثاء بالحدث التأريخي المهم، ورأى فيه رسالة متعددة المعاني ولأطراف عدة، حسب تعبيره.جاء ذلك في كلمة له الاثنين أمام البرلمان الكردستاني في جلسته الافتتاحية لدورة الانعقاد الأولى للدورة الانتخابية الثانية بحضور رئيس مجلس النواب العراقي محمود المشهداني. وقال البارزاني في كلمته: "نحن بانتظار حدث تاريخي مهم يوم غد (الثلاثاء) وهو عقد مؤتمر البرلمانيين العرب في أربيل. فعلا انه حدث تاريخي. وهذا القرار (بعقد المؤتمر في اربيل) بمثابة رسالة متعددة المعاني ولأطراف عديدة". وقد أكد رئيس مجلس النواب العراقي المشهداني في كلمته التي القاها أمام البرلمان الكردستاني أن استضافة كردستان مؤتمر البرلمانين العرب تحمل رسالة واضحة مفادها أن الشعب الكردي اختار البقاء في العراق بإرادته الحرة، وأضاف: "عندما أُقر الدستور العراقي، وقرر الشعب العراق أن يكون نظامه فيدراليا إتحاديا، أبى الإخوة الكرد إلا أن نضيف عبارة اختياريا. عندما سقطت الإمبراطورية العثمانية وتمزقت إختار الأخوة في كردستان العراق أن يكونوا مع إخوتهم العرب، وكان يمكن أن يكونوا مع أية جهة أخرى، لذا لابد لنا أن نحفظ هذا لهم". وقال المشهداني إن من يريد أن يراهن على الصراع العربي الكردي فهو خاسر، حسب قوله.
عنوان الخبر أو القرير
مكان النشر
10
نائب عن التوافق: مجلس النواب لا يعمل وفق الآليات البرلمانية
الوسط
انتقد النائب عن جبهة التوافق العراقية عز الدين الدولة أداء مجلس النواب، وقال إنه لا يعمل وفق الآليات البرلمانية، وإنما يعتمد على التوافق السياسي، ورأى أن الخلاف الدائر حول قانون مجالس المحافظات بين الكتل النيابية يؤكد عجز المجلس عن أداء دوره التشريعي.وأوضح النائب عز الدين الدولة، قائلا: "عجز مجلس النواب عن النظر إلى قانون مجالس المحافظات مجددا بعد النقض فيه برهان على أن المجلس يعمل وفق التوافق السياسي، وليس الآليات البرلمانية". وأشار الدولة إلى إمكانية نقض ما وصفها بالصفقات السياسية التي تحصل داخل مجلس النواب من هيئة رئاسة الجمهورية، وقال: "الصفقات السياسية التي تحصل قبل التشريع يمكن أن تهدم بطريقة دستورية من قبل هيئة الرئاسة، وعندما تمارس الهيئة دورها لا يستطيع أحد أن يطعن بدستوريتها". وقد أبدت كتل نيابية رفضها واعتراضها على إعادة قانون مجالس المحافظات ثانية إلى مجلس النواب، بناء على طلب من هيئة رئاسة الجمهورية.
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
11
الدباغ: لن نسلم مجاهدي خلق لإيران
الخليج
قال علي الدباغ الناطق باسم الحكومة العراقية ان العراق لن يسلم اعضاء منظمة “مجاهدي خلق” الى ايران، مؤكدا “ان العراق لن يخرق اي قانون دولي وان بقاءهم في العراق سيكون مؤقتا وان الحكومة لا تريده ان يستمر”.وأضاف الدباغ “لا يوجد قانون دولي يفرض علينا ان يكون لهم وجود شرعي في العراق”، مضيفا “ان وجودهم الآن وجود انساني وهو أمر واقع ونحن نتصرف مع هذا الامر الواقع كأمر مؤقت ولانريد ان يستمر”.واكد “ان وجودهم في العراق غير دستوري وبقاءهم في العراق يخالف الدستور”، مشيرا الى ان “الحكومة لاتريد على اراضيها مجموعة معادية لدول الجوار”. وقال إن العراق مستعد لمساعدتهم على الخروج من العراق في حال قبولهم من قبل أي دولة أخرى.
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
12
رئيس الهلال الأحمر السوري لـ (الزمان): التنسيق مع بغداد حول إعانة اللاجئين حبر علي ورق
الزمان
اكد عبدالرحمن العطار رئيس منظمة الهلال الاحمر السوري ان منظمة الهلال الاحمر في سوريا لم تتلق أي مساعدات مالية من الحكومة العراقية الحالية مشيرا الي ان التنسيق مع نظيره العراقي حبر علي ورق .وطالب العطار المنظمات الدولية الي ضرورة تقديم الدعم المالي الي المنظمات الانسانية الدولية والاقليمية التي تهتم بشؤون اللاجئين العراقيين لتوفير الخدمات اللازمة لهم من تعليم وصحة وتغذية .وردا علي سؤال حول وجود شكوي من طريقة التعامل مع اللاجئين العراقيين قال العطار: هذا الكلام غير صحيح .. لأن ما يقدمه الهلال الاحمر السوري للاخوة العراقيين لا تقدمه اية جهة في الوطن العربي .. والهلال الاحمر السوري لديه اكثر من 12مركزا يستقبل يوميا من 6 الي 7 الاف مريض يساعد أكثر من 140 ألف عائلة عراقية حتي يتم ايصال هذه المواد الغذائية الي بيوتهم . ــ وحول توسيع نشاط المنظمة لاحقا في خدمة اللاجئين العراقيين قال العطار: ــ اولا الاخوة العراقيين هم غير لاجئين بل هم ضيوف علي سوريا التي لم تضعهم في مخيمات او لم يتم يحصرهم في منطقة وهم منتشرون علي مساحة سوريا كافة من البوكمال الي القامشلي الي حلب ودمشق وحمص والساحل وهم يلقون العناية الكاملة من الرئيس السوري بشار الاسد الذي هو الرئيس الاعلي للهلال الاحمر السوري ومن خلال الجهات المعنية . والهلال الاحمر السوري فيه اكثر من 14 ألف متطوع في خدمة الاخوة العراقيين وانا اتمني ان تزور المراكز السيد زينب وجرمانا وقدسيا والزاهرة والعباسيين والمحافظات وتطلع علي الخدمات التي تقدم للاخوة العراقيين والمفوض العام لشؤون اللاجئين غوتيرز كان قد اثني خلال زيارته الي سوريا مؤخرا علي نشاط الهلال الاحمر السوري ودوره.. وانا اقول بصراحة ان المجتمع الدولي لم يعط الاخوة العراقيين ما يستحقون من الرعاية .واوضح ــ ان الهلال الاحمر السوري لم يتلق أي دعم من الجهات الحكومة العراقية وما يقوم به هو نشاط ذاتي ومساعدة من الحكومة السورية وبعض الجهات من الامم المتحدة. ــ وحول التنسيق مع مفوضية شؤون اللاجئين التابع للامم المتحدة قال العطار؟ ــ لا شك أن هناك تنسيقاً ولكن لا يزال حجم المساعدات متواضعاً نظرا لعدم مساهمة الدول الكبري في هذا المجال وحتي الدول العربية لم تساهم وانا ادعو الدول العربية لان تساهم في دعم المنظمات الانسانية .ــ وحول التنسيق مع الهلال الاحمر العراقي قال: ــ هناك تنسيق نظري علي الورق ونقوم نحن بمساعدته بتأمين مواد طبية الي المستشفيات بالتعاون مع بعض الجمعيات الصديقة وتم مؤخرا ارسال كمية كبيرة من مستلزمات المستشفيات عبر منطقة البوكمال شمالا .
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
13
توقيع اتفاق بين العراق وتركيا حول شراكة اقتصادية اقوى ايار المقبل
راديو دجلة
اكد نائب وزير التجارة التركي كورشاد توزمان بعد محادثات مع وزير النفط العراقي حسين الشهرستاني ان البلدين سيوقعان اتفاقا حول شراكة اقتصادية اقوى نهاية شهر ايار المقبل. واضاف توزمان ان اولوية تركيا هي الاستثمار لتطوير حقول الغاز العراقية للتصدير ونقل الغاز الى اوروبا. واوضح في تصريحات صحفية ان هذا الاتفاق سيكون "هدفه ادماج اقتصادي البلدين الى ابعد حد ممكن لتشكيل منطقة مشتركة للازدهار" مضيفا " ان اولوية تركيا هي الاستثمار في تنمية حقول الغاز العراقية للاستيراد ولتكون حلقة الوصل مع اوروبا".وقدر توزمن حجم المبادلات الثنائية انها ستصل الى ستة مليارات دولار في العام 2008 واكد ان الهدف لدى تركيا للعام 2010 هو بلوغ التبادلات التجارية العشرين مليار دولار.
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
14
نقابة الصحفيين العراقيين تطالب وزير الامن الوطني بمحاسبة من اصدر قرار منع طبع الصحف في البصرة
الدار العراقية
تلقت نقابة الصحفيين العراقيين باستهجان واستنكار قيام احد الضباط التابعين لوزارة الامن الوطني في محافظة البصرة باصداره امرا لصاحب مطبعة الغديرعبر الرضا العامري بعدم طبع أي مجلة أو صحيفة أو كتاب دون استحصال موافقات مسبقة من هذه الدائرة.واذ تعرب النقابة عن رفضها المطلق لهذا الامر غير المقبول دستوريا وقانونيا فانها تطالب وزير الامن الوطني شروان الوائلي بمحاسبة المسؤول عن هذا القرارواتخاذ اجراءات رادعة بحقه والاعلان عن ذلك عبر وسائل الاعلام لا سيما ان مكتب الوزير نفى علمه بمثل هكذا قرار بعد اتصال النقابة فيه صباح الاثنين.كما تؤكد النقابة: انها ستظل تدافع عن منهجها المهني والمستقل بحماية المؤسسات الاعلامية ومنع اصدار اي قرار تعسفي بحق الصحف والصحفيين العاملين في جميع مفاصل العمل الاعلامي او محاولة التاثير على خطهم المهني الوطني المستقل.
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
15
تقرير أميركي: الحكومة العراقية لم تصرف غير خمسة بالمئة من ميزانية إعمار2007
راديو سوا
كشف تقرير لمكتب المحاسبة الأميركي عن أن الحكومة العراقية لم تصرف سوى مبلغ هزيل لم يتجاوز أربعة ونصف بالمئة من ميزانية سنة 2007 لإعادة الإعمار حتى شهر أغسطس/ آب الماضي. وقد دفع هذا الكشف عضوين من لجنة القوات المسلحة في مجلس الشيوخ الأميركي إلى المطالبة بإجراء محاسبة دقيقة وكاملة حول كيفية إنفاق الحكومة العراقية لمواردها النفطية لتنفيذ مشاريع إعادة الإعمار. والعضوان هما رئيس لجنة القوات المسلحة في مجلس الشيوخ السناتور الديموقراطي كارل ليفن والسناتور الجمهوري جون وورنر الرئيس السابق للجنة نفسها، مع غياب لأي دور في هذا الأمر للعضو البارز في اللجنة السناتور جون مكين. والطلب الذي جرى إرساله يوم الجمعة الماضي إلى ديفيد ووكر، وهو أعلى مسؤول حكومي في مكتب المحاسبة الاميركي GAO، يُقدر أن تصل مداخيل النفط العراقية سنة 2008 إلى أكثر من 56مليار دولار، بسبب الارتفاع المستمر لأسعار النفط في الاسواق العالمية. ويأتي هذا الطلب حسب تقرير نشرته صحيفة نيويورك تايمز في عددها الصادر الأحد بعد أن خفضت الادارة الأميركية إنفاقها على مشاريع إعادة الاعمار في العراق التي كلفتها منذ عام 2003 نحو 50 مليار دولار، من دون أن يظهر أثر ملموس على تحسن مستوى حياة العراقيين من هذه المشاريع. ولكن الجيش الأميركي ووزارة الخارجية الأميركية مستمران حتى الآن في تمويل مشاريع تنموية صغيرة وفي تدريب وتجهيز القوات العسكرية العراقية. وعلى الرغم من حاجة العراقيين الملحة لخدمات الماء والكهرباء والمجاري والصحة، فإن مكتب المحاسبة الأميركي يُقدر إنفاق الحكومة العراقية على هذه المشاريع، بما لا يتجاوز 22 في المئة فقط من موارد النفط التي خصصت لمشاريع إعادة الإعمار لسنة 2006. ونتيجة لهذا التقرير، جاءت رسالة عضوي لجنة القوات المسلحة في مجلس الشيوخ متضمنة كلمات تقول، إنهما يعتقدان أن أموال دافعي الضرائب الأميركيين استخدمت بشكل غير عادي للإنفاق على مشاريع إعادة الإعمار في العراق في السنوات الخمس الماضية، على الرغم من مليارات الدولارات التي جنتها الحكومة من الصادرات النفطية التي انتهت في حسابات داخل مصارف غير عراقية. ولكن المسؤولين العراقيين يقولون إنهم يواجهون عقبات كبيرة لصرف مداخيلهم النفطية، منها الهجمات التي تطال العمال، والمهندسين والخبراء الذين تركوا وظائفهم الحكومية، والشركات التي ترفض تنفيذ المشاريع التي تقع ضمن المناطق الخطرة أمنيا فضلا عن شحة مواد البناء. وقدمت إدارة الرئيس بوش في شهر سبتمبر/ أيلول من السنة الماضية أرقاما مغايرة لتلك التي ذكرها تقرير مكتب المحاسبة الأميركي، مشيرة إلى أن الحكومة العراقية أنفقت 24 في المئة من أصل 10 مليارات خصصت لإعادة الإعمار، بحلول شهر يوليو/ تموز من العام الماضي إلا أن مكتب المحاسبة الأميركي عاد وشكك بمصداقية هذه الأرقام. ويقول مسؤول عراقي رفيع أجرت معه الصحيفة حديثا عبر الهاتف ورفض أن تكشف عن اسمه، إنه بنهاية السنة الماضية أنفقت الحكومة العراقية 63 بالمئة من ميزانيتها، وهو مبلغ أكبر بكثير مما انفقته عام 2006، ويشير إلى التقدم السريع في الإجراءات الحكومية لتنفيذ مشاريع إعادة الإعمار. أما السناتور ليفن فقد أخبر الصحيفة أنه من غير المقبول أن لا تجري محاسبة الحكومة العراقية على طريقة إنفاقها لهذه الأموال، مضيفا في حديث هاتفي أن المشكلة الأهم في كيفية صرف الأموال الأميركية، متسائلا لماذا يستمر الإنفاق على مشاريع إعادة الاعمار حتى الآن، في حين لدى الحكومة العراقية فائض من أموال النفط؟ وطالب السناتوران بمعلومات مفصلة حول مداخيل الحكومة العراقية النفطية منذ سنة 2003 حتى سنة 2007 وما هي المبالغ التي لم يتم صرفها وبأية طريقة أودعتها الحكومة العراقية في المصارف وأسماء هذه المصارف وأماكن وجودها.
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
16
اعتقال 60 مطلوبا والعثور على مخابئ للأسلحة في الموصل والحويجة وكربلاء
الصباح
اعتقلت القوات الامنية ستين مطلوبا ومشتبها به وقتلت ارهابيين اثنين فيما عثرت على مخابئ للاسلحة في الموصل والحويجة وكربلاء وابطلت مفعول عبوتين تعملان بالاشعة تحت الحمراء في البصرة. وذكربيان صادر عن وزارة الدفاع تسلمت الصباح نسخة منه امس أن قوات الجيش قتلت اثنين من الارهابيين واعتقلت 54 مشتبها به خلال العمليات التي نفذتها في الـساعات الاربع والعشرين قبل الماضية. وافاد البيان ان قوات الجيش قتلت ارهابيين اثنين في قاطع " صلاح الدين وديالى وكركوك" واعتقلت 54 مشتبهاً به في مناطق بغداد والموصل والرمادي وصلاح الدين وديالى وكركوك والفرات الأوسط.وفي بيان اخر لها قالت وزارة الدفاع: ان قيادة عمليات نينوى عثرت امس الاول على مخبأ يحتوي على قذائف مدفعية وعبوات ناسفة و25 كغم من المواد المتفجرة مع اجهزة تفجير، في نفس الوقت الذي القت فيه القوات الامنية القبض على مجموعة من العناصر المتورطة بتزوير اوراق الوقود مع ثلاث عجلات تستخدم لهذا الغرض.من جانب اخر اكد مصدر أمني في كركوك ان شرطة الحويجة اعتقلت خمسة من المشتبه بهم خلال حملة أمنية نفذت امس في القضاء.واضاف المصدر في تصريح للصحفيين ان قوة من شرطة المدينة نفذت امس عملية دهم وتفتيش في قرية تابعة لقضاء الحويجة أسفرت عن اعتقال خمسة من المشتبه بهم ومصادرة كمية من الأسلحة والأعتدة.من جهته قال قائد عمليات كربلاء: إن قواته عثرت، فجر امس على مخبأ كبير للأسلحة والذخائر في احد البساتين شرق كربلاء.وأوضح اللواء رائد شاكر جودت في تصريح للصحفيين ان القوات الامنية عثرت على مخبأ كبير للأسلحة والذخائر في احد بساتين ناحية الجدول الغربي شرق كربلاء يحتوي على 30 قاذفة R.P.G7 و75 صاروخ قاذفة و24 مدفع هاون و23 قذيفة مدفعية مختلفة الأنواع و67 قنبلة يدوية و15 عبوة ناسفة ونواظير ليلية وملابس عسكرية مشيرا إلى أن عملية الضياء الأمنية مستمرة بنزع الأسلحة غير المرخصة في كربلاء.وفي ميسان القت مفارز شرطتها القبض امس على مزور عملة في ناحية العزير. وأوضح مصدر امني في المحافظة أن قوة مشتركه من شرطة قضاء قلعة صالح وناحية العزير تمكنت من القبض على مزور عملة في ناحية العزير(60 كم جنوب العمارة) وضبطت بحوزته طابعة ملونة وأوراق طباعة ومبالغ مالية مزورة من فئة 25 إلف دينار وعشرة آلاف دينار وخمسة آلاف دينار مشيرا الى ان عملية القبض تمت وفق معلومات استخبارية.
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
17
العثور على أسلحة ووثائق "لتصفية" مسؤولين أمنيين بكربلاء
الوكالة المستقلة للانباء
قال مدير شرطة كربلاء إن قواته عثرت، الاثنين، على مخبأ للأسلحة والذخائر في احد المنازل المهجورة جنوبي المدينة، وضبطت بداخله وثائق قال أنها لأسماء مسوؤلين وعناصر في الأجهزة الأمنية لغرض تصفيتهم، فضلا عن وثائق تضم معلومات لعناصر مطلوبة امنيا. وأوضح اللواء رائد شاكر جودت للوكالة المستقلة للأنباء (أصوات العراق) "عثرت قواتنا الأمنية على مخبأ للأسلحة والذخائر في احد الدور المهجورة في منطقة الحي العسكري(3كم جنوب كربلاء ) بعد ورود معلومات استخباراتية تفيد بوجود أسلحة في هذا المنزل"وأضاف "عثرنا على 21 رشاشة متوسطة ( بكتة) وسبعة قنابل صوتية و17 رمانة يدوية وست عبوات ناسفة."وتابع اللواء جودت" عثرنا في المنزل المهجور على وثائق فيها أسماء لمسؤولين وعناصر أمنية لتصفيتهم واغتيالهم، فضلا عن وثائق فيها معلومات عن مجاميع مسلحة وأسماء عناصر مطلوبة للأجهزة الأمنية."ولم يكشف المصدر عن تفاصيل أخرى عن تلك الوثائق أو الجهات وراءها، فضلا عن عائدية المنزل. وتقع مدينة كربلاء، مركز محافظة كربلاء، على مسافة (130 كلم) إلى الجنوب الغربي من العاصمة بغداد.
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
18
الجعفري يكرس انشقاقه عن الدعوة ويعلن خوض الإصلاح انتخابات المحافظات
الزمان
كرس رئيس الوزراء السابق ابراهيم الجعفري انشقاقه عن حزب الدعوة الذي كان يترأسه بإعلانه ان تيار الاصلاح الوطني الجديد الذي اسسه سيخوض انتخابات مجالس المحافظات المقرر اجراؤها في تشرين الاول المقبل. وبرغم ان الجعفري لم يعلن رسميا انسحابه من حزب الدعوة الذي اصبح يتكون حاليا من جناحين يترأس احدهما نوري المالكي رئيس الوزراء الحالي لكن الجناح الثاني من الحزب سوف يلتحق به. في حين قالت مصادر مقربة من التيار ان معظم الموجودين من الاعضاء السابقين في حزب الدعوة. ولم تعلن اي جهة سياسية كبيرة انضوائها تحت تيار الجعفري. من جانبه أكد النائب عن الائتلاف العراقي الموحد فالح الفياض المقرب من الجعفري استعداد التيار الجديد بزعامة رئيس الوزراء السابق لخوض انتخابات مجالس المحافظات. وحول امكانية تحالف التيار مع كيانات كتلة الائتلاف العراقي الموحد لخوض الانتخابات المحلية، قال الفياض، وهو قيادي في حزب الدعوة الاسلامية ومقرب من الجعفري، ان طبيعة التحالف يفرزها الظرف الانتخابي الذي ما زال فيه فسحة من الزمن، لكي تحدد أية جهة سياسية آلية وطبيعة دخولها الي الانتخابات بعد دراسة الواقع وفرز المعطيات. يذكر أن تيار الاصلاح الوطني الذي تبناه الجعفري يهدف الي ضم العديد من القوي العراقية ضمن تنظيم سياسي يصفه أصحابه بأنه بعيد عن الطائفية والعرقية. ومن المقرر أن تجري انتخابات مجالس المحافظات في شهر مطلع تشرين الأول المقبل وسط اعلان قوي متعددة منها التيار الصدري دخولها بقوة. علي صعيد آخر انتقد النائب عن جبهة التوافق العراقية عز الدين الدولة أداء مجلس النواب، وقال انه لا يعمل وفق الآليات البرلمانية، وانما يعتمد علي التوافق السياسي، ورأي أن الخلاف الدائر حول قانون مجالس المحافظات بين الكتل النيابية يؤكد عجز المجلس عن أداء دوره التشريعي. وأوضح النائب عز الدين الدولة لقد "عجز مجلس النواب عن النظر الي قانون مجالس المحافظات مجددا بعد النقض فيه برهان علي أن المجلس يعمل وفق التوافق السياسي، وليس الآليات البرلمانية". وأشار الي امكانية نقض ما وصفها بالصفقات السياسية التي تحصل داخل مجلس النواب من هيئة رئاسة الجمهورية، وقال: "الصفقات السياسية التي تحصل قبل التشريع يمكن أن تهدم بطريقة دستورية من قبل هيئة الرئاسة، وعندما تمارس الهيئة دورها لا يستطيع أحد أن يطعن بدستوريتها". وقد أبدت كتل نيابية رفضها واعتراضها علي اعادة قانون مجالس المحافظات ثانية الي مجلس النواب، بناء علي طلب من هيئة رئاسة الجمهورية.
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
19
الطالباني يبحث مع كروكر وساترفيلد الاتفاقية العراقية الأمريكية
الخليج
بحث الرئيس العراقي جلال الطالباني مع السفير الأمريكي في العراق رايان كروكر ومستشار وزيرة الخارجية الامريكية لشؤون العراق ديفيد ساترفيلد امس نتائج زيارته الاخيرة الى تركيا، بالاضافة الى الأمور المتعلقة بالاتفاقية طويلة الأمد متعددة الجوانب التي تنوي بغداد وواشنطن ابرامها خلال العام الحالي.وذكر بيان للرئاسة العراقية ان الطالباني أطلع كروكر وساترفيلد أثناء استقباله لهما في مقر اقامته ببغداد على نتائج زيارته الأخيرة الى تركيا، والتي وصفها ب”الناجحة” وفحوى مباحثاته مع الرئيس التركي عبدالله غول ورئيس الوزراء رجب طيب أردوغان.وأضاف البيان الرئاسي ان الطالباني بحث مع المسؤولين الأمريكيين ايضا “العلاقات الاستراتيجية طويلة الأمد بين العراق والولايات المتحدة وطبيعة المفاوضات بين الجانبين من أجل انجاح هذه الخطوة المهمة، وتطوير العلاقات المصيرية بما يخدم المصالح المشتركة للبلدين الصديقين.
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
20
حريق في كركوك يعطل ضخ النفط إلي جيهان
الزمان
توقف ضخ النفط العراقي الخام من حقول كركوك بشمالي العراق الي ميناء جيهان التركي علي البحر المتوسط فجر امس بسبب اندلاع حريق في انبوب ناقل للنفط جنوب غرب كركوك . وقال مصدر نفطي عراقي مسؤول في شركة نفط الشمال "توقفت عملية ضخ النفط الخام من حقول كركوك الشمالية الي ميناء جيهان التركي فجر اليوم بسبب اندلاع حريق في احد الانابيب النفطية الناقلة للنفط بمنطقة الفتحة (125 كم جنوب غرب كركوك)"،مستبعدا ان يكون الحريق ناجماً عن عمل تخريبي. واضاف "تبذل فرق الاطفاء الآن جهودا حثيثة للسيطرة علي الحريق"، متوقعا استئناف عملية التصدير في غضون الساعات الـ72 القادمة. واوضح ان معدلات التصدير كانت قبل التوقف تترواح بين 350-250 الف برميل يوميا وان مخزونات النفط العراقي في الميناء التركي بلغت نحو مليون ونصف المليون برميل.وحسب احصاءات وزارة النفط فإن حجم صادرات النفط العراقي الخام يبلغ نحو مليون و950 الف برميل يوميا منها مليون و600 الف برميل عبر ميناء البصرة الجنوبي و350 الف برميل عبر ميناء جيهان التركي علي البحر المتوسط.
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
21
تقرير إخباري: الصدر بين النجف وقم.. وتياره في إعادة ترتيب
القبس
«التيار الصدري»، ومنذ تأسيسه على يد آية الله السيد محمد صادق الصدر الذي قتله النظام السابق عام 1999، لم يكن قائما على آليات حركية او حزبية قادرة علي ضبط ايقاعاته وفعاليات جماهيره العريضة.ان اسم الصدر في العراق تنجذب اليه الاسماع في اوساط الحوزات الشيعية، لما لهذا الاسم من حضور في الذهن مشحون بالتضحية، ابتداء من عملية تغييب السيد موسى الصدر ومرورا بتحدي المرجع الديني آية الله السيد محمد باقر الصدر لنظام صدام حسين علانية، فتمت تصفيته مع شقيقته بنت الهدى عام 1980، وانتهاء بمصرع محمد صادق الصادر مع نجليه في صحن الامام علي في النجف.والسيد مقتدى الصدر ورث هذا التيار عن ابيه، وراثة فيها الهاجس العاطفي هو الاقوى، فيما يمثل تمسك التيار بزعيمه الشاب استمرارا لروح التحدي التي كان قد زرعها محمد صادق من خلال صلاة الجمعة في الكوفة متلفعا بكفنه الابيض.وفي الحقيقة، فإن السيد مقتدى ليس قائداً لهذا التيار، انما اصبح رمزا له فيما ينظر اليه انصاره على اساس انه الامتداد الطبيعي للارث المشار اليه.وغياب المرجع محمد صادق الصدر عن تياره ليس غيابا معنويا يمكن لمقتدى ان يمليه، حيث ان الاول فقيه يمتلك سطوة الفتيا التي لا يمكن مخالفتها او عصيانها في صفوف التيار باستثناء العناصر التي كانت قد تسللت اليه ممن يسمون بـ«فدائيي صدام»، او بعض العناصر الامنية التي دسها النظام البائد.والاكيد ان السيد مقتى لا يمتلك سطوة ابيه الفقهية، فهو ما يزال في دراسة «البحث الخارج»، وبالتالي فان المعارك التي خاضها في النجف وغيرها مع القوات الاميركية لم تكن مغطاة فقهيا، لا سيما في ظل مرجعية كبيرة مثل آية الله السيد السيستاني الذي لم يبد أي تحرك عنيف مماثل.هذه الاشكالية مع مرور الزمن يمكن ان تتسبب في انفراط التيار الصدري، الذي ما يزال يمتلك قوة كبيرة قادرة على تفنيد ما يشاع عن اضمحلالها او انحسارها، مدت ايران خيوط اتصالاتها مع السيد مقتدى نفسه ومع عدد غير قليل من قادة تياره، وقد ظلت احوج ما تكون اليه في ظل ارتفاع صوته المطالب برحيل القوات متعددة الجنسية، التي يصفها مباشرة بالمحتل، بموازاة قوى اسلامية أخرى اقوى وشيجة مع الجانب الايراني ليس لها مثل هذا الصوت.اشيع اخيرا عن تعرض مقتدى لحالة تسمم نقل بسببها الى طهران للعلاج، ثم اعقب ذلك بيانات مشوشة من مكتبه ومن بعض مقربيه تشير الى اعتزاله السياسة وانصرافه لاكمال دروسة الحوزوية.«القبس» اجرت عدة اتصالات مع معنيين في النجف، فنفوا بالمطلق تعرضه لحالة تسمم. كما ألمح بعضهم الى ان ذلك لا يعدو كونه اشاعة هدفها جلب الاهتمام بالسيد مقتدى، لا سيما بعد ان اصدر قرارا بتجميد فعاليات تياره للمرة الثانية.صحيح ان عميلة التجميد جرت بموازاتها غربلة لعناصر التيار، فتم فصل الكثيرين بسبب ضلوعهم في اعمال عنف وقتل من دون أمر مركزي، بيد ان ذلك ليس سببا وحيدا للتجميد، انما هناك سبب اخر يتعلق بالتعاطي الايراني مع الجانب الاميركي، الذي يتخذ اشكالا متعددة، وصورا مختلفة.والمعلومة الاهم التي اشار اليها المعنيون انفسهم تتمحور باتجاهين مهمين صاغتهما طهران: الاول ان التيار خلال فترة تجميده اعتمد خطة جديدة لإعادة هيكلته على شكل مجموعات يقود كل واحدة منها لجنة تتألف من سياسيين وميدانيين يلاحقون العناصر التي تزعم انتسابها للتيار عقب تنفيذها اعمال عنف، فضلا عن دور هذه اللجان في تأمين المركزية بالعمل.فخلال الايام الاخيرة، هاجمت مجموعة مسلحة احدى السيطرات الحكومية في منطقة «كسرة وعطش» في بغداد، واستولت على اسلحة الدورية واشتبكت معها لثلاث ساعات، فميا اعترف بعض عناصرها عقب اعتقالهم بانتحال صفة «جيش المهدي».الاتجاه الثاني هو ان ايران شجعت السيد مقتدى على مواصلة دروسه الحوزوية ليكون اكثر تأثيرا في عناصر تياره اذا ما حصل على درجة مقبولة تؤهله لتوجيه التيار ضمن «الموازين الشرعية» حسب التعبير الدارج في وسط الحوزة.وليس مستبعدا ان يكون مقتدى في قم على الرغم من نفي الناطق باسمه الشيخ صلاح العبيدي وجوده هناك، مع تأكيده على عدم اعتزاله العمل السياسي بشكل نهائي، ذلك لان آية الله السيد كاظم الحائري هو الفقيه الانسب للاشراف على تدريسه، فالحائري من ابرز طلاب السيد محمد باقر الصدر، ويوصف بأنه عميد الحوزة العراقية في ايران طيلة فترة وجود رجال الدين العراقيين في قم قبل سقوط النظام السابق.كما ان والد مقتدى كان قد شدد في وصيته على ضرورة الرجوع الى السيد الحائري في القضايا الشرعية، واصفا اياه بأنه أعلم الاحياء.بعض الذين اتصلت بهم «القبس» في النجف اكدوا وجود مقتدى في قم، وسيعود بعد فترة من الدراسة المكثفة بشهادة اعتراف له بما يصفونه «مراهق للاجتهاد»، بينما اكد البعض الآخر وجوده في النجف، فيما يصعب التأكد من صحة احدى المقولتين طالما بقيت الاجواء محاطة بسرية تامة.
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
22
الصدر يعتزم تحويل جيش المهدي الى جماعة ثقافية
الرأي الأردنية
ذكر تقرير إعلامي امس أن رجل الدين العراقي الراديكالي مقتدى الصدر ألمح إلى احتمال بتحويل ميليشيا جيش المهدي إلى منظمة ثقافية وانسانية بعدما طلبت مجموعة من أتباعه إجراء استفتاء حول تغيير طبيعة الميليشيا.ونقلت الوكالة المستقلة للانباء (أصوات العراق) عن الصدر قوله إن تحركه نحو تعليق أنشطة جيش المهدي فرصة لإعادة تأهيل وإصلاح الجماعة.وقال الصدر ليس هناك تعارض بين الطبيعة العسكرية لجيش المهدي وكونه إنسانيا وثقافيا. الظروف المختلفة تحتاج لأنشطة ومتطلبات مختلفة.وعلق الزعيم البارز أنشطة جماعته في آب الماضي وذلك مدشنا هدنة مع القوات الاميركية والعراقية لستة شهور جرى تمديدها في شباط الماضي ستة شهور أخرى.وذكرت أصوات ت العراق أن مجموعة من أتباع التيار الصدري قد اقترحت إجراء استفتاء حول تحويل الميليشيا إلى جماعة سياسية أو ثقافية.وعند تشكيل جيش المهدي من الجماعات المسلحة الموالية لتياره في تموز 2003 وصف الصدر الميليشيا بأنها قوة سلمية وحركة اجتماعية.ويحظى التيار الصدري بتمثيل كبير في البرلمان هيث يهيمن على 30 مقعدا.
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
23
قريبا افتتاح مطار عصري في النجف
القبس
ذكرت وزاة النقل العراقية انها ستفتتح في مطلع يوليو مطارا دوليا جديدا في النجف.ونقل بيان عن مسؤولين في المحافظة ان الافتتاح التجريبي سيكون في الاول من يوليو بسعة استقبال تقدر بثلاثة ملايين مسافر سنويا.وقال مدير المركز الاعلامي في المحافظة احمد عبد الحسين دعيبل ان نسبة الانجاز بلغت حتى الان 60 في المائة، وبكلفة كلية بلغت اكثر من 75 مليون دولار وبمساحة اجمالية وصلت الى 65000 متر مربع.ويبعد المطار الجديد بنحو ثماني كلم شرق النجف. اما المدرج فهو بطول 3000 متر وعرض 600 مع الاستعداد لاستقبال الطائرات العملاقة نوع بوينغ 767.
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
24
تقرير اخباري : جراح طائفية ما زالت عميقة
الدستور الأردنية
يواجه ضابط رفيع المستوى في الشرطة العراقية صعوبات جمة في تحقيق تقارب بين السنة والشيعة في احدى القرى المختلطة الواقعة في محافظة ديالى المضطربة ، .ويدخل موكب مصفح للجيش الاميركي بشكل لافت للنظر قرية بروانة ، شمال بعقوبة كبرى مدن ديالى ، ويقول الميجور توماس ريدر المكلف شؤون تدريب الشرطة في المحافظة "تلقينا شكاوى تتعلق بتصرفات طائفية يقوم بها عناصر من الشرطة العراقية". ويضيف "طلبنا من قائد الشرطة في المحافظة اللواء غانم عباس القريشي التحقيق في هذه الاتهامات". وكان القريشي قائد الفرقة 37 في الجيش العراقي السابق.وتنقسم القرية الى بروانة الكبرى ذات الغالبية السنية وبروانة الصغرى التي يسكنها شيعة. وتؤشر الاعلام السوداء والحمراء والخضراء الى بداية الجزء الشيعي.ويقول اللواء القريشي الذي يرتدي الزي العسكري المخصص لمغاوير وزارة الداخلية ويعتمر قبعة حمراء تحمل رمز المظليين "قبل عدة اشهر ، كان من المستحيل المرور على هذه الطريق".ويؤكد الجيش الاميركي ان اكثر من 17 الف شرطي يخضعون لاوامر اللواء الذي تسعى شبكة القاعدة الى قتله. القريشي "يلزمني 2500 شرطي اضافي بعد مقتل اكثر من 1500 من عناصر الشرطة.وفي بروانة الصغرى ، تستقبل امراة منتحبة ترتدي ثيابا سوداء الموكب وتصرخ قائلة "لقد قتلوا اولادي" مشيرة الى عائلات من السنة تقطن قرية مجاورة.ويتمركز جنود اميركيون وقوة من الشرطة حول المسجد الذي اخترقت جدارنه شظايا ورصاصات عدة ورفعت عليه "صور" الامام الحسين.وجلس وجهاء القرية على المقاعد المخلعة في احدى قاعات المبنى في حين يامر اللواء القريشي عناصره بعدم تفيش احد منهم.ويقول احد الحاضرين ان "الهجمات الارهابية دمرت شبكة الكهرباء لا توجد مياه ايضا لقد قطعوا كل شيء عنا لم يعد بامكاننا ري الحقول ، نحن بحاجة الى اموال لتصليح كل ذلك". ويوضح القريشي "نحن هنا لتقديم الدعم لكم سنة شيعة واكرادا".من جهته ، يقول مدير المدرسة ان "الجروح ما تزال عميقة" مؤكدا حاجته الى مرافقين لدى انتقاله الى بلدة المقدادية المجاورة.ويقول القريشي "يجب وقف معمعة العنف الطائفي فوالدي شيعي ووالدتي سنية وانا من العراق".ويضيف ان "سبعين بالمئة من اركان الشرطة في ديالى هم من الطائفة السنية". ويتابع "ان المصدر الوحيد للعنف في هذه المنطقة هو الطائفية واذا كان السنة ضحية لاعمال عنف فسيسعون الى طلب الحماية من القاعدة. ومع سقوط النظام ، اعتقد العديد من السنة انهم باتوا اضعف سياسيا لذا انضم كثيرون الى القاعدة". ويعتبر انه "من اجل المساعدة في تحقيق المصالحة ، يتعين على الاميركيين تعويض العراقيين الذين فقدوا احد افراد عائلاتهم او ممتلكاتهم ".ويقطع صوت الاذان الاجتماع.وبعدها بقليل ، يغادر الموكب القرية لكن المراة المفجوعة ما تزال واقفة على قارعة الطريق حاملة صور ولديها المفقودين.
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
25
تقديرات مهولة لأعداد أيتام العراق ووزارة العمل والشؤون الاجتماعية تلوذ بالصمت
راديو سوا
قالت منظمات إنسانية إن عدد أيتام العراق وصل إلى خمسة ملايين يتيم، الأمر الذي دفع وفودا عربية وأجنبية إلى التوجه إلى وزارة العمل والشؤون الاجتماعية للوقوف على حقيقة هذا التقدير، غير أن الوزارة لم تقم بغلق أبوابها أمامهم فحسب بل منعت الناطق المدني باسم فرض القانون تحسين الشيخلي من دخول الوزارة.
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
26
براون يواجه احتمال عدم تنفيذ وعده بخفض عدد القوات البريطانية في العراق
الخليج
قالت صحيفة “الديلي تلغراف” البريطانية أمس ان رئيس الوزراء البريطاني غوردون لن يتمكن على الأرجح من تنفيذ وعده بانسحاب نحو 1500 جندي بريطاني وعودتهم إلى بريطانيا في وقت مبكر من العراق.وأرجعت الصحف السبب في ذلك إلى أن المخططين العسكريين سيقدمون توصياتهم بأن تظل أعداد القوات البريطانية في العراق ثابتة.وكان براون قد أعلن في أكتوبر/ تشرين الأول الماضي أنه بعد انسحاب ألف جندي بريطاني من البصرة قبل نهاية العام الماضي فإنه سيتبع ذلك خفض جديد للقوات البريطانية من العراق من معدلها الحالي، الذي يقدر بنحو 4 آلاف جندي إلى حوالي 2500 جندي مع حلول فصل الربيع الحالي.وقد واجه رئيس الوزراء البريطاني انتقادات بأنه يمارس ألاعيب سياسية ويستغل الجنود البريطانيين وكأنهم لعبة سياسية في يديه، وذلك لأنه كان قد أعلن عن خطته لسحب المزيد من القوات من العراق خلال المؤتمر السنوي لحزب المحافظين المعارض في الخريف الماضي.وكان الجو السياسي عندئذ محموماً بعد توقعات بأن براون سيدعو لإجراء انتخابات برلمانية مبكرة. وكأنه قرر في النهاية العدول عن ذلك القرار بعد أن أوضحت استطلاعات الرأي تراجع حزب العمال الحاكم وتقدم المحافظين.
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
27
حزب الدعوة ينفي وجود مذكرة اعتقال بحق أعضائه في كربلاء
الوكالة المستقلة للانباء
نفى حزب الدعوة الاسلامية ,الاثنين , صدور اي مذكرات اعتقال بحق اعضاء فيه في محافظة كربلاء ، مؤكدا عدم صحة ما يتردد من أنباء بهذا الصدد.وقال بيان صادر عن حزب الدعوة الاسلامية ، حصلت الوكالة المستقلة للأنباء ( أصوات العراق) على نسخة منه , الاثنين , ان "حزب الدعوة الاسلامية يتبنى المنهج الذي يدعو الى الفصل بين السلطات وتأسيس دولة القانون والمؤسسات وعدم تسييس الاجهزة الامنية والعسكرية التي ينبغي ان يكون عملها مهنيا بحتا."واضاف ان "ما تردد عن صدور مذكرات اعتقال بحق منتمين لحزب الدعوة الاسلامية في كربلاء ، غير صحيح على الاطلاق."واوضح البيان ان "حزب الدعوة الاسلامية يتبنى المنهج الذي يدعو الى الفصل بين السلطات وتأسيس دولة القانون والمؤسسات وعدم تسييس الاجهزة الامنية والعسكرية التي ينبغي ان يكون عملها مهنيا بحتا."وفيما يتعلق بالدكتور عقيل الخزعلي محافظ كربلاء، قال البيان ان "المحكمة طلبت منه الحضور كشاهد لما حدث في كربلاء وليس متهما بعد ان اسقطت المحكمة اي تهمة ضده."وكانت الكتلة الصدرية في البرلمان العراقي قد اتهمت الحكومة بـ " الازدواجية في تنفيذ الاوامر القضائية " وطالبتها بالامتثال لاوامر القضاء وتنفيذ مذكرات الاعتقال الصادرة بحق قيادات ادارية وامنية رفيعة المستوى في محافظة كربلاء، وتوعدت باستجواب وزير الداخلية جواد البولاني ومحاسبته امام مجلس النواب خلال الفصل التشريعي الثاني.وقال عضو الكتلة الصدرية النائب فلاح شنيشل في تصريحات صحفية ان " المجلس الاعلى للقضاء اصدر اربع مذكرات اعتقال بحق محافظ كربلاء عقيل محمود الخزعلي وقائد الشرطة في المحافظة رائد شاكر جودت وقائد فوج المهمات الخاصة محمد حميد هاشم وشقيقه علي حميد هاشم احد ضباط فوج المهمات الخاصة."واشار شنشل الى ان "مذكرات الاعتقال المشار اليها صدرت على خلفية تورط هؤلاء في جرائم قتل لنساء واطفال وارتكاب انتهاكات خطيرة لحقوق الانسان في كربلاء."ولفت شنشل الى ان الكتلة الصدرية اتصلت بوزير الداخلية حال صدور مذكرات الاعتقال وطالبته بتنفيذها "الا انه لم يستجب" متهماً السلطة التنفيذية بالتعامل بازدواجية مع قرارات القضاء.ولفت الى ان محافظ كربلاء وقائد شرطتها تورطا بتزوير مذكرات اعتقال بحق عدد من عناصر التيار بينهم نائب المحافظ جواد الحسناوي.
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
27
حزب الدعوة ينفي وجود مذكرة اعتقال بحق أعضائه في كربلاء
الوكالة المستقلة للانباء
نفى حزب الدعوة الاسلامية ,الاثنين , صدور اي مذكرات اعتقال بحق اعضاء فيه في محافظة كربلاء ، مؤكدا عدم صحة ما يتردد من أنباء بهذا الصدد.وقال بيان صادر عن حزب الدعوة الاسلامية ، حصلت الوكالة المستقلة للأنباء ( أصوات العراق) على نسخة منه , الاثنين , ان "حزب الدعوة الاسلامية يتبنى المنهج الذي يدعو الى الفصل بين السلطات وتأسيس دولة القانون والمؤسسات وعدم تسييس الاجهزة الامنية والعسكرية التي ينبغي ان يكون عملها مهنيا بحتا."واضاف ان "ما تردد عن صدور مذكرات اعتقال بحق منتمين لحزب الدعوة الاسلامية في كربلاء ، غير صحيح على الاطلاق."واوضح البيان ان "حزب الدعوة الاسلامية يتبنى المنهج الذي يدعو الى الفصل بين السلطات وتأسيس دولة القانون والمؤسسات وعدم تسييس الاجهزة الامنية والعسكرية التي ينبغي ان يكون عملها مهنيا بحتا."وفيما يتعلق بالدكتور عقيل الخزعلي محافظ كربلاء، قال البيان ان "المحكمة طلبت منه الحضور كشاهد لما حدث في كربلاء وليس متهما بعد ان اسقطت المحكمة اي تهمة ضده."وكانت الكتلة الصدرية في البرلمان العراقي قد اتهمت الحكومة بـ " الازدواجية في تنفيذ الاوامر القضائية " وطالبتها بالامتثال لاوامر القضاء وتنفيذ مذكرات الاعتقال الصادرة بحق قيادات ادارية وامنية رفيعة المستوى في محافظة كربلاء، وتوعدت باستجواب وزير الداخلية جواد البولاني ومحاسبته امام مجلس النواب خلال الفصل التشريعي الثاني.وقال عضو الكتلة الصدرية النائب فلاح شنيشل في تصريحات صحفية ان " المجلس الاعلى للقضاء اصدر اربع مذكرات اعتقال بحق محافظ كربلاء عقيل محمود الخزعلي وقائد الشرطة في المحافظة رائد شاكر جودت وقائد فوج المهمات الخاصة محمد حميد هاشم وشقيقه علي حميد هاشم احد ضباط فوج المهمات الخاصة."واشار شنشل الى ان "مذكرات الاعتقال المشار اليها صدرت على خلفية تورط هؤلاء في جرائم قتل لنساء واطفال وارتكاب انتهاكات خطيرة لحقوق الانسان في كربلاء."ولفت شنشل الى ان الكتلة الصدرية اتصلت بوزير الداخلية حال صدور مذكرات الاعتقال وطالبته بتنفيذها "الا انه لم يستجب" متهماً السلطة التنفيذية بالتعامل بازدواجية مع قرارات القضاء.ولفت الى ان محافظ كربلاء وقائد شرطتها تورطا بتزوير مذكرات اعتقال بحق عدد من عناصر التيار بينهم نائب المحافظ جواد الحسناوي.
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
28
استمرار الجدل حول مصير هاشم والتكريتي ... المالكي يمتنع عن طلب نقل المجيد الى إشراف الحكومة لإعدامه
الحياة
امتنعت الحكومة العراقية عن تقديم طلب بنقل الاشراف الأمني على علي حسن المجيد، المحكوم بالاعدام في قضية الانفال تمهيداً لاعدامه، على رغم اعلان القوات الاميركية استعدادها لتسليمه، ما يعكس استمرار الخلافات بين الحكومة ومجلس الرئاسة العراقي الذي صادق اخيراً على الحكم بإعدام المجيد، الملقب بـ «علي الكيماوي» ورفض المصادقة على الحكم بإعدام وزير الدفاع سلطان هاشم ومعاون رئيس اركان الجيش حسين رشيد التكريتي.وقال مصدر قريب من رئيس الوزراء العراقي لـ «الحياة» امس ان الحكومة العراقية لم تقدم حتى الآن طلباً الى القوات الاميركية لنقل المجيد الى اشرافها تمهيداً لإعدامه، موضحاً ان «المالكي يرفض تقسيم احكام الاعدام التي صدرت في المحكمة الجنائية العليا الى مرحلتين» مضيفاً انه يريد تنفيذها في آن واحد، لافتاً الى ان «رئيس الحكومة لا يرى انه من حق مجلس الرئاسة تخفيف الأحكام او تغييرها».واضاف المصدر ان «المالكي لم يطلب من القوات الاميركية، التي تحتجز المدانين الثلاثة، تسليمهم الى الحكومة لتنفيذ الاحكام الصادرة بحقهم»، مشيراً الى ان «اعدام علي حسن المجيد لن يتم الا بتنفيذ الأحكام بالمدانين الثلاثة».وكانت القوات الاميركية أعلنت نهاية الاسبوع الماضي انها مستعدة لتسليم المجيد الى القوات العراقية في حال طلبت منها الحكومة ذلك.يذكر ان مجلس الرئاسة العراقي، الذي يضم الرئيس جلال طالباني ونائبيه طارق الهاشمي وعادل عبد المهدي، صادق الأسبوع الماضي على الحكم بتنفيذ الاعدام بحق علي حسن المجيد، وهو ابن عم الرئيس العراقي الراحل صدام حسين، لكنه لم يصادق على الأحكام بإعدام سلطان هاشم ورشيد التكريتي.من جهته وصف رئيس الهيئة التمييزية في المحكمة الجنائية العليا منير حداد رد المحكمة الاتحادية على الجدل الحاصل حول تنفيذ احكام الاعدام بحق المتهمين الثلاثة في قضية الانفال بأنه «مبهم ومتناقض»، موضحاً ان «المحكمة الجنائية اكدت وجوب مصادقة مجلس الرئاسة على قرار الاعدام وصدور مرسوم جمهوري قبل تنفيذ الحكم مع الاخذ بنظر الاعتبار قانون المحكمة الجنائية العليا».يذكر ان قادة السنة، وعلى رأسهم زعيم «الحزب الاسلامي» طارق الهاشمي، شنوا حملة لتخفيف الحكم باعدام هاشم، وشددوا على انه لا يجوز اعدام ضباط الجيش السابق.وكانت المحكمة الجنائية العليا قضت في حزيران (يونيو) من العام الماضي بإعدام المجيد وهاشم والتكريتي، لادانتهم بارتكاب جرائم ابادة ضد الاكراد في عمليات «الانفال» خلال ثمانينات القرن الماضي.الى ذلك نفت حكومة اقليم كردستان الأنباء التي تحدثت عن تدخل لرئيس الاقليم مسعود بارزاني في عمل المحكمة الجنائية المركزية في بغداد لتبرئة المستشار العسكري السابق لرئيس الجمهورية وفيق السامرائي.وكان بيان للمكتب الصحافي لرئيس الجمهورية ذكر الخميس الماضي إن رئيس قضاة التحقيق في المحكمة الجنائية العراقية العليا قرر تبرئة وفيق السامرائي من كل التهم المنسوبة إليه والمتعلقة بأحداث عامي 1988 و1991، وإغلاق التحقيق معه نهائياً متنعت الحكومة العراقية عن تقديم طلب بنقل الاشراف الأمني على علي حسن المجيد، المحكوم بالاعدام في قضية الانفال تمهيداً لاعدامه، على رغم اعلان القوات الاميركية استعدادها لتسليمه، ما يعكس استمرار الخلافات بين الحكومة ومجلس الرئاسة العراقي الذي صادق اخيراً على الحكم بإعدام المجيد، الملقب بـ «علي الكيماوي» ورفض المصادقة على الحكم بإعدام وزير الدفاع سلطان هاشم ومعاون رئيس اركان الجيش حسين رشيد التكريتي.وقال مصدر قريب من رئيس الوزراء العراقي لـ «الحياة» امس ان الحكومة العراقية لم تقدم حتى الآن طلباً الى القوات الاميركية لنقل المجيد الى اشرافها تمهيداً لإعدامه، موضحاً ان «المالكي يرفض تقسيم احكام الاعدام التي صدرت في المحكمة الجنائية العليا الى مرحلتين» مضيفاً انه يريد تنفيذها في آن واحد، لافتاً الى ان «رئيس الحكومة لا يرى انه من حق مجلس الرئاسة تخفيف الأحكام او تغييرها».واضاف المصدر ان «المالكي لم يطلب من القوات الاميركية، التي تحتجز المدانين الثلاثة، تسليمهم الى الحكومة لتنفيذ الاحكام الصادرة بحقهم»، مشيراً الى ان «اعدام علي حسن المجيد لن يتم الا بتنفيذ الأحكام بالمدانين الثلاثة».وكانت القوات الاميركية أعلنت نهاية الاسبوع الماضي انها مستعدة لتسليم المجيد الى القوات العراقية في حال طلبت منها الحكومة ذلك.يذكر ان مجلس الرئاسة العراقي، الذي يضم الرئيس جلال طالباني ونائبيه طارق الهاشمي وعادل عبد المهدي، صادق الأسبوع الماضي على الحكم بتنفيذ الاعدام بحق علي حسن المجيد، وهو ابن عم الرئيس العراقي الراحل صدام حسين، لكنه لم يصادق على الأحكام بإعدام سلطان هاشم ورشيد التكريتي. من جهته وصف رئيس الهيئة التمييزية في المحكمة الجنائية العليا منير حداد رد المحكمة الاتحادية على الجدل الحاصل حول تنفيذ احكام الاعدام بحق المتهمين الثلاثة في قضية الانفال بأنه «مبهم ومتناقض»، موضحاً ان «المحكمة الجنائية اكدت وجوب مصادقة مجلس الرئاسة على قرار الاعدام وصدور مرسوم جمهوري قبل تنفيذ الحكم مع الاخذ بنظر الاعتبار قانون المحكمة الجنائية العليا».يذكر ان قادة السنة، وعلى رأسهم زعيم «الحزب الاسلامي» طارق الهاشمي، شنوا حملة لتخفيف الحكم باعدام هاشم، وشددوا على انه لا يجوز اعدام ضباط الجيش السابق.وكانت المحكمة الجنائية العليا قضت في حزيران (يونيو) من العام الماضي بإعدام المجيد وهاشم والتكريتي، لادانتهم بارتكاب جرائم ابادة ضد الاكراد في عمليات «الانفال» خلال ثمانينات القرن الماضي.الى ذلك نفت حكومة اقليم كردستان الأنباء التي تحدثت عن تدخل لرئيس الاقليم مسعود بارزاني في عمل المحكمة الجنائية المركزية في بغداد لتبرئة المستشار العسكري السابق لرئيس الجمهورية وفيق السامرائي.وكان بيان للمكتب الصحافي لرئيس الجمهورية ذكر الخميس الماضي إن رئيس قضاة التحقيق في المحكمة الجنائية العراقية العليا قرر تبرئة وفيق السامرائي من كل التهم المنسوبة إليه والمتعلقة بأحداث عامي 1988 و1991، وإغلاق التحقيق معه نهائياً
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
29
تيار الجعفري يستعد لدخول انتخابات مجالس المحافظات
الحياة
ما زال الاعلان عن تشكيل تيار «الاصلاح الوطني» بزعامة رئيس الوزراء العراقي السابق ابراهيم الجعفري يراوح مكانه، إذ كشف رئيس منظمة «انصار الدعوة» مازن مكية، احد حلفاء الجعفري، ان «الرؤى لم تنضج حتى الآن لتشكيل تيار الاصلاح الوطني»، فيما أعلن النائب فالح الفياض، القريب من الجعفري أيضاً، ان الأخير يستعد لدخول المنافسة في انتخابات مجالس المحافظات المقررة نهاية العام عبر تيار «الاصلاح الوطني»، في ظل تباين آراء حلفائه حول اعلان التيار وتأثيره على الساحة السياسية.وقال الفياض، احد رموز التيار الجديد، ان «تيار الإصلاح الوطني بزعامة الجعفري مستعد لخوض انتخابات مجالس المحافظات المقررة مطلع تشرين الأول (اكتوبر) المقبل»، واعتبر، في اتصال مع «الحياة»، هذه الانتخابات «مفصلاً مهماً في عملية الاصلاح السياسي خصوصاً ان التيار يهدف الى تجاوز المحاصصات الطائفية والولاءات الحزبية والمرجعية»، موضحاً ان «التيار سيمارس نشاطاته من خلال مؤسسات جماهيرية وليس من خلال المكاتب الحزبية». وعبّر عن أمله بأن «يتم الاعلان عن هذا التيار قريباً لضمان دخوله في الانتخابات المقبلة».وزاد ان «تيار الجعفري يتبنى مواقف انتقائية ازاء حكومة المالكي، اي انه يقدم الدعم والتأييد لها اذا اتخذت مواقف ايجابية تنهض بالعملية السياسية وتلغي الخلافات بينها وبعض الاطراف او التكتلات السياسية».وعن إمكان تحالف التيار مع كيانات «الائتلاف العراقي الموحد» لخوض الانتخابات المحلية، قال الفياض، وهو قيادي في «حزب الدعوة» الذي يرأسه رئيس الوزراء نوري المالكي، إن «طبيعة التحالف يفرزها الظرف الانتخابي الذي ما زال فيه فسحة من الزمن».في غضون ذلك، قال رئيس منظمة «انصار الدعوة»، وهو احد حلفاء الجعفري، ان «الرؤى لم تنضج حتى الان لتشكيل تيار الاصلاح الوطني، وما زلنا في طور البحث والدراسة لانضاجها». وأوضح مكية في اتصال مع «الحياة» ان «المناقشات (لتشكيل التيار) ما زالت مستمرة، وعملية استقطاب الكتل السياسية للانضمام والتحالف مع التيار ايضاً مستمرة» لافتاً الى انه «لا يمكن الاعلان عن مشاركة التيار في انتخابات مجالس المحافظات المقبلة ما لم تستكمل كل الاجراءات لاعلانه».وعن الكتل المشاركة، او التي ابدت استعدادها للدخول ضمن تشكيلة هذا التيار الجديد قال مكية ان «تيار الاصلاح الوطني المزمع اعلانه يضم ممثلين عن كل مراكز الثقل الجماهيري في البلاد الى جانب بعض الكتل السياسية المشاركة في الحكومة واخرى من خارجها، فضلاً عن ممثلي العشائر والمثقفين وجهات دينية». وزاد ان «التيار يضم ايضا بعض النواب من الكتلة الصدرية والقائمة العراقية وجبهة التوافق إضافة الى وزير الدفاع السابق سعدون الدليمي». وتابع «على رغم التأييد الذي حصل عليه تيار الجعفري من هذه التكتلات لكننا لم نلمس اي حراك سياسي منها يصب في مصلحة التيار الوطني».وأبدى التيار الصدري تأييده لمشروع الجعفري لكنه تحفظ عن الانضمام اليه او الدخول في تحالف معه. واكد زعيم الكتلة الصدرية نصار الربيعي لـ «الحياة»: «نحن مع اي تفاهمات او مشاريع تصب في مصلحة البلاد. وعقدنا لذلك سلسلة من اللقاءات مع بعض الكتل السياسية والتيارات لكنها لم ترتق الى مستوى تشكيل تكتل او تيار سياسي جديد». وأضاف «وعليه فنحن نؤيد تيار الجعفري وندعمه لكننا لا ندخل في تحالف معه لان ذلك من السابق لأوانه بالنسبة لنا».وكان الجعفري، الذي لم ينجح في تجديد ولايته لرئاسة الحكومة، خسر في انتخابات داخلية منصب الأمين العام لـ «حزب الدعوة» الذي تزعمه لسنوات لصالح رئيس الوزراء الحالي نوري المالكي، ما احدث ما يمكن وصفه بـ «الانشقاق غير المعلن» داخل الحزب

ليست هناك تعليقات: