Iraq News
























مواقع إخبارية

سي أن أن

بي بي سي

الجزيرة

البشير للأخبار

إسلام أون لاين



الصحف العربية

الوطن العربي

كل العرب

أخبار اليوم

الأهرام

الوطن

القدس العربي

الحياة

عكاظ

القبس

الجزيرة

البيان

العربية

الراية

الشرق الاوسط

أخبار العراق

IRAQ News




فضائيات



قناة طيبة

قناة الحكمة

قناة اقرأ

قناة الشرقية

قناة بغداد الفضائية

قناة البغدادية

قناة المجد

وكالات أنباء

وكالة أنباء الإمارات

وكالة الأنباء السعودية

المركـز الفلسطينـي

وكالة أنباء رويترز

وكالة الانباء العراقية


تواصل معنا من خلال الانضمام الى قائمتنا البريدية

ادخل بريدك الألكتروني وستصلك رسالة قم بالرد عليها

Reply

لمراسلتنا أو رفدنا بملاحظاتكم القيمة أو

للدعم الفني

راسل فريق العمل

إنظم للقائمة البريدية


اخي الكريم الان يمكنك كتابة تعليق وقراءة آخر عن ما ينشر في شبكة أخبار العراق من خلال مساهماتك في التعليقات اسفل الصفحة



Website Hit Counter
Free Hit Counters

الأحد، 16 ديسمبر، 2007

صحيفة العراق الالكترونية الأخبار والتقاريرالسبت 15-12-2007


ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
1
خطة أميركية لخفض عدد فرق الإعمار في العراق
الوسط


ذكر مسؤول اميركي ان الولايات المتحدة قد تبدأ خفض عدد فرق اعادة الاعمار في العراق عام 2009 وتسليم قدر اكبر من مسؤوليات التنمية الى العراقيين. وقال ثوماس ستال مدير اعادة الاعمار في العراق في الوكالة الاميركية للتنمية الدولية (يو اس ايد) ان الحكومة المركزية والهيئات المحلية في العراق تحرز تقدما مع تحسن الوضع الامني

واضاف ستال في مؤتمر صحافي الخميس ان "الحكومة العراقية تحرز تقدما فعليا ولذلك نعتقد انه في ذلك الوقت (2009) سيكونون قادرين على تولي مزيد من المسؤوليات".


الا انه اكد ان 2009 ليس موعدا "نهائيا لا يمكن تغييره" وان خفض الفرق "يعتمد على الوضع الامني ويعتمد على قدرة الحكومة العراقية على تولي مسؤولية الامور".


واضاف "لا اعتقد ان فرق اعادة الاعمار ستبقى في ذلك البلد بعد خمس سنوات من الان".


وازداد عدد فرق اعادة الاعمار من عشرة في عام 2006 الى 25 في الوقت الحالي في اطار استراتيجية الرئيس الاميركي جورج بوش ارسال نحو 30 الف جندي اضافي الى العراق في وقت سابق من العام الحالي في مسعى لتحسين الامن في العراق حسب ستال.


وتتالف الفرق ال25 التي تعمل تحت اشراف وزارة الخارجية الاميركية من نحو 200 موظف من بينهم اجانب.
واوضح ستال ان المرحلة الاولى -- اعادة اعمار البنية التحتية -- استكملت وان التركيز حاليا ينصب على تحسين فعالية الحكومة والاقتصاد.
واضاف انه في المرحلة الثالثة ستتولى الحكومة العراقية المسؤولية من فرق اعادة الاعمار التي ستنسحب من المحافظات ولكن ستحافظ على وجود لها في بغداد.
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
2
جبهة التوافق تشترط غلق ملف الدكتور الدليمي لعودتها للحكومة

الوسط

وضعت جبهة التوافق شرطا أمام الحكومة العراقية يتمثل في غلق ملف التحقيق الجاري مع أفراد حماية الدكتور عدنان الدليمي زعيم الجبهة، والافراج عن إبنه المعتقل على خلفية العثور على سيارات مفخخة في مكتبه، وكذلك اطلاق سراح أفراد حمايته، مقابل عودة وزرائها المنسحبين الى الحكومة.


وتمارس الجبهة ضغوطها من أجل غلق هذا الملف الذي وضع زعيمها امام احراجات كبيرة، الى جانب ملف سابق يتعلق بالوزير الهارب اسعد الهاشمي.


من جهة أخرى حث النائب عن الائتلاف العراقي الموحد حسن السنيد جبهة التوافق على العودة الى الحكومة لافتا الى ضرورة احترام ما وصفه بالوجودات السياسية التي برزت بعد هزيمة تنظيم القاعدة في اشارة الى مجلس انقاذ الانبار.


ودعا السنيد جبهة التوافق العراقية الى العودة لشغل حقائبها الوزارية مطالبا اياها بالبحث عن سبل جديدة للتعايش مع الاطراف السياسية.
وقال السنيد في تصريح صحفي "انه ما زال الباب مفتوحا امام جبهة التوافق لتولي الحقائب الشاغرة بعد استقالة وزرائها".واضاف السنيد " ان التطورات السياسية تتطلب من جبهة التوافق جهدا اكبر من اجل التعايش مع العملية السياسية وان المصلحة الوطنية ووحدة الصف تفرض على جبهة التوافق تغليب الاصوات الايجابية على تلك التي تفكر دائما بالضغوط السياسية والاعلامية".مؤكدا ان البرلمان سيصوت على الوزراء الذين تقدمهم جبهة التوافق اذا كانوا من الكفاءات الذين يعملون على تنفيذ البرنامج الحكومي
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
3
شرطة البصره تحذر من دخول خمس سيارات مفخخه الى البصره
موسوعة البصره
علمت موسوعة البصره ان شرطة البصره تعلن من خلال مكبرات صوت سيارات الشرطه بدخول خمس سيارات مفخخه الى محافظة البصره وتحذر المواطنيين وتطلب عن ابداء اي معلومات عن اي سيارات مشبوهه.

ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
4
غيتس يبحث مع طالباني امكانية سحب الثقة من المالكي

راديو دجلة
ذكرت وكالة آكي الايطالية للأنباءعن مصادر سياسية عراقية مطلعة من داخل المنطقة الخضراء إن زيارة وزير الدفاع الأمريكي روبرت غيتس الاخيرة للعاصمة العراقية بغداد الأسبوع الماضي، كانت تخفي ورائها مهمة محددة تتعلق بـ"أداء حكومة المالكي وقدرتها على الاستمرار مع ما يكتنف مسيرتها من تعثر واضح" على حد وصف المصادر .
واشارت المصادر الى إن "مباحثات غيتس مع الرئيس العراقي جلال طالباني تركزت على أداء حكومة المالكي وفيما اذا وصلت الامور الى ضرورة سحب الثقة منها".
وأكدت أن "طالباني أبدى موقفا يميل إلى ذلك الإجراء بعد عجز الحكومة عن تحقيق المصالحة الوطنية الذي دعت إليه، فضلا عن الفشل الكبير في مجال الأمن والخدمات والإعمار".
وقالت المصادر، نقلا عن متخصصين في القانون الاداري والدستوري أن "مجلس الرئاسة، المكون من رئيس الجمهورية ونائبيه، يمتلك صلاحية سحب الثقة من رئيس الحكومة فيما لو دعت الحاجة لذلك"، على حد وصفها
واوضحت المصادر أن "علاقة الحزبين الكرديين الرئيسيين برئيس الوزراء وكتلة الإئتلاف الشيعي الموحد قد ساءت بعد ورود أنباء عن محاولة المالكي التنصل من التزاماته مع كتلة التحالف الكردستاني والبحث عن بديل كردي جديد يتحالف معه وهو يتمثل باللواء الركن أرشد زيباري، الذي شغل منصب وزير الدولة بلا حقيبة في عهد صدام حسين عدة سنوات، والذي شكل مؤخرا حزبا جديدا يدعى (التحرير والعدالة) يضم عدد من الشخصيات الكردية المعروفة بينهم زعماء عشائر كبرى". ووصفت المصادر المباحثات بين المالكي وزيباري بأنها وصلت إلى "مستويات متقدمة" بعد أن "أوفد رئيس الحكومة العراقية شخصا مقربا منه، يعمل كقاض في المحكمة الجنائية العليا، إلى العاصمة الاردنية عمان للقاء أرشد زيباري والاتفاق على اسس التحالف المقبل وقد ابدى الثاني موافقته على التحالف المشترك شرط الحصول على عدة حقائب وزارية".
وتعاني حكومة المالكي عدة ازمات اهمها الملف الامني الذي لم يشهد سوى تحسن طفيف على الرغم من مرور نحو عشرة أشهر على البدء بتطبيق خطة فرض القانون في بغداد، كما أن انسحاب نائب رئيس الوزراء لشئون الامن والخدمات وسبعة عشر وزيرا آخر لاسباب مختلفة تمثل وجهة نظر كتلهم السياسية القى بظلاله على مسيرة الحكومة. ولم ينجح المالكي، خلال الأشهر الماضية، سوى باستيزار وزيري الصحة والزراعة مع ما شاب ذلك من اعتراضات قانونية مازالت تلقي بظلالها على اختيار ممثلين لشغل الحقائب الوزارية الأخرى.

ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
5
بيـــان
الكتلة التركمانية مجلس محافظة كركوك

بين حين وآخر تقوم بعض الجهات غير الرسمية بتوزيع استمارات مبهمة ، الغاية منها طلب بيانات شخصية من موظفي بعض الدوائر والمواطنين .
وردتنا معلومات بأن ما يسمى بـ ( أسايش الأحزاب الكردية ) هي التي تقوم بهذه العملية . وقد فاتحنا السيد محافظ كركوك حول الموضوع أعلاه لعدة مرات وكان الجواب ذرائع من مسؤولي الدوائر حول حاجة الدائرة المعنية لهذه المعلومات ، مع العلم بأنها قضية سياسية هدفها بث الرعب واستقزاز مشاعر الموظفين من مختلف القوميات .

لذا نناشد الجهات الرسمية بالكشف والسيطرة على توزيع مثل هذه الاستمارات ، ونسترعي انتباه المواطنين التركمان بعدم ملئ أية استمارة ما لم تكن صفة الاستمارة رسمية .

ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
6
ضخ 14 مليون دولار في البورصة العراقية
راديو دجلة
كشف مصدر في سوق العراق للأوراق المالية ان مستثمرين خليجيين وعربا واجانب ضخوا ما يعادل 14 مليون دولار اميركي في البورصة العراقية منذ ان تم السماح لغير العراقيين بالتداول نهاية آب الماضي.
واضاف المصدر ان عدد المستثمرين العرب والأجانب المتعاملين في السوق العراقية تضاعف خلال الأشهر الثلاثة الماضية مؤكدا ان مشاركة رؤوس الأموال غير العراقية انعشت سوق الأسهم وزادت من الإقبال على شرائها من قبل المستثمرين العراقيين متوقعا ان يرتفع معدل الاستثمار الخارجي بداية العام المقبل بنسب متميزة.
مشيرا الى ان هناك شركات وساطة تقوم بإتمام عمليات ضخ الاموال نيابة عن المستثمرين الذين يطالبون في بداية الأمر بتأمين بعض الأوراق الثبوتية بعدها يتم اعتمادهم.
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
7
بلغاريا تعتزم تمديد مهمة قواتها في العراق حتى 2009
PUKmedia
تعتزم الحكومة البلغارية تمديد مهمة قواتها في العراق حتى عام 2009، حسبما اعلن المكتب الاعلامي للحكومة امس الأربعاء.

واضاف المكتب ان الحكومة سترفع هذا المقترح الى البرلمان الذي يجب ان يوافق على تمديد مهمة 120 عسكريا و35 من موظفي الإسناد البلغار العاميلن في العراق التي تنتهي في 31 مارس (آذار) 2008، حسبما نقلته وكالة اسوشييتد برس.

ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
8
مراسيم قص الشريط لأفتتاح المركز الامني المشترك في الكرادة
فيلق القوات المتعددة الجنسيات - العراق
مكتب الشؤون العامة - كامب فيكتوري
قاعدة عمليات الحرية المتقدمة , العراق ـ من المقرر القيام بحفل قص الشريط لأفتتاح مركز أمني مشترك جديد في شبه جزيرة الكرادة بتاريخ 15 كانون الاول.

ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
9
وفد حكومة اقليم كوردستان في بغداد لن يبحث موضوع العقود النفطية

PUKmedia
أعلن مصدر مطلع ان وفد حكومة اقليم كوردستان الموجود في بغداد حاليا سوف يجتمع مطلع الاسبوع المقبل مع مجلس رئاسة الجمهورية، من ثم يجتمع مع الوزارات والجهات المعنية في الحكومة العراقية لبحث المسائل العالقة حسب البرنامج الذي حدد خلال اجتماع رئيسي حكومة اقليم كوردستان والعراق.
وفيما يتعلق بتنفيذ المادة (140) من الدستور، اوضح المصدر ان دور الامم المتحدة سيكون اكثر فعالية في هذا المجال، وقد طرح الجانب الكوردي وجهات نظره بهذا الصدد على ممثل الامم المتحدة، ملمحا الى امكانية تمديد فترة تنفيذ المادة (140) ستة اشهر اخرى.من جهة اخرى وحول العقود النفطية التي وقعتها حكومة اقليم كوردستان مع شركات النفط الاجنبية، صرح مصدر مقرب من الوفد قائلا:"الوفد لن يبحث العقود التي ابرمت قبل المصادقة على الدستور العراقي وهي (5-6) عقود، واذا كان هناك اي تناقض مع الدستور، فستتم معالجته من قبل هيئة الاقاليم وليس من قبل الحكومة العراقية، اما العقود المبرمة بعد ذلك فهي منسجمة مع قانون النفط والغاز في الاقليم ولا تخالف الدستور العراقي".الا ان المصدر لم يستبعد مراجعة تلك العقود لمعالجة اي ثغرة دستورية وقانونية ان وجدت فيها، بشرط ان تقوم لجنة عليا بهذه المهمة.

وعزا المصدر عدم ابرام العقود مع شركات نفطية كبرى الى ان المساحة التي يستخرج منها النفط في كوردستان لا تتجاوز (250 – 500)كم، وهذه المساحة قليلة بالنسبة للشركات الكبرى، وكذلك لجلب اكبر عدد من الشركات ومن دول متعددة.
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
10
البياتي: المالكي منع الوزراء من الذهاب للحج وعلى رئاسة النواب التشديد في إجراءات غياب الأعضاء

موسوعة النهرين
ضمن برنامجها (بالعراقي) استضافت فضائية (الحرة) السيد عباس البياتي عضو مجلس النواب والامين العام للاتحاد الاسلامي لتركمان العراق في حوار صريح وشامل حول جملة قضايا مهمة تتعلق بمجلس النواب، وفيما يلي نص الحوار:

س/ ما هو رأي الشرع الإسلامي في سفر النواب الى الحج؟

ج / الملتزم يجب ان يسأل الفقهاء والمجتهدين والمراجع هل أذهب أم لا، هذا أولا، وثانيا: الوجود داخل المجلس هو عبادة جماعية تتعلق بان لهذا الشخص في ذمته مصلحة 27 مليون انسان، أما الحج فالإنسان ذمته مشغولة أمام الله سبحانه وتعالى بمفرده، أعطيك مثلا من عقائدنا وسيرة الامام الصادق (ع) إنه كان يطوف حول الكعبة ومعه شخص لديه حاجة فقطع طوافه وذهب الى قضاء حاجته، إذن حاجة الانسان أهم من الطواف.

س/ هل تنطبق الاجراءات او الضوابط الادارية المتعلقة في سفر موظف حكومي على اعضاء مجلس النواب ومن أين يأخذ عضو مجلس النواب موافقة للذهاب الى الحج؟

ج/ في النظام الداخلي ينص على ان عضو مجلس النواب اذا كان يريد السفر الى الخارج لابد ان يعلم ويبلغ الرئاسة ويأخذ إجازة منها، أنا ارجع الى القول الان نريد تقييما لأداء المجلس وبشكل عام ظاهرة الغياب إحدى الظواهر السلبية والمعطلة لأدائه، وثانيا كان الأولى للمجلس أن يبادر الى تخصيص وقت لمناقشة مسألة الحج ويأخذ القرار المناسب، ورئيس الوزراء في آخر جلسة مجلس الوزراء أصدر أمرا بمنع الوزراء من الحج وكل الوزراء التزموا وأبلغت الأمانة العامة بذلك، وينبغي ان نميز بين اتجاهين: اتجاه يريد إسقاط المجلس والمؤسسة الدستورية وارادة الناس ويقول ان العملية السياسية مبنية على الخطأ، وهنا لابد ان نقف بوجه هذا الاتجاه المتطرف وغير العقلاني، واتجاه آخر يقول بضرورة التصويب والتسديد، وظاهرة عدم فعالية اللجان سبب آخر في عدم اتخاذ الإجراءات الردعية ولدينا اربعة اجراءات ردعية لم نفعلها سوى مرة او مرتين وأولاها اقتطاع جزء من المكافأة، وهذا لم يعمل به الا مرة واحدة.

س/ ربما هذا الامر لا يتحلمه عضو مجلس النواب بقدر ما تتحلمه هيئة الرئاسة؟

ج/ لا يمكن القاء كل التبعات على هيئة الرئاسة وعلى الاعضاء ان يذكروا بأننا اتخذنا قرارا وأبلغت الرئاسة الأعضاء بأنه هنالك عشرون شخص غابوا عشرين جلسة ولكن لم تعلن اسماء من غابوا وان عليهم ان يستبدلوا، إذن لدينا اجراءات ردعية وقسم منها لم تفعل وقسم آخر يحتاج الى اعادة النظر وكذلك نحتاج الى اعادة النظر في النظام الداخلي وتعديله، ومجلس النواب في اطار مرحلته وزمانه له دور والناس غير راضين عن هذا الدور ولكن بالنتيجة لا ينبغي بأي شكل من الاشكال اسقاط مجلس النواب من التجربة.

س/ هنالك قوانين استغرق اقرارها وقتا وجهودا طويلة لكنها نقضت من قبل الرئاسة لماذا هذا الاجراء وماهي جدواه ان كان القانون يقر من قبل اعضاء مجلس النواب وينقض من قبل هيئة الرئاسة؟

ج/ ان هذا النقض أولا حق دستوري للرئاسة ولكن اصبح استخدام هذا الحق فيه إجحاف كما يعبر به المصطلح القانوني لدرجة الغاء عمل دورة تشريعية كاملة، نحن بالكاد استطعنا ان نشرع مجموعة قوانين فتم الشطب على عشرين قانونا ونقضه وبالتالي نحتاج الى تصويتات، فإذن تم إلغاء تشريعات دورة كاملة قسم منها ملاحظات وقسم منها اقتراحات وقسم منها لا يخفى البعد السياسي فيها، القرض الياباني والغاؤه او نقضه هذا كان بدافع سياسي والشعب العراقي ينتظر قانون التقاعد وفي النهاية وافقوا على القانون بعدما صارت هنالك ضغوطات، انا ارجع الى بعض التعليقات البسيطة أولا: هذا الحديث التقييمي لابد ان يصير تحت قبة البرلمان وهذا ما سيحصل في 2008 في اول جلسة المجلس قرر ان يقيم مسيرته ابتداءا من الرئاسة وانتهاءا باللجان، ثانيا: يقولون إن الأمر مسيس، ألم نفز على أساس السياسة وألم نتحدث عن السياسة وأنا أتعجب أن يقال: البرلمان مسيس، هو البرلمان سياسي وهو برلمان أحزاب وبرلمان كتل.

س/ لماذا تتأخرون في مجلس النواب عن هكذا اجتماع تقييمي لاعمال البرلمان؟

ج/ أولا في هذا الحق معك نحن تأخرنا في التقييم وقد قيمنا واتخذنا اجراءات ولكن هذه الاجراءات نتيجة المحاصصة فرضت على ان تكون الامور بهذا الشكل، وفيما يتعلق بالحكومة والدفاع عنها ألا يدافع الجمهوريون عن بوش في داخل الكونكرس وهل من العيب ان الرئاسة والكتل تدافع عن حكومة الوحدة الوطنية، إذن المحاصصة تصعد الضعيف في الغالب الى بعض المواقع ولو لم تكن هنالك محاصصة ربما لكان الوضع بشكل اخر، والنقطة الثانية اسألني عن امتيازات 220 عضو مجلس موجودين غير ذاهبين الى الحج ويتمتعون بامتياز الوزير والوزير يداوم من الساعة الثامنة صباحا الى الثامنة مساءا، لماذا هذه الامتيازات وعدم الالتزام بالدوام، هل هو تقصير هيئة الرئاسة أم تقصير العضو نفسه، عندما اختير العضو انما اختير على أساس الخطأ ووضع في القائمة على أساس خاطئ وهذا لابد أن نتحدث عنه.

س/ هنالك من يرى ان الحكومة تتحمل مسؤولية اعطاء مقاعد لاعضاء مجلس النواب؟ والبعض يقول ان هيئة الحج هي التي اعطت المجلس هذه المقاعد وبالتالي مجلس النواب يتحمل المسؤولية لان هيئة الحج منبثقة من مجلس النواب؟

ج/ انني لست ناطقا باسم الحكومة وأنا ادافع عن الحكومة باعتباري جزءا من العلمية السياسية ومشتركا في الحكومة ولدي وزير، ثم لا علاقة للحكومة بالحصص والدليل ان رئيس الحكومة منع أي وزير من الذهاب للحج، وهيئة الحج أعطت بناءا على طلب الاعضاء فلو كانت هيئة الرئاسة طلبت من هيئة الحج بمنع اعضاء مجلس النواب او عدم إعطائهم لا يمكن لهيئة الحج ان تجتهد باعطاء ذلك، ولو كان الأمر مطروحا في مجلس النواب من قبل هيئة الرئاسة وصار اقراره بانه نحن منعنا اعضاء المجلس من أن يذهبوا إلا بنسبة 20% او 10% ، وأنا كعراقي في الظرف الحالي استشعر بالمسؤولية وأن عدم الذهاب أوجب وأفيد للأمة وللإسلام، كشخص عباس البياتي ولمدة ثلاث سنوات يقولون لي اذهب انا اجد بقائي هنا اوجب وأفضل لمصلحة البلد، ولكن لا استطيع ان أخون من ذهب للحج فهو يعرف مسؤوليته الوطنية.

س/ أستاذ عباس متى نرى تفعيل قانون الغيابات؟

ج/ على مجلس النواب أن يشدد في اجراءات غياب الأعضاء وقسم منهم لا يحترم أبداً مشاعر من انتخبوه لكثرة غياباته، وأن يشرع قانون حول انضباط اعضاء مجلس النواب وقانون انضباط غير الغياب كقطع المكافأة وتفعيل استبدال العضو الذي يغيب عشرين جلسة وكذلك تشريع قانون لانضباط عمل أعضاء المجلس كافة

ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
11
خطة أمنية كبيرة ومواقف رافضة لـ "مجلس صحوة البصرة"

موسوعة البصرة

في وقت تتسارع فيه التوقعات بحدوث المواجهة المسلحة بين الأجهزة الأمنية (الجيش تحديدا) والعناصر المسلحة (جيش المهدي على وجه الخصوص)، تعيش مدينة البصرة (600 كلم جنوب بغداد) أوضاعا من الخوف والقلق، والخشية من انعدام الأمن وشحة المواد الغذائية. ويراقب السكان البالغ عددهم قرابة الثلاثة ملايين نسمة بحسب تقديرات حكومية أخيرة، استعدادات الأجهزة الأمنية لعمليات ستقوم بها قيادة عمليات البصرة برئاسة الفريق الركن موحان حافظ والتي تلاقي رفضاً من قبل الحكومة المحلية، ضد ميليشيات مسلحة تتلقى دعماً تيارات السياسية داخل مجلس المدينة.
تذهب المؤشرات الميدانية إلى أن العد العكسي لانطلاق هذه العمليات التي سيشرف عليها قائد العمليات الفريق موحان وقائد شرطة المدينة اللواء عبد الجليل خلف قد بدأ بالفعل بالرغم من أن "الموعد الدقيق لانطلاقها سيكون محاطا بالسرية والكتمان خشية تسرب تفاصيلها إلى الجماعات المسلحة" كما يقول مصدر مطلع داخل الأجهزة الامنية لـ (نقاش).
عام البصرة
ويعتقد قائد الشرطة اللواء عبد الجليل خلف أن 4000 آلاف عنصر شرطة في المدينة يعملون لصالح ميليشيات مسلحة داخل المدينة، فضلا عن جود 200 مركبة شرطة خارج السيطرة وهي الآن في حوزة عناصر الميليشيات. ويقول اللواء خلف في تصريحات متطابقة أكدتها مصادر مختلفة انه ينوي تطهير جهاز الشرطة بالكامل، دون أية استثناءات لأية جهة، لكن ذلك بحسب المصادر يبدو مستحيلاً دون أن يتم تفكيك الجماعات المسلحة التي باتت تشكل "عبئا امنيا واضحا" على استقرار المدينة وعلى سلامة عناصر الأجهزة الأمنية الموالين لموحان و خلف، واللذين بدورهما ينفذان ارادة الحكومة المركزية في بغداد. ويعتبر أمن البصرة من أولويات الحكومة المركزية بسبب إيراداتها من النفط والموانئ والتي تشكل العمود الفقري لميزانية حكومة بغداد. وكان المالكي قد أعلن مؤخراً إن العام 2008 سيكون "عام البصرة" على صعيد إحلال الأمن واطلاق الأعمار والاستثمار، في إشارة إلى نقل السيادة الأمنية في 17 من شهر ت2/ نوفمبر الماضي من القوات البريطانية المتمركزة في مطار البصرة الدولي بعد أن انسحبت في ايلول/سبتمبر من مركز المدينة إلى القوات العراقية.
وكان كل من قائد عمليات البصرة الفريق موحان و قائد شرطة البصرة اللواء خلف قد بدءا بعيد استلامهما مهام الإدارة الأمنية للبصرة في حزيران/يونيو الماضي حملة تطهير للقوات الأمنية وخصوصا جهاز الشرطة، ,وذلك بطرد عدد كبير من رجال الشرطة و الضباط بسبب انتمائهم أو تعاونهم مع ميليشيات مسلحة تصفها الحكومة بالخارجة عن القانون. لكن ذلك جوبه بردة فعل ربما لم تكن متوقعة من قبل القائدين العسكريين، حيث تعرضا إلى 9 محاولات اغتيال في غضون 4 أشهر مضت، كان أكثرها قوة تلك التي شهدها شهر ت1/أوكتوبر الماضي، حين تعرض الفريق موحان إلى 3 عبوات ناسفة وضعت على جانب الطريق نجا منها بسبب تحصنه بعربة عسكرية مصفحة، فيما نجا اللواء خلف من محاولة اغتيال كانت تودي بحياته أثناء تجواله بعد ظهر يوم 23 من الشهر نفسه في سوق العشار المزدحم، حيث كمن له عدد من القناصين الذين يعتقد أنهم ينتمون إلى ميليشيات جيش المهدي.
عملية امنية ضخمة
وتشير مصادر مطلعة وموثوق بها، ان موحان يفكر جديا في الوقت الحالي أكثر من أي وقت مضى في تطهير البصرة من الجماعات المسلحة وأبرزها جيش المهدي والذي يتبع رجل الدين الشاب مقتدى الصدر، و تشير المصادر أيضا إن "صراعا هادئا" بين قيادة عمليات البصرة وبين مسلحي المهدي يجري باستمرار فيما تظل الأوضاع في المدينة مستقرة كما تبدو على السطح.
و يقول ضابط كبير في الجيش العراقي في البصرة طلب عدم الكشف عن اسمه، أن "قيادة الجيش لا تستطيع أن تسرب أية معلومات إلى وسائل الإعلام" بخصوص العملية المرتقبة أو الحوادث التي تحصل في المدينة أحيانا أو الاستعدادات لئلا تفقد القوات العراقية الحكومية "عنصر المباغتة". وتقدر بعض المصادر المتفرقة إن عدد الجنود العراقيين الذين سيشتركون في العملية التي على ما يبدو لم يحدد اسمها بعد ، سيبلغ نحو 50 ألف جندي عراقي ، بمساندة أمريكية و بريطانية ، مع عدد من "عشائر صحوة البصرة". وفي رد له على تصريحات متعددة لمجلس محافظة البصرة يعلن فيها رفضها للخطة الأمنية المرتقبة وتشكيل ما يعرف بـ "مجلس صحوة البصرة"، نفى قائد الشرطة عبد الجليل خلف في مؤتمر صحفي عقد أواخر ت2/ نوفمبر 2007 في مقر قيادة شرطة البصرة، وجود أية نية لتطبيق حملة عسكرية في المدينة وصرح بأن "قيادة العمليات لا تسعى نهائيا لتطبيق أية أجندة ضد أية جماعات خارجة عن القانون" رافضاً حتى تسميتها بالميليشيات. ورافضا في نفس الوقت الصفة التي ألقاها عليه مجلس محافظة البصرة بـ "عدم التعاون"، معتبرا أن المجلس "يفترض ذلك". واعتبرت تصريحات حافظ الاخيرة من قبل محللين ومراقبين نوعا من "التطمينات والمناورات الكلامية التي تسبق الحملة" و بأنها تؤكد وجود تحضيرات أمنية أكثر مما تنفيها .
"سلب الملف الامني من المحافظ"
وكان رئيس مجلس محافظة البصرة محمد العبادي قد أبدى امتعاضه من عمل قيادة عمليات البصرة وقيادة الشرطة، معللاَ ذلك بعدم تعاونها مع المجلس وعدم إشعاره بالخطط الأمنية التي يقومان بها، والمح إلى سعيهما تطبيق خطة أمنية "يجهلها المجلس ومحافظة البصرة". وحمل العبادي رئاسة الوزراء في بغداد وقيادة عمليات البصرة وقيادة الشرطة فيها مسؤولية أي خرق أو تدهور امني يصاحب تنفيذ الخطة المزمع تطبيقها، وحمل القيادة العامة للقوات المسلحة ووزارة الداخلية مسؤولية "سلب إدارة الملف الأمني من مجلس المحافظة والمحافظ و تسليمه إلى قيادة عسكرية معينة من قبلهم" ، منوهاً إلى أن "عددا من القرارت التي أصدرها المجلس الهادفة إلى استقرار مدينة البصرة لم تطبقها قيادة العمليات". ومضيفاً انه "منذ استلام قيادة العمليات و قيادة الشرطة من قبل عسكريين معينين من الحكومة المركزية ارتفعت حالات الخرق الأمني بشكل لافت للنظر".
وتشير الإحصاءات الرسمية الصادرة من غرفة حركات قيادة الشرطة للفترة من 23 ت1/أكتوبر الماضي لغاية 23 تشرين الثاني/نوفمبر ، إلى أن "عدد جرائم الاغتيال وصلت إلى 75 حالة تركزت معظمها في مركز المدينة بواقع 52 حالة. وسجلت معظمها ضد مجهول، واغلب المقتولين يعثر على جثثهم في مكبات النفايات في بعض الأحياء السكنية وعليها آثار إطلاقات رصاص وآثار تعذيب". لكن مصادر داخل غرفة الحركات أكدت لنقاش أن "نسبة حوادث الاغتيال قد انخفضت بنسبة 50 % منذ شهر تموز/يوليو الماضي".
ويعود هذا الانخفاض حسب المصادر نفسها إلى خطط أمنية مرحلية تطبقها قيادة الشرطة، حيث "جرى منذ منتصف ت1/ أكتوبر إلى منتصف ت2/ نوفمبر تنفيذ 120 دورية راجلة و 140 دورية آلية و نصب 112 كمين مختلف الأغراض".
"مزحة"
ولفت رئيس مجلس المحافظة محمد العبادي في تصريحات أخيرة إلى أن "البصرة لا تحتاج إلى ما يسمى بمجلس الصحوة (مجلس عشائري) لأنها لا تشهد صراعا بين القاعدة و الحكومة المركزية، ولا توجد فيها بؤر للقاعدة". وهي من الطروحات القليلة التي تتلاقى مع طروحات قيادة شرطة البصرة الممثلة باللواء عبد الجليل خلف، الذي يرفض بدولاه مشروع "مجلس صحوة البصرة" العشائري. ويصف اللواء خلف المشروع بأنه "أشبه بمزحة غير مقنعة" ، لكنه يؤكد بحزم بأن لديه "اتفاقات مع عشائر مختلفة" في سياق فرض الأمن في المدينة.
وفي نفس السياق، أصدر مكتب الصدر في البصرة، بيانا عشية يوم 25 من ت2/نوفمبر الماضي حذر فيه من مغبة جر المدينة إلى أتون حملة عسكرية، داعياً العشائر في الوقت نفسه إلى عدم الانجرار لما سماه بـ "مؤامرة صحوة البصرة" التي يراد بها وفقا للبيان ضرب جيش المهدي. و شدد البيان على ضرورة أن يتعاون عناصر جيش المهدي مع الأجهزة الأمنية لبسط الأمن في المدينة.
ووفقا لمصادر مطلعة وموثوق بها، فإن لقاء تم بين مكتب الصدر و قيادة عمليات البصرة برئاسة الفريق موحان حافظ ، للاتفاق على حلول وسط لإنهاء التوتر بين الطرفين، تمخض عن رفض المكتب التابع للزعيم الشيعي الشاب مقتدى الصدر دخول أية قوات عراقية إلى المدينة مهما كانت مهمتها ما عدا القوة العسكرية المتواجدة الآن والمتمثلة بالفرقة العاشرة وعدد من الألوية التي استقدمت لتغطية النقص بعد انسحاب الجيش البريطاني من مركز المدينة، متعهدا مقابل ذلك بعدم نشر أي مظاهر للتسلح في المدينة، والتقيد بتعليمات منع قيادة السيارات ذات المقود الأيمن التي غالبا ما تستخدم في تنفيذ عمليات إجرامية. غير أن الاتفاق وفق المصادر لم يخرج للعلن بعد. ومن جهة ثانية تؤكد الأنباء الواردة من قضاء القرنة (115 كم شمال البصرة) ، أن اجتماعا عقد بين مجموعات عشائرية بغرض تشكيل لواء مسلح ستكون مهمته بسط الأمن في المدينة الجنوبية، وهو الامر الذي يتوقع بحسب مراقبين "تعميق الأزمة الامنية وإضافة قوة مسلحة جديدة إلى تلك القوى المتناحرة داخل البصرة" .
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
12
انطلاق القوة الجوية العراقية
القيادة متعددة الجنسيات لنقل المسؤولية الامنية
مكتب الشؤون العامة , قاعدة فينكس
بدأت القوة الجوية العراقية بأخذ خطوات نحو تدريب قادتها وتنفيذالعمليات وادامة طائراتها .

خرجت اكاديمية القوة الجوية العراقية في التاجي في العراق 28 ضابط برتبة ملازم ثاني في سلاح القوة الجوية خلال الدورة الثانية للاكاديمية . سيتولى الضباط مواقع قيادية في عمليات مهمة وكذلك في عمليات الادامة. تم تحديد تسعة منهم على انهم طيارين مرشحين .

قال رئيس اكاديمية القوة الجوية العراقية الرائد في سلاح الجو الامريكي ستيوارد ليود " نحن نمد القوات الجوية العراقية بالضباط المكلفين ونحن نقوم بذلك في المكان الاصلي الذي تركت فيه اكاديمية القوة الجوية العراقية مكانها عام 2003 بعد الغزو "

تقدم الاكاديمية دورة تدريبية لمدة ستة اشهر والتي من المقررتمديدها لمدة تسعة اشهر لتشمل دروس في اللغة الانكليزية . يتلقى الطلاب خلال الدورة دروس في التبعية والقيادة والتعلم على الاسلحة والتدريب على مراسيم التخرج مع دروس اخرى . تم تدريب منتسبي الاكاديمية من قبل ضباط القوة الجوية الامريكية وعلى أية حال فان الاكاديمية تتوقع توظيف مدربين عراقيين للعمل صفا بصف مع النظراء الامريكان خلال فترة قريبة .

هناك دورة لتدريب نواب الضباط تنظم في أكاديمية القوة الجوية . هذه الدورة هي لتدريب نوابالضباط من أجل لملئ الفجوة الحاصلة بين منتسبي القوة الجوية العراقية من الرتب الدنيا والضباط.

لقد تم وضع هذه الدورة وتم التدريس فيها من قبل مدربين عسكريين من سلاح الجو الاميركي والذين تطوعوا من واجبهم اليومي في تدريب جنود القوة الجوية الامريكية . يعتمد المدربين على خط العمل المعطى لهم من وزارة الدفاع العراقية ومن الدورات التدريبية التي عملوا فيها في تدريب الجنود الاميركان .

قال رئيس العرفاء في سلاح الجو الاميركي ومدير التدريب العسكري الاساسي للقوة الجوية العراقية راي هوتلنك," نحن نتسائل , هل هذا أمرصعب ؟ هل تعمقنا كثيرا ؟ كيف يمكن لهذا ان تم خلال الترجمة ؟ افضل جزء في نهاية اليوم هوعندما ترى انك وضعت المعلومات وهم حصلوا عليها ."

على نواب الضباط من التلاميذ في هذه الدورة التدريبية اجتيازالتدريب الاساسي قبل بدأ تدريب في القاعدة. وحال دخولهم الى الاكاديمية فان الطلابسوف يتلقون دروسا تتضمن التاريخ والقيادة والمهارات الاستشارية .

ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
13
الحكيم والمالكي في الاجتماع الرباعي!!رفض السنة لقانون المسائلة يدفعنا لاستبداله
IMC
قالت مصادر عراقية مقربة من الحكومة ان اجتماعا تم عقده الخميس ضم قادة التحالف الرباعي بحث اخرَ التطوراتِ السياسيةِ والامنية بعد تفجيرات مدينة العمارة ، وقالت المصادر ان الاجتماع حضره عبد العزيز الحكيم زعيمُ الائتلافِ العراقي الموحد والرئيسُ جلال طالباني ورئيسُ الوزراء نوري المالكي ونائبُ رئيسِ الوزراء برهم صالح ووزيرُ الخارجيةِ هوشيار زيباري ، وتشير المصادر المقربة ان الاربعة المتحالفين ناقشوا ما تم بحثه خلال اجتماعات عقدها رئيس وزراء اقليم كردستان نجيرفان برزاني مع الحكومة العراقية حول خلافات بشأن كركوك ومخصصات البيشمركة وقضايا عقود النفط التي فجرت خلافات بين حكومة الاقليم الكردي الحكومة المركزية ، وان اجتماع الخمبيس جاء بعد فشل برزاني بالتوصل الى نتائج تخفف من حجم المشاكل التي برزت مؤخرا بين الطرفين الحليفين . واوضحت المصادر ان اطراف اجتماع الخميس لم تتمكن من التقرب بشكل نهائي في حسم الخلافات حيث ان قضية كركوك تبقى مدار الخلاف بعد ان اقترب موعد الاستفتاء على المدينة الذي لم يتم الذي يرى الاكراد ان الحكومة تتحمل جزء من اسباب عدم حصوله . غير ان مصادر سياسية قريبة من المجتمعين رأت ان الحكومة التي مثلها رئيس الوزراء نوري المالكي كانت قد طلبت اعطاء المجال لانجاح الخطط الامنية ومن ثم بحث الملفات العالقة ، فيما تم التوصل الى حل بشأن رواتب البيشمركة ، اما قضية عقود النفط فقد اتفقت الاطراف على دراستها وفق القانون الجديد للنفط والغاز ومحاولة اعادة ترتيب بعض القوانين التي تتيح للاكراد التنقيب وانتاج النفط ضمن سياقات قانونية باشراف لو رمزي من الدولة . لكن مصادر اخرى قالت ان الرئيس جلال طالباني طرح قضية قانون المساءلة والعدالة البديل لقانون اجتثاث البعث ، لكي يوصل للاطراف الشيعية في الاجتماع الحكيم والمالكي عدم رغبة السنة بهذا القانون ، وطرح افكارا جديدة لاحتواء البعثيين ، فيما كانت العقدة لدى المجتمعين هو كيف يتم اقناع التيار الصدري الذي يعرقل هذا القانون ، فيما ترفضه في الوقت ذاته اطراف سنية من جبهة التوافق والحوار الوطني ، فيما تقول المصادر ان طرح الطالباني لقضية قانون المساءلة العدالة ايحاء للاطراف الاخرى الشيعية بانه يملك اوراق ضغط ، بينما كان المالكي يقدم اولوية الامن على اي موضوع اخر ويرى ان الخلافات يمكن ان تعيد الارهاب الى المدن العراقية خاصة الى المدن الشمالية القريبة من الاكراد . غير ان المصادر المطلعة على الاجتماع اشارت الى انه لم يتم التطرق لخلافات سابقة بين كتلتي الائتلاف الشيعي الموحد والتحالف الكردستاني داخل لجنة التعديلات الدستورية بخصوص صلاحيات الرئيس العراقي وهل ستكون صلاحيات هذا المنصب برتوكولية فقط ام يتم توسيعها وفق النموذج اللبناني الذي يتقاسم فيها المهام رئيسا الجمهورية والوزراء . وقالت المصادر إن "كتلة التحالف الكردستاني تنظر الى هذا الموضوع من وجهة نظر مختلفة تتلخص بأن استمرارالتحالف الرباعي بين الحزبين الكرديين الرئيسين، الاتحاد الوطني والديمقراطي والمجلس الإسلامي الأعلى وحزب الدعوة، سيظل تأثيره قائما على الخارطة البرلمانية لأية انتخابات مقبلة على مدى سنوات مما يعني إبقاء منصبي رئيس الجمهورية ورئيس الوزراء داخل سياق ترشيحات هذا التحالف الرباعي، وهذا يتطلب عمليا ان تكون هناك صلاحيات مشتركة وفق النموذج اللبناني ،على اقل تقدير لرئيس الجمهورية، لا ان يظل هذا المنصب كشكل برتوكولي فقط ، وتشير المصادر ان الاطراف المجتمعة لم تختلف في كونها تمتلك مفاتيح الامور بينما قرر المجتمعون ضرورة عقد جلسات اخرى لحل كل الخلافات
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
14
هل ستتكرر معاناة العراق من ضباطه الذين تخرجوا على ايدي البريطانيين ايام الانتداب؟؟؟ القوة الجوية العراقية الجديدة تبدأ بتخريج ضباط وتنفيذ عمليات
موقع شبابيك

خرجت اكاديمية القوة الجوية العراقية في التاجي بضواحي بغداد الشرقية 28 ضابطًا برتبة ملازم ثان للعمل في سلاحها حيث سيتولون مواقع قيادية في عمليات عسكرية وفنية للإدامة وتم تحديد تسعة منهم على انهم طيارين مرشحين .

ونقل بيان عسكري اميركي ارسلت نسخة منه الى "ايلاف" اليوم عن مدير اكاديمية القوة الجوية الرائد في سلاح الجو الاميركي ستيوارد ليود قوله "نحن نمد القوات الجوية العراقية بالضباط المكلفين ونحن نقوم بذلك في المكان الاصلي الذي تركت فيه اكاديمية القوة الجوية العراقية مكانها عام 2003 بعد الغزو " . وتنظم الاكاديمية دورات تدريبية لمدة ستة اشهر من المقرر تمديدها الى تسعة اشهر لتشمل دروسا في اللغة الانكليزية اضافة الى اخرى في التبعية والقيادة والتعلم على الاسلحة والتدريب على مراسيم التخرج .

وقد تم تدريب منتسبي الاكاديمية من قبل ضباط القوة الجوية الاميركية لكنه سيتم توظيف مدربين عراقيين للعمل صفا بصف مع النظراء الاميركان خلال فترة قريبة على حد قول البيان الاميركي . .

وهناك دورة لتدريب نواب الضباط تنظم في أكاديمية القوة الجوية وهي لتدريب نواب الضباط من أجل سد الفجوة الحاصلة بين منتسبي القوة الجوية العراقية من الرتب الدنيا والضباط. وقد تم وضع هذه الدورة وتم التدريس فيها من قبل مدربين عسكريين من سلاح الجو الاميركي "والذين تطوعوا برغم واجبهم اليومي في تدريب جنود القوة الجوية الاميركية" حيث يعتمد المدربين على خط العمل المعطى لهم من وزارة الدفاع العراقية ومن الدورات التدريبية التي عملوا فيها في تدريب الجنود الاميركان .

وقال رئيس العرفاء في سلاح الجو الاميركي ومدير التدريب العسكري الاساسي للقوة الجوية العراقية راي هوتلنك " نحن نتساءل هل هذا أمرصعب ؟ هل تعمقنا كثيرا ؟ كيف يمكن لهذا ان تم خلال الترجمة ؟ افضل جزء في نهاية اليوم هوعندما ترى انك وضعت المعلومات وهم حصلوا عليها ." وعلى نواب الضباط من التلاميذ في هذه الدورة التدريبية اجتيازالتدريب الاساسي قبل بدء التدريب في القاعدة وحال دخولهم الى الاكاديمية فانهم سوف يتلقون دروسا تتضمن التاريخ والقيادة والمهارات الاستشارية .

ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
15
أخبار الساعة تطالب بضرورة الانفتاح العربي على العراق

وكالة الانباء الاماراتية
بضرورة الانفتاح العربي على العراق خلال الفترة المقبلة لأن موقع العراق ودوره وثقله في العالم العربي كل ذلك يجعل تأثير أي تطورات داخلية فيه مباشرا في أمن كل المنطقة واستقرارها كما يجعل التعاون معه في التصدي لمصادر الخطر والقوى المتطرفة التي حاولت أن تتخذ منه قاعدة ومنطلقا إلى الدول المجاورة أمرا ليس ضروريا فقط وإنما حتميا كذلك .

ونوهت النشرة في هذا الصدد بخطوتي الإمارات والسعودية الأخيرتين اللتين أعلن عنهما وزير الخارجية العراقي بشان إعادة فتح بعثتيهما الدبلوماسيتين في بغداد متمنية ان تكونا مقدمة لخطوات عربية انفتاحية أخرى تجاه بغداد خلال الفترة المقبلة تعيد العراق إلى الإطار العربي وتعيد العرب إلى العراق .

واضافت النشرة التي تصدر عن مركز الامارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية في افتتاحيتها اليوم تحت عنوان / الانفتاح العربي المطوب على العراق/ انه خلال الفترة التي تلت سقوط نظام صدام حسين في العراق عام 2003 واجه الدور العربي على الساحة العراقية تعقيدات ومشكلات مختلفة حدت منه وأثرت في فعاليته بعضها ذو طابع أمني يتعلق بالأوضاع الأمنية المتدهورة وغير المستقرة التي أدت إلى تعرض الدبلوماسيين الأجانب إلى الخطر وبعضها الآخر سياسي يتعلق بمواقف بعض القوى والتيارات التي كانت متحفظة تجاه العرب ودورهم .

وقالت أنه على الرغم من ذلك فإن هذا لم يمنع العرب على المستوى الفردي أو الجماعي من الاهتمام بالعراق والسعي إلى المساعدة في تسوية أزماته وجمع شتاته وتحقيق المصالحة بين أبنائه من خلال طرق وآليات مختلفة وخصوصا دولة الإمارات التي لم تتخل عن العراق والعراقيين يوما وبذلت من الجهد الكثير على المستويين السياسي والإنساني لمساعدة الشعب العراقي في مواجهة الصعاب المعيشية وساسته على لم الشمل/ .

واشارت الى انه خلال الفترة الأخيرة استطاع العراق أن يحقق نجاحات كبيرة في مواجهة الإرهاب وبالتالي تحسنت الحالة الأمنية بشكل كبير كما أن الإشارات العديدة الصادرة عنه تشير إلى استدعائه للدور العربي والإلحاح عليه بعد أن أثبتت السنوات الماضية أن العرب يتعاملون مع العراق كوحدة واحدة متكاملة ويحتفظون بالمسافة نفسها مع كل الأطراف على الساحة العراقية وينظرون إلى العراق على أنه ركن مهم من أركان الأمن القومي العربي، ولا يهمهم سوى استقراره ووحدته .

واكدت النشرة في ختام افتتاحيتها ان العراق بحاجة دائما إلى انفتاح العرب عليه وخلال المرحلة الحالية يكتسب مثل هذا الانفتاح أهمية مضاعفة لأنه يعزز واقع الإنجازات الأمنية التي تحققت على الأرض في الساحة العراقية ويعطي الحكومة العراقية دفعة قوية إلى الأمام في مواجهة قوى الشر والإرهاب والتطرف كما أنه يثبت أن العراق ليس وحده في مواجهة التحديات الكبيرة التي تعترضه وإنما معه العرب الذين يتدخلون بالمساهمة بمجرد أن تتوافر الظروف الملائمة لذلك .


ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
16
ستشارك بحملة للتوعية حول حقوق أطفال العراق
المذيعة سهير القيسي تحمل لقب سفيرة الهلال الأحمر للنوايا الحسنة

العربية.نت

منح الهلال الأحمر مذيعة فضائية "العربية" سهير القيسي لقب سفيرة النوايا الحسنة، لتبدأ المذيعة -العراقية الأصل- برفقة عدد من الوجوه الإعلامية المعروفة، القيام بحملات واسعة داخل العراق والوطن العربي لدعم المنظمة الإنسانية، لتقديم المزيد من المساعدات للأشخاص الذين يستحقونها.
كما ستشارك في حملة إعلامية بثها القنوات الفضائية، تتضمن برامج ومؤتمرات لزيادة الوعي داخل المجتمع العراقي حول حقوق الأطفال، وحمايتهم من الاعتداء الجسدي أو الكلامي الذي يطالهم.
وعبّرت القيسي عن سعادتها باللقب الجديد، لكونه سيتيح لها "تقديم خدمة إنسانية لأطفال العراق، الذين لا يستطيعون الدفاع عن أنفسهم"، وفق ما نقلت صحيفة "الرياض" السعودية الجمعة 14-12-2007.

ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
17
تقرير آخر عن علاقة جنسية بين هيلاري كلينتون ومساعدتها المسلمة
الخارجية الأمريكية ترفض التعليق على صحف وصفت رايس بالسحاقية

العربية نت

برزت مؤخرا في صحف ومواقع أمريكية شائعات وأخبار حول علاقات جنسية سحاقية لشخصيات نسائية أمريكية بارزة، فيما يبدو أن "موسم الشائعات" هذا تزامن مع الحملات الانتخابية في السباق إلى كرسي البيت الأبيض عام 2008، من قبيل الحديث عن علاقة هيلاري كلينتون مع مساعدتها المسلمة، ووزيرة الخارجية كوندوليزا رايس مع صديقة سابقة لها.


إلا أن الخارجية الأمريكية رفضت التعليق على تقرير أوردته اسبوعية أمريكية وصفت الوزيرة كوندوليزا رايس بـ"السحاقية"، واكتفى مصدر بالوزارة بالقول لـ"العربية.نت" إن الجهة الاعلامية التي نشرت التقرير هي "صحافة صفراء لا نرد عليها".

وكانت أسبوعية National Enquirer الأمريكية زعمت أن رايس "كانت سحاقية عندما عملت في جامعة ستانفورد بالتسعينات".

ونقلت عن "غلين كيسلر"، أحد صحفيي "واشنطن بوست" أن لرايس "شريكة حياتها" وهي مصورة الأفلام الوثائقية رندي بين، وهما تسكنان بيتا واحدا في كاليفورنيا.

ويعتقد مثليو الجنس أن ميول رايس الجنسية السحاقية، هي التي حالت دون ترشحها لمنصب رئاسة البلاد، وفق ما ذكرت "التايمز" البريطانية في وقت سابق من هذا الشهر.

واللافت أن تقرير الأسبوعية الأمريكية انتشر بشكل واسع في شبكات الانترنت الغربية، وحظي باهتمام صحف عالمية من قبيل صحيفة "التايمز" البريطانية، كما أن وكالة الأنباء الروسية الرسمية تحدثت عنه أيضا. وأفادت الوكالة الروسية (نوفوستي): "نشر وصف كوندوليزا رايس، وزيرة الخارجية الأمريكية، بأنها سحاقية على موقع Google على شبكة الإنترنت 146000 مرة في اسبوع واحد".


الخارجية الأمريكية : شائعات

بيدَ أن وزارة الخارجية الأمريكية رفضت التعليق على تقرير الأسبوعية الأمريكية، واكتفى مصدر رسمي في الوزارة بالقول لـ"العربية.نت" إن ما نشر عن الوزيرة رايس هو "شائعات". وأضاف المصدر "نحن نتعاطى مع قضايا السياسة الرسمية وليس مع شائعات الصحافة الصفراء".


من ينام مع من؟

وكانت صحيفة "التايمز" نشرت تقريرا علقت فيه أيضا على تقرير الأسبوعية الأمريكية، وجاء التقرير منذ فترة تحت عنوان "شائعات شذوذ كوندي تحجب لحظات مجدها".

وقالت الصحيفة "عندما ظهرت صورة رايس على الصفحة الأولى لصحيفة أسبوعية هي من أكثر الصحف مبيعا في أمريكا، لم يكن للأمر علاقة بحهودها من أجل السلام وإنما تم إقحامها في قضية شذوذ".

وأضافت بأن "تقرير الصحيفة الأمريكية أحيا شائعات قديمة في واشنطن حول ميولها الجنسية واثار ما ينشر على الانترنت حول سجلها الطويل في الحزب الجمهوري كمعادية للشواذ".

وتابعت "رايس لم تكن الضحية الوحيدة لما تسميه نخبة وسائل الاعلام بالمعايير الصحفية الفاسدة والبحث عن القصة الحقيقية في واشنطن وهي (من ينام مع من)".

وقالت "بينما كانت الصحف الأمريكية مشغولة بالعراق والهجرة غير الشرعية، ذهبت صحف التابلويد في نيويورك إلى قضية أخرى، وهي رادولف جولياني عمدة المدينة السابق، وذكرت أنه استخدم أموال المدينة من أجل تسديد نفقات إجراءات أمنية خاصة أثناء مواعدة عشيقته التي أصبحت زوجته اليوم جودي ناثان. وهذا ما نفاه جولياني".

وأوردت الصحيفة قصة أخرى انتشرت على مواقع الانترنت الأمريكية، وهي أن السيناتور هيلاري كلينتون كانت على علاقة جنسية مع همة عابدين، عضو لجنة حملتها الانتخابية. إلا أن الحزب الديمقراطي نفى هذه الشائعات.

وهمة عابدين أمريكية مسلمة من أب هندي وأم باكستانية وعاشت لفترة طويلة في جدة بالسعودية.

وتذكر الصحيفة أنه الحديث عن سحاقية الوزيرة رايس هو "سابقة" إلا أنها أشارت إلى الشواذ ينتقدون رايس بسبب موقفها العدائي ورفاقها في المحافظين الجمهوريين من زواج المثليين. ونقلت عن مراقبين أمريكيين بأن "سحاقية الوزيرة رايس يعيش ترشحها للرئاسة".

ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
18
شعارات مناهضة للحكيم في تظاهرة لأتباع الصدر احتجاجا على تفجيرات العمارة

راديو سوا
انطلقت في مدينة الصدر شرق العاصمة بغداد تظاهرة حاشدة نظمها التيار الصدري للإعلان عن استنكار التفجير الذي وقع الأربعاء الماضي في مدينة العمارة وأدى إلى وقوع العشرات من المدنيين بين قتيل وجريح.

ووفقا لوكالة الصحافة الفرنسية فإن التظاهرة بدأت بعد إنتهاء صلاة الجمعة حيث شارك فيها المئات من المصلين الذين نددوا بهذه التفجيرات وأعربوا عن شجبهم لها.

وذكرت وكالة أسوشيتدبرس أن المتظاهرين رددوا شعارات كان من بينها أن مدينة العمارة ستظل تحت سيطرة الصدر سواء رضي عبد العزيز الحكيم أم لم يرض.

ونقلت الوكالة عن خطيب الجمعة القيادي في التيار الصدري سهيل العقابي قوله إن ما حدث من تفجيرات في مدينة العمارة ما هو إلا مقدمة لعمليات أمنية في المدينة لضرب التيار الصدري، حسب قوله.

وطالب العقابي الأجهزة الأمنية العراقية بأن لا تكون أداة بيد المحتل، حسب تعبيره.

وقد رفع المتظاهرون الذين ارتدى قسم منهم الأكفان البيض الأعلام العراقية ولافتات استنكرت ما وقع في مدينة العمارة.



ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
19
المهاجرات العراقيات في سوريا بين التهديد بالقتل في بلادهن وشبح الجوع بالغربة

راديو سوا

لم يكن أمام المرأة العراقية بعد فقدانها الزوج والمعيل وتعرضها لأشد الضغوط في العراق إلا البحث عن ملاذ آمن لها ولأطفالها فكانت دول الجوار الخيار الأصعب ولكنه الأكثر أمنا.

وفي سوريا التي لجأ اليها نحو مليون و400 ألف عراقي بحسب إحصائيات رسمية، واجهت المرأة العراقية اقسى الظروف وهي تحارب من أجل توفير الحد الأدنى من متطلبات الحياة الكريمة لها ولعائلتها، وهذا ما أكدته أم بكر في حديث هاتفي مع "راديو سوا" من سوريا التي هاجرت إليها بعد مقتل زوجها.

وقد بادرعلى المستوى الرسمي نائب رئيس الجمهورية طارق الهاشمي بتكليف لجنة نسوية لتقصي أوضاع العراقيات المهاجرات.

ومن سوريا أولى محطات اللجنة نقلت رئيستها عضو مجلس النواب عن التوافق أزهار السامرائي ماقاله القائم بأعمال السفارة العراقية في سوريا حسن سوادي حول موضوع ممارسة البغاء من جانب بعض العراقيات الذي تناولته وسائل إعلامية كثيرة بتهويل لا يخلو من مساس بكرامة المرأة العراقية عبر تعميمها لتلك الحالات الشاذة التي لا تشكل ظاهرة حسب قوله.

وأشارت السامرائي إلى أن الوسائل الإعلامية نست أو تناست أن تلك المرأة تعيش بين نارين: تهديد بالقتل في بلدها وتهديد بالجوع في غربتها.

والتهديد بالقتل لم يكن الهاجس الوحيد الذي يمنع بعض العراقيات من العودة إلى الوطن وإنما تهديد عوائل أزواجهن بحرمانهن من أبنائهن.


ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
20
منظمة بدر تنفي وقوفها وراء اغتيال قائد شرطة بابل اللواء قيس المعموري

ؤاديو سوا

نفى ضياء الدين الفياض القيادي في منظمة بدر الاتهام الموجه الى المجلس الأعلى الإسلامي ومنظمة بدر بالوقوف وراء اغتيال قائد شرطة بابل اللواء قيس المعموري. وفي حديث مع "العراق والعالم"، حيث قال:

"عندما كان السيد بيان جبر وزيرا للداخلية لم يُمض عزل قيس المعموري في وقتها. بقي الشهيد قيس المعموري يمارس عمله، ونأسف على شهادته وقتله بهذه الصورة. وأنا استغرب كيف يتهم المجلس الأعلى وهو ضحية الاغتيالات."

واتهم الفياض جهات لم يحددها بتفعيل عمليات العنف كلما استقرت الأوضاع الأمنية واقترب موعد تسليم الملف الأمني من قوات التحالف الموجودة في العراق، وأضاف الفياض لـ"راديو سوا":

"نحن نعتقد أن هناك من يحاول أن يلعب لعبة ذكية جدا في كل تطور أمني إيجابي يحصل في البلد، وخصوصا في ما يخص السيادة وخروج القوات الأجنبية من البلد. كلما جاءت نقطة الصفر إلى الاستلام يكون هناك موجة من تصاعد في العمليات العسكرية، كما شهدناه الأسبوع الماضي. هذه عمليات عسكرية مرتبة ومنظمة وهناك من يدعمها، وهناك من المجرمين والإرهابيين من يقتات ويعيش على هذه الجرائم."

ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
21
غدا استئناف تسيير قطار بغداد - بصرة
الصباح

تستأنف الشركة العامة للسكك الحديد تسيير رحلاتها اليومية لنقل المسافرين بين بغداد والبصرة ابتداء من يوم غد الاحد بعد توقف دام اكثر من سنة في حين تسعى الشركة الى ربط شبكة سكك الحديد المحلية مع شبكات السكك في دول الجوار. وقال مدير عام الشركة المهندس علاء الدين صادق الخناق في تصريح خاص لـ”الصباح “: ان الرحلة الاولى ستنطلق في الساعة التاسعة صباحا من المحطة العالمية في بغداد ليصل القطار الى محطة البصرة في الساعة الثامنة و 35 دقيقة مساء ثم يعود من البصرة الى بغداد في الساعة التاسعة من مساء اليوم نفسه ليصل الى بغداد في الساعة الثامنة و 35 دقيقة صباح اليوم التالي. ودعا مدير عام السكك وزارات الدولة كافة ووزارتي النفط والتجارة خاصة لنقل بضائعها عبر عربات السكك بوصفها اقل كلفة واكثر امانا.


ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
22
حزب الفضيلة في الكوت يتهم القوات العراقية والأميركية بقتل أحد قيادييه المعتقل لديها

رادسو سوا

حمّل قيادي بارز في مكتب حزب الفضيلة الإسلامي في محافظة الكوت القوات العراقية والأميركية المشتركة مسؤولية مقتل قيادي الحزب المدعو عمر فلاح الذي عثر على جثته الخميس في الضاحية الجنوبية.

وأشار القيادي الذي فضل عدم الكشف عن اسمه في اتصال هاتفي لـ"راديو سوا" إلى أنها اعتقلته ثم قامت بقتله:
"ألقي القبض على هذا المواطن قبل حوالى 10 أيام، وأقتيد إلى قاعدة الدلتا الجوية على يد قوات التدخل السريع والقوات الأميركية، دون مذكرة إلقاء قبض صادرة عن القضاء العراقي، ورمي فلاح بثلاثة رصاصات في رأسه في منطقة شبه خالية من السكان."

ودعا القيادي الحكومة العراقية والسلطات المحلية إلى فتح تحقيق عاجل في الحادث. وفي حال عدم قيامها بذلك، فإن حزبه سيلجأ إلى التظاهر واتخاذ إجراءات أخرى، ولاسيما اللجوء إلى القانون ورفع دعوى قضائية ضد هذه القوات على حد تعبيره.

من جانبها نفت القوات المتعددة الجنسيات صحة هذه المعلومات وقالت على لسان قائدها في المحافظة بيتر بيكر في حديث خص به "راديو سوا":


"تحققنا من هذا الموضوع، ولهذا نحن نعمل دوما ضمن القانون العراقي. القوات متعددة الجنسيات ترفض أعمال القتل والخطف والتعذيب التي يقوم بها الإرهابيون، ونحن لسنا من قام بهذا العمل الإرهابي."


ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
23
عفو عام من أربعة مستويات يصدر قريبا
الصباح
-
تعلن الحكومة خلال الايام المقبلة عن عفو عام، يشمل عدة الاف من المعتقلين الذين لم تثبت ادانتهم، بعد توزيعهم من قبل لجنة قانونية قضائية خاصة الى اربعة مستوياتويصدر العفو الذي يدخل ضمن مشروع المصالحة الوطنية الذي اطلقه رئيس الوزراء نوري المالكي في العام 2006، متزامنا مع تحركات يقوم بها قادة العراق على اكثر من صعيد، وزيارة يبدأ بها نائب رئيس الوزراء الدكتور برهم صالح الى دمشق اليوم السبت، تهدف الى حشد الدعم العربي بشكل عام والسوري بصفة خاصة بشأن العملية السياسية وتعزيز التحسن الامني في البلاد.
وشهد يوم امس الاول عقد اجتماع مهم بين قادة وممثلي أطراف الاتفاق الرباعي، وبحسب بيان رئاسي حصلت"الصباح" على نسخة منه امس، فان لقاء التحالف الرباعي، بحث اربعة محاور سياسية وامنية.وشارك في الاجتماع كل من رئيسي الجمهورية والوزراء جلال الطالباني ونوري المالكي والسيد عبدالعزيز الحكيم رئيس المجلس الاعلى الاسلامي ووزير الخارجية هوشيار زيباري وعدد آخر من ممثلي أطراف الاتفاق الرباعي.وتتضمن المسائل التي بحثت خلال اللقاء، مجالس الصحوات العشائرية ودورها في بسط الامن وتطهير المناطق من الارهابيين والقتلة، وانتخابات مجالس المحافظات ودور المفوضية العليا للانتخابات في هذه العملية، فضلا عن موضوع اصدار عفو عام عن المعتقلين الذين لم يرتكبوا الاعمال الاجرامية، وكيفية استثمار هذا التطور سياسيا نحو انجاح المصالحة الوطنية الحقيقية الشاملة.في تلك الاثناء جدد مجلس رئاسة الجمهورية عزمه على مواصلة الحوارات والمحادثات الايجابية بين الكتل الاساسية، بهدف ايجاد حلول للمشاكل التي تعاني منها البلاد، وتوطيد التآلف الوطني، وتحقيق الوحدة الوطنية الشاملة.جاء ذلك خلال اجتماع ثلاثي لهيئة الرئاسة جمع الرئيس الطالباني بنائبيه الدكتور عادل عبد المهدي وطارق الهاشمي.وناقش المجلس بحسب مصادر مطلعة، مجمل العملية السياسية والانتصارات التي تحققت في الجانب الامني والاقتصادي، مشددا على ضرورة ان تصاحب هذه التطورات المشجعة الاصلاح السياسي وتفعيل عمل الحكومة والاسراع في انجاز المصالحة السياسية العامة.وكان رئيس الجمهورية قد دعا امس الاول خلال مؤتمر الصحوات العشائرية في بغداد وضواحيها، الذين يحملون السلاح ويطلقون على انفسهم (المقاومة الوطنية الشريفة) إلى إعادة النظر في موقفهم، وتحويل المقاومة من العمل المسلح الدموي والذي لا يخدم الشعب العراقي، إلى مقاومة سلمية ديمقراطية جماهيرية وسياسية وإعلامية.
تفاصيل موسعة ص 2
الى ذلك كشف القيادي في حزب الدعوة النائب حسن السنيد، عن عزم الحكومة على اصدار عفو عام عن المعتقلين الذين لم تثبت ادانتهم.
واكد رئيس الوزراء نوري المالكي الاسبوع الماضي قرب الاعلان عن جملة من الاجراءات الجديدة تعزيزا لمشروع المصالحة الوطنية.وقال السنيد في تصريح خاص لـ"الصباح": ان لجنة قانونية قضائية خاصة تعمل حاليا على تحديد اربعة مستويات للمعتقلين وتصنيفهم، لرفعها الى مجلس الوزراء لاعلان العفو.واكد ان العفو سيشمل الاف المعتقلين، مشددا على ان رئيس الوزراء يهدف من خلال هذه الخطوة الى تعزيز المصالحة الوطنية بين جميع ابناء الشعب العراقي.ومن دمشق يبدأ الدكتور برهم صالح الذي يرأس وفدا رفيع المستوى، مباحثات مهمة مع المسؤولين السوريين بشأن الملفين السياسي والامني.وقالت مصادر مطلعة ان النقاشات ستكون بشكل جدي بين الطرفين للتوصل الى اتفاقيات مشتركة، بعد الانفراجة التي شهدتها العلاقات بين البلدين ، بعد زيارة قام بها رئيس الوزراء وقبله رئيس الجمهورية، فيما اختتم وزير الخارجية هوشيار زيباري زيارته الاولى الى سوريا الاسبوع الماضي.


ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
24
المالية تؤكد والبنك المركزي ينفي
خطة لزيادة قيمة الدينار مقابل الدولار وحذف ثلاثة أصفار
الصباح
اعدت وزارة المالية خطة لزيادة قيمة الدينار مقابل الدولار ومن ثم حذف ثلاثة اصفار من قيمة الدينار للاسهام في النهوض بواقع الاقتصاد العراقي خلال الفترة المقبلة فيما نفى البنك المركزي العراقي الشائعات الخاصة بجعل الدولار يساوي 1000 دينار
وقال بيان صادر عن وزارة المالية تلقت ”الصباح “ نسخة منه: ان وزيرها باقر جبر الزبيدي اكد خلال زيارته الاخيرة الى العاصمة الاردنية عمان ان لدى البنك المركزي العراقي خزينا ماليا يقدر بـ22 مليار دولار وثلاثة اطنان من الذهب مخصصة لدعم الدينار العراقي. واضاف ان السياسة المالية الناجحة المتبعة في العراق ساهمت في رفع قيمة الدينار العراقي مقابل الدولار منوها بان سعر صرف الدولار انخفض بشكل ملحوظ خلال العام الحالي ،مؤكدا ان كل الجهود ستصب لحذف ثلاثة اصفار من قيمة الدينار.
من جهة اخرى نفى مصدر مخول في البنك المركزي العراقي الشائعات الخاصة بجعل الدولار يساوي 1000 دينار او تغيير فئات العملة او رفع اصفار من العملة الحالية.
واشار في تصريح صحفي الى ان البنك يتابع باهتمام بالغ ظاهرة انخفاض الطلب على الدولار في اسواق الصرف المحلية مؤكدا ان مثل هذه المعلومات او الشائعات المحيطة بها الهدف منها تحقيق مكاسب تجارية طارئة لبعض المنتفعين على حساب الجمهور.


ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
25
السفارة الأميركية تنفي تدخلها في المفاوضات بشأن عودة وزراء التوافق
الصباح

نفت الناطقة باسم السفارة الاميركية في بغداد ميرمبي نانتونغو ان يكون للسفارة الاميركية دور في المفاوضات بين رئيس الوزراء نوري المالكي وجبهة التوافق لعودة وزرائها وقالت في تصريح صحفي امس الجمعة هذا الشان عراقي ولانتدخل فيه وان اي قرار يتخد فهو عراقي نحن لانتدخل فيه.



واشارت الى:ان الولايات المتحدة لاتتدخل في اي شان للعراق وانما هي تقدم الدعم لحكومة وشعب العراق في جميع المجالات.
وجددت نانتونغو: دعم بلادهما للحكومة العراقية واستعداد حكومتها لدعم شعب العراق في المجالات كافة.
وعن نقل مداني الانفال من مسؤولية القوات المتعددة الجنسيات الى القوات العراقية اوضحت نانتونغو: مازلنا بانتـظار قرار عراقي موحد بين الاطـراف العراقية لغـرض تسليم مداني الانفال.

ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
26
القاهرة : لا مشكلات بشأن الإقامات أو تصاريح الدخول الخاصة بالعراقيين الاتحاد الأوروبي: المدة المقبلة ستشهد تحركا لدعم العراق على ثلاثة محاور

الصباح

أعلن مساعد وزير الخارجية المصري عدم تلقي اية شكوى او تذمر بخصوص الاقامات أو تصاريح الدخول "الفيز" الخاصة بالعراقيين الموجودين على الاراضي المصرية
مؤكدا عمق العلاقات التاريخية التي تربط الشعبين الشقيقين، فيما حذر مسؤول العلاقات الخارجية فى البرلمان الاوروبي رئيس لجنة حلف الاطلسي "الناتو" من خطورة التدخل الاقليمي في الاراضي العراقية مؤكدا ان المدة المقبلة ستشهد دعما للعراق يشمل ثلاثة قطاعات رئيسة. اكد ذلك رئيس الجبهة الوطنية لانقاذ ديالى المحافظ السابق الدكتور عبدالله الجبوري الذي اجتمع في العاصمة المصرية القاهرة بمساعد وزير الخارجية المصري محمد بدر الدين زايد الى جانب مسؤول العلاقات الخارجية فى البرلمان الاوروبي رئيس لجنة حلف الاطلسي "الناتو" بالو كاسكا.
الجبوري اضاف في تصريح خص به "الصباح" ان الاجتماع تناول العديد من النقاط المهمة منها تفعيل دور الامم المتحدة والجامعة العربية لانهاء الازمة في العراق والحد من التدخلات الاقليمية والخارجية في الشأن الداخلي مع تسهيل مهمة دخول العراقيين. وقال ان رئيس لجنة حلف الاطلسي كاسكا اعلن ان المدة المقبلة ستشهد وضع اسس للتعاون والتنسيق بين البرلمان الاوروبي والجامعة العربية ومصر من جهة والعراق من جهة اخرى يشمل ثلاثة قطاعات رئيسة هي الاقتصادي والصحي والثقافي من اجل دعم العراق في هذه المجالات.
واشار الى ان بدر الدين اكد ان الحكومة المصرية ستضاعف جهودها في دعم العراق من خلال تدريب الملاكات العراقية وتسهيل مهمة العراقيين في الدخول الى اراضيها مع تذليل جميع الصعوبات والمعوقات التي تعترض طريق المقيمين ونبذ العنف والخلافات الطائفية. وقال الجبوري ان الجبهة الوطنية لانقاذ ديالى بالتعاون والتنسيق مع القوات المتعددة الجنسيات وزعماء العشائر استطاعت ان تتبنى صحوة كبيرة داخل محافظة ديالى اسهمت في القضاء على معاقل ما يسمى بـ"دولة العراق الاسلامية" والميليشيات في اغلب مناطق المحافظة مطالبا الحكومة المركزية ومجلس النواب بالاسراع في اجراء انتخابات المجالس المحلية من اجل معالجة ترديات الوضع الامني



خامسا : نصوص الأخبار والتقارير


ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
1
تحقيقات بالفساد تطال وكالة أميركية 'تكافح' هدر أموال العراق
ميدل ايست اونلاين
قالت صحيفة واشنطن بوست الجمعة ان الوكالة الأميركية المكلفة بالتحقيق في مزاعم اهدار المال والاحتيال من جانب متعاقدين يشاركون في اعمار العراق هي نفسها موضع أربعة تحقيقات تجريها الحكومة. وقالت الصحيفة ان مزاعم موظفين عن الافراط في الانفاق وسوء الادارة في مكتب المفتش العام الخاص لاعمار العراق أدت الى فحص الممارسات المالية للوكالات من جانب مكتب التحقيقات الاتحادي ومدعين اتحاديين. وقالت الصحيفة ان لجنة تابعة لمجلس النواب الأميركي ومكتبا تابعا للجيش ووكالة اتحادية اخرى يجرون تحقيقات منفصلة في شكاوى من عاملين في مكتب المفتش العام الخاص لاعمار العراق. وقال المفتش العام للوكالة ستيوارت بوين للصحيفة أنه "لم يتم ابلاغ أي مسؤول حالي في مكتب المفتش العام الخاص باعمار العراق بأنه أو أنها موضع أو هدف أي من هذه التحقيقات". وقال بوين ان تحقيق الكونغرس انتهى ورفض التعقيب على الشكوى المقدمة الى الجيش. وقالت الصحيفة نقلا عن مصادر الشرطة ومتحدث باسم الكونغرس ان التحقيقات الاربعة مستمرة. وقالت صحيفة واشنطن بوست وهي تستشهد بأشخاص استجوبهم محققون ووثائق حصلت عليها الصحيفة ان من أخطر المزاعم التي يجري التحقيق فيها هو ما اذا كان مسؤول كبير في مكتب المفتش العام دخل بدون اذن على الرسائل الالكترونية للموظفين التي جرى تخزينها في أجهزة الكمبيوتر التي يحتفظ بها الجيش الأميركي. وقال التقرير ان الادعاء قدم ادلة على ارتكاب الاخطاء المزعومة الى هيئة محلفين عليا في فيرجينيا التي استدعت مكتب المفتش العام الخاص لاعمار العراق لسؤاله عن الاف الصفحات من الوثائق المالية والسجلات الاخرى.
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
2
حالات الانتحار بين الجنود الأمريكيين تبلغ ذروتها
وكالة الأخبار العراقية
كشفت مصادر عسكرية أمريكية أن حالات الانتحار بين الجنود الأمريكيين قد تكون وصلت ذروتها خلال العام 2007 الجاري، الذي يُعتقد أنه شهد أكثر من 105 حالات انتحار لجنود في الخدمة بالجيش الأمريكي.وأكد مسؤولون كبار في وزارة الدفاع "البنتاغون" وفي الجيش الأمريكي، في تصريحات لـCNN الخميس، أن العام الجاري شهد حتى اللحظة 85 حالة انتحار على الأقل، فيما لا زالت أكثر من 20 حالة أخرى قيد التحقيقات الرسمية.وقالت المصادر العسكرية إنه في حالة التأكد من أن تلك الحالات الأخيرة، نجمت عن إقدام جنود بقتل أنفسهم أثناء الخدمة، فإن العام الجاري سيكون قد سجل أعلى معدل حالات انتحار في الجيش الأمريكي منذ بدء الحرب على العراق، في العام 2003.وحسب بيانات البنتاغون، فقد سجلت السنوات الخمسة الأخيرة، والتي شهدت عمليات عسكرية واسعة للجيش الأمريكي في كل من العراق وأفغانستان، ارتفاعاً "غير مسبوقاً" في حالات انتحار الجنود الذين مازالوا بالخدمة.وسجل العام الماضي 2006 انتحار 101 جندي على الأقل، بينهم 30 جندي قتلوا أنفسهم أثناء انتشارهم ضمن القوات الأمريكية التي تخوض معارك في الخارج، بنسبة تزيد على 17.5 حالة انتحار بين كل مائة ألف جندي.كما سجل العام السابق 2005، نحو 88 حالة انتحار، بينهم 25 جندي منتشرين ضمن القوات الأمريكية في الخارج، بنسبة تبلغ 12.8 حالة انتحار بين كل مائة ألف جندي.وشهد العام 2004 انتحار 67 جندياً، منهم 13 جندياً من المنتشرين ضمن القواعد العسكرية الأمريكية، بنسبة تصل إلى حوالي 10.8 حالة انتحار بين كل مائة ألف جندي.وسجل العام 2003، والذي شهد بداية الحرب على العراق في مارس/ آذار، حوالي 79 حالة انتحار لجنود أمريكيين، منهم 26 جندياً ضمن القوات القتالية، بنسبة تبلغ تتتجاوز 12.4 حالة بين كل مائة ألف جندي.وكان تقرير سابق لوزارة الدفاع الأمريكية، حصلت عليه CNN، في أغسطس/ آب الماضي، قد أكد أن معدلات الانتحار بين الجنود الأمريكيين ارتفعت بنسبة تصل إلى 15 في المائة، خلال العام الماضي 2006، مقارنة بالعام السابق 2005.يأتي هذا التقرير ضمن عملية سنوية تجريها وزارة الدفاع الأمريكية لتقييم الوضع النفسي لأفراد الجيش الأمريكي، سواء داخل الولايات المتحدة أو خارجها.وذكر التقرير أن معظم حالات الانتحار جرت بصورة قد تكون "متماثلة"، حيث أقدم الجنود على الانتحار باستخدام أحد الأسلحة النارية، التي غالباً ما تكون متاحة بحوزتهم.وأوضح أن معظم هؤلاء الجنود كانوا يعانون إما من الانعزالية وفشل بعلاقاتهم الاجتماعية، أو مشكلات مالية أو قانونية، أو لأسباب تتعلق بـ"عمليات احتلالية"، بحسب التقرير.وكشف تقرير آخر أن عدد معدلات الانتحار في صفوف الجنود الأمريكيين العائدين من العراق وأفغانستان في "ارتفاع مطرد"، بسبب التقصير في العناية الطبية التي تقدمها العيادات النفسية المخصصة لهم، وفشلها في منحهم عناية نفسية على مدار الساعة.وانتقد التقرير افتقار بعض تلك العيادات إلى تشخيص ملائم للحالات النفسية التي تصيب الجنود، إلى جانب نقص الخبرات لدى الأطقم الطبية العاملة، مما رفع حالات الانتحار لدى الجنود الذين يقصدون تلك العيادات إلى 1000 جندي سنوياً من أصل 5000 جندي سابق ينتحر كل عام.وقرر الجيش الأمريكي مؤخراً إخضاع الآلاف من جنوده الذين سيتوجهون إلى العراق إلى اختبارات عقلية خاصة، لتحديد مدى استجابة أدمغتهم لعدد من اختبارات الذكاء والذاكرة.وقال الجيش إن الهدف من وراء ذلك تحديد القدرات العقلية للجنود قبل دخولهم أرض المعركة لتسهيل تشخيص إصابتهم بـ "التوتر المرضي اللاحق للصدمة" الذي بات العدو السري للجنود الأمريكيين في العراق.
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
3
التحقيق في اتهامات فساد المكتب الأمريكي المشرف علي إعادة الإعمار بالعراق
الأهرام
كشفت صحيفة واشنطن بوست الأمريكية أمس عن أن مكتب المفتش العام الخاص بالاشراف علي اعادة إعمار العراق والمكلف بالتحقيق في اتهامات إهدار المال والاحتيال من متعاقدين يشاركون في إعمار العراق‏,‏ يخضع حاليا لأربعة تحقيقات تجريها الإدارة الأمريكية حاليا‏.‏وذكرت الصحيفة أن مزاعم من موظفين في مكتب المفتش العام بالعراق بالإفراط في الانفاق وسوء الإدارة أدت إلي تحرك مكتب التحقيقات الاتحادي لفحص الممارسات المالية والإدارية للمكتب‏.‏وكشفت واشطن بوست أن من أخطر المزاعم التي يجري التحقيق فيها هو قيام مسئول كبير بمكتب المفتش العام في العراق بالدخول بدون إذن علي الرسائل الإلكترونية للموظفين التي جري تخزينها في أجهزة الكمبيوتر التي يحتفظ بها الجيش الأمريكي‏.‏وأشارت الصحيفة إلي أن الإدعاء قدم أدلة علي ارتكاب الأخطاء المزعومة إلي هيئة محلفين عليا في ولاية فيرجينيا والتي استدعت بدورها المفتش العام الخاص لإعمار العراق لسؤاله عن آلاف الصفحات من الوثائق المالية والسجلات الأخري‏.‏ومن جانبه رفض ستوارت بوين المفتش العام المشرف علي عمليات إعادة الإعمار في العراق التعقيب علي تلك المعلومات والشكاوي المقدمة ضد مكتب المفتش العام‏.‏ وقال إن مكتب المفتش العام الخاص بإعمار العراق لم يتلق أي بلاغ بهذا الصدد‏.‏وفي غضون ذلك‏,‏ قال توماس ستال مدير اعادة الإعمار في العراق في الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية يو إن إيه إن الولايات المتحدة قد تبدأ في خفض عدد فرق إعادة الإعمار في العراق بحلول عام‏2009‏ وتسليم قدر أكبر من المسئوليات الخاصة بالتنمية إلي العراقيين‏
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
4
وفد حكومي عراقي يزور دمشق اليوم
الرأي الأردنية
أعلن بيان حكومي عراقي ان وفدا حكوميا برئاسة نائب رئيس الوزراء برهم صالح سيتوجه اليوم الى سوريا لبحث القضايا الامنية والسياسية والاقتصادية.واوضح البيان ان الوفد برئاسة الدكتور برهم صالح نائب رئيس الوزراء ويضم في عضويته وزيرا الداخلية جواد البولاني والتجارة عبد الفلاح السوداني، بالاضافة الى رئيس ديوان الرئاسة ومسؤولين حكوميين وامنيين .واكد البيان ان الزيارة تهدف الى بحث العلاقات الثنائية وبحث الملف السياسي الامني والملف الاقتصادي التجاري .ومن المقرر ان يلتقي نائب رئيس الوزراء والوفد المرافق له بالرئيس السوري بشار الاسد.واشار البيان الى ان الزيارة تستغرق مدة يومين .وكان وزير الخارجية العراقي هوشيار زيباري اعلن الاربعاء في دمشق ان سوريا اظهرت تعاونا افضل في مجال الامن واشار الى تراجع عمليات تسلل المقاتلين الى العراق.كما اعلن عن نية العراق اعادة تشغيل خط انابيب النفط من كركوك (شمال العراق) الى بانياس (على الساحل السوري) مؤكدا ان عروضا قدمت الى شركات للعمل في اعادة افتتاح هذا الخط المغلق منذ الاجتياح الاميركي للعراق في آذار 2003.
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
5
الولايات المتحدة تخفض عدد فرق اعادة الاعمار في العراق في 2009
العرب اليوم
ذكر مسؤول امريكي ان الولايات المتحدة قد تبدأ خفض عدد فرق اعادة الاعمار في العراق عام 2009 وتسليم قدر اكبر من مسؤوليات التنمية الى العراقيين. وقال ثوماس ستال مدير اعادة الاعمار في العراق في الوكالة الامريكية للتنمية الدولية (يو اس ايد) ان الحكومة المركزية والهيئات المحلية في العراق تحرز تقدما مع تحسن الوضع الامني. واضاف ستال في مؤتمر صحافي الخميس ان "الحكومة العراقية تحرز تقدما فعليا, ولذلك نعتقد انه في ذلك الوقت (2009) سيكونون قادرين على تولي مزيد من المسؤوليات". الا انه اكد ان 2009 ليس موعدا "نهائيا لا يمكن تغييره" وان خفض الفرق "يعتمد على الوضع الامني ويعتمد على قدرة الحكومة العراقية على تولي مسؤولية الامور". واضاف "لا اعتقد ان فرق اعادة الاعمار ستبقى في ذلك البلد بعد خمس سنوات من الان".وازداد عدد فرق اعادة الاعمار من عشرة في عام 2006 الى 25 في الوقت الحالي في اطار استراتيجية الرئيس الامريكي جورج بوش ارسال نحو 30 الف جندي اضافي الى العراق في وقت سابق من العام الحالي في مسعى لتحسين الامن في العراق, حسب ستال. وتتالف الفرق الـ 25 التي تعمل تحت اشراف وزارة الخارجية الامريكية, من نحو 200 موظف من بينهم اجانب.واوضح ستال ان المرحلة الاولى -- اعادة اعمار البنية التحتية -- استكملت وان التركيز حاليا ينصب على تحسين فعالية الحكومة والاقتصاد. واضاف انه في المرحلة الثالثة ستتولى الحكومة العراقية المسؤولية من فرق اعادة الاعمار التي ستنسحب من المحافظات ولكن ستحافظ على وجود لها في بغداد
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
6
أبناء عشيرة يؤازرون الصدر في كربلاء يتهمون محققي الشرطة بجرائم (انتهاك جنسي وتعذيب)
الملف برس
تتفاقم بشدة أزمة "غياب الثقة" بين الجماعات الشيعية في كربلاء منذ أزمة القتال الأخيرة في آب التي جرى تجميد جيش المهدي في ضوئها. فثمة روايات لقادة صدريين تؤكد أن الحكومة عازمة على تشويه سمعتهم في الشارع وتصفيتهم بالملاحقة الفردية والجماعية. وبالمقابل تتهم الشرطة وجماعات المجلس الأعلى وبدر جيش المهدي باغتيال أكثر من 400 مواطن في كربلاء من 2004. فيما تصدر اعترافات سجناء أن هناك أطفال قتلوا انتقاماً من آبائهم وأن أكثر من 22 سجيناً من الصدريين انتهكوا جنسياً من قبل محققين في الشرطة.وفي الوقت نفسه تصدر وعود من أبناء عشائر مؤيدين للصدر بالانتقام من الشرطة ومن منافسيهم. وثمة مساعدون للصدر يؤكدون أيضا أنهم يتعرّضون لمجازر وحشية بالملاحقة من قبل الأميركان ومن قبل أطراف في الحكومة، وهم ينتظرون جميعا –بحسب قول البعض- انتهاء الفترة التي حددها مقتدى الصدر ليفرضوا من جديد سيطرتهم في الشارع حتى لو أدى ذلك الى "حرب عالمية ثالثة" طبقاً لتعبير طريف نطق به أحد المقاتلين البسطاء في جيش المهدي. مما يعني لدى صحيفة الكريستيان ساينز مونيتور التي تابعت موضوع الصراع بين "الجماعات الشيعية المتنافسة" أن الأزمة صعبة للغاية وأن هناك "نذور شؤم" بانتقامات قد تتوسع وتنتشر دائرتها من الأطراف التي تتشكل بتأثيرات دينية-سياسية الى الأطراف التي تتشكل بتأثيرات عشائرية. وكانت معارك كربلاء في آب بين الصدريين واتباع (الحكيم) في المجلس الأعلى وفي منظمة بدر حول الضريحين المقدسين سبباً مباشراً لإعلان مقتدى الصدر تجميد نشاطات جيش المهدي. وتذكر صحيفة الكريستيان ساينز مونيتور أن مراسلها شاهد فيلماً أوصله مساعدون لـ(لصدر) في كربلاء إليه، يـُظهر رجالاً متشحين بالسواد تماماً، وهم يعنـّفون الحرّاس حول ضريحي الإمامين الحسين وأخيه العباس عليهما السلام. وبدأ أنهم ينتمون الى منظمة "بدر" التابعة للحكيم. ولم يكتفوا بذلك، فقد أظهرهم الفيلم المسجل على شريط فيديو وهم يرمون الحرس بالأحذية لأنهم يرفضون دخولهم الى الضريح بهيئتهم هذه. ويظهر الحراس بعد ذلك وهم يطلقون الرصاص على حشود زائري كربلاء. وتشير تفاصيل المشكلة الى أن رئيس الوزراء (نوري المالكي) نفسه نزل الى كربلاء ساعة اندلاع القتال وأعطى تفويضاً مطلقاً الى رئيس شرطة كربلاء (رائد شاكر)، لملاحقة مقاتلي جيش المهدي. وتنفيذا لهذا التفويض جرى اعتقال 500 شخص خلال ساعات، بينهم أعضاء في مجلس المحافظة موالون لـ (الصدر). وكان العقيد (رائد شاكر) قد أعلن أن جيش المهدي كان مسؤولاً عن اغتيال في الأقل 400 شخص في كربلاء منذ سنة 2004. وأوضح أن هذه الأعداد من القتلى تتضمن فقط الأشخاص الذين عثر على جثثهم. وأكد قوله: "كان القتلى موثوقي الأيدي ساعة العثور على جثثهم" وشدد على قوله: "كل هذه الأشياء التي أتحدث عنها موثقة. وأنا لا أعمل بموجب أي أجندة سياسية". تقول (أم باسم) أن أفراد في جيش المهدي قتلوا ابنها (باسم حسون) وهو ضابط في الجيش العراقي، وتسببوا في إصابة أخيه (حيدر) بالشلل. وتضيف بنص قوله: "إنه ذنب السيد مقتدى فهو الذي شجعهم وسلحهم". كانت (أم باسم) تبكي وهي تمسك صورة إبنها القتيل. وجواباً عن ذلك يقول (عبد الهادي المحمداوي) أحد كبار مساعدي الصدر في كربلاء: "ربما يكون في السلة تفاحة رديئة" ويعني أن يكون هناك قتله في جيش المهدي ارتكبوا هذه الجريمة أو غيرها. وأوضح قوله: "نحن لا نزعم أن أعضاء جيش المهدي جميعهم ملائكة. انهم بشر ويمكن أن يرتكبوا أخطاء؛ ونحن عاقبنا بعضهم وطردنا آخرين". ولكن المحمداوي يؤكد في الوقت نفسه على أن هناك حملة حقيقية من الحكومة لتلطيخ سمعة جيش المهدي وتصفيته. واتهم شرطة كربلاء بارتكاب ما أسماها "جرائم شنيعة ولكن مسكوت عنها من قبل الحكومة" ضد الصدريين. وبضمنها جريمة قتل طفلين لرجلين مطاردين من أفراد جيش المهدي إضافة الى تعذيب سجناء. وتؤكد صحيفة الكريستيان ساينز مونيتور أن الغضب بين الصدريين ضد قوات الشرطة في مدينة كربلاء وفي مدن أخرى يختلط بتوعدت الانتقام، خاصة من قبل عشيرة الدعوم ( الدعمي) وأغلب أفرادها يؤازرون الصدر ويعيشون في قرية بضواحي كربلاء. وتؤكد الصحيفة أن 56 شخصاً من أفرادها اعتقلوا في شهر آب الماضي عقب أحداث كربلاء. ورفع (محمد مري) الذي أطلق سراحه مؤخراً قميصه ليكشف آثار التعذيب الذي تعرّض له بما يسمّونه "الكيبلات". وقال إن اكثر من 22 قد انتهكوا جنسياً من قبل محققي الشرطة.وقال ضباط شرطة (مشترطاً على الصحيفة الأميركية كتمان اسمه) إن هذه الادعاءات صحيحة أي أن الانتهاكات الجنسية حدثت فعلا ضد سجناء من جيش المهدي. وفي تقرير لاحق تعرض الملف برس حقائق موثقة عن كيفية تعذيب عضو في مجلس محافظة كربلاء وبشهادة بهدف انتزاع اعترافات، إضافة الى تفاصيل أخرى مهمة.
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
7
اقتراح عراقي بمشاريع للاجئين في سوريا
الخليج
أجرى وفد نسائي من البرلمان العراقي محادثات في سوريا تتعلق بوضع اللاجئات العراقيات وإمكانية إقامة مشاريع صغيرة للعراقيين في سوريا والتعاون بين الجانبين لمساعدة اللاجئات العراقيات.وقالت رئيسة الوفد أزهار السامرائي خلال لقاء مع وزيرة الشؤون الاجتماعية والعمل السورية ديالا الحاج عارف إن زيارة سوريا جاءت بطلب وإيعاز من طارق الهاشمي نائب الرئيس العراقي لمعرفة وضع المرأة العراقية في سوريا.ونقل عن الوزيرة ديالا قولها إن موضوع إقامة مشاريع للعراقيين يحتاج إلى أوراق عمل تدرس على مستوى الحكومة السورية. وأشارت إلى أن هذه الأوراق ستكون محط اهتمام الجانب السوري لدراستها وإبداء الرأي فيها.
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
8
قادة (الاتفاق الرباعي) يناقشون الأوضاع السياسية والأمنية في البلاد
الوكالة المستقلة للأنباء
قالت مصادر برلمانية وإعلامية، الجمعة، إن قادة وممثلي أطراف (الاتفاق الرباعي) ناقشوا في بغداد، مساء الخميس، عددا من القضايا المهمة على الصعيدين السياسي والأمني في البلاد.وذكر مصدر إعلامي في رئاسة الجمهورية للوكالة المستقلة للأنباء (أصوات العراق) الجمعة، أن "قادة وممثلي أطراف (الاتفاق الرباعي) ناقشوا، مساء أمس (الخميس) في مكتب رئيس الجمهورية جلال الطالباني ببغداد، جملة من القضايا ذات الاهتمام المشترك، في مقدمتها مجالس الصحوات العشائرية ودورها في بسط الأمن، ومساهمتها في ضبط الأوضاع الأمنية في البلاد."وأوضح المصدر أن الاجتماع حضره كل من: جلال الطالباني رئيس الجمهورية ، وعبد العزيز الحكيم رئيس المجلس الأعلى الإسلامي، ونوري المالكي رئيس الوزراء ، وهوشيار زيباري وزير الخارجية، وعدد آخر من ممثلي أطراف الاتفاق الرباعي.وأفاد أن المجتمعين تطرقوا أيضا إلى " الأوضاع الأمنية في البلاد، وسبل إنجاحها."ووقع قادة عراقيون اتفاقا رباعيا، في آب/ أغسطس الماضي، اعتبره المراقبون (تحالفا رباعيا) بين أكبر حزبين كرديين وحزبين شيعيين رئيسيين بهدف دعم حكومة رئيس الوزراء نوري المالكي. ووقع الاتفاق كل من: جلال الطالباني رئيس الجمهورية وزعيم الاتحاد الوطني الكردستاني، ومسعود البارزاني رئيس إقليم كردستان ورئيس الحزب الديمقراطي الكردستاني، ونوري المالكي بصفته الأمين العام لحزب الدعوة الإسلامية، وعادل عبد المهدي ممثلا للمجلس الأعلى الإسلامي العراقي.وأضاف المصدر الإعلامي أن القادة المجتمعين، أمس، ناقشوا ملفات أخرى هامة، من بينها "انتخابات مجالس المحافظات، ودور المفوضية العليا للانتخابات... بالإضافة إلى موضوع استصدار عفو عام عن المعتقلين الذين لم يرتكبوا أعمالا منافية للقانون."من جهته، قال القيادي الكردي محمود عثمان، عضو مجلس النواب العراقي عن (التحالف الكردستاني)، إن اجتماع أطراف الاتفاق الرباعي "بحث مختلف القضايا الأمنية والسياسية، منها: صحوات العشائر، وإطلاق سراح المعتقلين، وانتخابات المجالس البلدية" في المحافظات. وأضاف عثمان، في تصريح لـ ( أصوات العراق)، الجمعة، أن اجتماع الرباعي بحث "كيفية دمج عناصر (صحوات العشائر) في الأجهزة الأمنية العراقية، كما ناقش موضوع المعتقلين... وكيفية إصدار عفو عام عن المعتقلين الذين لم يثبت بحقهم جرم."وأوضح أن قادة وممثلي ( الاتفاق الرباعي) تطرقوا أيضا، خلال اجتماعهم، إلى "موضوع الملف الأمني... وكيفية الاستفادة من تحسن هذا الملف، والخروقات (الأمنية) التي حدثت في بعض المحافظات."وذكر القيادي الكردي أن هناك لجانا فرعية " تعمل من أجل تفعيل القرارات التي تصدر عن اجتماعات الرباعية"، مشيرا إلى أن هناك " الكثير من المواضيع التي تتطلب موافقة جهات أخرى، قبل اتخاذ قرارات بشأنها"، لكنه لم يفصح عن تلك المواضيع.
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
9
مجالس الصحوة.. 'نخوة' أم 'وصفة' للتقسيم؟
القبس
لا شيء أثار الجدل الشديد بين القوى السياسية والاجتماعية العراقية مثلما أثارته عملية تسليح العشائر والمجموعات المناطقية السنية التي شكلت لضرب تنظيم القاعدة وتحقيق قدر ملموس من الأمن الذي كان مفقودا بسبب النشاط الإرهابي للشبكة في العراق وحلفائها من المجموعات العشائرية والدينية والبعثية الأخرى.بدأت العملية حينما توفرت لقوات الاحتلال في العراق والقوات الحكومية فرصة ذهبية تجلت بالخلافات، من ثم الاقتتال بين القاعدة و'المتمردين' المتحالفين ضد النظام العراقي الجديد.هذه الجماعات هي خليط غير متجانس تقريبا، يضم العشائر السنية وقوى النظام السابق.عمدت سلطة الاحتلال، بالتعاون مع الحكومة العراقية، إلى استغلال هذا الصراع بجهد حثيث كان للمال والعمل الاستخباراتي دور كبير في تعميقه مما أدى إلى تأليب العشائر وما تبعها من قوى مناطقية على تنظيم القاعدة وتشكيل فصائل مسلحة ضدها ومن ثم توجيه ضربة قوية إليها قصمت ظهرها وانتزعت منها مواقع ومناطق واسعة كانت مسيطرة عليها تحت مسمى 'دولة العراق الإسلامية'.يقول الجنرال الأميركي فيل المشرف على عملية تشكيل هذه الميليشيات في قطاع بغداد: 'إن تأثير هذه الجماعات رائع وهائل. وإذا كان الجيش الأميركي قد منح المتطوعين لغاية الآن 17 مليون دولار، وهذا أقل من ثمن مروحية أباتشي، فان ذلك قد عاد بفائدة أكبر بكثير مما يتوقع المرء. لقد أنقذت العملية أرواح الكثير من العراقيين والأميركيين'. من جهته، يصف الخبير الاستراتيجي الأميركي ستيفن بيدل التمويل الأميركي لمجالس الصحوة بأنها 'أنجح صفقة في تاريخ الحروب'! قد يكون هذا الإعجاب والتمويل يفضيان إلى تحقيق هدف ايجاد هدنة تتيح للأميركيين التقاط الأنفاس والخروج من مستنقع الحرب الأهلية. غير أن الواقع مازال ينذر بعدم استمرارية أية هدنة وبالتالي انهيار الأمل.عزل طائفي مقابل الأمنكان من نتائج هذه العملية، التي استغرقت عامين، تراجع نفوذ القاعدة وتبعثر خلاياها ومقتل واعتقال عدد كبير من أمرائها. وفي المقابل حصل تحسن أمني في المناطق التي كانت 'ساخنة طائفيا' وفي المناطق التي كانت تحت سيطرة القاعدة. غير أنه بالمقابل حصل عزل طائفي، وأصبحت المناطق 'المحررة' من القاعدة تحت سيطرة ميليشيات سنية جديدة تقوم مقام السلطة، وبالأخص الأمور الأمنية. فجزء كبير من النجاح الأمني، كما يراه المراقبون، بعد تشكيل هذه 'الصحوات' جعل مناطق مثل العامرية والأعظمية سنية بالكامل، فيما أصبحت مناطق أخرى ذات غالبية شيعية وتخضع لميليشيات شيعية مثل جيش المهدي. وهذا ما يثير مخاوف من يعتقد أن الجيش الأميركي باتجاهه نحو الاعتماد على العشائر و'ميليشيات الصحوة' أضعف دور الحكومة لمصلحة الحفاظ على أمن جنوده من دون الشعب العراقي الذي أصبح منقسما.مسميات عديدة والمضمون واحدأطلقت سلطة الاحتلال على هذه الفصائل مسمى 'مجموعات مدنية مهتمة'، فيما تداولت وسائل الإعلام مسميات عديدة للجماعات المسلحة التي يدعمها الجيش الأميركي. وهي أسماء تبدو أكثر صخبا ولمعانا مثل: مجالس الصحوة أو صحوة العشائر، محاربو الحرية، فرسان الرافدين، ثوار الأعظمية... تعددت الأسماء، غير أن المضمون واحد ويتمثل بفصائل من المسلحين من عشائر هذه المنطقة أو تلك يتزعمهم بعض البارزين الذين يتلقون أسلحة ورواتب من الجيش الأميركي وفق عقود مالية. ويتراوح عدد المسلحين بين 77 ألفا و80 ألفا، يتقاضى كل منهم راتبا شهريا لا يقل عن 300 دولار.ومهمة هؤلاء المسلحين لم تعد مقتصرة على محاربة القاعدة، إنما شملت أيضا محاربة جيش المهدي (ميليشيا تابعة للزعيم الشيعي مقتدى الصدر- ذات منحى طائفي متطرف يعطيها معنى عند الشيعة مشابها للقاعدة عند السنة، وكلا التنظيمين مصنفان للتصفية من قبل الأميركيين).العامرية نموذجاالعامرية (غرب بغداد) أصبحت بعد انحسار نفوذ القاعدة في الأنبار 'مقفلة' لهؤلاء المسلحين. حتى أنهم أعلنوها عاصمة 'دولة العراق الإسلامية'. وتحولت العامرية إلى أكثر المناطق البغدادية ظلاما وسوءا حيث فرضت القاعدة قوانين ظلامية وإجراءات مشابهة لإجراءات دولة 'طالبان' الأفغانية.وهذه هي مشكلة القاعدة في العراق. فقد قادها سلوكها وفكرها المتأزم المنغلق على الماضي والمائل دائما إلى العنف والإرهاب إلى التصادم مع المجتمع المتمدن، مما أثار عليها السخط رغم أن جزءا من هذا السخط ينصب أيضا على الاحتلال. لذلك وجد التنظيم نفسه محاطا بالمزيد من الأعداء والخصوم وفي هذا كان نهايته وفشل مشروعه.الانقلاب على القاعدةيقول أبو عبد، وهو قائد ما يسمى 'فرسان الرافدين ـ الصحوة' في العامرية: 'كنت ضابطا برتبة رائد في مخابرات الجيش العراقي السابق. وبعد الاحتلال انضويت تحت جماعة سنية متمردة ثم انضمت هذه الجماعة إلى القاعدة. غير أن ما قامت به من أعمال جعلنا نقاتلها بدلا من مقاتلة الأميركيين. كنا مذنبين لأننا جعلنا العامرية مكانا آمنا للقاعدة'.الآن أصبح عناصر أبو عبد، وعددهم 300 مقاتل، هم حراس المنطقة بعد أن انقلبوا على القاعدة وطردوها. نراهم في أوقات الراحة يلعبون كرة القدم مع الجنود الأميركيين. غير أن هذه الصورة تبدو سريالية مستمدة من واقع متغير بفعل المال والفساد والإهمال وغياب الدولة والقانون.ويعترف أبو عبد أن علاقاتهم مع الحكومة والجيش العراقي تتسم 'بالبرودة'. وهو قلق على مستقبل ميليشياته اذا رحل الأميركيون.الصحوة ممن؟يصحو الإنسان من نومه، أو يصحو من كابوس أو حلم، أو من وهم أو غفلة أو غيبوبة. كل هذه الصحوات مألوفة، فهل أن ميليشيات الصحوة التي شكلها الجيش الأميركي في العراق هي من هذا الطراز؟ أي أنها قامت بعد صحوة ضمير؟! أم أنها عملية تجنيد عشوائي غير مبرمج للمستقبل تجعل البناء الطائفي للمجتمع العراقي يأخذ اتجاها مسلحا في المستقبل ويعلو بموازاة الجدران الأسمنتية العازلة التي تفصل أحياء بغداد بعضها عن بعض؟!تباين الآراء البعض يرى أنها صحوة جماعات عشائرية ومناطقية كانت مخدوعة، أو كانت على غفلة في تحالفها مع القاعدة، فساعدت على استئصال الإرهاب من العراق. ومنهم من يرى عكس ذلك تماما، ويعتبر أن تشكيل هذه الميليشيات يغزي النعرات الطائفية ويمهد للتقسيم، أي أن الوضع الجيوسياسي يمهد لنظام الكانتينات الطائفية. فهذه الميليشيات التي تتولى حماية مناطقها بدلا من الحكومة تبسط هيمنتها وقوانينها وتقيم مستلزمات وجودها، ما يجعل الخوف يتزايد من احتمالات حرب أهلية تكون فيها كل الأطراف قد استعدت لها مبكرا.موقف القوات الأميركية القوات الأميركية تعتبر هذه الميليشيات 'مجموعات مدنية مهتمة بأمر وطنها.. تطوعت بدافع النخوة لمحاربة إرهاب القاعدة وتوفير الأمن في مناطقها.. ومن الضروري دعمها وتسليحها وضمها إلى قوات الجيش والشرطة العراقية، ومن ثم اعادة الاعتبار السياسي لها..'.وعلى ضوء هذه القناعة يناقش الأميركيون معارضيهم بأنهم لا يهدفون من وراء تشكيلها اقامة أمراء حرب سنة مقابل أمراء شيعة. ويقولون إنهم يهدفون إلى تجنيد متطوعين في الشرطة ووحدات الجيش العراقي ليتمركزوا أولا في مناطقهم.تعميم التجربةسعت سلطة الاحتلال إلى تعميم تجربة 'مجالس الصحوة' على عموم عشائر العراق، بعد النجاح الذي حققته في الأنبار وصلاح الدين والموصل، وغيرها من مناطق مثلث الموت. وبالرغم من أن هذا النجاح كان ضعيفا في بعض المناطق، إلا أن الأميركيين وجدوا في الاعتماد على العشائر وإعطائها دورا أمنيا وسياسيا قد يكون أفضل لها من الاعتماد على الأحزاب الدينية التي لا تخفي عداءها لها.كما أن المراقبين أدركوا أن السلطة الأميركية في العراق تسعى بطرق خفية ومكشوفة إلى تقليص نفوذ الأحزاب الدينية الشيعية الذي فتح الباب لنفوذ ايراني قوي في العراق. لذلك بادرت إلى تعميم التجربة في الجنوب والوسط وشجعت عشائر عراقية عديدة للتمرد على نفوذ الأحزاب الدينية وإصدار بيانات تندد بهذا النفوذ الموالي لإيران.غير أن الأحزاب الشيعية التي تسيطر على محافظات الجنوب والوسط تصدت بالرفض لتجربة 'مجالس الصحوة' وأحبطت أية مبادرة لتشكيلها في تلك المناطق. لقد أدركت هذه الأحزاب أن العملية موجهة لغرض سحب البساط من تحت أقدامها.التجربة كشفت عن أن العشائر السنية أظهرت تجاوبا وحماسا كبيرين لمجالس الصحوة وبدت أكثر استعدادا للتعاون مع الأميركيين من الأحزاب الشيعية التي مازالت تنظر بحذر شديد إلى هذه الميليشيات وتعتبرها قوى مسلحة هدفها تقليص نفوذها السياسي أو العمل المسلح ضدها.مواقف متضاربةحكومة المالكي عارضت في بادئ الأمر انفراد الجيش الأميركي في 'تشكيل' هذه الجماعات وتمويلها، فيما وقفت الأحزاب الشيعية (المؤتلفة) موقفا مناهضا، معتبرة أن تسليحا طائفيا سيكون بمنزلة القنبلة الموقوتة.ولم يتأثر الأميركيون بالآراء المعارضة، غير أنهم اعتبروا وجود هذه الميليشيات قد يخدم مشروعهم في تحقيق 'موازنة' بين الشيعة والسنة وإعادة أطياف واسعة من مكونات النظام السابق إلى النظام الحالي.معارضو مشروع 'تجنيد ميليشيا الصحوة' يخشون من تقسيم العراق أي أن يكرس العزل الطائفي لرسم خريطة تقسيم قد تثير حربا أهلية لا محالة
ت
عنوان الخبر أو القرير
مكان النشر
10
واشنطن تحمل طهران مسؤولية تأجيل لقائهما حول العراق
اخبار العرب
أعلنت واشنطن تأجيل اللقاء الأميركي الإيراني بشأن العراق محملة الجانب الإيراني مسؤولية ذلك، فيما شددت رئيسة الكتلة الديمقراطية في مجلس النواب الأميركي على أن الجمهوريين سيدفعون ثمن تأييدهم للحرب على العراق. فقد أكد المتحدث باسم الخارجية الأميركية شون ماكورماك تأجيل الجولة الجديدة من المباحثات التي كان مقررا أن تستضيفها بغداد في الثامن عشر من الشهر الجاري بين الجانبين الأميركي والإيراني لبحث الوضع الأمني في العراق. وأوضح ماكورماك في مؤتمر صحفي أن بلاده كانت مستعدة لعقد اللقاء في الموعد المقرر مشيرا إلى أن الجانب الإيراني هو من عرقل عقد اللقاء بسبب مشكلة تتعلق بتاريخ الاجتماع. بيد أن وكيل وزارة الخارجية العراقية لبيد عباوي قال في تصريح لوسائل الإعلام إن اللقاء الأميركي الإيراني أرجئ إلى موعد اَخر ’’بسبب مشاكل فنية تتعلق بمواعيد المسؤولين من كلا البلدين’’ مؤكدا أن الوزارة تعمل مع الطرفين على تحديد موعد جديد في القريب العاجل. وكان وزير الخارجية العراقي هوشيار زيباري أعلن الاثنين الماضي أن جولة رابعة من المحادثات حول أمن العراق بين إيران والولايات المتحدة ستعقد في 18 ديسمبر/كانون الأول لافتا إلى أن اللقاء سيكون بمثابة محادثات فنية على مستوى الخبراء وليس السفراء كما جرت العادة.
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
11
سلطات كركوك تبدأ تسليم التعويضات المالية للعائلات الكردية العائدة للمدينة
الخليج
بدأت السلطات في كركوك شمال العراق أمس تسليم العائلات الكردية التي ارغمت على الرحيل عن المدينة ابان النظام السابق وعادت اليها، التعويضات المادية في اطار تنفيذ المادة 140 من الدستور والتي تنص على “تطبيع الاوضاع واجراء احصاء سكاني واستفتاء في كركوك قبل 31 ديسمبر/كانون الأول الحالي”. وبلغت قيمة التعويض مليون دينار عراقي (8500 دولار امريكي) تقريبا لكل عائلة، بالاضافة الى قطعة ارض سكنية وزعتها اللجنة العليا المسؤولة عن تنفيذ المادة الدستورية في مبنى مجلس المحافظة وسط كركوك. وقال شرف الدين جباري سكرتير اللجنة ان التعويضات التي وزعت في اليوم الاول شملت 1348 عائلة كردية بهدف إعادة الحق لأصحابه وفقا للقانون على اسس وطنية وانسانية.
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
12
المجلس الأعلى الإسلامي: عسكرة المجتمع محفوفة بالمخاطر
القبس
حذر رجل دين شيعي مقرب من المجلس الاعلى الاسلامي العراقي الذي يتزعمه السيد عبدالعزيز الحكيم من 'ظاهرة عسكرة المجتمع والدولة'، مؤكدا على ضرورة فرض القانون لتحقيق الامن.وقال الشيخ محمد الحيدري امام مسجد الخلاني في بغداد في خطبة الجمعة 'من الظواهر الموجودة عسكرة المجتمع وعسكرة الدولة (...) عسكرة المجتمع تعني حصول كل الناس على اسلحة، وبالتالي اي مشكلة تحدث ترى الجميع يخرج بسلاحه للشارع'.واشار الى ان 'الاسلحة المتوافرة لدى الاهالي ليست سلاحا خفيفا فحسب انما متوسطة، منها ار بي جي 7- وقنابل يدوية وغيرهما، وهذه ظاهرة خطيرة تؤدي الى استمرار العنف'. وتابع: اما 'القضية الثانية، فهي عسكرة الدولة'. واوضح 'نتيجة للاعمال الارهابية التي وقعت ونتيجة بناء الاجهزة الامنية والتحدي الكبير، الذي تواجهه من قبل الارهابيين والصداميين وغيرهم من اجل ان تكون قادرة على المواجهة، تستقبل (الاجهزة الامنية) اعدادا كبيرة' من الناس.وطالب حكومة نوري المالكي بان 'تضع خطة واضحة لجمع السلاح، ليكون بيد الدولة فقط' وسيتحول البلد 'الى شرطة وجيش، يعني حكومة تختزل بالسلاح، وهذه حالة خطيرة لان الاعداد الكبيرة والاسلحة ثقيلة وحينئذ يبدأ التآمر والانقلابات'.
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
13
لندن: خسائر القوات البريطانية بالعراق تبلغ 174 قتيلاً
وكالة الأخبار العراقية
أعلنت وزارة الدفاع البريطانية الجمعة، أن أحد جنودها العاملين في العرق لقى مصرعه الأربعاء، نتيجة "حادث مروري"، في محافظة "البصرة" جنوب شرقي العاصمة بغداد.وجاء في بيان للوزارة البريطانية، في لندن، أن الجندي تعرض لحادث مروري بينما كان يستقل مركبة عسكرية، مما أدى إلى إصابته بجراح بالغة، لفظ أنفاسه على أثرها، بعد نقله إلى المستشفى الميداني للقوات البريطانية في مطار البصرة.ويرفع مقتل هذا الجندي من إجمالي خسائر القوات البريطانية في العراق، إلى 174 قتيلاً، منذ بدء الحرب التي تقودها الولايات المتحدة في ماس/ أذار من العام 2003.يأتي مقتل هذا الجندي فيما تستعد القوات البريطانية إلى تسليم الملف المني لمحافظة البصرة إلى القوات العراقية، الأحد المقبل، حسبما أكدت مصادر بريطانية وعراقية نهاية الأسبوع الماضي.وأعلنت الحكومة البريطانية في وقت سابق عن نيتها خفض قواتها المرابطة في مطار البصرة إلى قرابة 4500 بنهاية ديسمبر/ كانون الأول الجاري.وتنصب مهام القوات البريطانية، وقوامها قرابة 5 آلاف جندي، حالياً على تدريب قوات الشرطة والجيش العراقيين، ومن المقرر سحب 2500 جندي بريطاني إضافي بحلول الربيع.يشار أن عدد القوات البريطانية في العراق، هو الثاني، بعد القوات الأمريكية، البالغ عددها نحو 160 ألف عنصر، غير أن رئيس الحكومة البريطانية، غوردون براون، أعلن عن خطط لتقليص عدد قوات بلاده إلى حوالي 4500 عنصر بنهاية الشهر الجاري، ومن ثم إلى 2500 عنصر في ربيع العام المقبل.تأتي تلك التطورات رغم تحذير لجنة بريطانية من أن خفض القوات البريطانية إلى النصف، سيجعل السيطرة على مناطق جنوب شرقي العراق أمراً مستحيلاً.وجاء في تقرير لجنة الدفاع بمجلس العموم البريطاني، الذي نشر في الثالث من ديسمبر/ كانون الأول الجاري، أن قرار خفض القوات سيمضي قدماً بالرغم من عدم اكتمال إرساء الأمن في المنطقة.
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
14

انجاز تصاميم ربط خط سكك الحديد العراقية بايران
وكالة أنباء براثا
انجزت الملاكات الهندسية والفنية بوزارة النقل تصاميم ربط خط سكك حديد العراق بشبكة سكة الحديد الايرانية . وقال مدير مشروع ربط الشبكة بين العراق وايران علي عبد الرضا ان كلفة المشروع التخمينية تبلغ مئة مليون دولار ولم يبق سوى الموافقة على الجدوى الاقتصادية للمشروع من قبل وزارة التخطيط للبدء بتنفيذه.واضاف ان المشروع يهدف الى ربط شبكة سكك الحديد العراقية بشبكة سكك حديد ايران من خلال نقطتين حدوديتين في منطقتي الشلامجة وخانقين.موضحا بانه يمكن لقاطرات الدول المجاورة المخصصة للمسافرين والبضائع المرور عبر خطوط سكك حديد العراق الى الدول الأخرى لذا يعتبر هذا الخط (خط ترانزيت) ويتمتع بجدوى اقتصادية عالية بوصفه خطاً للاستخدام العالمي في عمليات النقل. مشيرا الى ان الاعمال الجارية يمكن اعتبارها تأسيس لنقطة البداية ضمن مشروع ضخم وكبير الهدف منه ربط خطوط سكك الحديد العراقية بسكك حديد الدول المجاورة مثل ايران والكويت والأردن
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
15
مسؤول أميركي: تنظيم القاعدة عرف نكسات متتالية في العراق وبات في وضع صعب
الشرق الأوسط
قال مسؤول أميركي إن تنظيم القاعدة في العراق اصبح في وضعية صعبة، وان القوات الاميركية والعراقية حققت نجاحاً كبيراً في هذا المجال، بيد ان المسؤول حذر من ان «القاعدة» ماتزال تشكل خطراً وانها لم تندثر، لكنها عرفت نكسات متتالية. وشدد على ان الاستقرار في العراق سيستغرق وقتاً. وقال مايكل دوران نائب مساعد وزير الدفاع الاميركي، إن مما يدل على النجاح ضد «القاعدة» هو انحسار العمليات ضد المدنيين في العراق بنسبة 60 في المائة وفي منطقة بغداد بنسبة 70 في المائة. واشار دوران الذي كان يتحدث للمراسلين في مركز الصحافة الاجنبي في واشنطن، الى ان العراقيين باتوا مقتنعين أكثر من أي وقت مضى ان «القاعدة» ليس سوى تنظيم اجنبي، وقال إن «القاعدة» حاولت الايحاء بان ابوعمر البغدادي هو قائد التنظيم في العراق من اجل الزعم بانها ليست تنظيماً اجنبياً، مؤكداً ان البغدادي ليس هو قائد تنظيم القاعدة في العراق، لكنه لم يحدد من هو قائد التنظيم حالياً. واوضح دوران ان «القاعدة» تستهدف السنة بالدرجة الاولى ولديها قائمة تصفيات تشمل كثيرين من هذه الطائفة. وقال إن القضاء على «القاعدة» لا يمكن ان يكون عسكرياً فقط بل يتطلب وسائل اخرى. وقال إن ايديولوجية «القاعدة» تعتمد على ثلاثة عناصر اساسية وهي التكفير أي تكفير الآخرين، ثم تقديم نفسها على اساس انها المنقذ للمسلمين، حيث تستوحي من التاريخ قيام مجموعة صغيرة بقيادة العالم الاسلامي، اما العنصر الثالث فهو اعتمادها على ان ما تقوم به هو «الجهاد». ولاحظ دوران أن ايديولوجية «القاعدة» انتشرت لانها اندمجت مع عوامل محلية واصبحت تجذب الشباب، وقال في هذا الصدد «عندما تكون شاباً اوروبياً مسلماً وتعاني مشكلة هوية واندماج في المجتمعات الاوربية ويقال لك إنك اذا قمت بعمل ما ستصبح بطلا، فإن الامر يكون جذاباً لمثل هؤلاء الشبان». وتطرق دوران الى التفجيرات الاخيرة في الجزائر التي تبناها تنظيم القاعدة في المغرب العربي، وقال إن هدفها هو ان تعود الى واجهة الاحداث، ونفى ان يكون للامر علاقة بما تردد من أن دول المغرب العربي ستحتضن مقر قيادة القوات الاميركية (افريكوم). وقال إن «تنظيم القاعدة في المغرب الاسلامي» كما يطلق عليه، معروف لدى اميركا حيث ظل هذا التنظيم يعمل في شمال افريقيا منذ فترة من الوقت، بيد انه قلل من شأنه وقال إنها مجموعة صغيرة. وقال مايكل دوران إن واشنطن تتعاون حالياً مع دول المغرب العربي ضد «القاعدة»، وهي على استعداد لتقديم اية مساعدة تحتاج اليها الجزائر، بما في ذلك فريق متخصص، وقال إن على الجزائريين تحديد نوعية المساعدة التي يرغبون فيها، لكنه لمح الى ان خبراء أميركيين لم ينتقلوا الى هناك بعد التفجيرات
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
16
التحالف الرباعي في بغداد: إرجاء إطلاق المعتقلين ورفض دمج الصحوة في الأمن
الزمان
فشل قادة التحالف الرباعي في بغداد الذي يضم المجلس الاعلي الاسلامي برئاسة عبد العزيز الحكيم وحزب الدعوة الذي يترأسه نوري المالكي والاتحاد الوطني الكردستاني برئاسة جلال الطالباني والحزب الديمقراطي الكردستاني برئاسة مسعود البارزاني الذين عقدوا اجتماعا مساء الخميس في التوصل الي اتفاق حول ضم عناصر الصحوة البالغ عددهم حوالي 70 الف مسلح الي قوات الأمن العراقية بناء علي طلب أمريكي وعلمت (الزمان) انهم فشلوا في الاتفاق علي عفو عام عن المعتقلين في السجون العراقية لمناسبة عيد الاضحي الذين يتجاوز عددهم 30 ألف معتقل حسب احصاءات رسمية سابقة وقد يتجاوزون ثمانين ألفاً حسب منظمات حقوق الانسان في وقت أحال قادة هذا التحالف إجراء الانتخابات المحلية المختلف علي موعدها الي مفوضية الانتخابات لأخذ رأيها في الموضوع بعد أن أوشك العام الحالي علي الانتهاء حيث اعلن المالكي في أكثر من مناسبة عن نيته اجراء الانتخابات خلاله. وشارك هوشيار زيباري ممثلاً للحزب الديمقراطي الكردستاني في الاجتماع. وقال النائب محمود عثمان عن الائتلاف الكردستاني لــ (الزمان) ان "المالكي قد عرض علي الاجتماع قبول عشرين في المائة من عناصر الصحوة في الأجهزة الأمنية والشرطة واستيعاب الباقين في أجهزة الدولة الأخري". وأوضح عثمان ان "الائتلاف العراقي الموحد الذي يضم المجلس الأعلي والدعوة بشقيه يعارض استيعاب هذه العناصر في قوات الأمن لاسباب طائفية علي عكس رغبة قيادة الجيش الامريكي التي سلحت ومولت مجالس الصحوات". وأبدي عثمان أسفه علي معارضة المالكي "اصدار عفو عام عن المعتقلين" قبل عيد الاضحي. وأوضح انه يضع محددات وشروطاً مما يعطل العفو العام عن المعتقلين". واكد ان "التحالف الكردستاني ابلغ الاجتماع انه مع اصدار عفو عام عن جميع المعتقلين من دون شروط". من جانبه نظم المجلس الاعلي الاسلامي لقاءاً عشائرياً في النجف شارك في عدد من زعماء عشائر المدينة الموالين للمجلس الذين اعلنوا رفضهم القاطع لانشاء مجالس الصحوة في مناطقهم. ودعا محافظ النجف اسعد ابو كلل القيادي في المجلس زعماء العشائر الي تشكيل وفد للقاء المالكي والسفير الامريكي ريان كروكر للتعبير عن هذا الرفض. ويبلغ عدد عناصر الصحوات سبعاً وسبعين ألفاً اسهموا وحدهم في دحر القاعدة بعد خمس سنوات من قوتهم. الي ذلك اكد انور الشمري القيادي في المجلس الاعلي رفض عشائر النجف والفرات الاوسط تشكيل مجالس صحوة. ولم يصدر بيان باسماء رؤساء العشائر العربية التي رفضت مجالس الصحوة وكل ما صدر نقلاً عن قيادات المجلس الاعلي الاسلامي. وضربت القوات الأمنية طوقاً حول النجف تحسباً من هجمات لسيارات مفخخة. وقال احمد دعيبل مدير اعلام المحافظة لوكالة محلية "ان محافظة النجف قد بدأت بجملة من الاجراءات الأمنية الاحترازية التي تتضمن تفتيش جميع السيارات الداخلة الي المحافظة من المنافذ الخارجية باستخدام أجهزة الكشف عن المتفجرات" فيما مشطت مفارز مكافحة المتفجرات ملعبي النجف والكوفة وسوق الجمعة خوفا من الهجمات وتأتي هذه الاجراءات بعد تفجيرات مدينة العمارة الاربعاء حيث اودت بحياة واصابت المئات.علي صعيد اخر ذكرت صحف تركية امس ان الولايات المتحدة تضغط علي الحزبين الكرديين في شمال العراق لتمرير مشروع قانون النفط والغاز في البرلمان العراقي من خلال جعل تصويت نواب الائتلاف الكردستاني الي جانب هذا القانون. من جانبه رجح الجنرال غرايم بينز قائد القوات البريطانية في جنوب العراق نشر قوات امريكية في محافظة البصرة بعد تخفيض قواته الي النصف في الربيع المقبل. ومن المقرر ان تتسلم السلطات العراقية البصرة من القوات العراقية الاحد المقبل. ونسبت "ديلي تلغراف: الي بينز قوله "نحن تحالف واذا ما تطلب الموقف قوات اضافية فسيتم تأمين ذلك من قواتنا الاحتياطية او من صلب التحالف نفسه". وقالت الصحيفة امس ان تصريحات الجنرال البريطاني تلت تحذيرات مسؤولين امريكيين من ان الانسحاب البريطاني من البصرة سيدفع القوات الامريكية للتدخل في الجنوب رغم التزاماتها الثقيلة في اماكن اخري من العراق. الي ذلك قال ثوماس ستال مدير اعادة اعمار العراق في الوكالة الامريكية للتنمية الدولية (يو، س، ايد) ان الولايات المتحدة قد تبدأ خفض عدد فرق اعادة الاعمار في العراق العام المقبل وتسلم قدرا اكبر من مسؤوليات التنمية الي العراقيين.واضاف "لا اعتقد ان فرق الاعمار ستبقي في ذلك البلد بعد خمس سنوات من الان".وازداد عدد فرق اعادة الاعمار من عشرة في عام 6002 الي 52 في الوقت الحالي في اطار استراتيجية الرئيس الامريكي جورج بوش ارسال نحو 03 ألف جندي اضافي الي العراق في وقت سابق من العام الحالي في مسعي لتحسين الامن في العراق، حسب ستال.وتتألف الفرق الــ 52 التي تعمل تحت اشراف وزارة الخارجية الامريكية من نحو 200 موظف من بينهم اجانب. واوضح ستال ان المرحلة الاولي اعادة اعمار البنية التحتية استكملت وان التركيز حاليا ينصب علي تحسين فعالية الحكومة والاقتصاد.واضاف انه في المرحلة الثالثة ستتولي الحكومة العراقية المسؤولية من فرق اعادة الاعمار التي ستنسحب من المحافظات ولكن ستحافظ علي وجود لها في بغداد.
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
17
إمام جمعة الصدر في ميسان يحمل القوات الأجنبية مسؤولية التفجيرات فيها
الوكالة المستقلة للأنباء
حمل أمام جمعة الصدر في ميسان، القوات الأجنبية والتكفيريين وبقايا النظام السابق مسؤولية تفجيرات، يوم الأربعاء الدامي، على حد قوله، التي راح ضحيتها العشرات من الشهداء والجرحى.وأوضح الشيخ ماجد الشامي أن " هناك جهات تحاول سفك الدماء وزرع الفتنة بين مكونات المجتمع، وفي مقدمتها القوات الأجنبية والتكفيريين وبقايا النظام السابق." وأضاف "نطالب القوات الأمنية في المحافظة بما فيها الجيش والشرطة في المحافظة، أن لا تنجر وراء مخططات هذه الجهات."وفي سياق ذي صلة اصدر مكتب الشهيد الصدر في العمارة، الجمعة، بيانا طالب فيه أبناء المحافظة الى رص الصفوف والتكاتف والتآزر ونبذ الخلافات.وأوضح البيان الذي تلقت الوكالة المستقلة للأنباء (أصوات العراق) نسخة منه " على الجميع أن يقف بوجه من يريد زعزعة الأمن والاستقرار في هذه البلدة الطيبة، لان المؤامرة لاتستثني أحدا مهما كانت منزلته ووجاهته الدينية أو الاجتماعية أو الحزبية."وأضاف أن "إدارة المكتب أعلنت الحداد لثلاثة أيام، مع نشر السواد وإبراز مظاهر الحزن والأسى والوقوف جنبا الى جنب مع عوائل الشهداء والجرحى."وتقع مدينة العمارة، مركز محافظة ميسان، على مسافة 390 كم إلى الجنوب من العاصمة بغداد
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
18
اسرار جديدة في اعماق بحيرة ساوه تكشف تكوينها الجيولوجي ومواردها المائية
الملف برس
نظم مركز علوم البحار في البصرة بالتنسيق مع كلية العلوم التابعة لجامعة المثنى ورشة عمل ميدانية لدراسة الجوانب الجيلوجية والكيميائية لمياه بحيرة ساوه. واكد الدكتور مالك حسن علي مدير عام مركز علوم البحار في جامعة البصرة ان هذا العمل العلمي بدأ قبل اكثر من شهرين بعد ان زار المساعد العلمي د. فائز مركز علوم البحار وابدى رغبته في التعاون العلمي بين المركز وكلية العلوم وجامعة المثنى بشكل عام. واضاف "اما بخصوص الدراسات والابحاث الخاصة ببحيرة ساوة وبما اننا لدينا دراية كبيرة في مجال علوم البحار والمسطحات المائية المختلفة في العراق فقد قمنا باجراء مسح بيئي للبحيرة عام 2002 وجمعنا معلومات قيمة عن البحيرة" . وقال"كانت تلك بداية التنسيق ونفذنا الان مااتفقنا عليه قبل شهرين واعددنا فريقا علميا مكونا من ( 25 ) باحثا في مختلف الاختصاصات الفيزياوية والكيماوية والتلوث والاسماك والجيولوجي ودعمنا بفريق فني من كادر المركز الذي يشرف على تسهيلات الزوارق حيث لدينا ( 3 ) زوارق جلبناها من البصرة بالاضافة الى مختلف الاجهزة العلمية لاجراء هذه الدراسة". ولا تهدف الزيارة الى المسح البيئي فقط وانما ضمن برنامج بين المركز وجامعة المثنى لتطوير كادر الجامعة واعطاء الخبرات في مجال الدراسات المائية، وبهذا الشكل شكل فريق عمل شارك في الدراسة المسحية التي اجريت.وتهدف ايضا الى التعاون بين المركز والجامعة لدفع العمل في مجال البحوث العلمية والدراسات التي تخص البحيرة والاجسام المائية الاخرى الموجودة في السماوة ودراسة مياه نهر الفرات عند دخوله والفروع الموجودة والابار، حيث يوجد تغير في خصائص المياه عند دخول مياه النهر الى السماوة. واضاف ان هناك مؤتمر علمي للجامعة سيعقد خلال هذا الشهر وستعرض نتائج هذه الدراسة والاراء والافاق المستقبلية بخصوص البحيرة من الناحية العلمية، بالاضافة الى هدفنا بخلق روح التعاون بين المؤسسات الجامعية والبحثية ونقل الخبرات والمساهمة في اعمال بحثية مشتركة لدفع حركة المجتمع والتطوير. وقال: لقد تم مسح البحيرة في مواقع مختلفة وجمعنا عينات من الماء لتحليل كيمائية وفيزيائية ماء ساوه، واخذ عينات من قاع البحيرة لمعرفة تركيبة القاع وخصائصه الجيولوجية والكيمائية حيث ان مجموعة الفيزياء للبحيرة قامت لاول مرة بمسح مقاطع من البحيرة لرسم شكل القاع الموجود بواسطة اجهزة متطورة تستخدم لاول مرة في البحيرة واعتقد اننا حققنا نتائج لاول مرة حول تحديد المكان العميق للبحيرة بواسطة جهاز متطور يستخدم في البحيرة لاول مرة، كما قمنا ايضا باخذ عينات من السلسلة الغذائية للبحيرة حيث بدانا من الاحياء المجهرية البكتيريا والفطريات والطحالب ، والاحياء الفقرية الصغيرة في عموم الماء في القاع، وجمعنا نماذج من اسماك البحيرة وبعض الطيور الموجودة والتي من خلالها سنرسم تصورات متكاملة عن طبيعة الحياة الموجودة في البحيرة .واشار الى ان الدراسة التي اجريت عام 2002 كانت سريعة وقصيرة ولكنا اسسنا معلومات مهمة واساسية في معرفة البحيرة ستتم مقارنتها مع ماحصلنا عليه ضمن الدراسة الحالية لاعطاء صورة اكثر تكاملا عن خصائص البحيرة.واوضح انالدراسة كونت بشكل مبدئي تصورا عن البحيرة وهو انها فريدة في تكوينها المائي والقاعي في العراق لا تشابه البحيرات من حيث التركيبة الكيميائية حيث ان المياه تمتلك مواصفات خاصة في تراكيز العناصر والايونات الموجودة هذه التركيبة لا تشابه مياه البحر ولا المياه العذبة . ومضى الى القول: اننا كنا نتوقع ان البحيرة لا توجد فيها احياء ولكن وجدنا كثافات جيدة جدا من الهائمات الحيوانية الصغيرة التي تشكل اساسا في تغذية الاسماك، ولكن التنوع الحياتي قليل في البحيرة . لذلك تشكلت لدينا قناعة بامكانية تقديم افكار علمية رصينة لاجراء تجارب تساعد على تطوير الحياة الطبيعية في البحيرة .واكد مدير مركز علوم البحار ان البحيرة لاتشبه مياه البحر لا من حيث نسبة الملوحة ولا التركيبة الكيميائية ولا العذبة، بل تشبه الى حدما البحيرات الكبريتية من ناحية تغايرها عن المياه البحرية من ناحية التركيبة الكيميائية ، حيث وجدنا مركبات المنغنيس اعلى من تراكيز مياه البحر.واشار الى المحاولات لاستعادة كل الدراسات السابقة واستخدام ما امكن من تقنيات حديثة للوقوف على اسرار هذه البحيرة من حيث التكوين الجيولوجي والموارد المائية وذلك يحتاج الى وقت ودعم وجهد كبير، لاسيما ما يتعلق بمعرفة حركة المياه من ناحية ارتفاع المناسيب وانخفاضها وهل يوجد دوران او تيار يدور في البحيرة . ولفت الى ان هذا الموضوع يحتاج الى زمن للدراسة لا يقل عن سنة كاملة، وقد طرحت بعض الامور مع الجامعة لتشجيع طلبة الدراسات العليا. وتوصلت الدراسة ، بحسب مدير مركز علوم البحار،الى تحديد موقع عمقه اكثر من 100م وهو شيء غريب حيث ان الخليج العربي عمقه 100م ، ووجدنا اسماكا بطول 15سم ووجدنا ايضا قواقع صغيرة ويرقات حشرات وهو ما يشكل غذاء للاسماك الصغيرة .
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
19
المتحدث باسم التيار الصدري لـ(لزمان): لدينا وثائق تدين مسؤولين بتهريب النفط
الزمان
قال صلاح العبيدي المتحدث الرسمي باسم التيار الصدري "انه لدينا أدلة واضحة علي عمليات تسريب وسرقة النفط العراقي من جنوب العراق". واكد العبيدي لمراسل "الزمان" في القاهرة خلال زيارته مؤخرا الي مصر ممثلاً عن التيار الصدري ان هناك مليار دولار تسربت لصالح القاعدة وايران وبعض الدول العربية والخليجية نتيجة عمليات التهريب. واوضح ان هذا "التسريب يأتي من الجنوب والاهم لدينا هو معرفة المسؤول العراقي الذي يقوم بالتسريب والسرقة". وقال نحن في مربع المعارضة ضد الحكومة ونعمل علي كشف الفساد المالي والاداري وتجميع الادلة والمستندات" حول الفساد والمستفيدين منه من المسؤولين الذين ينتهكون القانون واكد "لدينا وثائق حول تسريب النفط لدول الجوار ونهتم في المقام الاول بوضع ايدينا علي الجانب العراقي الذي يسهل للدخلاء القيام بهذه المهمة". مشدداً ان "التيار الصدري رصد بالفعل عملية تهريب وسرقة النفط العراقي".
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
20
السنيد:استقواء بعض السياسيين بامريكا خيانة عظمى للشعب
وكالة يقين للأنباء
وكالة يقين للانباء//متابعات//اتهم النائب حسن السنيد عن الائتلاف العراقي الموحد بعض السياسيين بالاستقواء باطراف دولية واقليمية لاسقاط العملية السياسية واصفا ذلك بانه خيانة عظمى". وكشف عن وجود رسالة وجهها صالح المطلك رئيس جبهة الحوار الوطني واياد علاوي رئيس القائمة العراقية وعدنان الدليمي رئيس جبهة التوافق العراقية وخلف العليان القيادي في جبهة التوافق للرئيس الامريكي جورج بوش تتضمن الغاء العملية السياسية واسقاط الحكومة واجراء انتخابات جديدة. واوضح السنيد مستشار المالكي والقيادي في حزب الدعوة:"انه لا امريكا ولاغيرها بمقدورها ايقاف عجلة العملية السياسية وتغيير مسارها". واشار الى:"ان هذه الاطراف المستقوية بالجانب الامريكي لتحقيق اغراضها المريضة لاتدرك مدى كراهية للشعب العراقي لها". وذكر السنيد:"ان العراقيين واعون لما يحدث ولايمكن خداعهم من قبل هذه الابواق". وعد السنيد اتهام حكومة المالكي بالاتكاء على ايران بانه كلام تافه ولا اساس له من الصحة حسب قوله.
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
21
البطاقة التموينية·· وجدل الخبز والمجاعة في العراق!!
الاتحاد الإماراتية
ينشغل الشارع العراقي حالياً بحديث طغى على ماسواه من أحاديث وهو المصير الذي ينتظر''البطاقة التموينية''. فطبقاً لما أدلى به مؤخراً وزير التجارة العراقي أمام البرلمان من أن هناك نية لإلغاء البطاقة التموينية العام المقبل أو في أقل تقدير تقليص المواد التي تتضمنها أو تحديد الفئات المستفيدة منها. وخلال السنوات الثلاث عشرة منذ بدء الحصار في 1990 وحتى سقوط بغداد في ،2003 ربما ظل هذا النظام الذي يقضي بتوزيع حصص غذائية ثابتة لكل عائلة عراقية، الحسنة الوحيدة التي تركها ذلك النظام حتى بالنسبة لقسم من معارضيه. والبطاقة التموينية تتيح الحصول على المواد الأساسية للحياة وهي: الأرز والطحين والسكر وزيت الطعام والشاي وحليب الأطفال ومساحيق الغسيل، غير أن السؤال المهم الذي يطرح نفسه هو: ما الذي جعل الحديث عن البطاقة التموينية يأخذ أبعاداً شتى إلى الحد الذي اضطر فيه عدد من كبار علماء الشيعة الموالين للحكومة يشنون مؤخراً حملة قاسية ضدها وضد البرلمان والأجهزة الرسمية للدولة بسبب عزم الحكومة على إلغاء أو تقليص مفردات البطاقة التموينية ؟. ثمة أسباب لهذه الحملة التي اشترك فيها حتى أهم مراجع الشيعة وهو علي السيستاني، أهمها أنه عقب سقوط النظام مباشرة ساد شعور عند العراقيين بأن السعادة قد هبطت عليهم بمجرد إسقاط النظام. غير أن ماحصل بعد نحو 4 سوات من إسقاط النظام هو أن البلد اتجه إلى الفوضى في كل شيء تفريباً حتى بدا الإنجاز الوحيد هو إسقاط النظام السابق مع الاحتفاظ ببطاقته التموينية التي بدا وكأن التخلي عنها لا يؤسس إلا لمفردة واحدة وهي ''المجاعة'' طبقاً لما أعلنه الأسبوع الماضي من على منبر صلاة الجمعة في كربلاء ممثل السيستاني. يضاف إلى ذلك أن الانشغال بالعملية السياسية على أساس المحاصصة الطائفية والعرقية أغرق البلاد في أتون اصطفاف طائفي أنتج عمليات قتل واختطاف وتهجير وتفشي أخطر عملية فساد مالي وإداري أنتجت هي الأخرى مافيات تسلطت على أجهزة الدولة وقادتها لمنافعها الخاصة. كما أن انتشار الإرهاب والمليشيات المسلحة أنتج مايقابله من ضعف ولاء وانتماء للدولة والمواطنة لصالح هويات طارئة مثل المذهب والطائفة والعرق والعشيرة. من هنا فإن متغيراً أساسياً لم يحصل باتجاه تغيير نمط حياة المواطن العراقي منذ سنوات الحصار في الأقل التي جعلته يعيش على نظام ثابت من الحصص الغذائية حرص النظام السابق على الالتزام به في أحلك الظروف. ولعل الانتقادات الواسعة التي توجه للدولة الآن من قبل عموم الناس أن نظام صدام لم يفكر على الإطلاق في إلغاء البطاقة التموينية أو حتى تقليص مفرداتها على الرغم من أنه لم تكن هناك طوال السنوات الثلاث عشرة ميزانية معلومة للدولة العراقية، لأن مبيعات النفط العراقي كانت تذهب إلى صندوق خاص في الأمم المتحدة. أما الآن، فإن ميزانية العام الماضي بلغت 42 مليار دولار وميزانية العام المقبل بلغت 48 مليار دولار. ومع وجود هذه الميزانية الضخمة فإن وزير التجارة العراقي يقول بصراحة أمام أعضاء البرلمان إنه ربما يضطر لإلغاء نظام البطاقة التموينية أو تقليصه إلى أبعد الحدود العام المقبل؛ لأنه لاتوجد تخصيصات مالية كافية للبطاقة التموينية!! إن هذا التصريح هو الذي ألهب حناجر الناس ورجال الدين وفتح باب جهنم على الحكومة التي باتت مطالبة بإعطاء تفسير للكيفية التي تصرف بها هذه الأموال الضخمة طالما أن نظام الرواتب والأجور في العراق لا يزال بالرغم من الزيادات التي طرات لا يمثل الحد الأدنى من متطلبات العائلة العراقية

ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
22
تجاذبات ساخنة بشأن كركوك وترحيل العرب واستقدام الأكراد مستمر
وكالة الصحافة العراقية
تصاعدت سخونة التجاذبات في مدينة كركوك العراقية ، وعلى المستوى الحكومي مع اقتراب موعد الاستفتاء الذي كان مقررا في شهر كانون اول – ديسمبر الجاري دون ان يتم ، فيما صعد مسؤولون اكراد من وتيرة خطابهم مطالبين بحسم المادة 140 من الدستور الخاصة بكركوك ، فيما واجه هذا التصعيد تصعيد مقابل اخر من العرب والتركمان في هذه المدينة الغنية بالنفط . وفيما وصف احد قادة الاحزاب التركمانية في كركوك عملية تدفق الاسر الكردية الى المدينة بأنه يندرج ضمن مساعي حكومة اقليم كردستان لإحداث تغيير ديمغرافي في المحافظة ، نفى نائب رئيس مجلس محافظة كركوك ريبوار فائق ان تكون القيادات الكردية قد ارغمت اكثر من 2000 عائلة كردية على المجيء الى مدينة كركوك والسكن في ملعب لكرة القدم شمالي المدينة لغرض المشاركة في الاستفتاء في حال تقرر اجراؤه، لكن رئيس الحزب الوطني التركماني جمال شان عبر عن "استيائه من السياسة التي تنتهجا الأحزاب الكردية في هذا الشأن قائلا ان التركمان يرفضون التغيير الديموغرافي لكركوك واستغلال الأوضاع الحالية مطالبة سلطات الاقليم بالكف عن ارسال تلك العوائل الى المدينة بشكل اجباري". وسط هذ1ه التجاذبات التي تصل الى حد الاتهامات ، تستمر عملية تعويض المرحلين في محافظة كركوك بمبلغ 10 ملايين دينار عراقي و قطعة أرض و التي تأتي ضمن خطوات تنفيذ المادة 140 من الدستور العراقي الدائم حيث بدأت المرحلة الأولى من تعويض المرحلين بواقع أكثر من 1000 عائلة مرحلة و من يوم الخميس 13 من الشهر الجاري و لحين الانتهاء من تسليم التعويضات الى المرحلين حيث يتم استقبال المرحلين لإستلام صكوك التعويض في مبنى مكتب اللجنة العليا لتنفيذ المادة 140 في كركوك. وكان قد ذكر سكرتير مكتب اللجنة العليا لتنفيذ المادة 140 في كركوك شرف الدين جباري بانه تم فتح المكتب أمام المرحلين لتقديم تعويضات لهم و قد بدأنا المرحلة الأولى و التي تشمل أكثر من ألف عائلة مرحلة من أجل ارجاع الحقوق الى أصحابها وفق القانون و تعتبر هذه العملية عملية وظنية و انسانية و تدعم العملية السياسية في البلد" . و أضاف "لتحقيق توزيع التعويضات قبل حلول العيد سنقوم بفتح مكتبنا ليومي الجمعة و السبت أيضا بالإضافة الى ايام الدوام الرسمي و بأمكان المواطنين جلب المستمسكات المطلوبة من: البطاقة التموينية و هوية الأحوال المدنية لجميع أفراد العائلة و صورة شخصية لرب الأسرة" . ولكن مع اقتراب نهاية السقف الزمني المحدد لتنفيذ خطوات ومراحل المادة 140 من الدستور العراقي، الخاصة بتطبيع الاوضاع في مدينة كركوك وضواحيها ، ما زال يحتدم ويستعرالسجال والجدال وتتصاعد وتيرتهما بين كبار المسؤولين الكرد المصرين على تنفيذ المادة المذكورة حتى ولو بعد نفاذ مدتها ، وبين مسؤولي الاحزاب التركمانية المنضوين في اطار الجبهة التركمانية العراقية، الذين يؤكدون بان مدة صلاحية المادة قد شارفت على الانتهاء بحلول نهاية العام الحالي، دون تنفيذ اي من خطواتها على نحو كامل مايعني اخفاقها وفشلها بشكل ذريع رافضين اي تمديد للفترة المحددة لها سابقا، ومشددين على ان اجراء اي تعديل في بنودها يتطلب موافقة ثلاثة اخماس اعضاء مجلس النواب العراقي وهو امر يتعذر تحقيقه في ظل الوضع الراهن من وجهة نظرهم . وتعتبر المعضلة ان الاكراد يرون كركوك عاصمتهم انها كما يقولون " قدس كردستان " فيما ترى احزاب الجبهة التركمانية وثيقة الصلة بتركيا، والموالين لها من التركمان ان كركوك عاصمة احلامهم التركمانية ، فيما ينقسم رأي العرب الساكنين فيها سواء من ابنائها الاصليين او الوافدين اليها الى قسمين ، احدهما يعترف بكردستانية كركوك ولايرى ضيرا في اعادتها الى خارطة اقليم كردستان طالما انها ستبقى في اطار الدولة العراقية وتجتمع فيها كل القوميات ، والثاني يرفض ذلك بشدة ويفضل ابقاءها محافظة مرتبطة بالمركز باعتبارها نموذجا للعراق المصغر الذي يتوجب صيانة وحدته . وقد دخل خط الخطابات المتجاذبة مؤخرا رجال دين شيعة يرفضون تكريد كركوك ، حيث رفض المرجع الشيعى الشيخ قاسم الطائيمحاولات التغيير الديموغرافي والسكاني لمدينة كركوك ، داعيا إلى إعتمادها مدينة لكل العراقيين من عرب وأكراد وتركمان تحت سيطرة الحكومة المركزية فقط، وتثبيت ذلك في الدستور العراقي والغاء المادة 140 التي هي اشكالية بحد ذاتها. وأوضح الطائي في بيان صدر عن مكتبه وحصلت ( الشرق ) على نسخه منه أن" الإدعاءات التي يطلقها البعض بأن المدينة هي لقومية معينة لا أساس لها من الصحة"، مبينا " إمكانية الرجوع إلى تعداد 1947 او 1957 حيث سيتبين أن هذه المدينة لم تكن في يوم من الأيام مدينة للعرب أو للأكراد أو للتركمان فحسب .. بل سيجدها مدينة لكل العراقيين على إعتبار أن هذه المدينة لم تكن قد شهدت تغييرا ديموغرافيا أو سكانيا حسب ما يدعي البعض". وتابع بيان المرجع الديني" بهذه الطريقة يمكن أن نحسم إشكالية كركوك وأن نخرجها من صراعات السياسيين الذين غلبت على خطاباتهم إنتماءاتهم الطائفية والقومية على مصلحة البلد . وتساءل " ما الضير في جعل مدينة كركوك تحت يد الدولة والحكومة العراقية ما دام الجميع مشارك بهذه الحكومة ويدعي بناء الدولة" . واللافت وسط كل هذه التجاذبات ان تكتل التجمع الجمهوري العربي في مجلس محافظة كركوك الذي توصل اواخر الشهر الماضي الى اتفاق مع قائمة التآخي الكردية ، حصل بموجبه على منصب نائب المحافظ ومناصب ادارية رفيعة اخرى، وانهى مقاطعته لأجتماعات مجلس المحافظة والتي استمرت نحو عام ، قد لزم الصمت هذه المرة حيال الدعوة التي اطلقها نائب رئيس البرلمان الكردستاني يشان كردية كركوك عودتها الى كردستان ، خلافا للمعتاد الامر الذي يوحي بحدوث تحول جذري بمواقف التجمع الذي كان من اشد المعارضين لتطبيق المادة 140 والاستفتاء على مصير كركوك بموجبها
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
23
إنشاء مركز أمني مشترك في قاطع الكرادة ببغداد
الوكالة المستقلة للأنباء
قال مصدر في الجيش العراقي ، الجمعة ، أن قوات الامن بالتعاون مع القوات المتعددة الجنسيات ستقوم بافتتاح المركز الامني المشترك في منطقة الكرادة جنوب غربي بغداد بعد تعرض المنطقة للاستهداف بالسيارات المفخخة والعبوات الناسفة.وأوضح العقيد علي لازم من المركز الامني المشترك في اتصال هاتفي مع الوكالة المستقلة للانباء ( أصوات العراق) أن " يوم السبت سيشهد مراسم قص الشريط لافتتاح المركز الامني المشترك في قاطع الكرادة،وستشهد المنطقة إجراءات أمنية مكثفة من خلال فرض سيطرات التفتيش الجديدة وزرع عناصر أمنية يعملون بصورة سرية ويرتدون ملابس مدنية."وأضاف أن " الاجراءات الامنية ستتضمن ايضاً غلق منافذ المنطقة لحماية أهالي المدينة، وكشف مرتكبي الجرائم."وقال ان" المركز الامني المشترك سيضم كافة الاجهزة الامنية من قوات الجيش والشرطة العراقية ،اضافة الى القوات المتعددة الجنسيات التي تؤدي دور الاسناد أثناء القيام بالعمليات العسكرية والامنية."كانت منطقة الكرادة قد تعرضت الى عدة استهدافات بالسيارات المفخخة آخرها كان استهدافها بسيارة مفخخة في الخامس من كانون اول ديسمبر الحالي أودت بحياة (18) من المدنيين وجرح أكثر من (20) آخرين،وأدى الانفجار الى احتراق سيارتين مدنيتين كانتا قرب موقع الانفجار فضلا عن تدمير عدد من المحال التجارية والشقق السكنية المطلة على الشارع.وعمدت القوات الامريكية الى انشاء مراكز أمنية مشتركة من القوات العراقية الجيش والشرطة والقوات المتعددة الجنسيات داخل المناطق السكنية في بغداد خلال العام الحالي ، وتقوم القوات المشتركة بمداهمة الدور والعمارات السكنية والمحال التجارية للبحث عن المسلحين، اضافة الى القيام بفرض سيطرات تفتيش للسيارات المدنية في شوارع العاصمة.
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
24
قيادي صدري ينتقد زيارة الحكيم إلى أمريكا
وكالة يقين للانباء
انتقد عبد الهادي المحمداوي إمام وخطيب جمعة الكوفة والقيادي في التيار الصدري، زيارة عبد العزيز الحكيم إلى أمريكا، فيما أتهم الحكومة بقمع الصدريين ومحاولة تصفيتهم في بعض المحافظات.وأوضح المحمداوي في خطبته بمسجد الكوفة في النجف "أوجه كلامي إلى المجلس الأعلى فأننا في الواقع نستغرب انزعاج الإخوة من حديثنا عن زيارة قائد المجلس الأعلى لأمريكا، فنحن عندما نرى خللاً لا نجامل على حساب المبدأ ابداً."وتساءل المحمداوي "بالإمكان أن نسأل المرجعية هل هذا الأمر صحيح.؟ ألم يكن بوش والأمريكان سبباً في قتل أبنائنا ،وزارعبد العزيز الحكيم واشنطن نهاية شهر تشرين الثاني نوفمبر، في زيارة رسمية، تلبية لدعوة تلقاها من الادارة الامريكية
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
25
المطلك لـ الشرق: أطراف في الداخل تمهد لتقسيم العراق
الشرق القطرية
حذر الدكتور صالح المطلك رئيس جبهة الحوار الوطني العراقية من اتساع النفوذ الايراني في العراق وتهديده لاستقلال البلاد تمهيدا لتقسيمه باسم الطائفية . وقال المطلك في حديث ( للشرق) ان المحتل الامريكي واطرافا اخرى ومنها ايران حاولت ولا تزال أن تشق المجتمع العراقي وذلك للهيمنة عليه وهذا هو حلمها القديم ،مثلما هي غاية الصهيونية العالمية مستغلين ظروف العراق ليمرروا مؤامراتهم عبر شبكات مخابراتية طويلة وعريضة. واضاف (ان الانسان العراقي بريء مما جنته عليه الصراعات السياسية على السلطة فالقتل والتهجير والذبح على الهوية والاقصاء ما هي الا مؤامرات لتمرير مشاريع تحت غطاء الطائفية)، وقال المطلك(ان شعبنا لم ولن يتعامل مع الطائفية يوماً ما،لانها ليست من ثقافته وتربيته الوطنية والدينية فالمذهب عنده مسألة روحانية وليست عقدة دينية او اجتماعية ،لذا نرى ان شعبنا افشل الحرب الطائفية وذلك لايمان الانسان العراقي بوحدته وتماسكه وانه واعٍ لجوهر الصراع الحالي وغاياته). وأضاف المطلك في حديث ( للشرق ) .. (هناك أطراف من الداخل تمهد لهذا التقسيم)وتساءل(ماالذي أمامنا لنفعله؟السكوت ام المقاومة؟نحن امام مرحلة عصيبة موت ودمار للشعب،ثرواتنا تسرق،ووحدتنا الوطنية تمزق ولكن بوحدتنا وصمودنا سنفوت الفرصة على الاعداء). وقال ان الثقة معدومة والاعداء نفذوا احلامهم عندما اصبحت وحدتنا ممزقة واصبحت الثقة معدومة بين جميع القوى، موضحا انه امامنا خيارات واضحة،ان نفرق بين الخير والشر،بين السيئ والحسن،بين الجيد والاقوى وانه بالحكمة والعقل نستطيع ان نحدد الاهداف وان نتجاوز الاخطاء السابقة وان تصحيح الخطأ ليس عيباً انما الاصرار عليه جريمة بحق شعبنا وبحق المصالحة الوطنية. وقال المطلك ان التدخلات الايرانية هي مثل خطورة المحتل الامريكي الذي سيخرج بارادته او برغم انفه ، وطالب ايران بالكف عن تدخلاتها خدمة لمصلحة البلدين، وقال: ليس من مصلحة ايران مثل هذه التدخلات بالشأن العراقي. وقال(ليس امامنا الا حل واحد وهو دور لجنة التنسيق بين الكتل السياسية وتوسيعها لتشمل جميع القوى الوطنية وتفعيلها لتأخذ عمقاً اكبر في الساحة العراقية).
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
26
أشاد بتولي الحكومة تمويل مجالس «الصحوة» ودفع رواتب مسلحيها ... أبو ريشة لـ «الحياة»: لسنا مقاتلين مأجورين ولا أداة لتنفيذ مخططات القوات الأميركية
الحياة
أكد زعيم «مجلس صحوة الأنبار» الشيخ ستار أبو ريشة أن مقاتلي العشائر ليسوا مرتزقة لدى الأميركيين يعملون لتنفيذ عملياتها العسكرية، مشيداً بقرار الحكومة تمويل مجالس الصحوة في العراق.وقال رئيس مجلس «صحوة الأنبار» الشيخ أحمد أبو ريشة إن مبادرة الحكومة العراقية الى تخصيص رواتب لعناصر الصحوة من موازنة الدولة، دليل على حرصها في دعم مجالس العشائر. وأضاف لـ «الحياة» أن «هذه المبادرة أثبتت للجميع أن الحكومة العراقية مع الصحوة، وأنها ترفض ما يردده البعض عن خلفية منح القوات الأميركية عناصر الصحوة رواتب شهرية، وكأنهم مقاتلون مأجورون أو مرتزقة لدى الأميركيين».وزاد أن «مجالس الصحوة لم تتشكل لتكون أداة في يد القوات الأميركية لتنفيذ عملياتها العسكرية»، مشيراً الى أن مخصصات الحكومة «ستشمل أكثر من 100 ألف متطوع في مجالس الصحوة بينهم 60 ألف شخص في بغداد و30 ألف في محافظة الأنبار غرب العراق». وكانت الحكومة العراقية أعلنت تخصيص مبلغ 150 بليون دينار عراقي لدفع رواتب متطوعي مجالس «الصحوة» المشكلة في بغداد ومحافظات أخرى خلال عام 2008.وأفاد أبو ريشة: «وفقاً للاتفاقات بيننا وبين الحكومة، فإن المتطوع سيتقاضى راتباً شهرياً يتراوح بين 800 و900 ألف دينار (ما يعادل 700 دولار)»، مشيراً إلى أن «هذه الرواتب توزع على الذين دمجوا ضمن المؤسسات الأمنية في وزارتي الدفاع والداخلية».وكان المنسق العام للقوات المتعددة الجنسية - جناح حمود قال لـ «الحياة» إن «القوات الاميركية صرفت مبلغ 45 مليون دولار لتمويل مقاتلي العشائر بواقع 300 دولار لكل مقاتل، كرواتب شهرية وفقاً لعقود مبرمة بين الطرفين يبلغ أمدها ثلاثة أشهر قابلة للتجديد». وأكد أبو العبد رئيس مجلس «فرسان العامرية» الذي انشق عن «الجيش الاسلامي» أن القرار الحكومي سيزيد من حالة الاستتباب الامني في البلاد على اعتبار أن الحكومة مع «الصحوة وليست ضدها
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
27
العراق: الصدر يكثف دراساته ليصبح آية الله .. البصرة عشية تسليمها: اغتيال نجل شيخ عشيرة واختفاء مفتش الموانئ
الشرق الأوسط
كشف مساعد للزعيم الشيعي مقتدى الصدر، امس، أن زعيم التيار الصدري منهمك بعيدا عن الأضواء بدراسات اسلامية متقدمة تؤهله للحصول على لقب آية الله. وقال صلاح العبيدي، مسؤول الاعلام في التيار الصدري، إن الصدر يسعى لبلوغ مرتبة «المرجع». ونقلت وكالة رويترز عن العبيدي، قوله «السيد مقتدى الصدر يدرس في الحوزة كأي طالب يريد بلوغ مرتبة الاجتهاد». وأضاف ان الصدر، يدرس في النجف. ولم يحدد العبيدي فترة هذه الدراسة، لكنها تستغرق عادة سنوات. ويأخذ أتباع الصدر حاليا المشورة حول الامور الدينية من رجال الدين المؤهلين لإصدار الفتاوى. الى ذلك وعشية التسليم المتوقع من قبل القوات البريطانية للبصرة غدا أعلنت الشرطة العراقية، أمس، اغتيال نجل رئيس عشيرة بني أسد، وهي من أكبر عشائر المحافظة. من ناحية ثانية، كشفت مصادر في الشركة العامة لموانئ العراق عن اختفاء مفتش كبير اوفدته بغداد بعد كشفه فقدان المئات من السيارات المستوردة
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
28
خريج 28 طياراً عراقياً
الاتحاد الإماراتية
أعلن الجيش الأميركي عن تخرج 28 ضابطا برتبة ملازم في سلاح القوات الجوية العراقية بعد إكمالهم الدورة الثانية في اكاديمية القوة الجوية العراقية في التاجي. وقال الجيش نفسه في بيان له أمس انه تم تصنيف 9 من الخريجين على انهم طيارون مرشحون لتولي مسؤوليات مباشرة في عمليات الطيران والقيادة، مضيفا ان الاكاديمية تنظم دورة تدريبية لمدة 6 أشهر تشمل دروسا في اللغــــــة الانجلــــــــــيزية ودروسا في التعبئة والقيادة والتعلم على الأسلحة والتدريب على مراسيم التخرج مع دروس أخرى.كما أشار البيان الى ان هناك دورة لتدريب نواب الضباط تنظم في أكاديمية القوة الجوية من أجل ملء الفجوة الحاصلة بين منتسبي القوة الجوية العراقية من الرتب الدنيا والضباط

ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
29
التوافق : المباحثات مع الحكومة مستمرة ولكن شابها الفتور
الوكالة المستقلة للأنباء
قال الناطق الرسمي باسم جبهة التوافق، الجمعة، إن محادثات جبهته مع الحكومة العراقية من اجل عودة وزرائها الى صفوف الحكومة مستمرة، ولكن شابها نوع من الفتور. متهما جهة لم يسمها، بمحاولة احداث شرخ مابين الحكومة والجبهة.وأوضح عضو مجلس النواب والناطق باسم جبهة التوافق سليم عبد الله، في اتصال هاتفي مع الوكالة المستقلة للانباء ( أصوات العراق) " لمسنا في الاونة الاخيرة من خلال مباحثاتنا مع الوفد الذي يمثل الحكومة، عدم الرغبة في استمرار المحادثات." مشيرا إلى أن الجدية للاستماع الى مطالب الجبهة لم تكن حاضرة اصلا.وحول امكانية عودة وزراء جبهة التوافق الى الحكومة قال "مباحثاتنا مع الوفد الحكومي لم تتوقف، بل اصابها نوع من الفتور ونحن في جبهة التوافق لم نعول عليها كثيرا" مبينا ان "الفتور سببه عدم جدية اعضاء الوفد المفاوض عن الحكومة."وحول موقف الجبهة من ملف التحقيقات التي تجري مع أفراد حماية زعيم الجبهة عدنان الدليمي، قال النائب البرلماني "جبهة التوافق ترى ضرورة استكمال التحقيق مع افراد الحماية .. شريطة ان يكون واضحا ومعلنا وموضوعيا" مبينا ان" جبهة التوافق مستغربة من كيفية وصول السيارات المفخخة الى مكان قريب من تواجد مقر الدليمي، وهي مكتظة بافراد الجيش والشرطة."وقال "نحن نؤمن بان الوصول الى النتيجة الحقيقية يصب في مصلحة وسلامة الدليمي وجميع اهل المنطقة التي وجدت فيها السيارات المفخخة."ومضى قائلا " لانريد ان نتدخل في اجراءات التحقيق، لكن نشدد على اهمية ان يكون التحقيق مبنيا على اليات تاخذ بنظر الاعتبار طبيعة التهديدات التي يشهدها العراق حاليا، وتمنع من تكرارها."واضاف "نحن نعنقد بان جهة ما مستفيدة من احداث شرخ مابين الحكومة والجبهة " مشيرا إلى أن التوافق ضد هذه الجهة.


ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
30
أرقام الهواتف تكشف علاقة منفذي هجمات لندن وغلاسكو بـ «قاعدة الرافدين»,,الدكتور عبد الله الطبيب البريطاني المولد كان همزة الوصل مع الشبكة العراقية
الشرق الأوسط
يرى المحققون في ملف الهجمات الإرهابية الفاشلة التي جرت في غلاسكو ولندن قبل ستة أشهر، أن للمتآمرين علاقة بقاعدة وادي الرافدين، وهذا ما سيجعل الهجمات الأولى من نوعها من خلال هذه الجماعة خارج حدود الشرق الأوسط حسبما قال مسؤولون كبار من ثلاث قارات سبق لهم أن اطلعوا على التحقيق. وتشمل الأدلة على ذلك أرقام الهواتف لعدد من أفراد المنظمة العراقية تم العثور عليها في هواتف المتورطين بالهجمات الفاشلة حسبما قال مسؤول استخبارات أميركي. وقالت السلطات البريطانية إن المتآمرين بلال عبد الله الدكتور المولود في بريطانيا من أبوين عراقيين وكفيل أحمد مهندس تصميم الطائرات، قاما برصف سيارتين محملتين بأوعية غاز ومتفجرات بالقرب من ناد ليلي شعبي في وسط لندن في أواخر يونيو(حزيران). وكانت السيارتان المعدتان لضرب الناس الخارجين من النادي الليلي، قد فشلتا في الاشتعال. وفي اليوم اللاحق قام شخصان بملء سيارة جيب من نوع تشيكوري بأوعية غاز وأدخلاها إلى مطار غلاسكو. حيث اشتعلت النيران بالسائق الذي يدعى أحمد مما ادى لموته بعد أسابيع قليلة لاحقا. وكانت وكالات الاستخبارات البريطانية متخوفة من ردود فعل نتيجة لضلوع بريطانيا في حرب العراق، وبعد أحداث لندن وغلاسكو زعم خبراء مكافحة الإرهاب أن هناك إمكانية من تورط هذا التنظيم العراقي في العمليات الفاشلة. ومع تقدم التخطيط أخبر مسؤولو استخبارات بريطانيون الدبلوماسيين الأجانب أنهم مقتنعون بأن الهجمات هي أول علامة على رد فعل من هذا النوع حسبما قال دبلوماسي رفيع من بلد حليف لبريطانيا. وتعتبر قاعدة الرافدين تنظيما متطرفا من داخل العراق يقوده أجانب، حسبما قال مسؤولو استخبارات أميركيون. ولاحظ مسؤول استخبارات أميركي تشابها بين الأحداث التي وقعت في بريطانيا والهجمات التي وقعت في العراق، واعتبرت قاعدة الرافدين مسؤولة عنها بما فيها استخدام متفجرات محمولة بسيارات تستهدف أكثر من شخص. ووافق المسؤولون على التحدث حول الهجوم بشرط عدم الكشف عن هوياتهم، لأنهم يناقشون معلومات استخباراتية سرية. ووافق اثنان من المسؤولين عن مكافحة الإرهاب بهذا التزامن بين المحاولتين والصلة بقاعدة وادي الرافدين، فإن أحدهما حذر من تضخيم دور هذه المنظمة الإرهابية. وقال: «يجب اعتبار الحادث بأنه ذو علاقة بقاعدة الرافدين أكير من كونه موجها من قبلها». وطبقا للمسؤولين الذين اطلعوا على التحقيق، فإن المحققين يعتقدون ان الدكتور عبد الله الطبيب البريطاني المولد الذي نشأ في بغداد، كان همزة الوصل للشبكة العراقية، بالرغم من انه من غير الواضح ما طبيعة العلاقة. وكان الدكتور عبد الله يعمل في مستشفى الكسندر في بيزلي في اسكتلندا، بعدما تأهل في قسم السكري عندما وقع الهجوم. وبعد القبض عليه قال الزملاء للصحف الاسكتلندية انه كان من الصعب تشجيع عبد الله على القيام بجولات طبية، لأنه كان يبدو مشغولا بمتابعة الشؤون الاسلامية على الكومبيوتر. وقد اتهم الدكتور عبد الله بالتآمر على استخدام المتفجرات، ومن المتوقع ان تبدأ محاكمته في العام المقبل. وكان قد تم القبض على 6 اشخاص في بريطانيا لعلاقتهم بالهجوم. وقد تم الافراج عن ثلاثة ووجهت التهمة الى ثلاثة اشخاص من بينهم الدكتور عبد الله. وقال مارتين راكسترو محامي الدكتور عبد الله إنه غير قادر على التعليق على القضية بسبب القانون البريطاني. والدكتور عبد الله هو ابن طبيب معروف، وعاد لبريطانيا عام 2004 وهو يحمل شهادة طبية عراقية طبقا لما ذكره شيراز ماهر، وهو بريطاني مسلم يعرفه عندما عاشا معا في كامبريدج. وقبل الانضمام للمستشفى عمل عبد الله لبعض الوقت في محلات ستابليز للأدوات المكتبية في كامبريدج في الوقت الذي كان يدرس فيه لدخول الامتحانات للحصول على شهادة ممارسة الطب هنا. وقال ماهر الذي كان آنذاك عضوا في حزب التحرير الاسلامي، انه يتذكر الدكتور عبد الله لكونه مهوسا بالحرب في العراق، وكشخص يعتنق مذهبا متشددا. وقال ماهر ان عبد الله شعر بالغضب بالهجوم الاميركي على الفلوجة في نوفمبر(تشرين الثاني) 2004، واكد ان الدكتور عبد الله لم يكن عضوا في حزب التحرير. وكان ماهر مع الدكتور عبد الله يوميا تقريبا لأداء الصلوات الخمس، وقال ماهر الذي ترك الحزب في منتصف الخمسينات إنه لم ير عبد الله مرة اخرى منذ ذلك الحين. ووصف ماهر عبد الله بأنه شخصية «جريئة». وقال ان احمد الذي قتل بسبب الحروق التي اصيب بها في هجوم غلاسكو كان اكثر سلبية. وبغض النظر عن المساعدة او الالهام الذي حصل عليه المتآمرون من العراق، فإن المسؤولين عن مكافحة والخبراء اوضحوا انهم فوجئوا بالطبيعة غير المحترفة للهجوم
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
31
صحيفة واشنطن بوست : شباب جيش المهدي يستمدون قوتهم من إثارة الخوف
TheWash ington Post
كتبت سودارسان راغافان مقالاً نشرته صحيفة واشنطن بوست عن العراق تحت عنوان "شباب جيش المهدي يستمدون قوتهم من إثارة الخوف" ذكرت فيه كيف دخل شابان مسلحان من مقاتلي الشيعة في أول يوم دراسي إلى مدرسة ثانوية للبنات ببغداد وسلموا مديرتها إنذارا ينص على ضرورة أن ترتدي الطالبات الحجاب وإلا نفذوا تهديدهم بإغلاق المدرسة أو قتل البنات. ثم توضح الكاتبة كيف أن جيش مقتدى الصدر يستعين بالشباب من سن الخامسة عشرة ليُحكم قبضته على بغداد، إلا أن قسوة هؤلاء الشباب تُنفر الشيعة والسنة منهم على حد سواء. وتضيف أن سبب الاستعانة بهؤلاء الشباب هو ملء الفراغ القيادي الذي خلقه قتل وحبس اغلب قادة جيش المهدي الذي كان فيما مضى ثاني أقوى جيش في العراق بعد الجيش الأمريكي. إلا أنهم مازالوا يسيطرون على الجميع بإثارة الخوف، مما يثير مخاوف من زيادة نفوذهم وتغلغلهم في المجتمع العراقي عندما تبدأ القوات الامريكية في الرحيل. وتشير الكاتبة إلى أن الزعيم الشيعي كان قد جمد عمليات جيشه في أغسطس الماضي مقللا بذلك العنف في الفترة الماضية إلا أن بعضاً من قادته لم ينصاعوا لأمره مبررين ذلك بأنهم يريدون إثبات قوتهم. وتستمر الكاتبة في وصف كيف يتم تجنيد هؤلاء الشباب لخدمة جيش المهدي وكيف يتم تعذيب المنشقين منهم. ثم تستعرض كيف يتحكم بعض الصبية منهم في أقدار مناطق بأكملها محولين نشاطهم إلى نوع من التشكيل العصابي المستغل. وتختتم الكاتبة مقالها ناقلة رغبة والد إحدى طالبات المدرسة السني في إحداث نوبة صحيان لمقاومة هذا النفوذ الصبياني

ليست هناك تعليقات: