Iraq News
























مواقع إخبارية

سي أن أن

بي بي سي

الجزيرة

البشير للأخبار

إسلام أون لاين



الصحف العربية

الوطن العربي

كل العرب

أخبار اليوم

الأهرام

الوطن

القدس العربي

الحياة

عكاظ

القبس

الجزيرة

البيان

العربية

الراية

الشرق الاوسط

أخبار العراق

IRAQ News




فضائيات



قناة طيبة

قناة الحكمة

قناة اقرأ

قناة الشرقية

قناة بغداد الفضائية

قناة البغدادية

قناة المجد

وكالات أنباء

وكالة أنباء الإمارات

وكالة الأنباء السعودية

المركـز الفلسطينـي

وكالة أنباء رويترز

وكالة الانباء العراقية


تواصل معنا من خلال الانضمام الى قائمتنا البريدية

ادخل بريدك الألكتروني وستصلك رسالة قم بالرد عليها

Reply

لمراسلتنا أو رفدنا بملاحظاتكم القيمة أو

للدعم الفني

راسل فريق العمل

إنظم للقائمة البريدية


اخي الكريم الان يمكنك كتابة تعليق وقراءة آخر عن ما ينشر في شبكة أخبار العراق من خلال مساهماتك في التعليقات اسفل الصفحة



Website Hit Counter
Free Hit Counters

الأحد، 16 ديسمبر، 2007

صحيفة العراق الالكترونية الأخبار والتقاريرالأحد 16-12-2007


ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
1
بوش في الكويت قريبا

القبس'

علمت 'القبس' من مصادر مطلعة ان الرئيس الاميركي جورج بوش سيصل الى البلاد في العاشر من يناير المقبل في اطار جولة شرق اوسطية.
وقالت المصادر ان الرئيس بوش سيبحث مع القيادة الكويتية في الملف النووي الايراني وتطورات الوضع الامني في العراق وآخر ما توصلت اليه مساعي المصالحة العراقية.
واضافت المصادر ان الرئيس بوش سيشدد على اهمية دفع عجلة السلام في الشرق الاوسط، وسيطلع القيادة الكويتية على اخر تطورات مؤتمر انابوليس للسلام.
ومن المقرر ان يرافق الرئيس بوش وفد رفيع المستوى يضم وزيرة الخارجية كونداليسا رايس.

ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
2
انتشار مكثف وواسع لجيش المهدي في البصرة وانباء عن اعلان منع التجوال من بعد عصر اليوم
موسوعة البصرة


انتشار مكثف وواسع لجيش المهدي في البصرة في مناطق جسر الكرمة الى حدود جسر الكزيزة وسيطرة على بعض المناطق واحتمال حدوث معركة قوية خلال الساعات القادمة ومع العلم جيش المهدي يحملون اسلحة البي كي سي والقاذفات واعدادهم تترواح بالمئات والطائرات تجوب سماء البصرة بصورة مكثفة هذه اللحظات.كما علمت موسوعة البصره ان هناك انباء عن اعلان منع التجوال في البصره من بعد ظهر اليوم وحتى اشعار اخر..وقد علمت موسوعة البصره ان معارك ضاريه حدثت الليله الماضيه بين جيش المهدي والقوات العراقيه في منطقه الكرمه.

ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
3
البياتي يؤكد ان انتهاء المدة المحددة لتنفيذ المادة 140 يجعلها معلقة
راديو دجلة
قال عضو لجنة الأمن والدفاع في مجلس النواب عباس البياتي ان خارطة الطريق الخاصة بتطبيع اوضاع محافظة كركوك لا تجري وفق تسلسلها الزمني.
واضاف البياتي في تصريح لوكالة (آكي) الايطالية للانباء ان "المادة 140 من الدستور حددت ست محطات من اجل التوصل الى حل نهائي للمشكلة المستعصية الا ان ماطبق منها لحد الان هو محطة واحدة تتعلق بتطبيع الأوضاع في المدينة".
واوضح البياتي ان انتهاء المدة المحددة لتنفيذ المادة 140 بنهاية العام الحالي يجعلها معلقة خاصة وانها من اهم المواد الخلافية في الدستور .
مشيرا الى ان "هناك اتجاها لجعل المحافظة اقليما مستقلا قائما بذاته وهذا الامر سيكون بديلا عن تطبيق المادة المشار اليها وهو اجراء يستند قانونيا على المادة 119 التي تعتبر مادة حاسمة ومتقدمة على الاولى فضلا على انها تحضى بموافقة معظم العراقيين" .

ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
4
صحافيو كردستان ومرصد الحريات يرفضان قانون العمل الصحافي بالاقليم

راديو دجلة

استنكر صحافيو كردستان مشروع قانون تنظيم العمل الصحافي في الاقليم الذي صادق عليه برلمان اقليم كردستان باعتباره يتضمن بنودا قاسية.
ووجه نقيب الصحافيين الكردستانيين فرهاد عوني ومعه عشرون من رؤساء تحرير الصحف والمجلات ومديري عدد من القنوات الفضائية والارضية واساتذة كلية الاعلام بجامعة السليمانية مذكرة احتجاج الى رئيس اقليم كردستان مسعود بارزاني طالبوا فيها بوقف العمل بالقانون الجديد واصفين بعض بنوده في هيئتها الحالية بالتهديد الصريح للحياة المدنية والنظام الديمقراطي.
وعبر عوني عن الرفض المطلق لفحوى القانون الجديد لتهديده حرية الرأي والتعبير ومهنة الصحافة في اقليم كردستان وتعارضه مع ما يطمح اليه الصحفيون من خلال وضعه لشروط تعجيزية يستحيل ممارسة العمل الصحفي في بوجودها. وقال عوني ان المسودة التي اعدتها النقابة تضمنت فرض غرامات مالية على الصحافيين المخالفين للوائح بواقع مليوني دينار عراقي كحد اعلى بدون المطالبة بفرض عقوبات بالسجن او اغلاق الصحف كما جاء في قانون البرلمان الاقليمي.
من جهته رفض مرصد الحريات الصحفية في العراق اقرار مشروع قانون تنظيم العمل الصحفي في اقليم كردستان بالصيغة التى اعلنها برلمان الاقليم الثلاثاء الماضي مناشدا رئاسة الاقليم عدم المصادقة عليه .
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
5
مؤتمر الوحدة الإسلامية يدعو العراقيين إلى التآخي والحفاظ على وحدة العراق
العين الاخبارية
شدد البيان الختامي الذي صدر عن مؤتمر الوحدة الاسلامية والوطنية في مكة المكرمة على الاخوة بين العراقيين واهمية الحفاظ على وحدة العراق.

ودعا البيان ابناء الشعب العراقي الى التآلف والتآخي والتسامح ونبذ العنف بالإضافة الى دعوة الساسة الى عدم التخندق حزبياً او طائفياَ او قومياً وحل الخلافات فيما بينهم عبر الوسائل السلمية بما يخدم البلاد.

واضاف البيان" ان علماء الدين هم رواد المجتمع ولهم الدور الأساس في التربية والتوجيه لتعزيز قيم الخير والفضيلة وعليهم تقع مسؤولية توحيد الصف الوطني والإسلامي ودرء الفتن وحفظ الهوية الإسلامية للبلاد".

وناشد المؤتمرون الحكومة العراقية للإسراع في "بناء القوات المسلحة وتطوير قدراتها لتسلم الملف الأمني في مناطق البلاد كافة والتعجيل برحيل القوات الأجنبية بأسرع وقت".

مشيرين إلى "ان دم العراقي وماله وعرضه مصانة ولا يجوز لأحد اياً كان الاعتداء عليها وهي مسؤولية عامة يسهم فيها الجميع ".

وكانت اكثر من 500 شخصية اسلامية وفكرية وسياسية عراقية التأمت في مكة المكرمة ضمن فعاليات مؤتمر الوحدة الاسلامية والوطنية لبحث التلاحم والاخوة بين العراقيين بشتى اطيافهم والتاكيد على ضرورة تفعيل وثيقة مكة المكرمة.
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
6
هيئة النزاهة تكشف عن وجود خمسة ملايين طفل عراقي يتيم

اصوات العراق

كشفت هيئة النزاهة العراقية، السبت، عن وجود خمسة ملايين طفل عراقي يتيم حسب الإحصائيات الحكومية، ودعت الحكومة والبرلمان ومنظمات المجتمع المدني إلى التواصل مع الطفل العراقي اليتيم.
وطالب موسى فرج رئيس هيئة النزاهة في المؤتمر الذي أقامته الهيئة للطفل العراقي اليتيم فى بغداد، السبت، الحكومة تبني برنامج مؤسساتي أو تشريعي لمساعدة الطفل اليتيم العراقي، وقال إن" العراق بلد نفطي.. ومن غير الممكن أن يبقى الطفل اليتيم العراقي بهكذا مأساة" .
وأوضح فرج خلال المؤتمر، الذي حضرته الوكالة المستقلة للانباء (أصوات العراق)، أن" الهئية لاتستطيع سد حاجة الاطفال العراقيين اليتامى بمفردها، كونها لاتملك الامكانات المالية والبشرية" مشدداًعلى "ضرورة إستحداث وزارة أو تشكيل هيئة للايتام تعنى بكافة أمورهم " .
كانت لجنة المرأة والأسرة في مجلس النواب اقترحت في وقت سابق على البرلمان مشروع قانون لإنشاء صندوق رعاية الأيتام. وخلال المؤتمر، وفي كلمه لوزيرة حقوق الانسان وجدان سالم ميخائيل، قالت إن " ظاهرة اليتم واحدة من الظواهر السلبية التي تنامت بشكل كبير في السنوات الاخيرة بحكم عوامل الحروب المدمرة وتزايد العنف في البلاد الى مديات غير مسبوقة...مما أدى منطقيا الى تزايد الكم في أعداد الأرامل والأيتام مما يشكل عبئاً جديدا على المجتمع ".
وأشارت إلى أن "معاناة الاطفال المحرومين من الجو الأسري تجسيد حي لإنتهاكات حقوق الاطفال في العيش بكرامة جديرة بطفولتهم" مضيفةً ان وزارتها " أعدت ورقة عمل لتشغيل الاطفال الايتام".
وعقب انتهاء المؤتمر، وفي سؤال لـ (أصوات العراق) حول الاتفاقيات الدولية الخاصة بحقوق الطفل، قالت وزيرة حقوق الانسان" إن العراق طرف في الإتفاقية الدولية المتعلقة بحقوق الطفل منذ العام 1994، حيث الزمت هذة الاتفاقية الدول الاطراف بجملة من الأمور منها إيلاء المصلحة للطفل في جميع الإجراءات التي تتعلق بالأطفال سواء قامت بها مؤسسات الرعاية العامة والخاصة أو المحاكم أو السلطات الإدارية أو الهيئات التشريعية ".
وتابعت " كما الزمت هذة الاتفاقية في مادتها (20) الدولة بضرورة حماية الإطفال المحرومين من البيئة العائلية ".

ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
7

مقتل جندي أمريكي بالعراق والمحصلة تبلغ 3893 قتيلاً
CNN
أعلن الجيش الأمريكي السبت مصرع الجندي الثاني عشر خلال ديسمبر/كانون الأول الحالي في هجوم بمحافظة "نينوى" الجمعة.

ولم يتطرق البيان العسكري إلى تفاصيل بشأن الهجوم الذي نفذ باستخدام الأسلحة الفردية في المحافظة الشمالية.

ويرفع الضحية الأخير إجمالي خسائر الجيش الأمريكي، ومنذ الغزو في مارس/آذار عام 2003، وحتى 15 ديسمبر/ كانون الأول، إلى 3893 قتيلاً، منهم 12 قضوا في الشهر الجاري.

وكان الجيش الأمريكي قد أعلن الجمعة مقتل اثنين من عناصره في حادثين منفصلين الخميس.

وجاء في بيانه أن جنديا ضمن القوة متعددة الجنسيات قطاع بغداد، قتل إثر تعرضه لهجوم بأسلحة خفيفة جنوبي العاصمة العراقية.

كذلك توفي جندي أمريكي آخر من القوة المتعددة الجنسيات متأثرا بجراحه التي أصيب بها نتيجة انفجار عبوة ناسفة أثناء مشاركته في دورية جنوب بغداد.

ويتواصل سقوط الخسائر البشرية في صفوف القوات الأمريكية رغم تأكيد وزير الدفاع الأمريكي، روبرت غيتس، خلال زيارته الأخيرة لبغداد والموصل قبل نحو أسبوع، أن تحقيق هدف الاستقرار في العراق في "متناول اليد"

وعدد غيتس، أمام حشد من الصحفيين، مؤشرات التقدم الذي تم إحرازه في العراق، وتراجع معدلات العنف، الذي يعود جزئياً إلى رفع أعداد القوات الأمريكية بقرابة 30 ألف جندي أضافي في مطلع العام الحالي.

وكانت الشهور القليلة الأخيرة، قد شهدت تراجعاً في محصلة الخسائر البشرية للجيش الأمريكي، حيث بلغ عدد قتلاه في شهر نوفمبر/ تشرين الثاني 37 جندياً، وهو ما يعزز تأكيدات الإدارة الأمريكية السياسية والعسكرية، بأن تقدما قد أحرز في جهود الحرب في العراق.

وسقط في أكتوبر/ تشرين الأول 38 جندياً أمريكياً قتيلاً، ليسجل بذلك الشهرين المذكورين أدنى محصلة للجيش الأمريكي على التوالي منذ مطلع 2004.

ويرى عدد من المسؤولين الأمريكيين أن زيادة عدد القوات الأمريكية بقرابة 30 ألف جندي إضافي هذا العام في بغداد، ومناطق تواجد تنظيم القاعدة في الأنبار وديالى وجنوب شرقي العاصمة، ساهم في تراجع محصلة قتلى القوات الأمريكية، رغم أن هذا العام كان الأكثر دموية منذ بدء الغزو في ربيع 2003.



ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
8
عملية انتحارية تقتل جندياً أمريكياً وتجرح اثنين بالعراق

CNN
أقرت قيادة الجيش الأمريكي في العراق، بمقتل أحد عناصرها وجرح اثنين آخرين في محافظة صلاح الدين الاثنين.

وجاء في بيان الجيش الأمريكي الثلاثاء، أن انتحاريا استهدف بسيارة ملغمة الجنود خلال وجودهم في المحافظة الواقعة شمال العاصمة بغداد الاثنين.

ومنذ بداية الشهر الجاري خسر الجيش الأمريكي سبعة من جنوده، فيما بلغت حصيلة قتلاه الإجمالية منذ شن الغزو بقيادة واشنطن ضد العراق في ربيع 2003، 3888 جندياً.

وكانت الشهور القليلة الأخيرة، قد شهدت تراجعاً في محصلة الخسائر البشرية للجيش الأمريكي، حيث بلغ عدد قتلاه في شهر نوفمبر/ تشرين الثاني 37 جندياً، وهو ما يعزز تأكيدات الإدارة الأمريكية السياسية والعسكرية، بأن تقدما قد أحرز في جهود الحرب في العراق.

وسقط في أكتوبر/ تشرين الأول 38 جندياً أمريكياً قتيلاً، ليسجل بذلك الشهرين المذكورين أدنى محصلة للجيش الأمريكي على التوالي منذ مطلع 2004.

ويرى عدد من المسؤولين الأمريكيين أن زيادة عدد القوات الأمريكية بقرابة 30 ألف جندي إضافي هذا العام في بغداد، ومناطق تواجد تنظيم القاعدة في الأنبار وديالى وجنوب شرقي العاصمة، ساهم في تراجع محصلة قتلى القوات الأمريكية، رغم أن هذا العام كان الأكثر دموية منذ بدء الغزو في ربيع 2003.

وشهد النصف الأول من العام 2007، ارتفاعاً في حصيلة القتلى الأمريكيين، سقط منهم 83 قتيلاً في يناير/ كانون الثاني، و81 في فبراير/ شباط، و81 في مارس/ آذار، و104 في أبريل/ نيسان، و126 في مايو/ أيار، و101 في يونيو/ حزيران.

وبدأ التراجع منذ شهر يوليو/ تموز من العام الجاري، حيث بلغت محصلة خسائر الجيش الأمريكي البشرية 79 جندياً، ارتفعت إلى 84 في أغسطس/ آب، و65 في سبتمبر/ أيلول الماضي.



ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
9
قضية العملة "فئة 25 دينار" تبرز من جديد إنطلاقاً من إقليم كوردستان ومجلس الشيوخ المركزي لعشائر العراق يشيد بتجربة إقليم كوردستان

PUKmedia
عقد مجلس الشيوخ المركزي لعشائر العراق عصر اليوم الخميس مؤتمراً صحفياً في السليمانية لشرح ابعاد زيارتهم الى اقليم كوردستان ولقاءهم بعدد من المسؤولين واعلان تضامنهم مع شعب كوردستان في كل الظروف والمواقف.

وفي بداية المؤتمر اعلن الشيخ عامر المالكي وهو استاذ جامعي والناطق الاعلامي لمجلس الشيوخ المركزي لعشائر العراق قائلاً: ان سبب زيارة هذا الوفد الى اقليم كوردستان هو التضامن مع ابناء شعبنا الكوردي واهلنا في اربيل ودهوك والسليمانية وكل مدن كوردستان ضد التهديدات التركية.

واضاف المالكي قائلاً: نحن كعشائر نقف مع اخواننا واهلنا في اقليم كوردستان ضد أي تهديد لاراضي كوردستان وفي اي بقعة من ارضي العراق.

تم تحدث قائلاً عن موضوع العملة النقدية الملغاة (ذات فئة 25 دينار): لقد تناولنا في زيارتنا الى اربيل موضوع العملة النقدية التي تضرر منها أبناء شعبنا الكوردي وبعض التجار والكسبة من بغداد والجنوب والتي لم تسنح لهم الفرصة لاستبدالها مما نتج عنها خسارة مالية كبيرة لتلك الشرائح من المجتمع، والتقينا بالمسؤولين هناك وحصلنا على موافقة برلمان كوردستان لمخاطبة الحكومة المركزية لتعويض المواطنين واستحصال قرار حكومي رسمي بذلك.

واضاف موفد قناة الديار الفضائية المرافق للوفد العشائري قائلاً: ستشكل قريباً لجنة في اقليم كوردستان لاحصاء عدد المواطنين ونسبة المبالغ في أربيل والسليمانية والمدن والقصبات التابعة لهما وسيبشر المواطنين خيراً بذلك. واضاف لدينا معلومات غير رسمية بأن هناك دراسة تعدها وزارة المالية في الحكومة المركزية لهذا العرض.

وأكد الناطق قائلاً: نحن لسنا مخولين باتخاذ القرار ولكننا نقلنا هذه المطالب بامانة الى برلمان كوردستان وقد ابلغناهم ان هذه الشريحة من المتضررين من عدم استبدال العملة 25 دينار هم كثيرون.

ثم اضاف قائلاَ: ذهبنا الى اربيل واستقبلنا الشيخ ادهم بارزاني بحفاوة وذلك لسفر الاستاذ مسعود بارزاني الى الخارج وسفر الاستاذ نيجيرفان بارزاني الى بغداد، وقد جئنا الى اقليم كوردستان لنعلن تضامننا وفرحتنا ايضاً بالانجازات العظيمة والتطورات الحاصلة في السليمانية والذي يبشرنا بالخير في نجاح التجربة الفدرالية في العراق انطلاقاً من تجربة إقليم كوردستان.
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
10
استئناف ضخ النفط من كركوك إلى تركيا

PUKmedia
أعلن مسؤول رفيع المستوى في شركة نفط الشمال استئناف عمليات ضخ النفط العراقي عبر خط كركوك/ جيهان بطاقة تتراوح بين 100 إلى 150 ألف برميل يومياً. وقال المصدر "استؤنفت عملية الضخ صباح يوم أمس الخميس بعد إصلاح الأضرار التي لحقت بالخط الذي ينقل النفط إلى تركيا جراء الهجوم التخريبي قرب منطقة الفتحة (110 كلم غرب كركوك) قبل خمسة أيام".

وأضاف "سنعتمد في عمليات التصدير نظام الضخ المتقطع على مدار أسبوع واحد بسبب ما لدينا من مخزون في ميناء جيهان التركي، حيث سنعتمد على التصدير وفق حاجة التخزين في الميناء". وكان المتحدث باسم وزارة النفط عاصم جهاد أكد اندلاع حريق في أنبوب النفط الخام جراء عمل إرهابي فجر الجمعة الماضي غرب كركوك دون أن يؤثر ذلك على صادرات النفط.

ويبلغ حجم صادرات النفط حوالي مليوني برميل يوميااً وفقا للمتحدث، وتتعرض الأنابيب الناقلة للنفط والغاز في محافظات كركوك وصلاح الدين إلى عمليات تخريب تؤدي أحياناً إلى توقف تصدير النفط عبر ميناء جيهان التركي.

من جهة أخرى قال المسؤول النفطي رداً على سؤال حول تشغيل الخط العراقي السوري، خط كركوك- بانياس "يستحيل التصدير عبر هذا الخط كونه متآكلاً ولا جدوى اقتصادية منه ويعاني من التسرب فهو قديم وقد تعرض إلى أعمال تخريب طوال السنوات الأربع الماضية، مضيفاً أن إعادة تشغيله تتطلب كوادر فنية وصيانة تحتاج إلى ستة أشهر كحد أدنى، موضحا "كنا نصدر عبر هذا الخط بين 100 الى 200 ألف برميل يومياً قبل العام 2003.
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
11
المادة 140: موعد 31 كانون أول /ديسمبر 2007 النهائي
الامم المتحدة
يسر بعثة الأمم المتحدة لمساعدة العراق أن تشير إلى وجود اتفاق عام بين أعضاء مجلس الرئاسة، وبموافقة رئيس حكومة العراق ورئيس حكومة إقليم كردستان، على الضرورة الملحة لبدء عملية من شأنها التسريع قي تنفيذ المادة 140 من الدستور العراقي. وسوف تركز هذه العملية، وبشكل غير حصري، على الشؤون المتعلقة بالمحافظات العراق الشمالية. وفي ضوء الصعوبات الفنية واللوجستية التي تحول دون إجراء الاستفتاء قبل 31 كانون الأول / ديسمبر 2007، كما هو منصوص عليه في الدستور، وما نتج عن ذلك من الحاجة إلى تأجيل فني، فقد تمت الإشارة إلى بعثة الأمم المتحدة لمساعدة العراق بأن الخطوة المثلى التالية تتمثل في بدء عملية تسهيل تنفيذ المادة 140 في شهر كانون الثاني/ يناير 2008 وفي غضون ستة أشهر، وذلك بدعم فني من الأمم المتحدة من خلال بعثة الأمم المتحدة لمساعدة العراق في بغداد للسلطات المعنية بهذا الأمر بما فيها اللجنة العليا لتنفيذ المادة 140. هذا من شأنه أن يمكّن جميع الأطراف المساهمة وبشكل بنّاء في عملية من هذا النوع.

وتود بعثة الأمم المتحدة لمساعدة العراق أن تتقدم بالشكر للسلطات العراقية لثقتها بقدرة الأمم المتحدة على توفير الدعم الفني لهذا الجهد الدقيق الذي يعتبر مهماً وملحاً في آن واحد.

ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
12
الادارة الامريكية تهمل خطة سريعة لتسليم السلطة للعراقيين

راديو دجلة

اتهم نائب وزير الدفاع الأميركي السابق دوغلس فيث ادارة الرئيس جورج بوش باهمال خطة وضعت من اجل تحويل سريع للسلطة في العراق الى ايدي قادة عراقيين.
وقال فيث في تصريح نشر اليوم الجمعة ان الخطة كانت تقضي بوضع السلطة بيد العراقيين مع حلول عام 2003 وان ادارة بوش ابقت السيطرة على الأوضاع بيدها دون ان تابه لتلك الخطة.
واضاف فيث وهو احد مؤيدي الحرب على العراق ان هذا القرار هو الذي ادى الى اطالة امد الوجود الأميركي في العراق معتبرا هذا الامر بانه "اكبر خطأ وقعت به الولايات المتحدة في العراق".
مشيرا الى ان الحاكم المدني الامريكي في العراق بول بريمر عامي2003 و2004 هو الذي قرر ان تتوجه امريكا للحرب على المتمردين بدلا عن مخطط تسليم قيادة البلاد للعراقيين.

ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
13
التايمز : العراقيون يستبدلون الدولارات بالدنانير

المثقف

فتحت صحيفة التايمز اللندنية عنوانا "العراقيون يستبدلون الدولارات بالدنانير مع عودة الثقة والعائلات" تتحدث الصحيفة عما تراه رمزا للعراق الناشئ.
وتحكي الصحيفة عن الكيس الذي حمله المواطن العراقي حيدر العزاوي إلى مكتب العقارات لتسديد ثمن منزل اشتراه، والذي كان محشوا بالدنانير العراقية (125 مليون دينار عراقي) "أي ما يوازي 51 ألف دولار " لا بالدولار الأمريكي كما المتعارف عليه في التعاملات الكبيرة في العراق منذ عام 2003.
وتقول الصحيفة إن انخفاض سعر الدولار سبب لتفضيل التعامل بالدينار هذه الأيام، لكن العامل الأهم هو جو الثقة في مستقبل العراق مع تحسن الأمن فيه وبدء عودة العائلات التي فرت من البلاد مع انتشار العنف الطائفي.
أما المؤشر الآخر ـ في رأي الصحيفة ـ فهو أن المبالغ التي يأخذها حجاج بيت الله الحرام من العراقيين معهم في السفر إلى المملكة العربية السعودية هي بالدنانير العراقية وليس الدولارات

ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
14
توضيح من لجنة انتفاضة المهجر الدنمارك حول رسالة لجنة انتفاضة سامراء الموجهة الى السيد رئيس الوزراء
البروج
توضح لجنة انتفاضة المهجر الدنمارك - كوبنهاكن بانه ليست لها علاقة بما جاء في رسالة لجنة اعتصام سامراء الموجهة الى السيد رئيس الوزراء نوري المالكي وبنفس الوقت تستنكر لجنة انتفاضة المهجر الدنمارك هذا الاسلوب الغير حضاري بالتخاطب مع السيد رئيس الوزراء المنتخب الذي يمثل جميع العراقيين وان هذا الخطاب يعد اهانة لجميع العراقيين لما فيه من اسلوب في غاية القباحة !!!نعم نحن جميعا مع بناء المراقد المقدسة في سامراء للامامين المعصومين العسكريين سلام الله عليهم .
ونطالب بالاسراع بانجاز البناء وكذلك نطالب ببناء اربعة ماذن بدل الماذنتين وهذا حق مشروع . انما يتم التهجم بهذا الاسلوب الغير لائق على من يعمل المستحيل من اجل نهضة العراق فان لجنة انتفاضة المهجر قي اوربا الدنمارك تستهجن هذا الطرح الغير لائق ولذلك اقتضى التوضيح لجنة انتفاضة المهجر اورباالدنمارك كوبنهاكن
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
15
خطف منذر كريم مسوؤل الصحوة في قرية خديدان شرق ناحية بنى سعد فى بعقوبة

( اقرا برس)
قال مصدر امني في شرطة ناحية خان بني سعد جنوب غرب بعقوبة لمراسل وكالة ( اقرا برس)الاخبارية الى قيام مسلحين بخطف المدعو منذر كريم مسوؤل الصحوة في قرية خديدان شرق الناحية واضاف المصدر ان المسلحين ملثمين داهموا مسجد ام القرى في القرية واقتادوا مسوؤل الصحوة الى جهة مجهولة جديرا بالذكر ان هذه القرية كانت معقل للقاعدة الا ان نشؤه الصحوة تمكنت من طرد عناصر القاعدة علما ان غالبية اهالي القرية من عشيرة الدليم .

والى ذلك قال مصدر امنى في ناحية بني سعد جنوب بعقوبة لمراسل وكاتنا الى اصابة مدني باطلاق نار من قبل مسلحين شمال الناحية

ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
16
استشهاد واصابة عناصر من الصحوة في الاعظمية والضلوعية..مقتل ارهابيين واعتقال العشرات في كركوك وتكريت وهجوم على قاعدة عسكرية في البصرة
المدى

اعلنت مصادر امنية استشهاد اربعة اشخاص واصابة نحو عشرين اخرين بجروح في هجومين منفصلين السبت في بغداد. وقالت المصادر ان "شخصين استشهدا واصيب 11 اخرون بجروح في انفجار عبوة ناسفة".واوضحت ان "انفجارا مزدوجا لعبوتين ناسفتين في منطقة بغداد الجديدة (شرق بغداد) ادى الى استشهاد شخصين واصابة 11 بينهم ثلاثة من الشرطة بجروح".وفي هجوم اخر، اعلنت المصادر استشهاد اثنين واصابة عشرة اخرين، من عناصر صحوة منطقة الاعظمية (شمال بغداد) بانفجار عبوة ناسفة. واضافت ان "انفجار عبوة ناسفة استهدف قوات الصحوة في الاعظمية ما ادى الى استشهاد اثنين واصابة عشرة اخرين منهم بجروح".

وتسعى قوات الصحوة التي يمثلها اهالي المناطق، الى مطاردة تنظيم القاعدة.
وقال مصدر في الشرطة إن عبوة ناسفة إنفجرت صباح، السبت، على دورية تابعة للشرطة أدت إلى إصابة أربعة أشخاص بجروح بينهم إثنان من عناصر الشرطة.
وأضاف المصدر أن " إنفجار العبوة أدى إلى إصابة عنصرين من أفراد الدورية بجروح فضلا عن جرح إثنين من المدنيين تصادف وجودهما في منطقة الحادث، إضافة إلى تضرر سيارة الدورية بأضرار مادية وحدوث أضرار مادية في الدور والمحلات القريبة" .
الفلوجة – نيران قناص
قال مصدر في شرطة الفلوجة إن شرطيا أصيب بنيران قناص صباح السبت وسط المدينة.
وأضاف المصدر أن "شرطيا أصيب صباح السبت بنيران قناص عندما كان واقفا على برج للمراقبة في مركز شرطة حي الشرطة وسط الفلوجة."
وأوضح المصدر أن الشرطي اصيب بجروح بالغة نقل على اثرها إلى مستشفى الفلوجة العام.
كركوك- اعتقال
قال مصدر في الجيش أن قوات الفوج الثاني من اللواء الثالث في السليمانية قامت بحملة دهم وتفتيش واسعة في قرية سيد حميد على طريق كركوك- بيجي.
وأضاف المصدر أن إرهابيَين مطلوبَين و7 مشتبه بهم أعتقلوا خلال الحملة.
من جهة أخرى عثرت قوات الشرطة على عبوة ناسفة قرب مركز شرطة الحويجة وتم إبطالها دون حدوث أضرار.
صلاح الدين – مقتل ارهابي
اعلن بيان صادر عن القوات المتعددة الجنسيات عن مقتل 3 إرهابيين واعتقال 12 مشتبهاً بهم خلال عمليات نفذتها قواتهم استهدفت شبكات تنظيم القاعدة الارهابي وسط العراق.
واضاف البيان: قامت القوات المتعددة الجنسيات بسلسلة من العمليات المنسقة شرق سامراء كانت تستهدف ارهابياً قائداً في تنظيم القاعدة بالعراق يتواجد في محافظة صلاح الدين. وخلال هذه العملية لقي إرهابي مصرعه وأصيب 3 مشتبه بهم بجروح.
وقريباً من الموقع نفسه تبادلت القوات البرية إطلاق النار مع ارهابيين إثنين كانا يرتديان صدريات انتحارية.
كما اعتقلت القوات البرية خمسة إرهابيين آخرين في المكان المستهدف نفسه. وعثرت على أسلحة مضادة للطائرات وذخيرة أسلحة وعدة عبوات ناسفة داخل البنايات المستهدفة. وتم استدعاء طائرة حربية للتخلص من الأعتدة والذخيرة وتدمير المنزلين وسيارة كانت تستعمل لنقل الأسلحة.
قال مصدر في شرطة ناحية الضلوعية بمحافظة صلاح الدين إن ضابطا استشهد وأصيب أربعة أخرون جراء هجوم شنه مسلحون ظهر السبت مستهدفين دورية لقوات الصحوة في الناحية.
وأضاف المصدر "هاجم مسلحون مجهولون ظهر السبت دورية تابعة لقوات الصحوة في قرية المشروع شرقي الضلوعية بالاسلحة الرشاشة، ما تسبب في استشهاد ضابط برتبة ملازم أول واصابة أربعة آخرين بجروح متفاوتة."
ولم يذكر المصدر مزيدا من التفاصيل.
نينوى – مقتل جندي امريكي
اعلن الجيش الامريكي السبت ان جنديا امريكيا قتل في محافظة نينوى.
واوضح البيان ان الجندي قتل في هجوم شنه متمردون باسلحة خفيفة.
وبمقتله ارتفع الى ما لا يقل عن 3980 عدد قتلى الجيش الامريكي منذ اجتياح العراق في اذار 2003 استنادا الى ارقام النتاغون.
البصرة- اطلاق صواريخ
قال مصدر أمني من شرطة البصرة، إن أربعة صواريخ كاتيوشا أطلقت، فجر السبت، على القاعدة البريطانية في مطار البصرة الدولي شمال غرب مدينة البصرة، ردت على أثرها القوات البريطانية بالمدفعية على مصادر النيران، من دون وقوع خسائر أو أضرار.
وأوضح المصدر أن" مجهولين أطلقوا من منطقة الفيحاء أربعة صواريخ كاتيوشا على القاعدة البريطانية في مطارالبصرة الدولي."
وأشار إلى أن القوات البريطانية ردت بـ18 قذيفة مدفع على مصادر النيران، من دون وقوع خسائر أو أضرار.
الديوانية- دهم
قال مديرإعلام مكتب الصدر في الديوانية، إن قوة من طوارئ الديوانية دهمت، فجر السبت، منزل تابعة لأعضاء من مكتب الصدر في الديوانية، بينها منزل قيادي بازر في جيش المهدي وسط مدينة الديوانية. وأوضح أبو زينب الكرعاوي مدير إعلام مكتب الشهيد الصدر في الديوانية، أن"قوة من طوارئ الديوانية دهمت، فجر السبت، 12 منزلا للصدريين في حي الأمام الصادق (وسط مدينة الديوانية)، بينهما منزل احمد الزبيدي القيادي البارز في جيش المهدي."
وأشار الكرعاوي إلى أن قوات الطوارئ حطمت بعض أبواب المنازل، وعبثت بمحتوياتها.
من جانبه قال حسين البديري رئيس اللجنة الأمنية في الديوانية إن "قوات الطوارئ دهمت منازل، مطلوبين في حي الأمام الصادق (وسط الديوانية)، أثر معلومات استخبارية، دون أن تتمكن من اعتقال أي منهم، لأنهم غادروا منازلهم قبل الدهم."


ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
17
القبض على عصابة لسرقة الأطفال من المستشفيات

المشرق
القـَى افراد حماية مستشفى الكاظمية التعليمي القبض على اثنتين من النساء تنتميان لعصابة متخصصة بسرقة الاطفال حديثي الولادة من المستشفيات وبيعهم الى احدى الدول المجاورة. واوضح النقيب حيدر سلمان امر مفرزة الحماية المكلفة بحماية المستشفى لمندوب (المشرق) ان معلومات وردت اليهم تشير بوجود امرأتين مشبوهتين داخل المستشفى تترددان على الطابق السادس المخصص للاطفال من دون ان تكون لهما صلة بأحد المرضى. واضاف ان احد العاملين الذي نسقت المفرزة معه كشف انهما ترومان شراء طفل مقابل 300 دولار وخاتم ذهبي وفعلاً تم تحديد ساعة الصفر بالتنسيق مع امر قوة الحماية في وزارة الصحة فألقي القبض عليهما ساعة تسليم المبلغ. ووفقاً للتحقيقات الاولية اعترفت الامرأتان انهما تعملان ضمن عصابة مؤلفة من ثلاث نساء ورجل واحد وقد قاموا بسرقة وشراء (4) اطفال من مستشفى العلوية للولادة وطفلين اخرين من مستشفى الشهيد الحكيم في الشعلة. وكان قاضي تحقيق الكاظمية قد اصدر امراً بالقاء القبض على بقية العصابة وهما رجل وأمرأة في حين لم يشر امر المفرزة الى الدولة المجاورة التي يتم بيع الاطفال فيها،ولكنه اكتفى بالقول بانها اجنبية.

وكان وزير الصحة صالح مهدي الحسناوي وعادل عبد المحسن المفتش العام في الوزارة قد كرما افراد المفرزة واشادا بجهودهم في بالحفاظ على أمن المؤسسة الصحية التي يقومون بحمايتها.
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
18
تحقيق يشير الى صلة تنظيم القاعدة في العراق بالهجمات الفاشلة بلندن

ا ف ب
كشفَ محققون عن ادلة تشير الى علاقة تنظيم القاعدة في بلاد الرافدين بخطط تفجير ثلاث سيارات مفخخة في لندن وغلاسكو في حزيران/يونيو الماضي، حسبما ذكرت وسائل اعلام اميركية امس الجمعة.وذكرت صحيفة"نيويورك تايمز" ان نتائج التحقيق اشارت الى ان هجومين بسيارتين مفخختين كان من المفترض ان ينفذا في لندن يعقبهما انفجار بعربة جيب مليئة بالغاز في مطار غلاسكو في اواخر حزيران/يونيو الماضي، قد يكونان اول محاولة لتنظيم القاعدة في العراق لتنفيذ هجمات خارج الشرق الاوسط.ونقلت الصحيفة عن مسؤول بارز في الاستخبارات الاميركية ان الادلة تتضمن "ارقام هواتف اعضاء في التنظيم العراقي وجدت في الهواتف النقالة لمخططي الهجمات والتي تم العثور عليها في بريطانيا”.واشارت التحقيقات كذلك الى تشابه بين طرق تنفيذ الهجمات باستخدام عربات مليئة بمواد حارقة ومتفجرات واستهداف عدة مواقع، حسب الصحيفة.واستند تقرير الصحيفة الى معلومات من مسؤولين كبار من ثلاثة بلدان تم اطلاعهم على تلك المعلومات، وفقا للصحيفة.وقالت الصحيفة انه"فيما لم يصرح المسؤولون بان خطط التفجير جاءت اصلا من تنظيم القاعدة في بلاد الرافدين، او انها كانت ستتم باوامر من تلك الجماعة، الا انهم قالوا انها نتيجة تعاون قريب يعرفون به بين الجماعة العراقية ومخططون لهجمات خارج الشرق الاوسط”.وكانت السلطات البريطانية احبطت الهجمات عندما اكتشفت سيارتي مرسيدس مليئتين بعبوات الغاز والمسامير في منطقة للملاهي والنوادي الليلية وسط لندن في 29 حزيران/يونيو.وفي اليوم التالي، قام مخططا الهجمات اللذان قالت السلطات البريطانية انهما بلال عبد الله المولود في بريطانيا من اصل عراقي، وكفيل احمد وهو مهندس فضاء هندي، بصدم عربة من طراز جيب بالمبنى الرئيس لمطار غلاسكو.واندلعت النيران في العربة ما ادى الى مقتل احمد.

وستجري محاكمة عبد الله العام المقبل بتهم التامر لاستخدام متفجرات.ووقعت الهجمات قبل اسبوع من الذكرى الثانية لاعتداءات السابع من تموز/يوليو 2005 في لندن والتي ادت الى مقتل 52 شخصا.


ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
19
موسم الحج 2007 على الطريقة العراقية

ايلاف
ابدى العديد من العراقيين غضبهم من الطريقة التي تعاملت بها الحكومة العراقية مع الحج هذا العام ووفقاً للحصة التي اقرتها المملكة العربية السعودية للبلدان العربية فان العراق يمكن له ارسال 28 الف حاج من مجموع سكانه البالغ 28 مليون نسمة وفقاً لاخر احصاء اجري في عهد الرئيس الاسبق صدام حسين.

الحج على طريقة (نوري المالكي) كما يقول العديد من ابناء مناطق السنة في العراق الذين حرموا من الحج وزعت على الاحزاب العراقية بطريقة متساوية ومن ثم على اقرباء المسؤولين فيما يصف العديد من ابناء مدينة الرمادي العراقية مركز محافظة الانباء ان قرعة اختيار الحجاج هذا العام كانت طائفية!

ويقول الشيخ فاضل محمود من هيئة العلماء المسلمين ان "من العار على هذه الحكومة ان يصل التداعي في البلاد حتى الحج ايضاً، للسنة الخامسة على التوالي يحرم العراقيون من اداء هذه الفريضة بينما يتمتع بها اعضاء الاحزاب العراقية التي تتمتع بحكم البلاد والذين يشدون الرحال سنوياً للحج على حساب حصة العديد من العراقيين والعديد منهم يذهبون لاسباب سياسية واقتصادية لا علاقة لها بالحج"..

وتحدث احد اعضاء لجنة الحج في الرمادي رافضاً الكشف عن اسمه ان هناك العديد من الشروط قد وضعت لاختيار الحجاج " هناك مجموعتان من الشروط استلمناها ليحدد تعاملنا مع المتقدمين، المجموعة تحدد لنا كيف نتحدث معهم والمجموعة الثانية تحدد ما يجري في الكواليس، المجموعة الثانية تخط الحزب الاسلامي العراقي واعضاءه وقوات الصحوة الذين يذهبون الى السعودية لا جراء صفقات تجارية ومن اجل تقوية علاقتهم السياسية بالسعودية التي تعد الداعم السياسي الاساسي لقوى السنة في العالم"

يومياً يمكنك ان ترى صفوف من المتقدمين للحصول على فرصة للحج الى الاراضي المقدسة ومعهم ملفات ضخمة تضم جميع اوراقهم ، كلهم يعرفون ان مصير طلبهم سيكون الرفض.

ويقول محمد الراوي وهو مدرس متقاعد يبلغ من العمر 55 عاماً "ان هذه هي المرة الخامسة التي اتقدم بها للحصول على فرصة للحج واعتقد ان اسمي لن يظهر في قائمة المقبولين"..ويضيف "اعرف العديد من الناس الذين ذهبوا عدة مرات الى الحج لانهم ينتمون الى حزب معين او ان له اقرباء في الحكومة العراقية فيما على البعض الاخر دفع 700 دولار الى اعضاء لجنة التعامل مع الطلبات لكي تنظر في طلباتهم" ..

الشيعة من جانبهم يقولون "يجب ان تكون شيعي ايراني لكي يقبولوا طلبك" بحسب كلمات عبد الحسن جواد من مدينة كربلاء التي تقع على مسافة 90 كيلومتر والتقته وكالة (انتر بريس سيرفيس) ويضيف "الحج في عهد الاحتلال اقتصر على اتباع اية الله علي السيستاني مع جزء صغير خصص لحزب الفضيلة وجزء اخر لجماعة مقتدى الصدر" اما سلمان احد اعضاء منظمة لحقوق الانسان "اعتقد ان على السلطات السعودية ايجاد طريقة جديدة تتعامل بها مع الحجاج العراقيين بعيدا عن تدخل الحكومة العراقية الضائعة" مضيفا "المسؤولون الشيعة والسنة يستخدمون هذا الشهر الفضيل من اجل زيادة تاثيرهم وعائداتهم المالية.. اعتقد ان علينا ان نتقدم بطلبات الدخول الى السعودية وحضور الحج مباشرة الى السلطات السعودية من اجل تفويت الفرصة على هولاء اللصوص"

وقد حمل حيدر حسين من الرمادي الاحتلال مسؤولية ما يحدث قائلاً "السياسة في عهد الاحتلال افسدت كل شيء، ان ما يجري هو بسبب طريقة الانتخابات التي جلبت علينا هولاء العراقيين الذين يزيدون الفرقة بين ابناء الشعب".

ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
20
أسواق العراق: قانون الاستثمار في تكرير النفط

قناة العربية

قانون الاستثمار في تكرير النفط المسموح والممنوع في القانون مخاوف الشركات الأجنبية
تأهيل وتشغيل خط كركوك بانياس صناعة الغاز في العراق
اسم البرنامج : أسواق العراق
تقديم: حمدان الجرجاوي
تاريخ الحلقة: الخميس 13/12/2007
ضيف الحلقة: حسين الشهرستاني (وزير النفط العراقي)

حمدان الجرجاوي: السلام عليكم ورحمة الله، من العربية نحييكم ونقدم لكم حلقة جديدة من أسواق العراق، في حلقة اليوم نتحدث عن أبعاد القانون الذي أقره مجلس الرئاسة العراقي والمتعلق بإقرار قانون الاستثمار الخاص بتصفية النفط الخام، أي فتح المجال أمام القطاع الخاص للاستثمار في مصافي تكرير النفط في العراق، كما نتحدث عن الاتفاق مع سوريا حول إعادة تأهيل خط أنابيب كركوك بانياس وتزويد سوريا بالنفط العراقي بأسعار تفضيليه.

ضيفي في هذه الحلقة السيد حسين الشهرستاني وزير النفط العراقي، مرحبا بك معالي الوزير. وشكرا لانضمامك إلينا.
حسين الشهرستاني: أهلا بك.


قانون الاستثمار في تكرير النفط

حمدان الجرجاوي: بداية يعني صادق مجلس الرئاسة العراقي على قانون الاستثمار في مصافي تكرير النفط في العراق مما يفتح المجال أمام القطاع الخاص للاستثمار في هذا النشاط، يعني هذا قطاع حيوي للدولة ما هي حدود هذا القانون ومن يحق له التقدم للاستثمار في مجال المصافي؟
حسين الشهرستاني: بالفعل تمت المصادقة على القانون والآن يعتبر قانون نافذ المفعول. وزارة النفط كانت قد قدمت هذا القانون لمجلس الوزراء ثم إلى مجلس النواب، والقانون يفتح الأبواب أمام كل الشركات العراقية والأجنبية أن تبني مصافي في العراق لحسابها الخاص، ولكن لا علاقة لهذا القانون بتطوير الحقول النفطية وملكية النفط العراقي ذاك أمر آخر إذا صار مجال نتحدث عنه..

حمدان الجرجاوي: لم يقرّ البرلمان هذا القانون..
حسين الشهرستاني: هناك أمر آخر، هذا القانون يقول: العراق يزود أي شركة تنشئ مصفاة في العراق سواء لأغراض تزويد السوق العراقية أو لتصدير المشتقات النفطية نتعهد لهم بتزويدهم بالنفط الخام العراقي وعلى طول عمر المصفاة، وبأسعار تفضيلية قليلة يعني نعطيهم 1% فقط خصم عن السعر العالمي السائد للنفط الخام في يوم الاستلام. فهذا سعر تفضيلي ولكن هناك امتيازات أخرى: البنى التحتية، الإعفاء الضريبي، أمور أخرى كأي تشجيع للمستثمرين الآخرين.

حمدان الجرجاوي: نعم، هل تقدمت أي شركات بطلبات بهذا الخصوص؟
حسين الشهرستاني: لم نتوصل الحقيقة لحدّ الآن إلى اتفاق مع أي شركة. لكن هناك حوار الآن يجري. هذا طبعا بالإضافة إلى المصافي التي ستبنيها الحكومة العراقية وزارة النفط نحن الآن لو تابعتم الأخبار، مجلس الوزراء وافق لنا على المرحلة الأولى لمصفى الناصرية. وهي مصفاة بطاقة ثلاثمائة ألف برميل في اليوم وبأحدث التكنولوجيات العالمية وبالفعل تم التعاقد عليها وهناك أربع مصافي أخرى جديدة ولكن الآن هذا القانون يتحدث عن مصافي القطاع الخاص بالإضافة إلى المصافي الحكومية.


المسموح والممنوع في القانون

حمدان الجرجاوي: طيب أنتم ستقدمون لهم النفط الخام لتكريره بأسعار تفضيليه كما ذكرت ما الذي يحق لهم؟ هل يحق لهم تحديد أسعار المشتقات النفطية؟ هل يقومون ببيع المشتقات داخل العراق أم يحق لهم التصدير أيضا؟
حسين الشهرستاني: كل هذا مسموح به. يعني العراق يتعهد بتزويدهم بالنفط بسعر السوق العالمية بخصم 1%، ولكن هم أحرار أن يبيعوا المنتجات بالسعر الذي يرغبون ويصدّرون بالكميات التي يرغبون، لا محدودية على التسعير وعلى التصدير.

حمدان الجرجاوي: طيب يعني مجلس الرئاسة أقرّ هذا القانون، هل سمح لجميع الأقاليم والمحافظات بمنح تراخيص لإنشاء مصافي تكرير النفط والتعاقد مع شركات أجنبية في هذا الخصوص؟ مع التنسيق أو دون التنسيق مع اللجنة الوزارية التي ستنوون تشكيلها، يعني قلتم أنكم ستشكلون لجنة وزارية لمتابعة هذا الموضوع، ماذا عن وضع الأقاليم والمحافظات؟
حسين الشهرستاني: لا.. القانون يخص بالذكر وزارة النفط هي الجهة التي توافق ولسبب بسيط لأن المصفاة تحتاج إلى النفط الخام والنفط الخام تحت تصرف الحكومة المركزية العراقية ممثلة بوزارة النفط وعليه الاتفاق يجب أن يكون مع وزارة النفط، لكن نحن نحترم رغبة المستثمر إذا كان يريد أن يستثمر في إقليم معين وفي منطقة معينة، بكل ترحاب نحن نشجعه على ذلك، لا محدودية لنا الحقيقة بالمنطقة اللي يحب المستثمر لأنه بالنتيجة المبلغ غير المبلغ المخصص من وزارة النفط، وإنما المستثمر هو الذي يقرر المكان الأفضل من وجهة نظره، لكن يجب أن يكون الاتفاق مع وزارة النفط وليس مع الإقليم أو المحافظة لأنه بالنتيجة النفط يجب أن يسلم من خلال وزارة النفط.

حمدان الجرجاوي: طيب عندما تقوم هذه الشركات ببناء مصافي على أرض معينة، هل تمتلك الشركات هذه الأرض أم تبقى الملكية تابعة للدولة العراقية؟
حسين الشهرستاني: لا. الأرض في العراق لا تملّك لشركات أجنبية، وإنما ممكن أن تستثمر ولفترة طويلة، ولدينا قانون استثمار آخر غير قانون الاستثمار في مصافي النفط، بإمكان المستثمرين أن يؤجروا الأرض ولفترات طويلة جدا تصل إلى خمسين عاما، لإنشاء مشاريعهم المختلفة، لكن القانون العراقي الحالي لا يسمح بتملك الأرض بالعراق لغير العراقيين.


مخاوف الشركات الأجنبية

حمدان الجرجاوي: طيب روبرت كميت نائب وزير الخزانة الأمريكي قال: "إن شركات النفط الدولية لا تخشى الدخول إلى السوق العراقية والاستثمار فيها بسبب انعدام الأمن، لكنها في انتظار أن تقرّ بغداد بعض القوانين الخاصة بالاستثمار في المجال النفطي". كما ذكرت قانون عقود مشاركة الإنتاج مع الشركات الأجنبية، ما زال قيد البحث في البرلمان. هناك شركات أمريكية قامت فعلا بالتوقيع مع إقليم كوردستان من جهة الحكومة تحث الشركات الأجنبية على الانتظار، وشركات أخرى تقوم بالتوقيع مع إقليم كوردستان؟!!
حسين الشهرستاني: لأ. بالنسبة لتطوير الحقول النفطية الشركات النفطية لا تنتظر قانونا، نحن الآن في وزارة النفط نتفاوض مع كل الشركات النفطية الكبرى في العالم، وأقصد الكبرى الحقيقية لا الشركات المغمورة التي الآن أتت ووقعت بعض العقود في إقليم كوردستان، هذه الشركات الآن مستعدة أن تأتي إلى العراق وتبدأ العمل معنا مع وزارة النفط على حقولنا المنتجة الحالية وبعقود خدمة وليست عقود مشاركة بالإنتاج، أي إنها تقدم لنا المعرفة الفنية المطلوبة، والمعدات المطلوبة وتدرب الكادر العراقي على نصب وتشغيل هذه المعدات وتواكب معنا إشراف مشترك على تطوير عملية الحقل، ولكن كل الإنتاج العراقي وكل النفط العراقي، يبقى تحت السيطرة العراقية الكاملة، وتتصرف به وزارة النفط والإيرادات بالكامل ولآخر برميل هو للعراق وليس مشاركة مع أي شركة أجنبية، هذا الفرق بين عقود المشاركة بالإنتاج الذي بموجبه تمتلك الشركة الأجنبية جزءا من النفط المستخرج وبين عقود الخدمة التي تقدم الشركات كل ما لديها من معدات ومن خبرة، ومن معرفة ولكن مقابل ثمن، الثمن ممكن أن يسدد بالنفط الخام لكن بسعر يومه، النفط لا يملّك للشركة وإنما يملّك للبلد، والدستور العراقي واضح وصريح النفط الخام ملك للشعب العراقي ولكن نستطيع أن ندفع الأجور إما نقدا أو بالنفط بسعر يوم التسليم، هذه الشركات الآن نحن قطعنا شوطا كبيرا في التفاوض معها حتى في هذه الزيارة في المؤتمر الاستثنائي لوزراء نفط الأوبك، التقيت مع بعضهم وقالوا لي الآن هم جاهزين تماما وسنبدأ بتوقيع العقود معهم في المستقبل القريب، وأعني كل الشركات النفطية الرئيسية في العالم، فهم لا ينتظرون الحقيقة لا قانون ولا استتباب الوضع الأمني ولا أي تغيير آخر، بالعكس نحن الذين انتظرنا على مدى أكثر من سنة لتشريع قانون النفط والغاز، ولكن مع الأسف بسبب الاختلافات بين الكتل وهي اختلافات حقيقية، يعني الشعب العراقي مطلع عليها ولا بد المشاهد الآن أن يكون يعرف..

حمدان الجرجاوي: الكتل السياسية في البرلمان العراقي..
حسين الشهرستاني: نعم، هناك اختلاف حول هذا القانون والاختلاف أساسا ينصب على عقود المشاركة بالإنتاج. هناك كتل رئيسية ترى بأن نفط العراق يجب أن يكون للعراقيين فقط، وتؤكد بأن الدستور نص على ذلك ولا يمكن التنازل عن هذا النفط لأي طرف آخر، وعليه ترفض عقود المشاركة في الإنتاج وتريد أن تضع النص بالقانون يمنع عقود المشاركة في الإنتاج وبالمقابل هناك طرف آخر بالذات التحالف الكردستاني يعني المسؤولين في إقليم كوردستان ذهبوا ووقعوا عقود مشاركة بالإنتاج وهي خلاف القوانين العراقية وخلاف الدستور في الواقع، وقعوا هذه العقود كي يضعوا العراق أمام أمر واقع ولكن العراق ممثلا بالحكومة العراقية المركزية، وممثلا بوزارة النفط، أعلن بأن هذه العقود لا تعني..

حمدان الجرجاوي: غير شرعية.
حسين الشهرستاني: .. لا تعني شيئا بالنسبة للعراق ولا تلزم الحكومة العراقية بأي شيء آخر، وعمل هذه الشركات الآن غير قانوني في العراق، ولا يحق لها بأي شكل من الأشكال أن تمتلك جزءا من النفط العراقي.

حمدان الجرجاوي: طيب معالي الوزير أريد أن أتوقف هنا نعود لمتابعة موضوع خط إعادة تأهيل الخط الرابط بين العراق وسوريا. مشاهدينا الكرام نتوجه إلى فاصل قصير نعود بعده إلى متابعة أسواق العراق.
[فاصل إعلاني]


تأهيل وتشغيل خط كركوك بانياس

حمدان الجرجاوي: أهلا بكم من جديد. نواصل حديثنا مع السيد حسين الشهرستاني وزير النفط العراقي. معالي الوزير تحدثتم أخيرا عن إعادة تأهيل خط الأنابيب الرابط بين كركوك وبانياس، كان هذا الخط معلوم أنه توقف في نهاية السبعينيات لانقطاع العلاقات العراقية السورية، أنتم الآن في طور إعادة تأهيل هذا الخط إلى أي مدى تعوّلون على سرعة تشغيل هذا الخط وما هو حجم التصدير عبره، والسؤال الأهم هو: هل ستستطيعون توفير الأمن والحماية اللازمة لهذا الخط؟
حسين الشهرستاني: بالفعل العراق يرغب أن ينوّع منافذ التصدير للنفط الخام بطبيعة الحال، وهذا الخط من المنافذ الرئيسية بالنسبة للعراق وكان يعني فاعلا ولسنين طويلة ولكن أهمل ولم تتم الحماية الكاثودية المطلوبة وبناء على ذلك الإهمال الآن مقاطع كبيرة من هذا الخط تحتاج إلى استبدال، المضخات تم..

حمدان الجرجاوي: ربما تآكلت..
حسين الشهرستاني: لا تم قصفها بالحروب ويجب استبدالها بالكامل، وهناك جهد فني كبير مطلوب الحقيقة لإعادة تأهيل هذا الخط ولكن اتفقنا مع الإخوة في سوريا على تأهيل هذا الخط بأسرع ما يمكن والاستفادة منه لتصدير النفط الخام العراقي ونحن الآن كلفنا لجانا فنية تقوم بهذا.


صناعة الغاز في العراق

حمدان الجرجاوي: طيب. ماذا عن صناعة الغاز في العراق؟ أنتم عقدتم ربما اتفاقيات مؤخرا مع سوريا. هل ستستعينون بالخبرة السورية في إعادة تصنيع الغاز العراقي بغية تصديره؟ وما هي نوع التسهيلات التي ستقدمونها للشركات السورية الراغبة في الاستثمار في هذا المجال؟
حسين الشهرستاني: هناك حقل غازي يسمى حقل عكاس قرب الحدود العراقية السورية. هذا الحقل الآن فيه آبار خمسة أو ستة آبار جاهزة للربط وتزويد سوريا السوق الداخلية السورية بحوالي خمسين مليون قدم مكعب يوميا من الغاز العراقي، نحن اتفقنا الحقيقة على ربط هذه الآبار ومد الأنبوب ولتجهيز السوق السورية. ولكن هذا الحقل طاقته الإنتاجية تفوق هذه الكمية بعشر مرات، يعني بالإمكان مستقبلا إنتاج خمسمئة مليون قدم مكعب باليوم من الغاز العراقي، أوروبا حريصة جدا أن تتزود بالغاز العراقي، لأنها لا تريد أن تعتمد بشكل كامل على الغاز الروسي أو الغاز الإيراني، ولهذا دخلنا نحن في حوار بطلب من الجانب الأوربي وأنا لي زيارة إلى الاتحاد الأوروبي خلال هذا الشهر للاتفاق معهم بدخول العراق سوق الغاز الأوروبية تزويد أوروبا بالغاز العراقي، ولهذا بالإضافة إلى الخمسين مليون مقمق التي تجهز سوريا سيتم تجهيز أربعمئة وخمسين مليون مقمق إلى السوق الأوروبية من خلال خط الغاز العربي الذي يبدأ من مصر ويمر في سوريا والأردن وسوريا وتركيا ومن ثم إلى أوروبا.

حمدان الجرجاوي: طيب العراق يملك احتياطيات تعادل نحو 27% من احتياطي الوطن العربي من الغاز وهي سادس أكبر احتياطيات في العالم العربي، كيف تنوون استغلالها لمصلحة الشعب العراقي؟
حسين الشهرستاني: ابتداء لا بد أن أشير يعني هذه الاحتياطيات المكتشفة سواء بالنفط أو الغاز، هي فقط ثمانين حقلا مكتشف. المنتج منها حاليا هو سبعة وعشرين. ولذا عندنا حوالي أكثر من خمسين حقل مكتشف لكنه غير منتج. لكن إلى جانب هذه الحقول الثمانين المكتشفة لدينا أكثر من أربعمئة تركيب جيولوجي احتمال وجود النفط والغاز فيه احتمال معتد به وعالي، وعليه فاحتياطات العراق أكثر من هذه الأرقام المتداولة بكثير، لكن مع ذلك ما تم اكتشافه إلى الوقت الحاضر هي كميات كبيرة. الغاز طبعا مهم جدا. هناك طلب كبير جدا وشديد على الغاز العراقي، ذكرت قبل قليل الاتحاد الأوروبي يرغب بشراء.. سوريا ترغب.. بل الدول الخليجية يعني من الكويت إلى عمان يرغبون بالتزود بالغاز العراقي لمحطات الطاقة الكهربائية. وهناك حديث مع كل هؤلاء والعراق سوف ينمي ويطور هذه الثروات. لدينا خطة طموحة لزيادة الإنتاج من النفط، والغاز هو مصاحب للنفط في عمليات الإنتاج. وستكون كميات الغاز العراقية المتوفرة فائضة عن الحاجة العراقية. وسيتم تصديرها سواء للسوق الأوروبية أو للسوق الخليجية.

حمدان الجرجاوي: طيب هناك شركات عدة ترغب بالاستثمار في القطاع النفطي وقطاع الغاز في العراق لكن لديها تساؤلات عدة، تتحدث أولا عن قواعد العمل ومع من ينبغي التعاقد، ومن يحق له توقيع العقود، وهل هو مؤهل لذلك؟ وإن كان هناك نزاع فما هي آلية حل النزاع؟ هل لك أن تجيب على بعض هذه الأسئلة؟
حسين الشهرستاني: القوانين النافذة في العراق واضحة، ولا يوجد طرف غير وزارة النفط العراقية مخوّلة بتوقيع عقود في القطاع النفطي والقطاع الغازي. وأي عقد خارج هذا الإطار وبدون موافقة الحكومة الاتحادية هو عقد غير قانوني وغير صحيح ولا يلزم العراق بشيء. ولهذا الشركات التي تقول بأنه غير واضحة المسؤوليات وكذا يعني هاي مغالطة. بالعكس الشركات النفطية الكبرى وهي أحرص من تكون التزاما بالقوانين والضوابط والعمل بشكل شفاف وواضح كلها الآن تتفاوض وبدون استثناء مع وزارة النفط العراقية وسنوقع معها عقودا بالوقت القريب وستكون العربية من أولى المنافذ الإعلامية الحقيقة للإعلان عن هذه العقود.

حمدان الجرجاوي: طيب، معالي الوزير سؤال أخير لدي. هل هناك فعلا رغبة حقيقية لدى الكتل السياسية في البرلمان العراقي على إقرار قانون المشاركة، عقود المشاركة في الإنتاج؟
حسين الشهرستاني: لأ هناك خلاف بصراحة حول عقود المشاركة بالإنتاج، هناك عدد كبير من نواب البرلمان كتل سياسية معروفة ترفض عقود المشاركة بالإنتاج ولا ترى فيها مصلحة للعراق، وهناك كتل أخرى ولهذا هذه قضية خلافية رئيسية لا يمكن التكهن بكيفية حسمها وخلال أي فترة زمنية.

حمدان الجرجاوي: إجمالا نتمنى لكم التوفيق وأرجو أنكم دائما تزوّدونا بكافة الأخبار المهمة حصريا على شاشتنا معالي حسين الشهرستاني وزير النفط العراقي شكرا جزيلا لك.
حسين الشهرستاني: لأ أكيد ونحن نهتم الحقيقة بهذا البرنامج الذي يعتبر متميزا بالنسبة للسوق العراقية.

حمدان الجرجاوي: شكرا جزيلا لك. مشاهدينا الكرام بهذا نأتي إلى ختام هذه الحلقة من أسواق العراق قدمناها لكم من العربية شكرا لمتابعتكم وإلى اللقاء في الأسبوع المقبل إن شاء الله.


ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
21
عبوة ناسفة تستهدف منفذي بناء جدار العزل الخرساني في منطقة الخضراء
وكالة حق
افاد مراسل وكالة حق في بغداد نقلا عن شهود عيان ان عدد من عناصر الشرطة الحكومية قتلوا بعد ظهر اليوم في انفجار عبوة ناسفة خلال عملية اقامة جدار العزل الخرساني في منطقة الخضراء غرب بغداد . وقال ان الانفجار الذي وقع عند الساعة 1:15 بعد ظهر اليوم دمر رافعة اثقال شوكية عملاقة كانت تقوم بوضع الكتل الخرسانية في الجدار الذي تقيمه قوات الاحتلال والحكومة حول منطقة الخضراء المجاورة لمنطقة العامرية وبالقرب من محطة تعبئة وقود الخضراء في اطار الحملة الاحتلالية والحكومية الهادفة الى تطويق مناطق اهل السنة في بغداد والحد من العمليات المسلحة التي تنطلق من هذه المناطق مستهدفة قوات الاحتلال والحكومة . واضاف ان الانفجار اسفر عن مقتل واصابة ما لا يقل عن 6 من عناصر الشرطة الحكومية وتضرر عدد من الشاحنات التي كانت تقوم بنقل الكتل الخرسانية اضافة الى اصابة سائق الرافعة الشوكية بجروح خطيرة وقد قامت القوات الحكومية وقوات الاحتلال بقطع الطرق المؤدية الى المنطقة ما ادى الى حدوث حالة من الزحام الشديد .


ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
22
الجيش الإسلامي : على " بن لادن" ان يتبرأ لدينه وتاريخه من قاعدة العراق
وكالة حق

دعا الناطق باسم الجيش الاسلامي في العراق، الدكتور ابراهيم الشمري، زعيم تنظيم القاعدة الشيخ اسامة بن لادن ليستبرأ لدينه وتاريخه من افعال تنظيم القاعدة في العراق، وان يكون كلامه مباشرا الى هذا التنظيم الذي صار يرتكب الجرائم والخطايا.

واكد الشمري في حوار خاص اجرته معه جريدة " العرب " القطرية بان المقاومة العراقية ليست " اشباحا" وانها احدى الحقيقتين الماثلتين في ارض العراق اليوم " المقاومة والاحتلال "، رافضا تخويل اية جهة سياسية للتفاوض نيابة عن المقاومة العراقية والجيش الاسلامي.

ونفى الشمري ان يكون هناك في العراق حكومة " وانما عصابات طائفية تتخذ من مؤسسات الدولة غطاءا لها "

ووصف الشمري ما يتعرض له العراق اليوم بانه " احتلاليين ايراني واميركي " مشددا على ان الاحتلال الايراني للعراق هو اخطر من الاحتلال الاميركي ، مبينا ان الجيش الاسلامي كان من اول الفصائل العراقية التي نبهت الى هذا الخطر وشكلت فرق متخصصة لضربه.

وفي ادناه نص الحوار:

حوار : اياد الدليمي

العرب : اولا نريد ان نسمع منكم الرد على رسالة الشيخ اسامة بن لادن الاخيرة والتي دعا فيها الفصائل العراقية المقاومة الى التوحد ونبذ العنف، وهل وجدت اثرها بالنسبة لتنظيم القاعدة خصوصا ؟

الشمري :الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على رسوله الامين محمد وعلى اله واوليائه اجمعين وبعد

فارحب بكم واهنئكم بمناسبة اصدار جريدتكم متمنيا لكم التوفيق والسداد وان يكون مدادكم مددا لكم في طريق اشاعة مفاهيم الحق والفضيلة اما فيما يخص السئوال

فمع احترامنا للشيخ ابن لادن غير ان المامول كان غير تلك الرسالة الوعظية لقوم لم يعد يجدي معهم حديث اللين والمودة شيئا بعد ان بذلنا منه الكثيرمعهم كنا نامل منه ان يستبرأ لدينه وتاريخه من هؤلاء وان يكون كلامه مباشرا ومحددا وكما هو معروف فان اشتراط التعيين فيما يلتبس مطلوب شرعا وان ما دعاه الشيخ اخطاء هي ليست اخطاء وانما خطايا وجرائم وهذا في نظرنا اهم شي كان على الشيخ ان يركز عليه وكما هو معلوم الاشتغال بغير المقصود إعراض عن المقصود

اما عن اثرها على تنظيم القاعدة فاول رد عملي على هذه الرسالة من قبل تنظيم القاعدة كان بفتح حرب جديدة على الجيش الاسلامي في سامراء واللطيفية وغيرهما

العرب : هناك من يتهم الجيش الاسلامي بانه تحالف مع القوات الاميركية وسمعنا بعضا ممن ينتمون الى قوات الصحوة يتحدثون باسم الجيش الاسلامي، هل فعلا حصل ذلك ؟ واذا كان قد حصل متى واين؟

الشمري :نحن نعتقد بان القوات الامريكية هي قوات احتلال ومتى حصل ؟ وفي أي تاريخ حدث ان تحالفت قوى المقاومة مع عدوها؟ تذكر بانك لاتتحدث الى من جاؤا على ظهور الدبابات الامريكية انت تتحدث الى الذين يقفون على الجانب الاخر من المشهد اما عن الذين يتحدثون باسم الجماعة وهم مع ذلك ينتمون الى قوات الصحوة فتلك شنشنة نعرفها من أخزم



العرب : يرى بعض المراقبين ان الاعمال المقاومة شهدت تراجعا خلال الفترة الماضية بفعل تقلص نفوذ القاعدة ، وخاصة في الاشهر الاخيرة التي شهدت انخفاضا في اعداد القتلى الامريكان ما ردكم ؟

الشمري : ليس تراجعا بالضرورة وانما هو تكتيك مرحلي يتعلق بطبيعة الصراع وادارته ميدانيا والمعركة متشعبة وطويلة تقتضي تنوعا في اساليب ادارة الصراع ومعلوم ان تقلص نفوذ القاعدة ليس سببا في انحسار عدد العمليات وانما اشغال القاعدة للفصائل الجهادية الاخرى بصراع استهدفتهم به وتأليبها لحواضن الجهاد ضد المجاهدين. ومعلوم ان هذا الاستهداف من اخطرالاستهدافات التي يتعرض لها المجاهدون لانه يصدر من ابناء جلدتنا ويعلمون منا ما لا يعلمه العدو المحتل حيث أصبح المجاهد أول هدف بالنسبة للقاعدة ومن أي فصيل كان وخصوصا اذا كان من الجيش الاسلامي مما أدى الى أن تؤثر هذه الاستهدافات المتكررة والحرب الشعواء التي طالت بغدرها كثيرا من المجاهدين الابطال الذين يجمعون بين الدعوة والسبق في الجهاد نذكر منهم على سبيل المثال لا الحصر الشهيد ابو فاروق والشيخ هذال وأخيه وشيخ جواد والاخ ابو احمد والاخ ابو زياد والاخ زيد ابو طيبة وغيرهم رحمه الله جميعا. وبعض هجمات القاعدة كان تتخذ حربا شاملة عامة حيث امتد القتال من جرف الصخر في شمال بابل الى منطقة الشاخات في اللطيفية كما امتد القتال من شمال بغداد وغربها الى سامراء لم يستهدف اتباع القاعدة فيها احدا من الاعداء لا الامريكان ولا الحرس والشرطة الصفوية ولا المليشيات الطائفية بل كان التنسيق مع بعضها أحيانا وكان الهدف الوحيد للقاعدة هو الجيش الاسلامي واخوانه وعليه اتخذت قيادة الجيش قرارا بتغيير سياسة التعامل مع القاعدة من سياسة الصفح والصبر الجميل الى سياسة رد الصائل التي لا ترال مستمرة الى الان , لذا فأن اشغال الجيش الاسلامي ومعه بقية الفصائل الجهادية قد أثر على الساحة الجهادية وليس ردنا على القاعدة هو الذي أثر على الساحة الجهادية لأن القاعدة وخصوصا بعد مقتل ابي مصعب رحمه الله تحديدا قد أصبحت لها أجندة خفية ولم تعد تعنى بشواغل بقية المجاهدين



العرب : اليوم شكلت العديد من مجالس الصحوات في المحافظات السنية ، ما علاقتكم بهذه المجالس ، وهل هناك تنسيق بينكما؟

الشمري : ليس لدينا لا علاقة ولا تنسيق



العرب : حكومة نوري المالكي تشيع الان بان هناك بعض الاتصالات مع جماعات عراقية مسلحة، هل هذا الكلام صحيح، وما هي شروطكم لحوار هذه الحكومة؟

الشمري :لا توجد حكومة في العراق اصلا حتى تكون لنا علاقة بها أو لا تكون الموجود هو عصابات طائفية تتخذ من انماط ما تعارفت عليه دول العالم كمؤسسات رسمية كغطاء لممارسة اعمالها الاجرامية والعالم كله يعرف مدى اجرام الحكومات التي جاء بها الاحتلال وعليه لا وجود لاي اتصال حدث أو يحدث بيننا وبين هؤلاء



العرب : انتم الان بالنسبة للقوات الاميركية اشباح، لاتعرفكم ولاتعرف كيف تصل اليكم اذا ما ارادتم حواركم، الا تفكرون بان تظهروا بعض الشخصيات التي يمكن ان تمثلكم للدخول في حوار مباشر مع القوات الاميركية؟

الشمري : نحن لسنا أشباحا نحن احدى الحقيقتين الماثلتين في أرض العراق اليوم المقاومة والاحتلال أما قضية اختفاءنا فهي متعلقة بادارتنا للصراع واذا تتطلب الامر ظهور قيادة الجماعة علنا وتوفرت الشروط الموضوعية لذلك فان قيادة الجماعة على استعداد لتفعل ذلك وأمريكا اذا أرادت الحوارفهي تعرف طريقه وقد أوضحناه في أكثر من مناسبة.



العرب: هل من الممكن للمقاومة العراقية التي تمثلونها ان تختار ممثلين لها من الشخصيات السياسية او الدينية المعروفة للحوار نيابة عنها مع القوات الاميركية؟

الشمري :لا مطلقا فالجماعة لها مكتب سياسي هو واجهتها الرسمية واذا ما قدر ان تكون هناك مفاوضات او حوارسواء مع الامريكان او اية جهة دولية فان الجهة الرسمية الوحيدة المخولة بالنسبة لنا هو المكتب السياسي للجماعة.



العرب : ترى من اين يحصل الجيش الاسلامي على تمويله المادي والتسليحي، فاربعة اعوام من القتال انهكت اميركا عسكريا وماديا فهل يعقل انها لم تنهك الجيش الاسلامي ؟

الشمري :امريكا معتدية ونحن ندافع عن حقنا في الحياة وليس لدينا خيار اخر غير الجهاد والمقاومة ونحن منذ البدء نعرف حجم عدونا وامكانياته المادية ونعرف ان حربنا طويلة قد يشهدها اكثر من جيل لكننا اتخذنا من شعار احرامنا بالصلاة دليلا وهاديا في رد عدوان المعتدين فالله اكبر من امريكا وخزائن امريكا تنفذ وخزائن الله لاتنفذ ابدا وامريكا الى زوال والله حي قيوم لايموت



العرب : قتالكم مع القاعدة نسف المشروع الجهادي في العراق وفقا لرؤية البعض، هل ستسمرون بهذا الطريق ، اقصد طريق قتال القاعدة ؟

الشمري :كما قلت لك ان القاعدة هي التي بدأت باستهداف الجماعات الجهادية وخصوصا الجيش الاسلامي ومنذ وقت طويل وخصوصا بعد اعلانهم دولتهم الموهومة حيث قاموا باستهداف كل ما هو سني فلم يكن لنا بد من التصدي لهم ورد غائلتهم ورد الصائل أيا كان من صلب مشروعنا الجهادي فهدف المجاهدين سيبقى الدفاع عن المستضعفين سواء كان المعتدي هو القوات الامريكية أو المليشيات الطائفية أو القاعدة ونتمنى أن يرتدع أتباع القاعدة ويثوبوا الى رشدهم وذلك احب الى قلوبنا.



العرب : هل فكرتم في حال انسحبت القوات الاميركية ماذا يمكن ان يحصل في العراق، هل فكرتم بايران وخطرها الدائم ، خاصة وان وزير خارجيتها طرح مشروع احلال قوات ايرانية وسورية محل القوات الاميركية؟

الشمري :الخطر الايراني على العراق لا يحتاج الى أدلة ولا الى تصريحات انه حقائق ماثلة على الارض .ونحن أول من نبه الى هذا الخطر بل اننا وضعناها فقرة خاصة في برنامجنا السياسي حيث قلنا ان العراق يتعرض لاحتلالين ايراني وامريكي أخطرهما واشدهما على العراق الخطر الايراني بل اننا دعونا كل اخواننا من الفصائل الجهادية الاخرى الى تبني ذلك حتى ان المجلس السياسي للمقاومة العراقية تبنى ذلك مع تعديل طفيف في الصياغة ونحن نقاوم في ساحة الميدان الاحتلال الايراني كما نقاوم الاحتلال الامريكي وقد أصدر القائد العام للجيش الاسلامي سلمه الله أمرا الى الهيئات والمكاتب التنفيذية بضرورة ان تتوافق أعمالهم التنفيذية مع البرنامج السياسي للجماعة .



العرب : البعض يتهمكم بقصر النظر،ضربتم القوات الاميركية وحاربتموها وتركتم الاحتلال الايراني يسرح ويمرح في العراق وهو اخطر من القوات الاميركية ؟

الشمري : نحن لم نترك الاحتلال الايراني مطلقا فلدينا قوات متخصصة في ضربه واستهدافه

وكما قلت لك فنحن اول من اشار الى وجود هذا الاحتلال في السئوال السابق

العرب: هناك واقع حال اليوم فرض نفسه على العراق ، بغداد تغيرت ديمغرافيتها السكانية فلم تعد مدينة سنية وكذا الحال في العديد من المناطق العراقية، كما ان هناك طروحات فيدرالية يخشى انها تقود الى تقسيم العراق، فماذا انتم فاعلون ازاء كل هذه الملفات الشائكة؟

الشمري : كما قلت لك فان المعركة طويلة وفيها الكثير من الافرازات ونحن متفاعلون مع هذه الافرازات بما يناسبها فلاداعي للعجلة وان شاء الله ستكون العاقبة للمتقين



العرب : بصراحة هل سبق للجيش الاسلامي ان جلس مع القوات الاميركية للتفاوض؟ واذا حصل ذلك فعلا فاين ومتى ولماذا لم تستمر تلك المفاوضات ؟

الشمري :موضوع المفاوضات اثير كثيرا وأخره قبل ايام على احدى الصحف الاجنبية وتناقلته بعض المحطات المحلية وجوابنا هو اننا لانرفض المفاوضات من حيث المبدأ وليس لدينا اي حرج اذا حدث شي من هذا القبيل ان نعلنه وقد حددنا الشروط اللازمة لكي تكون المفاوضات مثمرة للطرفين وحددنا الدول التي نقبل بها كوسطاء وابدينا مرونة سياسية كبيرة في هذا الموضوع لكن هذا الامر وهو المفاوضات لم يحدث واذا كان هناك من يتاجر بقضية الجهاد ويستغل الغباء الامريكي فهذا تتحمله الادارة الامريكية وليس نحن وعلى الاعلام ان ياتي البيوت من ابوابها ويأخذ المعلومات من مضانها الحقيقية وللجيش الاسلامي مصادره الرسمية المخولة بالاجابة عن مايسأل عنه الاعلام وهي مصادر ملتزمة بقول الحقيقة.


ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
23
فصائل المقاومة العراقية تتبنى عمليات مسلحة جديدة ضد الاحتلال الامريكي
وكالة حق
تبنت عصائب العراق الجهادية احدى فصائل المقاومة العراقية اليوم عدد من العمليات المسلحة ضد قوات الاحتلال والتي تم خلالها قتل واصابة عدد من جنود الاحتلال وتدمير عدد من الاليات المختلفة .

وقالت في بيانات بثتها على شبكة الانترنت ان مقاتليها تمكنوا من تدمير كاسحة الغام وشاحنة اعتدة واخرى للمؤن وعربة همر بتفجير عبوات ناسفة في منطقة المشاهدة شمال بغداد فيما تم تدمير عربة همر بعبوة ناسفة في اللطيفية وكاسحة الغام على الطريق السريع في ابي غريب .

من جهة اخرى وعلى الصعيد نفسه قالت جماعة انصار الاسلام احدى فصائل المقاومة العراقية ان مجموعة مسلحة تابعة لها تمكنت من احراق وتدمير مدرعة لقوات الاحتلال بالكامل بتفجير عبوة ناسفة في محافظة واسط فيما قامت مجموعة اخرى تابعة لها بالاشتباك مع مجموعة من مليشيا المهدي فتمكنت من قتل 6 من عناصر هذه المليشيات وجرح اخرين في احدى المناطق التابة لمحافظة واسط .

وقالت جماعة حماس العراق احدى الفصائل المقاومة للاحتلال انه وفي اطار غزوة "العشر الاول من ذي الحجة" ان مجموعة مسلحة تابعة لها تمكنت من تدمير كاسحتي الغام تابعتين لقوات الاحتلال بتفجير عبوتين ناسفتين في صلاح الدين مؤكدة ان مجموعة مسلحة اخرى تابعة لها اشتبكت مع المليشيات الطائفية في منطقة الفضل وسط بغداد دون ان تذكر حجم الخسائر التي نجمت عن الاشتباك.

ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
24
مقتل قيادي بارز في مليشيا المهدي والجيش الاسلامي يتبنى العملية
وكالة حق
اكد شهود عيان لمراسل وكالة حق في بغداد ان مجموعة مسلحة قتلت صباح يوم امس قياديا بارزا في مليشيا المهدي الصفوية عندما استهدفته في عملية جرئية وسط الكاظمية شمال بغداد والتي تعد احد معاقل هذه المليشيات المعروفة بحقدها الدفين على اهل السنة في العراق .

وقالوا ان المسلحين الذين كانوا يستقلون سيارة مدنية فاجئوا القيادي في مليشيا المهدي في احد الشوارع الرئيسية في مدينة الكاظمية وامطروه بوابل من الرصاص اردته قتيلا في الحال موضحين ان المسلحين انسحبوا من المكان دون ان يتمكن احد من اعتراضهم مشيرين الى ان العملية كانت صعبة بسبب الانتشار الكثيف لنقاط التفتيش الحكومية وكون المنطقة معقل رئيسي من معاقل مليشيا المهدي وقادتها وعناصرها يتحركون فيها بحرية وامان باعتبار ان المنطقة مغلقة عليهم .

وقد تبنى الجيش الاسلامي في العراق احد ابرز فصائل المقاومة العراقية للاحتلال والحكومة العملية وقال في بيان له على شبكة الانترنت انه في الساعة العاشرة من صباح يوم الجمعة الرابع من ذي الحجة لسنة 1428هـ الموافق 14 / 12 / 2007 م وبعد التوكل على الله وبعون منه قامت مفارز التعقب لجناح القتالات الخاصة في الجيش الإسلامي بإغتيال قائد خطير ومجرم مليشيا الدجال المرتدة بمنطقة ( الكاظمية ) بعملية جريئة في تلك المنطقة والتي تعتبر معقل للمليشيات وبفضل الله تعالى تم قتله والقضاء عليه ، وذلك في داخل منطقة الكاظمية في بغداد .

ولم يكشف البيان عن اسم القيادي الذي تم تصفيته الا ان عدد من ابناء الكاظمية اكدوا وقوع العملية وتم تناقلها في الشارع الكاظمي على نطاق واسع وقد جاءت هذه العملية بعد يوم واحد من مقتل اخوين من اهالي الاعظمية خطفتهم مليشيا المهدي في الكاظمية ورمت جثتيهما باحد شوارعها الرئيسية..

من جهة اخرى وعلى الصعيد نفسه اعلن الجيش الاسلامي في العراق عن تبنيه لعدد من العمليات المسلحة التي نفذها مقاتلوه خلال الاسبوع الماضي ضد قوات الاحلال في عدد من مناطق العراق المختلفة .

وقال في بيانات له على شبكة الانترنت ان مقاتليه دمروا واعطبوا 7 عربات للاحتلال نوع همر في مناطق قرية المنزلة والحويجة في كركوك وشمال بغداد ومنطقة قرة تبة في ديالى وحي القادسية في تكريت جميعها نفذت باستخدام عبوات ناسفة .

كما تبنى ايضا تدمير كاسحة الغام لقوات الاحتلال بما وصفه بالعبوة "التكنلوجية" وهي سلاح جديد طوره مقاتلو الجيش وخبراء الاسلحة فيه وقد نفذت العملية في قرية العوجة في تكريت اضافة الى نجاح احد قناصي الجيش في قتل احد عناصر الحرس الحكومي في منطقة الداودي وسط بغداد .


ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
25
المفتش العام في العراق متهم بالتجسس

القبس

ستيوارت بوين، الذي كشف عندما كان محققا عاما في العراق خلال الأعوام الأربعة الماضية عن التلاعب المالي هناك وإهدار 22 مليار دولار كانت مخصصة لإعادة إعمار العراق، يواجه الآن أربعة اتهامات بإهدار الأموال وسوء الإدارة، والتجسس على البريد الالكتروني لموظفيه!
وينكر بوين، أن يكون هو أو أي من موظفيه، قيد التحقيق في أي اتهامات، خاصة بعد انتهاء التحقيق في الكونغرس. إلا أن احد المسؤولين في لجنة التحقيق أكد أن التحقيقات في بعض الاتهامات مازالت مستمرة. مكتب المفتش العام لإعادة اعمار العراق انشئ عام 2004 ، وكان أول مشاريعه بناء مستشفيات وتحسين الظروف المعيشية، وفيما بعد اشتهر بتحقيقه في حالات كشف إهدار الأموال.
بدأت الأزمة عندما تضاربت التقارير المالية حول سبل الإنفاق والمدخرات، ثم تظلم بعض العاملين السابقين في المكتب من انتهاك إدارة المكتب للقوانين الفدرالية. ومع تطور التحقيق في هذه الادعاءات شملت الإسراف في رواتب كبار رجال المكتب بما لا يوازي جهدهم.
وطبقا للوثائق التي وصلت إلى 'واشنطن بوست'، فان أهم الاتهامات التي يتم التحقيق فيها اليوم هي إذا ما كان بوين قد قام فعلا بالتجسس على رسائل موظفيه الالكترونية دون تصريح.
ويدافع بوين ونائبته بالقول إن مراقبة الرسائل الالكترونية كانت لكشف أي تجاوزات كما تسمح لهم لائحة المكتب. وقال أحد الموظفين السابقين في المكتب 'إن الهدف الأساسي للوكالة كان إعادة الاعمار، وانغماسهم فيما عدا ذلك لم يعد يفيد الهدف'.
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
26
ابو الغيط: العلاقات المصرية الايرانية تتطور بدون حاجة الى وساطة عربية
* لا ينبغي تجاهل حق ايران في استخدام الطاقة النووية لاغراض سلمية

الوفاق الايرانية

اكد وزير الخارجية المصري: ان العلاقات المصرية الايرانية تتطور بدون حاجة الى اطراف عربية وسيطة.
وقال احمد ابو الغيط لصحيفة الشرق الاوسط التي أجرت حوارا معه في موسكو، قال: ان هناك فهما خاطئا لطبيعة العلاقات المصرية الايرانية، مشيرا الى زيارة مساعد وزير الخارجية المصري الى طهران مؤخرا اضافة الى زيارته شخصيا الى ايران في عام ۲۰۰۶ اثناء اجتماع دول الجوار، كما سبق وزار الوزير عمرو موسى حين كان وزيرا للخارجية ايران والتقى الرئيس السابق محمد خاتمي، وسبق واستقبلنا وزير الخارجية الايرانية في مصر اكثر من مرة.
واضاف: ان العلاقات الدبلوماسية موجودة لدى الطرفين برئاسة سفير والبعثة المصرية في طهران ليست رعاية مصالح، بل العلم المصري مرفوع على المبنى المصري في طهران، والعلم الايراني مرفوع على ارض البعثة الايرانية في القاهرة.
واوضح: ان الاعلان الرسمي والقانوني عن العلاقات يحتاج الى نقاش حول موضوعات محددة وهي التي لم نصل بعد الى اتفاق بشأنها مع الاخوة في ايران.
ورأى: ان مشاركة رئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية في قمة دول مجلس تعاون الخليج الفارسي بانها تمثل جسرا للتفاهم وبناء الثقة، مضيفا: ان ايران اتخذت من المواقف ما يؤدي الى تطورات ايجابية، معربا عن امله في ان تكون مشاركة الرئيس احمدي نجاد مقدمة لعلاقات افضل بين ايران وبلدان مجلس تعاون الخليج الفارسي.
وخلال تصريحاته لصحيفة (كامرسانت) أكد احمد ابو الغيط حق الجمهورية الاسلامية الايرانية في استخدام الطاقة النووية لأهداف سلمية، معتبرا نزع الاسلحة النووية من منطقة الشرق الاوسط بشكل تام، عاملا مؤثرا لتسوية الملف النووي الايراني.
واجاب الوزير المصري في المؤتمر الصحفي الذي عقده بعد لقائه مع نظيره الروسي سيرغي لافروف عن مختلف اسئلة المراسلين والصحفيين، حيث قال بشأن مواقف مصر ازاء تسوية الموضوع النووي الايراني اكد معارضة بلاده لتشكيل قوة نووية جديدة في المنطقة، واعلن في الوقت ذاته دعمها لحق الدول الاعضاء في المعاهدة الدولية للحد من انتشار الاسلحة النووية (ان.بي.تي)، وعدم تجاهل حقوقها المشروعة.
ودعا وزير الخارجية المصري الى عدم تجاهل الترسانة النووية في الكيان الصهيوني، التي تشكل تهديدا خطيرا للأمن والاستقرار في منطقة الشرق الاوسط.

ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
27
لدى لقائهم الوفد الايراني الى المباحثات الثلاثيةكبار المسؤولين العراقيين يشيدون بدور ايران في دعم بلادهم وأمنها

الوفاق الايرانية
* الطالباني يؤكد على ضرورة تعزيز علاقات البلدين، وأطر التنسيق والتعاون الثنائي
* المالكي يعرب عن ارتياحه من النتائج المرضية للجولات الثلاث السابقة للحوار الثلاثي
* زيباري: تأجيل المحادثات الثلاثية بين ايران والعراق وامريكا الى ما بعد عيد الاضحى المبارك
استقبل الرئيس العراقي جلال الطالباني ظهر أمس السبت الوفد الايراني المفاوض برئاسة الدكتور محمد جعفري معاون الامين العام للمجلس الاعلى للامن القومي الايراني وعضوية السفير الايراني لدى العراق السيد كاظمي قمي، وعدد آخر من اعضاء الوفد.
وتم التباحث في اللقاء حول المحادثات الامريكية.الايرانية بشأن العراق، حيث شدد الرئيس الطالباني على أهمية هذه المحادثات بالنسبة لبلاده، مؤكدا على ان العراق سوف يستمر في جهوده مع الجانبين الايراني والامريكي من اجل ان تصل الجولة المقبلة لهذه المفاوضات الى نتائج مثمرة، وان يتفق الطرفان بما فيه الخير للعراق.
كما جدد الرئيس العراقي جلال الطالباني والوفد الايراني تأكيدهما على ضرورة تعزيز العلاقات الثنائية، وتقوية أطر التعاون والتنسيق بين البلدين.
الى ذلك، اكد رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي خلال استقباله الوفد الايراني على مواصلة الحوار الثلاثي بين بغداد وطهران وواشنطن حول هذا الموضوع.
وأعرب نوري المالكي عن ارتياحه للجولات الثلاث المنصرمة من هذه المحادثات، وقال: ان الجولات السابقة حققت نتائج مرضية، ولهذا السبب يؤكد العراق على استمرارها.
واشاد بالدور الايجابي الذي تؤدية الجمهورية الاسلامية الايرانية في دعم ومساعدة الحكومة والشعب العراقي، مؤكدا على تعزيز العلاقات السياسية والاقتصادية بين بلاده والجمهورية الاسلامية، داعيا الى تبادل الزيارات السياسية والاقتصادية بين البلدين.
وتباحث الوفد الايراني خلال هذا اللقاء مع نوري المالكي حول تحديد موعد الجولة للمفاوضات الثلاثية.
كما التقى الوفد الايراني المفاوض مع المسؤولين العراقيين عصر امس وزير الخارجية العراقي هوشيار زيباري الذي اعرب ان تقديره لزيارة الوفود السياسية والاقتصادية الايرانية لبلاده، وقال: ان زيارة الوفد الايراني المفاوض جاءت في وقتها المناسب.
كما شرح وزير الخارجية العراقي للوفد الايراني زيارته الاخيرة لسوريا، مؤكدا ان الزيارة تسهم بشكل كبير في تطوير العلاقات بين البلدين.
وأعلن وزير الخارجية العراقي عن تأجيل الجولة الرابعة من المحادثات الثلاثية بين ايران والعراق وامريكا حول الشأن العراقي الى ما بعد نهاية عيد الاضحى المبارك.
وقال هوشيار زيباري في تصريحات ادلى بها بعد لقائه الوفد الايراني: ان هذه الجولة من المحادثات الثلاثية قد تأجلت لاسباب فنية وليست سياسية.
وكان الوفد الايراني المفاوض مع المسؤولين العراقيين حول الجولة الجديدة من المباحثات بين ايران والعراق وامريكا قد وصل صباح امس السبت الى العاصمة العراقية بغداد.
وصرح سفير ايران لدى بغداد حسن كاظمي قمي لمراسل المكتب المركزي للانباء، ان الوفد المفاوض بدأ مباحثاته مع قادة العراق فور وصوله الى بغداد.
وقال: ان الجمهورية الاسلامية الايرانية ونظرا الى التجارب التي اكتسبتها في مباحثاتها مع مسؤولي الحكومة العراقية خلال الجولات الثلاث السابقة التي عقدت على مستوى السفراء والخبراء، هي الان بصدد الخروج بنتائج ملموسة للتخفيف من معاناة الشعب العراقي ومساعدة حكومته.
ومضى كاظمي في القول: ان المباحثات جارية مع مسؤولي الحكومة العراقية في نفس الاطار، ونأمل ان تتمخض الجولة الجديدة من المباحثات عن انتهاء حقبة الاحتلال، وارغام الارهابيين على الخروج من العراق، وتفويض السيادة الكاملة للشعب العراقي.
يشار الى ان محمد جعفري عضو المجلس الاعلى للامن القومي يترأس الوفد الايراني المفاوض خلال هذه الجولة من المباحثات.
وكانت الحكومة العراقية قد أعلنت سابقا ۱۸ كانون الاول / ديسمبر الجاري موعدا لاجراء المفاوضات الثلاثية، بيد ان المشاكل الناجمة عن انشغالات المسؤولين المعنيين للبلدان المفاوضة، ادت الى تأجيل هذه الجولة من المفاوضات.
وقد أعلن وزير الخارجية العراقي هوشيار زيباري في تصريحات ادلى بها في بغداد أمس السبت بانه في حال موافقة ايران وامريكا، فان الجولة الرابعة من المفاوضات ستجري في ۲۸ كانون الاول / ديسمبر الجاري.

ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
28
تعرض دورية للجيش الحكومي لهجوم من قبل مسلحين في بغداد
وكالة يقين للانباء
اصيب ثلاثة اشخاص بجروح مساء اليوم السبت عندما تعرضت دورية للجيش الحكومي لهجوم من قبل مسلحين مجهولين في حي القاهرة شرقي بغداد. وقال مصدر في الشرطة الحكومية اليوم:"ان مسلحين مجهولين هاجموا الدورية بالاسلحة الخفيفة". واضاف:"ان صاروخا نوع كاتيوشا سقط مساء اليوم على شارع محمد القاسم شمال بغداد مما ادى الى الحاق اضرار في الشارع من دون حدوث خسائر بشرية"./
خامسا : نصوص الأخبار والتقارير القسم 2


ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
1
بوش يطالب الكونجرس بأموال ـ لا تعهدات قبل الكريسماس لتمويل حرب العراق
الاهرام
بعد ساعات من موافقة مجلس الشيوخ الأمريكي علي منح وزارة الدفاع الأمريكية البنتاجون‏,‏ أموالا إضافية بـ‏189‏ مليار دولار للإنفاق علي العمليات العسكرية في العراق‏,‏ طالب الرئيس جورج بوش الكونجرس بتقديم الأموال بشكل سريع وليس بمجرد تقديم تعهدات بمخصصات مالية‏.‏وقال بوش ـ في خطابه الإذاعي الأسبوعي ـ إن الوقت ينفد‏,‏ والتأثير سيكون سلبا علي القوات الأمريكية المنتشرة في العراق‏,‏ وأضاف أنه يجب إرسال الأموال قبل الاحتفال بالكريسماس‏.‏وجاءت تصريحات بوش بعد ساعات من إقرار مجلس الشيوخ مزيدا من الأموال للإنفاق علي الحرب الأمريكية في العراق‏,‏ دون أن يربط ذلك بجدول زمني لانسحاب القوات الأمريكية من هناك‏.‏ووافق المجلس علي المخصصات الجديدة ومقدارها‏189‏ مليار دولار للانفاق علي العمليات الحربية في العراق وأفغانستان‏,‏ في اقتراح نال موافقة‏90‏ صوتا مقابل اعتراض‏3‏ أصوات‏,‏ ووافق الديمقراطيون علي مشروع القانون الجديد بعد أن فشلوا في فرض جدول زمني لانسحاب القوات الأمريكية كما يطالبون‏,‏ ومن المقرر أن يحال مشروع القانون الي الرئيس الأمريكي لاعتماده في صورة قانون‏.‏
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
2
الخارجية المصرية: تقسيم العراق خط أحمر لا يمكن تجاوزه ولا تنازل عن حقوق العمال المصريين
وكالة الأخبار العراقية
جددت مصر موقفها الرافض لتقسيم العراق في ضوء الخطة التي أقرها مجلس الشيوخ بتقسيم العراق إلى ثلاث أقاليم على أساس طائفي، فيما وصفت هذا الأمر بأنه خط أحمر لا يجوز تجاوزه.أكد السفير الدكتور محمد بدر الدين مساعد وزير الخارجية للشئون الخارجية أمس الأول رفض مصر لمحاولات تقسيم العراق في ضوء الموقف الأمريكي الحالي، معتبرًا أن أي محاولة للنيل من وحدة العراق وآمنه هي من الخطوط الحمراء.وشدد خلال اجتماع لجنة الشئون العربية بمجلس الشورى، المخصص لمناقشة ملف العراق على موقف مصر الداعي لضرورة إعادة الاستقرار والأمن بالعراق من خلال الانفتاح على كافة القوى والطوائف العراقية، بهدف التوصل إلى صياغة مشتركة في ضوء الخطة الاستراتيجية الأمريكية الجديدة.وأكد بدر الدين أن مصر استضافت النازحين العراقيين بعد الغزو الأمريكي للعراق والذين يقدر عددهم بـ 90 ألف عراقي، وأنها قامت بتذليل كافة المشكلات التي يواجهها هؤلاء النازحون.بدوره، شدد السفير محمود عوف مساعد وزير الخارجية لشئون مجلس الشعب والشورى على إصرار مصر في الحصول على المستحقات المالية للشركات المصرية والعمالة من الجانب العراقي.وقال إن هناك محاولات لإسقاط هذا الدين من جانب الطرف العراقي، إلا أن الجانب المصري ملتزم باسترداد أموال المصريين العاملين بالعراق قبل الغزو الأمريكي.
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
3
مسلحون يهاجمون دوريات تابعة لمجالس الصحوة في بغداد
نور العراق
شن مسلحون ومفجرو قنابل ثلاثة هجمات على دوريات أمنية تابعة لمجالس الصحوة المدعومة من الولايات المتحدة في بغداد يوم السبت مما أدى الى مقتل ثلاثة من افراد الدوريات واصابة 17. وأصبحت القوات الامريكية تعتمد بشكل متزايد على دوريات مجالس الصحوة للحفاظ على الامن في المناطق التي تقطنها غالبية سنية في العراق في إطار استراتيجية ساهمت في خفض مستويات العنف الي حد كبير في الاشهر القليلة الماضية.لكن افراد هذه الدوريات الذين يحصلون على رواتبهم من القوات الامريكية وليسوا من الناحية الرسمية جزءا من قوات الامن العراقية يتعرضون بشكل متزايد لهجمات المسلحين.وفي أحد الحوادث التي وقعت يوم السبت قتل اثنان من افراد دورية وأصيب عشرة في هجوم بالقنابل على مقرهم في حي الاعظمية في شمال بغداد والذي كان حتى وقت قريب من معاقل المسلحين السنة.وهاجم مسلحون دورية في منطقة شمالية أخرى وقتلوا أحد أفرادها وأصابوا أربعة. وفي ضاحية الدورة الجنوبية اصاب مسلحون ثلاثة من افراد دورية يحرسون نقطة تفتيش.وتحاول القوات الامريكية عزل مقاتلي القاعدة من خلال تجنيد افراد من العرب السنة الذين انقلبوا على المتشددين السنة وبشن هجمات منتظمة بمساعدة القوات العراقية على مخابئهم.وبدأ أحدث هجوم في وقت مبكر يوم السبت في محافظة بابل جنوبي بغداد. وقال الجيش الامريكي في بيان أن الهجوم يشارك فيه جنود من الجيش العراقي وقوات أمريكية من لواء القتال الرابع بفرقة المشاة الثالثة.وقال الجيش في بيان إن العملية تتركز على "اخراج متطرفي القاعدة ومهربي الأسلحة العاملين" بالقرب من بلدة الأسكندرية التي تبعد 40 كيلومتر جنوبي بغداد.وقال قادة عسكريون أمريكيون الأسبوع الماضي إن الهجوم سيشارك فيه 1400 جندي أمريكي وسيستهدف المقاتلين الاسلاميين السنة في القرى الصغيرة وقرى الصيد الواقعة بمحاذاة نهر الفرات في محافظة بابل.واضاف البيان انه بحلول عصر اليوم لم تواجه القوات اي مقاومة اثناء تقدمها صوب المنطقة المستهدفة.ويشن مسلحون يشتبه بانتمائهم للقاعدة هجمات على من الشيعة والسنة في بابل. وفي حادث وقع منذ أكثر من شهر قتل مهاجم انتحاري زعيم عشيرة بارزا شارك في تأسيس وحدات دورية مجلس الصحوة في شمال بابل.ويشيد القادة الامريكيون بدوريات مجالس الصحوة قائلين انها أحد الاسباب الرئيسية وراء تراجع عدد الهجمات في انحاء العراق بنسبة 60 في المئة منذ يونيو حزيران.وتدفع القوات الامريكية حوالي 50 ألف دولار لافراد دوريات مجالس الصحوة بواقع عشرة دولارات يوميا للفرد.وتقر واشنطن بأن بعض افراد دوريات مجالس الصحوة ربما كانوا على علاقة بالجماعات المسلحة لكنها تقول انه يجري متابعتهم عن كثب لابعاد اولئك المسؤولين عن الهجمات.وأبدت الحكومة العراقية التي يقودها الشيعة فتورا في باديء الامر ازاء احتمال السماح لرجال كانت تعتبرهم أعداء بحمل السلاح لكنها تقول الان انها ستتولى هذا البرنامج من الجيش الامريكي وستضع معظم افراد الدوريات في قوائمها للرواتب.
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
4
مستشار كبير للمالكي: "تعلمنا كيف نعدم"بعد أخطائنا في إعدام صدام حسين وبرزان التكريتي!
الملف برس
انتدبته الحكومة العراقية لتمثيل "دور" داعية الأمن والسلام في أرض جنسيته الثانية لأرض جنسيته الأولى. كل ذلك بسبب دوره الناجح في حكومة (الجعفري) وفي بضعة "أدوار مغمورة" أنتجتها أفلام ومسلسلات هوليوودية. ففي حزيران 2005 اختاره رئيس الوزراء (إبراهيم الجعفري) ليكون رجل الحكومة المعين وممثلها في محاكمات الرئيس السابق (صدام حسين) والآخرين من أعضاء حكومته وإعدامهم. ويقول عن وظيفته هذه: "إنها مثل حلم يتحول الى حقيقة". وفي رأيه "أن الحكومة كانت عادلة وأنجزت عملها بشكل صحيح على الرغم من الانتقادات التي صدرت ضد طريقة تنفيذ عملية الإعدام، وخاصة تلك الانتقادات التي استنكرت وجود بعض الشهود الذين عنفوا صدام قبل إعدامه. ثم بعد أسبوعين على ذلك الانتقادات التي أثيرت بشأن رأس (برزان إبراهيم التكريتي) الذي وجد منفصلاً عن جسده عندما جرى إعدامه.ويعترف ممثل حكومة (الجعفري) السابق ومستشار حكومة (المالكي) الحالي، قائلاً: "لقد ارتكبنا أخطاء في البداية" ويضيف: "لم نكن نعرف كيف نعدم. أما الآن فقد تعلمنا ذلك ومنفذو عمليات الإعدام تطوّروا في التنفيذ ليكون مشابهاً لما يجري في العالم".وطبقاً لـ (نيراج ووريكو) من شبكة أخبار (فري برس) الأميركية فإن (بسام رضا) وهو ممثل سابق مغمور في هوليوود، ويعمل الآن مستشاراً كبيراً لرئيس الوزراء (نوري المالكي) موجود الآن في مدينة (ديربورن) لتشجيع الأميركان من أصل عراقي للمساعدة في إعادة بناء وطنهم الأول. وتنقل شبكة الأخبار الأميركية عن (بسام) 44 سنة، وعاش لفترة في مدينة (توليدو) قوله مخاطباً بعض العراقيين المقيمين في الولايات المتحدة :"ارجعوا واعملوا في العراق.. نحن نحتاج الى ناس يستثمرون أموالهم في الوطن". وكان (بسام) قد وصل الى (مشيغن) في وقت متأخر من يوم الثلاثاء، ليجتمع مع رجال دين في معهد المعرفة الإسلامية بمدينة (ديربورن) ويخطط لإلقاء خطابات في عدد من المساجد والحسينيات في المدينة، ليدعو المستثمرين العراقيين الى العودة. نشأ (بسام رضا) في العراق، وفي سنة 1982 هرب من العراق بعد أن ألقي القبض على أخوين له من قبل الأجهزة الأمنية في زمن الرئيس السابق بصدام حسين بسبب رفضهم الانضمام الى حزب البعث الحاكم حسب زعم (بسام). وقال إن إنه لم يسمع عن أخويه أي خبر بعد ذلك. وبعد الغزو الأميركي للعراق عرف أنه أنهما قد أعدما. واستقر (بسام) في كاليفورنيا، وعمل سنة 1999 في فيلم "الملوك الثلاثة" حول حرب العراق الأولى، وفي السنوات الأخيرة لعب أدواراً في مسلسلات تلفزيونية مثل (24) و (أسماء مستعارة).ومنذ عمل مستشاراً لـ( الجعفري) ومن ثم مستشاراً لـ (المالكي) يقول الممثل المغمور (بسام رضا) إن العروض زادت للمشاركة في أدوار بعض الأفلام لكنه "يضحّي" بشهرة تنتظره من أجل أن "يخدم العراق في عمله الحالي". ولسنوات كان (بسام رضا) نشطاً في معارضة نظام صدام طبقاً لما تقوله شبكة الأخبار الأميركية (في برس) مشتغلاً مع آخرين من الأميركيين (العراقيي الأصل) في منطقة مترو ديترويتوخلال رحلته هذا الأسبوع، يقول أنه أراد أن يترك رسالة لدى الأميركيين من أصل عراقي بأن بلدهم يحتاج الى خدماتهم. وقال إن الوضع الأمني قد تحسن كثيراً في العراق وان القوات الإضافية التي أرسلها الرئيس (جورج بوش) منذ بداية السنة الحالية قد ساعدت في تحسن الحالة الأمنية. وأكاد قوله: "نعم قوات التدفق surge تعمل بشكل جيد".
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
5
جنرال بريطاني : احتمال نشر قوات أمريكية في محافظة البصرة
وكالة يقين للأنباء
رجح جنرال بريطاني بارز احتمال نشر قوات أمريكية في محافظة البصرة الواقعة جنوب العراق بعد تخفيض عدد قواتها فيها إلى معدل النصف في الربيع المقبل ،ومن المقرر أن تسلم قوات الاحتلال البريطانية محافظة البصرة حيث ينتشر حالياً نحو 5500 جندي بريطاني إلى قوات الأمن الحكومية الأحد المقبل للمرة الأولى منذ إسقاط نظام صدام،ونسبت صحيفة ديلي تليغراف إلى الجنرال غرايم بينز قائد قوات الاحتلال البريطانية في جنوب العراق قوله “نحن تحالف وإذا ما تطلب الموقف قوات إضافية فسيتم تأمين ذلك من قواتنا الاحتياطية أو من صلب التحالف نفسه.
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
6
البنتاغون يلاحظ "تقدما" بين تركيا والعراق في قضية الاكراد
الغد الأردنية
اعلن ضابط اميركي كبير اول من امس ان الحوار يحقق تقدما بين انقرة وبغداد لايجاد حل "يتجاوز" الاطار العسكري لقضية متمردي حزب العمال الكردستاني في شمال العراق.وقال مدير العمليات في هيئة اركان الجيوش المشتركة الجنرال ريتشارد شيرلوك خلال مؤتمر صحافي في وزارة الدفاع الاميركية "هناك مزيد من الحوار بين الحكومتين التركية والعراقية اللتين تقران معا بالمشكلة التي يطرحها حزب العمال الكردستاني".واضاف "اعتقد ان ثمة تقدما كبيرا، ليس فقط على الصعيد العسكري بل ايضا على مستوى الحوار والاقرار باهمية ايجاد حل يتجاوز" الاطار العسكري، لافتا الى وجود "خط تواصل افضل بيننا وبين تركيا وبين الحكومتين التركية والعراقية في الوقت نفسه".وتابع شيرلوك "نساعد في تسهيل هذه المحادثات" بين انقرة وبغداد، و"نحاول جعلهم يدركون ان الموضوع لا يتعلق فقط بايجاد حل عسكري بل بضرورة التوصل الى حل اشمل على المدى البعيد".وشدد الجنرال الاميركي على ان "الحكومة العراقية اتخذت تدابير ايجابية لردع حزب العمال الكردستاني والحد من تمويله وحرية تحركه".ونفذ الجيش التركي بداية كانون الاول (ديسمبر) توغلا عسكريا في شمال العراق ضد مجموعة من خمسين متمردا كرديا. وهي المرة الاولى تتحرك فيها انقرة منذ وافق النواب الاتراك في تشرين الاول (اكتوبر) على عمليات عسكرية داخل الاراضي العراقية.ويستخدم حزب العمال الكردستاني شمال العراق قاعدة خلفية لشن هجمات على جنوب شرق تركيا، ويعتبر منظمة ارهابية من جانب انقرة وواشنطن والاتحاد الاوروبي.
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
7
نائب الرئيس العراقي يصل إلى دمشق لتفعيل العمل الاقتصادي المشترك
الخليج
قال برهم صالح نائب الرئيس العراقي بعد وصوله إلى دمشق امس إن زيارته إلى سوريا تأتي في ظروف بالغة الأهمية للعراق من جهة وللعلاقات السورية العراقية من جهة أخرى. وأضاف صالح “لقد جئنا لنؤكد حرصنا على تعزيز الروابط بين البلدين والمصالح المشتركة”.ويترأس صالح وفدا رسميا كبيرا يضم نحو 40 مسؤولا عراقيا بينهم وزير الداخلية جواد البولاني وعبد الفلاح السوداني وزير التجارة ورئيس ديوان رئاسة الحكومة العراقية واللواء محسن عبد الحسن قائد قوات حرس الحدود العراقية.وأكد صالح أنه يأمل في الارتقاء بالعلاقات بين البلدين الشقيقين إلى مستوى الطموحات والتي تخدم مصالح شعبي العراق وسوريا.وأفادت مصادر دبلوماسية في السفارة العراقية في دمشق بأن الوفد العراقي جاء موسعا وكبيرا ليعكس التأكيد على أهمية تعزيز العلاقات الثنائية بين سوريا والعراق.وكشفت المصادر للوكالة أن إحدى مهام الوفد هي تفعيل اللجنة الاقتصادية العليا التي كان البلدان قد وقعا عليها خلال زيارة المالكي إلى سوريا في 20 أغسطس/آب الماضي. وأكدت المصادر أن اجتماعات موسعة ومكثفة سوف تعقد خلال الزيارة التي تستمر يومين من أجل إطلاق العديد من المشروعات المشتركة لتذليل أي صعوبات تعترض تنمية العلاقات الاقتصادية بين الطرفين.ومن المقرر أن تعقد اجتماعات منفردة بين وزيري داخلية البلدين حيث سيتم البحث في الاتفاقات الأمنية الموقعة بين العراق وسوريا إضافة لمسألة الحدود. ورجحت المصادر أن يلتقي الرئيس السوري بشار الأسد صباح اليوم مع برهم صالح وبعض أعضاء الوفد المرافق. كما سيلتقي صالح كلاً من فاروق الشرع نائب الرئيس السوري ووليد المعلم وزير الخارجية السوري.
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
8
احباط مخطط لتفجير شاحنة مفخخة خلال العيد في تلعفر
الوكالة المستقلة للأنباء
قال مصدر مسؤول في الجيش العراقي, السبت, إن قواته أحبطت مخططا لتفجير شاحنة مفخخة خلال عيد الأضحى في قضاء تلعفر، وان ثلاثة من المسلحين اعتقلوا على خلفية محاولة التفجير.وأوضح المصدر الذي رفض الكشف عن اسمه، للوكالة المستقلة للأنباء (أصوات العراق) إن "قوات من الجيش العراقي، تمكنت اليوم (السبت) من اعتقال ثلاثة مسلحين من تنظيم القاعدة في منطقة المزرعة (5 كم جنوب تلعفر) كانوا يعدون للقيام لهجوم بشاحنة مفخخة على حي المعلمين التابع للقضاء." مشيرا إلى ان عملية الاعتقال تمت بناء على معلومات استخباراتية موثقة، وان التحقيقات جارية لكشف متورطين آخرين في العملية. وعلى صعيد ذي صلة، أضاف المصدر ذاته، إن "قوات الجيش عثرت أيضا على خمس عبوات ناسفة كبيرة الحجم، مخبأة في احد المنازل المتروكة في منطقة المزرعة." مبينا إن المنزل كان يستخدم من قبل المسلحين للانطلاق منه لتنفيذ العمليات المسلحة.ويتبع قضاء تلعفر محافظة نينوى الشمالية، ويقع على بعد 60 كم غرب الموصل.وتقع مدينة الموصل مركز محافظة نينوى، على مسافة 405 كم شمال العاصمة بغداد
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
9
الحكيم: ليكن التنافس بين القوى الشيعية سلميا
القبس
أكد الزعيم الشيعي عبدالعزيز الحكيم امس ان قوات الامن العراقية قادرة على تولي المهمات الامنية في محافظة البصرة التي ستتولى حكومة المالكي المهمات الامنية فيها اليوم الاحد.وقال الحكيم، رئيس المجلس الاعلى الاسلامي العراقي، في لقاء مع وكالة فرانس برس، 'لا ارى أي دلائل على العنف في البصرة، والحكومة اعلنت ان المهمات الامنية ستكون بأيدي العراقيين'.وكان كل من الحكومة العراقية والقيادة البريطانية أكد ان عملية التسليم ستجري الأحد.وتعد محافظة البصرة، حيث تتواجد معظم ابار النفط جنوب العراق، مسرحا لتنازع قوى سياسية، بينها المجلس الاعلى الاسلامي العراقي والتيار الصدري الذي يتزعمه الزعيم الشيعي مقتدى الصدر، بالاضافة الى حزب الفضيلة، الشيعي ايضا.واشار الحكيم الى ان 'لقاءات تجري بين هذه القوى، واذا كان هناك تنافس بينها فهو من جوهر الديموقراطية، وهذا التنافس السياسي لن يتحول الى صراع مسلح'.هذا وتسعى القوى الشيعية الثلاث في البصرة الى فرض السيطرة كل في مضماره، بحيث يمسك حزب الفضيلة بالاجراءات الامنية الخاصة بشركة نفط الجنوب، فيما يفرض المجلس الاعلى سيطرته على القوى الأمنية في موازاة وجود فاعل لجيش المهدي.وقال الشيخ علي السعيدي احد قادة التيار الصدري في البصرة لوكالة فرانس برس ان 'الوضع الامني جيد جدا، وطبيعي ان تتسلم القوات العراقية الأمن'.واضاف 'وقعنا وثيقة تنص على ان يحترم التيار الصدري القانون والقوى الامنية، كما تنص على التزام القوى الامنية الا يحمل احد سلاحا ضد التيار الصدري'.واكد السعيدي ان 'زمن الخلافات بين محافظ البصرة والتيار الصدري انتهى، ومكتب الصدر على علاقة طيبة معه ومع حزب الفضيلة'.من جانبه، قال سامي سعد (28 عاما) الذي يعمل مدرسا ان 'خطة فرض القانون هي افضل خطوة قامت بها الحكومة'.واكد ان 'امنية كل بصري ان يرى قوى الامن في الشارع لان البصرة تكثر فيها الميليشيات المسلحة'، واضاف 'لا نريد رؤية السلاح بيد كل من هب ودب، ويجب ان يكون في يد الدولة'.من جانبها، قالت ام نرمين (45 عاما) من طائفة الصابئة 'لا نريد خروج القوات البريطانية في الوقت الحاضر، إذ ينبغي ان يتأكدوا من سحب سلاح الميليشيات، لان الاحزاب الدينية تقوم بعمليات قتل وتصفية لكل من يخالف الشريعة التي وضعتها بنفسها'.الوجود البريطاني كان سلبيافي غضون ذلك، جاء في استطلاع اجري لمصلحة التلفزيون البريطاني 'بي بي سي' ان 86 في المائة من سكان البصرة يعتبرون ان الوجود البريطاني في المحافظة كان 'سلبيا'، فيما اثنان في المائة فقط اعتبروه ايجابيا.واكد اكثر من نصف المستطلعين (56%) ان هذا الوجود زاد من اعمال العنف التي قامت بها الميليشيات، واعتبر الثلثان 66% ان الامن سوف يتحسن على المدى القصير بعد انتقال المدينة الى سلطة الحكومة العراقية المركزية، ويعتقد 72% منهم ان هذا الوضع سيتحسن، ولكن على المدى الطويل.
ت
عنوان الخبر أو القرير
مكان النشر
10
ناطق باسم الصدر:ثمة مؤامرة تحاك لتشكيل مجالس صحوة شيعية لمحاربة مليشياتنا كما حوربت القاعدة
الملف برس
يقول (صلاح العبيدي) الناطق باسم مقتدى الصدر إن هناك مؤامرة يشترك فيها أكثر من طرف لتشكيل مجالس صحوة عشائرية شيعية في المحافظات الجنوبية على غرار المجالس العشائرية التي تشكلت في المحافظات السنية لمحاربة القاعدة وهزيمتها. وأكد أن ذلك مستحيل لأن الأمور تختلف فمعظم أبناء العشائر على حد قوله هم مقاتلون في جيش المهدي. ومن جانب آخر يظهر شريط فيديو مشاهد لـ (حامد كنوش) وهو عضو في مجلس محافظة كربلاء معصوب العينين، راكعاً على الأرض بينما يُضرب على رأسه بالحذاء من قبل ضابط شرطة كان يحقق معه لينتزع منه اعترافاً بالمكان الذي يختبئ فيه (علي شريه) زعيم جيش المهدي في كربلاء، والذي يعتقد –حسب معلومات متسربة من جيش المهدي- انه في إيران الآن. ويؤكد مراسل صحيفة الكريستيان ساينز مونيتور أن الخطر الداهم الآن هو تعميق الخلافات الدموية بين الصدريين ومنافسيهم في المجلس الإسلامي الأعلى ومنظمة بدر وحتى حزب الدعوة متمثلاً بتيار رئيس الوزراء (نوري المالكي). وتشير الصحيفة الى أن ما هو أخطر من هذا كله الميول الجديدة لتحويل النزاعات من نزاعات سياسية بين مختلف التيارات الشيعية الدينية الى نزاعات شديدة الوطأة بين العشائر ولا يحدث هذا في كربلاء وحدها إنما في مناطق جنوبية عدة ومنها بالتأكيد محافظة البصرة التي شهدت ولسنوات صراعات عشائرية (شيعية-شيعية) تتنازع على هامش الصراعات السياسية و(التطيف داخل الطائفة) مما يمكن أن نطلق عليه صراعات "بيوتية" طبقاً للصراع بين بيوتات شهيرة كبيت (الحكيم) و(الصدر) و(الخوئي) وغيرهما المتحكمة في الحوزة وفي تابعياتها. ويؤكد محلل استخباري أميركي تابع لوزارة الدفاع الأميركية (مقره بغداد) ويتابع بتعقب شديد شؤون جيش المهدي إن العداءات داخل التنظيمات الشيعية استطاعت أن تشكل نفسها وأنها الآن أمراض مستفحلة في الجسد الشيعي. وقال المحلل الذي اشترط على صحيفة الكريستيان ساينز مونيتور عدم الكشف عن اسمه إنه يعتقد أن الصدر سيبقى على قراره بتجميد جيش المهدي عن نشاطاته حتى بعد انتهاء فترة الشهور الستة. أكد أنه يتوقع ذلك على الرغم من تصريحاته الخطابية "الرنانة" التي تعكس قلقاً حقيقياً من البقاء السياسي في الشارع العراقي بحسب تعبير المحلل السياسي. ويقول الخبير الاستخباري الأميركي إن قرار الصدر بتجميد نشاطات ميليشيات جيش المهدي وفعالياته العسكرية ضد القوات الأميركية وضد الحكومة يعمل الآن بشكل جيد، وهو قرار يخدم مصالح رجل الدين الراديكالي لإنه يقوّي منزلته كقائد سياسي بشكل واضح، ويظهر هيمنته على هذه المجاميع التي كان الجميع يقول إنها منفلتة ولا يمكن ضبطها. وأضاف قوله: إن القرار أيضا يرضي رغبات الأميركيين بإزالة العناصر الإجرامية الخطرة. وقال إنه لا يرى أي دليل بأنّ هناك مخاطر في الوضع السياسي خلال الشهور المقبلة. وهناك صدى لعلامات جديدة من قبل مسؤولين كبار في الجيش الأميركي –يقول المحلل الاستخباري- طالما هناك انفجارات قنابل طريق (تلك التي تستعمل مواد تفجير إيرانية تخترق الدروع) فإن ذلك يعني أن عناصر تابعة لجيش المهدي مازالت تعمل ضد القوات الأميركية.ويشير محلل الاستخباري في وزارة الدفاع الأميركية الى أن التفجيرات الأخيرة في بغداد وهجمات قذائف الهاون ضد المنطقة الخضراء في يوم "عيد الشكر" الذي تحتفل به القوات الأميركية ناجمة عن عمل عناصر في جيش المهدي وربما تكون خارجة على مقتدى الصدر. وقال أيضا إن مخبأ كبيراً للأسلحة الإيرانية الصنع، عثر عليه مؤخراً في محافظة الديوانية. كما جرى في الأول من شهر ديسمبر الحالي اعتقال تاجر سلاح متخصص في تهريب الأسلحة الإيرانية بالتحديد الى مدينة الناصرية عبر الأهوار المتصلة مع إيران.وأوضح أن تاجر السلاح هذا كان محرّكاً كبيراً للقيام بعمليات قتل واسعة النطاق في منطقته. وتقول الصحيفة الأميركية إن بعض من يطلق عليهم أعضاء "المجموعات الخطرة" في جيش المهدي، متهمون بالقيام بعمليات اختطاف خمسة من البريطانيين في شهر مايس الماضي من بناية تابعة لوزارة المالية في بغداد. وتسمي المجموعة نفسها "المقاومة الشيعية الإسلامية في العراق" وقد كشفت عن شريط فيديو لواحد من الرهائن في الرابع من الشهر الحالي مشفوعاً برسالة تطالب القوات الأميركية بترك البصرة خلال عشرة أيام. ومعروف أن القوات البريطانية انسحبت من داخل مدينة البصرة في شهر سبتمبر-أيلول الماضي وهي الآن تمتلك فقط 4500 جندي موجودين داخل قاعدة عسكرية تقع مبانيها خارج المدينة. إن انسحاب معظم القوة –كما تقول الكريستيان ساينز مونيتور- يتوقع أن يجري عاجلاً، تاركاً جيش المهدي القوة الأكثر سيطرة في البصرة بإزاء ميليشيات أخرى ضعيفة.ويقول مسؤولون أميركيون كبار للصحيفة إنهم لا يكشفون سراً حين يعبرون عن قلقهم العميق من الخطط الإيرانية لتحويل جيش المهدي الى قوة عسكرية شبه نظامية تشبه جيوش حزب الله في لبنان، مشيرين الى "أسر الاستخبارات الأميركية مشاركاً من حزب الله في محافظة البصرة خلال شهر مايس". ومن جهة أخرى يرى المحلل الاستخباري أن هذا الشخص كانت مسؤوليته الأولى ومهمته الأساس القدوم الى العراق لتأسيس جيش المهدي على غرار حزب الله. ويقول مسؤول كبير في المجلس الإسلامي الأعلى الأكثر قرباً الى الحكومة الإيرانية و المنافس الشديد للتيار الصدري إن (عبد العزيز الحكيم) تلقى ضمانات من إيران وعلى مستويات عليا، بأن القيادة الإيرانية عازمة على كبح جماح المتشددين في الجمهورية الإسلامية من الذين يدعمون الصدريين أو يقومون بتدريب وتسليح جيش المهدي. ويقول هذا المسؤول في المجلس الإسلامي الأعلى الذي تحدث بشرط عدم ذكر اسمه خوفاً من الانتقام، وبسبب حساسية الأضرحة المقدسة لأئمة الشيعة: "إن الأحداث في كربلاء أحرجت الحكومة الإيرانية أمام شعبها، بسبب وجود اتهامات ضد القوميين الإيرانيين الذي لا يريدون أن يروا عراقاً مستقراً ". وأكد قوله: "إن هذا يقلقنا كثيراً". وتعتقد صحيفة الكريستيان ساينز مونيتور أن الصدريين أبعدوا أنفسهم لفترة طويلة عن إيران وعن تأثيراتها فيهم وعرضوا أنفسهم كوطنيين عراقيين عرب، فيما يقول (صلاح العبيدي) الناطق باسم مقتدى الصدر: بينما تظهر جماعته إعجابها بحزب الله المدعوم من قبل إيران، إلا أنهم يرون جيش المهدي شيئاً آخر يختلف.ويضيف (العبيدي قوله): إن الجيش الأميركي والمنافسين الشيعة لجيش المهدي يحاولون الآن وبكل ما عندهم من قوة تفكيك الميليشيات التابعة للصدر وتشكيل مجالس عشائرية في جميع أنحاء الجنوب، تماماً على غرار المجالس التي تشكلت في المحافظات السنية التي تشكلت لقتال القاعدة. ويراد من مجالس اليقظة الشيعية قتال ميليشيات الصدر. ولكن –يقول الناطق باسم الصدر- إن هذه الإستراتيجية لن تنجح كما يظنون في الجنوب لأن العديد من أبناء العشائر المؤثرين هم أعضاء مقاتلون في جيش المهدي.
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
11
مليون ونصف عدد القوات الامنية العراقية وشرطي لكل عشرين مواطن
وكالة الصحافة العراقية
يثير استمرار الفلتان الأمني في العراق استغراب المراقبين السياسيّين في العالم. لكنّ هذا الاستغراب قد يكون مضاعفاً عندما يعلم هؤلاء أنّ العراق هو «الأوّل عالميّاً بعدد قوّاته الأمنية، قياساً إلى مجموع السكّان»، وهذا من دون حساب أعداد قوّات الاحتلال المتعدّدة الجنسيات. وإذ يحتلّ العراق المرتبة الأولى أو مراتب متقدّمة جدّاً في مجالات الفساد الإداري وأعداد القتلى والمخطوفين والمعتقلين واستهداف الصحافيّين والمثقّفين والعلماء... تأتي هذه المرتبة الجديدة لتعداد القوى الأمنية، بشكل معكوس عمّا يفترض أن يكون عليه واقع الحال. وكشف عضو لجنة الأمن والدفاع في مجلس النواب العراقي عباس البيّاتي عن أن عدد أفراد القوى الأمنية العراقية بلغ مليوناً و400 ألف منتسب (ما عدا ميليشيات الأحزاب الحكومية)، ما يجعل «نسبة رجال الأمن قياساً بالسكّان في بلاد الرافدين هي الأعلى في العالم ،وحذّر كل من البياتي و إمام مسجد الخلاني في بغداد، الشيخ محمد الحيدري المقرّب من المجلس الأعلى الإسلامي العراقي، من خطورة هذه الظاهرة لما فيها من «عسكرة للمجتمع». ويضيف البياتي أنّ الحسابات تشير إلى أنّ لكلّ 20 شخصاً في العراق هناك شرطياً واحداً، ولا دولة على الكرة الأرضية فيها هذه النسبة، «في حين أنّ المقاييس الدولية تقول إنّ لكلّ 300 شخص شرطياً واحداً». وإذ عبّر البياتي عن رفضه «عسكرة المجتمع» بقبول أعداد كبيرة من المتطوّعين في الجيش والشرطة، مطالباً باعتماد معايير مهنية لقبولهم في الأجهزة الأمنية، فإنّ متابعي الشأن العراقي يرون أنّ سبب هذا «التضخّم» هو قيام إدارة الاحتلال والحكومة بتعطيل كل المنشآت الإنتاجية في خطوة أولى نحو «الخصخصة»، وبيع تلك المنشآت للاستثمارات المحلية أو الأجنبية، وذلك بهدف «رسملة» الاقتصاد العراقي عموماً. ومع تعطيل العجلة الصناعية والتجارية والخدماتيّة، وجد «المخطّطون الجدد» أنّ البطالة الهائلة، هي حاضنة أساسية للعنف بمختلف أشكاله، فيما لا فرص عمل متاحة، إلّا في الأجهزة الأمنية التي فُتحت على مصاريعها، ما أدّى إلى تفاقم الفساد الإداري المستفحل في البلاد، إضافة إلى تفاقم العنف الذي يرتدي البزّة الرسمية
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
12
بدء العد العكسي لأوسع عملية عسكرية جنوب العراق
الدستور الأردنية
تتهيأ القوات الامنية العراقية لتنفيذ اوسع عملية عسكرية في مدينة البصرة جنوب العراق ، بقيت طي الكتمان ، ضد عناصر مسلحة تتلقى دعما من تيارات سياسية داخل مجلس المدينة .وجاءت هذه التوقعات في وقت تعيش مدينة البصرة التي تبعد 600 كلم جنوب بغداد ، اوضاعا من الخوف والقلق بعد انتشار معلومات عن قرب حدوث المواجهة بين الاجهزة الامنية - الجيش تحديدا - والعناصر المسلحة.ويراقب السكان البالغ عددهم قرابة ال3 ملايين نسمة بحسب تقديرات حكومية أخيرة ، استعدادات الأجهزة الأمنية لعمليات ستقوم بها قيادة عمليات البصرة برئاسة الفريق الركن موحان حافظ ، والتي تلاقي رفضاً من قبل الحكومة المحلية.وتذهب المؤشرات الميدانية إلى أن العد العكسي لانطلاق هذه العمليات التي سيشرف عليها قائد العمليات الفريق موحان وقائد شرطة المدينة اللواء عبد الجليل خلف ، قد بدأ بالفعل بالرغم من أن الموعد الدقيق لانطلاقها سيكون محاطا بالسرية والكتمان خشية تسرب تفاصيلها إلى الجماعات المسلحة كما يقول مصدر مطلع داخل الأجهزة الامنية ويعتقد قائد الشرطة اللواء عبد الجليل خلف ، أن 4000 عنصر شرطة في المدينة يعملون لصالح ميليشيات مسلحة داخل المدينة ، فضلا عن جود 200 مركبة شرطة خارج السيطرة ، وهي الآن في حوزة عناصر الميليشيات.ويقول اللواء خلف في تصريحات متطابقة أكدتها مصادر مختلفة ، انه ينوي تطهير جهاز الشرطة بالكامل دون أية استثناءات لأية جهة ، لكن ذلك بحسب المصادر يبدو مستحيلاً دون أن يتم تفكيك الجماعات المسلحة التي باتت تشكل عبئا امنيا واضحا على استقرار المدينة وعلى سلامة عناصر الأجهزة الأمنية الموالين لموحان و خلف واللذين بدورهما ينفذان ارادة الحكومة المركزية في بغداد. ويعتبر أمن البصرة من أولويات الحكومة المركزية بسبب إيراداتها من النفط والموانئ والتي تشكل العمود الفقري لميزانية حكومة بغداد.وكان المالكي قد أعلن مؤخراً إن العام 2008 سيكون "عام البصرة" على صعيد إحلال الأمن واطلاق الأعمار والاستثمار . وكان كل من قائد عمليات البصرة الفريق موحان وقائد شرطة البصرة اللواء خلف ، قد بدآ بعيد استلامهما مهام الإدارة الأمنية للبصرة في حزيران الماضي ، حملة تطهير للقوات الأمنية وخصوصا جهاز الشرطة وذلك بطرد عدد كبير من رجال الشرطة و الضباط بسبب انتمائهم أو تعاونهم مع ميليشيات مسلحة تصفها الحكومة بالخارجة عن القانون. لكن ذلك جوبه بردة فعل ربما لم تكن متوقعة من قبل القائدين العسكريين ، حيث تعرضا إلى 9 محاولات اغتيال في غضون 4 أشهر مضت.الى ذلك تشير الإحصاءات الرسمية الصادرة من غرفة حركات قيادة الشرطة للفترة من 23 تشرين الاول الماضي لغاية 23 تشرين الثاني إلى أن عدد جرائم الاغتيال وصلت إلى 75 حالة تركزت معظمها في مركز المدينة بواقع 52 حالة. وسجلت معظمها ضد مجهول ، واغلب المقتولين يعثر على جثثهم في مكبات النفايات في بعض الأحياء السكنية وعليها آثار طلقات رصاص وآثار تعذيب.
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
13
باحث إيطالي يؤكد: واشنطن خططت لتنفيذ عمليات إرهابية بدول عربية
وكالة الأخبار العراقية
أكد باحث إيطالي أن هناك مخططًا أمريكيًا كبيرًا تجرى حلقاته الأولى بالمنطقة العربية حاليًا ويهدف إلى خلق أجواء مشحونة بالتوتر والغضب بين الشعوب وأنظمتها، من أجل العمل على إحداث فوضى خلاقة من شأنها أن تدفع هذه الدول إلى حافة الهاوية.وأوضح الباحث اليساندرو إيمانويل في مقال نشرته جريدة "المساجيرو" الإيطالية أمس الأول أن الرئيس الأمريكي جورج بوش يريد تحقيق نصر له قبل رحيله من البيت الأبيض، وذلك من خلال مخطط أشرف عليه يهدف إلى تقسيم بعض الدول العربية وخلق الفوضى في دول المنطقة.وأضاف أن هناك قيادات سياسية وعسكرية أمريكية اتفقت خلال الشهر الماضي على تنفيذ عمليات "تخريبية" في أكثر من بلد عربي، في إطار تنسيق وتعاون مع دول صديقة منها إسرائيل وفرنسا.وقد استطاعت الولايات المتحدة - كما يؤكد الباحث- تجنيد معارضين للأنظمة ببعض الدول العربية المستهدفة من الولايات المتحدة، منها مصر التي شهدت في الفترة الأخيرة صدامات بين مسلمين ومسيحيين، في الوقت الذي يطالب فيه أقباط المهجر بتوليهم مناصب قيادية رفيعة داخل السلطة.إضافة إلى مصر، أشار الباحث إلى أن المخطط الأمريكي يستهدف دول لبنان والسعودية وفلسطين والعراق والسودان، لافتًا إلى أن الفشل الأمريكي في تحقيق أهداف مرسومة من خلال عملية عسكرية خلق داخل العقيدة السياسية الأمريكية رؤية بأن المكيدة أفضل وأسرع لتحقيق الهدف.وأكد أن هناك خلايا إرهابية مدربة ومزروعة في الدول العربية المعنية، لها ارتباطات مباشرة ببعض السفارات الأوروبية، والسفارات الأمريكية بالمنطقة التي تتلقى تعليماتها من طواقم خاصة.وأضاف الباحث أن هذه الخلايا صدر لها الأوامر بإثارة أجواء توتر في كل من مصر ولبنان والعراق وقد نجحت إلى حد ما في خلق جو مشحون بالعداء بين أصحاب الأديان السماوية وبين المذاهب المختلفة لأبناء الدين الواحد.وأوضح أن هذه الخلايا صدرت لها أوامر بتنفيذ عمليات إرهابية وإلصاقها بمجموعات وتنظيمات متطرفة في دول عربية أخرى منها الجزائر والعراق واليمن والسعودية.وتوقع الباحث الإيطالي أن تشهد الأيام القليلة القادمة عمليات إرهابية في عدد من الدول العربية وفتنا وصدامات في دول أخرى، مؤكدا أن الرئيس بوش لا يريد الخروج من البيت الأبيض قبل تخريب الدول العربية.وأشار إلى أن حالة الاحتقان السياسي بين مصر وإسرائيل خلال الأيام الماضية جعلت نظرة الولايات المتحدة تتغير تجاه النظام المصري الذي كانت تنظر إليه دائما بعين الرضا، ووضعته ضمن الدول التي لابد أن تعاقب بطريقة مباشرة من خلال زيادة حدة التوتر بين المسلمين والمسيحيين وتشجيع بعض المراكز الحقوقية على انتقاد النظام المصري.
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
14

دعوة البرزاني إلى تغيير العلم العراقي تحظى برضا الائتلاف والدليمي ورفض المطلك
راديو سوا
أيدت شخصيات برلمانية دعوة رئيس اقليم كردستان مسعود البرزاني باستبدال العلم العراقي في الوقت الذي عارض رئيس جبهة الحوار الموضوع مطالبا برفع العلم الحالي في مؤتمر البرلمانات العربي المزمع عقده في إقليم كردستان في شهر فبراير/ شباط القادم . وقد أيد النائب عن الائتلاف حميد رشيد معلة القيادي في المجلس الأعلى الإسلامي العراقي في حديث لـ"راديو سوا" دعوة البرزاني، موضحا وجهة نظر كتلة الائتلاف حول مسالة تغيير العلم بقوله: "ما تتوافق عليه الكتل السياسية في تنفيذ الدستور والمواد القانونية المتعلقة بهذا العلم، وأعتقد أن الرسالة الأخيرة تحمل اتجاها جيدا، وهو إيجاد حل للتوافق على مسألة كثر النقاش حولها". من جانبه دعا رئيس جبهة التوافق عدنان الدليمي جميع الأطراف إلى الاتفاق حول علم جديد للعراق. "هذا علم لا يمثل حزب البعث لأنه كان موجودا قبل أن يهيمن حزب البعث ، ونعتقد أن هذه ليست مسألة خلافية كبيرة، ويمكن معالجتها بالاتفاق والحوار والتفاهم، ونأمل أن يتفق العراقيون عربا وأكرادا على علم موحد ويزول هذا الخلاف". وعن العلم الذي سيرفع لدى مشاركة العراق في مؤتمر البرلمانات العربية المزمع عقده في إقليم كردستان في شهر فبراير/ شباط القادم، قال رئيس كتلة التحالف الكردستاني فؤاد معصوم: "نحن اقترحنا أن نرفع العلم الذي كان بعد ثورة 1958، هذا العلم يحظى بقبول كثيرين ويمثل مكونات الشعب العراقي وليس فيه هذه الشعارات الحزبوية. فيما عارض رئيس الجبهة العراقية للحوار صالح المطلك مشروع تغيير العلم الحالي وأضاف: "السيد مسعود البرزاني أخطا في إنزال العلم العراقي من إقليم كردستان العراق، لأن في ذلك خروجا على الإجماع، وخروجا على الدستور، وإرادة العراقيين، وهو الآن يريد أن يغير العلم لأنه في غاية الحرج، لأن البرلمان العربي سيعقد في إربيل ولا أعتقد أن البرلمانيين العرب يقبلون أن يجتمعوا في مكان لا يرفع فيه علم العراق". وكان رئيس اقليم كردستان مسعود البرزاني قد وجه رسالة إلى الرئاسات الثلاث حثهم فيها على الإسراع في استبدال العلم العراقي الحالي الذي قال إنه يرمز إلى النظام السابق وممارساته، حسب تعبيره.
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
15
تسريح أحد مشاة البحرية الامريكية بعد ادانته بقتل جندي عراقي
الدار العراقية للآخبار
صدر حكم يوم الجمعة ضد أحد مشاة البحرية الذي أدين بتهمة القتل بالاهمال في حادث طعن جندي عراقي عام 2006 بالتسريح من الخدمة وتخفيض رتبته الى جندي.وأمضى صف الضابط ديلانو هولمز وهو جندي احتياط يبلغ من العمر 22 عاما ومن انديانابوليس بولاية انديانا عشرة شهور في السجن العسكري ولن يقضي مزيدا من الوقت في السجن،.وأصدرت الحكم نفس المحكمة العسكرية التي أدانته يوم الخميس بتهمة القتل بالاهمال ولكن برأته من تهمة أخطر وهي القتل غير العمد.وأدين هولمز أيضا وهو أول جندي من مشاة البحرية الامريكية يتهم بقتل جندي عراقي خلال حرب العراق بالادلاء ببيان رسمي كاذب.وقال الادعاء خلال المحاكمة ان هولمز طعن مرارا الجندي العراقي منذر جاسم محمد حسين في 31 ديسمبر كانون الاول عام 2006 .وذكر محامو الدفاع أن هولمز طعن الجندي العراقي دفاعا عن النفس بعد أن رفض الجندي اطفاء سيجارة والتوقف عن استخدام هاتف محمول وهي أعمال ظن هولمز أنها ستكشف موقعهما لقناصة معادين في المنطقة
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
16
العراق يسدد ديونه لصندوق النقد الدولي قبل الاستحقاق
الغد الأردنية
أعلن صندوق النقد الدولي في بيان اول من امس ان العراق سدد قبل اكثر من عام من الاستحقاق مساعدة بقيمة 471 مليون دولار كانت منحت اليه في العام 2004.وجاء في البيان "في 12 كانون الاول (ديسمبر)، انهى العراق وقبل الاستحقاق تسديد مجمل التزاماته تجاه الصندوق بقيمة 470.5 مليون دولار تقريبا".وكان صندوق النقد الدولي منح العراق هذه المساعدة في 29 ايلول (سبتمبر) 2004، وكان من المقرر ان يسددها قبل العام 2009.واشار المدير العام لصندوق النقد الدولي دومينيك ستراوس كان الى ان "قدرة العراق على تسديد ديونه مسبقا لصندوق النقد الدولي تعكس موقعه القوي في مجال العملات الاجنبية على اساس السعر المرتفع للنفط". وقال الصندوق ان بغداد سددت المبلغ قبل طلب التوصل لاتفاق مشروط جديد من المقرر أن يناقشه مجلس مديري المنظمة الاربعاء المقبل.ولا يحتاج العراق الغني بالنفط الى المال حقيقة. لكنه يثمن ختم موافقة صندوق النقد الذي يحصل عليه ضمن الاتفاق في اطار مجهود أوسع نطاقا لتحديث اقتصاد البلاد رغم تحديات وضع أمني بالغ الهشاشة.
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
17
المالكي : التفاهم والحوار كفيلان بحل المسائل العالقة بين حكومة كردستان والحكومة الاتحادية
الوكالة المستقلة للأنباء
قال رئيس الوزراء نوري المالكي السبت انه لايشعر بالقلق بشان المسائل العالقة بين حكومة اقليم كردستان والحكومة الاتحادية مؤكدا ان التفاهم والحوار كفيلان بحل تلك المسائل.وأوضح بيان للمركز الوطني للاعلام في مجلس الوزراء ، تلقت الوكالة المستقلة للانباء ( اصوات العراق ) نسخة منه أن " المالكي استقبل اليوم في مكتبه ببغداد، وفد اقليم كردستان برئاسة رئيس وزراء الاقليم السيد نيجرفان البارزاني وقياديين من حزبي الاتحاد الوطني الكردستاني والديمقراطي الكردستاني."واضاف البيان انه " تم خلال اللقاء الاتفاق على ضرورة اعتماد الدستور كمرجع وحيد لحل القضايا العالقة بين الاقليم والحكومة الاتحادية."وأكد المالكي ، حسب البيان ، على ان " التفاهم والحواركفيلان بحل كافة المسائل العالقة."ونقل البيان عن المالكي قوله " انني لااشعر بالقلق وان اجواء الاخوة والتعاون يجب ان تكون هي السائدة."وقال البيان ايضا انه "برز خلال الاجتماع رغبة الجانبين وحرصهما على حل كافة المسائل المختلف عليها في اطار الدستور" مشيرا الى ان " المسائل الفنية العالقة بين الحكومة المركزية وحكومة الاقليم سيتم حلها عن طريق الوزارات المعنية مباشرة."وكان النائب عن التحالف الكردستاني محمود عثمان قال في وقت سابق إن الاجتماعات الرسمية بين رئيس الوزراء نوري المالكي ورئيس وزراء اقليم كردستان نيجيرفان البارزاني بدأت صباح السبت في بغداد، لبحث قضية العقود النفطية وميزانية الإقليم وتطبيق المادة 140 من الدستور العراقي.وأضاف عثمان أن "الاجتماعات التي سبق أن عقدها البارزاني مع كل من المالكي، ورئيس الجمهورية جلال الطالباني، ورئيس كتلة الائتلاف السيد عبد العزيز الحكيم، كانت اجتماعات تشاورية غير رسمية" مبينا أن "اجتماع السبت رسمي، وسيتناول قضايا المادة 140 من الدستور الخاصة بالوضع في محافظة كركوك، وقضية عقود النفط التي وقعتها حكومة الإقليم، وكذلك قضية تخصيصات قوات حماية اقليم كردستان (البيشمركة) وميزانية عام 2008."ووصل نيجيرفان البارزاني إلى العاصمة بغداد، الاثنين الماضي، في زيارة تستهدف حل مشاكل عالقة بين الحكومة العراقية وحكومة اقليم كردستان، حسب تصريح متحدث بإسم الحكومة الكردستانية، أبرزها قضية العقود النفطية التي ابرمتها حكومة الإقليم مع شركات تنقيب أجنبية وعارضتها الحكومة المركزية، فضلا عن خلافات أخرى حول ميزانية الإقليم وتطبيق (المادة 140) من الدستور العراقي.وبحسب المادة 140 من الدستور العراقي فإن مشكلة المناطق المتنازع عليها، تعالج على ثلاث مراحل، وهي التطبيع ثم إجراء إحصاء سكاني يعقبه استفتاء الاهالي على مصير المناطق بأن تبقى محافظة مستقلة أو تنضم إلى إقليم كردستان، وتنجز هذه المراحل خلال مدة أقصاها 31 كانون الأول ديسمبر من العام الحالي.
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
18
اتهامات لـ "الحكيم" والحكومة بالتعاون مع الأميركان لـ "تطهير الصدريين وجيش المهدي" من العمارة
الملف برس
بدأت في بغداد أولى علامات "صراع الإرادات" على الجنوب (وبالأخص البصرة) بتصريحات "نارية" من رئيس المجلس الإسلامي الأعلى (عبد العزيز الحكيم) تؤكد "قدرة القوات الأمنية الحكومية في السيطرة على البصرة بعد تسلمها الكامل من البريطانيين"، ويقابل هذه التصريحات خروج الألوف من أتباع رجل الدين (مقتدى الصدر) إلى شوارع بغداد بعد صلاة الجمعة للاحتجاج على التفجيرات الثلاثة البشعة في مدينة العمارة التي تعتبر واحدة من قلاع الصدريين على حد تعبير مساعدين للصدر.وفي الوقت الذي يرفع فيه الصدريون شعارات تحد للاحتلال والحكومة ويتهمونهما بالتقصير تتحدث تقارير صحفية نسبت للشيخ (صلاح العبيدي) الناطق باسم (مقتدى الصدر) تؤكد أنه يعكف حاليا على الدراسة في الحوزة العلمية النجفية بهدف الحصول بعد سنوات على درجة الاجتهاد أي أن يصبح "آية" وليكون مرجعاً له مقلدوه الجاهزون وهم أتباع أبيه آية الله محمد صادق الصدر. وإذ يرى محللون سياسيون في بغداد خطورة التصريح عن استعداد (مقتدى الصدر) التصدي للمرجعية مستقبلاً، إذ أن منافسيه سيكونون أكثر شراسة في ممارسة كل الوسائل والطرق التي تمنعه من الوصول الى هدفه الذي يعني في النهاية إضعاف سيطرة "بيت الحكيم" بالتحديد على مقاليد الأمور في الحوزة النجفية، وبالتالي إضعاف شأنهم في العراق وفي الجنوب على وجه التحديد. وفي تقرير نشرته صحيفة الواشنطن تايمز نقلاً عن وكالة الأسوشييتد برس ثمة من يرى أن أوامر صدرت من (مقتدى الصدر) شخصياً لإخراج موجات الألوف من المصلين المؤازرين له في بغداد ولاسيما في مدينة الصدر ليؤكدوا للفئات السياسية الحاكمة (المنافسة له) أنه مازال القوة الأكثر "هيبة" في الشارع وأن "مقاومته السلمية" قد بدأت في مسيرة قد تطول نسبياً لتحقيق ما أسماه المراقبون "تلميع سمعة جيش المهدي". من جانب آخر يقول سياسي مؤازر للمجلس للأعلى (فضل عدم الكشف عن اسمه بسبب حساسية الموقف السياسي) إنه لا يرى خروج الألوف بعد صلاة الجمعة في تظاهرة احتجاج أمراً "مرعباً" بالنسبة لأتباع الحكيم أو لأتباع (المالكي) في الحكومة وفي حزب الدعوة، لأن الصدريين اعتادوا على "الفوضى" وعلى عدم الانضباط بحسب تعبيره.ووصف مراسل الأسوشييتد برس التظاهرة بأنها تركزت على رفع شعارات تحدّي للسلطة وللأطراف الشيعية المنافسة وكان المصلون يلوّحون بسجاداتهم وبصور مقتدى الصدر وأبيه آية الله محمد صادق الصدر. ويشار الى أن محافظة ميسان وبالذات مركز المدينة (العمارة) التي شهدت قبل أيام انفجار ثلاث سيارات مفخخة في إشارة الى وجود تنظيمات إرهابية للقاعدة في هذه المدينة الشيعية بشكل مطلق، كانت قد عانت ولفترة طويلة من اشتباكات عنيفة بين الميليشيات الشيعية المتنافسة، حالها حال البصرة والعديد من المدن الجنوبية لكنها في الأشهر الأخيرة شهدت هدوءاً نسبياً يصفه المواطنون البسطاء في المدينة بأنه "رحمة من الله". وعلى الرغم مما قيل عن إبرام اتفاقية بين زعماء التيار الصدري وتيار الحكيم، فإن التوتر بينهما ما فتئ في أعلى درجاته، ويبدو أن جذر الصراع الحالي الذي تتصاعد حدّته في المدن الجنوبية وفي بغداد أيضا هو رفض (مقتدى الصدر) أن يتحوّل أتباع المجلس الإسلامي الأعلى في العراق قوة طاغية في المجتمع الشيعي كما هي السياسة التي يستخدمها (عبد العزيز الحكيم) ونجله (عمار) طبقاً لوصف مصادر صدرية ترى في ذلك حسب وصفها "نكبة للعراق وللشيعة العراقيين، لأن التقسيم سيكون حتمياً بالنسبة للبلد، ولأن التبعية لإيران ستكون مصيراً نهائياً لشيعة العراق الذي سيجري تفريسهم اجتماعياً وإخراجهم عن عروبتهم" على حد تعبير المصادر. وعلم مراسلو الملف برس في بغداد أن الصدريين هتفوا خلال تظاهرتهم الحاشدة في مدينة الصدر شعار تحد مباشر يقول: "أن العمارة ستبقى لمقتدى الصدر حتف أنف عبد العزيز الحكيم". وفي خطبة الجمعة قال الشيخ العقابي أحد ممثلي (مقتدى الصدر) إنّ الصدريين وأتباع جيش المهدي لا يريدون أن يكونوا سيوفاً ورماحاً بيد قوات الاحتلال كم يفعل آخرون. وهو بذلك يشير الى أتباع (الحكيم) و(المالكي). واتهم الحكومة والقوات الأميركية بممارسة ما أسماه "عملية تطهير للصدريين ومقاتلي جيش المهدي من مدينة العمارة". وفي الكوفة تحدث الشيخ (عبد الهادي المحمداوي) عن حملة تنفذها "السلطات الشيعية" حسب تعبيره لاحتجاز الصدريين وملاحقتهم في كل مكان ولاسيما في الديوانية وكربلاء من دون وجه حق أو لأي سبب. وكان (عبد العزيز الحكيم) قد أدلى بتصريحات وصفت بأنها نارية (وأزعجت الصدريين) تؤكد أن الحكومة قادرة على فرض الأمن في مدينة البصرة بعد تسلمها مقاليد المسؤولية الأمنية فيها. فيما قال (على الدباغ) الناطق باسم الحكومة إن القوات العراقية جاهزة للسيطرة على البصرة. ويعتقد الصدريون –بحسب أحد المحللين في بغداد- أن هذه التصريحات تتحدّاهم بالذات لأنه يشكلون القوة الأكثر انتشاراً في البصرة كما يقول اتباع للصدر عديدون. وحتى الآن يشكل الموقف في البصرة حالة انتظار وترقب. لكن التوقعات تشير إلى أن الصدريين غير جاهزين في الوقت الحاضر لمواجهات مسلحة واسعة النطاق مع أتباع الحكيم والحكومة.
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
19
امرأتان تختطفان الأطفال الرضع لبيعهم خارج العراق!
القبس
ذكرت صحيفة عراقية امس ان قوات أمنية اعتقلت امرأتين تنتميان لعصابة متخصصة باختطاف الأطفال حديثي الولادة وبيعهم خارج البلاد.واوضحت صحيفة 'المشرق' المستقلة 'ان قوات في حماية مستشفى الكاظمية التعليمي اعتقلت امرأتين تنتميان الى عصابة تضم ثلاث نساء ورجلا يمارسون نشاط خطف الاطفال حديثي الولادة في عدد من مستشفيات العاصمة'.ونقلت عن النقيب حيدر سلمان المسؤول عن قوة حماية المستشفى قوله 'تم اعتقال المرأتين لورود معلومات تشير الى ترددهما على الطابق السادس بالمستشفى بشكل مستمر من دون ان تكون لهما علاقة بالمرضى'.. والقي القبض عليهما من خلال تعاون احد العاملين بالمستشفى مع الاجهزة الامنية وكشف انهما ترومان شراء طفل بقيمة 300 دولار وخاتم ذهب، وقد تم اعتقالهما ساعة تسليم المبلغ'.وذكر سلمان انهما اعترفتا بخطف اربعة اطفال من مستشفى الاطفال في العلوية وطفلين من مستشفى الحكيم في حي الشعلة'.
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
20
المعلمون العراقيون يعتصمون اليوم للمطالبة بتحسين مستواهم المعيشي
الخليج
قال برهان نعمة نائب نقيب المعلمين العراقيين إن نقابة المعلمين ستنظم اليوم (الأحد) اعتصاماً للمطالبة بتحسين المستوى المعيشي ل(500) ألف عائلة تعيش حالة الفقر.وأضاف ان نقابة المعلمين قررت القيام بالاعتصام عن التدريس اليوم في مدارس العراق كافة على أن يكون الاعتصام داخل المدارس، واعتصام جميع الهيئات الإدارية لنقابة المعلمين المركز العام وفروعها كافة في الساعة العاشرة صباحاً الى المساء في ساحة الفردوس.وأشار الى ان عدم تحقيق مطالب المعلمين المشروعة المتمثلة بمساواتهم مع زملائهم في إقليم كردستان سيدعو نقابة المعلمين الى إضراب كامل ومفتوح في الثاني من يناير/كانون الثاني 2008.من جانبه أيد المرجع الديني محمد اليعقوبي الإضراب، ودعا الحكومة العراقية والبرلمان الى تلبية مطالبهم التي وصفها ب”المشروعة”.
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
21
تونس تسجن 4 شبان بتهمة محاولة القتال في العراق
الاتحاد الإماراتية
ذكر محام تونسي أن المحكمة الابتدائية في العاصمة التونسية تونس قضت أمس الأول بسجن أربعة شبان تونسيين لفترات تتراوح بين 6 أعوام و14 عاماً بعدما أدانتهم بتهمة ''محاولة الانضمام إلى المقاومة العراقية لقتال القوات الأميركية في العراق''. وقال المحامي سمير بن عمر المتخصص في قضايا الإرهاب لصحفيين إن رئيس المحكمة القاضي عبدالرزاق بن منا أصدر أحكاما بسجن حسن الجلاصي وزياد الطرابلسي 14 عاماً وأسامة الشابي 8 أعوام وحمزة النوالي 6 أعوام، رغم أنهم أنكروا التهمة المنسوبة إليهم ونفوا أي علاقة لهم بالتنظيمات المسلحة في العراق. واعتقلت سلطات سوريا التونسيين الأربعة في عام 2005 متهمة إياهم بأنهم حاولوا التسلل إلى العراق عبر الحدود السورية وسلمتهم للسلطات التونسية.

ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
22
وارسو تسحب قواتها في تشرين الأول 2008
الدستور الأردنية
اعلن رئيس الوزراء البولندي دونالد تاسك امس انه سيطلب من الرئيس ليخ كاتشينسكي سحب الوحدة العسكرية البولندية من العراق في تشرين الاول ,2008 وقال تاسك للصحافيين "بناء على اقتراح وزير الدفاع سنقدم طلبا للرئيس البولندي بتمديد تفويض عمل (القوات البولندية في العراق) حتى تشرين الاول 2008 كما اعلنت لتنهي مهمتها في هذا الموعد". واعلن رئيس الوزراء انه سيزور العراق قبل اعياد الميلاد لابلاغ الجنود البولنديين بانتهاء المهمة. وكان حزب دونالد تاسك الليبرالي "البرنامج المدني" الذي فاز في الانتخابات التشريعية المبكرة التي جرت في 21 تشرين الاول الماضي وعد خلال الحملة الانتخابية بانسحاب سريع من العراق. في المقابل كانت الحكومة السابقة برئاسة المحافظ ياروسلاف كاتشينسكي ، شقيق الرئيس التوام ، تحبذ بقاء القوات البولندية في العراق منذ مطلع ,2003وقد خفضت وارسو بالفعل عدد قواتها من 2600 عام 2003 الى 900 فقط حاليا يتمركزون في منطقة الديوانية جنوب بغداد.وفقدت هذه القوة 22 جنديا منذ بداية انتشارها.
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
23
السلطات العراقية تستعد لتسلم البصرة ومخاوف من تجدد النزاع بين القوى الشيعية
العرب اليوم
تستعد السلطات العراقية لتولي مسؤولية محافظة البصرة بعد خضوعها لسيطرة بريطانية منذ احتلال البلاد في اذار ,2003 فيما لا تزال قوى محلية تفرض سيطرتها على المحافظة التي تمتاز بثروتها النفطية.وقال الفريق الركن موحان الفريجي قائد عمليات الجيش العراقي في البصرة المتاخمة للحدود الكويتية والتي يقطنها نحو 2,6 مليون نسمة ان "الوضع الامني في البصرة ممتاز".واضاف في تصريح لوكالة الصحافة الفرنسية "ليس لدينا اي مسلحين في الشوارع ولا ارهاب وليس هناك مناطق ساخنة".واكد ان "القوات العراقية تسيطر على المدينة منذ وقت طويل".وغادر آخر الجنود البريطانيين في الثالث من ايلول الماضي, ميناء شط العرب المطل على الخليج العربي, على بعد حوالى خمسين كيلومترا من مدينة البصرة, وبات الوجود البريطاني مقتصرا على مطار البصرة الذي يبعد 15 كيلومترا من المدينة.وستسلم القوات البريطانية مسؤولية البصرة التي تعد آخر محافظة كانت تتولى مسؤولياتها في جنوب العراق منذ اذار 2003 , وذلك بعد ثلاث محافظات هي ميسان وذي قار والمثنى.لكن الانسحاب البريطاني سيفسح المجال للصراع بين قوى محلية في المحافظة تتمثل في احزاب شيعية بارزة, علما انه ادى خلال الاشهر الماضية الى تصاعد اعمال العنف هناك.ويشكل انتاج النفط في حقول الجنوب سبعين في المئة من انتاج البلادوثمانين في المئة من صادرات النفط الخام.وتمثل ايرادات النفط 90 في المئة من واردات الحكومة العراقية.ويرتبط محافظ البصرة محمد الوائلي بحزب الفضيلة الشيعي, لكن الحزبين الشيعيين البارزين هناك هما المجلس الاعلى الاسلامي العراقي الذي يتزعمه عبد العزيز الحكيم والتيار الصدري الذي يتزعمه رجل الدين مقتدى الصدر.وفي ظل التركيبة الحالية, لا يثق حزب الفضيلة والتيار الصدري بحكومة رئيس الوزراء نوري المالكي التي تعول على المجلس الاعلى الاسلامي, وخصوصا انه يسيطر على سبع من اصل تسع محافظات في جنوب العراق.وتعد السيطرة على نفط البصرة سبيلا للسيطرة على المحافظة التي تنتشر فيها حقول نفطة واسعة تساهم في تأمين مليارات الدولارات لدعم المداخيل الحكومية.وتسعى القوى الشيعية الثلاث في البصرة الى فرض السيطرة كل في مضماره, بحيث يمسك حزب الفضيلة بالاجراءات الامنية الخاصة بشركة نفط الجنوب, فيما يفرض المجلس الاعلى سيطرته على القوى الامنية في موازاة وجود فاعل لجيش المهدي, الميليشيا التابعة للتيار الصدري.وقال الشيخ علي السعيدي احد قادة التيار الصدري في البصرة لوكالة فرانس برس ان "الوضع الامني جيد جدا, وطبيعي ان تتسلم القوات العراقية الامن في المدينة".واضاف "وقعنا وثيقة تنص على ان يحترم التيار الصدري القانون والقوى الامنية, كما تنص على التزام القوى الامنية الا يحمل احد سلاحا ضد التيار الصدري".واكد السعيدي ان "زمن الخلافات بين محافظ البصرة والتيار الصدري انتهت, ومكتب الصدر على علاقة طيبة معه ومع حزب الفضيلة".من جانبه, قال سامي سعد (28 عاما) الذي يعمل مدرسا ان "خطة فرض القانون هي افضل خطوة قامت بها الحكومة بالنسبة الى البصرة".واكد ان "امنية كل بصري ان يرى قوى الامن في الشارع لان البصرة تكثر فيها الميليشيات المسلحة".واضاف "لا نريد رؤية السلاح بيد كل من هب ودب ويجب ان يكون في يد الدولة".من جانبها, قالت ام نرمين (45 عاما) من طائفة الصابئة "لا نريد خروج القوات البريطانية في الوقت الحاضر, ينبغي ان يتأكدوا من سحب سلاح ميليشيات الاحزاب".واضاف "من الضروري استمرار وجود القوات البريطانية, لان الاحزاب الدينية تقوم بعمليات قتل وتصفية لكل من يخالف الشريعة التي وضعتها بنفسها".
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
24
وزارة حقوق الإنسان تعلن وجود 48 ألف معتقل لدى السلطات العراقية والقوات الأميركية
راديو سوا
أكدت وزيرة حقوق الإنسان وجدان ميخائيل أن الإحصائيات الأخيرة تشير إلى وجود نحو 48 ألف معتقل لدى كل من الحكومة العراقية والقوات المتعددة الجنسيات. وأوضحت ميخائيل في لقاء مع "راديو سوا" أن أكثر من 25 ألفا منهم في عهدة القوات متعددة الجنسيات.وأكدت ميخائيل أيضا عزم الحكومة العراقية على إصدار عفو عن المعتقلين، مشيرة إلى أن وزارتها دفعت باتجاه إصدار ذلك العفو.وكانت القوات المتعددة الجنسيات قد أفرجت قبل يومين عن 340 معتقلا من سجن كروبر في العاصمة بغداد.
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
25
المدفعية التركية تقصف مجددا المناطق الحدودية
شبكة اخبار العراق
قصفت المدفعية التركية منطقتي كورمولو وشالشكان المحصورة بين جبال جودي في محافظة شرناك بجنوب شرق تركيا والحدود العراقية "" حسبما ذكرت مصادر عسكرية تركية.وقالت المصادر إن القصف استمر طوال الليلة الماضية مستهدفا مواقع تابعة لمنظمة حزب العمال الكوردستاني, مشيرة إلى أنه لم تتوفر معلومات عن حجم الخسائر.في الوقت نفسه تشن القوات التركية هجوما موسعا على معسكرات لعناصر PKK في الجبال الواقعة في محافظة تونجلي بجنوب شرق البلاد بمشاركة وحدات خاصة من قوات الدرك.وقالت مصادر عسكرية إن الهجوم يستهدف قطع الطرق والممرات الرئيسية والمعابر الاستراتيجية في وادي كونو دارا ولا يزال الهجوم مستمرا على الرغم من ارتفاع مستوى الجليد والضباب الكثيف ووصول مستوى الرؤية إلى 30 مترا فقط.
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
26
المذيعة سهير القيسي تحمل لقب سفيرة الهلال الأحمر للنوايا الحسنة
الدار العراقية للآخبار
منح الهلال الأحمر مذيعة قناة العربية سهير القيسي لقب سفيرة النوايا الحسنة.. وستبدأ المذيعة العراقية الأصل يرافقها عدد من الوجوه الإعلامية المشهورة بالقيام بحملات موسعة داخل العراق وفي الوطن العربي من أجل جلب الدعم للهلال الأحمر الذي بإمكانه أن يصل لحالات إنسانية داخل العراق تستحق المساعدة.كما ستقوم الحملة التي ستبث في القنوات الفضائية ببث برامج وإقامة مؤتمرات من أجل زيادة الوعي داخل المجتمع العراقي وتعريفهم بحقوق الأطفال وحمايتهم من الاعتداء الجسدي أو الكلامي الذي يطالهم.وقالت القيسي: (أنا سعيدة بهذا اللقب لأني أستطيع من خلاله أن أقدم خدمة إنسانية لأطفال العراق الذين لا يستطيعون الدفاع عن أنفسهم).
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
27
وفد نسائي يبحث في دمشق أوضاع العراقيات في سوريا
الدستور الأردنية
بحثت عضو مجلس النواب أزهار سامرائي في دمشق امس وضع المهاجرات العراقيات في سوريا وسبل تسهيل أوضاعهن المعيشية من مختلف النواحي. وقالت وكالة الأنباء السورية الرسمية "سانا" إن أزهار التي ترأست وفدا عراقيا نسائيا التقت وزير الداخلية السوري بسام عبد المجيد وبحثت معه "أوضاع المهجرات العراقيات المقيمات في سوريا والحلول المناسبة لتعزيز التسهيلات المقدمة لهن من وزارة الداخلية فيما يخص مجال عملها". واوضح الوزير السوري للوفد العراقي أن "سوريا وبالرغم من الاعباءالاقتصادية والاجتماعية والامنية الناجمة عن احتضانها القسم الاكبر من المهجرين العراقيين تقدم كافة التسهيلات الممكنة لهم وتعتبرهم ضيوفا اعزاء مرحبا بهم الا لمن يخالف القوانين والانظمة" ، مشيرا الى ما تبذله وزارة الداخلية بالتنسيق مع الجهات الاخرى المختصة في هذا المجال.
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
28
السجن لتاجر نفط بلغاري في فضيحة "النفط مقابل الغذاء"
الخليج
حكم على تاجر النفط البلغاري لودميل ديونيسيف بالسجن عامين مع وقف التنفيذ على دوره في دفع عمولات سرية للعراق في برنامج الأمم المتحدة للنفط مقابل الغذاء.وحكم على ديونيسيف الخميس في المحكمة الاتحادية بعد ان أقر بأنه مذنب في أغسطس/ آب بتهمة التهريب وذلك قبل أسابيع من مثوله للمحاكمة مع قطب النفط التكساسي اوسكار وايت.وقال مدعون ان ديونيسيف البالغ من العمر 61 عاما عمل مستشارا لرجل الاعمال التكساسي ديفيد تشالمرز للمساعدة في شراء نفط عراقي لحساب شركتي تشالمرز باي أويل يو.اس.ايه وباي اويل سبلاي اند تريدنج.وفي صفقة ابرمت في يناير كانون الثاني عام 2001 قال ديونيسيف للسياسي الروسي فلاديمير جيرينوفسكي ان باي اويل ستدفع عمولة الى العراق تزيد على 546 الف دولار نيابة عنه مقابل اكثر من مليون و820 الف برميل من النفط.وقال ديونيسيف خلال جلسة النطق بالحكم في القضية “انها كانت اكبر خطأ في حياتي”.

ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
29
مؤتمر لتفعيل دور العشائر لفرض القانون في البصرة
الوكالة المستقلة للأنباء
أقيم على قاعة المركز الثقافي النفطي بمحافظة البصرة، السبت، مؤتمر ملتقى النهرين، لعشائر البصرة لغرض تفعيل دورالعشائر في فرض الأمن والاستقرار، شارك فيه زعماء العشائر وممثلي الأحزاب السياسية ومسؤولي الأجهزة الأمنية في المحافظة. وقال الأمين العام للمؤتمر عبد الستار الموسوي أن" دور العشائر غيب في عهد النظام السابق وفي المرحلة الحالية، لذلك سعينا من خلال هذا المؤتمر، إلى إبراز الدور الحقيقي للعشائر في استتباب الأمن والاستقرار في محافظة البصرة، بالتزامن مع تسلم الملف الأمني."وأوضح للوكالة المستقلة للأنباء( أصوات العراق) "عقد المؤتمر بدعم من الحكومة المركزية والعديد من نواب البرلمان، من أجل الوحدة الوطنية ونبذ العنف ودعم تطبيق خطة فرض القانون في مدينة البصرة، وحل المشاكل العشائرية سلميا." وأضاف "أبدى المشاركون في المؤتمر رغبتهم في ضرورة الإسراع بتنفيذ المشاريع الاقتصادي، من اجل توفير فرص عمل لجميع أبناء المحافظة."وأشار إلى أن مؤتمر ملتقى النهرين تمخض عن تأسيس أمانة عامة في مدينة البصرة، وتشكيل لجان إدارية في جميع أقضية ونواحي المحافظة من اجل تطبيق الأهداف المتفق عليها. ولفت إلى أن المؤتمر لايسعى لتشكيل مجلس صحوة للعشائر في البصرة على غرار المحافظات الغربية، بسبب اختلاف ظروف المحافظات الجنوبية عن باقي المحافظات الأخرى.من جهته قال قائد شرطة البصرة في المؤتمر أن" عقد تجمع لشيوخ وزعماء العشائر مترافقا مع اقتراب موعد تسلم الملف الأمني في محافظة البصرة، يمثل دعما كبيرا للأمن والاستقرار، لما للعشائر من دور كبير في هذه العملية."وأوضح اللواء الركن عبد الجليل خلف (لأصوات العراق) " ستشهد البصرة في الفترة القادمة تطبيق القانون على الجميع دون استثناء، وذلك لتطهير المدينة من المجرمين، ومنع المظاهر المسلحة بكافة أشكالها." وأستدرك خلف "لكن في الوقت ذاته يجب على المشاركين في المؤتمر أن يفعلوا هذه القرارات على ارض الواقع، ويقفوا ضد كل من يحاول خرق القانون."ونفى خلف فرض حضر التجوال في البصرة، خلال فترة تسلم الملف الأمني.وتابع "إنما هنالك خطة أمنية سيتم تطبيقها في محافظة البصرة، بالتعاون مع بقية الأجهزة الأمنية."وتقع مدينة البصرة، مركز محافظة البصرة، على بعد 590 كم إلى الجنوب من العاصمة بغداد
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
30
فرقة إعمار تابعة للقوات الأميركية: أنفقنا 40 مليار دولار على مشاريع الإعمار
راديو سوا
قال العقيد غابريل ليفشتز مسؤول تنسيق دعم وتطوير قدرات قطاع الخدمات في فرقة منطقة الخليج إن عدد مراكز التأهيل المهني لا تتناسب ونسبة سكان العراق، مشيرا إلى سعي فرقة الخليج إلى زيادة هذه المراكز لتوفير فرص العمل للعراقيين والاسهام في تطوير الاقتصاد العراقي. وأوضح قائلا في مؤتمر مشترك عقد في المركز الإعلامي لقوات التحالف ببغداد السبت: "في عام 2003 كان هناك نقص كبير في مراكز التدريب المهني التي توفر المهارات الفنية للأشخاص، الآن هناك عدد كبير من المراكز التي نعمل عليها، نعلم أنها محدودة عندما نقارن نسبة العاملين فيها إلى عدد سكان العراق، إنها تشكل 60 في المائة فقط لذا نعمل على توسيع قاعدة المراكز التدريبية في العراق، لتوفير فرص العمل للأشخاص ذوي الدخل المحدود وهذا بدوره سيؤثر في نمو الاقتصاد العراقي". وأشار الرائد جوزيف برايس مدير ميزانية البرامج الخاصة في فرقة منطقة الخليج إلى حجم الأموال التي أنفقتها الولايات المتحدة لإنجاز المشاريع، لافتا إلى ما يشكله الوضع الامني من عائق أمام انجاز العديد من المشاريع، حسب قوله: "أنفقت الولايات المتحدة 40 مليار دولار لإنجاز نحو 17 ألف مشروع وصرفت ثلاثة مليارات منها كتعويض لأهالي الضحايا من العراقيين الذين يستهدفهم الإرهاب والجماعات المسلحة، وهذا يعني أن العنصر الأمني مرتبط بعملنا وأحيانا يقف عائقا امام انجاز المشاريع". وحول طبيعة البرامج المعتمدة في مراكز التدريب المهني، تحدثت لسلي رايت نائبة مدير مكتب القدرات في فرقة منطقة الخليج: "لدينا سبعة عقود ستنجز حتى نهاية السنة الحالية ولدينا عقود أخرى في منطقة أبو غريب. وتعمل فرقة منطقة الخليج في مناطق الوسط والجنوب ولديها مشاريع في محافظة الكوت حيث يعمل المهندسون المختصون على إعادة تأهيل مشاريع الماء والكهرباء فيها". وأفاد المقدم سكوت شوليز مسؤول مكتب المهندس المقيم في المنطقة الدولية إلى آليات العمل التي تنتهجها فرقة منطقة الخليج في متابعة إنجاز المشاريع، بقوله: "وافقت الحكومة العراقية على 160عقدا لمشاريع نعمل على تنفيذها، ونتعاون مع وزرات الصحة والكهرباء والنفط لنضمن أن ما نقوم به يمثل الحاجة الفعلية للمواطن ولمدينة بغداد، وجميع المشاريع التي ننفذها مدنية ماعدا تسعة منها عسكرية". وقد أكد شكري ربادي المتخصص في فرقة الخليج بمجال المياه والمجاري أن جانب الكرخ من بغداد يعاني مشاكل في شبكات مياه الصرف الصحي، مشيرا إلى دراسة أعدتها فرقة الخليج وقدمتها إلى الحكومة العراقية لإعادة تأهيل شبكات المجاري ومحطات الضخ في بغداد بكلفة تصل إلى 26 مليون دولار .
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
31
بدء المباحثات الرسمية بين حكومتي بغداد وإقليم كردستان
الخليج
قال النائب عن التحالف الكردستاني محمود عثمان، إن الاجتماعات الرسمية بين رئيس الوزراء نوري المالكي ورئيس وزراء إقليم كردستان نيجيرفان البارزاني بدأت أمس في بغداد، لبحث قضية العقود النفطية وميزانية الإقليم وقضية تخصيصات قوات حماية الإقليم (البيشمركة) وتطبيق المادة 140 من الدستور العراقي. وأضاف عثمان، ان اجتماع الأمس رسمي، وأن الاجتماعات التي سبق أن عقدها البارزاني مع كل من المالكي، ورئيس الجمهورية جلال الطالباني، ورئيس كتلة الائتلاف عبد العزيز الحكيم، كانت اجتماعات تشاورية غير رسمية، من ناحية أخرى، كشف النائب عن كتلة الائتلاف الموحد وعضو لجنة مراجعة الدستور ان اللجنة ستطلب تمديداً لفترة عملها لمدة عام كامل من أجل الوصول الى المزيد من التوافقات بين الكتل السياسية حول النقاط الخلافية التي لا زالت موجودة.وقال إن عام 2008 سيكون تحت تصرف اللجنة للتوصل الى توافقات سياسية حول المواد الخلافية وأهمها المادة 140 المتعلقة بكركوك، والمادة 115 المتعلقة بالصلاحيات بين الأقاليم والحكومة المركزية، والمادة 41 حول الأحوال الشخصية، بالإضافة الى المادة المتعلقة بصلاحيات رئيس الجمهورية.مشيراً الى أن اللجنة ستقوم بتنظيم ورش دراسية للاطلاع على تجارب الشعوب في مجال الأنظمة الفيدرالية وفي مجال معالجة المشاكل الناجمة بين الأقاليم وكذلك في مجال المصالحة الوطنية وكيفية التغلب على الأزمات.

ليست هناك تعليقات: