Iraq News
























مواقع إخبارية

سي أن أن

بي بي سي

الجزيرة

البشير للأخبار

إسلام أون لاين



الصحف العربية

الوطن العربي

كل العرب

أخبار اليوم

الأهرام

الوطن

القدس العربي

الحياة

عكاظ

القبس

الجزيرة

البيان

العربية

الراية

الشرق الاوسط

أخبار العراق

IRAQ News




فضائيات



قناة طيبة

قناة الحكمة

قناة اقرأ

قناة الشرقية

قناة بغداد الفضائية

قناة البغدادية

قناة المجد

وكالات أنباء

وكالة أنباء الإمارات

وكالة الأنباء السعودية

المركـز الفلسطينـي

وكالة أنباء رويترز

وكالة الانباء العراقية


تواصل معنا من خلال الانضمام الى قائمتنا البريدية

ادخل بريدك الألكتروني وستصلك رسالة قم بالرد عليها

Reply

لمراسلتنا أو رفدنا بملاحظاتكم القيمة أو

للدعم الفني

راسل فريق العمل

إنظم للقائمة البريدية


اخي الكريم الان يمكنك كتابة تعليق وقراءة آخر عن ما ينشر في شبكة أخبار العراق من خلال مساهماتك في التعليقات اسفل الصفحة



Website Hit Counter
Free Hit Counters

الخميس، 24 يناير، 2008

صحيفة العراق الالكترونية الاخبار والتقارير 22-1-2008


الاخبار القسم 1
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
1
القبض على عناصر من (انصار المهدي ) في الرفاعي
الرفاعي نت
علمت مصادرنا في الرفاعي انه تم القاء القبض على اثنين من عناصر انصار المهدي عصر هذا اليوم في احدى القرى الواقعة شرق مدينة الرفاعي من قبل الاجهزة الامنية في المدينة وقد اعترف الفارين انهم من سكنة مدينة الناصرية وقد شاركوا في الاحداث الاخيرة التي وقعت هناك .هذا وشهدت مدينة الرفاعي عدة اعتقالات على خلفية الاحداث الاخيره في البصرة والناصرية .
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
2
باجلان : القاعدة ستستخدم مادة (السيانيد) لاغتيال المسئولين المحليين فى ديالى عن طريق المصافحة
اقرا برس
اعلن مصدر مسئول فى مجلس محافظة ديالى الى حصول مسلحى القاعدة على مادة سامة تستخدم في تنفيذ عمليات اغتيال للمسئولين المحليين في بعقوبة وقد اعلن ذلك اليوم رئيس مجلس محافظة ديالى السيد ابراهيم باجلان واشار الى وصول معلومات من جهات رفيعة المستوى وتقارير من الجهات الامنية حول نيه عناصر القاعدة استخدام مادة (السيانيد) وهى مادة سامة لغرض اغتيال المسئولين المحليين فى بعقوبة (اثناء المصافحة ) فقط وقد اجرت (اقرا برس) اتصالا هاتفيا حول الموضوع مع مسئول اللجنة الامنية فى مجلس محافظة ديالى الدكتور حسين الزبيدي الذى قلل من جانبه اهمية هذا الموضوع واشار الى وصول تقارير للجنة الامنية حول هذا الموضوع وقال ان جهات لم يسمها فى مجلس محافظة ديالى قامت بتهويل الموضوع لاغراض اخرى حيث لم يتم التاكد من صحة هذه التقارير الى حد الان.
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
3
غرفة عمليات مشتركة بين المحافظات الجنوبية لتعقب اتباع اليماني
PUKmedia
اعلن فاضل نعمة نائب رئيس اللجنة الامنية في مجلس محافظة ميسان عن تشكيل غرفة عمليات مشتركة بين محافظات البصرة وذي قار وميسان تتولى تعقب الفارين من اتباع اليماني، مشيرا الى وجود اعداد من جماعة اليماني في ميسان اخذت منهم تعهدات خطية بعدم اشتراكهم في اية اعمال عنف يحتمل وقوعها مستقبلا في المحافظة.
وفي شأن أمني آخر تمكنت مفارز الشرطة العراقية من تحرير 4 مختطفين في ناحية العزير الواقعة الى الجنوب من ميسان بعد مداهمة احد المنازل حسبما افاد به مصدر أمني لموقعنا، مشيرا الى فرار الخاطفين الى جهة مجهولة.
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
4
مقتل واصابة اكثر من 25 في مجلس عزاء بتكريت
الملف برس
اكد شهود عيان في مدينة تكريت مساء اليوم الاثنين مقتل واصابة اكثر من 25 معزيا مشاركين في مجلس عزاء ابن عم معاون محافظ صلاح الدين للشؤون الامنية في قرية الحلاج ( 25 كم)، الى الشمال من مدينة تكريت مركز محافظة صلاح الدين في حوالي الساعة السابعة والدقيقة الخمسين من مساء اليوم . وقال الشهود ان شخصا يرتدي حزاما ناسفا فجر نفسه وسط خيمة العزاء ما ادى الى حدوث اصابات مباشرة.
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
5
الحكومة تدمر اراضي مزارعي ديالى السنة بحجة مكافحة زراعة الخشخاش
وكالة حق
افاد مراسل وكالة حق في ديالى انه وعلى خلفية المعلومات التي ذكرتها صحيفة بريطانية عن قيام المزارعين في ديالى بزراعة مادة الخشخاش الداخلة في صناعة مادة الافيون المخدرة قامت قوات كبيرة من الشرطة الحكومية وما يسمى بقوات عمليات ديالى بتنفيذ هجوم منظم على ارض مساحتها 4500 دونم تعود ملكيتها لمزارعين من اهل السنة تحت هذه الحجة والحقت بها اضرار كبيرة .
وقال نقلا عن عدد من المزارعين المتضررين انه لا صحة اطلاقا لما ذكر عن زراعة الخشخاش في ديالى وان ما قامت به القوات الحكومية من تدمير لاراضي المزارعين من اهل السنة باستخدام الجرافات واعتقال عدد من الابرياء انما كان الهدف من ورائه هو استهدف اهل السنة في ديالى واجبارهم على ترك مزارعهم ومغادرة قراهم ومناطقهم في اطار حملة الابادة والتطهير الطائفي التي يتعرض لها اهل السنة في ديالى على يد القوات الحكومية ومن خلفها المليشيات الطائفية وبالذات مليشيا المهدي التي نشطت كثيرا في ديالى .
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
6
مقتل ثلاثة من جنود الاحتلال قنصا في الانبار
وكالة حق
افاد مراسل وكالة حق في الانبار نقلا عن شهود عيان ان ثلاثة من جنود الاحتلال قتلوا في آن واحد برصاص قناصين من المقاومة في مدينة كبيسة .
وقال ان الجنود الثلاثة سقطوا بوقت متتابع قصير جدا برصاص القناصين فيما كانوا يسيرون في دورية راجلة وسط مدينة الكبيسة وهو الامر الذي دفع القوات الامريكية ومعها قوات ما تسمى بصحوة كبيسة الى المسارعة بفرض حظر التجوال وتنفيذ حملة دهم وتفتيش واسعة بحثا عن المنفذين موضحا ان مدينة كبيسة كغيرها من مدن غرب العراق تلفها السواتر الترابية والاسلاك الشائكة والمواقع الكونكريتية من جميع جهاتها الاربع منذ قرابة العام . من جهة اخرى وعلى الصعيد نفسه قال شهود عيان لمراسل حق في الانبار ان قوات الاحتلال رفعت اليوم حظر التجوال المفروض على مدينة عنة والذي فرض يوم امس على خلفية الهجمات التي تعرضت لها داخل مدينة عنة مؤكدا ان المدينة شهدت اليوم عملية اختطاف لاحد الاشخاص من امام مستشفى عنة العام على يد مسلحين مجهولين . وقال ان هوية المختطف لم تعرف ولا العمل الذي يؤديه غير ان دخول قوات الصحوة في حالة استنفار في اعقاب الاختطاف يؤكد انه يمكن ان يكون احد افراد الصحوة او ممن يسمون بالشرطة السرية والذين هم اكثر الاشخاص تعرضا للاختطاف والقتل في المدينة .
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
7
حملة شهادات عليا واساتذة جامعيين واطباء اعضاء في جماعة انصار المهدي
وكالة حق
نقل مراسل وكالة حق في البصرة عن تصريحات لوكيل وزارة الداخلية لشؤون الاستخبارات اللواء حسين كمال المتواجد حاليا في البصرة ضمن فريق امني يضم عدد من كبار الضباط في وزارة الداخلية انه تم ضبط بعض المستمسكات الخاصة بجماعة انصار المهدي التي تقدس نجمة داود ذات الدلالة الرمزية الى الديانة اليهودية .
وقال كمال خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده في اثناء زيارته إلى البصرة أن بعض أفراد التنظيم الذين تم اعتقالهم هم من حملة الشهادات العليا ومن ضمنهم أطباء وأساتذة جامعيين بالإضافة إلى عدد من التجار الكبار.
وبشأن علاقة هذه المجموعة بعمليات الاغتيال التي نفذت في بعض المحافظات، قال كمال إن أحد الأشخاص الذين اعتقلوا قبل يومين من جماعة أنصار المهدي اعترف بأنه شارك في تنفيذ عملية اغتيال اللواء قيس المعموري في الحلة كاشفا عن ان آخر حصيلة لحملة الاعتقالات التي تنفذها قوات الأمن في مدينة البصرة ضد جماعة أنصار المهدي نتيجة العمليات الأمنية 145 معتقل، وعدد القتلى 35 شخص، وهناك متابعة مستمرة لزعيم التنظيم أحمد اليماني والقيادات الاخرى. نحن نتابع بدقة ولدينا معلومات والأجهزة الأمنية في وزارة الداخلية كلها في حالة استنفار." مؤكدا أن بعض المشتبه بهم ألقي القبض عليهم في مناطق حدودية وهم يحاولون الهروب بشكل جماعي خارج البلاد.
واكد نحن ضبطنا بعض المستمسكات لهذه الجماعة وعثرنا على نجمة داوود ضمن منشوراتهم، ولكن لا نستطيع اتهام إسرائيل بالوقوف وراء هذه الحركة ورأينا نجمة داوود ايضا على بعض قطع القماش والتحقيق مستمر بالموضوع بالنسبة إلى الحكومة.. يجب استئصال هذه الحركات، نحن لا نعادي أي فكر تعتقد به شريحة معينة من الشعب العراقي، ولكن عندما يقوم هذا الفكر على أساس العنف وقتل المواطنين والاعتداء على مؤسسات الدولة، لايمكن القبول به."
وقد شهدت مدينة البصرة خلال الـ48 ساعة الماضية اشتباكات متفرقة بين جماعة أنصار المهدي وقوات الأمن، وذلك بعد أن شهد يوم الجمعة اشتباكات دامية بين الطرفين.
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
8
بغداد تستعيد وئام أهلها وتنشد سلاماً دائماً وتحذر من «هدنة» الميليشيات المتناحرة ... أسوار المنطقة الخضراء تحجب أزمات سياسية وخلاف بارزاني - المالكي مصدر قلق للحلفاء
الحياة
لا تتعمد المجندة الأميركية استثارة المسؤولين العراقيين وهم يدخلون أو يخرجون من المنطقة الخضراء من خلال احدى نقاط التفتيش، لكنها تغضب كثيراً إذا لمحت هاتفاً نقالاً لم تفصل عنه بطاريته. وهي تميز طبقات المنطقة بالألوان. تترك ذوي البطاقات الزرقاء يمرون من الطريق الخاص، وتجبر الآخرين من حملة البطاقات الأخرى على مغادرة سياراتهم والوقوف بعيداً في باحة مفتوحة تحت المطر، والبرد القارس إلى أن تستكمل التفتيش.
الضرورات الأمنية سيد الموقف في تحديد خريطة المنطقة المحصنة، حيث مقر السفارة الأميركية ومجلس الوزاراء وهيئة الرئاسة، وبيوت السياسيين من الصف الأول. والحياة داخل الأسوار الكونكريتية المرتفعة ليست أفضل من خارجها، فمتاهات الأسوار تأخذك بعيداً. ما أن تدخل من بوابة، تمثل نطاق نفوذ مؤسسة أو شركة أو شخصية سياسية، حتى تأتيك اخرى، ويتقلص عدد المسموح لهم بالدخول تدريجاً، حتى أدنى الحدود قرب السفارة الأميركية.
سكان المنطقة الذين قصدوها طلباً للأمن والعمل أو عملاً بالمثل: «من جاور السعيد» لا يجدون في رحلتهم داخل تلك البقعة غير الجدران التي تسورها جدران اخرى. من خريطة أو خبرة قد تصبح في غضون لحظات في دائرة خطر محدق فالجميع يضع اصبعه على الزناد.
وحكايات السياسيين العراقيين داخل المنطقة المحصنة، وكذلك خلافاتهم وحساسياتهم تنتقل بسرعة عبر شبكة الحراس الذين احتفظوا بعلاقات صداقة وثيقة في ما بينهم على رغم تناحر زعمائهم، ليصبحوا مصدراً أساسياً للأخبار والمعلومات.
لكن بعض خلافات السياسيين تنتقل إلى الحراس. ويقول واحد من ذويي الحراسات الكبيرة إنه يتجنب تلبية دعوات تجمع أكثر من سياسي في بيت واحد لأنها قد تتحول الى تشابك بين الحرس خارج المنزل.
والحراس يقومون القادة على ضوء أسلوب تعاملهم معهم. فهذا سياسي بسيط، لا يتوانى عن تناول غدائه معهم، وذاك متعجرف يجبرهم على أداء التمارين العسكرية بإشرافه في ساعة مبكرة.
في اليوم الأول لدخولي الى المنطقة الأكثر تحصيناً بدعوة من صديق، كانت قذائف هاون أصابت منزل رئيس الوزراء السابق إبراهيم الجعفري، وجرحت اثنين من حراسه، متزامنة مع زيارة وزيرة الخارجية الأميركية كوندوليزا رايس. السياسيون سارعوا إلى الاطمئنان على صحة «السيد» وهي المنزلة الدينية للجعفري، لكن الحراس كانوا أكثر تلهفاً لمعرفة أنباء.
ولا يحتاج المرء الى اقامة دائمة للاحساس بالأجواء «المكهربة» بين رئيس الوزراء الحالي والسابق، فالأخير يرفض حضور دعوات ومناسبات يقيمها المالكي، ويعتبر (نقلاً عن أنصاره) ان زعامة حزب الدعوة «حق تاريخي» انتزع منه.
الأزمة التي اندلعت بين الأكراد والمالكي حول عقود النفط وكركوك ومسائل اخرى، أكثر تأثيراً من انسحاب جبهة «التوافق» السنّية من الحكومة منتصف العام الماضي.
ويحاول سياسيون، معظمهم من «المجلس الأعلى»، الذي ما زال يحتفظ بعلاقات وثيقة مع الجانب الكردي، رأب الصدع بين الطرفين. ويقول أحدهم إن العامل النفسي يتدخل بقوة في هذه الأزمة، والخشية الاساسية ان تنتقل القضية الى خلاف شخصي طرفاه مسعود بارزاني من جهة والمالكي من جهة أخرى، مع اعتراف الجميع بدور توفيقي يقوده الرئيس جلال طالباني.
وعلى رغم مضي نحو خمس سنوات على تولي السياسيين الحاليين مقاليد الأمور في البلاد، إلا أنهم «لم يتمكنوا من فصل التقويم السياسي عن التقييم الشخصي» في علاقاتهم، على حد وصف أحد الوزراء السابقين.
خارج المنطقة الخضراء المحصنة يسود هدوء حذر ما مكّن ملايين الشيعة من أداء طقوس زيارة عاشوراء التي بدت في حي الكاظمية (شمال بغداد) متميزة هذا العام لجهة خلوها من الشعارات السياسية والأحداث الأمنية.
وقرب مرقد الإمام موسى الكاظم الذي اضيء بالأحمر كانت مجموعات تنتظم في مسيرات استخدمت فيها الأحصنة والاهرامات المضاءة بمولدات كهربائية صغيرة، يدفعها صبية على عجلات خشبية. وكان الجميع يردد الاهازيج الدينية، وكان لافتاً خلو الشوارع من صور زعماء سياسيين ودينيين حاليين. وكان هناك عناصر باللباس الأسود، ما يدل على انتمائهم إلى تيار الصدر، يفتشون الداخلين الى قلب الكاظمية، إلا أن أهالي المنطقة يؤكدون أن هؤلاء ليسوا من ميليشيا «جيش المهدي»، بل مواطنون عاديون نظموا حملات تطوعية لحماية الزوار برعاية من أهل المنطقة. بعض المطلعين في الكاظمية يلمح الى ان هذا «التنظيم» من أسباب تعرض مستشار الأمن القومي موفق الربيعي لحادث اختطاف استمر ساعتين على يد ميليشيا تدعي انها من «الجيش» في حي الشعلة المجاور للكاظمية.
مقاتلو «الصحوات» كانوا بدورهم ينظمون نقاط تفتيش في حي الدورة السنّي، وعلى بعد نحو ميل منهم مقاتلو «جيش المهدي» ينظمون نقاط تفتيش أخرى في حي ابو دشير، والجماعتان تعملان بعلم الدولة ورعاية القوات الأميركية. تساءلت وأنا استمع الى شهادات عن مسؤولية منتمين الى كلا الجماعتين عن أعمال التهجير والقتل: هل أعلنت هدنة أم أنه سلام دائم؟ وهل سيشتعل كان خط التماس الذي عبرته بسلام قبل يومين؟
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
9
أكد ان مجلس النواب يفتقر للشفافية
رئيس مفوضية النزاهة العراقية يتوقع صراعا "مريرا" مع الفساد
رويترز
أكد الرئيس الجديد لمفوضية النزاهة في العراق رحيم العكيلي, أمس, ان الزعماء السياسيين في البلاد يفتقرون حتى الان للارادة اللازمة لمكافحة "سرطان" الفساد, وان عليهم البدء باعلان حجم ما يكسبونه من مال.
والعكيلي قاض سابق عين رئيسا للمفوضية العليا للنزاهة, محل راضي الراضي الذي فر من البلاد, قال ان المفوضية جهة مستقلة معنية مكافحة الكسب غير المشروع, لكنها أخفقت حتى الان في انجاز مهمتها المتمثلة في القضاء على الفساد المستشري, مشبها الفساد بالسرطان, وانه ينبغي الاجهاز عليه بخطط طويلة المدى.
وأضاف العكيلي الذي تولى منصبه الجديد الاسبوع الماضي, أنه لم تكن هناك أبدا ارادة سياسية لمكافحة الفساد وأن هذه الارادة مازالت ضعيفة حتى الان, وفر الراضي من العراق في أغسطس الفائت بعد تلقيه تهديدات. وكان أبلغ مشرعين أميركيين في أكتوبرالمنصرم, أن الحكومة العراقية فقدت 18 بليون دولار بسبب الفساد, وأن 31 من موظفي مفوضية النزاهة قتلوا بسبب عملهم.
وقال العكيلي ان أول اجراء اتخذه بعد توليه المنصب هو مطالبة كل المكاتب الحكومية بأن تقدم للمفوضية حسابات مفصلة عن كيفية استخدامها للمال العام, مضيفا أن الخطوة التالية ستكون مطالبة كل أعضاء مجلس النواب العراقي باعلان حجم دخلهم, وتوضيح كل مصادر الدخل بالتفصيل.
وأشار الى ان أعضاء البرلمان يمتنعون حتى الان عن اعلان حجم المال الذي يكسبونه, وان مجلس النواب يفتقر للشفافية, متابعا أنه ترددت أحاديث عن استعداد أعضاء المجلس للحصول على نصف رواتبهم لكن مفوضية النزاهة لا تعلم حتى الان قدر ما يكسبونه.
وأضاف أن من المهم سد فجوة واسعة بين رواتب المسؤولين المنتخبين, ورواتب الموظفين الحكوميين التي تتسم بالضعف, ويمكن أن تصل الى 200 دولار شهريا, لافتا ان مثل هذه الرواتب الضئيلة تدفع البعض لقبول رشى أو أي شكل اخر من أشكال الكسب غير المشروع, قائلا ان هذا الوضع يجب ألا يستمر وانه ينبغي أن يكون هناك توازن حتى يشعر الموظف بأنه يؤدي عمله دون شعور بالجور.
وأكد العكيلي انه يتعين وضع قوانين ل¯ "تضييق الخناق على الفساد", بما في ذلك عمليات ارساء عطاءات العقود الحكومية, مطالبا باعادة العمل بقانون وضعته الادارة الاميركية بالعراق بعد الغزو العام 2003, جعل عملية ارساء عطاءات العقود الحكومية مركزية من خلال مكتب واحد, قائلا ان الغاء هذا القانون كان بمثابة خطأ قانوني فادح.
وتابع ان التعيين في المناصب العامة ينبغي أن يوضع أيضا تحت السيطرة. وقال ان الرئيس السابق صدام حسين أغلق مجلسا كان مختصا بالتكليف للعمل العام العام 1997, ومن ثم كان هو وحده صاحب قرار التعيين في وظائف الدولة, مشيرا الى أن مثل هذه التعيينات "باتت مقسمة بين التكتلات السياسية منذ سقوط صدام", وأن هذا ساعد على تفشي الفساد من خلال وضع أشخاص في وظائف ليسوا مؤهلين لتوليها.
وقال العكيلي ان "من السابق لاوانه أن يعلن ما ان كان سيتمكن من القضاء على الفساد في العراق", مضيفا أن الفساد منتشر في كل مكان في العالم وأن من الممكن الحد منه فقط وليس القضاء عليه.
ورفض رئيس الوزراء نوري المالكي ما قاله الراضي, واتهمه بتسييس المفوضية المستقلة, وتعهد المالكي باتخاذ اجراءات شديدة ضد الكسب غير المشروع منذ تولى منصبه العام 2006, لكن الفساد لايزال مستشريا في المؤسسات العراقية.
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
10
تركيا ترفع مستوى تأهب قواتها لضرب أهداف داخل الأراضي العراقية
راديو سوا
وجهت رئاسة الأركان التركية أوامر للقوات المرابطة على الحدود مع العراق التي يبلغ قوامها 150 ألف جندي باتخاذ جميع التدابير ورفع حالة التأهب القصوى في صفوفها والاستعداد لجميع العمليات العسكرية الجوية والبرية جنوب شرق تركيا وفي شمال العراق.
هذا التطور يأتي على خلفية النزاع التركي مع حزب العمال الكردستاني على الحدود مع العراق، فيما يواصل الجيش التركي عملياته العسكرية المكثفة ضد ما تسميه بمواقع حزب العمال في محافظة" شيرناك" جنوب شرق البلاد، التي شهدت تحليقاً للطائرات الحربية فوق جبال غبار بحثاً عن عناصر الحزب.
وأعلنت قيادة الأركان التركية أن ثلاثة من عناصر الكردستاني سلموا أنفسهم لقوات الأمن في محافظة شيرناك.
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
11
ديفيد ساترفيلد: مستقبل الكرد يكمن في التعاون مع بغداد
imc
نقل مستشار وزيرة الخارجية الأميركية لشؤون العراق ديفيد ساترفيلد أربعة رسائل خلال زيارته المفاجئة إلى أنقرة.
ووفق ما جاء في صحيفة ميلليت التركية، تؤكد الرسالة الأولى أن من أولويات الإدارة الأميركية إقرار قانون النفط العراقي، الذي سيضمن توزيعاً عادلاً للثروة النفطية ويفتح الباب أمام تعاون تركي- أميركي في مجال تسويق الإنتاج العراقي من النفط والغاز الطبيعي، مشيراً إلى أن مصلحة أكراد شمال العراق تكمن في إقرار هذا القانون وليس من خلال التعامل مع شركات أجنبية من طرف واحد. أما عن الرسالة الثانية، فتعلقت بالتأكيد على أنه لا يمكن التوصل إلى حل لمشكلة كركوك عن طريق الأخذ برأي طرف واحد، وأن الإدارة الأميركية ترغب في التوصل إلى حل يقوم على الاتفاق بين مختلف المجموعات العرقية في المدينة، وهو ما تطالب به تركيا، بحسب الصحيفة التركية.
وشددت الرسالة الثالثة على معارضة الإدارة الأميركية مسألة تقسيم العراق، وحث الزعماء الأكراد أن يعتبروا أن مستقبلهم يكمن في التعاون مع بغداد.
أما الرسالة الرابعة، التي وصفها الأتراك بالمهمة بحسب الصحيفة، فقد ورد فيها تأكيد واشنطن على مساندة أنقرة في حربها ضد حزب العمال الكردستاني، وأنها ترى ضرورة التعاون الإيجابي من جانب الزعماء الأكراد مع تركيا في مكافحة حزب العمال الكردستاني.
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
12
جيش المهدي» رأس الحربة في مواجهة «جند السماء» ... التيار الصدري الرابح الأكبر من مواجهات البصرة
الحياة
تشير الوقائع الميدانية في البصرة، في أعقاب سيطرة الأجهزة الأمنية على جماعة احمد بن الحسن اليماني ومقتل المسؤول العسكري للحركة المسماة «جند السماء» أبو مصطفى الأنصاري، إلى أن التيار الصدري، وتحديداً «جيش المهدي»، هو الرابح الأكبر بعدما تأكدت مشاركته القوية في التصدي لتلك الجماعة.
ويتداول أنصار التيار الصدري في البصرة أخبار بطولات مسلحي «جيش المهدي» خلال تقدمهم باتجاه حسينية «جند السماء» في محلة الجمهورية وسط المدينة مع رجال الشرطة الذين لم يختبروا في معارك كبيرة كهذه، بحسب بعض المراقبين.
وكان بعض القادة الامنيين في البصرة شككوا في أكثر من مناسبة بقدرة الشرطة على التصدي لتوتر أمني كبير بخلاف عناصر «جيش المهدي» الذين يتمتعون بخبرة لا يستهان بها نتيجة مواجهاتهم ضد الجيش البريطاني، وقبله عناصر الشرطة والأجهزة الأمنية المحلية.
ويشرح بعض سكان محلة الطويسة، حيث مكتب الشهيد الصدر، كيف هبّت سيارات «البيك أب» المعروفة بـ «دبل قمارة» التي غالبا ما يستخدمها «جيش المهدي»، باتجاه موقع المعارك التي كانت تدور رحاها في الشارع التجاري ومنطقة الجنينية ومحلة الجمهورية (وسط المدينة)، ويؤكدون ان عناصر «جيش المهدي» شكلت رأس الحربة في المواجهات ضد جماعة «جند السماء» قبل انسحابهم إلى التقاطعات المحيطة وإغلاقهم طرق إمدادات عناصر هذه الجماعة، خصوصاً بعدما لاحظ عناصر التيار اختلاط الناس حيث يرتدي الجميع اللباس التقليدي الأسود بمناسبة عاشوراء.
وعلى رغم شهادات بعض المواطنين نفى التيار الصدري مشاركة عناصره في مواجهات الجمعة الدامي واليوم التالي (العاشر من محرم) في البصرة.
ويلاحظ المراقبون أن الخلاف العقائدي بين التيار الصدري و «جند السماء» كبير على رغم التشابه بين تسمية «جيش المهدي» لدى التيار الصدري و»المهدوية» لدى حركة جند السماء، أتباع أحمد بن الحسن اليماني. فأتباع اليماني لا علاقة لهم بمرجعيات النجف، وهم لا يقلدون أحداً منهم، بل ويعدونهم أئمة فساد وضلال. ويزعم زعيم الجماعة احمد بن الحسن أنه يتلقى تعاليمه مباشرة من الإمام المهدي، آخر أئمة الشيعة، ويطالب الناس بمبايعته، ومن لم يبايعه فقد هلك، بحسب الشعارات المرفوعة على جدران المدن الجنوبية خصوصاً البصرة. وكان طالب بمناظرة كل المراجع في النجف بمن فيهم آية الله علي السيستاني أكبر المراجع الشيعية في العالم، لكن أحداً لم يجبه.
وظل أتباع اليماني يفترشون بقراطيسهم ساحة أم البروم تحت تمثال العامل الشهير، وسط البصرة، الذي أقامه احد النحاتين منتصف السبعينات من القرن الماضي، حيث كان أنصار «جند السماء» يتخذون من قاعدته مركزاً لمكتبتهم المتنقلة، ويدعون الناس الى اقتناء كتب إمامهم وفتاويه وتعاليمه بشأن ظهور المهدي. كما أقاموا سرادق بالقرب من مبنى المحافظة القديم على نهر العشار عرضوا فيه كتب اليماني ودعوا الناس الى المشاركة في احتفالهم على مرأى ومسمع الأجهزة الأمنية والحكومة المحلية.
ويشكك بعض المراقبين بقدرة الأجهزة الاستخباراتية على كشف خلايا تنظيم اليماني قبل العاشر من المحرم، ويشيرون الى ان مقتل ثلثي القادة الأمنيين في الناصرية يوم الجمعة الماضي يؤكد فشل الاستخبارات في اكتشاف استعدادات هذه الجماعة ومتابعة عناصرها.
وكان وكيل وزارة الداخلية حسين كمال فاجأ سكان البصرة في المؤتمر الصحافي الذي عقده مساء أول من أمس في فندق المربد حين كشف أن تجاراً وأطباء وأساتذة جامعة بين الـ 140 معتقلاً من جماعة اليماني، فيما أفادت آخر الإحصاءات الرسمية غير المعلنة بمقتل نحو مئة من المسلحين والمدنيين ورجال الشرطة، وأصيب أكثر من 200 بجروح وأعطبت أكثر من 6 سيارات عسكرية ومدنية خلال المواجهات. واللافت كان استخدام بعض مسلحي «جند السماء» بنادق قناصة من فوق سطوح المنازل المحيطة بالحسينية التابعة لهم حيث قتل العديد من المدنيين برصاص هؤلاء القناصة.
ويخلص بعض المراقبين الى ان هذه المواجهات أكدت قوة «جيش المهدي» في المدينة، فيما قدمت الأجهزة الأمنية اعترافاً به قوة رادعة لا يمكن تجاهلها، هذه القوة التي يمكنها السيطرة على البصرة بأكملها في غضون ساعتين فقط بحسب ما قاله لقناة «الحرة» الفضائية وائل عبداللطيف النائب في البرلمان والمحافظ السابق للمدينة.
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
13
حكومة العراقية تطلب من الجامعة العربية تأجيل إرسال وفدها إلى العراق
سوا
قال الناطق باسم الحكومة العراقية علي الدباغ إن الحكومة العراقية طلبت من الجامعة العربية تأجيل إرسال وفدها إلى العراق، عازيا أسباب ذلك إلى حاجة الحكومة لمزيد من الوقت للترتيب لهذه الزيارة، حسب قوله.
غير أن الدباغ أشار إلى أن بغداد ترحب بوفد الجامعة العربية وتأمل في دور موسع لها في المصالحة الوطنية ومسائل أخرى في العراق. وأوضح الدباغ في حديث مع "راديو سوا" سبب طلب العراق تأجيل زيارة وفد الجامعة العربية إلى بغداد، قائلا إن ذلك يعود إلى قصر أمد هذه الزيارة، كونها لا تستغرق أكثر من يومين، مما يقتضي بذل جهد كبير للترتيب لها، بالشكل الذي يُـمّكن الوفد من أكبر عدد ممكن من المسؤولين العراقيين:
وقلل الدباغ من شأن المؤتمرات التي عقدت في عدد من الدول لبحث مسألة المصالحة الوطنية في العراق:وفي ما يتعلق بالقوانين التي ما تزال تنتظر إقرار مجلس النواب، قال الدباغ إن عدم إقرار هذه القوانين كقانون الموازنة والعفو العام والمساءلة والعدالة لم يرض طموح الحكومة وكل الكتل السياسية.
وأعرب الدباغ عن أمله في أن يبذل مجلس النواب جهدا أكبر من أجل إقرار تلك القوانين:وفي الشأن الأمني، قال الدباغ إن التحقيقات ما زالت جارية في مسألة جماعة اليماني، مشيرا إلى أن هذه الجماعة ليست لها علاقة بجند السماء، حسب قوله:
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
14
الساعدي يرفض مطالبة وزير المالية بإلغاء هيئة النزاهة العامة
سوا
رفض رئيس لجنة النزاهة النيابية صباح الساعدي مطالبة وزير المالية باقر جبر الزبيدي بإلغاء هيئة النزاهة العامة، وطالبه بدلا من ذلك تقديم الحسابات الختامية لموازنة العام الماضي.
وانتقد الساعدي مطلب وزير المالية هذا معتبراً إياه محاولة لعرقلة مسار التنمية والبناء في البلاد.
وشدد الساعدي في حديث لـ"راديو سوا" على ضرورة تحسين أداء الهيئات الرقابية للقضاء على الفساد المستشري في مؤسسات الدولة، مطالبا وزارة المالية بتقديم الحسابات الختامية لموازنة العام الماضي.
يشار إلى أن عمل هيئة النزاهة يثير الكثير من الجدل في الأوساط السياسية، الأمر الذي دفع الحكومة إلى تغيير إدارتها أكثر من مرة، حيث تم تعيين القاضي رحيم العكيلي رئيسا لها بعد تنحية موسى فرج الأسبوع الماضي، وهروب رئيسها الأسبق القاضي راضي الراضي إلى خارج العراق.
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
15
قصف قاعدة للاحتلال الأمريكي في حديثة
وكالة يقين
شهود عيان لـ ( يقين ) إن القاعدة العسكرية التابعة لقوات الاحتلال الأمريكي في حديثة غرب مدينة الرمادي مركز محافظة الانبار تعرضت مساء اليوم الاثنين لعملية قصف بصاروخ أطلقه رجال المقاومة العراقية أصاب القاعدة إصابة مباشرة و احدث حريقا كبيرا داخل المقر.
وأضاف الشهود :ان الطائرات المقاتلة للاحتلال الامريكي حلقت فوق المنطقة بارتفاعات واطئه بعد الهجوم مع رمي أقراص حرارية وقنابل صوتية قرب المنازل القريبة من القاعدة مما أثارت الرعب لدى أبناء المنطقة.
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
16
دي مستورا: لا يمكن ترك العراق وحده في مواجهة التحديات
الحياة
أكد مبعوث الأمين العام للأمم المتحدة لدى العراق ستيفان دي مستورا أمام مجلس الأمن أمس «أنه لا يمكن ترك الحكومة العراقية بمفردها في مواجهة التحديات، فهذا يتطلب التزام الأمم المتحدة ومساعدة الأسرة الدولية وجيران العراق». وأشار دي مستورا إلى «التحسن الأخير في الوضعين الأمني والسياسي الذي لا يمكن لنا تجاهله في العراق»، وقال إن «التراجع في النشاطات العدائية أتى نتيجة زيادة عديد قوات التحالف ووقف النار الذي أعلنه مقتدى الصدر ودور مجالس الصحوة». السفير الأميركي لدى الأمم المتحدة زلماي خليل زاد تحدث عن التحسن الأمني لكنه قال أمام مجلس الأمن: «على رغم ذلك فإن الإرهابيين الأجانب والانتحاريين ما زالوا يدخلون العراق من سورية»، وطالب دمشق بالمزيد من العمل، والمشاركة في المعلومات الاستخبارية.
وعن إيران، قال خليل زاد: «إنها تواصل تمويل الشيعة المتطرفين وتجهزهم وتدربهم، على رغم تأكيد حكومة نوري المالكي أنها ستوقف مساعداتها القاتلة». وتابع أن النجاح في العراق «مهم ليس للعراق وحده إنما للدول المجاورة وللعالم أيضاً». دي مستورا من جهته أيضاً مدح الاجراءات التي اتخذتها وتتخذها الحكومة العراقية، «لا سيما اصدار القوانين الأساسية لتسهيل المصالحة». وفي الوقت ذاته شدد على ضرورة احترام الإطار الدستوري خلال المفاوضات السياسية.
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
انفجار لغم ارضي على دورية لقوات الجيش الحكومي جنوب كركوك
وكالة يقين للأنباء
قال الملازم ستار عزاوي من مركز التنسيق المشترك لـ (يقين) اليوم الاثنين إن لغم ارضي استهدف دورية تابعة للجيش الحكومي على الطريق العام قرب جبال حمرين جنوب كركوك.
وأضاف المصدر:ان دورية عسكرية مكلفة بحماية الطريق العام الرابط بين محافظة صلاح الدين ومحافظة كركوك تعرض عصراليوم إلى تفجير لغم ارضي أدى إلى إعطاب آلية عسكرية من نوع همر وأصابة احد عناصر الدورية إصابة خطيرة نقل إلى الوحدة الطبية في القاعدة العسكرية لتلقي العلاج.
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
17
دخول 10 نساء يرتديين احزمة ناسفة في محافظة ديالى
وكالة يقين للانباء
قال اللواء الركن غانم القريشي قائد شرطة ديالى الحكومية:"ان معلومات استخباراتية وردت الينا تؤكد دخول 10 نساء يرتديين احزمة ناسفة الى عدة مناطق في محافظة ديالى".
واضاف المصدر:ان من بين تلك النسوة اثنتين مهيئتين لتنفيذ عملية في تجمع للارامل والعاطلين عن العمل ممن يتسلمون راوتبهم من دائرة الرعاية الاجتماعية".
واوضح القريشي:"ان الاجهزة الامنية اتخذت تدابير امنية مشددة في نشر دوريات مراقبة ونقاط للتفتيش لمنع حدوث من اي طارئ".
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
18
الجيش الامريكي : المسلحون يأتون إلى العراق من شمال افريقيا
imc
جاء في تقرير نشرته الواشنطن بوست الاثنين ان الجيش الامريكي اجرى تقييمات جديدة بشأن وجود العناصر المسلحة في العراق وذلك في ضوء مستجدات حدثت اثناء حصوله على عدد من الوثائق المهمة في قضاء سنجار في محافظة نينوىوقال مسؤول امريكي ان اكثر المسلحين الاجانب يأتون غالباً من شمال افريقيا وهذا مخالف للتقييمات السابقة التي كانت تقول ان المسلحين يأتون من سوريا والسعودية.
وذكر المتحدث باسم الجنرال بيتريوس، ستيفن بويلان، نحن نقول بأن غالبية الارهابيين يأتون من شمال افريقيا وهذا ما يغير من تقييمات ها السابقة. واشار التقرير إلى ان السعودية كانت المنطلق الذي ينطلق منه المقاتلون الاجانب بحيث شكلت نسبتهم 40% من عدد المسلحين الكلي، في حين اصبحت حصة شمال افريقيا في تصدير الارهاب نحو 40%.
وقال بيتريوس في وقت سابق ان عدد المقاتلين الاجانب القادمن من سوريا انخفض بمقدار النصف، ليكون عدد المتسللين إلى العراق نحو (50) مسلحاً شهرياً.
ويعتقد مسؤولون عسكريون امريكيون ان الارهابيين في مرحلة الهرب من العراق حالياً.
وقال بويلان: على اساس الوثائق التي عثر عليها في سنجار استنتج الجيش الامريكي ان انخفاضاً ملحوظاً في دخول الاجانب، حدث منذ آب (2006) حتى وصلت النسبة إلى 10% وهي نسبة منخفضة جداً.
واشار الجنرال ديل ويلي رئيس مكافحة الارهاب في وزارة الخارجية الامريكية إلى وثائق سنجار في المحادثات المستمرة مع حكومات بلدان شمال افريقيا (العربية) حول الجهد المبذول لاستئصال تدفق المسلحين على العراق.
وجاء في تقرير صحيفة واشنطن بوست ان تدفق المقاتلين جاء من مناطق تنشط فيها حركة المسلحين في الوطن العربي، فالمدينتان الليبيتان درنة وبنغازي على صلة بالجماعة الليبية الاسلامية المقاتلة التي اعلنت ارتباطها رسمياً بشبكة القاعدة، اذ ان اكثر من نصف الليبيين يأتون من هذه المناطق.
واضاف التقرير "ان بعض الوثائق المهمة تضمنت اسماءً وصوراً حصل عليها الجيش الامريكي في سنجار تعود لانتحاريين دخلوا العراق ما بين آب 2006 وآب 2007".
واشار مسؤول امريكي متخصص بعمل القاعدة في العراق إلى ان الوثائق تمثل واحدة من اغنى المعلومات التي حصلنا عليها عن دخول عناصر القاعدة إلى العراق.
وتابع التقرير ان الصور تشير إلى رجال ملتحين يضعون عمامة أو عقالاً، بعضهم مبتسم وآخر مكفهر إضافة إلى اسمائهم وبلدانهم وألقابهم وكذلك وظائفهم فمنهم المعلم والشرطي والمحامي واختصاصي التدليك وتاجر سلاح وعاطل وطلاب كثيرون.
وذكر التقرير ان اصغرهم كان بعمر 16 عاماً عندما عبر الحدود العراقية واكبرهم سناً كان بعمر (54) عاماً.
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
19
جبهة الجهاد والتغيير تعلن انضمام جيش التابعين لها
وكالة يقين للأنباء
أعلنت جبهة الجهاد والتغيير في بيان لها تلقت ( يقين ) نسخة منه اليوم الأحد انضمام جيش التابعين لها وهو من الفصائل الجهادية الفاعلة على الساحة العراقية
وجاء في البيان : تتشرف جبهة الجهاد والتغيير بكافة فصائلها بانضمام فصيل مجاهد إليها ليزيدها ثباتا على المبادئ الجهادية التي تبنتها وليقوَ من عزيمتها في ضرب الاحتلال وأعوانه وعملاءه ، انــه (( جيش التابعين )) الذي أذاق الاحتلال ومليشيات الغدر والخيانة الويلات في بغداد و ديالى وصلاح الدين .
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
20
القاء قنبلة يدوية على مقر السيد فاضل المرسومى صاحب دعوة( الامام الربانى) فى الخالص
اقرا برس
ذكر مصدر محلى مطلع فى قضاء الخالص الى القاء قنبلة يدوية على مقر الامام الربانى السيد فاضل عبد الحسين المرسومى الحسينى الهاشمى فى الخالص وقد انفجرت القنبله دون ان تسفر عن اى خسائر سوى بعض الاضرار المادية بالمبنى الذى يقع بالقرب من جامع العزاوى فى وسط الخالص جدير بالذكر مشادات كلامية وعراك نشأ بين انصار الامام الربانى اثناء مراسيم اليوم العاشر من شهر محرم وبين مليشيا بدر , مصادر مقربة من انصار (الامام الربانى) اشارت الى ان القنبلة كانت بمثابة انذار وتحذير للسيد فاضل المرسومى واتباعه فى حين لجأ الاخير الى ابلاغ القوات الاميركية التى نصحته بعدم دخول الخالص تجنبا للنزاعات وحفاظا على حياته.
والسيد فاضل المرسومى صاحب دعوة -الامام الربانى – وتتهمه اطراف كثيرة فى الخالص بادعاء النبوة وقد بدأ دعوة اصلاحية منذ مطلع 2003 ودخل فى نزاعات مع الكثير من المراجع التى استنكرت دعوته وقد بدا دعوته باقامة الندوات والحلقات الدراسية فى قرية جديدة الاغوات فى الخالص بالاضافة الى اقامة الندوات داخل سوق الخالص وتنظيم التظاهرات السلمية التى ينظمها اتباعه فى الخالص وتميزهم بلبس (الدشداشة البيجي) اثناء اقامة تلك التظاهرات والتى غالبا ماتبنت دعوة دينية لجمع اكبر عدد من المؤيدن وسرعان ماانتشرت دعوته لتصبح له مكاتب فى مختلف انحاء العراق ويصبح له اتباع وانصار وجريدة رسمية وموقع الكترونى بالاضافه الى اطلاق قناة فضائية قريبا حيث نجحت المداولات فى القاهرة لاطلاق هذه القناه وعبر النايل سات.
خامسا : نصوص الأخبار والتقارير القسم 2
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
1
مجلس النواب يشهد جدلا حول قانون تعويض متضرري الإنتفاضة الشعبانية
الوكالة المستقلة للأنباء
شهدت جلسة مجلس النواب العراقي، الإثنين، مناقشات مستفيضة وجدلا عند القراءة الثانية لمشروع قانون تعويض متضرري الإنتفاضة الشعبانية التي وقعت في العام 1991، فيما انهى المجلس القراءة الأولى لمشروع قانون العفو العام وعدة قوانين أخرى، قبل أن ترفع هيئة رئاسة البرلمان الجلسة إلى غدٍ الثلاثاء.وقال النائب طه اللهيبي، من جبهة التوافق العراقية، خلال الجلسة "لايجوز تخصيص مشاريع قوانين لفئة أو حادثة معينة، واقترح أن يتم تشريع قانون بتعويض متضرري البلد كافة."واتفق نائبان من الائتلاف العراقي الموحد، هما سامي العسكري وأحمد المسعودي، مع كلام اللهيبي. في حين اقترح حسن الشمري (حزب الفضيلة الإسلامي) أن يتم تحديد يوم يحتفل فيه بذكرى الانتفاضة الشعبانية. وكانت الجلسة الـ (42) الاعتيادية، التي عقدت اليوم (الإثنين)، استهلت بالقراءة الأولى لمقترح قانون تعويض المتضررين الذين فقدوا جزءً أو أجزاءً من أجسادهم، أو تعرضوا إلى الوشم أو التشويه من قبل نظام الحكم السابق. ويكون التعويض بواسطة لجنة الشهداء والضحايا والسجناء السياسيين.وجرت أحداث (الإنتفاضة الشعبانية) عقب إنتهاء حرب الخليج الثانية، في شهري آذار/ مارس.. وأبريل/ نيسان من العام 1991)، حيث ثارت العديد من المحافظات الجنوبية والوسطى ذات الغالبية الشيعية، وبمساندة من الأحزاب المعارضة (السرية) وقتها، فيما سمي بـ "الإنتفاضة الشعبانية"، والتي قام النظام السابق برئاسة صدام حسين بقمعها بالقوة المسلحة، وبطرق وصفها مراقبون بأنها "قمعية.. ولا إنسانية".أما النائبة سامية عزيز (الائتلاف الموحد )، فأشارت إلى أن وزارة المالية تعتمد في قضية التعويضات المالية على "جرد النظام السابق"، معتبرة أن ذلك يمثل " إجحافا بحق المتضررين."وطالبت عزيز، خلال جلسة اليوم.. والتي نقلت محطات التلفزة العراقية جانبا من وقائعها، بأن "يتم تقدير حجم الأضرار المادية، وأن يؤخذ بنظر الاعتبار الفروقات الحاصلة في قيمة الدينار العراقي قبل سقوط النظام السابق.. وبعد السقوط."في حين قالت النائبة شذى الموسوي (الائتلاف) إن مشروع القانون "لايتضمن آلية لكيفية تعويض المتضررين"، مشيرة إلى أنه " ليس هناك رؤية استراتيجية حول هذا الموضوع"، وطالبت بالاستعانة بـ "جهات أجنبية متخصصة لحل المعضلات في هذا القانون."من جانبه، شدد النائب محمود عثمان (التحالف الكردستاني) على ضرورة "حضور ممثل الحكومة عند مناقشة مشروع هذا القانون"، مؤيدا فكرة "توحيد كافة القوانين حول تعويض المتضررين."والائتلاف الموحد، المكون من عدة تنظيمات سياسية ودينية شيعية، هو صاحب الأغلبية البرلمانية في مجلس النواب الحالي، ويحوز (83) مقعدا من إجمالي عدد نواب البرلمان البالغ عددهم (275) عضوا. فيما يعد التحالف الكردستاني صاحب ثاني أكبر كتلة برلمانية (55 مقعدا)، وتأتي جبهة التوافق (سنية) في المرتبة الثالثة (44 مقعدا). أما حزب الفضيلة فيمثله (15) نائبا في البرلمان.وبعد احتدام الجدل حول مشروع قانون تعويض متضرري الإنتفاضة الشعبانية، قرر النائب الأول لرئيس مجلس النواب الشيخ خالد العطية، الذي ترأس جلسة اليوم (الإثنين)، تأجيل مناقشة المشروع لاستكماله في الجلسات القادمة. ودعا اللجنة المعنية في البرلمان إلى "دراسة مشروع القانون بشكل أدق."وكان بيان صدر عن الدائرة الإعلامية لمجلس النواب، تسلمت الوكالة المستقلة للأنباء ( أصوات العراق) نسخة منه، ذكر أن بعض النواب " ارادوا إبداء ملاحظاتهم حول مشروع القانون، إلا أن رئيس الجلسة قرر تأجيل عرض الملاحظات إلى أن تتم القراءة الثانية لمشروع القانون."ولم تحظ القراءة الأولى لمشروع الميزانية المخصصة لمجلس القضاء، والتي كانت مدرجة على جدول أعمال جلسة البرلمان اليوم، بأي نقاش. واوضحت النائبة آلاء السعدون (جبهة التوافق) من اللجنة المالية للبرلمان، أن ميزانية مجلس القضاء "حددت بـ (120) مليار دينار عراقي، يضاف إليها الميزانية الاستثمارية ( لمجلس القضاء)، وهي (25) مليارا أخرى، فيصبح المبلغ الاجمالي (145) مليار دينار."كما عرض على نواب البرلمان، خلال جلسة اليوم (الإثنين)، القراءة الأولى لمشروع قانون العفو العام، والذي كان مدرجا على جدول الأعمال، قبل رفع الشيخ العطية الجلسة إلى يوم غد (الثلاثاء).ومشروع قانون العفو العام، المسمى أيضا بقانون (العفو والأمان)، أقرته الحكومة العراقية برئاسة نوري المالكي، قبل نهاية العام الماضي (2007)، في إطار جملة قوانين تمهد لعملية المصالحة الوطنية.وكان المتحدث باسم الحكومة العراقية علي الدباغ قال، الشهر الماضي، إن مشروع قانون العفو "لايشمل المحكومين بالإعدام والمدانيين في قضايا: الأنفال والإبادة الجماعية والفساد المالي والإداري والإتجار في المخدرات، وكذلك المعتقلين لدى القوات الأمريكية في السجون التي تشرف عليها."ويقدر عدد المحتجزين في السجون والمعتقلات العراقية وتلك التابعة للقوات المتعددة الجنسيات بما يقارب الـ (32) ألف معتقل، حسبما ذكرت مصادر رسمية وحكومية في أوقات سابقة، ومن هذا العدد يوجد (18) ألف سجين في معتقل (بوكا) الواقع في بلدة ( أم قصر) بالبصرة جنوبي العراق، وحوالي نصف هذا العدد في معتقل (كروبر) الواقع في مطار بغداد.وكان المسؤول عن السجون الأمريكية في العراق الجنرال دوجلاس ستون ذكر، في كانون الأول/ ديسمبر الماضي، أن أعداد المعتقلين لدى القوات الأمريكية حاليا " أكثر من (25) ألفاً بقليل، منهم ( 83%) من السنة، و(16%) من الشيعة"، موضحا أن من بين المعتقلين (860) شابا يافعا، ونحو (280) شخصا غير عراقي. وقالت وزيرة حقوق الإنسان وجدان سالم ميخائيل، منذ أسابيع، إن هناك "معايير تم تحديدها لإصدار العفو العام في مشروع القانون الجديد، منها عدد المعتقلين.. ونسبة الذين سيستفيدون من قرار العفو العام، والموقف من الحق الخاص والعام."وتنفذ القوات الأمريكية بالتعاون مع الحكومة العراقية، منذ شهر أيلول/ سبتمبر الماضي، برنامجا لإطلاق سراح من لم تثبت إدانته من المعتقلين في السجون الأمريكية والعراقية. وبموجب هذا البرنامج تم الإفراج عن مئات المعتقلين من السجون.لكن عددا من القوى والقيادات السياسية، خاصة في (جبهة التوافق)، تقول إن هذه الأعداد "غير كافية" ، وإن عمليات الإفراج عن المعتقلين لازالت تسير بمعدلات بطيئة، على الرغم من إشادتها ببدء عمليات فحص حالات المعتقلين وسجلاتهم، والتأكد من التهم المنسوبة إليهم، والإفراج عمن لم تثبت إدانته منهم.وتقول تلك القوى إن إقرار قانون (العفو العام) هو إجراء أساسي لابد أن تتبعه الحكومة العراقية لإتمام عملية المصالحة الوطنية.ونقل بيان صدر، الإثنين، عن نائب رئيس الجمهورية طارق الهاشمي، أحد قادة جبهة التوافق، قوله إن هناك "مؤشرات طيبة وتطورات جيدة في ملف مطالب (جبهة التوافق العراقية) التي قدمتها إلى الحكومة، خاصة تلك التي تتعلق بإطلاق سراح المعتقلين ومشروع قانون العفو العام الذي قدم إلى مجلس النواب." وألمح البيان إلى أن تلك المؤشرات ستساعد في مسألة عودة الجبهة إلى الحكومة. وكانت (التوافق) انسحبت، في آب/ أغسطس من العام الماضي (2007)، من حكومة المالكي ووضعت عددا من الشروط لعودتها، منها: المشاركة الحقيقية في اتخاذ القرار السياسي والأمني في البلاد، والإفراج عن المعتقلين غير المتهمين في قضايا جنائية. وفي الفقرة الأخيرة من جدول أعمال جلسة البرلمان اليوم، ألقى النائب أكرم قادر بيانا باسم أهالي مؤنفلي منطقة گرميان، اعترض فيه على ما اسماه بـ "التدخلات السياسية في قرارات المحكمة الجنائية العراقية العليا حول قضية الأنفال"، مطالبا بمساندة مجلس النواب في "تنفيذ قرارات المحكمة في أسرع وقت."وقضت المحكمة الجنائية، في حزيران/ يونيو الماضي، بالإعدام علي ثلاثة من أركان حكم النظام العراقي السابق برئاسة صدام حسين، هم: على حسن المجيد (ابن عم صدام حسين وأحد أبرز أعوانه)، وسلطان هاشم أحمد وزير الدفاع الأسبق، وحسين رشيد التكريتي معاون رئيس أركان الجيش السابق، لإدانتهم بارتكاب جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية، أسفرت عن مقتل وتشريد آلاف الأكراد العراقيين فيما سمي بـ (عمليات الأنفال)، مابين عامي (1988- 1989).كما تضمنت الأحكام في القضية السجن مدى الحياة لكل من: صابر عبد العزيز الدوري مدير الإستخبارات العسكرية إبان حملات الأنفال، وفرحان مطلك الجبوري رئيس الإستخبارات في المنطقة الشمالية.ورغم مصادقة الهيئة التمييزية في المحكمة الجنائية العراقية العليا، في أيلول/ سبتمبر الماضي، على أحكام الإعدام.. إلا أن القوات الأمريكية في العراق ترفض تسليم المدانين الثلاثة، الذين تحتجزهم في أحد السجون التابعة لها، إلى السلطات العراقية انتظارا لحسم الجدل السياسي والقانوني المثار، منذ فترة، حول ما إذا كان تنفيذ أحكام الإعدام يجب المصادقة عليها من مجلس رئاسة الجمهورية، أي الرئيس أو أحد نائبيه، أم لايتطلب ذلك بعد أن صادقت عليه الهيئة التمييزية.كما ألقى النائب فوزي أكرم بيانا حول (يوم الشهيد التركماني)، مستذكرا فيه " إعدام كوكبة من الوطنيين التركمان، في مثل هذا اليوم.. وقبل 27 سنة مضت، من قبل النظام السابق."وتطرق النائب خيرالله البصري (من القائمة العراقية الوطنية) في بيان تلاه بمناسبة يوم عاشوراء، إلى الأحداث الأخيرة في مدينتي الناصرية والبصرة، مطالبا بضرورة " تشكيل لجنة برلمانية للتحقيق في الأحداث، وتعويض العوائل المتضررة."ودارت مواجهات عنيفة، خلال اليومين الماضيين، في مدينتي البصرة والناصرية الواقعتين جنوبي العراق، بين قوات الأمن وعناصر مسلحة قالت الشرطة إنهم ينتمون إلى جماعة دينية "متطرفة" تطلق على نفسها اسم ( أنصار أحمد اليماني).وتقع الناصرية، مركز محافظة ذي قار، على بعد (380 كلم) إلى الجنوب من بغداد، فيما تبعد مدينة البصرة مسافة (590 كلم) إلى الجنوب من العاصمة.ووقعت المواجهات، التي سقط خلالها مئات المسلحين بين قتيل وجريح ومعتقل.. فضلا عن مقتل وإصابة العشرات من قوات الأمن والمدنيين، عشية احتفالات دينية كبرى تجري في محافظات وسط وجنوبي العراق لإحياء مناسبة (عاشوراء)، أي اليوم العاشر من شهر (محرم) الهجري، وذكرى مقتل الإمام الحسين بن علي.وشدد النائب البصري على "ضرورة وجود تنسيق بين السلطات التنفيذية، خاصة المؤسسات الأمنية" حول مثل تلك الأحداث.لكن النائب محمود عثمان (التحالف الكردستاني) طالب بحضور "المسؤولين المعنيين لشرح ما جرى في الناصرية والبصرة، خاصة أنه لم يتم تقديم تقرير حول ( أحداث الزرگة) في العام الماضي"، والتي وقعت في مثل هذا الوقت بالقرب من مدينة النجف (جنوبي العراق)، بين قوات الأمن وعناصر جماعة تدعى "جند السماء"، وسقط خلالها عدة مئات من مسلحي الجماعة والعناصر الأمنية والمدنيين بين قتيل وجريح.واقترحت النائبة المستقلة صفية السهيل، في جلسة البرلمان اليوم، إعادة النظر في تركيبة اللجان البرلمانية وتقييمها، بحيث يكون لها دور أكثر فعالية"، كما اقترحت أن يكون للبرلمان "ناطق رسمي.. يعرض أهم مجريات جلسات المجلس."
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
2
الجيش الأمريكي: تراجع تدفق الأسلحة من إيران إلى العراق
أخبار العرب
أعلن الجيش الأمريكي عن تراجع كبير في تدفق الأسلحة من إيران على العراق برغم التصاعد الحاد، في مطلع يناير/كانون الجاري، في الهجمات ضد قواته باستخدام القنابل الخارقة للدروع، التي يتهم الجمهورية الإسلامية بتزويد المليشيات المسلحة بها. وقال الناطق باسم الجيش الأمريكي، الأدميرال غريغوري سميث، إن مرد التراجع ’’غير واضح’’ رغم الاعتقاد السائد بعدم تدني معدلات التدريب أو التمويل، كما أشار إلى انخفاض أعداد المقاتلين الأجانب، الذي عزاه إلى تحرك دول جوار العراق. وأوضح قائلاً: ’’نعتقد أن تدفق الأسلحة من إيران تراجع بشدة، باستثناء ارتفاع القنابل الخارقة للدروع في مطلع الشهر. ’’ وأردف: ’’لا نعتقد أن معدلات التدريب أو التمويل قد تقلصت. . ندرك أن الحكومة الإيرانية تعهدت لنظيرتها العراقية - سراً وعلانية- بالمساهمة في تحقيق السلام. ’’ وتأتي تصريحات سميث عقب أسبوع من إعلان قائد القوات الأمريكية في العراق، الجنرال ديفيد بتريوس ، عن تصاعد حاد في استخدام القنابل الخارقة للدروع الفتاكة ضد قواته. وشهدت الشهور القليلة الماضية تراجعاً كبيراً في معدل الهجمات ضد القوات الأمريكية، لا سيما باستخدام تلك العبوات التفجيرية الفتاكة، التي تتهم واشنطن الجمهورية الإسلامية بتزويد المليشيات المسلحة في العراق بها. وصرح بتريوس ، عقب لقائه بالرئيس الأمريكي جورج بوش ، في قاعدة عريفجان في الكويت: ’’خلال الأيام العشر الأولى ارتفع استخدام القنابل الخارقة للدروع بصورة حادة. . وبصراحة نعمل على تحديد أسباب ذلك. ’’ وتختلف القنابل الخارقة للدروع عن العبوات الناسفة البدائية التي تستخدمها العناصر المسلحة كقنابل في الشوارع لاقتناص القوات الأمريكية، كونها أكثر تعقيداً وأشد فتكاً. ويتهم الجيش الأمريكي ’’قوة القدس ’’ التابعة للحرس الثوري الإيراني، بالوقوف وراء شحنات تلك القنابل الفتاكة، كما تتهم إدارة واشنطن القوة العسكرية، بتسليح وتدريب العناصر المسلحة في العراق. ودأبت إيران على نفي تلك الاتهامات. وقال الناطق باسم الجيش الأمريكي إن أعداد المقاتلين الأجانب الذين يتدفقون على العراق يتقلص .وعزا سميث جانباً من التراجع إلى التدابير التي تبنتها حكومتا السعودية وسوريا، حيث شددت الأخيرة الإجراءات الأمنية على حدودها مع العراق. وأستطرد قائلاً: ’’الصيف الفائت دخل العراق بصورة شهرية حوالي 110 أجنبياً، معظمهم قدموا من سوريا. . وفي أواخر 2007 تراجعت الأرقام إلى ما بين 40 إلى 50 شهرياً. ’’ وأشار أن غالبيتهم لا يزال يتدفق عبر سوريا. ويذكر أن قائد القوات الأمريكية في العراق كان قد أشار خلال حديث صحافي سابق إلى تبادل رسائل بين واشنطن ودمشق، إلا أن الحكومتين لم تجريا مفاوضات مباشرة. وقدم الجيش الأميركي ملخصا لعمليات العام الماضي ضد تنظيم القاعدة بالعراق والذي يعتبره أكبر تهديد للسلام بهذا البلد. وقال المتحدث باسم الجيش الأميرال غريغ سميث بمؤتمر صحفي في بغداد إن القاعدة بالعراق نفذت أكثر من 4500 هجوم ’’ضد المدنيين’’ عام 2007 وقتلت 3870 مدنيا وأصابت نحو 18 ألفا اَخرين، مضيفا بأن العمليات العسكرية ضد هذا التنظيم أسفرت عن اعتقال 8800 عنصر ومقتل 2400 اَخرين وقلصت سيطرته ونفوذه، في حين لم يذكر المتحدث شيئا عن هجمات للقاعدة ضد أهداف عسكرية. وأكد سميث أن وثائق القاعدة بالعراق التي عثر عليها أظهرت أن 750 مسلحا من 22 دولة دخلوا العراق خلال 12 شهرا حتى أغسطس / اَب 2007، وأشارت إلى أن 90% من المفجرين الانتحاريين من الأجانب. وفي السياق أكد خبراء بالاستخبارات العسكرية الأميركية أن القاعدة تتعرض لضغوط كبيرة مما يجبر زعيمها الحالي أبو أيوب المصري على أن يكون أكثر دقة بانتقاء أهدافه، والاعتماد بشكل أكبر على الانتحاريين. وذكر الخبراء لصحفيين غربيين أن المصري أقل عنفا وأكثر دقة في انتقاء الأهداف من سلفه الأردني أبو مصعب الزرقاوي الذي قتل في يونيو/ حزيران 2006. وأضاف الخبراء الذين طلبوا عدم الكشف عن هوياتهم أن قيادة التنظيم داخل العراق يسيطر عليها أجانب رغم أن معظم المقاتلين من المواطنين. ورفض هؤلاء التكهن بعدد مقاتلي القاعدة العاملين بالعراق، إلا أنهم يعتقدون أن عددهم لا يتجاوز رقم العشرة اَلاف الذي قدره القادة الأميركيون العام الماضي. وأوضح الخبراء أن زيادة حركات ’’الصحوة’’ المعادية للقاعدة خلال العام الماضي إضافة إلى زيادة قدرات الجيش العراقي والأميركي، تؤثر على قدرة القاعدة على التخطيط لعمليات. وقال أحد الخبراء إنه بات من الصعب على عناصر التنظيم التخطيط لتنفيذ هجمات وهم بحالة هروب موضحا أن قدرتهم على الحركة وعلى الوصول لمخزونات الأسلحة أصبحت أقل، وأخذوا يلجأون بشكل أكبر إلى التفجيرات الانتحارية مع انخفاض قدرتهم على تنفيذ تفجيرات بسيارات مفخخة.
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
3
اشتباكات بين مسلحين وقوات ما يسمى بالصحوة في الموصل
وكالة يقين للأنباء
قال النقيب محمود بخيت من شرطة نينوى الحكومية اندلعت صباح الاثنين اشتباكات بين مسلحين مجهولين وأفراد من ما يسمى بصحوة نينوى شمال غرب تلعفر .واكد بخيت لـ((يقين)) إن مسلحين مجهولين قاموا بمهاجمة سيارتين تقل أفرادا من عناصر ما يسمى بصحوة نينوى التي شكلها وتزعمها الشيخ فواز الجربا عضو قائمة الائتلاف العراقي الموحد غربي قضاء تلعفر التابع لمحافظة نينوى شمال العاصمة بغداد .وأضاف بخيت بان احد أفراد ما يسمى الصحوة قتل وجرح اثنان جروح احدهم خطيرة نقلوا إلى مستشفى الموصل على الفور لتلقي الإسعافات .
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
4
مصدر امني لـ ( الملف برس) : المعتقلون اعترفوا بمسؤولية ( انصار المهدي) باغتيال ممثلي السيستاني والصدر والنخب العلمية
الملف برس
اعلن مصدر امني رفيع المستوى في قيادة شرطة البصرة ان اللجنة التحقيقية التي يرأسها اللواء حسين كمال وكيل وزارة الداخلية بدأت اليوم الاثنين بالتحقيق مع المعتقلين من جماعة احمد بن الحسن الملقب باليماني.وكشف المصدر لوكالة ( الملف برس) عن اعتراف المعتقلين البالغ عددهم 120 شخصاً في البصرة فقط، بمسؤولية الجماعة عن اغتيال ممثلي المرجع الديني الاعلى اية الله العظمى السيد السيستاني وكذلك ممثلي مكاتب الشهيد الصدر، كما اعترفوا بضلوعهم بعمليات قتل لاطباء واساتذة جامعيين بالاضافة الى اعترافهم بالقيام بالعديد من الاعمال الاجرامية في المحافظة خلال الفترة الماضية. ورجح ارتفاع عدد المعتقلين خلال الساعات القادمة في ضوء الاعترافات التي بدأوا بالادلاء بها. واوضح أن بعض أفراد التنظيم الذين تم اعتقالهم هم من حملة الشهادات العليا ومن ضمنهم أطباء وأساتذة جامعيين بالإضافة إلى عدد من التجار الكبار.واضاف ان المعتقلين كانوا كأنهم تحت تأثير مخدر او سحر فهم لايشعرون لا بالمكان او الزمان او حتى وقوعهم بالاعتقال من قبل الشرطة، وكانوا دائما يرددون عبارة ( لبيك يا احمد اليماني ) .. واشار الى ان المعتقلين اعترفوا بان احمد الحسن اليماني هو ابن الامام المهدي وهو اليماني الموعود حسب معتقدات الشيعة الامامية الاثني عشرية ، وبهذا فهم يختلفون مع جماعة جند السماء التي نفذت في العام الماضي هجمات على الاماكن المقدسة في النجف واشتبكت مع القوات الامنية في منطقة الزركة، حيث كانت تلك الجماعة تقول ان احمد ابن الحسن اليماني هو ووصي وولي الامام المهدي ، اما انصار الامام المهدي او المهداوية فهو تدعي بان اليماني هو ابن الامام ، ولديها ختم شبيه بالنجمة الاسرائيلية يكتب في كل طرف من النجمة اسم ( الله-محمد-علي-فاطمة –الحسن-الحسين) وفي وسط النجمة يكتب اسم احمد اليماني بخط كبير وواضح . وألمحت المصادر الى نفي المعتقلين أي صلة لهم بالبعثيين ،حيث وصف المعتقلون البعثيين وحزب البعث بالكفار الواجب الاقتصاص منهم . وكان مكتب السيد السيستاني قد بين في وقت سابق ان حركة المهداوية او انصار الامام المهدي هي حركة مذهبية معروفة منذ زمن وليست جديدة . ولفت عدد من المختصين بالمذاهب الاسلامية الى وجود اكثر من 12 جماعة مذهبية (سنية وشيعية) مجهولة في العراق وخصوصا المحافظات الجنوبية لم تعلن عن اسمها اغلبها مدعوم من جهات اجنبية غير معلومة وهذه الجماعات قد تكون متطرفة ويجب البحث عنها ومعرفة حقيقتها. واضافوا ان احمد اسماعيل الملقب باليماني له علم بالجن والسحر والشعوذة وهو يستخدمه للسيطرة على اتباعه، لكن الامر الذي اثار استغراب الجميع هو وجود عدد من اساتذة الجامعة والاطباء والمفكرين ضمن هذه الحركة.واضاف المصدر الامني انه تم ظهر اليوم الاثنين القاء القبض على اطفال يستقلون دراجات نارية ويقومون باطلاق النار العشوائي على المدارس في الجبيلة والجنينية، مشيراً الى ان هذه الحادثة اثارت الخوف لدى الاهالي. المصدر ذاته كشف ايضا بعضاً من ملابسات الاحداث التي جرت في الناصرية بالتزامن مع ما شهدته البصرة، وقال انه تم اعتقال ابن عم العقيد ناجي رستم المعروف بـ (ابو لقاء الجابري) بتهمة تسهيل عملية اغتيال الجابري لجماعة احمد بن الحسن، مشيراً الى استمرار المداهمات والاعتقالات في مدينة الناصرية على خلفية احداث الجمعة. وبشأن ما اثير حول اعتداء القوات الامنية بالضرب على الجرحى من جماعة المهداوية قال المصدر ان التحقيقات ما زالت مستمرة.وفي النجف قال اللواء عبد الكريم مصطفى قائد شرطة المحافظة في اتصال هاتفي اجرته معه وكالة (الملف برس ) : ان عملية القاء القبض على المدعو حسن الحمامي القيادي في تنظيم مايسمى ب( انصار المهدي ) جاءت بعد ورود معلومات استخبارية عن وجود هذا التنظيم الذي قال انه اخذ الطابع العسكري ( الارهابي ) بعد تحوله من التنظيم العقائدي والفكري والديني الى التنظيم العسكري الذي يهدف الى اسقاط الحكومة والقضاء على المرجعية الدينية.واضاف مصطفى : ان عملية المراقبة كانت مستمرة لهذا الشخص وجماعته خلال طيلة الفترة الماضية خصوصا انه سبق وان تم القاء القبض عليه في العام الماضي وخلال فترة التصدي لتنظيم جند السماء الذي يعتبر تنظيم ( انصار المهدي ) امتداد له واطلق سراحه حينها لعدم ثبوت أي حالة ادانة ضده، لاسيما وانه نجل احد رجل الدين المعروف محمد علي الحمامي احد اعلام الحوزة العلمية في النجف.واوضح ان ابقاء الحمامي تحت المراقبة كان لها اسبابها الخاصة بعد ان تطور عمله ليصبح مسلحا وبمساندة من جهات خارجية لم يسمها بالاسم واكتفى بالقول انها تربط بدولة خليجية مبينا ان الحمامي يعتبر احد الزعماء الرئيسيين لتنظيم انصار المهدي الذي كان يطلق علي نفسه لقب اية الله العظمى من خلال ماتوضح ذلك بالاقراص التي عثرنا عليها ومناداة اتباعه له بذلك.واشار قائد شرطة النجف الى ان التحقيقات مازالت مستمرة مع الحمامي علما ان بعض من اتباعه ممن تم القاء القبض عليهم سابقا اعترفوا بقيامهم باعمال الاغتيالات لعدد من الشخصيات الدينية والسياسية في النجف والناصرية والبصرة .وعن اسباب انتقال العمل العسكري الى الناصرية والبصرة قال اللواء مصطفى : ان عملية القاء القبض على 12 شخص من قيادات التنظيم يوم الثاني من شهر محرم في مدينة النجف والاجراءات الاستخبارية والامنية التي قامت بها الاجهزة الامنية في التصدي لاي عمل كان من المقرر القيام به خلال خلال عاشوراء لاستهداف المواكب الحسينية والاعتداء على الحوزة العلمية هي التي جعلت بقايا التنظيم واتباعه في هاتين المحافظتين يلجأون الى استثمار ليلة العاشر من شهر محرم الحرام لتنفيذ مايدور في بالهم من افكار مريضة وارهابية لاعلاقة لها بالدين او الفكر العقائدي بل كانت افعال مشينة الغرض منها محاربة الدولة وعدم الاعتراف بسلطة القانون فيها وعدم احترام الدستور .الى ذلك قال احمد دعيبل المتحدث باسم الادارة المدنية في النجف لوكالة ( الملف برس ) : ان معلومات استخبارية وردت الى غرفة عمليات رئاسة الوزراء افادت بنية تنظيم مايسمى ب ( انصار المهدي ) للقيام باعمال ارهابية باستغلال شهر محرم الحرام للدخول لمدينة النجف الاشرف على شكل مواكب حسينية يتم بعدها تصفية رجال الدين والمراجع العظام واسقاط الحكومة المحلية والدعوة الى تبعية الزعيم الروحي للتنظيم المدعو احمد اسماعيل كامل الملقب باليماني الذي كان مساعدا لضياء الكرعاوي قائد جند السماء الذي تم قتله في معركة الزركة في العام الماضي.واضاف انه وحال ورود هذه المعلومات تمكنت الاجهزة الامنية في النجف بالقيام بعمل استباقي وتوجيه ضربة قاصمة لهذا التنظيم وذلك يوم الثاني من شهر محرم الحرام والقبض على قياداته واتباعه في البصرة والناصرية والنجف حيث تمكنت الاجهزة الامنية الخاصة من القاء القبض على 12 قياديا في التنظيم اضافة الى 45 شخص من اتباعهم .واشار دعيبل الى الاعترافات الاولية التي ادلى بها الحمامي الذي اكد فيها ان تنظيمه كان في بداية الامر عقائديا ودينيا انحرف بعد ذلك ليكون ارهابيا مستغلا حالة الدعم والتمويل التي قامت بها جهات عربية لم يسمها دعيبل بالاسم وقال ان ذلك يتبع لاجراءات امنية ولغرض الحفاظ على سرية التحقيق مشيرا في الوقت نفسه الى ان تنظيم (انصار المهدي ) يعتبر امتداد لتنظيم (جند السماء ) وان اليماني حمل نفس افكار ضياء الكرعاوي.
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
5
النزاهة تؤكد امتلاكها وثائق تثبت تورط العبيدي في قضايا فساد ادارية
راديو دجلة
قالت عضو لجنة النزاهة في مجلس النواب عالية نصيف جاسم ان اللجنة تملك وثائق عن تورط وزير الدفاع عبد القادر العبيدي ومسؤولين بوزارته في قضايا فساد ادارية ومالية.واضافت النائبة ان الوثائق التي بحوزة لجنة النزاهة تشير وبوضوح الى وجود فساد داخل وزارة الدفاع وبعضها يتعلق بالوزير نفسه ونحن الآن في مرحلة الإعداد لمواجهة الوزير بتلك الوثائق عبر استضافته في البرلمان وطرح الملفات امامه بشكل مباشر. من جانبه اكد الناطق باسم وزارة الدفاع محمد العسكري استعداد وزارته للمثول امام اية جهة قانونية وتمثل سلطة القضاء وقال من لديه دليل فعليه ابرازه امام القانون ونحن مستعدون للمواجهة في ظل دولة تحترم القوانين.
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
6
اعتقال مقرب من صدام بتهمة تمويل العمليات المسلحة
الرأي الأردنية
أعلنت الشرطة العراقية امس أنها تمكنت من اعتقال مقرب من الرئيس الراحل صدام حسين لتورطه بنقل أموال لتمويل العمليات المسلحة في البلاد بعد مداهمة منزله في بلدة العوجة التابعة لمدينة تكريت /170 كم شمالي بغداد/.وأبلغت مصادر بالشرطة بأن قوات من الشرطة داهمت امس منزل منذر دحام الحسن ابن عم وطبان إبراهيم الحسن الاخ غير الشقيق للرئيس الراحل صدام حسين في بلدة العوجة.وأضافت أن منذر دحام الحسن حاول الفرار من المنزل ما دفع الشرطة لإطلاق النار عليه ثم اعتقاله ونقله إلى احد مستشفيات المدينة للعلاج. وأشارت المصادر إلى أن دحام متورط في عمليات قتل وخطف وأعمال تفجير استهدفت قوات الجيش والشرطة والمواطنين فضلا عن نقل أموال من خارج البلاد تعود لمقربين من صدام لاستخدامها لتمويل العمليات المسلحة في البلاد.
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
7
مقتل مدنيين واصابة تسعة آخرين بانفجار مفخخة جنوب الموصل
وكالة الأخبار العراقية
قال مدير غرفة عمليات شرطة نينوى إن مدنيين قتلا، الاثنين، وأصيب تسعة آخرون بجروح بينهم جنود جراء انفجار سيارة مفخخة مستهدفة دورية للجيش العراقي جنوب الموصل.وأضاف العميد عبد الكريم الجبوري أن "سيارة مفخخة كانت مركونة قرب سوق القيارة في الناحية (80 كم جنوب الموصل) انفجرت، الاثنين، مستهدفة دورية للجيش العراقي أسفرت عن مقتل مدنيين واصابة تسعة آخرين بجروح بينهم جنود".ولم يذكر الجبوري مزيدا من التفاصيل.وتقع مدينة الموصل، مركز محافظة نينوى، على بعد 402 كم شمال بغداد.
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
8
مقاتلات وقاذفات اميركية تقصف عرب الجبور في العراق للمرة الثالثة
الغد الأردنية
شنت طائرات اف 18 وقاذفات بي 1 الأميركية أمس وللمرة الثالثة مناطق عرب الجبور جنوب بغداد فيما أعلن الجيش الأميركي عن مقتل اثنين من جنوده خلال هجومين منفصلين خلال عمليات عسكرية نفذها الجيش السبت في العراق.وقال الجيش في بيان ان "احد جنود مشاة البحرية "المارينز" قتل السبت في محافظة الانبار دون اعطاء تفاصيل عن الهجوم.وتحدث بيان منفصل عن مقتل جندي أميركي في انفجار عبوة ناسفة في منطقة عرب جبور جنوب بغداد السبت ايضا.وقتل 15 شخصا وجرح عشرة عندما فجر انتحاري نفسه وسط جنازة في مدينة بيجي بشمال العراق أمس.والهجوم هو الاحدث ضمن موجة تفجيرات في محافظات شمال العراق حيث اعاد مسلحو القاعدة تنظيم صفوفهم بعد طردهم من بغداد ومناطق اخرى.الى ذلك، أعلنت القيادة الأميركية في العراق أمس ان الطيران الأميركي شن مساء الاحد وللمرة الثالثة منذ العاشر من كانون الثاني (يناير)، ضربات جوية على الضواحي الجنوبية لبغداد استهدفت ما قالت انه "مواقع تابعة لشبكة القاعدة".وأوضح الجيش الأميركي في بيان ان "حوالي ثلاثين هدفا اصيبت في غارة جوية ليلية على مواقع ومخابئ للقاعدة في بلدة عرب جبور".وتابع البيان ان "35 قنبلة القيت خلال الغارة اي حوالي تسعة اطنان من الذخيرة" استهدفت خصوصا "مخابئ للاسلحة وللعبوات الناسفة".واضاف ان الغارة يفترض ان تسمح للقوات البرية الأميركية "بالتقدم أكثر داخل المنطقة"، موضحا ان "الاهداف اي العبوات الناسفة الخارقة للدروع خصوصا تشكل جزءا من حزام دفاعي لمنع قواتنا من التقدم في القطاعات التي لم ندخلها حتى الآن".وشنت الغارات مقاتلات من طراز "اف-18" وقاذفات "بي-1" تابعة للطيران والبحرية ومشاة البحرية "المارينز".وكان الجيش الأميركي قصف في 10 و16 كانون الثاني (يناير) منطقة عرب جبور التي تبعد أكثر من عشرة كيلومترات جنوب بغداد. وأكد البيان ان "القوات تمكنت من تدمير 99 هدفا".وتندرج هذه الغارات في اطار عملية "فانتوم فونيكس" التي انطلقت في الثامن من الشهر الحالي بمشاركة الجيش الأميركي والقوات العراقية ضد تنظيم القاعدة في مناطق متفرقة من العراق.وأعلن المتحدث باسم القوات الأميركية الادميرال غريغوري سميث خلال مؤتمر صحافي أول من أمس مقتل 121 مسلحا واعتقال حوالي ألف مشتبه به منذ انطلاقة العملية.ولم يكشف الجيش الأميركي عدد القتلى الذي سقطوا في الغارات الجوية على عرب جبور. لكن احد قادة "مجلس الصحوة" في المنطقة أعلن مقتل 21 من عناصر القاعدة على الاقل بينهم قيادي كبير اثناء الغارة الأولى.في الموصل، أعلنت الشرطة العراقية أمس مقتل شخصين على الاقل واصابة 9 آخرين في انفجار سيارة مفخخة استهدف دورية للجيش العراقي جنوب المدينة.وقال العميد عبد الكريم الجبوري من شرطة محافظة نينوى، كبرى مدنها الموصل، ان "شخصين على الاقل قتلا واصيب تسعة آخرون في انفجار سيارة مفخخة استهدفت دورية للجيش في بلدة الكيارة جنوب الموصل".وأعلن وكيل وزارة الداخلية العراقية انه تم اعتقال 240 من عناصر جماعة جند السماء الموالية لرجل الدين احمد بن الحسن اليماني في مدينتي البصرة والناصرية منذ يوم الجمعة وحتى الآن.وأضاف اللواء حسين علي كمال وكيل وزارة الداخلية لشؤون الاستخبارات أن "عدد الذين القي القبض عليهم من جماعة الضأل المدعو احمد ابن الحسن في البصرة بلغ 140 معتقلا وأكثر من 100 آخرين في مدينة الناصرية".وقال إن "مجموعة من قيادات وزارة الداخلية وصلت مدينتي البصرة والناصرية للتحرك بسرعة لتشكيل غرف عمليات لمتابعة الأوضاع الأمنية للقضاء على الزمر الضالة".وأضاف أن "هذه المجاميع هي نفسها التي ظهرت العام الماضي تحت اسم جند السماء لكن مع تغيير الأسماء والشخوص التي تقود هذه الجماعات".وأوضح أنه "من خلال التحقيقات الأولية ودراسة المنشورات يظهر ضحالة هذا الفكر الذي ينادون به وتحريف للمذهب الشيعي وأن هذا العمل يهدف إلى إحداث فتنة كبيرة في المدن الجنوبية".في ديالى فجر مسلحون فجر أمس مسجدا اتخذه مجلس الصحوة المحلي مقرا له في قرية شيخي التابعة لبلدة المقدادية في المحافظة.وفي سامراء ذكر مصدر امني أن قوات من الشرطة تمكنت أمس من اعتقال زعيم بارز في تنظيم القاعدة في إحدى ضواحي مدينة سامراء شمال بغداد'. وأوضح المصدر أن قوات من الشرطة تمكنت من اعتقال غانم البابلي مساعد أمير تنظيم القاعدة في منطقة الركة في بلدة سامراء.وبالقرب من الفلوجة قالت الشرطة ان مسلحين قتلوا أربعة من وحدات مجالس الصحوة التي تدعمها الولايات المتحدة وأصابوا اثنين اخرين في هجوم على نقطة تفتيش قرب الفلوجة غربي بغداد. وقتل اثنان من المسلحين حين ردت الشرطة عند نقطة التفتيش على النيران.
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
9
أمير الدليم لـ"راديو سوا": لسنا مرتزقة كي نأخذ أجرا من الأميركيين لمحاربة القاعدة
راديو سوا
نفت شخصيات عشائرية في محافظة الأنبار تسلم قيادات الصحوة في المحافظة أية مبالغ مالية من الجيش الأميركي مقابل محاربتها لتنظيم القاعدة. وفي هذا الإطار، انتقد أمير الدليم الشيخ علي حاتم تصريحات بعض المسؤولين العسكريين الأميركيين حول دعم الجيش الأميركي لقيادات الصحوة بمبالغ مالية لمحاربة القاعدة. وأوضح الشيخ علي حاتم في لقاء مع "راديو سوا" بأن شيوخ العشائر لم يأخذوا أي مبلغ من الأميركيين، وقال: "نحن لسنا متسولين ولا مرتزقة، وإن حدث واستلم شيخ أو شيخان مبالغ من أميركا فهذا لا يعني أن شيوخ الأنبار يفعلون ذلك، وأنا أتحدى إدارة بوش والجنرال الذي أطلق هذا الكلام أن يحاججنا وجها لوجه، ونحن نطلب مناظرة." وقد نفى نائب رئيس مؤتمر صحوة العراق الشيخ وسام الحردان استلامه أي مبلغ من القوات الأميركية كأجور مقابل محاربة القاعدة، مؤكدا في الوقت نفسه أنه لم يشهد استلام شيوخ الصحوة الآخرين للمبالغ نفسها التي يشير إليها القادة الأميركيون، وقال لـ"راديو سوا": "أنا نائب مؤتمر صحوة العراق، ولم أستلم دولارا واحدا من أميركا، وأنا لم أشهد أنهم أعطوا مبالغ أمامي، وقد يكون أعطوا بالسر، فلاعلم لي بهذا". يشار إلى أن القوات الأميركية تدفع بالفعل مثل هذه المبالغ لمجالس الصحوة في بغداد في ما تتولى الحكومة العراقية هذه المهمة في محافظة الأنبار حيث تدفع رواتب أفراد الصحوة الذين انخرطوا في جهاز الشرطة العراقية.
ت
عنوان الخبر أو القرير
مكان النشر
10
موسى وبن حلي لـ PUK media ينفيان زيارة العراق
PUK media
نفى الامين العام لجامعة الدول العربية عمرو موسى ما تردد في بعض وكالات الانباء العراقية والعربية حول زيارة وفد رفيع المستوى من الجامعة العربية برئاسة احمد بن حلي اليوم الاثنين لبغداد في اطار مساعي الجامعة بشأن الوفاق الوطني العراقي.واكد موسى في تصريح خاص لموقعنا عقب الاجتماع الاستثنائي لمجلس الجامعة العربية على مستوى المندوبين الدائمين في اجتماعه غير العادي بان الامين العام المساعد للشؤون السياسية ومجلس الجامعة احمد بن حلي سيزور بغداد بعد اجتماع مجلس الجامعة العربية على مستوى وزراء الخارجية العرب المزمع عقده يوم الاحد القادم السابع والعشرين من شهر يناير كانون الثاني 2008 الجاري.كما اشار بن حلي في تصريح خاص لنا اليوم الاثنين حول تحديد موعد زيارته لبغداد فاجاب: بالتأكيد ستكون الزيارة بموعد يتم الاتفاق عليه بين مجلس الجامعة العربية والحكومة العراقية وان اللقاءات مع الاطراف العراقية سواء داخل الحكومة وخارج العملية السياسية نحن الان بصدد الاعداد للترتيبات اللازمة لهذه الزيارة والتعامل مع الحكومة العراقية وحين اكمال هذه الترتيبات والاجراءات سيتم تحديد موعد هذه الزيارة.وعن أهداف الزيارة اضاف بن حلي: ستكون بدون شك استمرارا للتواصل مع الشعب العراقي واستمرارا لجهود الجامعة العربية بخصوص المصالحة الوطنية والوفاق الوطني.واشار بن حلي حول موضوع العراق في القمة العربية القادمة نحن مقبلين على عقد قمة عربية لابد ان يكون موضوع العراق والتطورات الحاصلة فيه ضمن المواضيع المهمة المعروضة امام الرؤوساء والملوك العرب من خلال تقرير يقدمه الامين العام لجامعة الدول العربية عمرو موسى.
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
11
تصريحات متضاربة للداخلية حول حقيقة شخصية اليماني
الدار العراقية
كشف وكيل وزارة الداخلية لشؤون الاستخبارات اللواء حسين كمال عن آخر حصيلة لحملة الاعتقالات التي تنفذها قوات الأمن في مدينة البصرة ضد جماعة أنصار المهدي، وأكد أن بعض المشتبه بهم ألقي القبض عليهم في مناطق حدودية وهم يحاولون الهروب بشكل جماعي خارج البلاد.وأضاف :عدد المعتقلين في البصرة نتيجة العمليات الأمنية 145 معتقل، وعدد القتلى 35 شخص، وهناك متابعة مستمرة لزعيم التنظيم أحمد اليماني والقيادات الاخرى. نحن نتابع بدقة ولدينا معلومات والأجهزة الأمنية في وزارة الداخلية كلها في حالة استنفار."وكان مدير عمليات وزارة الداخلية والناطق باسم الوزارة اللواء عبد الكريم خلف قد أكد أن أحمد الحسن الملقب باليماني هو "شخصية وهمية لا وجود لها."وأفاد كمال خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده في اثناء زيارته إلى البصرة برفقة عدد من القادة في وزارة الداخلية بأن بعض أفراد التنظيم الذين تم اعتقالهم هم من حملة الشهادات العليا ومن ضمنهم أطباء وأساتذة جامعيين بالإضافة إلى عدد من التجار الكبار. وبشأن علاقة هذه المجموعة بعمليات الاغتيال التي نفذت في بعض المحافظات، قال كمال إن أحد الأشخاص الذين اعتقلوا قبل يومين من جماعة أنصار المهدي اعترف بأنه شارك في تنفيذ عملية اغتيال اللواء قيس المعموري في الحلة.وامتنع كمال عن اتهام أية جهة خارجية بدعم هذا التنظيم، لكنه أكد ما يشاع في الأوساط الجماهيرية حول قيام جماعة أنصار المهدي بتقديس نجمة داوود ذات الدلالة الرمزية الى الديانة اليهودية، حسب قوله.وقال كمال: "نحن ضبطنا بعض المستمسكات لهذه الجماعة وعثرنا على نجمة داوود ضمن منشوراتهم، ولكن لا نستطيع اتهام إسرائيل بالوقوف وراء هذه الحركة ورأينا نجمة داوود ايضا على بعض قطع القماش والتحقيق مستمر بالموضوع بالنسبة إلى الحكومة.. يجب استئصال هذه الحركات، نحن لا نعادي أي فكر تعتقد به شريحة معينة من الشعب العراقي، ولكن عندما يقوم هذا الفكر على أساس العنف وقتل المواطنين والاعتداء على مؤسسات الدولة، لايمكن القبول به."وقد شهدت مدينة البصرة خلال الـ48 ساعة الماضية اشتباكات متفرقة بين جماعة أنصار المهدي وقوات الأمن، وذلك بعد أن شهد يوم الجمعة اشتباكات دامية بين الطرفين
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
12
مصدر امريكي: مروحية تقتل شرطيين وتصيب ثالثا كانوا يزرعون عبوة بالموصل
الوكالة المستقلة للأنباء
قال مصدر امريكي في القوات المتعددة الجنسيات، الاثنين، ان مروحية امريكية قتلت اثنين من عناصر الشرطة وأصابت ثالثا "كانوا يزرعون عبوة ناسفة" شرقي الموصل.ويأتي هذا التصريح ردا على ما أدلى به مدير غرفة عمليات شرطة نينوى في وقت سابق اليوم، وقال فيه إن إطلاق النار من المروحية على الشرطة كان عن طريق الخطأ.واوضح المستشار لدى الدائرة الاعلامية في القوات المتعددة الجنسيات عبد اللطيف ريان، في اتصال هاتفي مع الوكالة المستقلة للانباء ( أصوات العراق ) الاثنين ان "دورية امريكية وخلال مناوبة ليلية لها في حي الزهور (شرقي الموصل) شاهدت ثلاثة عناصر يقومون بزرع عبوات ناسفة في وقت متأخر من مساء الاحد".وأضاف أن "الدورية استدعت لاسلكيا القوة الجوية فقامت مروحية امريكية بإطلاق النار عليهم وقتلت اثنين منهم في حين جرحت الثالث".وأشار إلى أنه "بعد الضربة جاءت الشرطة وتعرفت على المقتولين والجريح واكدت انهم من عناصرها".ولم يحدد عبد اللطيف المركز الذي ينتسب اليه الثلاثة.وكان مدير غرفة عمليات شرطة نينوى العميد عبد الكريم الجبوري قد قال لـ ( أصوات العراق) الاثنين ان مروحية امريكية وبعد استدعائها، مساء الاحد، لضرب مسلحين يقومون بزرع عبوات ناسفة في حي الزهور (شرقي الموصل) قامت بإطلاق النار بالخطا على نقطة تفتيش وقتلت شرطيين واصابت الثالث بجروح.
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
13
الطالباني يدعو إلى تفعيل أداء البرلمان لدعم العملية السياسية
الخليج
دعا الرئيس العراقي جلال الطالباني إلى ضرورة تفعيل أداء مجلس النواب (البرلمان) ليضطلع بدوره الحقيقي في مراقبة عمل الحكومة، وسن القوانين التي تدعم العملية السياسية الجارية في العراق، مشيراً إلى أهمية تفعيل عمل الحكومة، وسن القوانين التي تدعم العملية السياسية الجارية في العراق، مشيراً إلى أهمية تفعيل عمل الحكومة ومؤسساتها الخدمية للمواطنين، رافضاً أن ينفرد الأكراد من مكون معين من مكونات الشعب العراقي.وجرى خلال اللقاء، بحث سبل تطوير حكومة الوحدة الوطنية، ورفدها بوزراء أكفاء قادرين على انجاز المهام الموكلة إليها، والتأكيد على ضرورة العمل الجاد لإعادة الأطراف المنسحبة من الحكومة.
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
14
الاسلامي سينضم للتحالف الرباعي وبروز الصحوة قوة سياسية وضمانات لبقاء المالكي
وكالة الصحافة العراقية
فيما كشف النائب عن التحالف الكردستاني محمود عثمان عن إتفاق بين مجلسي رئاستي الجمهورية والحكومة على قبول رئيس الوزراء نوري المالكي بالقيادة الجماعية للبلاد مقابل ضمان إستمراره بمنصبه ، اكد وزير المالية العراقي باقر الزبيدي وهو قيادي في المجلس الاعلى الاسلامي العراقي أن عودة جبهة التوافق الى الحكومة، سيرافقها تمثيل سياسي لمجالس الصحوة، على أن يتم ذلك في اطار اصلاح سياسي من داخل الحكومة وليس من خارجها. وعن اتفاق الثلاث زائد واحد الذي أبرمه المالكي مع هيئة الرئاسة، أكد وزير المالية انه سيتم تفعيله خلال أيام، مؤكدا أن الانتخابات المقبلة لن تشهد تحالفات على أساس طائفي. وجاء تصريح الزبيدي في وقت اعلن النائب عن كتلة التحالف الكردستاني بايزيد حسن ان الكتل البرلمانية اتفقت على تقليص عدد الوزارات الى 19 وزارة ، كشفت مصادر مطلعة ان اللجنة المكلفة من قبل جبهة التوافق للنظر في امكانية اعادة وزراء التوافق المنسحبين الى الحكومة ستعقد اجتماعا الاثنين مع الحكومة لدراسة هذا الموضوع، وان المعنيين في المباحثات اتفقوا على صيغ اولية لبحث عودة الوزراء بشروط سبق وان تقدكت بها الجبهة الى الرئيس طالباني وابلغها للحكومة ، وتشير المصادر ان هناك توقعات بان تشهد العملية السياسية المزيد من الانفراجو ان اللجنة التي شكلتها جبهة التوافق الخميس الماضي ستعقد اجتماعا مع لجنة مكلفة من الحكومة للنظر في مدى استجابة الحكومة لمطالب الجبهة ليمكن في ضوء ذلك اعادة وزرائها الى الحكومة ، وبينت المصادر ان هناك شبه اتفاق على العودة وان ثمة مقترحات لتبديل بعض الوزراء المنسحبين والمجيء بغيرهم الى الحكومة وهو ما ابدت عليه حكومة المالكي الموافقة مبدئيا ، لكن القيادي في الحزب الاسلامي اياد السامرائي ذهب الى ابعد من ذلك في الكشف عن فحوى الاجتماعات التي ستعقد مع الحكومة ، اذ كشف الأمين العام المساعد للحزب الإسلامي إياد السامرائي ان الحزب ينتظر موافقة جبهة "التوافق" التي تعد ضرورية جدا لانضمام حزبه إلى التحالف ، مشيرا إلى حصول حراك سياسي في الساحة العراقية بهدف تشكيل تحالفات جديدة، تنسجم مع المرحلة الجديدة، وان "الحزب الإسلامي" العراقي يعبر عن رغبته في الانضمام إلى التحالف الرباعي الذي يضم الحزبين الكرديين والمجلس الاعلى الاسلامي وحزب الدعوة . وتفسيرا لما قاله الزبيدي يرى المحللون العراقيون ان الحراك السياي العراقي يعيد امور الى المربع الاول حيث سيكون الجزبان الكرديان وحزب الدعة والحزب الاسلامي هم من يقود الحكومة ، ما يمكن ان يدفع كتلة علاوي الى التفاعل قسرا مع هذا الوضع وليس الوقوف ضده ، فيما يرى المحللون ان كتلا اخرى مثل الحوار الوطني والعربية المستقلة ، وبعض اعضاء قائمة علاوي المستقلين يمكن ان يقيموا جبهة فيما بيتهم تعبر عن التوجهات العلمانية وخلق توازن جديد في العملية السياسية العراقية خاصة انها يمكن ان تمثل مع التيار الصدري حزب الفضيلة جبهة لا يستهان بها في البرلمان العراقي يتراوح عدد اعضائها بين 60 – 70 نائبا
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
15
الشيخ طارق خلف العبد الله : الهيئة العليا لمحافظة الانبار تحظى بإجماع اهلها كمرجعية في الحياة السياسية....400 مليار دينار ميزانية الانبار وحملة للبناء والأعمار لتأهيل المحافظة
شبكة أخبار العراق
وصف الشيخ طارق خلف العبد الله رئيس هيئة توحيد الجهد الوطني العراقي وعضو الهيئة العليا للانبار زيارة وفد الهيئة العليا الى بغداد والنتائج التي حققها بأنها ستفتح الباب لانطلاق حملة البناء والتعمير في محافظة الانبار وتعويض اهلها الاصلاء ما أصابهم من أضرار خلال السنوات الماضية. وأضاف العبد الله الذي يترأس مجلس الانبار المركزي ان كبار المسؤولين العراقيين اكدوا لوفد الهيئة العليا للانبار دعمهم الكامل لمهمة الوفد ولدور الهيئة العليا للانبار وبما يعزز المركز السياسي والاقتصادي لمحافظة الانبار على كافة الصعد.وكشف ان التخصيصات المالية لاعادة اعمار وبناء الانبار التي تقدر ب (400) مليار دينار عراقي اطلقتها الحكومة العراقية وتم تحويلها ليصار الى انطلاق الحملة الكبرى لاعادة اعمار وتاهيل محافظة الانبار.واوضح انه تم تخصيص (6) الف درجة وظيفية لمحافظة الانبار من كافة الاختصاصات وبما يعزز من استثمار الطاقات والكفاءات العلمية والمهنية لبناء واعمار الانبار.واشار ان نتائج زيارة وفد الهيئة العليا للانبار تمخضت عن اعادة تشغيل وتاهيل المشاريع المتوقفة من سنوات خصوصا احالة الاعمال المدنية لمحطة كهرباء التحدي وتشغيل مصفى بيجي بعد تزويده بالنفط الخام بواسطة الناقلات المسيرة على سكة الحديد.ونوه الى ان وزارة الكهرباء التزمت بتنفيذ مشاريع الكهرباء في محافظة الانبار في اطار خطة مبرمجة لاستمرار منظومة الكهرباء لتقديم خدماتها للسكان .واكد ان الانطباع العام الذي خرج به وفد الهيئة العليا للانبار ان جميع المسؤولين العراقيين الذين التقاهم الوفد اكدوا على اهمية ودور محافظة الانبار في إعادة الامن والاستقرار باعتبارها الركيزة التي ارست قاعدة هذا التطور الذي انعكس ايجابيا في عموم العراق.واوضح ان الهيئة العليا للانبار وبفعل انجازاتها وتمثيلها الحقيقي لابناء الانبار أصبحت المرجعية الوحيدة لمحافظة الانبار التي تضطلع بمهام التنسيق مع كافة الفعاليات الرسمية والشعبية والعشائرية فضلا عن الدعم الكامل الذي حظيت به من ابناء الانبار كممثلة لطموحاتهم وامالهم في الامن والاستقرار واعادة لبناء وتعزيز دور الانبار في الحياة السياسية في البلاد.وخلص الشيخ طارق خلف العبد لله رئيس هيئة توحيد الجهد الوطني العراقي وعضو الهيئة العليا للانبار الى القول ان المرحلة المقبلة ستشهد نشاطا مكثفا للهيئة العليا للانبار على صعيد ابراز دور الانبار في العملية السياسية في البلاد باعتبارها قوة مؤثرة حصلت على اجماع اهل الانبار كمرجعية سياسية في عملية البناء والتنمية والاعمار والمساهمة في ارساء قاعدة التحولات في العراق وبما يعزز دور المحافظة في الحفاظ على وحدة العراق واستقراره اضافة الى ان المؤسسات الرسمية والفعاليات الشعبية بكافة اتجاهاتها قدمت دعمها لعمل الهيئة وتوقعت ان يكون لها دور فاعل في العمل السياسي.
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
16
هولندا تستضيف مؤتمرا حول إعمار العراق
الدستور الاردنية
ذكر عضو في غرفة تجارة أربيل امس أن هولندا ستستضيف اليوم مؤتمرا في مدينة لاهاي خاص بإعمار العراق وإقليم كردستان بمشاركة العديد من المسئولين العراقيين.وقال رشيد درويش عضو غرفة تجارة اربيل إن "المؤتمر مهم وسيكون له تأثير إيجابي على الوضع الاقتصادي وعمليات الإعمار في إقليم كردستان والعراق لوجود علاقة مشتركة بيننا وبين غرفة تجارة مدينة لاهاي الهولندية".وأضاف أن "هذه فرصة لمناقشة الأوضاع التي يمر بها إقليم كردستان والعمل على مشاركة هولندا في عمليات إعمار إقليم كردستان".وأشار إلى أن نائب رئيس الوزراء العراقي برهم صالح وعددا من الوزراءالعراقيين بالإضافة إلى وزراء من إقليم كردستان العراق سيشاركون في المؤتمر الذي من المقرر أن يستمر لمدة خمسة أيام.
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
17
العراقيون يعانون انقطاع الكهرباء ونقص الوقود
الخليج
قالت شبكة الأنباء الانسانية "ايرين" ان العراقيين عادوا ليعانوا مرة أخرى من تكرر انقطاع الكهرباء ونقص المنتجات البترولية، وباتت ظاهرة الانتظار لساعات أمام محطات الوقود في العاصمة بغداد أمراً مألوفاً لدى العراقيين.وألقى البعض بالمسؤولية على المسؤولين فيما اتهم آخرون المسلحين الذين يقومون بأعمال تخريبية تستهدف خطوط الكهرباء ومحطات الوقود، من جهتها، قالت شركة الكهرباء التركية انها أوقفت امداد العراق بالكهرباء لأن سلطات بغداد توقفت عن تزويدها بالبترول المكرر الذي تحتاجه لتشغيل محطتها الواقعة بالقرب من الحدود العراقية التركية.
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
18
قائد الشرطة: معلومات تؤكد دخول عشر نساء مفخخات إلى ديالى
وكالة انباء براثا
ذكر قائد شرطة ديالى، الاثنين، ورود معلومات استخباراتية تؤكد دخول عشر نساء مفخخات إلى محافظة ديالى بينهما اثنتان متهيئات للتفجير. وقال قائد عمليات ديالى اللواء الركن غانم القريشي لـ ( أصوات العراق ) "هنالك معلومات تؤكد وجود عشر نساء مفخخات داخل مناطق ديالى بهدف زعزعة الوضع الأمني بينهما اثنتان متهيئات للتفجير في دائرة الرعاية الاجتماعية التي تضم أعدادا كبيرة من العاطلين عن العمل والأرامل والأيتام الذين يستلمون رواتبهم من الدائرة.وأضاف القريشي أن "الأجهزة الأمنية في فوج طوارئ ديالى الأول الذي تعتبر دائرة الرعاية ضمن حدود مسؤلياته كثف من دوريات المراقبة وأكمل جميع إجراءاته الأمنية من خلال تشكيل نقاط الحراسة بالقرب من الدائرة لمنع حدوث أي طارئ." ويذكر أن محافظة ديالى شهدت الأربعاء الماضي تفجيرا ارهابيا عندما فجرت امرأة ارهابية كانت ترتدي حزاما ناسفا نفسها وسط السوق المحلي لناحية خان بني سعد بالقرب من حسينية الخان ما أسفر عن استشهاد ثمانية أشخاص وإصابة سبعة آخرين.
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
19
إدارة بوش تعتزم تعيين بيتريوس قائدا لقوات الناتو مكافأة علي تراجع العنف في العراق
الاهرام
تعتزم وزارة الدفاع الأمريكية البنتاجون مكافأة قائد القوات الأمريكية في العراق الجنرال ديفيد بيتريوس بتعيينه قائدا عاما لقوات حلف شمال الأطلنطي الناتو‏,‏ لنجاحه في خفض نسبة العنف في العراق‏.‏وأوضحت صحيفة نيويورك تايمز الأمريكية أن من بين المرشحين لخلافة بيتريوس‏,‏ الذي يعد مهندس استراتيجية إرسال قوات إضافية إلي العراق‏,‏ الجنرال ستانلي ماكريستال‏,‏ مسئول العمليات الخاصة في العراق‏,‏ والجنرال بيتر كياريلي‏,‏ المساعد العسكري لوزير الدفاع روبرت جيتس‏.‏وأضافت أنه من المتوقع أن يتم تعيين بيتريوس في منصبه الجديد قبل نهاية سبتمبر المقبل‏,‏ وأشارت الصحيفة إلي أن الجنرال الأمريكي ينال تقديرا كبيرا بين أعضاء الحزب الجمهوري الأمريكي‏,‏ إثر التراجع الملحوظ لمستوي العنف في العراق‏.‏
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
20
قيادي صدري يدعو إلى بناء جهاز إستخباراتي على أسس "مهنية"
وكالة الأخبار العراقية
دعا قيادي في التيار الصدري، الإثنين، الحكومة العراقية إلى تشكيل جهاز للإستخبارات وجمع المعلومات على أسس "مهنية"، ليضطلع بمهمة حماية الشعب العراقي من "الحركات المعادية".وقال الشيخ عبد الجواد العيساوي، الإثنين، معلقا على الأحداث الدامية التي شهدتها، قبل يومين، مدينتا الناصرية والبصرة الجنوبيتين " نشدد على أهمية أن تقوم الحكومة العراقية ببناء جهاز للإستخبارات وجمع المعلومات، وفق أسس سليمة ومهنية."وذكر العيساوي أن جهازالإستخبارات "يعد منهلا مهما لجمع المعلومات الأمنية عن المخططات الرامية إلى شق صفوف الشعب، وقبل وقوعها."ودارت مواجهات عنيفة، خلال اليومين الماضيين، في مدينتي البصرة والناصرية الواقعتين جنوبي العراق، بين قوات الأمن وعناصر مسلحة قالت الشرطة إنهم ينتمون إلى جماعة دينية "متطرفة" تطلق على نفسها اسم ( أنصار أحمد اليماني).وتقع الناصرية، مركز محافظة ذي قار، على بعد (380 كلم) إلى الجنوب من بغداد، فيما تبعد مدينة البصرة مسافة (590 كلم) إلى الجنوب من العاصمة.ووقعت المواجهات، التي سقط خلالها مئات المسلحين بين قتيل وجريح ومعتقل.. فضلا عن مقتل وإصابة العشرات من قوات الأمن والمدنيين، عشية احتفالات دينية كبرى تجري في محافظات وسط وجنوبي العراق لإحياء مناسبة (عاشوراء)، أي اليوم العاشر من شهر (محرم) الهجري، وذكرى مقتل الإمام الحسين بن علي.لكن القيادي الصدري استطرد قائلا "لانريد أن يتبع هذا الجهاز ( الإستخبارات) لجهة سياسية معينة، ونتمنى أن تبتعد الحكومة عن ثقافة المحاصصة الطائفية في بناء هذا النوع من الأجهزة الأمنية العراقية."واضاف العيساوي أن العراق "بات يفتقر إلى وجود أجهزة إستخباراتية مهمتها جمع المعلومات ومعرفة التحركات للمجاميع المسلحة، ومحاولة إجهاض ماتفكر في القيام به من عمليات تستهدف زعزعة الأمن والنظام في البلاد."وكان المتحدث الرسمي باسم وزارة الدفاع قال، أمس (الأحد)، إن القوات الأمنية "قتلت (51) من مسلحي وأعضاء جماعة ( أنصار أحمد اليماني) خلال معارك البصرة والناصرية، واعتقلت (192) آخرين، فضلا عن إصابة (29) تم وضعهم تحت الحراسة في المستشفيات."وذكر المتحدث اللواء محمد العسكري أن خسائر الجيش العراقي خلال المعارك "بلغت خمسة قتلى، هم: أربعة ضباط وجندي واحد، فضلا عن (11) جريحا"، مشيرا إلى أن خسائر قوات الشرطة "بلغت ثلاثة قتلى و(23) مصابا."وحذر الشيخ عبد الجواد العيساوي من "ظهور حركات تعتنق التوجهات المتطرفة، وقد تساهم في التأثير سلبا في أوساط الشارع العراقي"، داعيا الوزارات المعنية إلى أن تساهم "مساهمة فاعلة في تحصين الشارع العراقي من محاولة اختراقه، من قبل بعض الحركات المتطرفة." وتقول مصادر عليمة إن تنظيم ( أحمد الحسن اليماني) هو مجموعة شيعية تطلق على نفسها اسم ( أنصار المهدي)، ويرأسها شخص يسمى أحمد بن الحسن.. ويطلق على نفسه لقب "اليماني".وتذهب المصادر التاريخية والروايات عند الشيعة إلى القول بأن "اليماني" يفترض أنه الشخص الذي يمهد لظهور الإمام ( المهدي المنتظر)، وهو الإمام الثاني عشر عند الشيعة.ومن غير المعروف، حتى الآن، مصير ( أحمد بن الحسن) الذي كان يظهر علنا وسط أتباعه قبل الأحداث. وتقول مصادر أمنية إنه هرب واختفى عن الأنظار.وكان المتحدث باسم وزارة الداخلية العراقية اللواء عبد الكريم خلف اتهم، أمس (الأحد)، ما اسماه "جهة دينية في بلد إقليمي" بالوقوف وراء جماعة ( أنصار المهدي)، لكنه رفض الكشف عن تلك الجهة أو الدولة قائلا "حكومة هذه الدولة ليست هي المتورطة بالوقوف وراء تلك الجماعة ودعمها بالمال، وإنما جهات دينية في تلك الدولة (هي المسؤولة)، وتفرض سرية التحقيقات عدم كشفها."
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
21
الجعفري إلى القاهرة
الدستور الأردنية
وصل إلى القاهرة امس رئيس الوزراء العراقي الأسبق إبراهيم الجعفري في زيارة لمصر تستغرق عدة أيام.ومن المقرر أن يلتقي الجعفري خلال زيارته مع عدد من المسئولين المصريين وجامعة الدول العربية لبحث آخر تطورات الوضع في العراق
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
22
نحو 12 ألف طالب عراقي في مدارس دمشق
وكالة الصحافة العراقية
قال مدير تربية دمشق الدكتور هزوان الوز ان عدد الطلاب العراقيين المهجرين المتواجدين في سورية بلغ اثني عشر الف طالب وطالبة في مدارس دمشق وحدها لمختلف المراحل والصفوف التعليمية ويتلقون المنهاج الذي يأخذه الطلبة السوريون اضافة لخضوعهم لنفس الامتحانات. واشار الدكتور هزوان الى ان اعداد هؤلاء الطلبة العراقيين لم تشهد اي تناقص في المدارس المتواجدين فيها بدمشق بعد عودة اعداد من العراقيين المهجرين الى بلادهم هذه الفترة, فمعظم العائدين غالبا لا يكون لديهم اولاد في المدارس.‏ويذكر ان هناك اعدادا من طلبة العراق المتقدمين بصفة خارجيين للامتحانات تجرى لهم الامتحانات في دمشق حاليا وتستمر حتى /24/ الشهر الجاري وتقوم وزارة التربية بتأمين كافة مستلزمات هذه العملية الامتحانية من تأمين مراكز ومراقبين اما اسئلتهم فتوضع من قبل الجانب العراقي والتصحيح ايضا، ويشار الى ان هناك عشرات الالاف من طلبة العراق يتوزعون في مدارس مختلفة في محافظات عدة ويحظون بالرعاية والاهتمام من قبل الجهات المعنية
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
23
إدارة بوش أخفت 5 ملايين رسالة إلكترونية عن حرب العراق
الدار العراقية
كشف رئيس لجنة الإصلاح والرقابة الحكومية التابعة لمجلس النواب الأمريكي النائب الديمقراطي هنري واكسمان، عن أن المجلس بصدد عقد جلسة في الخامس عشر من فبراير/ شباط للتحقق من صحة تقارير تحدثت عن إخفاء البيت الأبيض 5 ملايين رسالة إلكترونية تتعلق بإخفاق الوكالات الاستخباراتية الأمريكية في عملها في العراق في الفترة من أواخر عام 2003 و2004. وبعض تلك الرسائل الإلكترونية تخص نائب الرئيس ديك تشيني. وقال واكسمان إنه قرر الكشف عن مذكرة أعدها فنيّون كانوا يعملون في البيت الأبيض تتعلق باختفاء رسائل إلكترونية تغطي 20 شهراً. وذكر أولئك الفنيون أنهم لم يحتفظوا بسجلات لجميع الرسائل الصادرة عن البيت الأبيض خلال تلك الفترة.وكررت منظمة "مواطنون من أجل مسؤولية وأخلاق واشنطن" وهي منظمة حقوقية معنية بمراقبة أداء الحكومة الأمريكية اتهاماتها لإدارة الرئيس الأمريكي جورج بوش بأنها حذفت المئات من رسائل البريد الإلكتروني للتغطية على أسلوبها في إدارة القضايا الأمنية، والتي من بينها الاحتلال الأمريكي للعراق وإعصار كاترينا. وانتقدت المنظمة في بيان لها سلوك الإدارة الأمريكية في حذف رسائل البريد الإلكتروني، والتي قالت إن إدارة بوش بدأتها في مارس/ آذار ،2003 تزامناً مع بداية الاحتلال الأمريكي للعراق. وذكرت المنظمة أن هذه الفترة "مهمة جداً"؛ حيث شهدت أحداثاً مهمة، من بينها التخطيط وبدء الاحتلال الأمريكي للعراق وكشف هويّة "فاليري بليم" عميلة المخابرات المركزية الأمريكية (سي. آي. إيه)، والمتورط فيها مسؤولون كبار بالبيت الأبيض، وفتح إدارة العدل الأمريكية تحقيقاً جنائيّاً في أعمال مسؤولي البيت الأبيض. من جانبه تجاهل البيت الأبيض أي اعتراف بفقدان أي رسائل بريد إلكتروني، على الرغم من أن الإدارة الأمريكية قالت من قبل في تصريحات لها إنها "موجودة على أقراص الاسترجاع" ويمكن "الحصول عليها". وصرح رئيس مكتب المعلومات بالبيت الأبيض في شهادته التي قدمها أمام المحكمة الفيدرالية أمس الأول، قائلاً: "تم مباشرة جهد مستقل لتحديد ما إذا كانت هناك مبالغة في تقدير عدد رسائل البريد الإلكتروني المتبادل"، وذلك خلال الفترة من بين عامي 2003 وعام 2005. وتأتي هذه الشهادة التي أثارت جدلاً واسعاً في الولايات المتحدة قبيل اعتراف البيت الأبيض أمس الأول أنه أعاد استخدام أقراص الاسترجاع الخاصة به قبل أكتوبر/ تشرين الأول ،2003 وأنه بدأ فقط بالاحتفاظ بشرائط الاسترجاع من بداية هذا التاريخ. وأثارت شهادة رئيس مكتب المعلومات وتصريحات البيت الأبيض جدلاً واسعاً في واشنطن؛ حيث اعتبرت المنظمات الحقوقية أن الإدارة الأمريكية حذفت عمداً كل ما يمكن أن يدينها، كما أنها حذفت تاريخاً يمتلكه الشعب الأمريكي.
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
24
كاتب أميركي يسمّي حرب العراق"مسرحية عائلية" فاشلة ويكشف دوافع "سايكولوجية" لشعور الرئيس الإبن بالنقص
الملف برس
قبل غزو العراق في آذار 2003 بوقت ليس قصيراً، رفعت شخصيات أميركية مجربة وذات خبرات أصواتها ضد الغزو. وكان واحداً من هؤلاء (برينت سكوكروفت) مستشار الأمن القومي لـ (جورج بوش الأب) الرئيس الأميركي الحادي والأربعين. ويشير (مايكل كيتلر) المحرر السياسي في الواشنطن بوست في مراجعة لكتاب "مأساة بوش" لمؤلفه (جاكوب ويسبرج) إلى أنّ (سكوكروفت) حدّد رأيه ذاك في عنوان بارز نشرته له صحيفة وول ستريت جورنال في 15 آب 2002: "لا تهاجم صدام". ولأن (سكوكروفت) كان قريباً لـ (بوش الأب)، روجع تقريره على نطاق واسع من قبل كتاب كثيرين، واستخدمه المؤلف (ويسبرج) في كتابه الجديد محدداً أن ما فعله مستشار الأمن القومي كان الطريقة الوحيدة لتأكيد "صورة الأب القلق من مواقف ابنه العدواني المحب للقتال". وأوضح (كيتلر) أن الرئيس الأميركي الثالث والأربعين (ويعني جورج دبليو بوش) ردّ على (سكوكروفت) قائلاً إنه دخل مرحلة الشيخوخة وأصبح مزعجاً بتخريفاته، وإنه من حيث يريد أن يـُظهر اهتمامه، بدا كعم يمارس دور البديل القاسي للأب. يقول محرر الواشنطن بوست: وبعد خمس سنوات من الحرب تبقى الحقيقة البارزة هي أننا نعرف القليل جداً عن "كيف؟ ولماذا؟ وأين؟ بالضبط قرر البيت الأبيض أخطر قرار وربما القرار الأسوأ في تاريخ الولايات المتحدة الحديث . ويضيف المحرر قوله: إن الأميركيين غير متأكدين من أي شيء لفهم طبيعة العلاقات المعقدة التي جعلت رئيسين للولايات المتحدة (الأب والابن) كليهما يذهبان الى الحرب ضد (صدام حسين) ولا نعرف أكان يجب أن ننجرّ الى تلك الحرب. إن كتاب "مأساة بوش" كما تقول الواشنطن بوست واحد من التحليلات التي بنيت على تقارير دقيقة للكثير من التفاصيل عن التاريخ الشخصي لحياة (بوش) ونمط علاقته بعائلته، وطبيعة ميوله الدينية، وانتمائه لعائلته في البيت الأبيض. ويستنتج المؤلف (ويسبرج) أن قرار غزو العراق، نتج عن ميل فطري لدى (بوش الإبن) ليبرهن لعائلته أنه متفوق على أبيه، بتنفيذ عمل كان أبوه قد تركه بلا نهاية، عندما سمح (بوش الأب) في حرب الخليج الأولى سنة 1991 لـ (صدام حسين) بالبقاء في السلطة. ربما يكون معقولاً –يقول محرر الصحيفة- أن ديناميكية الأب-الإبن لعبت دوراً رئيساً في اتخاذ قرار الحرب. لكن ناساً كثيرين –ممن هم ليسوا جزءاً من عائلة بوش ودعموا قرار الحرب اعتماداً على ما أخبروا به- رأوا (صدام حسين) تهديداً حقيقياً. و (ويسبرج) نفسه مؤلف كتاب "مأساة بوش" كان واحداً من أولئك الذين يسمون (الصقور الليبراليون) ومن أوائل مؤيدي الحرب الذين يعترفون أن المنطق وراء إشعال الحرب كان متماسكاً. ويؤكد (كيتلر) المحرر السياسي المعروف بالتحقيق في قضايا كثيرة عبر الواشنطن بوست أو الخدمات التلفزيونية والإذاعية: إن مأساة بوش في صميمها هي "صورة لرئيس مخطئ ورئاسة مخطئة بشدة"، تأسيساً على جرعة كبيرة جداً من التحليل النفسي. و(ويسبرج) مؤلف الكتاب وهو أيضا رئيس تحرير مجلة (سليت) اليومية على الإنترنيت، التي تملكها الواشنطن بوست، كاتب موهوب ومحلل سياسي بارع –كما يقول كيتلر- لكنه ليس محللاً نفسياً، ولهذا فإن الذين يدافعون عن الرئيس (جورج دبليو بوش) يقولون عنه بأن تحليلاته مجرّد هذيان وكلام فارغ لا معنى له. ويقولون إن تقييمات (ويسبرج) سطحية بشأن دوافع (بوش) الى اختلاق أكذوبة "الأسلحة غير الشرعية التي لم تكن موجودة حقيقة لدى صدام حسين والتي استخدمت سبباً لشن الحرب".ومن وجهة نظر الواشنطن بوست فإن (ويسبرج) حقق بطريقة تفكير دقيقة وواسعة في الأسباب "الغامضة" التي دفعت (بوش) باتجاه خوض الحرب. ففي رأيه أن الإبن كان يكافح من أجل أن يكون كأبيه حتى سن الأربعين. والدافع الثاني نجاحه المتنامي على مدى الخمس عشرة سنة المقبلة ليكون مختلفاً عما كان عليه قبل الأربعين. والدافع الإستنتاجي الثالث إفساد البحث عن مبادئ تفسر تطورات الشؤون العالمية، إضافة الى تأثر بوش بالمفاهيم التبشيرية. ويتحدث (ويسبرج) عن آخر مهازل مغامرة بوش الكارثية في حرب العراق، وهي أنه أراد أن يثبت صحة اختيارات أبيه، وبشكل خاص قرارته في 1990-1991 لإجبار الرئيس السابق (صدام حسين) على سحب قواته من الكويت، وعدم إسقاطه خوفاً من إشعال حرب الهيمنة على السلطة بين الأكراد والسنة والشيعة. وهو يرى أن (بوش) حاول فعلا ومنذ بدء الحرب تأكيد ما كان يقال بأن أباه فشل في إسقاط (صدام حسين) أو أنه لم يتم تلك المهمة، إنما هو كلام لا قيمة له، وصار ينظر الى عمل بوش الأب بعدم محاولة إسقاط (صدام) كأنه كان "حكمة سياسية" عرفت كيف تقدر قيمة الاستقرار في العراق. وبهذا أراد الإبن اعتراف أبويه به أنه لم يكن (هلفوتاً) وإنما إبنا بارزاً، حاول الدفاع عن سمعة العائلة بتبرئة سياسات أبيه التي انتهت بنتائج مناقضة تماماً لنتائج الإبن. ويعتقد (ويسبرج) أن الحرب التي أشعلها (بوش) في العراق كان يمكن أن تكون أقل كارثية. ومن وجهة النظر العسكرية –تقول الواشنطن بوست- فإن بعض الأمور تبدو أنها تتجه الآن الى التحسن في العراق، وهذا التطور في الموقف الأمني يمكن أن ينمو الى شيء إيجابي كبير جداً، والى درجة عدم قدرة ناقدي الحرب على تصوره قبل شهور عدة. ومن جانب آخر، مهما كانت التطورات –حسب الصحيفة- فإن أحداً لا يستطيع أن يعوّض ما حصل للعراقيين في بلد سُحب الى الحرب تحت فرضيات كاذبة ومختلقة، اعتمدت على مخابرات كاذبة تحدثت عن حقائق لا وجود لها. ولن يستطيع أحد في أميركا أن يعوّض الخسائر في الأرواح وفي الأموال وفي السمعة التي خسرتها الولايات المتحدة. إن "مأساة بوش" برأي الواشنطن بوست كتاب يشكل اتهاماً مستمراً ليس فقط للرئيس بل أيضا للبديلين من أفراد عائلته. كنائب الرئيس (ديك تشيني) والمستشار السياسي الكبير (كارل روف) على وجه الخصوص. إن (ويسبرج) لا يصور الرئيس على أنه "دمية بيد تشيني" حتى بشأن العراق، على الرغم من تأكيده أن نائب الرئيس يعرف "حاجة بوش" الى أن يصور نفسه نقيض أبيه.ويرى أن ذنب (تشيني) الأساسي هو دفع (بوش) الى الحصول على امتياز التمتع بسلطات غير محدودة. ويتهم مؤلف الكتاب عائلة بوش بأنها استغلت هجمات الحادي عشر من أيلول لتجعل الحرب وسيلة من وسائل بقاء الحزب الجمهورية في السلطة لفترة أطول. وهذا يعني برأيه أن إدارة بوش قادت الولايات المتحدة الى الهاوية لأنها "سيّست الحرب" تحت ذرائع مختلفة. وتقول الشرق الأوسط في استنتاجاتها لمراجعة الكتاب الجديد، إن "مأساة بوش" أو تراجيديته لم تكن فقط نتاجاً لعلاقة الإبن بالأب كعامل قرار لإعلان الحرب على العراق. وتقول إن الكتاب يذكر أيضا النفوذ الفكري لعلماء الشرق الأوسط (بيرنارد لويس) و(فؤاد الأعجمي)؛ نظريات المؤامرة للمؤلف (لوري ميلروي) المتصلة بهجمات أيلول وبصدام؛ وبشكل خاص التقييمات الداخلية لكاتب الخطابات الرئاسية (مايكل جيرسون)، ويكتب الآن عموداً افتتاحياً في الواشنطن بوست، وهو أكثر الذين روجوا لفكرة "الرعاية الإلهية" التي يحظى بها (بوش). تقول الصحيفة إن كل ذلك يذكرنا بهجمات "بودرة الإنثراكس" أو مرض الجمرة الخبيثة التي حدثت بعد شهر واحد من هجمات 11 أيلول وتأثيرها الاستثنائي داخل الإدارة الأميركية التي خشيت أن تكون بادرة لعمليات إرهاب-بايولوجية هائلة. وفي هذا قال (ويسبرج): "بدون هجمات الإنثراكس"، ربما لم يكن بوش قادراً على غزو العراق. وتقول الصحيفة إن هذا مجرد حدس، وهو يناقض فرضيات الكتاب الأخرى.
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
25
ميسان:تشكيل غرفة عمليات لمتابعة جماعة انصار المهدي
وكالة يقين للأنباء
قال فاضل نعمة نائب رئيس اللجنة الأمنية الحكومية في مجلس محافظة ميسان إن الجهات الأمنية في ميسان شكلت اليوم الاثنين غرفة عمليات أمنية خاصة لمتابعة جماعة أنصار المهدي في ميسان وللتنسيق مع المحافظات الجنوبية .وأوضح نعمة : أن تشكيل هذه الغرفة جاء على خلفية الأحداث الأمنية التي شهدتها محافظتي البصرة والناصرية والتي زعزعت الوضع الأمني في هاتين المحافظتين وخلفت الكثير من الخسائر. وأضاف أن تلك المجاميع معروفة لدى الأجهزة الأمنية التي أخذت عليهم تعهدات بعدم القيام بأي اعمال ضد الحكومة فضلا عن فرض طوق امني عليهم من خلال الرصد والمتابعة. وتابع نعمة : من أهداف غرفة العمليات التي تم تشكيلها التنسيق مع محافظتي البصرة وذي قار لتعقب الفارين من تلك المحافظات إلى محافظة ميسان من خلال نشر دوريات على طول الطرق التي تربط المحافظات الثلاث. واندلعت الجمعة الماضي مواجهات عنيفة بين أنصار المهدي وبين القوى الأمنية الحكومية في محافظتي البصرة وذي قار تزامنا مع زيارة عاشوراء ذكرى استشهاد الأمام الحسين ابن علي سقط خلالها المئات من القتلى والجرحى من الطرفين و تم القبض على المئات من جماعة أنصار المهدي، ويطلق المسؤولون الأمنيون الحكوميون على هذه الجماعة تسميات مختلفة فمرة ((جند السماء)) وأخرى جماعة ((أحمد ابن الحسن اليماني)) في الحين الذي تطلق الجماعة على نفسها أسم ((أنصار المهدي)) .
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
26
ممثل الأمم المتحدة في بغداد يدعو القادة العراقيين إلى التوصل لإجماع سياسي
راديو سوا
قال ستفان ديميستورا رئيس بعثة الأمم المتحدة لدى العراق الإثنين إن الوضع الأمني في العراق قد تحسن، داعيا في الوقت ذاته القادة العراقيين إلى التوصل لإجماع سياسي. وفي كلمة له أمام مجلس الأمن في نيويورك خلال تقديمه لتقرير مفصل عن الوضع في العراق الإثنين، قال ديميستورا إن المنظمة الأممية لا يمكنها أن تتجاهل التطورات الإيجابية الأخيرة في العراق سواء في الحالة الأمنية أو السياسية.وعزا ديميستورا خفض مستوى العنف في العراق إلى عدد من العوامل من ضمنها زيادة عديد القوات الأميركية، وقرار مقتدى الصدر القاضي بتجميد نشاط جيش المهدي، وزيادة التعاون مع دول جوار العراق. إلا أن ديميستورا حذر من أن يؤدي غياب التوافق بين المكونات السياسية العراقية حول أهم العناصر الأساسية في العراق إلى عدم التوصل لأي حل دائم من شأنه وقف أعمال العنف في البلاد.
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
27
عثمان:المالكي قبل بالقيادة الجماعية للبلاد مقابل بقائه في منصبه
راديو دجلة
كشف النائب عن التحالف الكردستاني محمود عثمان عن اتفاق بين مجلسي رئاستي الجمهورية والوزراء على قبول رئيس الوزراء نوري المالكي بالقيادة الجماعية للبلاد مقابل ضمان استمراره بمنصبه .وتوقع عثمان في تصريح نشر اليوم الاثنين ان تتم المصادقة على ميزانية عام 2008 خلال الأسبوع الحالي .مشيرا في جانب اخر من تصريحاته الى "افتقاد الاتهامات التي وجهها الخبير الأميركي في شؤون الشرق الأوسط مايكل روبن لسلطات اقليم كردستان بالفساد للمصداقية بسبب كونه منحازا الى تركيا ". واوضح عثمان بان الأوضاع السياسية في العراق ستشهد تطورات ملحوظة خلال الأيام القليلة المقبلة على صعيد تفعيل القيادة الجماعية وحل المشكلات العالقة بين حكومتي اقليم كردستان والحكومة المركزية في بغداد وعودة الكتل السياسية المنسحبة من الحكومة كالتيار الصدري وجبهة التوافق والقائمة العراقية من خلال اعادة الوزراء المنسحبين او تعيين بدلاء لهم .
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
28
الهاشمي : مؤشرات طيبة في ملف مطالب جبهة التوافق العراقية
الوكالة المستقلة للأنباء
قال نائب رئيس الجمهورية طارق الهاشمي، الاثنين، إن هناك مؤشرات طيبة وتطورات جيدة في ملف مطالب جبهة التوافق العراقية التي قدمتها إلى الحكومة خاصة تلك التي تتعلق بإطلاق سراح المعتقلين ومشروع قانون العفو العام الذي قدم إلى مجلس النواب. ونقل بيان لمكتب نائب رئيس الجمهورية، تلقت الوكالة المستقلة للانباء ( أصوات العراق ) نسخة منه الاثنين عن الهاشمي قوله في تصريحات صحفية أعقبت اجتماع للمكتب السياسي للحزب الإسلامي العراقي انه " تم الاستماع لإيجاز قدمه إياد السامرائي للحوارات التي أجراها الحزب الإسلامي مع حزب الدعوة وممثلي مكتب رئيس الوزراء " .وقال البيان ان الهاشمي " أكد أن هناك مؤشرات طيبة وتطورات جيدة في ملف مطالب جبهة التوافق العراقية التي قدمتها إلى الحكومة خاصة تلك التي تتعلق بإطلاق سراح المعتقلين ومشروع قانون العفو العام الذي قدم إلى مجلس النواب ". ونقل البيان عن الهاشمي ان اجتماع الحزب الاسلامي " ناقش تفاصيل عديدة تتعلق بموقف جبهة التوافق العراقية ومسألة عودتها إلى الحكومة " مشيرا الى أن "القرارات ستنقل الى شركاء الحزب الإسلامي العراقي في جبهة التوافق العراقية للوصول إلى رأي موحد يمكن من خلاله أن تستمر المفاوضات مع الحكومة ويتخذ القرار المناسب في حينه ". والحزب الإسلامي العراقي، الذي يتزعمه الهاشمي، هو أحد المكونات الرئيسة الثلاث لـ (جبهة التوافق)، التي تعد الكتلة البرلمانية الثالثة في مجلس النواب العراقي الحالي، ولها 44 مقعدا من إجمالي أعضاء البرلمان وعددهم 275 عضوا، وتضم إلى جانب الحزب الإسلامى مؤتمر أهل العراق برئاسة عدنان الدليمى فضلا عن (مجلس الحوار الوطني) برئاسة الشيخ العليان.كانت جبهة التوافق قد انسحبت في آب اغسطس من العام الماضي من حكومة المالكي بعد ان وضعت عددا من الشروط لعودتها منها المشاركة الحقيقية في اتخاذ القرار والافراج عن المعتقلين العراقيين . وحول قانون المساءلة والعدالة الذي تم إقراره في مجلس النواب مؤخرا تابع الهاشمي قائلا " كنا نتمنى بعد الجهد الذي بذل من الجميع أن يكون حجم المستفيدين من هذا القانون اكبر مما هو متوقع،وان يتمتع بإطار ديمقراطي يتناسب مع الوضع الحالي " . أضاف انه " بالرغم من الأبعاد الايجابية للقانون إلا أن هناك ثغرات وسلبيات بحاجة إلى تعديل وسنجتهد بتطوير القانون كي يكون وسيلة من وسائل ترسيخ المصالحة الوطنية بين العراقيين" . وقانون ( المساءلة والعدالة) هو البديل لقانون ( اجتثاث البعث) الذي تم تشريعه من قبل الحاكم المدني الأمريكي بول بريمر الذي رأس السلطة المدنية لقوات التحالف وحكم العراق بعد سقوط النظام السابق في نيسان إبريل من العام 2003 .وسيسمح القانون لكثير من البعثيين بالعودة إلى مناصبهم الوظيفية والحصول على حقوقهم التقاعدية.

ليست هناك تعليقات: