Iraq News
























مواقع إخبارية

سي أن أن

بي بي سي

الجزيرة

البشير للأخبار

إسلام أون لاين



الصحف العربية

الوطن العربي

كل العرب

أخبار اليوم

الأهرام

الوطن

القدس العربي

الحياة

عكاظ

القبس

الجزيرة

البيان

العربية

الراية

الشرق الاوسط

أخبار العراق

IRAQ News




فضائيات



قناة طيبة

قناة الحكمة

قناة اقرأ

قناة الشرقية

قناة بغداد الفضائية

قناة البغدادية

قناة المجد

وكالات أنباء

وكالة أنباء الإمارات

وكالة الأنباء السعودية

المركـز الفلسطينـي

وكالة أنباء رويترز

وكالة الانباء العراقية


تواصل معنا من خلال الانضمام الى قائمتنا البريدية

ادخل بريدك الألكتروني وستصلك رسالة قم بالرد عليها

Reply

لمراسلتنا أو رفدنا بملاحظاتكم القيمة أو

للدعم الفني

راسل فريق العمل

إنظم للقائمة البريدية


اخي الكريم الان يمكنك كتابة تعليق وقراءة آخر عن ما ينشر في شبكة أخبار العراق من خلال مساهماتك في التعليقات اسفل الصفحة



Website Hit Counter
Free Hit Counters

الأربعاء، 26 ديسمبر، 2007

صحيفة العراق الالكترونية الأخبار والتقاريرالثلاثاء 25-12 -2007


ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
1
إيران وراء اتهامها بدعم حكم ذاتي في البصرة
الهيئة العراقية للشيعة: الكويت لا تتدخل في شؤون العراق
الوطن الكويتية
كشف الأمين العام للهيئة العراقية للشيعة الجعفرية رضا الرضا ان «إيران تقف وراء إتهام الكويت بدعم قيام حكم ذاتي في البصرة والحديث عن نشاط للمخابرات الكويتية في مناطق ذي قار وميسان والبصرة».

واتهم الرضا في تصريحات خاصة لـ «الوطن» شخصيات حاكمة في العراق بـ «العمالة للنظام الإيراني» مشدداً على «التفريق بين إيران كشعب وإيران كنظام حاكم».
وأكد الرضا ان «إيران هي مصدر التصريحات التي وردت على لسان الشيخ كاظم آل عنيزان الطائي رئيس مجلس عشائر الجنوب العربية» مبينا ان «الكويت لم تتدخل على الإطلاق في الشأن العراقي».
وتابع الرضا: «مثل هذه التصريحات نتيجة سياسة خاطئة مقصودة للإضرار بالانظمة العربية في المنطقة» موضحا ان «الكويت دولة مستقلة ذات سيادة ولها موقعها في الأمم المتحدة ومكانتها لدى كل إنسان عربي».
وطالب الرضا بـ «البحث عن تاريخ جديد بين الشعبين العراقي والكويتي» مشيراً إلى اهمية «رفع مستوى الوعي لدى الشعوب العربية حتى تعرف من هو العدو ومن هو الصديق»؟.
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
2
جادرجي:القصف التركي تسبب بمقتل 5 من مقاتلي حزب الحياة
راديو دجلة

اكد حزب العمال الكردستاني ان الغارات الجوية التركية وتوغل قوات الجيش داخل الاراضي العراقية لم تسفر عن سقوط قتلى او جرحى بين صفوف مقاتليه.
وقال المتحدث باسم الحزب عبد الرحمن جادرجي ان الهجمات التركية تسببت بمقتل خمسة من مقاتلي حزب الحياة الحرة لكردستان المناهض لايران والتابع لحزب العمال الكردستاني.
واضاف في تصريح صحفي اليوم الاثنين ان مقاتلي حزب الحياة الحرة لكردستان قتلوا في 16 من الشهر الحالي لكنه لم يذكر المزيد من التفاصيل.
وكان الجيش التركي قد ذكر في وقت سابق امس الاحد أن هجماته أوقعت خسائر فادحة بقواعد حزب العمال الذي يستخدم شمالي العراق قاعدة لشن هجمات على تركيا.
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
3
سيناتور امريكي:انتشار حالات اغتصاب الأمريكيات بالعراق على ايدي زملائهن

راديو دجلة

اعلن احد اعضاء الكونغرس الأمريكي ان اغتصاب الأمريكيات العاملات في الشركات الأمريكية بالعراق على ايدي زملائهن ليس حالة فردية.
وقال النائب الجمهوري تيد بو الذي يمثل ولاية تكساس في مجلس النواب ان هذه الحوادث تمثل ظاهرة حيث قال ان ثلاث ضحايا اخريات قد اتصلن بمكتبه واعلن انهن قد تعرضن لاعتداء جنسي من قبل زملائهن في العمل اثناء عملهن في شركات امريكية بالعراق.
واضاف بو في بيان له نشر اليوم الاحد ان احدى هؤلاء الثلاث هي تريسي باركر وهي موظفة سابقة في شركة كي بي آر الأمريكية والتي قالت انها تعرضت لانتهاك جنسي في العراق من قِبل موظف يعمل في وزارة الخارجية الأمريكية والذي ما زال مستمرا مع الفريق الامريكي في بغداد.
موضحا بان الضحيتين الأخريين تعملان موظفتان سابقتان في شركة كي بي آر الأمريكية ايضا وانهما قد تعرضتا لتحرش واعتداء جنسي من قبل زملائهما في العمل خلال عملهما في العراق ورغم ذلك لم يتم اتخاذ اية اجراءات قضائية حتى الآن في قضيتهما.
يذكر بأن وزارة العدل الأمريكية لم توجه أية تهم جنائية في قضية جيمي لي جونز حتى الآن رغم وقوع الاعتداء على جونز في بغداد منذ أكثر من عامين.
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
4
السلطات الكويتية تنفي وجود 150 الف عراقي على اراضيها‏

جريدة حوارات الالكترونية


نشرت صحيفة (لاناتسيوني) الايطالية اعتذارا صحافيا عن خطا غير متعمد ورد في مقابلة اجرتها الاسبوع ‏الماضي مع سفير دولة الكويت لدى ايطاليا وليد الخبيزي ونشرتها بالتزامن اثنتان من الصحف الايطالية الأخرى ‏وذلك بسبب عدم دقة الترجمة من العربية الى الايطالية والايجاز الصحافي.‏ واعلن بيان بهذا الخصوص تلقته وكالة الانباء الكويتية (كونا) التي قامت بتغطية هذه المقابلة المهمة التي ابرزتها ‏الصحف الثلاث الواسعة الانتشار ان ما ورد على لسان الخبيزي حول الوضع في العراق وان كان مايزال مثار ‏قلق للكويت بالاشارة الى "وجود اكثر من مائة وخمسين ألف عراقي في الكويت حاليا" لايطابق بدقة ما قاله ‏السفير.‏
واوضحت الصحيفة التي تصدر بمدينة فلورنسا في بيانها انها بعد مراجعة تسجيل المقابلة تبين ان السفير ‏الخبيزي في تدليله على تغير الاوضاع في العلاقات الكويتية العراقية بعد زوال النظام الديكتاتوري البائد " تحدث ‏عن الاف من العراقيين الذي يترددون على الكويت ويمرون باراضيها لاداء فريضة الحج بالمملكة العربية ‏السعودية" ومن جهتها نفت سلطات الهجرة والجنسية الكويتية من صحة اعداد العراقيين في الدولة حيث ان العدد ‏الحقيقي اقل بكثير من هذا الرقم ولم تفصح عن العدد الحقيقي..‏


ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
5
شرطة ديالى تنفي الانباء التي اوردتها بعض وسائل الاعلام عن خطف 14 مدني في ناحية السلام شرق بعقوبة

أقرا برس .....
نفى مصدر امنى فى شرطة ديالى ماتناقلته وسائل الاعلام حول الانباء التي اوردتها بعض وسائل الاعلام عن خطف 14 مدني في ناحية السلام شرق بعقوبة واكد المصدر ان لاصحة لها مشيرا الى اهمية المصداقية فى نقل الاخبار والى ماتقوم به بعض وسائل الاعلام من تشويه للحقائق وايراد بعض الاخبار التى لاصحة لها والتى من شأنها ان تزعزع الامن والاستقرار فى ديالى والتى تشهد الان تحسننا في الجانب الامنى .
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
6
تركيا تنفى وجود صفقة بينها والولايات المتحدة بشأن العمال الكوردستاني
PUKmedia
نفت الحكومة التركية وجود اتفاقية سرية بينها وبين الولايات المتحدة بشأن عملياتها العسكرية ضد مواقع منظمة حزب العمال الكردستاني في كوردستان العراق. وكانت مجلة "ايكونوميست" البريطانية قد نشرت في عددها الأخير تقريرا حول توقيع رئيس الوزراء التركي رجب طيب إردوغان والرئيس الأمريكي جورج بوش اتفاقية خلال لقاءهما بواشنطن في 5 نوفمبر الماضي تنفذ تركيا بموجبها عمليات عسكرية في شمال العراق.

وأكد بيان صدر عن مكتب رئيس الوزراء التركي أن ما ورد بالمقال الذي حمل عنوان "هل كانت هناك صفقة بين تركيا وأمريكا..الغارات الجوية عبر الحدود" عار تماما عن الصحة ولا يستند إلى أي أساس. وأشار البيان إلى أن كل ما اتفق عليه بين إردوغان وبوش هو إعلان أن منظمة حزب العمال الكردستاني هي منظمة إرهابية. ونفى البيان ما ورد في المجلة البريطانية بشأن إعطاء إردوغان وعدا لبوش بالاعتراف بحكومة اقليم كوردستان العراق واتخاذ إجراءات لتفعيل قانون العفو عن عناصر منظمة حزب العمال الكردستاني، مؤكدا أن ما تم الاتفاق عليه خلال لقاء إردوغان وبوش هو اتخاذ خطوات لتوثيق التعاون بين تركيا والولايات المتحدة لمكافحة نشاط العدو المشترك أو منظمة حزب العمال الكردستاني. ونوه البيان بأن المقال الذي تناول هذا الموضوع في مجلة "ايكونوميست" هو مجرد انطباعات لكاتبه لا تستند إلى أي دليل أو وثيقة ويسيء إلى المجلة ويهز مصداقيتها.

ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
7
البياتي يكذب ما ورد في موقع الوسط الالكتروني ويعده محاولة لتخريب العلاقات السياسية

المكتب الاعلامي للاتحاد الاسلامي لتركمان العراق

نشرموقع الوسط الالكتروني تصريحا كاذبا منسوبا لي بزعم الرد على الدكتور فؤاد معصوم رئيس كتلة التحالف الكردستناني حول ورقة العمل لانقاذ العملية السياسية.
وانني اذ اكذب هذا التصريح وهذا الرد جملة وتفصيلا حيث لم يسبق لي ان التقيت بمراسل يدعي انه من موقع الوسط منذ سقوط النظام البائد والعودة الى ارض الوطن , ولم اتعامل مع هكذا موقع ولا اعرف من يشرف عليه ولا من يعمل به ,وان نشر هكذا اكاذيب يكشف عن توجهاته.
وكل من يتابع تصريحاتي الصحفية يعلم جيدا ان ما ورد في موقع الوسط لا يمت الى اسلوبي بصلة لا من قريب ولامن بعيد من حيث الانفعال والاسلوب الجاف و اللغة البعيدة عن ابسط اللياقة الدبلوماسية.
ومن المعيب جدا استغلال غيابي لفترة بسيطة اثناء العيد خارج بغداد والقيام بهذه الفبركة الاعلامية والاثارة الرخيصة لجذب الانتباه والسبق الصحفي على حساب الحقيقة والموضوعية.
وان السادة الذين ورد اسمائهم في التصريح سواءا رئيس الجمهورية او د. فؤاد معصوم ليسوا بحاجة الى هذا التكذيب لمعرفتهم برأيي وعمق العلاقة التي تربطني بهم والذي لا يهزها الف تصريح من هذا النوع ولكن الالتزام الاخلاقي مع الذين يتابعون تصريحاتي هوالذي دفعني لكتابة هذا الرد.
ومما يعذرني لدى السادة انهم في حياتهم السياسية قد أبتلوا بهكذا مواقف ونسبت اليهم تصريحات كثيرة من هذا القبيل من دون ان يصرحوا بها.
واني اعتقد جازما ان فخامة السيد الرئيس الطالباني من اكبر الداعمين لحكومة السيد المالكي والعمليةالسياسية وما يسعى له لا يخرج عن هذا الهدف النبيل الذي يعتقد به خدمة العراقيين جميعا , واعتقد ان العراق حظي من الرؤساء بثلاث فيصل الاول وعبد الكريم قاسم والطالباني والذين يشكلون منعطفات تاريخية في حكم العراق.
واطلب من موقع الوسط نشر هذا التكذيب في المكان الذي نشر فيه التصريح وتعميمها على كل الوسائل الاعلامية التي اخذت منه وبخلاف ذلك احتفظ بالحق القانوني في الملاحقة القضائية, لان هذا الخبرليس فيه نفع لاية جهة بل فيه اساءة متعمدة للعلاقاتي السياسية بالاطراف والشخصيات التي وردت اسمها في التصريح وربما كان ذلك هو الهدف من وراءه , كما فيه اساءة الى حكومة المالكي ومحاولة دق اسفين بين الكتل السياسية والشخصيات بحجة الدفاع عن شخص في مقابل النيل من الاخر.
واني استهجن هذا الاسلوب الاعلامي الرخيص البعيد عن كل التزام اخلاقي في التقول ,ومن لا يجرأ على التصريح باسمه ينبغي ان لايكون شجاعا بزج اسماء الاخرين والتخفي وراءهم.

النائب عباس البياتي

ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
8
وفد عراقي برئاسة زيباري يزور مصر مطلع العام المقبل

راديو دجلة
يبحث وزير الخارجية هوشيار زيباري مع المسؤولين المصريين العلاقات الثنائية وسبل تطويرها في جميع المجالات.
وقالت مصادر صحفية ان زيباري سيقوم بزيارة غير تقليدية الى القاهرة مطلع العام المقبل حيث يرأس وفدا يضم كبار المسؤولين بوزارات الخارجية والتجارة والهيئات المعنية بالاستثمار والتعاون الدولي إلى جانب مسؤولين أمنيين.
ومن المقرر ان يلتقي زيباري الرئيس المصري حسني مبارك ويعقد مباحثات مع وزراء الخارجية والتعاون الدولي والتنمية والاقتصاد والاستثمار لبحث وضع خطة عمل للتعاون الثنائي في هذه المجالات خلال الفترة المقبلة اضافة الى توقيع عدد من اتفاقيات التعاون المشترك.
وكان الرئيسان جلال طالباني وحسني مبارك قد اتفقا الشهر الماضي على إنشاء لجنة للتعاون الاستراتيجي والتشاور السياسي بين البلدين.
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
10
مصرع واصابة 3 من افراد الشرطة في بنجوين
راديو دجلة

لقي احد عناصر الشرطة مصرعه واصيب اثنان اخران اثر اشتباك مع مجموعة مسلحة في قضاء بنجوين بمحافظة السليمانية امس الاحد.
وقال مصدر امني ان قوة امنية اشتبكت مع المجموعة في ناحية كرمك المحاذية للحدود مع ايران .
واضاف ان الاشتباك حدث عندما كانت المجموعة تحاول زرع عبوات ناسفة بالقرب من مركز شرطة كرمك داخل مجمع الدوائر في الناحية.
مشيرا الى المسلحين لاذوا بالفرار بإتجاه الحدود العراقية الايرانية .
وتتعرض منطقة بينجوين الحدودية الى هجمات مسلحة بين حين وآخر من قبل عناصر مجهولة حيث انفجرت عدة عبوات ناسفة خلال العام الجاري على دوريات تابعة لحرس الحدود والشرطة وجرت عدة إشتباكات مع العناصر المسلحة.
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
10
إعادة مراجعة الكشف وقانون الـ 2000 مستمر في 2008.. جابر الخالد: لو وجدت اسماً لا يستحق سأعلنه وأتراجع عنه.. العدساني: ذكرت الحقائق عن البدون واسألوا اللجنة التنفيذية

الوطن الكويت
على جدول اعمال مجلس الوزراء امس، كان ملف التجنيس هو الابرز، والسيناريو المتوقع هو اعتماد كشف يشتمل على 686 اسما بعدما اقر في جلسة الاثنين الماضي.. لكن الامر كله ارجئ الى اجتماع لاحق ليبحث مجددا في اللجنة الثلاثية التي تضم الوزراء فيصل الحجي وصباح الخالد وجابر الخالد.
واكدت مصادر ان قانون 2000 اذا بدأت السنة الجديدة لن يسقط ويبقى مستمرا.
وذكرت مصادر مطلعة ان «خبراء دستوريين سيبحثون في مجلس الوزراء قانون تجنيس الـ 2000 في قراءة جديدة له، لتنفيذه يتحقق من خلاله الهدف وهو معالجة قضية البدون، واستبعاد أي اسم لا تنطبق عليه الشروط».
لكن وزير الداخلية الشيخ جابر الخالد اكد لـ «الوطن» ان «الكشف سيبحث في مجلس الوزراء الاسبوع المقبل، لأن جدول اجتماع اليوم (امس) كان مليئا بالمواضيع، فلم نستطع مناقشته».
واضاف: «الامر اصبح بيد مجلس الوزراء.. فهو الذي يقره وهو الذي يؤجله»، مشيرا الى اقتناعه باستحقاق الاسماء الواردة في الكشف «لنيل الجنسية الكويتية».
وتابع: «لو لم اكن مقتنعا بالكشف لما رفعته الى مجلس الوزراء.. وانا لديَّ الشجاعة الكافية لأعلن تراجعي عن الخطأ اذا وجدت نفسي مخطئا».
وفي هذا الاطار، انتقد النائب السابق عبدالعزيز العدساني تصريح النائب مسلم البراك عن البدون، والذي قال فيه ان «البدون لم يخونوا الكويت».
وقال العدساني: «ما ذكرته عن البدون وفق معلومات رسمية ومؤكدة، ولم اختلقها عندما قلت ان %85 منهم جنسياتهم معروفة و%50 منهم متعاونون مع السلطات العراقية والجيش الشعبي العراقي اثناء الغزو».
وزاد في تصريح لـ «الوطن»: «لم اكذب، ومن يشكك بهذا الرقم، فليراجع اللجنة التنفيذية لمعالجة اوضاع المقيمين بصورة غير قانونية.. فهي جهة رسمية وانشئت بمرسوم اميري، والكثير من النواب والوزراء يثني على عملها»، مبينا ان هناك «مضابط لجنة الداخلية والدفاع في مجلس الامة تؤكد ذلك».
وتابع: «لا يعيب الانسان ان يذكر جنسيته الاصلية.. لماذا ينكر اصله؟.. فإن كان هؤلاء ينكرون جنسياتهم واصولهم، فهم لا ولاء لبلدانهم الاصلية، ولن يكون لهم للكويت».
وافاد العدساني بأن «فئة البدون فيها من يستحقون الجنسية شرط تطبيق الضوابط والشروط في اللجنة التنفيذية ولا يجوز تجاوزها.. لا نريد تعميم الخير، ولا نريد تعميم الشر».
وقال: «اذكر النائب مسلم البراك ان البدون كان عددهم 290 الفا قبل الغزو، وبعده اصبحوا 120 الفا، فأين ذهب الـ 170 الفا؟.. أليس الى بلدانهم وبلدان اخرى، وهم يقولون قبل ذلك انهم بدون لا يعرفون غير الكويت بلدا؟».
واضاف: «كذلك اذكر البراك بالبدون الذين غادروا البلاد وتهجموا على الكويت بتجمعهم على الحدود العراقية الكويتية اواخر التسعينيات، فضلا عن اجتماعاتهم في لندن والاردن لتوجيه الشتائم للكويت وقيادتها».
وقال: «ألا يعرف البراك انني عندما كنت عضوا في مجلس الامة، كانت قضيتي البدون وحاولت مع عدد من النواب، وكنا نعمل على ايجاد الحلول المناسبة لها».
وزاد العدساني: «اذكر البراك بمسؤول كبير في الجيش الذي صرح بعد التحرير انه سيحيل المتعاونين مع الجيش الشعبي الى المحاكمة بطريقة مباشرة أو غير مباشرة، فهرب العديد من البدون، وغادروا البلاد، ثم صرح مسؤول آخر بتصريح مختلف فعاد الكثير منهم».

ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
11
طائرات تركية تجري طلعات جوية في منطقة قنديل

PUKmedia
افادنا مصدر خاص من منطقة قنديل ان الطائرات التركية تجري طلعات جوية في منطقة قنديل وناودشت المحاذية للحدود التركية اليوم الاحد.

وقال المصدر الذي رفض الكشف عن اسمه في تصريح خاص لموقعنا ان الطائرات التركية بدأت ظهر اليوم بطلعات جوية في منطقة قنديل دون ان تقصف اية مواقع, وربما تكون هذه الطلعات استكشافية.

وقصفت الطارات التركية في الاونة الاخيرة المناطق الحدودية في اقليم كوردستان العراق بحجة ملاحقة عناصر حزب العمال الكوردستاني بين الحدود العراقية التركية, ما ادى الى وقوع خسائر بشرية ومادية كبيرة بممتلكات المواطنين. هذا بالاضافة الى القصف المدفعي التركي بين حين وآخر على اراضي الاقليم.

ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
12
"إف 15" الأمريكية لا تصلح للطيران..!!
أ. ش. أ
قررت السلطات الأمريكية حظر طيران أكثر من 400 طائرة مقاتلة من طراز "إف 15" لأجل غير مسمي. وذلك بعد اكتشاف عيوب فنية في هياكل تسع طائرات من نفس الطراز.
ذكرت شبكة "سي إن إن" الاخبارية الأمريكية الليلة الماضية ان المتحدث باسم القوات الجوية الأمريكية. قال ان جميع الطائرات المقاتلة من طراز "إف 15" ستظل مرابطة في قواعدها بعد الحادث الذي وقع في الثاني من شهر نوفمبر الماضي وانفصل خلاله هيكل طائرة "إف 15 سي" تابعة للحرس الوطني الأمريكي في الجو.

ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
13

مقاومون يحرقون شاحنتي مؤن لقوات الاحتلال والحكومة في الانبار

وكالة حق
ذكر مراسل حق في محافظة الانبار نقلا عن شهود عيان قولهم ان مقاومين تمكنوا بعد ظهر اليوم الاثنين من تدمير شاحنتين تحملان مؤنا لقوات الاحتلال الأمريكي وقوات الحرس الحكومي؛قرب قاعدة الحبانية العسكرية جنوب الرمادي.
وقال ان المقاومين نصبوا كمينا مسلحا محكما للشاحنتين على الطريق السريع جنوب الرمادي وامطروهما بوابل من القذائف الصاروخية ما ادى الى تدميرهما بالكامل ومقتل من كان على متنهما وتعود الشاحنتان لمتعاقد عراقي مع قوات الاحتلال وقوات الحرس الحكومي وكانتا متوجهتان إلى قاعدة الحبانية العسكرية .

واضاف ان المقاومين وبعد ان تمكنوا من تدمير الشاحنتين انسحبوا من المكان الى جهة مجهولة فيما قامت قوات حكومية وامريكية بقطع الطرق المؤدية الى مكان الهجوم واخلاء جثث الضحايا الذين لم يعرف عددهم .

ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
14
معلومات جديدة عن مختطفي ديالى الاربعة عشر وكونهم من مليشيا المهدي
وكالة حق
افاد مراسل وكالة حق في محافظة ديالى نقلا عن مصادر امنية وشهود عيان ان الاشخاص الذين تم اختطافهم هذا اليوم من منطقة ناحية السلام التابعة لقضاء الخالص شمال بعقوبة ليس بينهم اي اطفال مثلما تناقلت ذلك بعض وسائل الاعلام نقلا عن شهود عيان بل كانوا اشخاصا مطلوبين للمسلحين وان عملية الاختطاف تمت بموجب قوائم اسماء كان يحملها المسلحون .

وقال ان المسلحين نصبوا سيطرة وهمية واستوقفوا عدد من السيارات ثم انزلوا منها اشخاصا كانت اسمائهم موجودة عند المسلحين وبعد ان استكملوا عملية التعرف على هؤلاء الاشخاص الذين قدر عددهم بـ 14 شخصا قاموا بأقتيادهم على متن سياارة باص صغيرة وتوجهوا بهم الى احدى القرى التابعة لقضاء الخالص تدعى قلعة القصاب حسبما ذكر ذلك بعض شهود العيان من ابناء المنطقة .

واضاف ان اي معلومات لم تتوفر حتى الان عن مصير المختطفين الـ 14 الذين تم اقتيادهم من قبل المسلحين ويرجح ان يكونوا من العناصر المنتمية لمليشيا المهدي التي نشطت في الاونة الاخيرة في مدينة الخالص والنواحي التابعة لها وبخاصة ناحية السلام التي تقطنها اغلبية شيعية وتعد من معاقل مليشيا المهدي المعروفة على نطاق محافظة ديالى .

ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
15
تهديدات شديدة لعناصر الحرس والشرطة في البصرة
وكالة حق
حذرت حركة اسلامية رجال الحرس والشرطة في البصرة باجراءات رادعة اذا لم يلتزموا بالتوجيهات والتعاليم الدينية في عملهم الامني .

جاء ذلك في بيان لحركة 17/3 الاسلامية وزع مساء الاحد في اغلب شوارع البصرة الرئيسة وحصلت وكالة (العين) على نسخة منه ، وجاء فيه :

"ان القوات الامنية في البصرة عقدت اتفاق مع قوات البيشمركة الكردية والفرقة الامريكية وبعض السياسين من اجل تغيير خارطة البصرة السياسية والدينية، ونحن رجال ثورة 17/3 وضعنا شروطا اربع من اجل الحصانة والوقاية،لدحض الفتنة ناصحين ومخوفين ومحذرين ومهدين رجال الجيش والشرطة في البصرة للعودة الى مراجعهم الدينية قبل اعتقال المواطنين او مداهمت بيوتهم."

وتمثلت الشروط الاربعة على " عودة رجال الجيش والشرطة لولاة امرهم الشرعيين من المراجع والعلماء وليس لولاة حكم الجور لكي يكونوا برييئ الذمة" .

والتهديد في الشرط الثاني للشرطة والحرس "اذا خرقوا البيوت ودخلوها بدون اذن ونظام مصحوب بالاخلاق بانهم قد اباحوا لصاحب البيت للدفاع عن نفسه."

في حين تمثل الشرط الثالث انه "اذا كان التفتيش يشابه الدعاوي التي تطلق تحت مسمى الخطة الامنية وطرد الارهاب فلا مانع لديهم على شرط ان يكون تحت ادارة واجهة الدين في المنطقة كالجامع او الحسينية لا الشرطة او الحرس من اجل عدم التفريط بسلاح المقاومة الثقيل لذا وجب على الحرس والشرطة ان يغض النظر عن ذلك السلاح لانه لمحاربة البريطانيين."

اما الشرط الرابع والاخير فكان مثلما جاء في البيان :" اذا بان خلاف ذلك من هتك حرمة مؤمن ببيت او منطقة فان باقي المناطق ستكون سورا احمرا امام رجال الحرس والشرطة وليس بيت المواطنين بل المناطق وعلى الجميع استنصار المواطن المهتوك عرضه من قبل اهالي المنطقة." هذا ولم تعلق الجهات الامنية لحد الان على هذه التهديدات.

ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
16
بزعم تعقبها لمسلحين.. مروحية أمريكية تقتل مدنييْن وتصيب أربعة بسامراء
مفكرة الإسلام
في جريمة جديدة تضاف إلى سجل جرائم الاحتلال، قتلت مروحية أمريكية اليوم الاثنين مدنييْن اثنين، وجرحت أربعة آخرين بينهم امرأة، وسط مدينة سامراء الواقعة على بعد نحو 120 كلم شمال بغداد.

وقال مصدر في الشرطة العراقية، طلب عدم ذكر اسمه، في اتصال مع وكالة "أصوات العراق" أن مروحية أمريكية "قامت بإطلاق النار في ساعة متأخرة من مساء أمس الأحد على ثلاثة من المسلحين كانوا يقومون بزرع عبوة ناسفة في (حي الضباط) وسط مدينة سامراء، فأصابتهم إصابة مباشرة.. حيث لقوا مصرعهم على الفور"، على حد زعمه.

وأضاف أن المروحية "قتلت بنيرانها أيضًا مدنيين اثنين من المارة، وجرحت أربعة آخرين، من ضمنهم امرأة، كانوا قريبين من مكان القصف"، بحسب قوله.

وأشار المصدر الأمني إلى أن القوات الأمريكية "قامت بنقل الجثث والجرحى إلى أحد المقرات الأمريكية القريبة من موقع الحادث".

ولم يتسنَّ على الفور معرفة تفاصيل أكثر عن ملابسات هذه الجريمة من القوات الأمريكية.

جريمة متكررة:

وكثرت في الفترة الأخيرة حالات قتل المدنيين على أيدي قوات الاحتلال الأمريكية بذريعة تعقب المقاتلين العراقيين. وخلال هذا الشهر أعلن جيش الاحتلال الأمريكي أن جنوده أطلقوا النيران على أربعة مدنيين عراقيين؛ زاعمًا أن ذلك كان بطريق الخطأ، وقد أدت الجريمة إلى مقتل أحد المدنيين الأربعة، مشيرًا إلى أن قوات الاحتلال ارتكبت هذه الفعلة خلال عملية لمطاردة عناصر مشتبه بصلتها بالقاعدة.

وقبل ذلك بأسبوع كان الجيش الأمريكي قد أقرّ بأن قواته قتلت خمسة عراقيين مدنيين، بينهم طفل، في حادثتين متشابهين لإطلاق النيران.

ويبدي العراقيون غضبهم الشديد من سلوك جنود الاحتلال، الذين يفرطون في استخدام القوة، ولا يفرقون بين المدنيين والمسلحين ويطلقون نيرانهم عشوائيًا لتحصد أرواح الأبرياء منذ الغزو الذي تم بقيادة الولايات المتحدة للبلاد عام 2003

ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
17
عبوة ناسفة تدمر همر أمريكية وتصيب أخرى شمالي بغداد
مفكرة الإسلام
دمرت آلية أمريكية من نوع "همر" بشكل كامل، وأصيبت أخرى بأضرار، يوم أمس الأحد، جراء انفجار عبوة ناسفة استهدفت دورية للقوات الأمريكية في منطقة الحرية شمالي العاصمة العراقية بغداد.
وذكرت الوكالة المستقلة للأنباء (أصوات العراق) نقلاً عن أحد سكان المنطقة أن العبوة الناسفة: "انفجرت، مساء يوم الأحد لدى مرور دورية أمريكية في منطقة (الدولعي) التابعة لمدينة الحرية شمال بغداد.
وأضاف شاهد العيان: إن الانفجار تسبب في تدمير إحدى عربات الدورية من نوع (همر) وإلحاق أضرار مادية بعربة أخرى، نظرًا لشدة الانفجار.
وأوضح شاهد آخر أن القوات الأمريكية طوقت المكان على الفور، فيما حلقت المروحيات بكثافة فوق منطقة الأنفجار والمناطق المحيطة به.
ولم يتمكن الشاهدان من معرفة حجم الخسائر البشرية بين جنود الدورية بسبب الطوق الأمني.

ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
18
اتهامات للخارجية البريطانية بالتستر على فساد الشرطة العراقية
مفكرة الإسلام
كشفت صحيفة بريطانية عن اتهامات موجهة لإحدى شركات الأمن البريطانية الخاصة في العراق وللخارجية البريطانية بالتكتم على تغلغل الميلشيات الشيعية وسيطرتها على الشرطة العراقية بالبصرة.
وقالت صحيفة الجارديان: إن نوابا بمجلس العموم طالبوا بتحقيق برلماني كامل في ممارسات عناصر شركة "أرمر جروب" بعد أن كشف موظفون سابقون بها عن بعض ممارساتها في البصرة، والتي من بينها عدم نقل معلومات استخباراتية هامة للجيش البريطاني في البصرة التي انسحب منها الأسبوع الماضي.
الاتهام الرئيسي الموجه للشركة أنها حصلت على معلومات بشان فساد الشرطة العراقية وتغلغل عناصر الميلشيات فيها ولم تقدمها لقيادة القوات البريطانية في البصرة.
هذه المعلومات كشفها "كولين وليامسون" البالغ من العمر 44 عاما وهو عضو سابق بقوة شرطة إيرلندا الشمالية والتحق بالعمل في أرمر جروب في ديسمبر 2004، وخدم ويليامسون في العراق حتى صيف 2005 كمسئول ارتباط مع الجيش البريطاني.
وتنقل الجارديان عن "وليامسون" قوله: إنه صدم بالطريقة التي كانت تدار بها عمليات الشركة في العراق.
وتمضي الصحيفة في سرد الحقائق التي كشفها ويليامسون حيث قال إن مهمته كانت تتضمن القيام يوميا بتفقد مراكز للشرطة العراقية في البصرة لكنه تلقى تعليمات من رؤساءه بعدم نقل أي معلومات استخباراتية للجيش البريطاني.
ويرى ويليامسون أن شركته وربما أيضا وزارة الخارجية لم تكن تريد كشف الفساد وتغلغل الميليشيات في صفوف الشرطة.
واعتبر أيضا أن هذه المعلومات كانت هامة للغاية وأنه حاول إثارة المسألة مع الحكومة البريطانية بعد عودته لكنه لم ينجح في ذلك.
وأضاف للجارديان أنه كان لديه مصدر موثوق اتصل به هاتفيا في إحدى المرات ليحذره من تعرض البريطانيين لهجوم وشيك، وأضاف أنه قبل يغلق المصدر الخط وقع الهجوم.

ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
19
القبس تنشر وثائق الأرشيف الوطني البريطاني عن عام 1977
بريطانيا تسلح الدول المتصارعة في الخليج وتعتمد 'سياسة الخوف' لضمان إمدادات النفط

القبس
أفرج الارشيف الوطني البريطاني منتصف الشهر الجاري عن عشرات آلاف الوثائق البريطانية التي جرى تداولها بين مختلف الادارات والوزارات والسفارات ورئاسة الحكومة، وتحديدا وزارة الخارجية، وتناولت ما حدث في عام 1977 وموقف الحكومة البريطانية منه وكيف وجهت سفاراتها للتعامل معه.
وحصلت 'القبس' على مجموعة مختارة من هذه الوثائق عن الكويت وجوارها ستنشرها تباعا اعتبارا من عدد الخميس المقبل.* برنامج بانوراما يسلط الضوء على المخاطر على الكويت من العراق والتركيبة السكانية من الدول الجارة أو من محاولات داخلية محلية وسكانية
* الاتصالات السرية الأميركية مع صدام
* كيف نسقت لندن وطهران لاعتماد سياسة مشتركة ومحاربة المد الناصري والبعثي في الشرق الأوسط؟
* تنسيق لمنع دول العالم الثالث من الحصول على قدرات نووية

ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
20
أصيب في حادث مروري.. وتباينت الآراء حول حالته
خلاف بين الأمن والطوارئ يؤخر إنقاذ عسكري أميركي
القبس

شهد طريق الدائري السادس، باتجاه الجهراء، حاث تصادم ثنائي مروع، بين مركبتين احداهما يقودها عسكري في الجيش الاميركي، والاخرى يقودها مواطن، واسفر الحادث عن دخول الاميركي الى غرفة العناية المركزية بمستشفى الفروانية، والمواطن الى غرفة الجراحة بمستشفى الجهراء.
وقال مصدر امني ل'القبس' ان غرفة عمليات وزارة الداخلية تلقت بلاغا عن وقوع حادث تصادم، وعلى الفور توجهت الدوريات الامنية بصحبة رجال الطوارئ الطبية محمد الخباز وعايد محمد وعبدالله حسن الى الموقع، وتبين ان اميركيا في العقد الرابع من عمره اصابته خطيرة، حيث توقف قلبه عن العمل، فاستدعى رجال الامن رجال الادلة الجنائية لرفع الجثة واحالتها الى ادارة الطب الشرعي، لكن رجال الطوارئ الطبية اكدوا انه ما زال على قيد الحياة، مطالبين رجال الامن بالسماح لهم بنقله الى المستشفى، لكن رجال الامن ظنوا انه فارق الحياة واصروا على حضور رجال الادلة الجنائية، وبعد مشاورات ومشاحنات نجح رجال الطوارئ الطبية في نقله الى مستشفى الفروانية، وتبين لاحقا انه على قيد الحياة، مشيرا الى انه يرقد حاليا في غرفة العناية المركزة وراح في غيبوبة طويلة، لافتا الى ان المواطن اصابته بسيطة.
ومن جانب آخر، اصيب مواطنان واميركي وايراني في ثلاث حوادث متفرقة شهدتها البلاد امس، كان اخطرها حادث دهس وقع امام مستوصف الفحيحيل القديم، حيث اصيب وافد ايراني اصابته خطيرة نقل على اثرها الى مستشفى العدان لتلقي العلاج.
وقال مصدر امني: ان غرفة عمليات وزارة الداخلية تلقت بلاغا عن وقوع حادث دهس، وعلى الفور توجهت الدوريات الامنية بصحبة رجلي الطوارئ الطبية علي البلوشي واحمد الكندري الى الموقع، وتبين انه في العقد الثالث من عمره، وجرى تحويله الى المستشفى، مشيرا الى ان شارع سيتي سنتر بمنطقة الشويخ شهد حادث تصادم، حيث اصيب مواطن عمره 19 عاما اصابة خطيرة، وجرى نقله الى مستشفى مبارك لتلقي العلاج.
واصيب مواطن واميركي في حادث تصادم بمنطقة المنقف على الطريق الساحلي.
وقال مصدر امني ان غرفة العمليات تلقت بلاغا عن الحادث، وعلى الفور توجهت الدوريات الامنية بصحبة رجال الطوارئ الطبية علي عزت ونبيل ابوربيع ونبيل مصطفى، وتبين ان الاميركي في العقد الثالث من عمره والمواطن في العقد الثالث من عمره ايضا، موضحا ان الاميركي اصابته خطيرة وجرى نقله الى مستشفى العدان لتلقي العلاج.

ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
21
طالباني يلغي «اتفاقية الجزائر» مع إيران وتحالف كردي - سني «يغير المعادلة» في العراق

الحياة

في ما بدا أنه ضغط على حكومة رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي، اطلق الرئيس جلال طالباني ونائبه السني طارق الهاشمي ورئيس اقليم كردستان مسعود بارزاني «تحالفا سنياً - كردياً»، قال الهاشمي انه «سيغير الكثير في المعادلات السياسية، لكنه ليس بديلا لتحالف الاحزاب الكردية مع أحزاب شيعية». وفجر طالباني قضية «معاهدة الجزائر لعام 1975» بين العراق وايران، معلناً إلغاءها.

وجاء إعلان االتحالف الكردي - السني رد فعل على فشل محادثات وفد حكومة اقليم كردستان مع الحكومة المركزية في بغداد حول قضية كركوك وقانون النفط. وأعلن طالباني في مؤتمر صحافي في منتجع دوكان بمشاركة الهاشمي وبارزاني تحالفاً سياسياً جديداً يضم «الحزب الاسلامي» والحزبين الكرديين، مؤكداً ان الأطراف الثلاثة «وقعت وثيقة التحالف وناقشت الأزمة السياسية وستعلن خلال الأيام المقبلة آليات عمل لمعالجة الوضع».

من جهته، قال الهاشمي ان «اجتماع اليوم (أمس) تمخض عن قرارات سياسية مهمة، وهذا اليوم تاريخي في العملية السياسية وستكون له استحقاقات».

وعلى رغم ان القادة الثلاثة لم يعلنوا بنود الاتفاق الموقع، غير ان الهاشمي أكد التفاهم على قضية كركوك عبر تطبيق المادة 140، مشيراً الى ان عودة جبهة «التوافق» السنية الى الحكومة «مرتبطة بالاتفاق الموقع مع الاحزاب الكردية».

واعتبر مراقبون توقيت اطلاق التحالف الجديد مؤشراً الى تصاعد الخلافات بين الاكراد من جهة، والحكومة العراقية التي يقودها الشيعة من جهة أخرى. واكد بارزاني التحليل بتأكيده ان محادثات وفد اقليم كردستان مع الحكومة حول القضايا الخلافية وأبرزها مسألة كركوك وقانون النفط والموازنة فشلت.

وكان القادة الأكراد وقعوا مع حزب «الدعوة» بزعامة رئيس الحكومة نوري المالكي و «المجلس الاسلامي الأعلى» بزعامة عبدالعزيز الحكيم، اتفاقاً رباعياً لتنسيق المواقف، لكن التحالف فشل في استقطاب طرف سني يكمل المعادلة الطائفية.

الى ذلك، أعلن طالباني إلغاء اتفاقية الجزائر الموقعة بين العراق وايران عام 1975 لاقتسام مياه شط العرب. وقال أمس ان «الاتفاقية ملغاة من قبل قوى المعارضة العراقية سابقاً وهي القوى نفسها التي تحكم العراق»، ووصفها بأنها كانت «اتفاقاً بين (الرئيس الراحل) صدام حسين وشاه ايران وليست بين العراق وايران»، مؤكداً ان العراق «يريد علاقات جيدة مع طهران لكنه يرفض اتفاقية الجزائر». وكشف انه رفض «التوقيع على العديد من البيانات المشتركة مع ايران بسبب ادراج الاتفاقية في نصوصها».

واتفاقية الجزائر وقعت في 6 آذار (مارس) عام 1975 بين نائب الرئيس العراقي آنذاك صدام حسين وشاه ايران محمد رضا بهلوي وبإشراف الرئيس الجزائري آنذاك هواري بومدين. وكانت صفقة سياسية تنص على اقتسام مياه شط العرب، بعدما كان العراق أعلن عام 1969 ان مياهه تعود اليه «بالكامل عبر خط القعر». في المقابل تعهدت ايران محاربة التنظيمات الكردية المتمردة على بغداد آنذاك.

وألغى صدام الاتفاقية مع بدء الحرب العراقية - الايرانية عام 1980، لكنه عاد الى العمل بها عام 1990 بعد دخول القوات العراقية الى الكويت.

وشط العرب (400 كم جنوب بغداد) يتشكل بالتقاء نهري دجلة والفرات عند مدينة القرنة، ويبلغ طوله حوالي 190 كم، ويصب في الخليج العربي ويصل عرضه في بعض مناطقه إلى كيلومترين.


ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
22
العنف يطارد الأسماك في البصرة
الصيد الجائر وتلوث البيئة يهددان الثروة السمكية
الشرق الاوسط


لم تسلم الأسماك في محافظة البصرة جنوب العراق من أعمال العنف خلال السنوات الأخيرة حيث تطاردها وسائل الصيد الجائر بالسموم الرخيصة واتساع رقعة الملوثات في المياه الداخلية مما شكلا خطرا داهما في البيئة الحياتية لها أدى إلى تراجع في أعدادها واحتفاء أنواع كثيرة من أنواعها. ويرتبط تناول السمك عند البصريين بالموروث الشعبي للمنطقة الجنوبية من العراق إذ لا تقام وليمة إلا وكان السمك يتصدر موائدها كما لا يمر أسبوع إلا والسمك الوجبة الرئيسية للعائلة وقيل في الماضي القريب «الفقير يمشي وسمكته بيده» دليل على توفرها ورخص أسعارها، ومن أجمل الأمثال الشعبية المأخوذة عنها هي ما يقال إن «لفلان قلب سمكة» أي ليس فيه مكان للحقد و«السمك مأكول مذموم».
وإذا كانت البصرة قد اشتهرت بالتمور منذ أزمان بعيدة فإنها أيضا مدينة اسماك تغترف أشباك الصيادين فيها مئات الأطنان يوميا سواء كانوا في الاهوار أو في دجلة والفرات قبل عناقهما بمدينة القرنة وفي شط العرب والخليج العربي، ولكن أهالي المدينة اليوم يشاهدون عشرات الشاحنات المبردة القادمة عبر بوابة صفوان الحدودية الحاوية على الأسماك المستوردة لسد الحاجة المحلية منها ..

وقال الدكتور ساجد سعد رئيس قسم الثروة السمكية في كلية الزراعة بجامعة البصرة لـ«الشرق الأوسط» إن واقع الثروة السمكية حاليا «متدهور جدا بسبب استخدام السموم وهو ما يسمى بالصيد الجائر وارتفاع نسبة الملوثات بالمياه المحلية ومن أهمها ملوثات النفط ..»، وأضاف «إن غياب الأجهزة الرقابية ولجوء الصيادين إلى وسائل الصيد السهلة باستخدام المبيدات الزراعية الرخيصة والعالية السمية والصعقات الكهربائية والصيد أثناء مواسم التكاثر وانتشار الملوثات أدت إلى تدهور الدورة الحياتية للأسماك وبالتالي إلى نقص كبير في أعدادها». ولوقف هذا التدهور شكل مركز أبحاث علوم البحار في جامعـة البصرة فريق عمل من الخبراء لإجراء بحث شامل حول ظاهرة تراجع الثروة السمكية في جنوب العراق، بعد أن بلغ التدهـور حدا كبيرا. وقال سعد السماك ( صاحب محل ) إن الأسماك في البصرة أما بحرية او نهرية، موضحا ان النوع الاخير يتضمن القطان والبني والسمتي والشبوط «ويكون حجم هذه الأسماك كبيرا، وتكثر هذه الأنواع في المسطح المائي الممتد من البصرة إلى مدينة العمارة وتكون أسعارها مرتفعة على مدار السنة وخاصة في فصل الشتاء وتتميز بنكهة خاصة تختلف عن أسماك البحر بل حتى عن أسماك المزارع من النوع ذاته». وبالنسبة للسمك البحري، يوضح السماك ان اشهر أنواعه هي الزبيدي والصبور والنويبي والهامور والجفوت ولسان الثور والروبيان وأنواع أخرى كثيرة.

وأضاف السماك «إن أفضل فترة شهدتها أسواق الأسماك هي المحصورة بين عامي 1970 و 1979 إذ كان الصيد بلا قيود والدولة كانت تشجع الصيادين من خلال الجمعيات»، مشيرا إلى إن سوق السمك في البصرة يشهد انحسارا واضحا من خلال عزوف الكثير من الصيادين عن العمل في البحر لارتفاع أسعار الوقود ومستلزمات الصيد الأخرى وانعدام دعم الدولة، مما شجع الآخرين إلى اللجوء لتسويق الأسماك المستوردة، مؤكدا تخلف أسواق السمك المحلية عن مثيلاتها في الدول الخليجية المجاورة لعدم وجود قانون أو نظام يكفل حقوق الصياد وصاحب المحل والمستهلك.



خامسا : نصوص الأخبار والتقارير القسم الثاني

ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
1
السفير الأمريكي يطالب حكومة المالكي بتوظيف عشرات الآلاف من مليشيات الصحوة ويحذر من إيران
المرصد العراقي
قال السفير الاميركي في العراق ريان كروكر الاحد ان على الحكومة العراقية ان توفر في 2008 "وظائف وتضمن مستقبل" عشرات الآلاف من عناصر المليشيات السنية التي تقاتل تنظيم القاعدة.واضاف كروكر للصحافيين "في 2008 يجب ان يحصل امران هامان. يجب ان يشعر اعضاء (المجموعات السنية) ان الحكومة التي لا يستأمنونها، على استعداد للقيام بامر مفيد لهم ولاسرهم وان يحصلوا على فوائد ملموسة لقاء تضامنهم مع الحكومة واضاف "يجب ان تمنحهم الحكومة وظائف وتضمن مستقبلهم"، مؤكدا ان هذه العملية "الانتقالية" يجب "ان تتم في 2008".وتشكلت العشرات من المجموعات السنية التي اطلق عليها "الصحوة" بدعم مالي اميركي في المناطق السنية العراقية لمحاربة انصار القاعدة.وارتفعت اصوات في العراق محذرة من تحول هذه المجموعات الى مليشيات غير خاضعة للسيطرة في حال لم يتم ادماجها في قوات الامن الحكومية.ودعا القيادي البارز عبد العزيز الحكيم الجمعة الى وضع "قوات الصحوة" التي تلاحق تنظيم القاعدة في المناطق السنية تحت سيطرة الحكومة المركزية.غير ان رئيس الوزراء العراقي الذي اضعف بسبب انسحاب الوزراء السنة والشيعة الراديكاليين من حكومته، متردد كثيرا بشان ادماج هذه المليشيات بقوات الامن وابدى السفير الاميركي في العراق راين كروكر حذرا بالغا الاحد لدى الحديث عن الدور المحتمل لايران في تراجع العنف في العراق، معتبرا ان طهران لا تزال "في وضع جيد" للتسبب بزعزعة الاستقرار فيه.وقال السفير الاميركي خلال طاولة مستديرة مع صحافيين اجانب "اذا كان صحيحا ان الايرانيين يستخدمون نفوذهم لتقليص العنف وليس تأجيجه فهذا امر جيد. (لكن) عليهم، من وجهة نظرنا، اتخاذ خطوات اضافية على هذا الصعيد".وتوقف كروكر عند "تراجع العنف الذي تمارسه الميليشيات المتطرفة" الشيعية، وخصوصا بسبب قرار وقف اطلاق النار الذي اعلنه من جانب واحد لستة اشهر زعيم جيش المهدي مقتدى الصدر في اب/اغسطس الفائت.وتساءل "ماذا وراء هذا التراجع؟ وهل يعني ذلك ان ايران التزمت اقامة عراق آمن ام ان هناك اعتبارات اخرى نحن غير قادرين على رؤيتها؟".وتابع كروكر "بعض اصدقائنا هنا يعتقدون ان ثمة اعادة تقويم للاستراتيجية من جانب ايران (...) لكنني لست واثقا من هذا الامر"، قائلا انه "حذر جدا حيال اي تكهن او تحليل يتناول تصرف الايرانيين".وقال "شهدنا ذلك في الماضي، لو اراد الايرانيون اشاعة عدم الاستقرار في العراق فانهم في وضع جيد للتسبب بذلك بدرجة كبيرة"، معتبرا رغم ذلك ان طهران "لا تملك ما يكفي من النفوذ للتأثير سلبيا بهدف منع قيام دولة عراقية مستقرة".ونقلت صحيفة "واشنطن بوست" الاحد عن مسؤولين اميركيين لم تحدد هوياتهم ان ايران قامت ب"تبديل ذكي في التكتيك".وتواظب الادارة الاميركية على اتهام الحكومة الايرانية بزرع الفوضى في العراق عبر ارسال اسلحة وتمويل مجموعات شيعية عراقية متطرفة، الامر الذي ينفيه الايرانيون.
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
2
نص مذكرة التفاهم الموقعة في مصيف دوكان بين الطالباني والبارزاني والهاشمي
موقع الاتحاد الوطني الكردستاني
انطلاقاً من الاخوة العربية- الكوردية التي شهدت تلاحماً رائعاً عبر مئات السنين مبنية على أسس الثقة والاحترام المتبادل والتأريخ المشترك والدين الواحد وأواصر القربى والنسب، انطلاقاً من كل ذلك نرى ضرورة تمتين العلاقة بين الحزب الاسلامي العراقي والحزبين الكوردستانيين الحزب الديمقراطي الكوردستاني والاتحاد الوطني الكوردستاني.لقد أساءت الأنظمة السابقة بسياستها الرعناء الى العلاقة التأريخية التي تربط الشعبين المتآخيين الكوردي والعربي، ونال الشعب الكوردي قسطاً من ظلم الانظمة المستبدة وما جرائم الأنفال وحلبجة وغيرها التي اقترفها النظام السابق الا دليلاً على هذا الظلم الذي لحق بأبناء الشعب الكوردي والذي لقي استنكاراً شديداً وإدانة واسعة من كل القوى الخيرة في العالم.والآن يعيش بلدنا العراق في ظروف صعبة، من جرائم الإرهاب والطائفية التي ترتكب بحق ابنائه يومياً وتطال الرجال والنساء والشيوخ والاطفال وكل الطوائف والقوميات، ومن اجل وضع حد لهذه الحالة والتي تمزق شعبنا ووطننا تأتي هذه الخطوة في مرحلة صعبة وحساسة لذا هي بالنسبة لنا تمثل ضرورة ملحة وخطوة تأريخية للوصول الى حالة من التفاهم المشترك تمهد للاتفاق على (عقد اجتماعي) يجمع العراقيين على مشروع وطني متفق عليه يساهم في حل المعضلة العراقية ويحقق الاستقرار المنشود لينطلق العراق بعد ذلك في مسيرة الديمقراطية والبناء في بلدنا الجريح.وايماناً منا بأنه لابد من التعاون والتنسيق في سبيل مستقبل بلدنا ليكون بلداً حراً، ديمقراطياً، تعددياً، فيدارلياً وموحداً يلتقي اليوم ممثلو الحزب الاسلامي العراقي والحزبين الكورديين (الاتحاد الوطني الكوردستاني والحزب الديمقراطي الكوردستاني) كي يضعوا الرؤية الآتية كمبادئ لآفاق التعاون المستقبلي.
المبادئ العامة للحوار:-
1- يشكل الحزبان الكورديان (الحزب الديمقراطي الكوردستاني والاتحاد الوطني الكوردستاني) والحزب الاسلامي العراقي أطرافاً أساسية مهمة في المعادلة العراقية ولهذا تقع على عاتقهم مسؤولية كبرى في ايصال العراق الى شاطئ الأمان من خلال التحرك السياسي الفعال لاحتواء الأزمات والوقوف بوجه الاخطار التي تهدد الجميع والتوفيق بين القوى السياسية العراقية المختلفة لبلوغ الهدف في القضاء على الإرهاب والاحتراب الطائفي والعرقي وهو التحدي الأكبر الذي يعوق المساعي الهادفة لتحقيق الاستقرار وبناء دولة عراقية ديقراطية وتعددية فدرالية موحدة.
2- ان مذكرة التفاهم هذه تشكل خطوة متقدمة لبناء رؤية مشتركة تمهد لعقد اجتماعي يخدم العملية السياسية والمصالحة الوطنية وإنقاذ العراق من المأزق الخطير الذي يعيشه في مختلف المجالات السياسية والأمنية والخدمية وغيرها وتتطلع الاطراف الى تطوير ذلك الى عمل سياسي اشمل.
3- العمل من اجل عراق ديمقراطي تعددي فدرالي موحد.
4- دعم جهود مصالحة وطنية حقيقية والمساهمة الفعالة فيه.
5- العمل من اجل الاستقلال الناجز للعراق سياسياً واستكمال جاهزية القوات المسلحة وبقية الأجهزة الأمنية لانسحاب القوات الأجنبية وفق جدول متوازن.
6- دعم استقلالية ومهنية القوات المسلحة الوطنية ومنع تسييسها او انحرافها خارج إطار المصالحة الوطنية المشتركة لعموم العراقيين، وتحقيق أقصى درجات التوازن فيها.
7- تبادل وجهات النظر والتنسيق المشترك إزاء جميع المستجدات من خلال آلية معتمدة من قبل الطرفين.
8- رفض التدخل الإقليمي والخارجي في شؤون العراق.
9- ان الاستقرار في العراق الاتحادي يتطلب رفض سياسات الاستئثار والتهميش من جهة واللجوء الى الآليات الديمقراطية وصناديق الاقتراع في بناء مؤسسات الدولة بشكل متوازن واعتماد مبدأ التوافق.
10- الإرهاب مرفوض بكل صوره واشكاله والإرهاب في العراق آفة نرفضها ونعمل معاً لدحرها.
11- الالتزام بحقوق الشعب الكوردي وفق ما ورد في دستور العراق الدائم.
12- الالتزام بالخطوات الدستورية في حل مشكلة المناطق المتنازع عليها وفق المادة 140 من الدستور.
13- التعاون معاً من اجل خلق مجتمع مدني عصري يحافظ على التقاليد والاعراف، وذلك بتفعيل منظمات المجتمع المدني وترسيخ دولة المؤسسات وبناء دولة القانون، على خلفية ان احترام المجتمع الدولي لنا يستند على مدى التزامنا بهذه المبادئ.
14- العمل على اعادة الحقوق المغتصبة لجميع أبناء الشعب العراقي سواء تلك التي اغتصبت قبل تغيير النظام او بعده، وفق ماورد في دستور العراق الدائم.
15- التعاون المشترك على رد الظلم والتعسف والقهر من اي مصدر آتي، وبذل أقصى مساعدة ممكنة لتخفيف معاناة المهجرين وتوفير ملاذات آمنة لهم.
16- العمل على تسريع اطلاق سراح المعتقلين الأبرياء في جميع السجون العراقية والأجنبية.
17- تكوين لجان فرعية في مناطق التماس والمناطق المختلف عليها للوصول الى حل للإشكالات في تلك المناطق سعياً وراء علاقات صحية ومتكافئة (الملحق المرفق والمتعلق بمحافظة نينوى يعتبر جزئا من مذكرة التفاهم هذه) .
18- العمل المشترك لمشاركة الاطراف والجهات المعارضة للوضع الحالي في العملية السياسية.
19- مشروعية العمل من اجل تعديل الدستور وفق الآليات الواردة فيه وبما يحقق المصالح الوطنية المشتركة لجميع العراقيين ومكونات العراق.
20- السعي المشترك من اجل وضع المواطن المناسب في المكان المناسب، ومحاربة كل أشكال الفساد الإداري والمالي.
21- دعم استقلال القضاء ونزاهته.
وقع في منتجع دوكان بتأريخ 24/12/2007
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
3
بترايوس يستبعد انسحاباً كبيراً من العراق لوجود أعداء كثر
وكالة الصحافة العراقية
اعتبر قائد القوات الأميركية في العراق الجنرال ديفيد بترايوس أن تراجع العنف في العراق إلى أدنى مستوى خلال أكثر من سنتين ونصف السنة «انجازاً كبيراً» إلا انه استبعد سحب جزء كبير من القوات بسبب وجود« أعداء لا يحصى عددهم». فيما توقع وزير الدفاع روبرت غيتس سحب 10 ألوية من العراق بنهاية ولاية الرئيس جورج بوش في يناير 2009. وأضاف بترايوس في مقابلة مع هيئة الإذاعة البريطانية(بي.بي.سي) انه لا يشعر لا بالتفاؤل ولا بالتشاؤم حيال الأوضاع في العراق لكنه رجل واقعي. ودافع عن قرار بريطانيا تسليم مقاليد الأمن في محافظة البصرة للجانب العراقي رغم الانتقادات التي أثيرت بسبب الأوضاع الأمنية في جنوب العراق وفساد قوات الأمن والعنف الذي تمارسه الميليشيات، وقال إنه «حان الوقت لقيام العراقيين بتقديم حلول لمشاكلهم
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
4
بوش والمالكي يخرقان الدستور العراقي لتجديد ولاية متعددة الجنسيات واستمرار احتلال العراق!
الملف برس
في يوم الثلاثاء الماضي دفع الرئيس الاميركي بوش ورئيس الوزراء العراق نوري المالكي لاصدار قرار عبر مجلس الامن الدولي التابع للامم المتحدة يمد التفويض الذي يمنح الغطاء القانوني للقوات الاجنبية للعمل في العراق لسنة اخرى .وهذا التحرك، كما يقول موقع الالتر نت يخالف الدستور العراقي والقانون الذي تم تمريره في بداية هذه السنة من قبل البرلمان العراقي – وهو يتحدى ارادة 80 % من سكان العراق.وفي وقت مبكر من الاسبوع الماضي ارسل فريق من نواب البرلمان العراقي يتكون من شيعة وسنة وعلمانين برسالة الى مجلس الامن جاء فيها :" نرفض باقوى الكلمات الممكنة التجديد غير المشروط للتفويض ونطالب باليات واضحة لالزام جميع القوات الاجنبية للانسحاب الكامل من العراق استنادا الى جدول زمني معلن ".وليس من المعروف اذا كانت هذه الرسالة حتى قد قرأت من قبل اعضاء مجلس الامن ، ولكن من المعروف تماما بانها مثل بقية الاتصالات السابقة من قبل النواب العراقيين قد اهملت تماما. يقول جيمس بول مدير منتدى السياسة العالمية التابع للامم المتحدة:" بانه في الوقت الذي هناك قلق عند العديد من المندوبين في الامم المتحدة حول مايجري، فان مندوبي الدول في مجلس الامن وبموجب تعليمات من حكوماتهم وجهوا بالتنحي جانبا والسماح بتمرير القرار الاميركي ". واستنادا الى بول، فان هذا التحرك " يظهر الحكم الاستبدادي للادارة الاميركية لارغام الجميع للاذعان ، وليس مهماً حجم الاختراق القانوني ".ويقول موقع الالتر نت ، ان ذلك كان اعتداء فاضحا على الديمقراطية العراقية الوليدة ، وفي الوقت نفسه " سيادتها " وهو يمكن فقط ان يشجع المزيد من اراقة الدماء . مع ان الاعلام التجاري قد تجاهل الى حد بعيد الموضوع بشكل كامل ، ونقل فقط بان العراق قد طالب بتجديد التفويض .ان الصوررة الحقيقية مختلفة دراماتيكيا، كما يقول موقع الالترنت، فقد حاول بعض الاعضاء الديمقراطيين في الكونغرس بيأس تقييد رغبة بوش بابقاء القوات الاميركية الى الابد – من خلال ادخال مختلف الشروط في ميزانية المخصصات اللاحقة التي تمول الاحتلال والتي رفضتها الادارة الاميركية ، بينما وقفت اغلبية البرلمان العراقي ضد تجديد التفويض بدون الحاق الشروط به ولاسيما متطلبات ان تضمن الولايات المتحدة جدولا زمنيا للانسحاب . ويفصح تحرك بوش - المالكي عن درجة كيف ان الاحتلال والديمقراطية امران حاسمين بشكل متبادل وكيف يجب ان يدير بوش والمالكي تعاملا قاسيا مع النواب العراقيين مضحين بفرص المصالحة السياسية على طول الطريق من اجل ابقاء الوجود العسكري الاميركي في العراق، وباستخفاف عالمي بذلك . ويرى محللو وكالة ( الملف برس) ان التفويض المقدم من الامم المتحدة يوفر الغطاء السياسي الفعال للاحتلال، وقد تجاهلت ادارة بوش او اخترقت معظم القانون الدولي الذي يحكم سلوك سلطة الاحتلال، بعد ان قامت الولايات المتحدة بقصف العراق بالقنابل وغزته بعدد كبير من الاليات الحربية ونصبت حكومة تتواجد فقط ضمن منطقة حمايتها التي تسمى " المنطقة الخضراء " وتدعي الان بان قواتها هي في العراق بدعوة من الحكومة العراقية وتفويض الامم المتحدة هو الاساس لاستمرار تلك الرواية .وهذا التحرك ليس الاول من نوعه الذي يتجاهل دور مجلس النواب العراقي، ففي السنة الماضية طلب المالكي من مجلس الامن تجديد التفويض الامم المتحدة بشكل مفاجىء، الامر الذي اذهل الكثير من النواب العراقيين وقد طالب الدكتور علاء مكي في وقتها حينما علم من خلال موقع الالترنت بالامر بنسخة من تفويض الامم المتحدة ومن رسالة المالكي اليها بطلب تجديد التنفويض، بينما قال النائب حسن الشمري:" كان عندنا اجتماع مغلق قبل يومين وكان يفترض ان نصوت على التفويض خلال عشرة ايام ولااستطيع التصديق بان التفويض تمت المصادقة عليه بدون علمنا او تدخلنا ". وحتى الدكتور حاجم الحسني لم يكن يعرف ان التفويض تم تمديده قبل الاتصال به وقال الحسني :" كان من المفترض ان يكون لدينا اجتماع مع رئيس الوزراء وبقية كبار المسؤولين في البرلمان اثناء الاسبوعين المقبلين لتقرير مالذي يجب فعله ازاء التفويض ". وبالنتيجة فان غالبية النواب العراقيين لم توافق على تجديد التفويض.ويتطلب الدستور العراقي الجديد موافقة ثلثي اعضاء مجلس النواب على الاتفاقات والمعاهدات التي تعقدها الحكومة لتصبح سارية المفعول، بينما جادل المالكي بانه في الوقت الذي يحترم السلطة الممنوحة للبرلمان، فان تفويض الامم المتحدة لايندرج تحت بند الاتفاقات او المعاهدات وبالتالي فانه لايحتاج الى موافقة مجلس النواب . وعلى امل تجنب تكرار مناورة رئيس الوزراء في هذه السنة، فقد حاول المشرعون العراقيون المضي قدما وتأكيد حقوقهم بموجب الدستور . ففي نهاية شهر نيسان الماضي ارسل 144 نائبا في البرلمان وهم اغلبية رسالة غير ملزمة الى اعضاء مجلس الامن الدولي والامين العام للامم المتحدة ، ادانوا فيها التجديد " غير الدستوري " للتفويض ودعوا الى جدول زمني لسحب القوات الاجنبية من العراق.ومضى البرلمان خطوة اخرى الى الامام، في نهاية شهر ايار حينما تبنى 140 نائبا قرارا يتطلب ان يحصل المالكي على موافقة البرلمان قبل ان يجدد التفويض في هذه السنة . وبعد العديد من المناورات والعوائق التي وضعها رئيس الوزراء ورئيس مجلس النواب المشهداني الا انه وفقا للدستور العراقي فقد اصبح قرار مجلس النواب قانونا ملزما يتحتم على رئيس الوزراء بموجبه استحصال موافقة المجلس قبل تجديد التفويض الدولي ببقاء القوات الاميركية في العراق . وهذا ما اكده وزير الخارجية العراقي هوشيار زيباري حينما استدعي امام مجلس النواب حول الموضوع . ولكن بعد اربعة اشهر من ذلك الاستدعاء تكشف موضوعان يتعلقان بالتفويض المذكور: الاول ابلاغ اعضاء مجلس النواب العراقي ان القرار الذي اتخذوه لم يكن ملزما كما ذكر السكرتير العام للامم المتحدة وبالمقابل فقد اجاب نواب البرلمان العراقي بان ذلك القرار كان ملزما بالفعل وبانه حق دستوري . والثاني والاكثر مثيرا للصدمة هو اكتشاف ان الرسالة التي ارسلها النواب العراقيون في شهر نيسان لم يتم ابدا توزيعها على اعضاء مجلس الامن. وقال بعض اعضاء مجلس النواب العراقي بانه اخذوا الرسالة وسلموها باليد الى اشرف قاضي ممثل الامم المتحدة في العراق ( وقد اصر قاضي لاحقا بانه ارسل الرسالة الى مجلس الامن والى الامين العام للامم المتحدة ) . وفي نهاية شهر تشرين الثاني اعاد البرلمان العراقي استدعاء وزير الخارجية زيباري ووعد بشكل صريح بان اي متطلبات لتجديد التفويض :" لن تعرض على سكرتارية الامم المتحدة قبل الموافقة عليها من البرلمان العراقي بعد مناقشتها ". ولكن كل ذلك لم يحدث، كما يقول موقع الالترنت، وفي رسالة ارسلت في الاسبوع الماضي كانت طلبات النواب العراقيين واضحة :" نطلب من مجلس الامن بعدم الموافقة على اي رسالة تطلب تجديد التفويض لم يتم التصديق عليها من البرلمان، ومثل هذه الرسالة سوف تعتبر غير قانونية وغير دستورية استنادا الى القوانين العراقية ".ولم يجر اي نقاش في البرلمان العراقي وفي يوم الثلاثاء الماضي صوت مجلس الامن بالاجماع بتجديد التفويض، بالرغم من ان مصادر في الامم المتحدة توقعت ان يتم التصويت في نهاية الاسبوع ، ولكن المفاجأة حدثت حينما تم التصويت يوم الثلاثاء .ويقول موقع الالترنت ان التوقيت يبدو كان استجابة لتحرك بعض الاعضاء في الكونغرس الذين التقطوا جهود اعضاء البرلمان العراقي لوضع شروط على تجديد التفويض . وفي رسالة ارسلت الى وزيرة الخارجية رايس في الخامس من الشهر الحالي قال النائب وليم ديلاهونت رئيس لجنة فرعية للعلاقات الخارجية في مجلس النواب الاميركي بوجوب معرفة بالقانون الذي اتخذه مجلس النواب العراقي وحذر من ان تجاهل حقوق الامتياز سيفضي الى ادراك واسع بان الاحتلال " غير قانوني وغير شرعي ودليل على الرغبة في اقامة قواعد عسكرية لقواتنا طويلة الامد في العراق ". وفي يوم الاربعاء اجرى النائب الاميركي وليم ديلاهونت استماعا على تجديد التفويض ( وكان من بين الذين استمع اليهم احد كتاب هذا الموضوع في موقع الالتر نت ). واتضح ان تجديد التفويض بشكل مفاجىء وفقط قبل يوم واحد من جلسة الاستماع امام الكونغرس يوضح بانه كانت هناك جهود لخلق " حقائق " على الارض بحيث تستبعد بشكل فعال اهتمام اعضاء الكونغرس عن الموضوع .وما تكشفه هذه القصة تدفع المراقبين مرة اخرى الى الاعتقاد ان المصالح الاميركية وهي مصالح نخبة السياسة الخارجية الاميركية – والتي تتضمن اقامة موطىء قدم دائم في الشرق الاوسط وممارسة النفوذ على الامور السياسية والاقتصادية التي يتخذها العراق في المستقبل فوق كل شيء ، وان اي كلام عن دمقرطة المهمات او " تحرير العراق " لم يكن ابدا الا مسرحية سياسية .وهذا التجديد للتفويض – يقول موقع الالترنت – هو الاخير في القائمة المعروضة التي تغلق فيها ادارة بوش وحلفاءها الشارع السياسي غير العنيف للمواطنين العراقيين لمقاومة الوجود العسكري الاجنبي في بلدهم . وبانكار هذه المسالك ، فقد قام بوش والمالكي بفعالية ما يتهمون به المدافعين عن الانسحاب :" تشجيع " عنف المتمردين وترك المزيد من المواطنين العراقيين الابرياء والجنود الاميركيين يقتلون . ويستطيع اي شخص ان يتامل الان بانه اذا كانت الولايات المتحدة قد " حررت " العراق من صدام حسين ، فقط من الذي سيحرر العراق من الولايات المتحدة ؟
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
5
واشنطن بوست: الحكومة الامريكية تجاهلت تحذيرات بشأن استخدام بلاكووتر
الوكالة المستقلة للأنباء
قالت صحيفة واشنطن بوست الامريكية إن الحكومة الامريكية تجاهلت تحذيرات عديدة على مدى العامين الماضيين من مخاطر استخدام شركة بلاكووتر العالمية وشركات امنية اخرى في العراق، ووسعت من وجودها حتى بعد سلسلة من حوادث اطلاق النار التي بينت ان هذه الشركات لا تعمل على وفق لوائح محددة او اشراف.وأوضحت الصحيفة ، في عددها الصادر الاثنين ، " تمثلت تلك التحذيرات برسائل ومذكرات صدرت عن خبراء في مجالي الدفاع والقانون ومناقشات في اعلى المستويات بين مسؤولين امريكيين وعراقيين."وذكرت الصحيفة انها عكست القلق المتزايد من انعدام السيطرة على عشرات الالاف من الحراس الخاصين، الذين يشكلون اكبر قوة امنية خاصة على الاطلاق تستخدمها الولايات المتحدة في وقت حرب.وتشير الصحيفة الى ان " البنتاجون (وزارة الدفاع الامريكية) ووزارة الخارجية لم تقوما باجراء جوهري لضبط عمل الشركات الامنية الخاصة منذ ان فتح عناصر من بلاكووتر النار في 16 من ايلول سبتمبر في ساحة النسور ببغداد وقتلوا 17 عراقيا، مما اثار احتجاجات على دور المتعاقدين الامنيين الخاصين في العراق."وقالت الصحيفة ان الشركات الامنية الخاصة تهافتت على العراق بعد اذار مارس 2003، مشيرة الى ان الجيش الامريكي الذي دخل البلاد بـ130.000 جندي، في حاجة الى قوة بشرية اضافية لحماية قوافل التموين، والمؤسسات العسكرية والدبلوماسيين.ونقلت الصحيفة عن مايكل اريجي، الذي يعمل في شركة امنية خاصة في العراق منذ عام 2004، قوله ان الشركات الامنية الخاصة تبدو "مثل الفطر بعد عاصفة مطرية."وذكرت الصحيفة ان البنتاجون كانت قد قدّرت في العام الماضي اعداد الحراس الامنيين بـ20.000 رجل مسلح يعملون في العراق؛ في حين تذهب تقديرات المكتب المحاسبي الحكومي الى 48.000 عنصر.وفي 7 من شباط فبراير 2007 زُعم ان حراس من بلاكووتر قتلوا ثلاثة مدنيين اكراد على مشارف مدينة كركوك.واثارت تلك الحادثة تظاهرات امام القنصلية الامريكية في المدينة، وتقدم رزكار علي، رئيس مجلس محافظة كركوك، بشكوى لدى السلطات الامريكية في كركوك وبغداد، كما ذكر رزكار علي في لقاء معه.وكانت هذه الحادثة واحدة من حوادث اطلاق نار سببت احتكاكا بين الحكومتين الامريكية والعراقية.وعشية اعياد الميلاد في عام 2006 عمد حارس من بلاكووتر الى قتل احد افراد حماية نائب الرئيس العراقي، عادل عبد المهدي، في المنطقة الخضراء.وبعد مضي ستة اسابيع على تلك الحادثة قتل احد قناصة بلاكووتر ثلاثة حراس تابعين لشبكة الاعلام العراقي.وفي 24 من ايار مايو اطلقت مجموعة من بلاكووتر النار فقتلت سائقا مدنيا بالقرب من احدى بوابات وزارة الداخلية، فاندلعت مواجهة مسلحة بين حراس بلاكووتر وقوات الامن العراقية في مدينة بغداد.وفي 6 من حزيران يونيو وصلت المخاوف من سلوك بلاكووتر الى لجنة الاستخبارات الوطنية، التي تضم مسؤولين استخباريين كبار عراقيين وامريكيين، من بينهم الميجر جنرال ديفيد لاكمنت، نائب رئيس هيئة الاركان العسكرية لشؤون الاستخبارات.ودعا الفريق حسين كمال، الذي يتراس مديرية الاستخبارات في وزارة الداخلية العراقية، السلطات الامريكية لاتخاذ اجراءات صارمة بحق الشركات الامنية الخاصة.وابلغ مسؤولون عسكريون امريكيون كمال ان بلاكووتر تحت سلطة وزارة الخارجية وهي بهذا خارج سيطرتهم، طبقا لما تقول مذكرة تتحدث عن اجتماعهما، فعلِّقت القضية.
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
6
بوش يؤكد لتركيا التعاون في التصدي للمسلحين الأكراد والطالباني ينفي أي اتفاق مع تركيا بهذا الشأن
وكالة الأخبار العراقية
أفادت وكالة أنباء الأناضول بأن الرئيس بوش أكد خلال محادثة هاتفية مع رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان الاثنين استمرار تعاون الولايات المتحدة مع تركيا في التصدي لانفصاليي حزب العمال الكردستاني المتحصنين في شمال العراق. وذكرت الوكالة أن الرئيس بوش أعرب لأردوغان عن هذا الدعم غداة عملية جديدة للجيش التركي ضد المتمردين الأكراد في شمال العراق. وأضافت أن البلدين قررا مواصلة تقاسم المعلومات الاستخباراتية حول المتمردين بحسب آلية تم وضعها إثر لقاء بين بوش واردوغان في البيت الأبيض في الخامس من نوفمبر/تشرين الثاني، ما أتاح للجيش التركي تنفيذ عمليات عدة عبر الحدود مع العراق خلال الأسابيع الأخيرة. وخلال الاتصال الذي أجراه رئيس الوزراء التركي، كرر بوش وأردوغان وصف حزب العمال الكردستاني بأنه "عدو مشترك"، وشدد أردوغان على أن العمليات التركية تستهدف المتمردين دون سواهم. وقصف الطيران التركي الأحد مواقع للمتمردين في أقصى شمال شرق العراق من دون أن تسفر العملية عن ضحايا أو خسائر، بحسب ما أعلن جبار ياوار المتحدث باسم قوات الأمن الكردية في العراق - البشمركة. ولم يؤكد الجيش التركي هذه العملية. وكانت المقاتلات التركية قد قصفت في 16 ديسمبر/كانون الأول جبل قنديل الذي يضم المقر العام لنحو 3500 متمرد كردي يستخدمون شمال العراق كقاعدة خلفية لمهاجمة تركيا. وفي اليوم التالي، نفذ الجيش التركي عملية برية محدودة أتبعها في 22 ديسمبر/كانون الأول بغارة جوية جديدة على المنطقة نفسها. ويخوض حزب العمال الكردستاني تمردا مسلحا ضد السلطة المركزية التركية منذ 1984، وتعتبره تركيا والولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي منظمة إرهابية. من جانبه، شدد الرئيس جلال الطالباني أهمية الحفاظ على علاقات جيدة مع تركيا، بعد تجدد القصف التركي لمواقع لحزب العمال الكردستاني داخل الأراضي العراقية. ونفى الطالباني في مؤتمر صحافي عقده في السليمانية بعد لقائه رئيس إقليم كردستان في العراق إبرام أي اتفاق مع تركيا للقضاء على المسلحين
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
7
بغداد تهدد بوقف صادرات النفط لكوريا الجنوبية ان لم توقف التنقيب في شمال العراق
الزمان
قال مسؤول بوزارة الطاقة الكورية الجنوبية اليوم الاثنين إن العراق حذر كوريا الجنوبية من أنه سيوقف صادراته من النفط الخام لها اذا مضى كونسورتيوم شركات كورية قدما في مشروع تنقيب عن النفط في منطقة كردية بشمال العراق. وتثير مثل هذه الاتفاقات النفطية غضب الحكومة العراقية التي تعتبرها تعديا على سلطتها. وقد منحت حكومة اقليم كردستان في اوائل نوفمبر تشرين الثاني الكونسورتيوم الذي تتزعمه مؤسسة النفط الوطنية الكورية حقوق تنقيب في حقل نفطي في منطقة دهوك بشمال العراق. ويضم الكونسورتيوم شركة اس.كيه انرجي اكبر شركة لتكرير النفط في كوريا الجنوبية. وقال المسؤول بوزارة الطاقة "حذرت الحكومة العراقية مؤخرا من وقف محتمل" للصادرات النفطية. وقال مسؤول في الكونسورتيوم "قال العراق الاسبوع الماضي إنه قد تكون هناك مشكلة أو تأخير في تجديد عقود النفط الخام." وتقدر احتياطات حقل بازيان النفطي في دهوك بنحو 500 مليون برميل. وذكر المسؤول بوزارة الطاقة إن التخلي عن المشروع سيضر بخطط البلاد لتأمين امدادات نفط. ويتعين على كوريا الجنوبية استيراد كل احتياجاتها تقريبا من الطاقة لتغذية رابع أكبر اقتصاد في اسيا ولذا تحرص على تطوير حقول نفط في الخارج. وتشير بيانات وزارة الطاقة الى أن العراق زود كوريا الجنوبية بنسبة 5.2 بالمئة من اجمالي وارداتها من النفط الخام في أول عشرة شهور من عام 2007 .
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
8
العاني: تنفي دعم مرشحي ما يسمى بصحوة الانبار لتسلم حقائب وزارية
وكالة يقين للأنباء
نفت نادرة عايف العاني النائبة عن جبهة التوافق، الاثنين، ان تكون الجبهة قد اعلنت دعمها لمرشحين من صحوة الانبار لشغل الحقائب الوزارية التي انسحب منها وزراء الجبهة، مبينة ان مباحثات تجري الان مع الحكومة من اجل العودة الى الحكومة.وقالت نادرة عايف العاني : إن "جبهة التوافق، لن تدعم أي جهة، وكل ما قيل بهذا الصدد عار عن الصحة، ومحاولة لإضفاء نوع من الشرعية على مرشحي صحوة مجلس إنقاذ الانبار."وكان على حاتم السليمان رئيس عشائر الدليم في الأنبار، قال في تصريحات صحفية، امس الاحد، ان جبهة التوافق عبرت على لسان رئيسها عدنان الدليمي، عن تأييدها لمرشحي مجلس صحوة الانبار الخمسة عشر، لشغل حقائب وزارية شاغرة تعود لجبهة التوافق، وستصوت لهم في البرلمان في حال ترشيحهم من قبل رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي بدلا الوزراء المنسحبين.وتابعت العاني إن "بعض الجهات وجدت من انسحاب جبهة التوافق من الحكومة، واحتقان العلاقة بينها وبين رئيس الوزراء، أرضية مناسبة للدخول إلى الساحة السياسية لكن على حساب الآخرين."واشارت الى ان مباحثات الجبهة مع الحكومة، ما زالت مستمرة لغرض التوصل إلى اتفاق ينهي مقاطعة وزراء الجبهة للحكومة، واصفة المباحثات بانها "تسير بخطى جيدة، والامور تشهد نوعا من (الحلحلة) في الأيام القريبة القادمة."وتابعت ان "هناك جهات تحاول تقريب وجهات النظر بيننا وبين الحكومة التي قدمت لنا أشارات ايجابية هي من وجه نظرنا تساهم في بلورة مواقف جديدة، قد تفضي الى واقع ايجابي في الايام القريبة القادمة." دون أن تكشف المزيد عن طبيعة المباحثات وماتم التوصل إليه.يذكر ان جبهة التوافق انسحبت من الحكومة العراقية مطلع شهر آب اغسطس الماضي، واستقال وزراؤها الخمسة بالإضافة إلى نائب رئيس الوزراء سلام الزوبعي، احتجاجا على عدم تلبية الحكومة لمطالب قدمتها الجبهة.وكان الناطق الرسمي باسم الحكومة العراقية، نفى في نهاية شهر تشرين الثاني الماضي، أن تكون الحكومة دعت مجلس صحوة الأنبار لترشيح وزراء بدلاء عن وزراء (جبهة التوافق) الذين انسحبوا قبل اكثر من أربعة أشهر، موضحا أن الحكومة مازالت تسعى إلى عودة وزراء الجبهة.وتصر (جبهة التوافق) على عدم العودة إلى الحكومة من غير أن تقوم الحكومة بالإستجابة لشروطها، وفي مقدمتها إصدار عفو عن السجناء والمعتقلين، خاصة الذين لم تثبت ضدهم أي إدانة، ووقف المداهمات والإعتقالات العشوائية، وإعطاء الجبهة دور أكبر في عملية اتخاذ القرار.وتتكون الجبهة من ثلاثة تنظيمات أساسية (سنية)، هي: الحزب الإسلامي الذي يتزعمه طارق الهاشمي، ومؤتمر أهل العراق برئاسة عدنان الدليمي، ومجلس الحوار الوطني برئاسة النائب في البرلمان خلف العليان.
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
9
قائد شرطة البصرة ل القبس': تخلصنا من 50 في المائة من العناصر الفاسدة
القبس
أفاد قائد شرطة البصرة اللواء الركن عبدالجليل خلف ان الشرطة قامت بتطهير 50 في المائة من العناصر الفاسدة المنتمية إلى الأحزاب والميليشيات، فيما ستنطلق خطة أمنية كبرى لمهاجمة 'المجرمين والإرهابيين' في أوكارهم، مطلع العام الجديد. وأوضح اللواء خلف ل 'القبس' أمس 'حدثت تغييرات كبيرة في شرطة البصرة تمثلت بالتخلص من العناصر الفاسدة المنتمية إلى الأحزاب والميليشيات، وقد أنجزت الشرطة حاليا 50 في المائة من برنامجها بهذا الصدد، فهدفنا هو جعل الشرطة جهازا مهنيا، ولاؤه وإخلاصه للوطن والعدالة والقانون'. أضاف: 'كما بدأنا بتشكيل جهاز استخبارات خال من العناصر الحزبية، ورفدنا الجهاز بمعلومات مهمة عن المجرمين والإرهابيين، ولدينا خطط لتطهير الأهوار، والحد من السكن العشوائي (الحواسم) الذي أصبح منبعا للجريمة في البصرة'. هذا وقد أوضح اللواء خلف في مؤتمر صحافي 'شكلنا خمسة أفواج طوارئ جديدة، بعد استكمال بناء الفرقة ،14 وفي النية تشكيل لواء ثالث مكون من أربعة أفواج يلحق بالفرقة ،14 كما تم استبدال أحد أفواج حرس الحدود وسيتم استبدال فوج آخر، فضلا عن نقل ضباط من ذوي الرتب العالية إلى خارج محافظة البصرة'.ولفت خلف الى ان القوى الامنية تحظى بتأييد اهل البصرة من احزاب وعشائر ومنظمات مجتمع مدني تنبذ العنف والميليشيات المسلحة،وهناك اتفاق على ان تكون البصرة مدينة منزوعة السلاح.وعن تقييمه للوضع الامني خلال عام 2007 قال خلف ان 'تقييما شاملا يظهر تحسنا، فقد انخفضت الجرائم بنسبة 50% منذ الشهر السادس من العام الجاري، فبعد ان كانت هناك اكثر من 142 جريمة قتل مختلفة في الشهر، انخفض معدلها الى 70 شهريا'. وتابع 'برزت ظواهر ايجابية في الشهرين الاخيرين، تمثلت بالابلاغ عن العصابات والمظاهر السلبية، فضلا عن ان المواطنين والمنظمات الانسانية بدأوا يتكلمون بصراحة ومن دون خوف، وأخذت ظاهرة قتل النساء مدى واسعا من الادانة محليا وعالميا وعربيا بسبب الاعلام والمنظمات الانسانية والمواطنين'. واستدرك 'في رأيي ان جهاز الشرطة بدأ يسير في الطريق الذي رسمناه له، وبدأ الجميع يدرك خطر تفشي الاحزاب في جهاز الشرطة'.
ت
عنوان الخبر أو القرير
مكان النشر
10
أطباء بلا حدود تعطي بصيصاً من الأمل للمصابين العراقيين
الرأي الأردنية
يرقد أستاذ التاريخ العراقي (ذانون يونس مهدي) بمستشفى الهلال الاحمر في الاردن بعد أن أجريت له سابع عملية تجميل لوجهه الذي تغيرت معالمه بسبب صاروخ اميركي بعد بضعة شهور من الغزو في عام 2003.وفقد مهدي معالم وجهه بينما كان يلقي دروسه في جامعة الموصل حيث اصابت شظايا صاروخ قيل انه ضرب تلك المنطقة ''بطريق الخطأ'' رأسه مما أفقده الذاكرة لحوالي سنة. وضاعت معالم انفه واذنه كما أصيب بكسر في فكه.وقال مهدي بعد العملية التي اجراها له جراحون يعملون مع منظمة اطباء بلا حدود في عمان :''كنت انتظر الموت حتى لا أعيش تلك العيشة''.وأضاف: ''كنت أتشبث بكل الوسائل حتى اكمل علاجي .. ومما دفعني لاستعادة ولو جزء مقبول من وجهي هو الرغبة في أن يعيش ابنائي حياتهم بشكل طبيعي بعد ان تعقدوا من حياتهم وحتى لا يجرح أحد مشاعرهم''.واشار الى صورة بالابيض والاسود لرجل وسيم يضعها خلفه وقال: ''الخلقة التي خلقني بها الله لن تعود. هذا من سابع المستحيلات.. لكني أريد شيئا تقريبيا.. ان يكون لي شكل مقبول حتى لا يشير اليّ احد عندما اخرج الى الشارع''.وادى انعدام الامن الى نقص في الاطباء والاخصائيين والمعدات في العراق واصبح من الصعب توافر عناية جراحية متخصصة هناك. لذلك يتلقى ضحايا الانفجارات والمصابون بطلقات نارية الاسعافات الاولية الطارئة وتترك بعض العمليات الترميمية والتجميلية للمنظمات الانسانية.وتقدم منظمة (اطباء بلا حدود) المساعدة الطبية الانسانية في عدد كبير من الدول ومن ذلك مساعدة جرحى الحرب العراقيين في العاصمة عمان بعد ان انسحاب المنظمة من العراق في عام 2004 بسبب تدهور الاوضاع الامنية.ويساعد اطباء المنظمة الجرحى على استعادة القدرة على البلع او المشي او استعمال ايديهم او تجميل اجزاء من اجسامهم أو ترميم عظامهم كما هو الحال مع مهدي.وقال (اوليفيي ميزوي) رئيس بعثة اطباء بلا حدود في الاردن: إن البرنامج بدأ في المملكة في عام 2006 لمساعدة المصابين العراقيين على إعادة توظيف اعضائهم.وقدمت المنظمة المساعدة الطبية لاكثر من 300 عراقي حتى اليوم ويقول ميزوي: إن أطباء بلا حدود تأمل في استقبال 50 حالة شهريا خلال عام 2008. ويعالج الحالات في عمان طاقم جراحين معظمهم من العراقيين.وقال (نصر عبد الله) احد الاطباء المتخصصين العراقيين في الجراحة التقويمية والتجميلية الذين يعملون مع المنظمة: ''هذه العمليات المعقدة والضخمة لم نكن نستطيع ان نفعلها في العراق... اي خدمة من اي منظمة انسانية هي مهمة في العراق في الوقت الحالي''.ويقدّر بقاء المريض لتلقي العلاج في المملكة 50 يوما يتلقى خلالها العناية الطبية والمساعدة النفسية ايضا حتى يتخطى الصدمة التي مرّ بها.وتقول (جوزيفين انطوان ميلوم) التي عملت مع المنظمة في اماكن مختلفة على مدى سبع سنوات وتقدم المساعدة النفسية للمرضى: ''يعاني المرضى من الصدمة النفسية الشديدة... البعض تعرض للتعذيب وتصادف وجود البعض الاخر في اماكن انفجرت فيها سيارات وهناك آخرون تم استهدافهم شخصيا''.وأضافت وهي تجلس في غرفة معزولة عن باقي غرف المستشفى لتوفير الراحة والخصوصية للمرضى: إن أبرز أعراض الصدمة تتمثل في الكوابيس والهلوسة والخوف الدائم من التعرض للقتل.وتساءلت: ''كيف يمكن ان اجعلهم يشعرون بالامان وهم يعودون دائما الى المكان غير الآمن'' بعد العمليات.ويروي مهدي عن حالته النفسية السيئة بعد الاصابة ويقول: إن قسوة المجتمع هو اكثر ما آذاه.ويضيف:''كان من الصعب عليّ ان أواجه المجتمع لانه مجتمع قاس وخاصة مجتمعنا العربي الذي لا يعامل اي معاق بالحنو والعطف ولا يتكلم معه كانسان''.ويتابع:''تأثرت نفسيتي وانزويت في غرفة وحدي ولم اكن آكل امام احد حتى ولو بقيت يومين دون طعام''.ويأمل مهدي في ان يستمر تحسنه حتى يعود قدر الامكان الى الحياة الطبيعية التي كان يحياها.ويقول:''لما جئت من العراق لم يكن عندي أنف وكنت أضع أنفا وألبس نظارة أربطها حتى لا تقع ... الآن مهما كان فالوضع افضل من قبل وإن شاء الله سأكون في تحسن أفضل''.
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
11
أكثر من 60 ألف نازح في محافظة الانبار يعانون قسوة العيش بخيام متهرئة مع نقص الغذاء والدواء
وكالة الصحافة العراقية
تشير منظمات غير حكومية محلية عاملة في محافظة الأنبار أن الأسر النازحة الى المحافظة تفتقر إلى ابسط مقومات الحياة بما في ذلك الخيام والأغذية والرعاية الطبية.وتشير المنظمات الى ان هناك أكثر من 60,000 نازح في المحافظة، وفقاً للمفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، وقد دخلت قضيتهم طي الإهمال كما تقول منظمات الإغاثة المحلية.وفي هذا الإطار، قال فتاح أحمد، الناطق باسم جمعية المعونة العراقية: بعد الأحداث الأخيرة (وتدفق النازحين) إلي المحافظات الشمالية والجنوبية، بدأت منظمات الإغاثة بالاستجابة بشكل أسرع لاحتياجاتهم في هذه المناطق، تاركة الأنبار بمساعدات أقل بكثير مما كانت تحصل عليه قبل شهر مارس 2007 .ووفقاً لتقارير لهلال الأحمر العراقي وجمعية المعونة العراقية التي حصلت عليها ( وكالة الصحافة العراقية )، انخفضت المساعدات التي تم تقديمها هذه السنة بنسبة 40 بالمائة مقارنة بما تم تقديمه العام الماضي.وأوضح أحمد أن هناك أكثر من ثمانية مخيمات كبري في الأنبار وأكثر من 25 تجمعاً صغيراً للنازحين بالإضافة إلي النازحين داخل مدنهم. ويزداد الوضع سوءاً في الفلوجة والرمادي والقائم في الوقت الذي تفتقر فيه العديد من القري للمساعدات . ومعظم النازحين في الأنبار هم ممن فقدوا بيوتهم بسبب المواجهات في المنطقة أو الذين هربوا من العنف الطائفي الدائر في بغداد.وأضاف أحمد قائلاً: لقد تحسنت الأوضاع الأمنية في المنطقة ولكن التبرعات انخفضت كذلك. ففي الوقت الذي تحاول فيه منظمات الإغاثة جاهدة الاستجابة لاحتياجات النازحين في مختلف أنحاء البلاد، يعتمد النازحون الذين يعيشون في المخيمات في هذه المنطقة علي دعم السكان أكثر من اعتمادهم علي المنظمات غير الحكومية .ووفقاً للجنة تنسيق المنظمات غير الحكومية في العراق، لم يتم تخفيض المساعدات المخصصة للأنبار ولكن لم يكن هناك أيضاً تركيز خاص عليها. ووصفت اللجنة وضع النازحين هناك بالحرج ، فيما أشار سيدريك تورلان، مسؤول الإعلام بلجنة تنسيق المنظمات غير الحكومية في العراق إلي وجود نقص في الأدوية والرعاية الطبية الملائمة منوهاً أن بعض المناطق بحاجة للأغذية بصورة عاجلة . وأضاف قائلاً: هناك نقصٌ في مياه الشرب كذلك، إذ يشرب الناس في بعض المناطق من مياه النهر. كما يحتاج النازحون إلي الدعم فيما يتعلق بالمواد غير الغذائية ويحتاج المستضعفون منهم إلي الأمن والحماية، والكثيرون يعانون من البطالة
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
12
محاولة كردية لكسب تأييد السيستاني و اليعقوبي يقول إن الفيدرالية " خلق ديكتاتوريات متعددة "
الصباح
تسعى حكومة اقليم كردستان الى الحظي بتأييد المرجعية الدينية العليا في النجف في مسعى لايجاد حلول في ما يخص بعض المسائل العالقة مع الحكومة ، وكسب اصوات الشارع العراقي في موقفه بالاسراع في تطبيق المادة 140 من الدستور، والتعجيل في اقرار القوانين ذات المصالح المشتركة. وكانت بعثة الامم المتحدة في العراق اعلنت امس الاول ان حكومة اقليم كردستان اتفقت مع الحكومة على تمديد عمل لجنة المادة 140 من الدستور الخاصة بتطبيع الاوضاع في كركوك، مع توسيع رقعة عمل البعثة لتقديم الدعم اللوجستي ومساعدة الاطراف العراقية في ايجاد مخرج لمسألة كركوك. ووصف المرشد الروحي لحزب الفضيلة الاسلامي الشيخ محمد اليعقوبي الفيدرالية بأنها نشوء ديكتاتوريات متعددة في الاقاليم.وتباينت ازاء هذا الحدث، اراء الكتل البرلمانية والشخصيات السياسية بين رافض ومؤيد لقرار تمديد عمل لجنة المادة 140 في الوقت الحاضر، في حين طالبت احدى المنظمات الكردية في كركوك الحكومة بالاعتذار عن تأخير تنفيذ المادة 140 ومحاسبة المقصرين والمتسببين في التأخير.وتوجه امس الوفد الكردستاني بعد ان التقى اطراف الحكومة في زيارته الى بغداد القائمة منذ الاسبوع الماضي، الى النجف والتقى خلال الزيارة المرجع الديني السيد علي السيستاني، اضافة الى الشخصيات الرسمية في المحافظة. ويرأس الوفد الذي وصل الى بغداد يوم الاثنين من الاسبوع الماضي، رئيس وزراء اقليم كردستان نيجيرفان البارزاني، ويضم في عضويته نائب الامين العام للاتحاد الوطني الكردستاني كوسرت رسول، وعددا من الوزراء والشخصيات السياسية في الاقليم. وطالبت اللجنة العليا للمنظمات الديمقراطية الجماهيرية والمهنية المستقلة، الحكومة بالاعتذار إلى الشعب العراقي عامة والكردي خاصة لعدم تنفيذه الفقرة 22 من برنامجها المتعلق بتنفيذ المادة 140 من الدستور. وطالبت المنظمة في بيان أصدرته بعد انتهاء الاعتصام الذي قام به عدد من المواطنين الأكراد صباح امس وشمل عددا من المناطق التابعة للأكراد في محافظة كركوك، ان يتم الاسراع في تطبيق المادة 140 من الدستور المتعلقة بتطبيع الاوضاع في المناطق المتنازع عليها وتحديد الاطراف والمسؤولين الذين قصروا في تنفيذ المادة واستجوابهم بشأن ذلك. وقال بيان للمجلس الوطني لكردستان العراق، الأحد، إن الحكومة العراقية هي المسؤولة عن عدم تنفيذ المادة 140 من الدستور العراقي التي تنص على تطبيع الأوضاع في كركوك، متهما إياها بعدم التزامها بما جاء في الدستور. وأضاف البيان الذي حصلت (الصباح) على نسخة منه أن " المجتمعين في لجنة المادة 140 أعلنوا أن الحكومة العراقية هي المسؤولة عن عدم تنفيذ المادة 140 وهذا يعني عدم التزام الحكومة العراقية بدستور العراق الفدرالي. وأشار البيان إلى ضرورة احترام الدستور في العراق الفدرالي الديمقراطي واحترام إرادة الشعب لأن، بحسب البيان ،"زمن فرض النفس بالقوة وحجب حقوق الآخرين قد ولى. وتأتي هذه التطورات في وقت تناقش اكثر من 40 شخصية سياسية اليوم في مدينة البندقية في ايطاليا المناطق المتنازع عليها والمدن المختلطة. وقال وزير حقوق الانسان الاسبق بختيار امين احد المشاركين في الندوة ان هذا التجمع سيقام بدعوة من (التحالف الدولي من اجل العدالة) و(منظمة لا سلام بدون عدالة) وتستمر لمدة ستة ايام. واضاف ان الحلقة الدراسية تهدف الى خلق منتدى للقادة والسياسيين والمعنيين بالقضايا المتعلقة بالمادة 140 وادارة التنوع في البلاد. واوضح امين ان اكثر من اربعين شخصية من صناع القرار من العراق ستشارك في الاجتماع بينها وزراء واعضاء برلمان فدرالي واقليمي ومحافظون. في غضون ذلك، وصف المرشد الروحي لحزب الفضيلة الاسلامي الشيخ محمد اليعقوبي الفيدرالية بانها تشكيل لدكتاتوريات متعددة في الاقاليم بدلا من دكتاتورية واحدة في الحكومة المركزية. وقال اليعقوبي اثناء لقائه بوفد اعلامي في مكتبه بالنجف: ان فرصة نشوء الدكتاتورية بتطبيق نظام الفيدرالية اكبر من فرصة النشوء في نظام مركزي يعتمد على صناديق الاقتراع. واوضح انه:" اذا أنشأنا فيدراليات متعددة ستقل فرصة الرأي الاخر لانه ستصبح كانتونات مقسمة وكل كانتون يمثل جهة معينة. معتبرا ذلك بأنه سوف يكون أكثر انتاجا للدكتاتورية في الأقاليم، مشددا على اهمية تبني سياسة صحيحة في المركز مع ادارة لا مركزية في المحافظات وصلاحيات تمكنها من ان تعمل لازدهار وضعها وخدمة شعبها. وعد الشيخ اليعقوبي نظام الحكومة المركزي هو الحل لمسألة كركوك المتنازع عليها، وقال مخاطبا الوفد الاعلامي: انتم ترون الان أي مشكلة تكون في محافظة معينة لا يحلها الا وجود مركز قوي يتدخل لحل هذه المشكلة، والان الكثير من المشاكل التي حصلت في المحافظات لم تستطع الحكومة المحلية ان تعالجها.. حتى كردستان عندما تعرضت الى التهديدات التركية لم تحل المشكلة الا بوقوف المركز معها بقوة والتحرك سياسيا وبمختلف الاصعدة ووقوفه الى جانب كردستان.
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
13
تحليل إخباري : العراق في مصيدة المعاهدة الأمنية‏!‏
الاهرام
صدق تقرير مجموعة الأزمات الدولية الأخير حين قال‏:‏ إن العراق الآن يسير باتجاه دولة فاشلة يديرها جنرالات حرب وميليشيات وسياسيون فاشلون‏,‏ حيث لا تتمتع الحكومة المركزية بهيمنة علي أي مكان خارج بغداد‏,‏ وربما حتي خارج المنطقة الخضراء‏.‏وبهذه الوضعية الخائرة والسلطات المغلوبة علي أمرها يخوض المفاوض العراقي مع مطلع العام الجديد أهم مفاوضات سياسية في تاريخ البلاد الحديث‏,‏ لوضع النقاط فوق الحروف وتفعيل المعاهدة الأمنية مع الولايات المتحدة التي سطر الرئيس الأمريكي جورج بوش ورئيس الوزراء العراقي نوري المالكي أحرفها الأولي أخيرا‏,‏ لتبارك وجودا عسكريا دائما للقوات الأمريكية في الأراضي العراقية‏,‏ وبرغم محاولة الحكومة العراقية إبراء ذمتها من شبهة تسليم البلاد للاحتلال الدائم طواعية‏,‏ والتظاهر بالحفاظ علي السيادة الوطنية الكاملة وهو ما تم استنباطه من التصريحات الأخيرة لوزير الخارجية العراقية هوشيار زيباري‏,‏ فإنه من المؤكد أن المحادثات الأمنية التي ستبدأ في يناير المقبل وتنتهي في يوليو‏,‏ سوف تقنن وجودا عسكريا أمريكيا دائما علي الأراضي العراقية يتمتع بغطاء شرعي من برلمانيي البلدين ومن مجلس الأمن الدولي‏,‏ مع انتهاء التفويض الممنوح للقوات الدولية التي تقودها الولايات المتحدة في العراق العام المقبل‏.‏وبعيدا عن تقويم وتوصيف بعض الخبراء لمثل هذه المعاهدة الأمنية المرتقبة‏,‏ بأنها تتجاوز صيغة الاحتلال لتصل الي مرتبة وضع دولة تحت الانتداب‏,‏ نجد أنه من المهين التلاعب بمشاعر الشعوب والضحك علي الذقون بالقول بأن السماح بقوات أجنبية دائمة لأغراض دفاعية لا تنتهك السيادة الوطنية‏.‏فمن السهولة بمكان ومن واقع تجارب الخضوع للاحتلال في وطننا العربي أو في أي بقعة بالعالم رزحت تحت نير المحتل‏,‏ يمكن استقراء حصول القوات الأمريكية علي تفويض شرعي بالتدخل في شئون العراق الداخلية وتوجيه سياستها الخارجية والعسكرية والسيطرة علي مقدراتها البترولية والحصول علي وضعية الأفضلية للاستثمار بالنسبة للشركات الأمريكية‏.‏ويعني إقرار مثل هذه المعاهدة التخلي طواعية عن تشكيل جيش عراقي موحد لطالما كان حلما في مواجهة دعاة التقسيم‏,‏ واستبدالها بقوات أمريكية تتمركز في أكثر من‏25‏ قاعدة عسكرية‏,‏ اقيمت في أنحاء البلاد بعد الغزو‏,‏ تتولي حماية الحكومة المركزية من جموح الميليشيات والجماعات الطائفية‏,‏ ومن الأطماع القادمة من وراء الحدود‏.‏والواقع أن إدارة بوش نجحت في التمهيد والتخطيط والاستعداد لبعث الحياة الي مثل تلك المعاهدة الأمنية‏,‏ بعد أن أثبت التقويم الجيواستراتيجي‏,‏ أن العراق هي القاعدة الأمريكية الأمثل في المنطقة في ظل الخطر الذي يداهم القواعد الأخري بالخليج العربي‏.‏وجاء تقرير القائد الأعلي للقوات الأمريكية في العراق الجنرال ديفيد بيترا يوس بمثابة طوق النجاة لإدارة بوش لانهاضها من عثرتها هناك وليمهد المسرح لربط أمريكا والعراق بما يشبه الزواج الكاثوليكي حين أوصي بضرورة تمديد بقاء القوات الأمريكية في العراق لأجل غير مسمي‏.‏فقد حاول تقرير بيترايوس الذي جاء في هوجة تقارير أمريكية حول تقويم الوضع بالعراق بدأت بتقرير بيكر ـ هاملتون‏,‏ تبييض وجه قرار بوش زيادة القوات الأمريكية هناك لخفض مستوي العنف بالرغم من تبشيره للناخبين الأمريكيين ببدء سحب قواته من العراق في يوليو المقبل في محاولة لإرضاء الديمقراطيين الناقمين علي سياساته‏.‏لكن بدا موقف الديمقراطيين في الكونجرس مائعا‏,‏ فعلي الرغم من رفضهم وجودا أمريكيا دائما بالعراق‏,‏ وانتقادهم تقرير بيترايوس بأنه لا يحمل جديدا‏,‏ ولم يوضح السبل التي يمكن من خلالها تحقيق مصالحة عراقية حقيقية‏,‏ إلا أنه من الواضح أن الديمقراطيين يدخرون شيئا ما لما بعد الانتخابات الرئاسية المقبلة‏,‏ خاصة مع يقينهم بأن أمريكا خسرت الحرب وإلا فما معني موافقتهم علي ميزانية إضافية للحرب وتخليهم عن المساومة بربط إقرارها بوضع جدول زمني لانسحاب نهائي من العراق‏.‏
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
14

قائد شرطة البصرة يوقع وثيقة عهد مع عدد من شيوخ العشائر
الوكالة المستقلة للأنباء
قال المتحدث باسم شرطة البصرة، إن قائد شرطة البصرة وقع، الاثنين، وثيقة عهد مع عدد من شيوخ العشائر غرب البصرة، فيما قرر فتح خطوطا ساحنة مع المواطنين للوقوف على شكاواهم.وأوضح العقيد عبد الكريم الزيدي، للوكالة المستقلة للأنباء(أصوات العراق) أن" قائد شرطة البصرة وقع، الاثنين، وثيقة عهد مع أكثر من 20 شيخا من شيوخ عشائر منطقتي الزبير(35 كم غرب البصرة)، ومنطقة صفوان ( 60 كم غرب البصرة)."وأشار إلى أن الوثيقة وقعت في مؤتمر نظمه شيوخ عشائر في إحدى مزارع صفوان غرب البصرة.وأضاف أن " وثيقة العهد تضمنت تعهد شيوخ العشائر بدعم الأجهزة الأمنية لإحلال الأمن والاستقرار في البصرة، والإبلاغ عن العصابات والجماعات المسلحة وكل ما يؤثر على السلم الأهلي، ومكافحة كل أشكال الخروج عن القانون."وتابع "من جانبه تعهد قائد شرطة البصرة تطبيق أسس العدالة والمساواة واحترام حقوق الإنسان بالتعامل مع الأوضاع الأمنية في البصرة، والعمل على جعل عام 2008 عام أمن واستقرار وازدهار."وفي سياق ذي صلة قال الزيدي" كما قرر قائد شرطة البصرة، فتح عدة خطوط ساخنة مع المواطنين لسماع وجهات نظرهم وشكاواهم، والتعامل معها بشفافية، ومحاولة حلها مباشرة تجاوزا للروتين وبالسرعة الممكنة."وتقع مدينة البصرة، مركز محافظة البصرة، على مسافة 590 كم إلى الجنوب من العاصمة بغداد.
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
15
غرينستوك يؤكد ان الدول العظمى غير راضية عن تأسيس دولة كردية مستقلة
راديو دجلة
اكد جيرمي غرينستوك ممثل بريطانيا السابق في الأمم المتحدة ان الدول العظمى مازالت غير راضية عن تأسيس دولة كردية مستقلة مراعاة لمصالحها.وقال غرينستوك خلال المؤتمر الخاص بدور الكرد في العلاقات الدولية الذي عقد مؤخرا في بريطانيا ان الكرد معرضون لمخاطر كبيرة بسبب موقع بلادهم الاستراتيجي وعليهم ان يكونوا حذرين من انه لن تتحسن أوضاعهم الا بمساعدة الدول العظمى.واضاف غرينستوك الذي شغل لفترة اعمال التنسيق لبلاده في العراق قائلا "على الكرد ان يكونوا واقعيين ويعلموا ان الولايات المتحدة وروسيا وبريطانيا لها مصالح خاصة في المنطقة وهم لايعتبرون الكرد اولوية ولايتبنون طروحاتهم واذا تصرف كرد العراق بواقعية حينئذ يستطيعون احتلال موقع جيد لهم في المجتمع الدولي".محذرا الكرد من ان عملهم بعيدا عن الدولة المركزية يستفز الدول المجاورة التي تضم الاكراد وقال ان على حكومة اقليم كردستان ان لاتضحي بمكتسباتها وان تفهم ان اي دولة تقرر ضرب الاقليم فان الدول الاخرى ستساندها ولن تحرك الولايات المتحدة او الاتحاد ا لاوربي ساكنا وقتذاك بسبب المصالح الاستراتيجية
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
16
اتهامات لشركة أمنية بريطانية بحجب معلومات استخباراتية عن الجيش البريطاني في العراق
شبكة أخبار العراق
دعا برلمانيان بريطانيان إلى إجراء تحقيق شامل في الاتهامات الموجهة من قبل موظفين عملوا في السابق لدى شركة ArmorGroup الأمنية البريطانية إلى إدارة الشركة بارتكاب مخالفات عديدة خلال عملها في العراق، منها حجب معلومات استخباراتية عن الجيش البريطاني.وفي مقابلة مع صحيفة غارديان البريطانية، أعرب النائب جيفري دونالدسون عن قلقه بسبب تلك الاتهامات خاصة تلك المتعلقة بحجب معلومات هامة عن الجيش.ولفتت الصحيفة إلى أن أخطر الاتهامات هي تلك التي وجهت من قبل كولن وليامسون الذي انتدبته شركة ArmorGroup ليعمل بصفة موظف ارتباط لدى الجيش البريطاني، حيث قال إنه أصيب بالصدمة بسبب الطريقة التي كانت تدار بها الأمور.وأوضح قائلا أن عمله كان يتركز على زيارة عدد من مراكز الشرطة العراقية في البصرة، غير أن الشركة طلبت منه عدم تزويد الجيش البريطاني بالمعلومات التي يحصل عليها لأن إدارة الشركة لم تكن ترغب بالكشف عن حجم الفساد المستشري في سلك الشرطة العراقية وتغلغل الميليشيات داخلها، على حد قوله.وأضاف وليامسون للصحيفة أنه تلقى أوامر بعدم نقل تلك المعلومات إلى الضباط البريطانيين رغم اعتقاده الجازم بأهميتها، مشيرا الى أنه بذل محاولات حثيثة لبحث المسألة مع الحكومة البريطانية لدى عودته إلى بلاده، ولكن من دون جدوى.من ناحيتها، نفت شركة ArmorGroup بشدة تلك الاتهامات التي قالت إن قسما منها ادعاءات ضبابية لا يمكن التحقق من صحتها، وإن القسم الآخر مجرد مزاعم قديمة تم التعامل معها حينها.وأعلن كريستوفر بييز كبير إداريي الشركة أنه لم تكن هناك سياسة متبعة يُحْظر بموجبها نقل معلومات استخباراتية إلى القوات البريطانية، مقللا من أهمية التحقيق البرلماني المقترح الذي قال إنه مجرد إنفاق للمال العام في غير محله، فالشركة تتمتع بسجل أخلاقي مشرِّف، على حد تعبيره.
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
17
المالكي يتسلم قانون العفو من مجلس القضاء والادعاء العام لعرضه على البرلمان
الوطن الكويتية
كشف المستشار السياسي لرئيس الوزراء العراقي، ان نوري المالكي تسلم قانون العفو العام من مجلس القضاء الأعلى والادعاء العام، تمهيدا لعرضه على مجلسي الوزراء والنواب لاقراره خلال الأيام المقبلة.وقال صادق الركابي المستشار السياسي للمالكي، في اتصال هاتفي مع الوكالة المستقلة للأنباء ( أصوات العراق)، ان رئيس الوزراء «تسلم مؤخراقانون ( العفو العام) من مجلس القضاء الأعلى والادعاء العام، تمهيدا لعرضه على مجلس الوزراء في جلسته المقبلة، هذا الاسبوع، للتصويت عليه».واوضح أنه بعد مناقشة مشروع القانون في مجلس الوزراء «سيتم تقديمه كاقتراح بقانون على مجلس النواب لمناقشته قبل اقراره بصورة تشريعية، ثم يرفع الى مجلس الرئاسة للتصديق عليه».ويقدر عدد المحتجزين في السجون والمعتقلات العراقية وتلك التابعة للقوات المتعددة الجنسيات بما يقارب الـ (32) ألف معتقل، حسبما ذكرت مصادر رسمية وحكومية في أوقات سابقة، ومن هذا العدد يوجد (18) ألف سجين في معتقل (بوكا) الواقع في بلدة ( أم قصر) بالبصرة جنوب العراق، وحوالي نصف هذا العدد في معتقل (كروبر) الواقع في مطار بغداد.وعلى صعيد ذي صلة، قالت وجدان سالم ميخائيل وزيرة حقوق الانسان، ان هناك «معايير تم تحديدها لاصدار العفو العام في مشروع القانون الجديد، منها عدد المعتقلين، ونسبة الذين سيستفيدون من قرار العفو العام، والموقف من الحق الخاص والعام».وذكرت ميخائيل لـ ( أصوات العراق) ان الأمور «تجري بشكل جيد، وهناك عفو عام سيتم اعلانه قريبا».وتنفذ القوات الأمريكية بالتعاون مع الحكومة العراقية، منذ شهر سبتمبر الماضي، برنامجا لاطلاق سراح من لم تثبت ادانته من المعتقلين في السجون الأمريكية والعراقية. وبموجب هذا البرنامج تم الافراج عن مئات المعتقلين من السجون.لكن عددا من القوى والقيادات السياسية العراقية، خاصة (جبهةالتوافق)، تقول ان هذه الأعداد «غير كافية»، وان عمليات الافراج عن المعتقلين مازالت تسير بمعدلات بطيئة، على الرغم من اشادتها ببدء عمليات فحص حالات المعتقلين وسجلاتهم، والتأكد من التهم المنسوبة اليهم، والافراج عمن لم تثبت ادانته منهم.من جانبه، قال رئيس (جبهة التوافق) عدنان الدليمي ان «عدم اطلاق سراح المعتقلين وعدم اصدار قانون (العفو العام) حتى الآن، ولد انتكاسة كبيرة في نفوس مختلف الطوائف العراقية».واضاف الدليمي لـ ( أصوات العراق) أن هذا التأخير «تسبب في اطفاء شمعة الفرح والأمل التي كانت تنتظرها العوائل العراقية، في فرحة تجمعهم مع ذويهم المعتقلين داخل السجون».ولفت الى أن المسؤولين الحكوميين «رددوا، قبل (عيد الأضحى)، أن هناك عفوا عن المعتقلين... ولكن فوجئ الجميع بعكس ذلك».وشدد رئيس (جبهة التوافق) على ضرورة «اطلاق سراح المعتقلين، من أجل انجاح مبادرة المصالحة الوطنية وبدء صفحة جديدة مع جميع العراقيين».
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
18
الاحزاب السياسية تتسابق على كسب الطلبة العراقيين في سوريا
الملف برس
تشهد العاصمة السورية دمشق سباقا محموماً بين احزاب سياسية عراقية قسم منها مشارك في السلطة والقسم الاخر ترك السلطة بفعل الاحتلال، حيث تسعى هذه الاحزاب الى استقطاب شريحة مهمة من الجالية العراقية في سورية وهم الطلاب. وقالت مصادر عراقية تتخذ من العاصمة السورية مقرا لها ان دمشق وباقي المدن السورية تشهد صراعا بين حزبي البعث العراقي ( جناحي الدوري والاحمد ) من جهة وحزب الدعوة من جهة اخرى على كسب الطلاب الى صفوفهم حيث يتواجد اعداد كبيرة من الطلبة العراقيين في الجامعات السورية، وايضا توجد هنا في دمشق الجامعة العراقية السورية الدولية التي تضم اعدادا كبيرة من الطلبة العراقيين تقدر نسبتهم بحوالي 45% من عدد الطلاب الموجودين فيها الذين يصل عددهم الى حوالي ثلاثة الاف طالب.واضافت ان عمليات الكسب من قبل الاحزاب تجري بطرق مختلفة اما عن طريق منح اقامات لهؤلاء الطلبة ولعوائلهم وهذه الطريقة مستخدمة من قبل حزب البعث اوعن طريق منح مساعدات مالية لهؤلاء الطلبة ولعوائلهم ويستخدم هذه الطريقة حزب الدعوه بصورة كبيرة ويعتمد في هذا على شخصيات كثيرة تحاول الاتصال بالطلبة العراقيين وكسبهم في محاولة منه للبقاء ضمن السلطة وخاصة ان هناك انتخابات قادمة بعد سنتين.
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
19
انفجار وسط بغداد واختطاف 14 واعتقالات بالكوت
الجزيرة نت
انفجرت سيارة ملغومة على جسر السنك بوسط بغداد, قبل ظهر اليوم مما أسفر عن قتيل واحد على الأقل وإصابة خمسة آخرين.في هذه الأثناء اختطف مسلحون حافلة تقل 14 شخصا قرب مدينة بعقوبة بشمال شرق محافظة ديالى.وأوضح العقيد حازم ياسين من شرطة بعقوبة أن مسلحين يشتبه في انتمائهم لتنظيم القاعدة خطفوا الحافلة, مشيرا إلى أنها كانت تقل نساء وأطفالا عندما أوقفت شمال المدينة بينما كانت في طريقها من ناحية بلدة السلام باتجاه بلدة المنصورية التابعة لقضاء المقدادية قرب قرية البو شاهين. وذكر المصدر الأمني أن ركاب الحافلة نقلوا إلى جهة مجهولة.يشار إلى أن منطقة البو شاهين تشهد منذ ستة أشهر عمليات مشتركة للقوات الأميركية والعراقية حيث يشتبه في أنها أحد معاقل تنظيم القاعدة. كما توصف مدينة بعقوبة بأنها من أخطر المناطق من الناحية الأمنية.من ناحية أخرى عثرت الشرطة على ثلاث جثث في أحياء متفرقة في بغداد خلال الساعات القليلة الماضية. وفي مدينة الكوت الواقعة على بعد 170 كلم جنوب شرقي بغداد أعلن الجيش الأميركي أن قواته قتلت اثنين من المسلحين واعتقلت اثنين آخرين خلال عمليات دهم.كما اعتقلت قوات التحالف 12 آخرين خلال عمليات استهدفت شبكة القاعدة في منطقة "وادي نهر ديالى" وشمالي العراق.كما ذكر مصدر أمني بشرطة محافظة نينوى أن مدنيا قتل ظهر الأحد وأصيب خمسة من رجال الشرطة بجروح إثر انفجار سيارة مفخخة جنوب الموصل.وفي أعمال عنف أخرى انفجرت سيارة مفخخة أمس في محافظة واسط جنوب شرق العراق بالقرب من منزل مدير دائرة حقوق الإنسان مما أدى إلى إصابة ستة عراقيين.وفي وقت سابق نقل عن مصدر مقرب من مكتب الشهيد الصدر في البصرة أن "مسلحين مجهولين اغتالوا، ليل السبت، علاء أبو شمس وهو عضو بارز في جماعة الصدر".وفي تطور آخر قال مصدر بالشرطة في محافظة الأنبار إن القوات الأميركية أفرجت عن 160 معتقلا من سجن بوكا وسط البصرة.على صعيد آخر قتل 13 عراقيا بينهم 12 من عائلة واحدة عندما اصطدمت سيارتهم بقطار في منطقة الفندية شمال الحلة والتي تبعد مائة كلم جنوب بغداد, حيث كان القطار في طريقه من البصرة إلى العاصمة.

ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
20
قصف أمريكي شمال العراق
الخليج
قال مصدر في الشرطة العراقية أمس، إن مروحية أمريكية قتلت بنيرانها ثلاثة مسلحين كانوا يحاولون زرع عبوة ناسفة وسط مدينة سامراء التابعة لمحافظة صلاح الدين (120 كلم شمال بغداد)، كما تسبب القصف في مقتل مدنيين اثنين وجرح أربعة آخرين بينهم امرأة. وذكر المصدر، الذي طلب عدم ذكر اسمه، أن مروحية أمريكية “قامت بإطلاق النار، في ساعة متأخرة من مساء الأحد على ثلاثة من المسلحين كانوا يقومون بزرع عبوة ناسفة في حي الضباط وسط مدينة سامراء، فأصابتهم إصابة مباشرة، حيث لقوا مصرعهم على الفور”. وأضاف أن المروحية “قتلت بنيرانها ايضاً مدنيين اثنين من المارة وجرحت أربعة آخرين بينهم امرأة كانوا قريبين من مكان القصف”.
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
21
عناصر من الجيش الأمريكي يقودون حملة لتبني أيتام العراق
راديو سوا
تعود قصة اكتشاف عناصر من الجيش الأمريكي لما عُرف بـ "ملجأ الرعب" الذي كان يحتوي على مجموعة من الأيتام في حالة مزرية وسط بغداد بسبب إهمال وفساد المسؤولين إلى الواجهة مجدداً، مع سعي عدد من الجنود إلى العثور على عائلات أمريكية تقبل تبني أولئك الأيتام.وقد بدأ هؤلاء في البحث عن عائلات لاحتضان الأطفال، بعد اكتشافهم عودة بعضهم إلى مؤسسات رعائية حكومية، ووفاة ثلاثة منهم، ويؤكد الجنود أن مسعاهم هو موضع ترحيب من الدوائر الصحية العراقية وهم بانتظار موافقة حكومة بغداد النهائية.وكان النقيب سكوت ساوسورث قد بدأ عمليات التبني بنفسه، بعد قرر احتضان الطفل، علاء الدين، 9 أعوام، والمصاب بشلل دماغي.وقد انطلقت العملية بجهد من الرقيب كيري اوتواسكا الذي رأى تسجيلاً يضم أولئك الأطفال عبر شبكات التلفزة فاتصل بالنقيب ساوسورث، الذي قام بدوره بإعلام صديق آخر هو الملازم شيري غاندرسون، على ما أوردته الأسوشيتد برس.وقد قام الثلاثة بتمضية ساعات طويلة في زيارة الأطفال الذين تم نقلهم إلى ميتم "الأم تريزا" في بغداد، حيث تعرفوا على بعض الأطفال الذين تم نقلهم إلى منشأة حكومية حيث قضى ثلاثة منهم.وقال ساوسورث: "مجرد الاكتفاء بالشعور بالتعاطف من قبلنا لم يكن كافياً.. كان علينا القيام بأمر ما."وتنتظر المجموعة في الوقت الحالي موافقة السلطات العراقية على خطوتهم ومن ثم الطلب إلى السلطات الأمريكية منحهم تأشيرات الدخول، مع أولوية لذوي الإعاقات مثل المصابين بالتوحد أو الشلل الدماغي.ويؤكد النقيب ساوسورث أنه تمكن من العثور على عائلات أمريكية في ولاية ويسكونسن على استعداد لاستقبال نصف الأطفال.وكان الجيش الأمريكي قد اكتشف في يونيو/حزيران الماضي ملجأ للأيتام تعرض فيه 24 صبياً إلى انتهاكات جسيمة.وجاء في بيان صادر عن الجيش الأمريكي أنه عُثر على 24 صبياً، تتراوح أعمارهم بين سن الثالثة والخامسة عشر، يفترشون الأرض وسط مخلفاتهم الإنسانية وهم عراة في غرفة مظلمة دون نوافذ.ونقلت شبكة CBS الأمريكية عن السيرجنت مايكل غيبسون، من الفرقة 82 المحمولة جواً، قوله إن دورية أمريكية عراقية عثرت على الأطفال.وقال غيبسون إن القوة نظرت من فوق حائط لتشاهد الأجساد الضيئلة ممدة على أرضية المنشأة دون حراك.وذكر البيان العسكري الأمريكي أن مخزن الملجأ كان مكدساً بالأطعمة والألبسة التي "كان يمكن استخدامها لإعانة الأطفال" في الملجأ الواقع في حي الفجر، شمال غربي بغداد، والتابع لوزارة العمل والشؤون الاجتماعية، ويرجح الجنود أن مؤن الملجأ كانت تباع في الأسواق المحلية.واعتقلت السلطات العراقية مدير الملجأ وحارساً بجانب ثلاث عاملات كن يقمن برعاية الأطفال.

ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
22
"نجاحات مجالس الصحوة" تدفعها للتحول إلى حزب سياسي يخوض الانتخابات العراقية
الغد الأردنية
قالت "مجالس الصحوة" في العراق انها بصدد تشكيل حزب ينخرط في العمل السياسية ويخوض الانتخابات البرلمانية وفي المحافظات "بعدما استتب امن المناطق التي تنشط فيها وتنظيفها من عناصر تنظيم القاعدة"، حسب قيادي في المجالس فضل عدم ذكر اسمه. وطبقا للقيادي فإن الاستعدادات للاعلان عن تشكيل حزب الصحوة واستكمال فروعه في المحافظات اكتملت بعد ان "نضجت تجربة الصحوات" في بعض المحافظات.وكانت مجالس الصحوات شكلت بدفع من القوات الاميركية في محافظات الانبار وديالى وصلاح الدين والموصل وبعض احياء بغداد، واتخذت من مقاتلة تنظيم القاعدة مهمة لها ما اكسبها دعما حكوميا عراقيا.وبحسب القيادي، فان حزب الصحوة سيخوض الانتخابات البرلمانية والمحافظات بقائمة موحدة او بالائتلاف مع قوى اخرى، مؤكدا ان عدد المنتمين الى تشكيلات الشرطة والجيش من مجالس الصحوات بلغ نحو70 الف منتسب تجري الاستعدادات لضمهم الى صفوف القوات المسلحة، غير انه اشار الى وجود اعتراضات من بعض من وصفهم بانهم يحتكرون العمل في القوات المسلحة.وكان زعيم تنظيم القاعدة في العراق ابو عمر البغدادي دعا السبت الماضي في كلمة مسجلة المسلحين الى قتل السنة الذين انضموا للقوات الأميركية من خلال مشاركتهم في مجالس الصحوة المناهضة للتنظيم. لكن الحكومة العراقية التي رحبت بدور المجالس في تخفيض مستوى العنف في العراق بنسبة 60 في المائة خلال الاشهر الستة الماضية، لم توافق سوى على تجنيد 6 في المائة من عناصرها في صفوف قوات الامن والجيش رغم الدعوات المتكررة للقوات الاميركية التي تمول هذه المجالس. وكان رئيس المجلس الاسلامي العراقي عبد العزيز الحكيم دعا الى وضع ضوابط لقوات الصحوة التي شكلتها العشائر العراقية في المناطق السنية، مطالبا ان تكون قوات الصحوة تحت سيطرة الحكومة العراقية وليست بديلا عنها، في موقف يعكس القلق من تنامي نفوذ هذه القوات وسيطرتها على المحافظات التي تنشط فيها.جاءت تصريحات الحكيم خلال خطبته في اول ايام عيد الاضحى الذي احتفل به الشيعة يوم الجمعة الماضية. وقال الحكيم انه من الضروري ان يتعاون عناصر مجالس الصحوة مع القوات الحكومية في مطاردة "الارهابيين والقتلة لا ان يحلوا مكان هذه القوات وان تنحصر الاسلحة في يد الحكومة". واكد ان هذه المجالس يجب ان تعمل فقط في المناطق الساخنة وغير المستقرة امنيا مثل محافظة ديالى وتحل في المناطق المختلطة طائفيا خشية اثارة المسلحين السنة التوترات الطائفية. وتقول الحكومة ان هناك مخاوف جدية من اختراق هذه المجالس من قبل عناصر القاعدة وغيرهم من العناصر المسلحة المنائة للحكومة. وتعد مجالس الصحوة اهم انجاز عسكري للقوات الاميركية في العراق بعد ان فشلت كل الخطط الاميركية في احتواء العنف فيه، مما حدا بالرئيس الاميركي جورج بوش الى لقاء مطلق مجالس الصحوات عبد الستار ابو ريشة خلال زيارة مفاجئة له الى الانبار في وقت سابق من هذا العام، والثناء عليه وواصفا اياه بالشجاع بعيد مقتله في انفجار سيارة مفخخة على يد تنظيم القاعدة.وقال السفير الاميركي في العراق ريان كروكر ان بلاده رصدت 150 مليون دولار لتأهيل مقاتلي السنة السابقين للعمل في وظائف جديدة. الا ان الحكومة العراقية، كما يرى محللون، لا تبدي اهتماما بانخراط قوات المليشيات السنية في اجهزة الشرطة والجيش العراقيين في اطار من المصالحة الوطنية. ويفيد المسؤولون العراقيون ان عدد افراد هذه المليشيات في ازدياد دائم، متوقعين ان يصل عددها في بغداد العام المقبل الى 45 الف فرد. وقالت الحكومة العراقية السبت الماضي، بلسان وزير الدفاع عبد القادر جاسم، إنها لن تسمح بأن تتحول قوات مجالس الصحوة الإسلامية الى "قوة ثالثة"، الى جانب الشرطة وقوات الجيش. وقال الوزير "ينبغي ضم هذه الدوريات، التي يسيطر عليها السنة، إلى قوات الأمن النظامية". واضاف الوزير: "نحن نعترض اعتراضا قاطعا، على أن تتحول هذه الدوريات إلى تنظيم مسلح ثالث". وكان أيمن الظواهري، المساعد الأول لزعيم تنظم القاعدة أسامة بن لادن، توعد زعماء وشيوخ القبائل العراقية الذي تحالفوا مع القوات الأميركية في العراق ضد مقاتلي القاعدة ووصفهم بأنهم "خونة". وقال الظواهري في شريط مصور إن أولئك الشيوخ القبليين سيواجهون بالثأر ما أن تترك القوات الأميركية العراق. وكان آخر هجوم نفذته القاعدة ضد أعضاء مجالس الصحوة في العشرين من الشهر الحالي في بلدة كنعان بمحافظة ديالى، وأدى إلى مقتل 12 شخصاً، اضافة الى جندي أميركي.
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
23
اهالى بابل يتظاهرون مطالبين باستبدال قائد شرطتهم
العرب اونلاين
تظاهر المئات من اهالى بابل "جنوب بغداد" الاثنين للمطالبة بتغيير قائد الشرطة فى هذه المحافظة بسبب ولائه لاحد الاحزاب الدينية وفقا للمتظاهرين.وسارت التظاهرة التى دعت اليها عشائر محافظة بابل فى مدينة الحلة "100 كلم جنوب بغداد" بمشاركة المئات يتقدمهم ممثلون عن العشائر.ورفع المتظاهرون اعلاما عراقية ولافتات كتب على احداها "لا نوافق على وجود قائد شرطة منحاز لاى جهة" فيما قالت اخرى ان "استقرار بابل رهن بوجود قائد شرطة مستقل".وعينت وزارة الداخلية العميد فاضل رداد، الذى يدعى المتظاهرون ارتباطه بالمجلس الاعلى الاسلامى العراقي، قائدا لشرطة المحافظة خلفا لقائدها السابق اللواء قيس المعمورى الذى اغتيل بتفجير عبوة ناسفة.وناشد المتظاهرون خلال التظاهرة التى احيطت باجراءات امنية مشددة، الحكومة العراقية العمل على استقلال المسؤولين الامنيين وابعادهم عن التيارات الدينية والسياسية.ويعد المجلس الاعلى الاسلامى العراقى الذى تاسس عام 1982 فى ايران ويتزعمه عبد العزيز الحكيم، ابرز الاحزاب الدينية الشيعية فى البلاد.وسلم المتظاهرون الذين تجمعوا امام مبنى مجلس المحافظة وسط الحلة مطلبهم الى ممثل عن مجلس المحافظة.وقتل قائد شرطة بابل السابق اللواء قيس المعمورى بعد تعرضه لثمانى محاولات اغتيال فى السابق، بتفجير عبوة ناسفة استهدفت موكبه فى التاسع من كانون الاول/ديسمبر الجاري.
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
24
«خطة» أميركية ـ تركية: اعتراف بكردستان من دون كركوك
جريدة حوارات
بفاصل أسبوع واحد، جددت الطائرات التركية غاراتها على مواقع حزب العمال الكردستاني في شمال العراق. الغارة التي تمت هذه المرة نهارا هي استمرار بفاصل أسبوع واحد، جددت الطائرات التركية غاراتها على مواقع حزب العمال الكردستاني في شمال العراق.الغارة التي تمت هذه المرة نهارا هي استمرار لـ»رسالة» القصف السابق، بأن مسلحي حزب العمال الكردستاني لن يكونوا في مأمن، لا في الليل ولا النهار، ولا في الصيف ولا في الشتاء. وتريد تركيا بمواصلة هذه العمليات الجوية المحدودة الإبقاء على الجبهة الكردية ساخنة ومفتوحة، وإذا تطلب الأمر تطوير سلة الأهداف التي قد لا تقتصر على حزب العمال الكردستاني وتوسيعها تبعا للتطورات في شمال العراق والمنطقة عموما.ولعل من المفيد جدا التذكير بأن هذه العمليات تتم بالتنسيق مع الولايات المتحدة، في ظل تراجع حدة موقف أكراد العراق من العمليات التركية، ما يؤكد على الدور المركزي لواشنطن في إدارة التطورات، بل في ترتيب العلاقات التركية ـ الكردية.وفي هذا الإطار، حظي بالاهتمام ما نشرته صحيفة «الإيكونوميست» البريطانية الجمعة الماضي من أن رئيس الحكومة التركية رجب طيب أردوغان والرئيس الأميركي جورج بوش قد اتفقا في لقائهما في الخامس من تشرين الثاني الماضي على شل القدرة العسكرية لحزب العمال الكردستاني في شمال العراق، وقبل ذلك بثلاثة أيام كانت وزيرة الخارجية كوندليسا رايس تعلن بعد لقائها أردوغان في أنقرة التوصل إلى «اتفاق شامل» حول المسألة الكردية.وانطلقت الصحف التركية في فك طلاسم الاتفاق الجديد وماذا يعني. وربما تكون «الإيكونوميست» أفشت سرّ الاتفاق، وهو أن أردوغان سيعترف بإدارة إقليم كردستان شمالي العراق، مقابل بقاء تبعيتها لحكومة بغداد وإبقاء كركوك خارج السيطرة الكردية مع منحها وضعا خاصا.ورغم نفي رئاسة الحكومة التركية أمس الأول ما نشرته الصحيفة البريطانية، فقد ظهرت مؤشرات على احتمال وجود هذه الخطة من خلال تصريح رئيس الأركان التركي الجنرال ياشار بويوك أنيت مؤخرا من انه «إذا كان لا بد من فدرالية في العراق فإننا نفضّل أن تكون فدرالية بالمعنى الحديث»، أي فدرالية تعترف بسلطة الحكومة المركزية في بغداد وتترك كركوك خارجها.وفي هذا الإطار بدأ زعيم المعارضة دينيز بايكال يتحدث بأسلوب جديد، بتخليه عن انتقاد الحوار مع أكراد العراق ودعوته إلى إقامة أفضل العلاقات معهم.وفي البعد الكردي العراقي، كانت رايس تزور كركوك وتعلن من هناك أن المدينة تحمل أهمية لعراق ديموقراطي ولكل العراق، وهي لغة لا تنسجم مع الخطاب التقليدي والمعروف لأكراد العراق.وتشير صحيفة «حرييت» إلى أن رفض رئيس إقليم كردستان مسعود البرزاني الذهاب إلى كركوك، واللقاء مع رايس ليس سببه قصف الأتراك جبال قنديل ووصف البرزاني للقصف بالجريمة، بل لأنه منزعج من الموقف الأميركي من وضع كركوك وتأجيل الاستفتاء على مصيرها الذي كان مقررا وفقا للمادة 140 من الدستور العراقي قبل نهاية العام .2007ولم تقف الأمم المتحدة متفرجة بل أعلن الممثل الخاص للأمم المتحدة في العراق ستيفان دي ميستورا انه إلى جانب تأجيل الاستفتاء في كركوك.وتكشف صحيفة «راديكال» بعدا آخر من الضغوط الأميركية على تركيا وأكراد العراق لترميم العلاقات المتوترة بينهما، وهو أن إدارة بوش تولي أهمية لموضوع الطاقة في استراتيجية المواجهة مع القوة الروسية الصاعدة في عهد الرئيس فلاديمير بوتين. ودور تركيا كممر لخطوط الطاقة حيوي لهذه الاستراتيجية، التي تلحظ مرور قسم كبير من النفط العراقي في المستقبل عبر تركيا، وبالتالي عبر الفدرالية الكردية.وربما يكون هذا ما قصده أردوغان من انه ليس من قوة يمكن أن تقوم بأي عمليات لا في المنطقة ولا في العالم على حساب تركيا، ومن دون أخذ مصالحها بالاعتبار
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
25
الرئاسة العراقية لم تتسلم قرارات اعدام المحكومين في "الانفال"
الدستور الأردنية
أعلن نائب الرئيس العراقي طارق الهاشمي امس أن قرارات إعدام عدد من مساعدي الرئيس العراقي الراحل صدام حسين المدانين في قضية الأنفال لم تصل بعد إلى هيئة الرئاسة العراقية. وقال الهاشمي الذي يزور السليمانية امس إن هيئة الرئاسة العراقية لم تتسلم "أي قرار من المحكمة الجنائية العراقية العليا حول تنفيذ حكم الإعدام بحق المدانين في قضية الأنفال".مضيفا "إذا وصلت قرارات الإعدام إلى هيئة الرئاسة سيتم مناقشتها حسب الدستور ومن حق الرئاسة رفضها أو الموافقة عليها". وكانت السفارة الأمريكية ببغداد أعلنت الشهر الماضي رفضها تسليم المحكومين الثلاثة في قضية الأنفال إلى الحكومة لتنفيذ الأحكام الصادرة بحقهم من اجل حسم الخلاف داخل الحكومة حول الموضوع.وكانت المحكمة العراقية العليا قد أصدرت أحكامها بالإعدام ضد سلطان هاشم الذي شغل منصب وزير الدفاع في عهد النظام السابق إضافة إلى علي حسن المجيد وهو ابن عم صدام والملقب بعلي الكيماوي وضد حسين رشيد الذي كان يشغل منصب رئيس أركان الجيش.
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
26
خليل الدليمي: صدام لم يتغزّل بممرضته الأمريكية وكان قريبا من تمثاله لحظة إسقاطه
شبكة أخبار العراق
كشف المحامي خليل الدليمي، رئيس هيئة الدفاع عن الرئيس العراقي الراحل صدام حسين، في حديث خاص مع اقتراب مرور الذكرى السنوية الأولى لاعدام صدام، أن الأخير كان معتقلا في أحد قصوره لفترة زمنية بعد القاء القبض عليه، وأنه كان قريبا من الساحة التي أسقط تمثاله فيها بعد احتلال بغداد. إلا أن الدليمي استنكر بشدة رواية محقق أمريكي عن "تغزل" صدام بممرضته الأمريكية بسجنه، لافتا إلى أنه "كان متدينا في ذلك الوقت".
وأضاف الدليمي أن صدام حسين أملى عليه مذكراته وكان يكتبها وبعد ذلك يطبعها ثم يعيدها لصدام حتى يوقع عليها لكي تكون موثّقة، لافتا إلى أن صدام أملى عليه خلال مئات اللقاءات طوال 3 سنوات قرابة 300 صفحة.
وأرجع سبب العدد الكبير للقاءاته بصدام حسين "هو أنني كنت المحامي الوحيد الذي يقابله خلال عامي 2004 و 2005 وحتى بداية عام 2006 حتى التحق بي محامون آخرون".
هل شاهد صدام سقوط تمثاله ؟
ومع اقتراب الذكرى السنوية الأولى لإعدام صدام حسين في 30-12-2006، خص الدليمي " ببعض المعلومات حول صدام وفترة اعتقاله.
وقال: لقد كان قريبا من ساحة الفردوس لحظة إسقاط تمثاله، كان رأيه أن هناك أمورا أكبر من النصب تم اسقاطها من قبل الغزاة ولم تؤثر على العراقيين.
ولدى سؤاله "يعني هذا أن صدام شاهد تمثاله وهو يسقط"؟ ضحك الدليمي وقال "تقريبا" ثم عاد "لينفي أن يكون قد شاهده وهو يسقط".
"تغزله" بممرضته ؟
وكان رونالد كيسلر أصدر كتاب "ذا تيروريست واتش" والذي يتضمن حوارا مطولا مع جورج بيرو، وهو مدير فريق تحقيقات أرسله مكتب التحقيقات الفدرالي الأمريكي للتحقيق مع صدام حسين في سجنه. وذكر بيرو أن صدام كانت تلفته النساء الجميلات، وقد طلب منه أن يقول لممرضته الأمريكية أنها "فاتنة. إلا أن المحامي خليل الدليمي نفى ذلك بشدة. وقال: صدام قبل المعتقل قاد حملة إيمانية في العراق غير مسبوقة. وداخل المعتقل اتجه أكثر إلى الدين وكان يختم القرآن كل 3 أيام، وكان يعرف أن المعتقل فيه كاميرات، والوازع الديني يمنعه من إن يتصرف بهذا الشكل لكن الرئيس يمزح كثيرا مع المحامين وحتى مع الأمريكيين وهذا تشويه متعمد لصورته.
مصحفه المحروق وسجنه في قصره
وقال إن وكالة المخابرات المركزية (السي أي إي) ومكتب التحقيقات الفيدرالي شكلا فريقا للتحقيق معه طوال 6 أشهر أخفوه فيها ولم يظهر بعدها إلا لحظة مثوله أمام القاضي رائد الجوحي. وتابع "خلال هذه الفترة تم التحقيق معه ولم يكن التحقيق حول سلاح الدمار الشامل وإنما قضايا أخرى من قبيل لماذا قصف اسرائيل بـ39 صاروخا". وتابع الدليمي سرده لبعض الأمور وروى رواية جديدة عن لغز مصحف صدام المحروق. وكانت المحامية بشرى الخليل قالت في وقت سابق أن صدام "أخبرني أنه ذات يوم، وبينما كانوا يأخذونه إلى الحمام رفعوا العصابة عن عينيه، فرأى مجموعة من الأشياء الملقاة على الأرض بينها مصحف محروق، وكان هذا بعد أيام على اعتقاله. فأخذه وبقي ملازما له".الدليمي، من جهته، كشف أن هذه الحادثة حصلت في أحد قصور صدام الرئاسية لأنه أصلا كان معتقلا فيه. وأوضح : في وقت سابق للاحتلال كان صدام قد طلب من سكرتيره الشخصي أن يضعوا في كل غرفة من غرف القصر نسخة من القرآن من نفس الطبعة التي يحبها للمزايا التي فيها ، وعندما قصف الأمريكيون القصور الرئاسية طال القصف هذه المصاحف مثل أثاث القصر.وتابع " كان صدام معتقلا في هذا القصر الذي تضررت أجزاء منه، وأبقي عليه في أماكن لم تتضرر. كان الحراس يقودونه لقضاء حاجته وشاهد من تحت عصابة عينية نسخة متناثره بشكل مفتوح فطلب من الجنود أن يرفعوا العصابة فكان له ما طلب وقال أريد هذا الكتاب وسمحو له أن يأخذه وقد لاحظ أنه كان محروقا من أحد الأطراف". وشكك خليل الدليمي بما أعلنته فرنسا منذ ايام عن وجود أموال لصدام تقدر بـ20 مليون يرور فيها وتريد تسلميها للحكومة العراقية. وقال " الرواية الفرنسية كاذبة، ولا يمتلك قرشا واحدا في الخارج لأن المخابرات الأمريكية كانت تعرف كل شئ ولو جدت قرشا واحدا لضخمت الأمر، وعندما وجدت 750 ألف دينار معه لحظة اعتقاله تحدثوا فورا".

ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
27
"الصحة" العراقية تنفي وجود أدوية تحمل فيروس الايدز
الخليج
نفى عادل محسن المفتش العام لوزارة الصحة العراقية، صحة ما تردد عن وجود أدوية تحمل فيروس الايدز قائلاً ان الفحوصات التي أعلنها مختبر الرقابة الدوائية غير صحيحة مؤكداً “ان الجهاز الذي تم به فحص الدواء غير متخصص في فحص هذا النوع من الأدوية وغير جاهز للفحص ويعطي نتائج خاطئة”.وأوضح محسن “ان فحص دواء الألبومين لا يمكن الا بفحص الأحواض التي تم فيها صنع الدواء قبل تصديره”. وقال ان الدواء تم مصادرته من باب الحذر والاحتياط وافق أمر وزير الصحة”. مؤكداً “انه لم تسجل الى الآن حالة اصابة بفيروس الإيدز”.ومن جانب آخر، اكدت النائبة جنان العبيدي عضو لجنة الصحة في البرلمان “ان الصيدلاني الذي استورد الدواء تم اعتقاله للتأكد فيما كان استيراده الدواء الحامل للفيروس عرضياً أو متعمداً لإحداث أزمة داخل العراق”.
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
28
مؤتمر للمصالحة العراقية في القاهرة بمشاركة بعثيين
مؤسسة العراق للاعلام والعلاقات الدولية
قالت مصادر حكومية عراقية مقربة من مجلس الرئاسة ان زعماء سياسيين يبذلون مساع حثيثة تمهيدا لعقد اجتماع مصالحة، تحضره شخصيات تمثل اطرافا سياسية مختلفة بينهم بعثيون، الشهر المقبل في العاصمة المصرية القاهرة .وأوضحت المصادر، في تصريح لوكالة (آكي) الايطالية للأنباء، أن "هذه المساعي تأتي عقب طلب تقدم به الرئيس العراقي جلال الطالباني للحكومة المصرية خلال زيارته الاخيرة لمصر وحضوره مراسيم افتتاح الدورة الرياضية العربية" الشهر الماضي.وأشارت إلى أن "التحركات التي قامت بها شخصية مستقلة اوفدت لتوجيه دعوات حضور الاجتماع التقت باعضاء من جناحي حزب البعث المنحل، يونس الأحمد وعزت الدوري، في أكثر من عاصمة عربية حيث وجدت ان جماعة الدوري أكثر تطرفا من جماعة الاحمد حيث مازالت ذات طروحات متشددة ومعزولة بعيدة عن الواقع عند تناولها لموضوع العراق وهم مازالوا يترقبون انقلابا ما وعودة وشيكة للحزب الى السلطة! وفق اعتقادهم" .وكشفت المصادر عن أن جماعة محمد يونس الاحمد المنشقة في وضع "إعادة تقييم" و"هم يبحثون عن وجهة نظر لم تتبلور بعد وقد طلب منهم، كبداية لدخول العملية السياسية لو رغبوا، إدانة حقبة حكم البعث أو طيها والبدء ببلورة موقف واضح اذا كانوا غير قادرين على تلك الإدانة"، على حد وصف تلك المصادر.وبحسب المصادر، فإن الشخصية الموفدة أشارت إلى "مفارقة مثيرة للانتباه، هي إن كبار العسكريين ورجال مخابرات من اعضاء الحزب المنحل أكثر انفتاحا على الوضع الجاري في البلاد، على العكس من غيرهم الذين مازالوا متشددين ويتصرفون أو يفكرون بان شيئا لم يحدث" في البلاد.ورصدت المصادر "وجود صراع كبير" داخل أجنحة البعث حول اموال الحزب التي سجلت باسماء عدد من اعضاءه تحت واجهات مختلفة الا أنهم "شفطوها"، وهذا الأمر "أثر على ميزانية الحزب ودعمه خلافا لما يشاع عن وجود سيولة مالية لديه"، حسبما أشارت تلك المصادر
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
29
صحيفة : أردوغان يدافع عن الهجمات التركية ويعلن الالتزام بحدود القانون الدولي
الوكالة المستقلة للأنباء
قالت صحيفة "نيو يورك صن" الأمريكية، الإثنين، إن رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان دافع عن الهجمات الأخيرة التي إستهدفت الأكراد في شمال العراق ووصفها بأنها "حق طبيعى" فى إطار القانون الدولى . ونقلت الصحيفة عن أردوغان قوله في معرض إجابته عن سؤال طرحه صحفيون بصدد تقارير عن هجمات تركية جديدة عبر الحدود مع العراق " إننا نستخدم حق الأمة الطبيعي في إطار القانون الدولي، مع الإلتزام بحدود الرد". وقالت الصحيفة إنه لم يتح لها الاتصال بسلطات عسكرية لمعرفة طبيعة العمليات. وأشارت الصحيفة إلى أن السفير الامريكي في العراق، ريان كروكر، قال قبل يوم من هجوم الامس" إن امريكا تقر بحق تركيا في الدفاع عن نفسها، إلا أنه طلب من تركيا حليفة امريكا والعضو في الناتو ألا تلحق ضررا باستقرار العراق". ونقلت الصحيفة عن كروكر قوله "في الوقت نفسه، قلنا أيضا إن لدينا اهتمام جوهري بشأن إستقرار العراق وليس هناك أحد من بيننا يريد رؤية عمليات تنفذ بطريقة تهدد الاستقرار الأساسي داخل العراق." وكان الجيش الامريكي قال إن طائرات تركية إستهدفت الأحد عناصر من الأكراد في شمال العراق في ثالث عملية عبر الحدود مع العراق تنفذها القوات التركية في أقل من اسبوع. ويشن حزب العمال التركي "بي كي كي" هجمات على تركيا من أجل إقامة دولة كردية مستقلة في جنوب شرق تركيا منذ العام 1984. وتصنف تركيا وامريكا والاتحاد الاوربي هذه الجماعة بـ " الارهابية". وبعد تصعيد "بي كي كي" هجماته انطلاقا من قواعد له في شمال العراق اعلنت تركيا أنها لم تعد تتحمل هجمات من وصفتهم بـ "المتمردين"، وصوت البرلمان التركي لصالح شن هجمات على معاقلهم ومعسكراتهم في العراق. وكانت امريكا والعراق طالبتا تركيا بضبط النفس في ردها على الاكراد خشية أن تتسبب عمليات تركية واسعة في زعزعة الاستقرار في أكثر مناطق العراق أمنا. وتشن تركيا هجمات مؤقتة عبر الحدود، وتنفذ أحيانا "ملاحقات ساخنة" ، وغارات محدودة في الجانب العراقي كان احدثها هجوم امس. وقالت الصحيفة ان الرئيس الامريكي جورج بوش كان قد أعلن أثناء إجتماع مع أردوغان في 5 من تشرين الثاني نوفمبر الماضي، أن بي كي كي "عدو مشترك"، ووعد بتبادل المعلومات الاستخبارية عن هذه الجماعة مع الجانب التركي. وأشارت الصحيفة إلى أن واشنطن زودت الاتراك بمعلومات استخبارية، وأنشأت "مركز تنسيق" في العاصمة التركية، انقرة، لتبادل المعلومات بين الأتراك والعراقيين والامريكيين.
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
30
السياسية الاولى: البولاني لـ " الصباح " : اتفاق أمني بين بغداد و دمشق
الصباح
كشف وزير الداخلية جواد البولاني عن اتفاق عراقي سوري بشأن ثلاث قضايا امنية.وقال البولاني في تصريح لـ"الصباح": ان بغداد ودمشق نسبتا ضباط ارتباط امنيين مشتركين، مشيرا الى انه تم الاتفاق على مسك الحدود بشكل فعال.واضاف ان المحور الثاني الذي تم الاتفاق بشأنه يتركز على مكافحة الارهاب وملاحقة المجاميع الارهابية وتبادل المطلوبين في هذا الملف، فضلا عن تبادل المعلومات الاستخبارية وتعزيز وسائل الاتصال الامني.وتابع وزير الداخلية قائلا: ان الملف الجنائي نوقش في الاجتماعات مع الجانب السوري المتمثل بوزير الداخلية اللواء بسام عبد المجيد، مبينا ان الجانبين اتفقا على التحرك السريع بشأن هذا المحور وملاحقة المجرمين من خلال خطة عمل مشتركة بين العراق وسوريا.واثنى البولاني على التعاون السوري الذي وصفه بـ "الالتزام العالي"، موضحا ان مذكرة التفاهم الموقعة بين الجانبين خلال زيارة رئيس الوزراء نوري المالكي الى دمشق قد بدأ تنفيذها، لافتا في الوقت نفسه الى ان الاجتماعات مع المسؤولين السوريين ستستمر من اجل تمتين العلاقات بين بغداد ودمشق.

ليست هناك تعليقات: