Iraq News
























مواقع إخبارية

سي أن أن

بي بي سي

الجزيرة

البشير للأخبار

إسلام أون لاين



الصحف العربية

الوطن العربي

كل العرب

أخبار اليوم

الأهرام

الوطن

القدس العربي

الحياة

عكاظ

القبس

الجزيرة

البيان

العربية

الراية

الشرق الاوسط

أخبار العراق

IRAQ News




فضائيات



قناة طيبة

قناة الحكمة

قناة اقرأ

قناة الشرقية

قناة بغداد الفضائية

قناة البغدادية

قناة المجد

وكالات أنباء

وكالة أنباء الإمارات

وكالة الأنباء السعودية

المركـز الفلسطينـي

وكالة أنباء رويترز

وكالة الانباء العراقية


تواصل معنا من خلال الانضمام الى قائمتنا البريدية

ادخل بريدك الألكتروني وستصلك رسالة قم بالرد عليها

Reply

لمراسلتنا أو رفدنا بملاحظاتكم القيمة أو

للدعم الفني

راسل فريق العمل

إنظم للقائمة البريدية


اخي الكريم الان يمكنك كتابة تعليق وقراءة آخر عن ما ينشر في شبكة أخبار العراق من خلال مساهماتك في التعليقات اسفل الصفحة



Website Hit Counter
Free Hit Counters

الاثنين، 18 فبراير، 2008

صحيفة العراق الالكترونية الأخبار والتقاريرالأثنين 18-02-2008


نصوص الأخبار والتقارير
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
1
عشائر جنوب العراق تطالب مصر والعرب بالتدخل لوقف الهيمنة الإيرانية
الأهرام
أصدرت اللجنة العليا لشيوخ عشائر جنوب العراق بيانا أمس تطالب فيه مصر والدول العربية بالتدخل لوقف المحاولات الإيرانية فرض هيمنتها علي محافظات جنوب العراق وحي البصرة والعمارة وواسط وذي قار‏.‏وأكدت اللجنة ضرورة التوحد والتصدي لما وصفوه بالشر القادم من إيران‏.‏ وناشدت اللجنة باسم العشائر العراقية ـ إلي جانب مصر ودول الخليج ـ الأمين العام للأمم المتحدة‏,‏ الوقوف مع شعب العراق في المحافظات الجنوبية ضد محاولات الاستفزاز والتدخلات والهيمنة الإيرانية الهادفة إلي تقسيم العراق‏.‏ وتتشكل اللجنة العليا لشيوخ عشائر جنوب العراق من أبرز العشائر ذات الأصول العربية من مختلف الطوائف في المحافظات الجنوبية‏.‏
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
2
منح الأكراد السوريين المقيمين فـي كرستان العراق صفة (اللجوء)
الرأي الأردنية
قال ديندار زيباري منسق حكومة إقليم كردستان العراق في الأمم المتحدة امس إن المفوضية العليا لشؤون اللاجئين التابعة للمنظمة الدولية وافقت على منح صفة اللجوء للأكراد السوريين المقيمين في الإقليم.وقال زيباري في مؤتمر صحفي مشترك عقده مع انطونيو جوتيريس المفوض السامي للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين في مبنى مجلس وزراء الإقليم في أربيل إن المفوضية ستدعم اللاجئين من الأكراد السوريين وتمنحهم صفة اللجوء بناء على طلب حكومة الإقليم واللاجئين أنفسهم لأن إعطاء الشرعية لهم في العراق وإقليم كردستان من الضمانات الدولية.وأضاف أن زيارة المفوض السامي لشؤون اللاجئين في الأمم المتحدة لإقليم كردستان هي من جهود الأمم المتحدة الرامية لدعم العملية السياسية في العراق وبحث مواضع عدة بينها موضوع اللاجئين الأكراد الإيرانيين والسوريين والأتراك في الإقليم وموضوع النازحين العراقيين وكيفية دعمهم . وأشار زيباري إلى أن المفوضية تعهدت بدعم إقليم كردستان وفتح مقراتهم في إقليم كردستان والعراق وزيادة عدد الموظفين الدوليين والمحليين في العراق وكردستان.وبحسب التقديرات الكردية فإن هناك حوالي 3500 شخص من أكراد إيران وحوالي 500 من أكراد سوريا وحوالي ستة آلاف من أكراد تركيا وحوالي 160 ألف من النازحين.ويوجد حاليا في محافظة دهوك الكردية مخيمات تضم أكراد سوريا توجه أغلبهم إلى إقليم كردستان بعد الأحداث التي وقعت في مدينة قامشلي السورية ذات الأغلبية الكردية والتي سميت بأحداث آذار 2004.من جانبه قال جوتيريس: لا يجب إعادة العراقيين بالقوة وليس من حق أي دولة إعادة العراقيين بالقوة أما في كردستان فالوضع مختلف حيث أنه إذا كانت هناك أية إعادة للأشخاص على شكل أفراد وبملف مستقل فلا مانع من ذلك أما إذا كان على شكل مجموعات أو فرق فهذا غير مسموح به .وأوضح المسؤول الدولي أن المفوضية على اتصال وحوار مع الحكومة العراقية للوصول إلى مشروع سياسي لوقف الهجرة إلى خارج العراق.وقال جوتيريس: نحن نرحب بكل محاولة دولية لمساعدة اللاجئين العراقيين.
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
3
طالباني: هيئة الرئاسة لم تتسلم قرارات إعدام مداني "الأنفال"
الخليج
أعلن الرئيس العراقي جلال طالباني أن قرارات إعدام المدانين الثلاثة في قضية الأنفال لم تصل بعد من المحكمة الجنائية العراقية العليا إلى هيئة الرئاسة لتحديد موعد تنفيذ أحكام الإعدام.وقال طالباني في مقابلة مع تلفزيون (العراقية) الحكومي: “إذا وصلت إلينا قرارات الإعدام فليس لنا حق التوقيع أو الرفض فحسب قانون المحكمة فإن قراراتها قطعية غير قابلة للنقض”.وأضاف: “أن لمجلس الرئاسة حق واحد هو تعيين يوم الإعدام وتنفيذ القرار”.وقال طالباني: “إن قرارات المحكمة لم ترسل إلينا صورا منها لأنه كان يعتقد أنه لا حاجة لقرار يصدر من الرئاسة لتحديد وقت الإعدام لكن القانون الأخير الذي صادق عليه البرلمان يجيز صدور قرار رئاسي لتحديد يوم تنفيذ الإعدام”.وكانت المحكمة الجنائية العراقية العليا قد أصدرت في 24 حزيران/يونيو الماضي قرارات بإعدام ثلاثة من كبار مساعدي الرئيس العراقي الراحل صدام حسين وهم الفريق أول الركن سلطان هاشم أحمد آخر وزير دفاع في نظام صدام قبل سقوطه في ربيع عام 2003 وعلي حسن المجيد والفريق الركن حسين رشيد بتهم الإبادة الجماعية للأكراد وقتل 182 ألف كردي خلال عمليات الأنفال العسكرية بين عامي 1987 و1988.ورفضت السفارة الأمريكية في بغداد تسليم المدانين الثلاثة للحكومة العراقية لتنفيذ أحكام الإعدام رغم مرور فترة طويلة على صدور قرارات الإعدام.
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
4
توقع أمريكي بطول معركة الموصل وقصف يستهدف(الصحوة(
أخبار العرب
توقع الجيش الأميركي في العراق إنجاز معركته المعلنة ضد عناصر تنظيم القاعدة في مدينة الموصل شمال البلاد 12 شهرا، بدلا من المعركة الحاسمة التي أعلنها رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي. وقد تزيد من صعوبة مواجهة عناصر القاعدة قلة حماسة سكان الموصل المتعددة الطوائف والأعراق على مساعدة ’’المحتلين’’ كما ينظر إليهم عدد كبير منهم. وأوضح المقدم كريس جونسن وهو قائد فوج مشاة أميركي وصل حديثا إلى أحد أحياء الموصل أن المراحل الأولى من الإستراتيجية الأميركية لإحلال الأمن في المدينة تتمثل في إقامة حواجز تفتيش أميركية وانتشار قوات عراقية كي يستعيد السكان الشعور بالثقة في الحكومة العراقية. وتبدو لهجة هذه الإستراتيجية بعيدة عن الدعوات إلى ’’معركة الحسم’’ التي أطلقها المالكي نهاية الشهر الماضي. وقال المالكي الجمعة بمناسبة الذكرى الأولى لانطلاق خطة ’’فرض القانون’’ في بغداد ’’حطمنا خلايا القاعدة وتمكنا من تفكيكها وملاحقتها وأصبحت مطاردة’’. وأكد المالكي أن الحكومة العراقية تخوض معركة وملاحقة كبيرة ’’للخارجين عن القانون’’ في محافظة نينوى وكبرى مدنها الموصل.وتعرضت القوات الأميركية في الموصل يوم 28 يناير/ كانون الثاني الماضي لتفجير عبوة ناسفة لدى مرور إحدى اَلياتها، ما أسفر عن مقتل خمسة جنود وتلت ذلك معركة دامت ساعة بين من نجا من الجنود ومقاتلي القاعدة تعين خلالها تدخل مروحية قتالية. على صعيد اَخر قال متحدث باسم مجالس الصحوة في منطقة جرف الصخر جنوب بغداد إن أكثر من 100 من مسلحيها سلموا أسلحتهم وقدموا استقالاتهم للقوات الأميركية احتجاجاً على عمليات القتل التي أودت بحياة 19 من رفاقهم خلال شهر واحد كان اَخرها قتل ثلاثة منهم بنيران مروحية عسكرية أميركية في منطقة جرف الصخر. وقال أحد الناجين من الحادث إن القوات الأميركية ترافقها مروحية عسكرية أطلقت النار عندما لم تتمكن من تحديد هوية مقاتليهم الذين كانوا يتمركزون في المنطقة. وفي تطور متصل سقط قتيل وأصيب أربعة اَخرون في هجوم انتحاري بسيارة ملغومة استهدف حاجز تفتيش تابعاً لأحد مجالس الصحوة في حي الغزالي غربي بغداد، وفق ما ذكرته مصادر الشرطة العراقية. كما لقي أحد عناصر الصحوة مصرعه في هجوم مسلح وسط سامراء الواقعة شمال بغداد. وفي سياق متصل بأعمال العنف والهجمات قتل ضابط في الجيش العراقي أثناء عملية تفتيش في منطقة خان بني سعد بمدينة بعقوبة شمال شرق بغداد.وفي تطورات أخرى قالت الشرطة إنها عثرت في الرمادي على خمس جثث متحللة، واعتقلت شخصا يشتبه في أنه ضالع في قتلهم شرق المدينة التي تبعد 110 كلم غرب بغداد. وفي الرمادي أيضا اعتقلت قوة أميركية عراقية مشتركة خمسة أشخاص يشتبه في انتمائهم إلى تنظيم القاعدة. وفي بغداد قالت الشرطة إنها عثرت على أربع جثث في أحياء متفرقة من المدينة يوم الجمعة. وقرب الحلة الواقعة على بعد 100 كلم جنوب بغداد، أفادت الشرطة بأنه تم العثور على جثة تحمل اَثار أعيرة نارية. وتأتي هذه التطورات بينما أعلن الجيش العراقي انخفاض الهجمات التي يشنها مسلحون ومليشيات طائفية متنافسة إلى 80% في بغداد منذ بدء تنفيذ عملية ’’فرض القانون’’ المستمرة قبل عام. وأوضح رئيس عملية فرض القانون الفريق عبود قنبر أن العملية ساهمت في كبح العنف، مشيرا إلى أن عدد الجثث التي يعثر عليها في شوارع العاصمة كل يوم مؤشر على نجاح العملية، إذ خلال الأسابيع الستة التي سبقت نهاية عام 2006 كان يعثر على 43 جثة يوميا ملقاة في المدينة.
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
5
العسكري: أغلب الكتل السياسية رفضت تقليص الوزارة والنية تتجه لترميمها
الوكالة المستقلة للأنباء
كشف نائب في الائتلاف العراقي الموحد، الأحد، أن فكرة تقليص الوزارة التي ينوي رئيس الوزراء نوري المالكي تشكيلها، واجهت رفضا من معظم الكتل السياسية. مبينا أن الاتجاه يجري نحو ترميم الحكومة من خلال عودة وزراء التوافق والعراقية وترشيح بدلاء لوزراء التيار الصدري.وقال سامي العسكري، للوكالة المستقلة للانباء (اصوات العراق) أن "رئيس الوزراء نوري المالكي كان قد كتب لرؤساء الكتل السياسية، يخبرهم بنية تشكيل وزارة بعدد اقل من الحقائب الوزارية، لكن اغلب الكتل ومن بينها الائتلاف العراقي الموحد والتحالف الكردستاني رفض الطلب."وكان بيان لمكتب رئيس الوزراء قال الخميس الماضي، إن المالكي وجه رسالة الى هيئة الرئاسة وقادة الكتل السياسية حدد فيها الأسس والمبادئ التي يجب إعتمادها في تشكيل الحكومة الجديدة مشيرا الى ان من اهم هذه الاسس عدم اعتماد المحاصصة السياسية واختيار وزراء ذوي خبرة، والا يتجاوز عدد الوزرات 22 وزارة مع منحه صلاحية اختيار الوزراء.واضاف العسكري ان الاتجاه الحكومي الان يجري نحو "ترميم الوزارات الحالية وبعددها الحالي دون تقليصها، من خلال عودة وزراء جبهة التوافق وملء شواغر وزارت التيار الصدري الاربع ووزارتي القائمة العراقية".واوضح العسكري "يجري التفاوض الآن مع القائمة العراقية والتوافق لتقديم مرشحيهم للوزارات الشاغرة، في حين سيقوم رئيس الوزارء المالكي بترشيح اشخاص لوزارات التيار الصدري."وكانت (جبهة التوافق العراقية)، التي تمثل الثقل الأكبر للسنة العرب في العملية السياسية، وفي التشكيلة الحكومية، سحبت وزراءها الخمسة ونائب رئيس الوزراء من الحكومة، بداية آب/ أغسطس الماضي. وتلا ذلك بأسبوع إنسحاب آخر لـ (القائمة العراقية الوطنية) التي يترأسها رئيس الوزراء الأسبق إياد علاوي، والتي كانت تحوز على خمس حقائب وزارية.كما سحب التيار الصدري وزراءه الستة من حكومة المالكي أيضا، في منتصف شهر نيسان/ أبريل الماضي.وتابع "ان المالكي اعطى مجلس الرئاسة مهلة اسبوع، وهو ينتظر انتهاء المدة، ليتم بعدها عملية الترميم الفعلية بعد انتهاء مدة الاسبوع."وكان بيان صدرعن المتحدث باسم الحكومة علي الدباغ، قال الاربعاء الماضي إن المالكي طلب من هيئة الرئاسة بيان موقفها من التغييرات الوزارية خلال أسبوع، للخروج بتشكيلة وزارية فعّالة تستطيع الوفاء بما يتطلبه الوضع الحالي الذي يمر به العراق، والحاجة الملّحة لإصلاح سياسي حقيقي.وذكر الدباغ أن المالكي يرغب في تشكيل حكومة جديدة برئاسته، وتقليص عدد حقائبها الوزارية لتستطيع القيام بتقديم خدمات أفضل، أو الذهاب لملء الشواغر في التشكيلة الوزارية الحالية للإسراع بتنفيذ البرنامج الحكومي والوعود التي أطلقت للشعب بأن عام (2008) سيكون عاماً للإعمار والخدمات، وقال العسكري ان "الوزارات السيادية، باقية على ماهي عليه، ولن يحصل فيها اي تغيير حتى الآن." وكان رئيس التحالف الكردستاني في البرلمان فؤاد معصوم قال لـ(اصوات العراق) امس السبت، إن الحديث عن تغيير الوزارت السيادية أو إستبدالها سابق لأوانه، كاشفا عن تمسك التحالف الكردستاني بوزارة الخارجية التي يتولى حقيبتها وزير الخارجية الحالى هوشيار زيباري.لكن معصوم اضاف مستدركا إن فكرة تقليص الوزارات التي طرحها نورى المالكي رئيس الوزراء فكرة جيدة، والتحالف الكردستاني مع التقليص لأن عدد الوزارات مترهل جدا ويجب العمل على تقليلها.وتتألف حكومة المالكي من 37 وزارة، خمس منها وزارات دولة، موزعة بين الائتلاف العراقي الموحد (83) مقعدا من مقاعد البرلمان البالغة (275) مقعدا، والتحالف الكردستاني (55) مقعدا، وجبهة التوافق العراقية (35) مقعدا قبل انسحابها في اب اغسطس الماضي، مع وزراء التيار الصدري (30 مقعد) ووزراء القائمة العراقية (21) مقعدا.
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
6
تحويل الرواتب الي المتقاعدين العراقيين المقيمين في دمشق وعمان
الزمان
باشر مصرف الرافدين بإرسال رواتب المتقاعدين في سوريا بموجب الاتفاق بين مصرف الرافدين والمصرف التجاري السوري الذي تمت المصادقة عليه مؤخرا في دمشق والذي يتضمن تحويل رواتب المتقاعدين العراقيين المقيمين في سوريا ابتداء من 2008/2/12 حيث تم ارسال رواتب المتقاعدين الي المصرف التجاري السوري لتسليمها لهم. واوضح ضياء الخيون مستشار شؤون المصارف في وزارة المالية لـ(الزمان) امس: انه بامكان المتقاعد المقيم في سوريا تحويل راتبه الي المصرف التجاري السوري بعد ان يقدم طلبا الي مصرف الرافدين الدائرة الدولية بهذا الشأن واضاف (حسب توجيهات وزارة المالية اصبح بامكان المتقاعد التعامل مع المصارف الاهلية تحويل راتبه الي اي بلد بعد ان يقدم طلبا الي دائرة التقاعد العامة يذكر فيه اسم المصرف الاهلي الذي يرغب بتحويل راتبه من خلاله). ويذكر ان وزارة المالية اوعزت الشهر الماضي بفتح حسابات للمتقاعدين وفتح الاعتمادات والتوسع في نشاطها المصرفي بغية مساواتها مع المصارف الحكومية والانفتاح علي سياسة السوق بما يتناسب مع وضع العراق الاقتصادي الجديد.
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
7
تحديد موعد المحادثات بين العراق وايران حول اتفاقية الجزائر
راديو دجلة
اعلن المتحدث باسم وزارة الخارجية الايرانية محمد علي حسيني اليوم الاحد ان المحادثات المشتركة بين ايران والعراق حول الحدود بين البلدين ستعقد في الـ 19من شهر شباط الحالي.واضاف انها ستستمر حتى الــ 20 من الشهر نفسه في العاصمة الايرانية طهران وبمشاركة مساعدي وزيري خارجية البلدين. واوضح حسيني في المؤتمر الصحفي الاسبوعي ان الاجتماع سيعقد بهدف توفير الأرضية اللازمة لتنشيط الاجراء‌ات الفنية والتنفيذية المدرجة في المعاهدة الخاصة بالحدود الدولية وحسن الجوار بين ايران والعراق اتفاقية الجزائر المبرمة في 13 حزيران عام 1975 والبروتوكولات الملحقة والاتفاقيات التكميلية بما فيها بدء اعمال المكتب المشترك للتنسيق .مشيرا الى ان موضوع اتفاقية الملاحة في شط العرب والموقعة في 25 كانون الاول عام 1975 ستكون على جدول اعمال المباحثات.
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
8
مؤتمر للبرلمانات العربية في بغداد واربيل الشهر المقبل
العرب اليوم
بدأت الاستعدادات والتحضيرات اللازمة لعقد مؤتمر البرلمانات العربية في اذار المقبل باربيل باقليم كردستان في وقت سيقوم رئيس مجلس النواب محمود المشهداني بجولة عربية يلتقي خلالها عدداً من المسؤولين والبرلمانيين العرب لضمان نجاح المؤتمر الذي سيناقش عددا من الملفات الخاصة بالعراق. واعتبرت جهات برلمانية وسياسية عراقية ان نوايا الحكومة التي يرأسها نوري المالكي ستكون الاساس في تحقيق المصالحة الوطنية وانجاح قضايا الامن والاستقرار في البلاد.من جهة اخرى تشارك 15 شخصية تمثل تيارات وقوى سياسية, في مؤتمر للمصالحة الوطنية يعقد في اليابان بداية الشهر المقبل.وقال النائب عن التحالف الكردستاني وليد الشركة ان اربيل تستعد حاليا لاستقبال حدث كبير الشهر المقبل عبر استضافتها لمؤتمر البرلمانات العربية. وسيتولى العراق الرئاسة الدورية لاتحاد البرلمانات العربية اعتبارا من مؤتمر اربيل المقبل. وكان الشيخ محمد جاسم الصقر رئيس البرلمان العربي قال في تصريحات صحافية مؤخرا ان البرلمان كان من المفترض ان يعقد جلسة خاصة له في بغداد ولكن عدم استقرار الاوضاع الامنية فيها تم اختيار مدينة اربيل بدلا عنها.وعبر عن اسفه لما تشهده بغداد من وضع امني سياسي معقد خلال سنوات الاحتلال الامريكي للعراق. من جانبه قال النائب عن الائتلاف عباس البياتي في تصريح خاص لـ" العرب اليوم" ان مجلس النواب في بغداد وبرلمان اقليم كردستان يعملان وعبر لجنتين تحضيريتين من اجل انجاح الحدث.واشاد بالجهود المبذولة من قبل الكتل البرلمانية لانجاح فعاليا المؤتمر والخروج بنتائج طيبة.وافادت مصادر رئاسة البرلمان لـ"العرب اليوم " ان دعوات بدأت توجه لرؤساء البرلمانات العربية لحضور المؤتمر فيما كشفت عن جولة عربية للمشهداني. وقال مقرب من رئاسة البرلمان ان الدكتور محمود المشهداني رئيس البرلمان سيقوم بجولة عربية لبعض الدول, كما سيلتقي رئيس البرلمان عبد الهادي المجالي لاجل وضع اللمسات الاخيرة للتحضيرات الجارية بهذا الشأن وتوجيه دعوات رسمية لحضور المؤتمر, بالاضافة الى ارسال وفود عدة لغرض دعوة جميع الدول العربية والاستماع الى وجهات النظر, والمواضيع التي سيتم طرحها في هذا التجمع العربي المهم بحسب تعبيره. وشدد المشهداني على رغبة برلمان العراق بانجاح المؤتمر من خلال الاعداد الجيد له على امل ان يشكل خطوة ايجابية باتجاه تعزيز الوحدة الوطنية وكشف جميع الحقائق امام العرب سواء اكان ما يتعلق بهذا الطرف السياسي او ذاك من الذين يتسببون في الاخلال في عدم استقرار الوضع بالعراق. واشار القيادي البارز بجبهة التوافق العراقية الشيخ خلف العليان الى ان رغبة رئيس البرلمان وقوى وطنية اخرى تحاول ان تكشف للعرب بان اطرافا اقليمية معادية تحاول زج عناصرها بهدف زعزعة الاستقرار الداخلي للعراق لعل ذلك يجعلهم يتحركون باتجاه يخدم قضية العراق بالوقوف بوجه الاطراف المعادية في داخل العراق وخارجه. ويرى مراقبون ان انعقاد مؤتمر برلمانات العرب في العراق, له اهمية كبيرة في الفترة الراهنة, مشددين على ضرورة استثمار هذا اللقاء العربي, بالمطالبة والحصول على موقف عربي واضح يدعم العملية السياسية وجهود فرض الامن والقانون وتحقيق المصالحة الوطنية. ولفت النائب أسامه النجيفي عن القائمة العراقية بزعامة اياد علاوي الى ان مؤتمر اتحاد البرلمانات العربية سيبحث عدة قضايا وملفات ابرزها تغيير النظام الداخلي للاتحاد البرلماني العربي الذي نوقش في اجتماعات عدة اضافة الى بحث الاوضاع العربية والاقليمية والتجربة البرلمانية العراقية. وقال النجيفي, ان المؤتمر سيبعث برسالة تضامن للشعب العراقي تجاه ما يعانيه من اوضاع بسبب الارهاب من جهات اجرامية ميليشياوية, فضلا عن الضغط على الحكومة بجدية العمل لتحقيق الوفاق الوطني بين مختلف الاطراف. من جانبه اكد وليد الشركة النائب عن التحالف الكردستاني, ان اربيل تستعد حاليا لاستضافة المشاركين في المؤتمر وان الاسبوع الجاري سيشهد توجيه الدعوات لرؤساء البرلمانات العربية والشخصيات المشاركة. وبين النائب الشركه ان برلمان اقليم كردستان سيكون في مقدمة المشاركين.الى ذلك كشف النائب عن حزب الفضيلة محمد الخزعلي, ان السفير الياباني في بغداد وجه دعوة الى 15 شخصية من مختلف الكتل والقوى السياسية للمشاركة في مؤتمر يدعم المصالحة الوطنية. وكانت عدة عواصم عربية واجنبية استضافت مؤتمرات للمصالحة خلال العام الماضي, كان اخرها اجتماع عقد في بيروت وشاركت فيه جهات معارضة للعملية السياسية لكن لم يتحقق منها شيئا ايجابيا بسبب منهج الحكومة الذي ما زال يراوح في مكانه من حيث تقاعسه او مماطلته بتنفيذ قضايا تعجل بتحقيق المصالحة ومنها اطلاق سراح المعتقلين وخلق التوازن في المناصب بين المكونات الاجتماعية وردع الميليشيات ودمج عناصر الصحوات في الاجهزة العسكرية والأمنية لكن بعض المراقبين اعتبروا خطوة البرلمان الاخيرة بالتصويت على مجموعة قوانين من شأنها ان تفلح في تحقيق الوفاق الوطني بين العراقيين ان توفرت النوايا الصادقة للحكومة بتنفيذها. وقال الخزعلي في تصريح لـ " العرب اليوم " ان حزب الفضيلة سيشارك في المؤتمر الذي يعقد في اذار المقبل. من جهته اكد السفير الياباني في بغداد كنجيرو مونجي أن حكومته مستمرة وماضية في دعم مساعي المصالحة الوطنية. واعرب في بيان صحافي صدر عن مكتبه عن امله بأن يسهم مشروعا قانوني العفو العام والمحافظات غير المنتظمة باقليم في حشد الزخم لتحقيق تقدم ملموس في المصالحة الوطنية وبالتالي تحسن اكبر في الوضع الامني في البلاد. وكان البرلمان قد اقر الاربعاء الماضي الموازنة العامة ومشروعي قانوني العفو العام والمحافظات غير المنتظمة باقليم كصفقة واحدة.
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
9
المتحدث باسم وزارة النفط: مصادقة البرلمان على قانون النفط كفيل بإنهاء أزمة عقود إقليم كردستان
راديو سوا
قال عاصم جهاد المتحدث الرسمي باسم وزارة النفط إن خروج قانون النفط الجديد إلى النور كفيل بإنهاء الخلافات بين الحكومة المركزية وحكومة إقليم كردستان حول العقود النفطية التي أبرمتها حكومة الإقليم مع الشركات الأجنبية. وأضاف جهاد في حديث مع "راديو سوا" الأحد أن الخلاف ليس بين وزارة النفط وحكومة إقليم كردستان بل في اختلاف التفسيرات، متمنيا مصادقة البرلمان على قانون النفط في أسرع وقت ممكن، تلافيا لهذه الخلافات، وعلـّق جهاد على قضية العقود التي تبرمها حكومة الإقليم مع الشركات الأجنبية قائلا إن على البرلمان أن يجد حلا لهذا الموضوع وليس وزارة النفط، لافتا إلى أن الوزارة هي جزء من الحكومة ولا تقوم باتخاذ مواقف من دون موافقة الحكومة.
ت
عنوان الخبر أو القرير
مكان النشر
10
العراق يحفر أول بئرين في حقل نفطي مشترك مع الكويت
الدستور الأردنية
أعلنت مصادر نفطية عراقية في تصريحات صحفية نشرت امس أن العراق شرع بحفر بئرين للنفط الخام في حقل الرميلة الجنوبي المشترك مع الكويت ويعتزم البدء بحفر 18 بئرا أخرى خلال الايام القليلة المقبلة.ونسبت صحيفة "الصباح" العراقية الى مسؤول بوزارة النفط قوله إن وزيرالنفط حسين الشهرستاني شهد السبت "حفر بئرين للنفط في حقل الرميلة الجنوبي من الابارالمشتركة مع دولة الكويت وسيجري حفر 18 بئراً اخرى مشتركة خلال الايام القليلة القادمة".وقال التقرير إن وزير النفط افتتح أيضا "مشروع عزل الغاز في حقل الرميلة الشمالي ومشروع محطة توليد كهربائية بطاقة 18 ميكاواط يخصص انتاجها للمنشآت النفطية في المنطقة وتؤمن بديلا عن الكهرباء الوطنية حيث ستعمل على مدى 24 ساعة يوميا اذ تم تشييدها على نفقة الوزارة لضمان توفر الطاقة لمضخات نقل النفط الخام الى المنافذ التصديرية الى جانب مشروع حفر ابار النفط بطريقة الحقن في حقل الرميلة الجنوبي حيث ان جميع هذه المشاريع تأتي لتعزيز كميات انتاج وتصدير النفط الخام". ونسبت الصحيفة الى وزير النفط قوله إنه "سيتم تشكيل لجنة مشتركة مع الجانب الايراني لتوقيع اتفاقية تضمن استثمار الحقول المشتركة ومنها حقل مجنون بين الجانبين ولاصحة للانباء حول قيام الجانب الايراني بأستغلال حقل مجنون شمال شرقي البصرة".
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
11
البارزاني يشن هجوما على تركيا ويهدد برفع شكوى ضد الشهرستاني
الملف برس
شن الزعيم الكردي مسعود البارزاني هجوما حادا على تركيا وذلك لتكرار هجماتها على أراضي اقليم كردستان . وقال البارزاني في أول ظهور له وخلفه العلم العراقي الجديد في لقاء خاص مع قناة ( العربية ) الأحد ان الهجمات التركية على المدن والقرى الكردية لايقصد منه مطاردة عناصر حزب العمال الكردستاني بقدر مايقصد منه شئ اخر يتصل بتجربة الإقليم . وانتقد البارزاني بشدة موقف الحكومة العراقية مما وصفه بـ ( العدوان التركي ) واصفا هذا الموقف بـ ( المتخاذل ) . وحمل البارزاني الحكومة الاتحادية مسؤولية الحفاظ على وحدة الأراضي العراقية منتقدا مجددا تصريحات النائب سامي العسكري الذي وصف الكرد بانهم لايتذكرون العراق الا وقت الازمات . وهدد البارزاني بالعودة الى القتال من اجل كركوك اذا ارتات الأطراف الاخرى ذلك . على صعيد اخر ادان البارزاني موقف وزير النفط العراقي حسين الشهرستاني تجاه عقود النفط التي أبرمها الإقليم مع شركات نفط أجنبية ووصفه بأنه موقف عدائي مع سبق الإصرار، مشيرا إلى أنه قد يقدم شكوى ضده في المحكمة الدستورية، لأنه تجاوز صلاحياته، حسب قوله. وأشار البارزاني في كلمة له أمام خريجي الدورة 15 لمعهد الكوادر التابع لحزب الديمقراطي الكردستاني الأحد إلى أن الدستور أعطى الحق للإقليم في إبرام عقود النفط، فضلا عن اتفاق سابق مع رئيس الوزراء نوري المالكي. وأوضح البرزاني أنه اتفق مع المالكي في شهر شباط سنة 2007 على أن قانون النفط والغاز إذا لم يقدم إلى مجلس النواب، ولم يمرر حتى الشهر الخامس من السنة نفسها فإن إقليم كردستان لن يعلق عقوده النفطية، حسب قوله. وأنتقد البرزاني موقف الحكومة العراقية الذي وصفه بالضعيف تجاه المادة 140، متهما أعضاء من داخل الحكومة بالعمل على تأخير أو تأجيل هذه المادة. وأبدى البرزاني ارتياحه من اقتراح الأمم المتحدة في وضع اليه لتنفيذها في الأشهر الستة القادمة، مشددا في الوقت نفسه على ضرورة التزام الجميع بالدستور، مشيرا إلى أن القيادة الكردية جزء مهم من هذا العراق ولسنا من المعارضة.
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
12
الجيش الأميركي يدرب القوات العراقية وفق التكتيك الغربي
القبس
يقوم الجيش الاميركي في العراق حاليا بتدريب قوات الجيش العراقي وفق التقنية الغربية، بعد ان كان هذا الجيش ينفذ عملياته ويتلقى تدريباته حتى نهاية التسعينات وفقا للتقنية الروسية.وكشف تقرير للجيش الاميركي امس ان التدريب صار يعتمد على تكتيك غربي كبديل عن تقنيات السوفيت التي كانت تستخدم من قبل الجيش العراقي في نهاية الثمانينات واوائل التسعينات. وشملت عمليات التدريب طبقا لما ورد في التقرير تطوير قدرات الجنود العراقيين على المهارات المتقدمة التي يحتاجونها عند نزولهم الى الشوارع العراقية للسيطرة على اعمال العنف، فضلا عن التدريب على اولويات ضابط المشاة ودورة قادة السرايا ودورة الهاونات ودورات متقدمة في الرماية.ونقل التقرير عن احد الضباط العراقيين المشرفين على التدريب في معسكر (بسماية) جنوب بغداد قوله «نحن نتطلع الى استخدام اسلحة جديدة وطرق جديدة في التكتيك وتكنولوجيا جديدة لاستخدامها في التدريب».
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
13
نقابة الصحفيين تطالب رئيس الوزراء بترجمة تعهداته ومحاسبة الذين يستهدفون الصحفيين
الدار العراقية
استبشرت نقابة الصحفيين العراقيين بتوجيهات رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي للمسؤولين الحكوميين بتسهيل عمل الصحفيين والاعلاميين عند اداء واجباتهم وتعهده بمحاسبة المقصرين الذين يعرقلون عملهم ويسيئون لهم واعلنت نقابتنا تأيدها ودعمها القوي له .الا ان نقابتنا لاحظت ان الذي جرى من بعض حمايات المسؤولين الكبار او بعض رجال الامن التابعين لجهات حكومية غير ذلك فبدلا ان يترجموا تلك التوجيهات والتعهدات الى ارض الواقع راحوا يزيدون من اعتداءاتهم على الصحفيين وبشكل سافر ومقصود فبعد الاعتداءات التي وقعت في محافظة المثنى على الزملاء في تلفزيون السماوة من قبل افراد من الشرطة في ملعب السماوة ثم قيام مدير شرطة الاقضية والنواحي في محافظة بابل المقدم محمد حسن باحتجاز زميلين من موقع نون الاخباري اثتاء توجههما لتغطية نشاط في الكفل في محافظة بابل والاساءة لهما بشكل غير مقبول عادت تلك الاعتداءات من جديد يوم السبت في محافظة البصرة حيث قام افراد من الحمايات في المركز الثقاقي النفطي بالاعتداء على ممثلي اكثر من 17 مؤسسة اعلامية عراقية ومنعهم من تغطية المؤتمر الصحفي الذي كان يقيمه وزير النفط حسين الشهرستاني ومدير عام نفط الجنوب جبار لعيبي وبدلا من ردع الذي تجاوزوا على الصحفيين لم يعطي السيد مدير نفط الجنوب اي اهمية لشكواهم بعد استنجادهم به من تلك الاعتداءات مما يدل على ان بعض المسؤولين الحكوميين لازالو ينظرون بعين الريبة والاستهانة للصحفيين العراقيين الذين يؤدون عملهم بكل مهنية وحيادية من اجل بلدهم ومن اجل نقل الاخبار والمعلومات بشكل صادق وامين دون تجميل او تزويق لهذه الجهة او تلك .ان هذا الاعتداء جاء بعد يوم واحد من اعتداء قام به عدد من الجنود في محافظة البصرة ايضا حيث قاموا بالاعتداء على مراسل ومصور قناة المسار اثناء تغطيته انفجار عبوة ناسفة في الطريق التجاري المؤدي الى مستشفى الفيحاء العسكري واصدار الظابط المسؤول الاومر لافراد من حمايته بمصادرة كاميرا عائدة للزميل المصور .ان تلك الاعتداءات التي تأتي بعد توجيهات السيد المالكي انما تشكل انتهاكات واضحة ومقصودة بحق الصحفيين العراقيين .واذ تستنكر نقابة الصحفيين العراقيين هذه الاعتداءات والانتهاكات فانها تطالب رئيس الوزراء العراقي بمحاسبة المسؤولين عن تلك الانتهاكات وترجمة تعهداته للاسرة الصحفية العراقية التي لاتعرف الاسباب الحقيقية لتكرار تلك الاعتداءات من قبل اناس يفترض انهم مسؤولون عن حماية الصحفيين العراقيين وتسهيل مهام عملهم المهني والاعلامي . واذ تنتظر نقابتنا مبادرة السيد المالكي بتشكيل لجنة تحقيقية للوقوف على اسباب تلك الانتهاكات والاعتداءات ومحاسبة المقصرين فانها تنتظر ايضا تفهم واضح من قبل وزراء النفط والداخلية والدفاع لاتخاذ مواقف مماثلة بهذا الخصوص لحماية ما تبقى من الصحفيين العراقيين .كما تؤكد نقابتنا انها ستبدأ بتحريك دعاوى قضائية ضد كل من اساء واعتدى على الصحفيين العراقيين وتحميلهم المسؤولية الكاملة على المستويين المحلي والدولي وتؤكد انها ستقف بوجه كل من يستهدف الصحفي العراقي مهما كان موقعه اومسؤوليته.
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
14
عشرة قتلى وجرحى في هجوم نفذته انتحارية ببغداد
ميدل ايست اونلاين
فجرت انتحارية حزامها الناسف الاحد في محل تجاري في منطقة الكرادة وسط بغداد مخلفة قتيلين على الاقل وعشرة جرحى. وافاد ضابط في شرطة بغداد طالبا عدم كشف اسمه ان "امرأة فجرت حزاما ناسفا كانت تحمله تحت عباءتها السوداء الاحد داخل محل تجاري لبيع الاجهزة الكهربائية في حي الكرادة" وسط بغداد "ما اسفر عن مقتل شخصين على الاقل واصابة عشرة آخرين". واوضح ان "الانفجار وقع الاحد حوالي الساعة العاشرة (السابعة ت غ) واسفر عن اضرار مادية كبيرة في المحل" متوقعا "ارتفاع حصيلة الضحايا". ويبدو ان المراة التي اشتبه فيها جنود فرت بعد توقيفها على احد الحواجز فلجأت الى المحل التجاري حيث فجرت عبوتها. وتقول مصادر امنية ان عشر هجمات انتحارية نفذتها نساء وقعت بين كانون الثاني/يناير 2007 وشباط/فبراير 2008، وان اثنتين منها نفذتهما مختلتان عقليا الشهر الجاري. وقتل نحو مئة شخص في الاول من شباط/فبراير في اعتداءين انتحاريين نفذتهما المختلتان عقليا في اثنين من اسواق بغداد الشعبية وكانت كل واحدة تحمل نحو 15 كلغ من المتفجرات والمعادن والمسامير. وفي الموصل (370 كلم شمال بغداد) كبرى مدن محافظة نينوى وثالث اكبر مدن العراق قتل الاحد شرطي ومدنيان في انفجار سيارة مفخخة استهدفت دورية للشرطة. وانفجرت السيارة التي كانت متوقفة في حي الحدباء شمال المدينة عندما "شك عناصر الدورية بالسيارة وهموا بتفقدها". وتعتبر قيادة القوات الاميركية مدينة الموصل مركزا لمكافحة القاعدة التي دحر عناصرها من بغداد وضواحيها في حين توعد رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي نهاية كانون الثاني/يناير بان تشهد تلك المدينة "معركة الحسم".
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
15
التيار الصدرى يعلن فشل الاتفاق مع المجلس الاعلى العراقي
العرب اونلاين
اعلن الناطق باسم الكتلة الصدرية فى مجلس النواب العراقى "البرلمان" نصار الربيعى الاحد ان الاتفاق الذى وقع بين التيار وبين المجلس الاسلامى العراقى قبل اربعة اشهر لتفادى اراقة الدماء "فشل وفقد فاعليته".وكان التيار الصدري، بزعامة مقتدى الصدر، ابرم اتفاقا مع المجلس الاعلى الاسلامى العراقى بزعامة عبد العزيز الحكيم، مطلع تشرين الاول/اكتوبر 2007، بهدف "تفادى اراقة الدم العراقى وحفظ مصالح البلاد العليا".وقال الربيعى رئيس الكتلة الصدرية فى مجلس النواب ان "الاتفاق المبرم بين التيار الصدرى والمجلس الاعلى فشل وفقد فاعليته".واوضح ان الاتفاق لم يعد ساريا "بعدما تم اختباره بشكل حقيقى فى قضية محافظة الديوانية حيث كان يفترض تشكيل لجان مركزية وفرعية فى كافة المحافظات لمعالجة أى بؤرة احتقان امنى فيها".واعتبر ان التيار الصدرى "قدم تسهيلات كبيرة وبالفعل تم تشكيل هذه اللجان، لكن كواقع على الارض لا يوجد اى تفعيل لها" مضيفا ان هذا الاتفاق "لا يتعدى كونه مأدبة افطار مشتركة "خلال شهر رمضان" ولا يوجد اى تفعيل له على الارض".يشار الى ان التيار الصدرى الذى يتزعمه مقتدى الصدر "30 مقعدا فى البرلمان" انسحب من الائتلاف العراقى الموحد الحاكم الذى يترأسه الحكيم فى ايلول/سبتمبر 2007.
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
16
نائب محافظ الموصل:عملية فرض القانون في الموصل تبدأ قريبا
شبكة أخبار العراق
نائب محافظ الموصل، الأحد، ان عملية فرض القانون في محافظة نينوى ستبدأ قريبا على نطاق واسع .وأضاف خسرو كوران في تصريح للصحفيين في دهوك ان العملية الأمنية لفرض القانون في الموصل ستبدأ في غضون الأيام أوالأسابيع القادمة على ابعد حد، وبدون شك ستكون عملية جدية يتم من خلالها القضاء على المسلحين في المدينة وتابع عقب محاضرة له في جامعة دهوك عصر اليوم (الأحد) عن أوضاع الموصل ومستقبلها "ان العملية ستشمل جميع محافظة نينوى بعد إكمال الاستعدادات وتشمل غلق المنافذ الحدودية مع سوريا، وفي مركز مدينة الموصل سيتم تقسيم المدينة إلى قواطع وستدار من قبل مركز عمليات نينوى وعن مشاركة قوات البيشمركة في هذه العملية قال إن الخطة الأمنية المزمع القيام بها خطة خاصة بوزارتي الدفاع والداخلية العراقية تشمل جميع المؤسسات الأمنية وحتما تشمل البيشمركة في المناطق التي يتواجدون فيها وسيدعمون هذه العملية الأمنية ، لكن المشاركة الرئيسة ستكون للفرقتين الثانية والثالثة للجيش مع قوات الشرطة الحكوميه أيضا في الموصل وعن تنفيذ هذه الخطة في المناطق الحدودية مثل قضاء بعاج أو حدوث عملية واسعة قال " تتضمن الخطة عملية واسعة في تلك المناطق وناحية ربيعة أيضا حيث سيتم القيام بحملة تمشيط واسعة يتم من خلالها السيطرة على تلك المنطقة بعد اكتمال الاستعدادات للبدء بالخطة
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
17
كروكر في النجف: أمريكا ليس لديها نية للاحتفاظ بقواعد دائمة في العراق
الوكالة المستقلة للأنباء
قال السفير الأمريكي في بغداد، الأحد، إن بلاده ليس لديها أي نية لبناء قواعد دائمة في العراق، كاشفا أن المفاوضات العراقية الأمريكية ستبدأ خلال الأسابيع المقبلة لعقد اتفاقية أمنية طويلة المدى تسمح للعراق بالخروج من البند السابع لميثاق الأمم المتحدة.وأضاف السفير رايان كروكر، خلال مؤتمر صحفي عقده بعد ظهر يوم (الأحد) في مدينة النجف جنوبي البلاد، أن الولايات المتحدة "لاتمتلك أي نية لبناء قواعد دائمة في العراق"، مشيرا إلى أن المفاوضات بين بغداد وواشنطن "ستبدأ خلال الأسابيع المقبلة، لعقد اتفاقية أمنية طويلة المدى" بين الجانبين. ووصف كروكر تلك الاتفاقية بأنها "مهمة للبلدين، فالعراق سيتخلص (بموجبها) من البند السابع للأمم المتحدة."وكان مجلس الأمن الدولي قرر، عقب غزو النظام العراقي السابق للكويت قبل نهاية العام (۱۹۹۰)، وضع العراق تحت طائلة البند السابع من ميثاق الأمم المتحدة، الذي يخول استخدام القوة لإعادة السلام والأمن الدوليين، وذلك بهدف إعطاء الشرعية لقوات التحالف الدولي لإخراج العراق من الكويت بالقوة.يذكر أن السفير الأمريكي في العراق قال، خلال لقاء جمعه مع بعض ممثلي وسائل الإعلام المكتوبة في بغداد، نهاية شهر كانون الثاني/ يناير الماضي، إن حكومة بلاده شكلت لجانا للمفاوضات مع الحكومة العراقية بشأن الإتفاقية الثنائية بين البلدين، مشيرا إلى أن الاتفاقية لن تحوي "بنودا سرية"، وأنها ستعرض على البرلمان العراقي للمصادقة عليها.وتحدث كروكر، خلال المؤتمر المشترك الذي جمعه ( الأحد) بمحافظ النجف أسعد سلطان أبو كلل، عن زيارته للمدينة اليوم قائلا "جئت بدعوة من محافظ النجف، وكان لقائي معه مفيدا جدا.. النجف لها أهمية كبيرة كمركز ديني وزراعي وتجاري واقتصادي."وأضاف " لقد دفعنا مبالغ مهمة إلى المدينة خلال الأربع سنوات الماضية، وجئنا لنرى ونسمع كيف هي الظروف في النجف، والحاجات والإمكانيات خلال الفترة المنصرمة.. ووجدنا إنجازات كبيرة جدا، وهناك (حالة) ازدهار واستقرار."وتابع كروكر حديثه قائلا "هذه (هي) زيارتي الأولى للنجف من بعد سقوط النظام (العراقي السابق)، وفرصة لأسمع من المحافظ والمسؤولين وجهة نظرهم في الإنجازات" التي تحققت في المحافظة.وردا على سؤال حول عدم لقائه بأي من المرجعيات الدينية في النجف، قال السفير الأمريكي "نحن في حركة دائمة للتقريب بين وجهات النظر، وأنا شخصيا لدي كل الاحترام للمرجعية ودورها الإيجابي في العراق.. ولكن اتصالاتنا هي مع الحكومة الفيدرالية ومع حكومة المحافظة، وجئت اليوم ليس للمفاوضات.. ولكن لكي آخذ صورة حقيقية عن النجف."وأضاف "جهود العراقيين أنفسهم، وبمساعدة أصدقائهم هي التي ستصنع التطور والمستقبل" في العراق
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
18
فرنسا تعتقل مواطنا يشتبه في تجنيده لشباب لمقاتلة القوات الأميركية والعراقية في العراق
راديو سوا
أعلنت أجهزة مكافحة التجسس في فرنسا أنها أوقفت الخميس مواطناً فرنسيا يشتبَه في انتمائه الى منظمة عراقية لتجنيد شبان لمقاتلة القوات الأميركية والعراقية في العراق. وتم ايقاف الفرنسي بيتر شريف البالغ من العمر 26 عاماً حيث وصل الى باريس على متن رحلة من دمشق. ومن المفروض أن يمثل شريف الأحد أمام نيابة مكافحة الإرهاب. وكانت القوات الأميركية قد أوقفت شريف في الفلوجة في آخر العام 2004 ووضعته قيد السجن الاحترازي في عدة معتقلات، منها ابو غريب. وحكمت عليه محكمة الجنح في بغداد في صيف العام 2006 بالسجن 15 عاما. إلا أن شريف فرّ من سجنه في العراق في مارس/ آذار من العام الفائت وعاش منذ ذلك الوقت في سوريا. وفي سياق متصل، تم اعتقال ألماني من أصل باكستاني للاشتباه في تعاونه مع تنظيم القاعدة.
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
19
مجلس الرئاسة يصادق على اتفاقية القرض الياباني المقدم للعراق
PUK media
صادق مجلس رئاسة الجمهورية، بجلسته المنعقدة بتاريخ 17-2-2008، على اتفاقية القرض الياباني المقدم الى العراق على شكل رسائل متبادلة ومحضر تداول، ما يلي نص البيان الذي صدر عن مجلس الرئاسة:
بأسم الشعب
مجلس الرئاسة
قرار رقم ( 10 )
بناءً على ما اقره مجلس النواب طبقاً للمادة (61 / رابعاًً ) من الدستور واستناداً إلى أحكام المادتين ( 73/ ثانياً ) و ( 138 / سادساً ) من الدستور.
قرر مجلس الرئاسة بجلسته المنعقدة بتاريخ 17 /2 / 2008
إصدار القانون الأتي:
رقم (15) لسنة 2008
قانون
تصديق اتفاقية القرض الياباني المقدم إلى العراق على شكل رسائل متبادلة ومحضر تداول الموقعة بتاريخ 31/تموز/2007
المادة - 1 – تصدق جمهورية العراق اتفاقية القرض الياباني المقدم الى العراق على شكل رسائل متبادلة ومحضر تداول الموقعة في بغداد بتاريخ 31/تموز/2007 بين وزير المالية في جمهورية العراق وسفير دولة اليابان لدى جمهورية العراق في بغداد المتعلقة بالقرض المذكور إلى حكومة جمهورية العراق بمبلغ ( 57.716.000.000) سبعة وخمسين ملياراً وسبعمائة وستة عشر مليون ين ياباني لتمويل مشروعي تطوير ماء البصرة وإعادة أعمار قطاع الكهرباء في إقليم كوردستان.
المادة ( 2 ):
يُنفذ هذا القانون من تاريخ نشره في الجريدة الرسمية .
طارق الهاشمي عادل عبد المهدي جلال طالباني
نائب رئيس الجمهورية نائب رئيس الجمهورية رئيس الجمهورية"

الأسباب الموجبة
بغية إعادة أعمار بناء العراق وأعماره وتشجيع الاستقرار الاقتصادي وبذل الجهود لإعادة البنى التحتية وتعزيز العلاقات المالية بين جمهورية العراق ودولة اليابان, ولغرض تصديق الرسائل المتبادلة ومحضر التداول المتعلقة بالقرض المذكور إلى حكومة جمهورية العراق الموقعة بتاريخ 31/تموز/2007 لتمويل المشاريع المذكورة أنفاً, شُـرع هذا القانـون .
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
20
العاني: "التوافق" تؤيد تشكيل حكومة جديدة
الخليج
أكد ظافر العاني عضو مجلس النواب العراقي عن “جبهة التوافق العراقية” أن هناك قوى سياسية تحتكر بعض الوزارات التي هي من حصتها حسب التوزيع الذي جرى إبان تشكيل الحكومة الحالية حيث تعاملت هذه القوى مع وزاراتها وكأنها وزارات خاصة بهذه الكتل حصراً.وقال، إن جبهة التوافق لا تمانع في إجراء تغيير حكومي شامل وتشكيل حكومة جديدة برئاسة المالكي شأنها في ذلك شأن الكثير من القوى السياسية والكتل النيابية داخل قبة البرلمان.وأشار إلى أن من الضروري أن تشتمل التشكيلة الوزارية المرتقبة على عدد محدد من الوزارات، لأن كثرة الوزارات الحالية جعل الحكومة الحالية تصاب بالترهل لكثرة الوزارات فيها.
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
21
ميليشيات تدعمها ايران تستخدم مخازن للاسلحة بالعراق
وكالة يقين
ذكر جيش الاحتلال الامريكي يوم الاحد ان لديه أدلة على أن ميليشيات تدعمها ايران في العراق تستخدم بشكل متزايد مخازن سرية للاسلحة لمهاجمة قوات الاحتلال الامريكية والحكومية ،ويأتي الاتهام بعد أيام من ارجاء ايران محادثات مع الولايات المتحدة بشأن تحسين الامن في العراق "لاسباب فنية" في تحرك دفع بعض المسؤولين الامريكيين لانتقاد أيران ،وذكر المتحدث باسم جيش الاحتلال الامريكي الاميرال جريجوري سميث للصحفيين "خلال الاسبوع المنصرم فحسب كشفت القواتالحكومية وقوات التحالف 212 مخبأ للاسلحة في جميع أنحاء العراق بينها اثنان داخل بغداد مما زاد شكوك بصلتها بجماعات خاصة مدعومة من ايران، ويستخدم جيش الاحتلال الامريكي مصطلح "جماعات خاصة" للاشارة الى عناصر مارقة عن ميليشيا المهدي الموالية لمقتدى الصدر. وتقول ان هؤلاء المقاتلين يحصلون على أسلحة وتمويل وتدريب من ايران.
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
22
الأردن: شهران مهلة للعراقيين لتصويب أوضاعهم
ايلاف
أمهلت وزارة الداخلية الأردنية العراقيين المقيمين فيها مدة شهرين لتصويب أوضاعهم و اعفت الذين يرغبون بمغادرة أراضيها من غرامات الإقامة، في حين يدفع الراغبين بالإقامة في الأردن نصف المبالغ المترتبة عليهم.وفي التفاصيل، كشف مصدر مطلع في وزارة الداخلية ل"إيلاف " ان "الوزارة وضعت الأسس والتعليمات المتعلقة بإعفاء العراقيين من حيث سنوات الإقامة ، والمبالغ المالية المترتبة عليهم ". وأضاف المصدر انه "سيتم افتتاح حوالي 16 مكتب في المملكة لتصويب أوضاع العراقيين المقمين فيها ، حيث ان "العملية ستستمر لمدة شهرين مقبلين.وحول عودة العراقيين الى الأردن او دخول الجدد منهم أشار المصدر إلى تصريح سابق لوزير الداخلية الاردني عيد الفايز قال فيه "انه بامكان العراقي الذي يغادر أراضي المملكة ويرغب بالعودة او من يريد القدوم لاول مرة الحصول على تأشيرة من خلال مكاتب ستبدأ عملها قريبا في داخل العراق". وتوقع المصدر أن "التعليمات والإجراءات بخصوص الإعفاءات من الغرامات والتأشيرات سيتم إعلانها خلال الأيام المقبلة".وتقدر المصادر أردنية وعراقية رسمية أن "عدد العراقيين المخالفين لقانون الاقامة في المملكة يصل الى نحو 360 الف شخص ". و تبلغ قيمة الغرامات على الشخص الواحد 540 دينارا اردنيا (760 دولارا) في السنة الواحدة.وفي ذات السياق ، كانت هذه المبالغ تشكل عائقا حقيقا امام العراقيين لترك الأراضي الأردنية والعودة الى وطنهم خصوصا في ظل تراجع عمليات العنف الطائفي داخل العراق . و قد كشفت المفوضية العليا لشؤون اللاجئين التابعة للامم المتحدة ان 4،2 مليون عراقي فروا من بلدهم منذ اجتاحته القوات الاميركية في آذار (مارس) 2003. ولجأ قرابة 1.4 مليون من هؤلاء الى سوريا في حين يقيم ما بين 500 الف و750 الفا في الاردن ويؤكد الاردن ان اقامة هذه الاعداد الكبيرة من العراقيين فوق اراضيه تكلفه مليار دولار سنويا.
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
23
ايران : مسائل فنية وراء تأجيل المحادثات مع أميركا بشأن العراق
الدستور الأردنية
قالت وزارة الخارجية الايرانية امس أن مسائل فنية وراء تأجيل المحادثات بين مسؤولين ايرانيين وأمريكيين لمناقشة الوضع في العراق ونفى الاتهامات الامريكية الجديدة بأن طهران تؤجج العنف في العراق المجاور.وأرجأت ايران يوم الخميس ما كانت ستكون الجولة الرابعة من المحادثات.ودفع هذا الاجراء واشنطن الى التساؤل بشأن مدى التزام طهران بالحوار.وتتهم واشنطن ايران بزعزعة استقرار العراق. وتلقي طهران باللوم على الاحتلال الامريكي في الاضطرابات. وقال ديفيد ساترفيلد منسق شؤون العراق في وزارة الخارجية الامريكية يوم الجمعة ان ايران "عازمة على الاستمرار في تشجيع العنف داخل العراق ".والمحادثات الامنية الامريكية الايرانية واحدة من بعض منتديات يجري فيها مسؤولون من الخصمين اللدودين اتصالات مباشرة. والعلاقات الدبلوماسية بين واشنطن وطهران متجمدة منذ نحو ثلاثة عقود من الزمان.وقال محمد علي حسيني المتحدث باسم وزارة الخارجية الايرانية في مؤتمر صحفي"تأجيل المحادثات الايرانية الامريكية ناجم عن مسائل فنية وليس له علاقة بأي قضايا أخرى ".ونقل تلفزيون برس تي.في الايراني الناطق بالانجليزية التصريحات وترجمها.وأضاف أنه سيجرى اعلان موعد جديد للمحادثات في وقت لاحق.وتستخدم واشنطن المحادثات لحث ايران على وقف تدريب وتسليح ميلشيات شيعية في العراق بما في ذلك بالقذائف الخارقة للدروع التي قتلت المئات من القوات الامريكية. وتنفي ايران أي دور لها في ذلك.وردا على تصريحات ساترفيلد قال حسيني ان ايران "ليس لها دور في الاضطرابات في العراق. ليست هناك أي أدلة فيما يتعلق بهذا الامر ".من جهة اخرى قال حسيني أن الاعداد لزيارة الرئيس الايراني محمود أحمدي نجاد للعراق المتوقع أن تكون في الثاني من اذار يمضي قدما. ولم يذكر أي تفاصيل.
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
24
اندلاع مواجهات بين قوات الامن ومسلحين مجهولين في البصرة
راديو دجلة
اعلن مصدر امني في مدينة البصرة يوم الاحد عن اندلاع مواجهات مسلحة بين قوات الامن ومسلحين مجهولين في مناطق مختلفة اثر قيام الشرطة بالقبض على عصابة قامت بسرقة مولدات واسلاك كهربائية.وقال المصدر ان مجموعات مسلحة قامت بمهاجمة القوى الأمنية من الجيش والشرطة في مناطق الطويسة والحكيمية والداكير والتميمة وسط البصرة كما قامت بمهاجمة مقر قيادة شرطة البصرة.واشار الى ان الهجمات لم تخلف اي خسائر بين عناصر القوى الأمنية الا انه ذكر بان قوات الامن قامت باعتقال عدد من المسلحين في حين لم يكشف عن الجهة التي تقف خلفهم.
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
25
تصاعد الغضب ضد القوات الأميركية بين صفوف قوات الصحوة في بابل
المستقبل اللبنانية
تصاعد الغضب امس ضد القوات الاميركية في صفوف قوات الصحوة التي تقاتل تنظيم "القاعدة" في مناطق شمال الحلة، والتي تتهم حلفاءها الاميركيين باستهداف عناصرها عمدا وذلك غداة مقتل ثلاثة منهم.وقال صباح الجنابي، قائد قوات الصحوة في جرف الصخر ان "استهداف الاميركيين قواتنا وللمرة الثالثة خلال شهر يؤكد انه امر معد ومهيأ مسبقاً". واضاف "حاولنا افهام الاميركيين بالخطأ الذي يقومون به، لكنهم لم يتوقفوا عن استهدافنا"، مشيرا الى ان قواته التي تقدر بنحو 100 رجل "قدمت خلال فترة شهر مضى، 19 شهيدا و12 جريحا". واكد "قررنا التخلي عن مسؤولياتنا من اجل الحفاظ على دماء شبابنا لكننا سنكون بالمرصاد لكل من يحاول جعل مناطقنا اماكن لممارسة اعمال عدوانية من اي طرف كان".واعترف الجيش الاميركي امس بأنه قتل خطأ ثلاثة من عناصر الصحوة في شمال الحلة، وأكد الميجور براد لايتن ان "التحقيق جار حول الحادث"، مضيفا "اعتقد انهم قتلوا خطأ عندما ظن جنودنا انهم تعرضوا لاطلاق النار اثناء تعقبهم لعناصر من تنظيم القاعدة". وأعربت قوات الامن العراقية عن القلق من "انسحاب رجال الصحوة من المنطقة"، وقال اللواء فاضل رداد قائد شرطة بابل لفرانس برس ان ذلك "سيؤدي الى فراغ امني ما يتطلب توفير قوات عسكرية في المنطقة لاستمرار استتباب الامن هناك".بدوره، اعلن العقيد عباس الجبوري قائد قوات المغاوير فوج طوارئ بابل، ان "فراغ هذه المنطقة من رجال الصحوة الذين يمثلون صمام الامان فيها، سيفتح الطريق امام الارهاب لدخولها"، مضيفا ان "المنطقة تمتاز بكونها وعرة وزراعية لذلك تصعب السيطرة عليها". لكنه اكد "بحث عودة قوات الصحوة مع المجالس في منطقة جرف الصخر، من خلال علاقتنا الجيدة معهم، ليتولوا مهامهم الامنية.
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
26
الشركات الامنية العاملة بالعراق تعمل بقانونها المحمي وضحاياهم لاسبيل لهم سوى الصبر رغم الرقابة
جريدة حوارات
يقول متعاقدون ومحامون إن شركات الامن الخاصة في العراق تعمل في مساحة قانونية "رمادية" الامر الذي يعني أن ضحاياها ليس امامهم سبيل انصاف يذكر رغم خطوات أمريكية لزيادة المراقبة. وتمارس عشرات الشركات ذات الادارة الامريكية والبريطانية أنشطة مربحة في ظل حصانة من الملاحقة القضائية في العراق كما يصعب كثيرا اخضاعها للمساءلة في الخارج. ووافقت وزارتا الدفاع (البنتاجون) والخارجية الامريكيتان في ديسمبر كانون الاول على تحسين الاشراف على شركات الامن الخاصة في أعقاب عملية مراجعة أدت اليها واقعة اطلاق للنار في العراق في سبتمبر أيلول اتهم فيها حراس من شركة بلاكووتر الامريكية بقتل 17 عراقيا ،وقال متعاقدون أجانب خلال مؤتمر عن الامن في العراق عقد في دبي انهم رحبوا بتشديد قواعد استخدام القوة المميتة لكنهم أعربوا عن شكوك فيما اذا كانت القوانين العراقية ستطبق بنزاهة.وقال تيموثي ميلز رئيس الغرفة التجارية الامريكية في العراق والمحامي الموكل عن شركات أمن خاصة وعن الحكومة العراقية "لا يوجد بلد اخر في العالم اليوم تعمل فيه شركات الامن الخاصة في حصانة من القوانين المحلية.. أنا متأكد أن هذا الوضع سيتغير."وأضاف "لم ترفع أي دعوى جنائية .. بحق موظف أو شركة أمن خاصة في الولايات المتحدة .. هذا يدل على الحاجة لاصلاح في هذا المجال."وأخضع قانون أقر عام 2000 المتعاقدين الذين يعملون مع القوات الامريكية في الخارج للقانون الجنائي الامريكي.كما أقر المشرعون الامريكيون في أكتوبر تشرين الاول مشروع قانون يسعى لمد نطاق هذا الخضوع للقانون الجنائي ليشمل كل المتعاقدين الحكوميين في العراق. لكن من الصعب اجراء تحقيق في قضايا في العراق وجمع الادلة اللازمة لاقامة دعوى بموجب القانون الجنائي.وقال ميلز ان شركات الامن الاجنبية الخاصة تخضع للقوانين المحلية في معظم الدول لكن الادارة الامريكية التي تولت ادارة شؤون العراق في أعقاب الغزو الذي قادته الولايات المتحدة عام 2003 مباشرة منحت تلك الشركات حصانة داخل العراق.وأضاف قائلا انه يمكن رفع دعاوى مدنية على الشركات الامريكية في الولايات المتحدة لانتهاك القانون العراقي لكن رفع الضحايا لدعاوى مدنية عملية معقدة ومكلفة وبعيدة عن متناول معظم الضحايا العراقيين.كما أن القواعد ليست واضحة اذا اتهمت شركة مقرها في الخارج أو في منطقة حرة على سبيل المثال بقتل عراقيين.وذكرت شركات أنها تشدد قواعدها الخاصة بممارسة المهنة وتلك الخاصة بالتوظيف والتدريب لتفادي وقوع حوادث مميتة.وقال دوج بروكس رئيس مجموعة انترناشونال بيس اوبريشنز وهو اتحاد يضم مجموعة من شركات الامن والنقل والامداد والتموين الخاصة "سنفعل ما نستطيع لكن اذا كانت لديك أفضل قوانين في العالم فلا فائدة منها اذا لم تستطع تطبيقها."وأضاف بروكس قائلا ان القانون الامريكي الجديد سيساعد في جعل العملية القضائية أكثر شفافية وسلاسة.ويسعى العراق لانهاء حصانة شركات الامن الاجنبية ومنح وزارة الداخلية السلطة لاعتقال حراس الامن الاجانب الضالعين في حوادث اطلاق النار.لكن بعض الشركات تخشى من عدم وجود مؤسسات مستقلة تتمتع بالشفافية في العراق لضمان النزاهة في تنفيذ القانون.وقال ميلز ان من الوسائل التي يمكن التعامل بها مع مظالم العراقيين تشكيل "محكمة للتحكيم في شكاوى الافراد" لا يشترط أن يكون مقرها في العراق لكن المتعاقدين يتعين أن يقبلوا قراراتها.وقال فرانك مكدونالد الرئيس التنفيذي لشركة سابر انترناشونال " يسعدني الخضوع لاي قانون. ما دامت القواعد عادلة يستطيع الناس أن يتكيفوا.. لكن العراقيين لا يستطيعون أن يتولوا الامر قبل أن تصبح لديهم هيئة تنظيمية وفقا للقانون الدولي."وأضاف "لكن الحصول على رخصة (للعمل) يصبح أكثر صعوبة حاليا لان القواعد تدخل حيز التنفيذ. اذا كنت فريقا من رجل واحد يقول أنا شركة للامن لانني أمضيت بضع سنوات في سلاح مشاة البحرية فسيتعين أن تثبت ذلك."
ت
عنوان الخبر او التقرير
مكان النشر
27
مركز قانوني يفتي بانتهاء صلاحية المادة 140 حول كركوك ...تنسيق بين علاوي والبرزاني في مواجهة المالكي
الشرق القطرية
توقع مراقبون عراقيون أن يلجأ رئيس الوزراء الاسبق اياد علاوي للتحالف مع مسعود البرزاني في اطار خطة لتنسيق برلماني وتحشيد اصوات نواب للدفع نحو سحب الثقة من حكومة المالكي، واشار المراقبون الى ان علاوي قد فتح حوارا مع برزاني في هذا الخصوص ، فيما يدفع البرزاني بنفس الاتجاه بعد معلومات بلغته تشير الى ان المالكي يسعى جاهدا لمنع أي استفتاء في كركوك وعرقلة تنفيذ المادة 140 . واوضح المراقبون أن هناك مؤشرات توحي الى وجود خلاف حاد بين برزاني والمالكي يحاول علاوي استغلاله ، مشيرين الى وفد أرسله علاوي إلى برزاني لبحث التنسيق، وهو الامر الذي يدفع بعض النواب في قائمة علاوي الى التردد في مجاراته ، خاصة بعد ان طلب من قائمته التصويت لصالح حصة الاكراد في الميزانية . وفي هذا الصدد قال عزت الشابندر الناطق الرسمي باسم القائمة العراقية التي يتزعمها علاوي ان وفدا من حركة الوفاق و القائمة برئاسة الدكتور اياد علاوي التقى في اربيل الجمعة الماضي مسعود البرزاني رئيس اقليم كردستان العراق لبحث مظاهر الازمة السياسية الراهنة وتداعياتها المختلفة وخطورة استمرار الوضع على ما هو عليه الان، وياتي هذا اللقاء الهام في ظل تزايد الازمة المتفاقمة بين اقليم كردستان وحكومة المالكي بشان مستقبل مدينة كركوك بالاضافة الى قضية العقود النفطية واستمرار العمليات العسكرية التركية شمالي العراق والتى تستهدف ملاحقة عناصر حزب العمال الكردستاني ، ورغم رفض الطرفين الاقرار بان هذا اللقاء يشكل بداية تشكيل تحالف جديد يمكن ان يمهد لخروج الكرد حكومة المالكي الى ان معظم المؤشرات السياسية في بغداد واربيل تتجه نحو خطوة حاسمة قد يلجا اليها الاكراد اليها في حال تعقد ازمة الثقة بين برزاني والمالكي بشان كركوك . من جهة اخرى قال مركز الميزان العراقي للدراسات القانونية " إن المادة ( 140) من الدستور العراقي ومن خلال النص والتاريخ الوارد فيها والتشديد على تنفيذ هذه المادة في فترة (أقصاها) 31/12/2007 لم تعد هذه المادة الدستورية تمتلك صلاحية التنفيذ والتطبيق بعد تجاوز التاريخ المقرر والمشدد عليه بكلمة( اقصاها) والتي لم ينتبه إلى دلالتها القانونية واللغوية ألا مؤخرا، وتوقف كثيرا عند هذه الكلمة الخبراء القانونيون ووجدوا فيها دليلا إضافيا على انقضاء صلاحية تنفيذ المادة 140 ، إلى أن يعاد النظر في صياغة هذه المادة مجددا من خلال لجنة التعديلات والمراجعة الدستورية ومرورا بمجلس النواب ثم الاستفتاء الوطني العام ، سواء بالتعديل وتغيير نص المادة الدستورية واستبدالها بصيغة أخرى ومادة جديدة تعالج قضية كركوك في إطار مختلف ، أو بالتمديد من خلال وضع سقف زمني جديد لتنفيذ المادة بصيغتها الحالية .
ت
عنوان الخبر أو التقرير
مكان النشر
28
المحكمة المركزية تدين 170 شخصاً، بينهم عرب، بجرائم قتل وجرائم مختلفة
الوكالة المستقلة للأنباء
أدانت المحكمة الجنائية المركزية بهيئاتها في بغداد، الأحد، 170 شخصا لارتكابهم جرائم مختلفة ما بين القتل وحيازة أسلحة والانضمام إلى عصابات مسلحة، وحكمت عليهم بأحكام تراوحت بين الإعدام والسجن لمدة 30 عاماً والمؤبد.وأوضح مصدر مسؤول في مجلس القضاء الأعلى للوكالة المستقلة للأنباء(أصوات العراق) أن المحكمة الجنائية المركزية بهيئاتها في بغداد أدانت 170 مداناً لارتكابهم جرائم مختلفة ما بين القتل وحيازة الأسلحة والانضمام إلى عصابات مسلحة وحكمت عليهم بأحكام تراوحت بين الإعدام والسجن لمدة 30 عاماً والمؤبد، حيث حكمت على 26 مدانا بالإعدام شنقا حتى الموت لارتكابهم جرائم متعددة ما بين القتل والانضمام إلى عصابات مسلحة.وأضاف المصدر، الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، "كما حكمت المحكمة الجنائية المركزية على 13 مدانا عربيا لدخولهم الأراضي العراقية بصورة غير مشروعة. وحكمت على 35 مداناً لارتكابهم جريمة حيازة الأسلحة.وتابع"كما حكم على 96 مداناً لارتكابهم جرائم مختلفة تراوحت بين التزوير والسرقة والخطف والانضمام إلى عصابات مسلحة".وأشار إلى ان الأحكام التي أطلقتها المحكمة الجنائية المركزية بحق المدانين هي أحكام ابتدائية خاضعة للطعن تمييزاً أمام محكمة التمييز الاتحادية.

ليست هناك تعليقات: